انحطاط بعض فئات المعارضة السودانية التى باعت الوطنية لمصالحها الشخصية والحزبية ! بقلم عبير المجمر(

حفل دعم الجالية السودانية بمنطقة واشنطن الكبري بالفنان عمر احساس
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 21-09-2018, 01:52 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
11-11-2016, 06:04 PM

عبير سويكت
<aعبير سويكت
تاريخ التسجيل: 07-08-2016
مجموع المشاركات: 241

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


انحطاط بعض فئات المعارضة السودانية التى باعت الوطنية لمصالحها الشخصية والحزبية ! بقلم عبير المجمر(

    05:04 PM November, 11 2016

    سودانيز اون لاين
    عبير سويكت-Sudan
    مكتبتى
    رابط مختصر


    قد يكون الهدف واحد ومشترك هو أن يتمتع الشعب السوداني بنظام عادل وحر وديمقراطي ولكن تختلف أساليب بعض المعارضين ومبادئهم ووسائلهم فيؤسفني ان أقول إن البعض يسعى إلى التغيير مستخدماً كل الأساليب القذرة ، والرخيصة، والحملات الإعلامية المفبركه فيصبح الشعار لبعض هؤلاء الفئات (الغايه تبررالوسيلة)، علما بأن هُنالك فئات معارضه شريفه ونزيهه ، ووطنية ذات مبادئ لأن همها السودان ، ولكن للأسف تشوهت صورة المعارضه بسبب فئات لا مبادئ لهم في الحياة .
    ما راءه السودان في السنوات الاخيره من أساليب قذره لم نراها ، ولم نسمع بها من قبل من إدعاءات خياليه ، ووهميه لإستخدام أسلحة كيميائية وغازيه ، وإبادات جماعية مروراً بالمتاجره حتى بالأمراض مثل الكوليرا التي ليست بمرض جديد على السودان عرفه في ظل حكم الإنقاذ ولم يسمع به من قبل ولم يطرق باب السودان إلا فى حكم الإنقاذ، حتى معاناة المرأه السودانيه والمفاهيم ، والمعتقدات ، والموروثات الخاطئه حملت حكومة الإنقاذ مسؤوليتها ، والابشع من ذلك المتاجرة بقضايا الطلاب المعارضين الذين تم شحنهم وتعبئتهم بطريقه خاطئه ،وغسلت أمخاخهم حتى صاروا كالدمي سهلة التحريك في أيدي بعض الأحزاب يتم استغلالهم وترويج قضاياهم من تهم إعدام ، وسجن ، وطعن بالسكين بالطريقه التي تروق لبعض المعارضين غير النزيهين وتخدم مصالحهم، وأتفه الأساليب أجمعها هو نسب كل ما هو سئ للإسلام تحت مسميات: (أفعال الحكم الإسلامي في السودان )،أواستنكار بعض الأفعال السيئه قائلين : (النظام الإسلامي في السودان) ، فتراهم يتفنون في تسميه النظام بشتى الألقاب الإسلامية عندما يريدون توجيه الاتهامات له أو نسب بعض الأفعال الشنيعه لدرجة أنهم باتوا ينسبون حتى تعصبات الطلاب وتشنجاتهم وكل تصرف غيرمقبول منهم إلى طلاب جامعه ام درمان الإسلامية ، وإستخدام هذه المسميات لشئ في نفس يعقوب فهم يعلمون جيداً أنه بهذه الطريقه يتم ترويج قضيتهم بصوره جيده في الغرب الذي بات يكره الإسلام المتطرف ويبغضه بصوركبيره ، وبغض النظرعن أن أكاذيبهم وإدعاءاتهم شوهت صورة السودان ، وجلبت بغض الغربيون ، وكراهيتهم له وزادت العقوبات الدولية، فهذه الفئات لم تكتف بانحطاط وسقوط الوطنيه في احزابها بل تعدت حدودها ولم تأبه لتشويه صوره الإسلام دين السلام والمحبه المكمل لرسالة عيسى عليه السلام صاحب رسالة السلام والتسامح، و بدلاً من نشر رسائل التسامح والسلام زرعوا الفتن ، والضغائن ، والعنصرية في نفوس الناس، وصحيح أن الانسان لا يعرف قيمة الشئ إلاعند فقده، فمارأيناه في هذه الاونه الأخيره من المعارضه غير الوطنية، وبعض أبناء البلد
    الذين امتلأت قلوبهم بالحقد تجاه إخوانهم وعمت عيونهم اثبت أن الجنوب قيادة وشعباً لم يفعلوا بالسودان ما فعلته هذه الفئات.،لقد عارض الجنوب بقيادة البطل والاب الروحي دكتورجون قرنق تغمده ألله بواسع رحمته بكل نزاهه وشرف لم يُدٌعو ولم يكذبوا ولم ينافقوا، وبطبعهم أخواننا الجنوبيين ليس من شيمتهم الخبث ، والمكر، والدهاء ، والنفاق والحقد ليس من سماتهم، وهذه هي سمات أولاد البلد السودانيين الأصليين كما قال المقنع الكندي :(لا أحمل الحقد القديم عليهم وليس رئيس
    القوم من يحمل الحقدا)، فسلام على الجنوب وعلى دكتورجون قرنق رحمه ألله وعلى كل من عارض معارضه نزيهة و وطنيه، وشريفه ،وسلام على كل من خلت نفسه من الأحقاد القديمه، والجديدة ،وملأ التسامح قلبه بالمحبه والسلام .
    بقلم : عبير المجمر ( سويكت )



    أبرز عناوين سودانيز اون لاين صباح اليوم الموافق 11 نوفمبر 2016

    اخبار و بيانات
  • جهاز الأمن يحتجز الصحفية أمل هباني لمدة ساعتين ويعتقل الكاتب الصحفي (سيد قنات)
  • والي البحر الأحمر : خارطة للتنمية تبدأ من حلايب
  • المؤتمر السوداني يكلف رئيساً بديلاً للدقير بعد اعتقال قيادات الحزب
  • أبرز عناوين صحف الخرطوم الصادرة صباح اليوم الجمعة 11-11-2016
  • كاركاتير اليوم الموافق 11 نوفمبر 2016 للفنان الباقر موسى عن مخرجات الحوار
  • الجبهة الشعبية تدعو الي إنهاء الحوار وتبني خط المقاومة
  • تحالف قوى المعارضة السودانية بالولايات المتحدة بيان الى جماهير شعبنا الشرفاء


اراء و مقالات

  • تأثير فوز دونالد ترامب على إتفاقيات المناخ الدولية بقلم لينة حسين الطيب يسن
  • الحزب الشيوعي : الأول والآخر!! بقلم حيدر احمد خيرالله
  • وحدة المعارضة أولي من إسقاط النظام بقلم إسماعيل أبوه
  • وصلت طائرة الميرغني الخرطوم واتخذ الاسلاميين قرار الانقلاب بقلم محمد فضل علي ...كندا
  • رسالة مواطنة سودانية الي اَهلها بقلم زينب صلاح مالك
  • السيستاني منديل الامراء و جراب الاحتلال بقلم احمد الخالدي
  • ترمب: الأفيون في عرق أمريكا بقلم عبد الله علي إبراهيم
  • ترامب الخطير بقلم سعيد شاهين
  • ونرسم ما حولنا لنفهم بقلم أسحاق احمد فضل الله
  • لعنة الغريب !! بقلم صلاح الدين عووضة
  • يتامى المسلمين؟ بقلم الطيب مصطفى
  • ترامب..الاغتيال..ام عبور المخاوف للجميع بقلم سهيل احمد الارباب
  • للذين يركعون ويسجدون ويسبحون ويحجون للصندوق سنويا نقول : الغضب الساطع آت وللصبر حدود !؟(1)

    المنبر العام

  • نرجو من جميع الشرفاء التسجيل هنا
  • اليوم الذي فقدت فيه الديمقراطية الامريكية روحها الرياضية
  • ثورة الغلابة تندلع في مصر مع شعارات قوية ....القوات النظامية:حضرنا و لم نجدكم
  • الغنماية. وود الخواجية
  • الفرحة بترامب زي فرحة ام سعدان بي تورها الدبران..!!
  • ترمب الجزيرة قناة الكيزان خارج الشبكة سجمكم يا كيزان
  • هل البشير مستعد الجنائية الدولية
  • تظاهر الآلاف في العديد من المدن الأمريكية، احتجاجا على فوز الجمهوري دونالد ترامب بالانتخابات
  • دونالد ترامب سيعمل على تقليم أظافر السعودية في الشرق الأوسط
  • السعودية سداد مستحقات -سعودي اوجيه
  • لابد من العمل على انهيار منظومة النظام نفسها
  • غلق مترو "التحرير" و"الأوقاف" المصرية تتخذ إجراءات استثنائية بالمساجد تزامناً مع دعوات التظاهر اليو
  • لماذا نهتم بالانتخابات الامريكية ؟
  • قوى الكارما.. الاسباب الخفية وراء الهزيمة الساحقة للديمقراطيين
  • Re: قوى الكارما.. الاسباب الخفية وراء الهزيمة
  • الامن يعتدى بالضرب على امل هبانى .. ويعتقل ثلاثة صحفيين وناشطين
  • المفكر اليساري نعوم تشومسكي يقدَم أفضل تحليل لأسباب فوز ترامب
  • عميا وقايداها مجنونة
  • كاليان كونواى ...لى مثلك ترفع القبعات
  • حقيقة اغلاق مصرف الموت كيتشنر
  • هوس ديني من طراز فريد
  • مستشار (ترمب) : سنعمل على ضمان تقديم البشير للمحاكمة
  • الرد على الكذاب إمعة الكاذبين المدعو مزمل فقيري
  • على أمريكا احترام حرية الإحتجاجات والتظاهرات واطلاق سراح المعتقلين فوراً
  •                    |Articles |News |مقالات |بيانات


    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de