بيان من المثقفين، والنشطاء، والمواطنين، حول الأوضاع العامة في السودان
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 21-05-2018, 00:16 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

تجذر ثقافة الموت والقتل والانتقام والكراهية في برنجي الدول الفاسدة والفاشلة ؟ ثروت قاسم

04-02-2014, 04:05 PM

ثروت قاسم
<aثروت قاسم
تاريخ التسجيل: 26-10-2013
مجموع المشاركات: 99

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


تجذر ثقافة الموت والقتل والانتقام والكراهية في برنجي الدول الفاسدة والفاشلة ؟ ثروت قاسم

    Facebook.com/tharwat.gasim
    [email protected]

    1- الموقف العام ؟


    + في يوم الخميس 23 يناير ، وقع طرفا النزاع بدولة جنوب السودان ، اتفاقاً لوقف العدائيات وإطلاق سراح المعتقلين السياسيين ، يستمر العمل به حتى يوم الجمعة 7 فبراير ، لتبدأ يوم السبت 8 فبراير المفاوضات بين الطرفين من جديد للوصول إلى إتفاقية سلام شامل بين الطرفين .

    ولكن يتهم كل طرف الطرف الآخر بخرق وعدم الإلتزام بإتفاقية وقف العدائيات في ولايتي جونقلي والوحدة !

    يتهم الدكتور رياك مشار :

    + الجيش اليوغندي وميليشيات حليفة له بقصف قرية لير ( مسقط رأس الدكتور رياك مشار ) في يوم السبت 1فبراير 2014 ( أكثر من أسبوع بعد توقيع إتفاقية وقف العدائيات ) بالصواريخ وإحراقها عن بكرة أبيها ، وكل القرى المجاورة لها ، وقتل النساء والأطفال الفارين بدم بارد . ليس لقرية لير أي أهمية إستراتيجية حربية سوى إنها قرية الدكتور مشار ويقطنها اهله المباشرين ؟

    + حركة العدل والمساواة السودانية وحركة 23 مارس الكنغولية بمساعدة الجيش اليوغندي في سلخاناته الدموية في قرية لير والقرى المجاورة .

    + الرئيس سلفاكير بإرتكاب تصفيات عرقية وإبادات جماعية وجرائم ضد الأنسانية وجرائم حرب في شعوب النوير ، وبالأخص في أثنية الدكتور رياك مشار في قرية لير وحواليها .

    جمع الرئيس سلفاكير سلخانات مواطنيه إلى العبودية للأجنبي ، فبئيس الجامع وبئيس المجموع الأجنبي ؟

    + الجيش اليوغندي لتبجحه ووقاحته في الجهر والإعلان عن عدوانه ضد شعوب الجنوب ، وإدعائه أن عدوانه تم ويستمر تحت مجهر قمة الأتحاد الأفريقي وقمة الإيقاد ومباركتهما ، رغم إتفاقية وقف العدائيات ؟

    وتستمر مجازر وسلخانات الجيش اليوغندي ومليشيات الرئيس سلفاكير الذئبية في شعوب النوير رغم إتفاقية وقف العدائيات ، وربما بسببها لانها أطلقت ايادي الجيش اليوغندي وعاث حرقاً وتدميراً وقتلاًً ، خصوصاً وقد إلتزمت قوات الدكتور رياك مشار بالإتفاقية وأوقفت القتال ! وشجع الجيش اليوغندي في إستمرار سلخاناته أنعدام أي آليات لرصد خروقاته ، ومراقبة ذئبيات مليشيات الرئيس سلفاكير ، ومجازر حركة 23 مارس الكنغولية .

    صارت كلمة السر في ولاية جونقلي :
    أحرق ، دمر ، أقتل ولا تبقي على بشر أو حيوان أو شجر ؟


    هل يسعى الرئيس سلفاكير لأن تنقرض شعوب النوير ، ويستبدل الله قوماً غيرهم ( ثم لا يكونوا أمثالكم ) ، كما ورد في سورة محمد :
    ( وإن تتولوا يستبدل قوما غيركم ثم لا يكونوا أمثالكم (.

    فقط إن شعوب النوير لم يتولوا ويرجعوا عن دينهم ؟ والرئيس سلفاكير ليس برسول رباني ؟ وهذا ليس زمن المعجزات ؟


    2- الجيش اليوغندي ومليشيات الرئيس سلفاكير ؟

    وما أدراك ما قوات الجيش اليوغندي ومليشيات الرئيس سلفاكير ؟

    هى جماعات قتل احترافي تماما ، وعقيدتها القتل من أجل القتل، والتدمير من أجل التدمير. لم تعد تردنا من دولة الجنوب المكلومة غير صور القتل و والحرائق والخراب والتشريد.

    يتبجح الجيش اليوغندي بانه ( حرر ) مدينة بور ؟ وتنظر إلى المدينة ( المحررة ) في الصور المنقولة ، فلا تجد بشــراً ولا شبه بشر، ولا تجد حيواناً ولا شبه حيوان ، ولا تجد شجراً ولا شبه شجر ؛ فقط هي القطاطي المتهدمة فوق القطاطي المحروقة فوق الأرض المحروقة . وعلى هوامش الصور المنقولة تري بقايا أطلال القطاطي تبكي ذكرى حبيب ومنزل بسقط اللوى بين الدخول فحومل . وتنتحب أطلال القطاطي وترى الوجع في عيونها ، ويضيع صوت بكائها مع صفير الريح !

    وكأن حرب الأشقاء الأعداء تنتهي، والنصر يتحقق، ويصير ناجزاً كاملاً ، بتحرير القرى من سكانها ، وحيوانها ، وشجرها ؟ فلا تكاد تجد غير أشباح من جنود وضباط الجيش اليوغندي ؛ وكأن الهدف هو تحرير القرى المنكوبة من أهلها ، وقذفهم ومثلهم معهم من حيواناتهم ، إلى معسكرات النزوح واللجؤ ، معسكرات الذل والهوان في بلدان الجوار السوداني والأثيوبي .

    لا شرف ولا ديـن ولا ضمير في القصة كلــــها ، ولا حتى أخلاق للحرب؟ وهذه طبائع الحروب الأهلية المدفوعة بدواعي الانتقام والكراهية والغل . الإنتقام العشوائي يعالج الكراهية ، والدم يغسل الدم في حلقة شيطانية مفرغة ؟

    وصلت الأزمة الجنوبية إلى الحائط المسدود، فلا مجهودات المبعوث الأمريكي الرئاسي دونالد بووث سوف تنتهي إلى تسوية سياسية ، ولا تحركات وساطة الإيقاد سوف تنتهي إلى حلول مرضية للأزمة ، ولا نيران الجيش اليوغندي سوف تحسم الأزمة عسكرياً ، ولا الحرب العبثية على الأرض سوف تنتهي إلى نصر حاسم لطرف بعينه مع التوازن القاتل لقوى الضعف !

    لا شيء يزداد في الجنوب غير حجم المأساة، ومشاهد الدم ورعب الفجيعة! سقط القتلى بعشرات الألوف، وتشرد الجنوبيون بمئات الالوف ، وصارت بلاد الجنوب الجميلة قطاطي محروقة فوق قطاطي محروقة ، أشجار محروقة فوق أرض وأعشاب محروقة ، ومئات الأبقار المحروقة التي تعافها حتى الجوارح !

    تجذرت ثقافة الموت والانتقام والكراهية في بلاد منقو زمبيزي في يامبيو الجميلة !
    هل تذكره ، ياهذا ؟

    كانت تلك أيام نضرات ، كما يقول المعلم منصور خالد !


    3- قيادات جنوبية لا تخجل ؟

    لو عرف إحساسُ الخجل طريقا إلى أحاسيس قيادات جنوبية كثيرة، لربما وفروا على شعبهم الكثير من آلام بؤس العيش والموت، ولربما فروا بأنفسهم من بؤس صورتهم في أعين معظم الناس، لما في رقاب كثير منهم من حقوق قتلى ، ونازحين ، ولاجئين ، وفقراء معدمين ، وجوعي بائسين .

    أصدقاء دولة جنوب السودان في الولايات المتحدة واروبا الذين جاهدوا لإنفصالها ودعمها ببلايين الدولارات بعد الإنفصال ... هؤلاء وهؤلاء جميعهم محبطون بل يتملكهم القرف والغضب وتعتصرهم الحسرة والألم لما آلت إليه الأحوال في جنوب السودان .

    في يوليو 2013 كتب أصدقاء جنوب السودان ( السادة روجر ونتر ، اريك ريفز ، جون برندرغاست ، وتيد داجن ) رسالة مفتوحة للرئيس سلفاكير يدقون الجرس عالياً ، لعل الرئيس سلفاكير يتذكر أو يخشى ، ويرى الأخطار المحدقة بجنوب السودان ؟ ولكنه للأسف حاكى فرعون موسى ولم يحرك ساكناً ؟

    وكل المصائب والأهوال التي ألمت بدولة جنوب السودان من أفعال قادة وزعماء دولة جنوب السودان .

    تجسد الآية 165 في سورة آل عمران الوضع البئيس في دولة جنوب السودان :

    ( أولما أصابتكم مصيبة قد أصبتم مثليها ، قلتم أنى هذا ؟ قل هو من عند أنفسكم ) .

    نعم ... قل هو من عند أنفسكم .

    تجد دولة جنوب السودان من برنجية قائمة الدول الفاشلة ، والدول الأكثر فساداً ، والدول الأقل حرية تعبير ، والدول التي تفتقر لمؤوسسات وآليات المحاسبة والعقاب ، والدول فاقدة الشفافية ، وما رحم ربك من مؤشرات بئيسة .

    بعض أمثلة حية لتوضيح الصورة ، وحتى لا نتكلم من فراغ , وحتى لا نلقي القول على عواهنه .

    اولاً :

    + حسب مركز دراسات جنوب الصحراء في كندا ، كان ترتيب دولة جنوب السودان :

    * 173 من بين 175 دولة في مؤشر الفساد ؛

    * 167 من بين 171 دولة في مؤشر الدول الفاشلة ؛

    * 124 من بين 179 دولة في مؤشر حرية الصحافة ؛

    * لم يأت ذكر لدولة جنوب السودان بين قائمة الدول التي يمكن إقراضها ؛

    * سقطت دولة جنوب السودان من قائمة مؤشر الجوع الدولي لعدم وجود معطيات وبيانات ، وربما لأن معظم المواطنين يعانون من جوع مزمن منذ عام2005 ؛

    * سقطت دولة جنوب السودان من قائمة مؤشر المنافسة الدولي ( قابلية الدولة للإستثمار الخارجي فيها ) ، لعدم وجود معطيات وبيانات ؛

    • سقطت دولة جنوب السودان من قائمة مؤشر الدين الخارجي ، لعدم وجود معطيات وبيانات .

    ثانياً :



    + 75 من قادة الجنوب المعروفين بالإسم والصورة ، يختلسون 4 مليار دولار من افواه الجوعى والمساكين .

    في يوم الثلاثاء 5 يونيو 2012 يكتب الرئيس سلفاكير خطاباً لكل واحد منهم لإرجاع الأموال المختلسة ، ولا يمتثل أي واحد منهم ؛ ولا يتم التحقيق مع أي واحد منهم ، ولا يتم تقديم أي واحد منهم للمحاكمة .

    عزوف كامل عن التحقيق والمحاسبة والمحاكمة ، مما يشجع ويدعو للفساد ؟ فهي عائرة ، وممكن لأي مجرم أن يديها سوط ؟

    ثالثاً :

    + مجموعة من المتنفذين السياسيين يكسبون عطاءات لتوريد ذرة لدرء مجاعة حلت بشعوب جنوب السودان في عام 2012 ( حوالي 5 مليون من الجوعى ) ؛ فيحصد هؤلاء وهؤلاء الإعتمادات المالية في العطاءات دون توريد أي ذرة لدرء المجاعة ، فيموت الالاف جوعاً ، وينعم هؤلاء الساسة بأموال الجوعي دون محاسبة ، مع إنهم معروفين حتى لرجل الشارع .

    سرقة من افواه الجوعى فيما اصبح يُعرف في دولة جنوب السودان ب ( فضيحة الذرة ) ؟

    رابعاً :

    + السيد دينق آلور ، وزير الخارجية في حكومة الإتفاقية ، يختلس 8 مليون دولار في صفقة لتوريد خزائن ( وهمية ؟ ) لوزارته ( وزارة شئون مجلس الوزراء ) ، ويُرجع المال المُختلس بعد إنكشاف أمره لخزينة الدولة . أدانت لجنة تحقيق قضائية السيد دينق آلور وطالبت بمحاكمته . لم تتم محاكمته بل عينه الرئيس سلفاكير رئيساً للجنة الإستفتاء العليا في أقليم أبيي في عام 2013 . ولاحقاً في يناير 2014 تم إطلاق سراحه من معتقله في جوبا ، ونراه باسماً مع الرئيس الكيني كينياتا في نيروبي .

    يتساوى المجرم والشريف في دولة جنوب السودان ؟

    خامساً :

    + الرجل الثالث في دولة جنوب السودان الذي كان لا يملك على شروى نقير في يوم الأحد 9 يناير عام 2005 ، أصبح يملك علي منازل ً فاخرةً في حي النزهة وفي حي الحاج يوسف في الخرطوم وفيلل في كمبالا وفي نيروبي ، وشركة الهاتف المحمول في جوبا ( فيفاسل ) مسجلة باسمه الشخصي في شراكة مع رجال أعمال من شيعة لبنان . صار مليونيراً قدر الضربة يُشار له بالبنان في أقل من عقد من الزمان بفضل ثوريته وكفاحه من أجل المهمشين من بني وطنه ؟

    وتترى المثلات الموجعات .

    ما هي المحصلة لهذا الفساد ؟

    أكثر من 19 الف قتيل ، وحوالي مليون نازح ولاجي في فترة زمنية لا تتجاوز الستة أسابيع منذ 15 ديسمبر 2013 .

    قل هو من عند أنفسكم .

    داس قادة الجنوب بقدم الفحش على كل خجل من الناس ومن أنفسهم ، تماماً كما في الآية 7 في سورة نوح :

    ( ... جَعَلُوا أَصَابِعَهُمْ فِي آذَانِهِمْ ، وَاسْتَغْشَوْا ثِيَابَهُمْ ، وَأَصَرُّوا ، وَاسْتَكْبَرُوا اسْتِكْبَاراً ) .

    في المحصلة :

    كما قال السيد الإمام ، تجربة الجنوب تؤكد للجبهة الثورية أن تقرير المصير ( الإنفصال ) ليس إكسيراً لحل المشاكل ، بل قد يكون مصدراً لمشاكل أكثر تعقيداً. يحسن قادة الجبهة الثورية صُنعاً بالتدبر في مآلات أزمة الجنوب حسب الأمر الرباني في محكم التنزيل :

    أفلم يسيروا في الأرض فتكون لهم قلوب يعقلون بها ، أو آذان يسمعون بها ، فإنها لا تعمى الأبصار ، ولكن تعمى القلوب التي في الصدور ؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de