بوتين في سوريا... حرب برائحة (الغاز) بقلم كرار أنور ناصر/مركز المستقبل للدراسات الستراتيجية

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 16-11-2018, 05:22 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
19-11-2015, 03:46 PM

مقالات سودانيزاونلاين
<aمقالات سودانيزاونلاين
تاريخ التسجيل: 12-09-2013
مجموع المشاركات: 1520

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


بوتين في سوريا... حرب برائحة (الغاز) بقلم كرار أنور ناصر/مركز المستقبل للدراسات الستراتيجية

    03:46 PM Nov, 19 2015

    سودانيز اون لاين
    مقالات سودانيزاونلاين-phoenix Arizona USA
    مكتبتى
    رابط مختصر




    النصف الثاني من القرن العشرين اذا كان مكرساً وخاضعاً لسطوة المسعى الأمريكي باحتواء الاتحاد السوفيتي، فقد مثلت نهاية القرن العشرين فترة أثبات الذات الأمريكي بالقدرة على إدارة النظام الدولي من منظور القوى العظمى الوحيدة، ولتحقيق ذاتيتها خاضت في بداية القرن الحادي والعشرين حربين متتاليتين لتعلن على العالم اجمع الهيمنة الأمريكية على النظام العالمي، ولكن كما هو معروف في العلاقات الدولية أن التوسع يخلق التحديات للدولة المهيمنة مما يمنح الفرصة للدول الصاعدة في النظام الدولي.
    وبفعل العولمة لا تستغل الدول الصاعدة في النظام الدولي فرصة التعبير عن رفضها أو عدم قناعتها بصورة مباشرة لتوزان القوى القائم في النظام الدولي، خشية من تضرر مصالحها الاقتصادية بفعل عالم الاعتمادية المتبادلة بين هذه القوى، وهذا ما دأبت عليه الصين وروسيا بعد المنحدر المالي الذي أصاب الولايات المتحدة بعد عام 2008، بدلا من ذلك، تتجه نحو توازن القوى الانتقائي، وهذا ما تقوم عليه روسيا في أوروبا واسيا، رغبة منها في الوصول إلى المكانة والأمن في أوراسيا.
    وخشية من روسيا المحتملة أكثر من روسيا القائمة، أخذت السياسية الأمريكية والأوربية تعمل على التطويق التدريجي لروسيا في مجالها الحيوي، وقد تم إقفال المجال الحيوي الأول لروسيا في أوروبا الشرقية بانضمامها تماما لكل من الناتو والاتحاد الأوروبي، وتبعه بعد ذلك محاولات تأجيج الثورات في كل من جورجيا وأوكرانيا، على الرغم أن المحاولة الأخرى في تطويق المجال الحيوي الروسي في آسيا لم تتكلل بالنجاح، ألا أنها لا زالت تهدد روسيا، وذلك بفعل التواجد العسكري الأمريكي في بعض دول آسيا الوسطى والتي تمثل قاعدة مناس قرب العاصمة القرغيزية أبرزها.
    ومع كل ذلك استطاعت روسيا أن تتحكم بتوازن القوى في أوروبا، من خلال إرضاع الاقتصاد الأوربي بمصادر الطاقة الروسية، مما أعطاها القدرة على التحكم بالاقتصاد الأوربي ما يعني التحكم بالقرار السياسي.
    وطالما أن روسيا هي المصدر الرئيس للغاز في الاتحاد الأوربي، فأن ذلك يعني التحكم أكثر بمستقبل الطاقة في أوروبا، وطالما أن أوروبا تسعى للتخلص من الارتهان الأوروبي للغاز الروسي، فانها ترى في الاكتشافات الجديدة في إسرائيل وقطر وسيلة لأثباط الضغط الروسي، ومن ثم خفض فاتورة الغاز الروسية المتنامية، ولكن ما شأن كل ذلك بالأزمة السورية؟.
    أحد الجوانب التي لم تنل التقدير في التحليل السياسي للازمة السورية هو التصاعد الدراماتيكي لأهمية السيطرة على الغاز الطبيعي ليس فقط بالنسبة لبلدان الشرق الأوسط، بل أيضا للاتحاد الأوربي، ذلك بأن صعود الأخير ليصبح أكبر مستهلك للغاز في العالم، يجعل من متغير الطاقة عنصرا في فهم النزاع الجيوسياسي حول سوريا.
    تتشارك دولتي قطر وإيران في الخليج العربي أكبر حقل للغاز في العالم، لا تتنافس الدولتين على طريقة استخراج الغاز بنفس السرعة فقط، وإنما تتسابق لمن يصل إلى أوروبا أولا، عبر حلقة الجغرافية السورية. قطر تخطط لبناء خط أنابيب لنقل الغاز يمتد عبر السعودية والأردن وسوريا ومن ثم إلى أوروبا، وكذلك إيران ولكن عبر العراق وسوريا ومن ثم إلى أوروبا. في عام 2011 وقعت إيران والعراق وسوريا اتفاقاً لبناء خط أنابيب لنقل الغاز من المفترض أن تنقل الغاز من الخليج إلى البحر الأبيض المتوسط من أجل تزويد أوروبا. وبفضل هذه الاتفاقية، أوقفت سوريا مشروع الغاز القطري، مفضلا الاتفاق مع إيران وقبل كل شيء الحفاظ على علاقتها وتحالفها مع روسيا.
    قطر ليس لديها أية مصلحة في نجاح هذا المشروع، ليس لأنه يوفر نفوذ لإيران في الأسواق الأوربية عن طريق سوريا، بل لأنه سيفتح ثغرة استراتيجية جديدة في الطوق المفروض على ايران، ناهيك عن انه سيتماشى مع المصلحة الروسية في نقل الغاز إلى أوروبا، التي تريد الأخيرة تقليل زخمه عن طريق قطر، ومن ثم سيجعل روسيا وايران تتحكم بالغاز الأوروبي، وطالما أن المصالح الروسية والإيرانية متوافقة مع تراتبية القوى في النظام الدولي والحاجة إلى التغيير، فإن ذلك سيؤدي بالنتيجة إلى نشوء كماشة روسية إيرانية، تلتف حول عنق الولايات المتحدة في جنبها الأطلسي.
    تركيا من جانبها ترى أن اختيار إيران لسوريا بدلاً عنها في مشروع نقل الغاز إلى أوروبا بالتزامن مع قطع روسيا لإمدادات أنبوب نابكو بعد سيطرتها على 80% من الغاز، يمثل تخطي لها وتحدي لمكانتها لاسيما في ظل الحلقة المفصلية لتركيا في مشروع نابكو لنقل الغاز إلى أوروبا. لم يختلف الأمر كثيرا بالنسبة لإسرائيل التي أصبحت في الآونة الأخيرة أحد المنتجين الكبار للغاز الذين يبحثون عن مكان في أوروبا، فهي أيضا تواجه معضلة استراتيجية في المحور الإيراني السوري العراقي على تصدير الغاز الإسرائيلي إلى أسواق الغاز في الاتحاد الأوروبي.
    يقول المحلل الاستراتيجي والمستشار السياسي كريستوف ليمان "أن تصبح روسيا وإيران المورد الأساسي للغاز في أوروبا يعني الكثير، فهو من شأنه أولا أن يغطي الاتحاد الأوربي بــ50% من احتياجاته للغاز، ولمدة 100 عام، وثانيا أن يزيد من التكامل الاقتصادي بين قطاعات الطاقة الأوربية والروسية والإيرانية، ولكن أخيرا من شأنه أن يقوض النفوذ الأمريكي وحلفائه في المنطقة ولاسيما قطر وإسرائيل الذين يعدان البديل الغازي عن إيران وروسيا في أوروبا.
    احدى الجوانب المتعلقة بالموقف الروسي المتصلب إزاء سوريا تتعلق بمن سيصدر الغاز في المستقبل، إذ تحرص روسيا من خلال ضمان حصتها في تقسيم مناطق النفوذ والمصالح مع القوى الأخرى، وأن تكون لها كلمتها في منطقة الغاز الناشئة في شرق المتوسط، التي تشمل قطر وإيران وإسرائيل وسوريا ولبنان وتركيا، لا سيما أن روسيا تدرك المساعي الأوربية في تحرير نفسها من الاعتماد على الغاز الروسي، لذا فهي تحرص على ألا يتنافس أي مشروع لتصدير الغاز من شرق المتوسط إلى أوروبا مع خطط التصدير الخاصة به.
    وعندما لم تأتي الأزمة السورية أكلها بأسقاط النظام، نشبت الأزمة الأوكرانية لإشغال روسيا ولفت نظرها إلى خارجها القريب بدلا من البعيد، ولتضييق الخناق عليها من الجبهة الأوروبية عبر السيطرة على طريق نقل الغاز الروسي الواصل عبر أوكرانيا بإتجاه أوروبا، ومن ثم أنهاء القدرة الروسية في التحكم بالاقتصاد الأوروبي، وبالتالي أضعاف تشبثها بالجبهة السورية المتوسطية.
    لكن لم تكن الأزمة الأوكرانية سوى مناورة غربية لزيادة الضغط على روسيا، غير أن الأنظار كانت تتجه نحو المتوسط وتحديدا سوريا، وبعد مرور ما يقارب خمسة سنوات من عمر الأزمة السورية، لم يستطع الدعم الروسي لنظام الأسد أن يخمد أحلام الشركات الأوربية والأمريكية في خط الغاز القطري السوري، فجاء التدخل العسكري، لاستعادة ما تبقى في سوريا ولتثبيت الأقدام على عقدة المشروع البديل حيث تمركز القوات الروسية قرب المنفذ الوحيد القادر على إيصال الغاز إلى أوروبا عبر سوريا.
    وجلّ ما نستطيع قوله في هذا الصدد، أن روسيا لا تدافع عن بشار الأسد في سوريا وإنما تدافع عن حالها، يقول أحد المحللين الروس "إذا حدث مشروع الغاز القطري البديل وخرجت روسيا من سوريا... تستطيع أن تتصور أي روسيا هذه ستكون... ستكون فعلا دولة من الدرجة العاشرة... روسيا تدافع الآن عن حالها بسوريا".
    * مركز المستقبل للدراسات الستراتيجية
    http://mcsr.nethttp://mcsr.net





    أحدث المقالات
    روابط لمواضيع من سودانيزاونلاين
  • (لا تسافرلمصر) المقاطعة الشعبية لأستعادة الكرامة المفقودة بقلم المثني ابراهيم بحر
  • قف.. أمامك فخ ..!! بقلم الطاهر ساتي
  • مصر التي أحب..! بقلم عبد الباقى الظافر
  • شاعرة وسياسي !! بقلم صلاح الدين عووضة
  • نظرية الخروف... نُشر من قبل
  • التصريحات والتصريحات المضادة!! بقلم حيدر احمد خيرالله
  • إيران ومجزرة باريس بقلم علي احمد الساعدي
  • طبول وهلوسات بقلم الحاج خليفة جودة
  • التطرف الديني عدوة السلام والبشرية بقلم سعاد عزيز
  • صور موثقة لتعذيب السودانيين بمصـر بقلم مصعب المشرّف
  • التجمع والإيقاد، الثورية والآلية ... أم الكلب بعشوم بقلم ابراهيم سليمان
  • الانتفاضة الثالثة انتفاضة الكرامة (38) إرادة الفلسطينيين وعجز الاحتلال بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de