منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 07-22-2017, 08:47 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

بكري حسن صالح هو الرئيس القادم يا أمين حسن عمر بقلم جمال السراج

04-15-2017, 02:25 PM

جمال السراج
<aجمال السراج
تاريخ التسجيل: 10-26-2013
مجموع المشاركات: 223

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


مكتبة الفساد

من اقوالهم
(مكتبة مفتوحة للتحديث)
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus
بكري حسن صالح هو الرئيس القادم يا أمين حسن عمر بقلم جمال السراج

    02:25 PM April, 15 2017

    سودانيز اون لاين
    جمال السراج-الخرطوم-السودان
    مكتبتى
    رابط مختصر

    بسم الله الرحمن الرحيم



    نزل بضعة اصدقاء النهر ليستحموا، وعند خروجهم من النهر أراد كبيرهم ان يطمئن عليهم فقام بعدهم ونسي أن يعد نفسه، فأخذوا يبكون ويصيحون ويبحثون على زميلهم الذي غرق في النهر وما زالوا يبحثون عنه حتى الآن،، إنها سادتي قصة (الرجال البلهاء)..

    دكتور أمين حسن عمر / سودانياً (متذبذباً) حتى النخاع و (لطلطاً) حتى إلى ما لا نهاية ،، عشق (لينين وستالين) لدرجة قف تأمل وناضل وساح وماع وماح وانخرط مع اللتيا والتي حتى أعتنق (المذهب الشيوعي) مذهباً له فأستقر وتعمق في أعماق أعماق النظريات اللينينة والستالينية حتى ظن الجميع أنه حفيدهم الذي علمهم السحر..

    لكن فجأة وبدون مقدمات تُذكر أعلن اسلامه وانخرط مع الحركة الإسلامية في السودان أو (الجبهجية) كما يحلو للبعض وكلاهما سيان برغم اعتراضي الكثيف العنيف على تسمية مذهبهم الحركة الإسلامية وذلك لأن هذا الاسم مرتبط ارتباطاً وثيقاً تليداً بالعنف الدموي وهذا لعمري يتعارض تماماً مع مبادئ الإسلام الرقيق الحنيف الذي يشبه (زهرة الرمان) ونذكر على سبيل المثال وليس الحصر : حركة حماس وحركة ساندنستا وكلاهما دمويتين عنيفتين وهذا ما نراه شاذاً وشذوذاً في التسمية والهدف ..

    قبل أيام صرح الدكتور أمين حسن عمر تصريحاً غريباً وعجيباً في الصحف السياسية اليومية فحواه (إن الرئيس القادم سيكون مدنياً وليس عسكرياً) وهذه دلالة واضحة كوضوح الشمس في كبد السماء وكالقمر في الليلة الظلماء إضافة أن في نفس دكتور امين حسن عمر (شيء من حتى) إلا أن دكتور أمين لم يدري أن الخليل بن أحمد الفراهيدي عالم العروض والأوزان لم يستطع إعراب حتى في لحظات احتضاره حيث سأله أقاربه وأهل بيته : ماذا في نفسك يا فراهيدي؟؟ فقال : أموت وفي نفسي شيء من حتى، ومات الفراهيدي ولم يعرب حتى ولكننا أعربناها عبر برنامجي التلفزيوني (شيء من حتى ) عبر شاشة القناة القومية الأولى، وكان إعراب حتى كالآتي:

    حتى هي أداة نصب تنصب الفعل المضارع وتجر الاسم وأهم ما فيها أنها (تفيد الغاية) ومثال لذلك : مكثنا في سودانيز أون لاين حتى الصباح والله أعلم..

    دكتور أمين أراد في تصريحهُ هذا أن يعلم الجميع أن رئيس الوزراء والنائب الأول بكري حسن صالح لم ولن يكون رئيساً للبلاد حتى ولو أعرب حتى وأخواتها، وهنا يظهر لنا جلياً وبشطط وعصص أن الدكتور أمين حسن عمر لا يحب اطلاقاً العسكر وأن في نفسه شيء من حتى تجاه النائب الأول ورئيس الوزراء بكري حسن صالح ولا ندري لماذا!!! ..

    أخي أمين:

    تقول الحكمة (أرسل حكيماً ولا توصه) وأنت حكيماً وأريباً وكيف يستوي ذلك مع تصريحك العجيب الرهيب الذي يتناقض تماماً مع الحكمة والأرابة..

    أخي أمين:

    إن امتلاك بكري حسن صالح لمنصب النائب الأول للرئيس ورئيس الوزراء لم يأتي من فراغ وقلة أدب بل جاء بعد تمحيص كثيف شارك فيه (قوس قزح) بل أن المعارضة والغرب وكل العالم رحبوا بهذا الرجل القامة السامقة الذي هو في حقيقة الأمر بنيان قوم لا يتهدم أبداً إلا بمشيئة الله سبحانه وتعالى..

    أخي أمين:

    إن عهد الإسلاميين والجبهجيين قد ولى وأدبر وذلك لأن تروسه ما عادت تتماشى مع ماكينات الحضارة والنماء والعطاء للشعب السوداني البطل، ويكفي فقط أنكم فشلتم فشلاً ذريعاً مؤذياً في جلب الخير وتوفير لقمة العيش للشعب المناضل وأن في عهدكم أصبحت مهيرة السودانية تأكل بثديها والعرب تقول تموت الحرة ولا تأكل بثديها لكن في عهدكم أصبحت البيوت تقسم إلى قسمين كسندوتش الفول ليقتات بعضه الآخر وأنتم أصبحت عمائركم تقبل السحاب وأذكر جيداً أن أحد قادتكم قال: جئنا للحكم لنعلم الشعب السوداني ونشرح له الإسلام!! وهنا سادتي انبريت له غاضباً وقلت له : من أنتم حتى تعلموننا الإسلام يا حثالة البشر،، نحن مسلمون قبل أن يأتي الإسلام إلينا وذلك عبر عاداتنا وتقاليدنا وتكافلنا الاجتماعي الرائع الذي يعرفه الجميع ويتحدث عنه العالم كله،، من أنتم أيها (الصفقاء)..

    أخي أمين:

    بعد تصريحك النشاذ أغتسل غسل جنابة وتوضأ وصلي ركعتين لله سبحانه وتعالى وأطلب منه أن يسامحك وأن يغفر لك إنه غفور رحيم، وأنه يغفر الذنوب جميعاً،، وأعلم جيداً أخي الفاضل أن بكري حسن صالح هو منقذ وأمل هذه الأمة ومعشوق الجماهير وعجب الفتيات الحسان وأن نساء السودان كلهن (يهدهدن) أطفالهن بحب بكري ،، وأخيراً وليس آخراً نقول: من لم يعجبه مقالنا هذا فطز فيه أو فاليرجمنا بحجر بعد هذا الذي كتبناه..

    لحظة:

    بسبب معلومة كاذبة من رئيس سكير كذاب مدمن سُحقت العراق بالأسلحة الأمريكية المحرمة دولياً وقاذفات القنابل المدمرة،، وبسبب وزيرة خارجية سوداء جلبت واشترت (من سوق النخاسين) ترملت مئات الألوف من الماجدات العراقيات وكانت في تلك اللحظات تصرف أوامرها لرجال المخابرات الأمريكية وهي تمارس السحاق مع رئيسة وزراء تعشقها حتى الثمالة..

    الآن سادتي وكما يقولون التاريخ يعيد نفسه فقد قصف الرئيس الشاذ فكرياً ترامب قاعدة سورية بخمسين صاروخاً وادعى كذباً وبهتاناً وإفكاً أن لدى سوريا الحرة العملاقة أسلحة كيميائية!! غريب وعجيب وكيف يستوي ذلك وقد تخلصت سوريا من جميع أسلحتها الكيميائية وتحت أنظار وبشهادة العالم كله،، كيف تقصف سوريا شعبها بالكيميائي وخزائنها فارغة على عروشها،؟ وهنا نسأل بشرف واقتدار :

    · هل ثبت لأمريكا أن لدى سوريا سلاحاً كيميائياً؟

    · لماذا لا يتم التحقيق بصدق وقوة مع المعارضة السورية بخصوص الكيماوي؟

    · لماذا لا تحقق أمريكا مع قطر عن إمداد المعارضة السورية بالعتاد والأسلحة الكيماوية؟

    قصة الأسلحة الكيماوية مع سوريا تذكرني بقصة القط والفأر في القارب إذ قال القط للفأر: لماذا تثير علي الغبار،، لكن هذه القصة سادتي لا تصلح الآن وذلك لأن القارب هو قارب سوري يملكه الرئيس بشار الأسد وهو الأسد يا معفنين..

    أبرز عناوين سودانيز اون لاين صباح اليوم الموافق 15 ابريل 2017

    اخبار و بيانات

  • باحث: السودان مهبط التوراة وليس مصر
  • مبارك الفاضل يشيد بتعامل القبيلة مع الحادث شورى "الحوازمة" يطالب بمحاكمة مرتكبي مجزرة الحجيرات
  • مؤتمر جامع للإدارة الأهلية بشمال دارفور
  • اجتماع مفصلي للاتحادي الأصل بشأن المشاركة في الحكومة
  • صحيفة جنوب أفريقية: تحسن كبير للأوضاع في دارفور
  • إصابة مواطن برصاص القوات المصرية في حلايب
  • زيادة المساحة المزروعة بمشروع الجزيرة إلى (500) ألف فدان
  • القنوات المصرية الرسمية تنقل صلاة الجمعة من حلايب سفير السودان بالقاهرة: انفجار بعض المسكوت عنه ورا
  • اللواء عزت كوكو نائب رئيس هيئة الأركان للادارة محاولات الاعداء لتقسيم الشعبية ونشر الاكاذيب لن تنج


اراء و مقالات

  • ابتسامة ساحِرة وساخِرة! بقلم عبد الله الشيخ
  • بت الشيخ..!! بقلم عبدالباقي الظافر
  • ونضحك !! بقلم صلاح الدين عووضة
  • عبدالقادر محمد عبدالقادر العالم الذي فقدناه بقلم الطيب مصطفى
  • أم الفضائح... وَيْلي عَليكَ وَوَيلي منكَ يا عُمَرُ! بقلم فتحي الضَّو
  • هل ينجح الرياضيون حيث فشل الساسة؟! بقلم حيدر احمد خيرالله
  • هل هم أغبياء حقاً أم يدّعون الغباء فينا؟!! بقلم Hessian Bashir
  • من أجل وطن بلا قبلية - 3 بقلم الطيب محمد جاده
  • ولما العجل يا تابو مبيكي...النوبة لم يفرقوا بعد من مؤتمرهم العام! بقلم الصادق جادالله كوكو
  • مالك عقار وعرمان والتحايل على قرارات مجلس التحرير.. بقلم عبدالغني بريش فيوف
  • الكلام بقى في النقعة ما دار وما يدور في أزهان من حدثتهم أنفسهم عن الحركة الشعبية أبكر آدم إسماعيل ن
  • العلاقات السودانية المصرية وتقلباتها المتكررة:ألم يأنِ للسودان أن يقول لمصر:لقد بلغَ السيلُ الزُبىَ
  • احياء الحميمية لتعزيز الشراكة الاسرية بقلم نورالدين مدني

    المنبر العام

  • أكثر شيئ مستغرب حديث "الشعبي" عن "الحريات"
  • ما بين وحم الوطنية الكاذب باسترداد حلايب وإنفجارات الأبيض
  • مقال فتحي الضو أم الفضائح... وَيْلي عَليكَ وَوَيلي منكَ يا عُمَرُ! اضاءة للعاملين ما شايفين
  • الأرقُ مصبُّ الرّمادِ
  • لجنة برلمانية إلى حلايب تتقصى انتهاك جرافات مصرية مياه السودان الإقليمية قبالة حلايب
  • القرابِينُ
  • يا أبوسن لمنى في الكوتش ده (فديو)
  • من الذي ظن أن هذه الصورة في شارع الجمهورية في الخرطوم؟؟
  • السودان، مصر أو تركيا... الأخوان المسلمين هم الأخوان المسلمين.
  • إطلاق سراح مغتصب
  • كفلنت اول كفيل سودانى بعد الخلجنة بق بق (صــور)
  • الباحث عباس أحمد الحاج:باحث مثير للانتباه :معلومات عنه...
  • وسامة....وإبداع..!!!
  • يا جلالدونا حيدر حسن ميرغني دا شايل ود البشرى موديهو وين ؟...
  • انفجار مخزن الزخيرة التابع لجهاز الأمن وسط مدينة الأبيض
  •                    <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    · دخول · ابحث · ملفك ·

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook


    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia
    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de