انسان الشرق ولؤم المركز ... مصائب سودانية بقلم شوقي بدرى

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 17-12-2018, 04:00 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
01-12-2015, 00:41 AM

شوقي بدرى
<aشوقي بدرى
تاريخ التسجيل: 25-10-2013
مجموع المشاركات: 500

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


انسان الشرق ولؤم المركز ... مصائب سودانية بقلم شوقي بدرى

    00:41 AM Dec, 01 2015

    سودانيز اون لاين
    شوقي بدرى-السويد
    مكتبتى
    رابط مختصر



    قسم الاسكندنافيون افريقيا بينهم . الغرض هو المساعدة والنهوض بالبشر . وقعنا تحت مظلة الدنمارك . حفروا الآبار والحفائر وبنوا السدود الصغيرة . وبنوا مستشفيات كاملة . واعطوا السودانيين البعثات الدراسية . وبنوا محطأت الكهرباء . وزودوا السودان ب 4 بواخر حديثة لنقل بضائعة .
    تزوج مجموعة منهم بسودانيات . وتزوجت ممرضة في مستشفي شالا بسوداني . وتعلم بعض الشباب الدنماركي اللهجة السودانية . وصاروا يقدمون الطعام السوداني في بيوتهم ويأكلون باصابعهم . وبعد مشروع المياه الضخم في الجزيرة لمكافحة مرض البلهارسيا وخلافه . اصر زبانية الانقاذ علي تحصيل فلوس علي الماء . ورفض الدنماركيين لان الامر هبة . رفض تماسيح الانقاذ . انسحب الدنماكيون . قام كلب النباح بشتمهم في التلفزيون ووصف الدنمارك ببار للسكاري وماخور للدعارة .
    في نهاية السبعينات اراد خمسة من الدنماركيين منهم ممرضتان الذهاب الي شرق السودان لبداية حملة للتطعيم ضد مرض السل الذي يفتك بأهل الشرق . وقاموا بشراء معدات من حر مالهم . وتحصلوا علي الامصال من الحكومة الدنماركية، ووعد بإطلاق حملة كاملة بعد نجاح تجربتهم لإسنئصال مرض السل في شرق السودان . واتصلوا بالطبيب الاخصائي في امراض الصدر في مستشفي سانت يوسف في كوينهاجن . وتقرر ان يصاحبهم الي الشرق لمدة 3 اسابيع وهي فترة اجازته .والاخصائي سوداني الجنسية وهو صديقي عبد الرحمن عبد الحميد عثمان طيب الله ثراة . وله اهتمام خاص بمرض السل لانه كان احد ضحاياه وكان معتقلا في سجون الدكتاتورية الاولي في فترة دراسته في مدرسة خور طقت .
    عندما كان الرجل النبيل وابن الشرق الوالي شاش مسئولا ، كان يرافق الخواجات وينام في العراء ويتابع اعمالهم في حفر الآبار والحفائر . وهذا هو النوع من الاداريين قديما . كانوا يتفانون في خدمة الوطن . كان زميلا لاعظم السودانيين في كلية الادارة منهم اصدقائه مولانا محمد يوسف ومولانا محمد صالح عبد اللطيف وقيع الله .
    ترك لي عبد الرحمن مهمة التحصل علي تأشيرات دخول للسودان ، لانه كان يعمل خارج الدنمارك . ورفض طلب ذهابهم الي السودان بواسطة السفير عبد اللطيف والقنصل محمد المجذوب . والسبب المعلن . ان الشرق منطقة حساسة امنيا . والحقيقة ان نميري لم يرد ان يعرف العالم معاناة الشرق . فالمركز دائما يهتم بزينته وتسريحته قبل موت الاطراف المهمشة .
    اليوم قرأت ان 83 من اطفال الشرق يعانون من سوء التغذية . وان 37 قرية في كسلا يتفشي فيها السل . وكسلا احسن حالا من بقية الشرق .
    اقتباس

    ردا علي الأستاذ شوقي بدري
    EASTERN SUDAN MARGINALIZATION
    "تركوا البجا فريسة للسل والمجاعات
    وليه شرق السودان؟؟!".. مقتطفات وتعليقات.

    د. ابومحمد ابوامنة.
    -----------------------------------------

    mailto:[email protected]@sudanile.com

    25 اغسطس, 2007


    المقتطفات من مقال للاستاذ شوقي بدري عن ابيي, اخترت منه ما يدور عن شرق السودان. كما يكتب استاذ شوقي عن الميناء والجمارك والجلابة والرشوة وانسان الشرق فقد كتب الشيخ بابكر بدري في مذكراته عن نفس تلك المواضيع, فقط عندما كان يحضر الشيخ بابكر بجماله من اواسط البلاد الي الميناء بساحل البحر الاحمر كانت الميناء في ذلك الوقت هي مدينة سواكن, احدي اجمل وازهر مدينة علي الشاطئ في الازمنة الغابرة والتي تحولت الي ركام من كتل الكورال الان.

    كما افرد الشيخ بابكر حيزا في مذكراته عن الشرق, وكما افرد الاستاذ شوقي حيزا في مقالاته الرائعة عن الشرق, فقد افردت جامعة الاحفاد حيزا واسعا لابناء البجا للتعليم والمنح المجانية. لقد انفردت الاحفاد لوحدها من بين كل الجامعات بهذا التمييز الايجابي لابناء البجا فلها الشكر والتقدير.

    مقالات الاستاذ شوقي محطة لابد من الوقوف عندها والنهل منها فهي كنوز معلوماتية قيمة تغذي العقل والوجدان, وذلك الاسلوب المميز والصراحة والوضوح!

    كتب الاستاذ شوقي بدري يقول:
    ____________________________

    أذكر فى نهاية السبعينات أن اتصل بى الدكتور عبدالرحمن عبدالحميد لتسهيل اجراءات فيزا لمجموعة من الدنماركيين أحدهم طبيب واثنين من طلبة الطب وثلاثة ممرضات . أرادوا الذهاب الى السودان لفترة ثلاثة شهور لشرق السودان لمكافحة مرض الدرن ( السل) . وكان عندهم وعد من الحكومة الدنماركية بأنه فى حالة نجاح مهمتهم أن تتكفل حكومة الدنمارك باستئصال المرض من شرق السودان بحملة موسعة .

    بدأت المضايقات بواسطة القنصل ود المجذوب الذى طالب بعشرين جنيه استرلينى على الرأس للفيزا . وعندما قلت له الناس ديل ماشين يساعدوا السودان رده كان ( أول حاجة يساعدونا بحق الفيزا ) فقال عبدالرحمن ( الدنماركيين ما حيفهموا ، أدفع القروش دى يا شوقى وأسكت . لأنو جزء من مصاريفهم هم دافعينو بنفسهم . وأنا خجلت منهم حأمشى معاهم ثلاثة أسابيع من اجازتى.

    فأرسلت تسعمية كرونة للسفارة ، والتى أعيدت لى بعد رفض السفير عبداللطيف ( من مدنى) ذهاب الفريق . وكلام ود المجذوب القنصل ( وليه شرق السودان ، ما السودان كلو عيان ، والشرق ده منطقة خطر أمنى ما بنسمح لكل الناس يمشوا هناك . ) وأظن الدنماركيين لحدى هسى متحيرين .

    أذكر فى الثمانينات أن أحد المسئولين تحدث عن جنوح أهل شرق السودان الى التهريب وكانوا يشيرون الى على درة ومجموعته . وأذكر أن شقيقى الشنقيطى

    رحمة الله عليه كان يقول ( الهدندوة ديل بورتسودان دى ما بلدهم . لاكين الناس الماكلين الميناء ومسيطرين على كل حاجة ما ناس الحكومة الجو من الخرطوم...) .

    الهدندوة وأهل الشرق كانوا ولا يزالوا يتفرجون على الغرباء من وسط السودان وخارج السودان خاصة من حضرموت يحضرون معدمين . ثم يصيرون مليونيرات وهم لا يزالوا يكافحون بحثا عن لقمة العيش . وعند أقل احتجاج يرد عليهم بالرصاص كما حدث أخيرا

    يبدو أننا من أنجح الناس فى تحطيم نفسنا وحرق وقتل اخوتنا . ولا يفوقنا فى هذا الغباء الا الصوماليين ، والأثيوبيين والأرتريين الذين يدخلون فى حرب طاحنة للقضاء على القليل الذى توفر لهم . فيا قارعى طبول الحرب فى الخرطوم أتركوا المسيرية والدينكا فى حالهم . ولتدعوا لجان الحدود تعمل فى أمن وسلام . ولنفكر فى حقوق الآخرين بنفس الحمية والنشاط الذى نفكر به فى حقوقنا...

    "انتهي شوقي ".. .


    التعليق:
    ____________

    كما منعت السلطة في السبعينات من القرن الماضي الفريق الطبي الدنماركي من محاربة السل في شرق السودان فهاهي الانقاذ تواصل نفس السياسة حتي اليوم وتعيق كل مجهود يسعي لتطوير الخدمات الصحية بالاقليم, فبينما كان التحضير متواصلا لعقد مؤتمر طبي دولي في مدينة بورتسودان هذا العام وقفت السلطة سدا منيعا وحالتدون انعقاده, مانعة حتي الترخيص بانعقاده, متزرعة بانها لا تريد تسليط الاضواء ولفت انظار العالم الي المعاناة التي لازمت انسان الشرق وجعله دارفور اخري.

    كان يقوم بالتحضير لانعقاد ذلك المؤتمر نخبة من خيرة الاطباء والخريجين السودانيين المتخصصين قي مختلف مجالات الطب, الوقائي منها والعلاجي, ومنهم خبراء مرموقين في منظمات دولبة .. وقد قامت هذه النخية بكل التحضير اللازم واعدت الاوراق والبرامج واتصلت بالهيئات الطبية الدولية وعلي راسها هيئة الصحة العالمية واليونسيف ومصانع الادوية والمعدات الطبية والمنظمات الانسانية.

    وقد وعدت كل هذه الجهات بتقديم الدعم اللازم للارتقاء بالخدمات الصحية بالاقليم. الا ان السلطات منعت انعقاد المؤتمر وحرمت الشرق من فرصة نادرة للقضاء علي الاوبئة التي لازمته عبر الدهور. لقد خافت الانقاذ علي سمعتها مضحية بذلك بصحة انسان الشرق وتركه فريسة للسل والانيميا والايدز والملاريا والاسهالات.

    وضعت الانقاذ سمعتها علي كفة وصحة انسان الشرق علي الكفة الاخري ورجحت كفة سمعتها. هل تركت الانقاذ مجالا لسمعة طيبة بعد الاعمال الاجرامية التي ترتكبها في الغرب والشرق؟ يكفيها تحضير قوات الامم المتحدة بكثافة لم تشهد البشرية مثلها من قبل لكبح اجرام لم تشهد البشرية مثله من قبل.

    يا للعار قالوا نخاف علي سمعتنا ومنعوا المؤتمر الانساني...

    هل كان للانقاذ سمعة لتحافظ عليها غير تلك التي لازمتها منذ ان استولت علي الحكم وحتي اليوم؟ ابادة, تطهير عرقي, اغتصاب, حرق الامنين وقراهم, تعذيب, بيوت الاشباح والاعتداء الجنسي علي الرجال, الفساد, الرشوة, الاستيلاء علي موارد الشعب, ضرب المظاهرات السلمية بالرصاص وتقتيل الابرياء, تفتيش المنازل ونشر الرعب وسط البسطاء, سجون ومعتقلات , تشريد, محاربة في الارزاق, الاستيلاء علي ممتلكات الشعب.. انها اعمال الانقاذ, فهل تفكر الانقاذ في سمعتها عندما ترتكب هذه الجرائم الوحشية؟

    بينما ابادت الانقاذ انسان الغرب بالطائرات والراجمات والجنجويد فانها تسعي لابادة انسان الشرق بتركه فريسة للمجاعات والسل والايدز والملاريا والاسهالات.

    انضم لندائك يا شوقي واقول:



    أحدث المقالات
  • بيان صحفي ملاحظات وتوصيات أولية المقرر الأممي الخاص المعني بالآثار السلبية للتدابير القسرية الأحادية
  • انهيار مباحثات اديس ابابا: الإصرار على الحرب ومنع الغوث الانساني واحتكار الحل السياسي
  • قمة باريس..وإنقاذ العالم
  • مذكرة قوي الإجماع الوطني الي وزير العدل
  • تقرير ورشة الايام العدالة الاجتماعية والحكم المحلي
  • منظمة لا للإرهاب تدين الهجمة البربرية البشعة التى إستهدفت فرنسا !
  • (3) الآف لاجئ سوداني بالأردن يطالبون بحقوقهم
  • جهاز الأمن يمنع المعارضة السودانية من تسليم مذكرة لوزير العدل
  • إبراهيم محمود: إسرائيل تستغل قطاع الشمال لإطالة أمد الحرب بجبال النوبة
  • محكمة الصحافة تبرئ الميدان في بلاغ حرائق النخيل
  • كاركاتير اليوم الموافق 30 نوفمبر 2015 للفنان ودابو عن تصريحات كيمو



  • العلاقات المصرية السودانية الثوابت والمتغيرات بقلم طيفور مكى-لاجئ مقيم بمصر
  • في ذكري القائد العمالي علي الماحي السخي بقلم د/ جعفر محمد عمر حسب الله
  • الهوية السودانية وموقع الفلاتة – الفلانيين فيها من الإعراب !! (3-3) بقلم د. محمد احمد بدين
  • حرام عليكم يا حكام جنوب السودان !!! التكريم للذين يستحقونه بقلم الاستاذ. سليم عبد الرحمن دكين-لندن
  • آهات وعاهات بقلم الحاج خليفة جودة
  • بين المقاومة والسلطة.. إطلالة على تفاعل الإعلام الفلسطيني مع انتفاضة القدس بقلم محمد أبو طربوش/ بيرو
  • نفاق الأمة الاسلامية المعاصرة يدمرُها.. بقلم عثمان محمد حسن
  • أبشروا بكرة قدم تسكنها الفوضى بقلم محمد الننقة
  • حيوية الحوار الوطني ......... وداعاً !! بقلم صلاح الباشا
  • نقوش على قبر العم والصديق الراحل: عبد الإله عباس الملك بقلم أحمد الملك
  • نحو ديمقراطيةٍ مُستدامةً والأملُ في مُستقبلٌ واعد بقلم عائشة حسين شريف - سودانيوز
  • اقتليني، فأنا أعشق رصاصتك بقلم د. فايز أبو شمالة
  • الكيل بالأمزجة ...!! بقلم الطاهر ساتي
  • القاموس.. تاني بقلم أسحاق احمد فضل الله
  • غبي !! بقلم صلاح الدين عووضة
  • النازيون الجدد لا قلب لهم..!! بقلم عبد الباقى الظافر
  • هل هي عودة الوعي؟! بقلم الطيب مصطفى
  • خداع الرئيس وإستحقاق الكاروري للإعدام !! بقلم حيدر احمد خيرالله
  • الهلال.. المغفل النافع بقلم كمال الهِدي
  • محنة الهوية السودانية بقلم شوقي بدرى
  • الانتفاضة الثالثة انتفاضة الكرامة (48) الانتفاضة تميز بضائع المستوطنات الإسرائيلية بقلم د. مصطفى ي


  • The Failure of the Addis Ababa Talks: Insistence on War, Prevention of Humanitarian Aid and Monopol
  • Headlines of Khartoum Newspapers on Nov 30
  • Arrest warrants out for two South Sudanese pastors
  • Al-Watan Party: Features of the National Dialogue Appeared Clearly
  • Immunity for Sudanese govt. officials should be abolished
  • Preliminary observations and recommendations of the UN Special Rapporteur on the negative impacts o
  • Dr. Obeidalla Receives Ambassador of Australia to Khartoum
  • Dozens of students injured, held in Sudan’s El Gezira Aba
  • Hassabo Mohammed Abdul-Rahman lauds Sudanese-Kuwaiti relations
  • Sudanese slain, two others injured in Libyan robbery
  •                    |Articles |News |مقالات |بيانات

    02-12-2015, 08:53 PM

    مواطن


    للتواصل معنا

    FaceBook
    تويتر Twitter
    YouTube


    Re: انسان الشرق ولؤم المركز ... مصائب سودانية � (Re: شوقي بدرى)

      شكرا للشعب الدنماركي،،كنا حينها طلابا في مرحلة الاساس،حين بدأ توزيع الجبن والزبدة الدنماركية كوجبة افطار،كانت علبة الجبن زرقاء وبها بقرة في حقل مخضر،قال لنا معلمنا وكنا في الصف الاول ان هذا الجبن من الدنمارك،،كانت تلك اول مرة في حياتي اتذوق الجبن الاصفر وما زال ذلك الطعم عالق في لساني،،حامد شاش كان حاكما للاقليم عند وصولنا لمرحلة الثانوية،كنا لا نراه كثيرا ولم يك كحكام البشير،يتجول دون حراسة،هادئا وقورا،كان كل شئ نظيف في عهده،،اذكر المجاعة والاف الاثيوبيين الذين التجأوا الي كسلا،،الجفاف ضرب الشرق حينها ولاول مرة رأينا اهل الريف يهيمون علي وجوهههم بحثا عن لقمة ولم يك نميري حينها ومعه الترابي قد اعلنوا الكارثة علي العالم،رأيت الرعاة يبيعون البقرة بعشر ربطة قصب واسعار الاغنام واللحوم قد تدنت الي درجة ان الجزارين في المساء كانوا يمنحونها مجانا،،كنا متحمسين وخرجت مظاهراتنا ونحن نهتف حامد شاش حاكم غشاش لاننا كنا نجهل كل شئ،نجهل ان اعوان نميري النظاف قد اوهموه انها ابتلاء وعلي الناس ان تصبر عليه،،كان اخي حينها يعمل في الصحة،بعد عودة قافلتهم من الريف كان يبكي فالاطفال كانوا يموتون بالعشرات،اما عن معسكرات اللاجئين فقد نصب الموت خيامه وتمدد
                       |Articles |News |مقالات |بيانات

    03-12-2015, 10:42 AM

    منال البشير


    للتواصل معنا

    FaceBook
    تويتر Twitter
    YouTube


    Re: انسان الشرق ولؤم المركز ... مصائب سودانية � (Re: شوقي بدرى)

      فعلا مجرمی الانقاذ يقتلون الشعب بالراجمات والاهمال لايرحمو لايخلوا رحمة ربنل تنزل ...بشة مرة مشی الشرق وجماعتو لملموا ناس الشرق المساكين والاعمی جا شايل المكسر اتخيل فی الخطاب بتاعو قاليهم شنو قال ليهم انتو ناس الخرطوم مااحسن منكم شايلين موبايلات انتو لازم تشيلو موبايلات زيهم وتدخلو النت كمان...عليك الله شفت سرحان بالناس اكتر من كده ده فات ماری انطوانيت غادی ....وللا ايلا يشيل ويلمع فی شوراع بورتسودان وانسان الشرق العطش والسل كاتلو ...نسال الله يرفع عننا البلا ده
      مرة اثناء تملی فی الخليج جات طفلة بتورم فی الرقبة حولتها قسم الامراض المعدية وكتبت التشخيص المبدای اشتباه درن ليمفاوی كل الاطباء قالو لا ده سرطان ليمفوما ...وفعلا بعد عمل الفحوصات طلع درن ليمفاوی ...تعال شوف قامت الدنيا وقعدت كيف يكون فی حالة درن فی الخليج علی الرغم من برنامج التطعيم المحكم وانا دی مافضل ليهم الا يسوو لی تمثال ...مدير الشؤون الصحية عمل اجتماع خاص وكلفونی بالغاء محاضرة عن السل وقيادة دورات تدريبية للاكتشاف الاكلينيكی للدرن والله تقول اكتشفت ليهم الذرة ...وسالنی مدير الشؤون الصحية قدام الكل انت ليه كنت متاكده انو ده درن ليمفاوی ...طبعا ماخجلت زی النميری وللابشة قلت ليهم لانو شفتو كتير جدا فی السودان فبقت عندی خبرة فی معرفتو من اول نظرة
                       |Articles |News |مقالات |بيانات


    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de