تنظيمات الهوس الديني ونموذج الإخوان المسلمين (2) بقلم أحمد المصطفى دالي
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 11-12-2017, 07:17 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

ام درمان ...... خمسه سنين معاك (2) بقلم صلاح الباشا

06-09-2016, 03:32 PM

صلاح الباشا
<aصلاح الباشا
تاريخ التسجيل: 25-10-2013
مجموع المشاركات: 265

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


ام درمان ...... خمسه سنين معاك (2) بقلم صلاح الباشا

    04:32 PM September, 06 2016

    سودانيز اون لاين
    صلاح الباشا-السعودية
    مكتبتى
    رابط مختصر



    * كانت ام درمان في ذلك الزمان الذي شهد اقامتنا بها خلال السنوات (1970 --- 1975) تعيش كبقية مدن السودان واريافه اوضاعا معيشية متوازنة حيث كان الموظف او العامل يعيش علي راتبه الشهري بكل اطمئنان .. فيسدد حساب الدكان وحساب الجزار وحساب موزع الالبان الذي كان يحوم علي البيوت يوميا بعد العصر .. كما كان يسدد حساب افطاره الشهري لدي صاحب البوفيه في مكان عمله .. فلم يكن الدائنون يحملون هموما في تحصيل مبالغ مبيعاتهم عند نهاية الشهر .. كما لم يكن الفرد يخفق او (يزوغ) من سداد مديونياته لدي الغير ... وهكذا كانت تسير الحياة متناغمة تظللها الطمأنينة ويسودها الاستقرار.
    * اذكر اننا كمجوعة معلمين وطلاب بجامعة القاهرة في ذات الوقت ... نشترك في ترحيل بصات الطلاب للجامعة بمبلغ واحد جنيه فقط نسددها شهريا لسكرتارية الخدمات باتحاد الطلاب والذين يقومون بدورهم بتاجير البصات من شركة مواصلات العاصمة لمديرية الخرطوم قبل ظهور بصات ابورجيلة الصفراء لاحقا .. وكانت البصات تحمل الطلاب من وإلي كل احياء العاصمة المثلثة الي جامعة القاهرة بشارع علي عبداللطيف بالخرطوم غرب .. وكانت الجامعة نفسها انيفة ورشيفة وتمتاز بوسط ممتاز ومثقف من الجنسين .. حيث كانت الجالية المصرية ترفد جامعة القاهرة بالمئات من الطلاب الذين يقيمون مع ذويهم الذين كانوا يعملون إما في الري المصري او معلمين بالمدارس المصرية او بالسودانية ايضا.
    * كان مقهي يوسف الفكي هو بمثابة ملتقي للمعلمين وايضا للرياضيين بام درمان حيث يقع المقهي بشارع السوق الموردة وفي مواجهة السينما الوطنية ... حيث كنا نستمتع بكوب الشاي من الحجم الكبير وله نكهة خاصة وبمبلغ ثلاثة قروش فقط للكوب .. كما كان المقهي يقدم الكاكاو بالحليب بخمسه قروش .. اما اذا اردنا السكلانس المثلج وهو الايسكريم بالزبادي فلابد من دفغ مبلغ سبعه قروش ... وكان العم يوسف الفكي يجلس داخل دكانه لبيع الاحذية وربطات العنق والقمصان الراقية جدا وارد انجلترا حيث يأتيه الزبائن المميزين من كافة ارجاء العاصمة .. وكان شقيقه الاصغر خالد يقوم بتوزيع الطلبات علي رواد المقهي من بعد المغرب وحتي منتصف الليل.. ومن المعروف ان يوسف الفكي واخوانه كانوا من كبار اقطاب نادي الهلال .
    * كان رواد المقهي يرتادون سينما الوطنية او ام درمان في الدور الثاني بعد ان يخرج منها الطلاب او عمال خدم البيوت الذين يرتادون الدور الاول عادة ... حيث يكون جو السينما متاحا وهادئا للعائلات التي كانت السينما هي المقر الترفيهي لبرمجتها المسائية . ونستعرض في حلقات قادمة لمحات من تلك الافلام الباهرة ذات المضامين التي لايزال البعض يتداولها عند الحنين الي الماضي الزاهر قبل ظهور الفضائيات الحالية ... وهنا لابد من ان نتذكر قيمة سعر التذاكر للسينما .. فقد كانت تذكرة درجة الشعب باربعة قروش ويطلقون عليها في مصر ( الترسو ) فيقولون لك مثلا ان فريد شوقي هو ملك الترسو .. اي الطبقات الشعبية حيث كان فريد متخصصا في افلام الضرب واللكم لخصومه في الافلام .. كما كانت قيمة تذكرة اللوج بمبلغ ثمانيه قروش .. اما مقاعد البلكون علي جاتبي اللوج بمبلغ ريال واحد .. والريال كان يعني مبلغ عشره قروش .. اما الشلن فهي الخمسه قروش . والفريني هي قرشين فقط ويطلق عليه جزافا ( ابقشرين ) والشلن (ابخمسه) وكان ابقرشين من الفضة ومصمما في شكل خماسي الحواف .
    * بعد الخروج من الدور الثاني بالسينما .. كنا ندلف الي حيث تتواجد طبلية الباسطة التي يمتلكها عم ( بين ) ومن يتذوق باسطة عم بين فانه لن يتركها .. وكان عم بين يقوم بتوصيل لمبة كهرباء للطبلية بسلك طويل من صيدلية كمبال المتواجدة في الركن الشمالي الشرقي من الشارع الرئيسي بالسوق . وحتي عندما يخرج الجمهور من استادات الهلال او المريخ في منافسات دوري العاصمة فان منهم من يقضون وقتا مقدرا من المساء في قهوة يوسف الفكي او يحملون كمية من باسطة عم بين والتي كان يصنعها بالسمنة البلدي ويحشوها بمكسرات الفول السوداني فتزداد حلاوتها اكثر.
    * وللحدائق العامة ذكريات خالدة وهي تقع في مدخل ام درمان بشارع النيل وانت قادم من جهة الخرطوم وبعد كوبري النيل الابيض الصامد حتي اللحظة .. فبعص الناس بسهرون ويتناولون العشاء في حديقتي الجندول او النيلين بشارع نيل ام درمان وتوجد في مكانهما حاليا جامعة القرآن ومسجد النيلين .. كما كان البعض يدلفون الي حديقة الموردة الحالية والتي كانت تشتهر بالسمك البلطي والكوارع ... اما حديقة الريفيرا فكانت متخصصة في المشويات .. غير ان بعض الناس يفضلون تتاول سمك ( الصير ) المقرمش ويباع الكيلو بعشره قروش في مطاعم سوق الموردة المواجهة للحديقة .. لكن آخرون يدلفون الي مطعم السبكي للسمك.
    نواصل في الحلقة القادمة ،،،،،



    أبرز عناوين سودانيز اون لاين صباح اليوم الموافق 06 سبتمبر 2016


    اخبار و بيانات

  • سفير فنزويلا فى السودان: دعمنا السياسى للسودان سيتواصل فى قمة دول عدم الانحياز المقبلة
  • البشير يؤكد دعم السودان لليمن لتحقيق الاستقرار والأمن
  • في مُحاكمة كادري حزب الأمة عماد وعروة .. تبرئة الأول وإدانة الثاني بالسجن والغرامة
  • دراسة تكشف ارتفاع عدد المتشردين في الخرطوم إلى 24 ألفاً
  • كاركاتير اليوم الموافق 06 سبتمبر 2016 للفنان عمر دفع الله عن الاضحية فى السودان


اراء و مقالات

  • تعقيب: بقلم د. عمر القراي
  • البيت كله مصاب بجنون البقر! بقلم أحمد الملك
  • مُهند الـ«Honey» هل نور للـ«EU» هي جواز العبور؟! (1) بقلم رندا عطية
  • لا لدين قد عملنا نحن لشهواتنا فداء بقلم سعيد شاهين اخبار المدينه تورنتو
  • ياسر عرمان .. قرب تعال بقلم طه أحمد ابوالقاسم
  • الجيش المصري وايقونة البقاء للدولة الوطنية بقلم سميح خلف
  • التحالف الوطني وانتظار الانطلاقة الجديدة بقلم اسعد عبدالله عبدعلي
  • دكاكين التعليم العالي بقلم فيصل محمد صالح
  • معركة إيلا.. !! بقلم عثمان ميرغني
  • الناقل غير الوطني..!! بقلم عبدالباقي الظافر
  • والقادم هو بقلم أسحاق احمد فضل الله
  • فارسة أحلامي !!! بقلم صلاح الدين عووضة

    المنبر العام

  • هل توجد خلوة شرعية فى قانون سجون الكيزان!!!!!
  • أصهارُ الله
  • اليقظة الحذر ود الباوقة يكتب باسم جهاز الامن
  • جرائم الاغتصاب في دولة جنوب السودان
  • اقتراح بتسليم جلود الاضاحي لشباب شارع الحوادث
  • هل يمكن ان يسد الصمغ العربي الفجوة التي نتجت عن فقدان الجزء الاكبر من النفط في الصادرات؟
  • شول منوت......
  • دردشةٌ فقهيَّة: الحجاب في الإسلام
  • حبيبنا طلحة جبريل .. منور الشاشة .. لقاء رائع
  • يا عمر البشير: خلي بالك من الأمير شول منوت: يا الأحيت سنن البرامكة..!
  • جات من "حسن مكي"!
  • ضيعناك وضعنا وراك يا عبود 1964..العذاب ولا الأحزاب 1985..بعد البشير تبكوا بس!
  • خامنئي بهجوم غير مسبوق يدعو لتدويل الحج ( نص النداء )
  • يا صلاح جادات و زهير عثمان حمد....عملتو لينا وجع وش..ما معقول يا زولين...مليون بوست في اليوم!
  • المفتي المصري علي جمعة : يجب تشجيع سياحة العري لأن المسلمين كانوا يطوفون عراة حول الكعبة
  • لكن ما أكلتو نيم يا ســـودانير
  •                    |Articles |News |مقالات |بيانات

    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de