منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 21-11-2017, 05:34 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

النجاشي سوداني وكانت مملكته سوبا بقلم سيف الاقرع

08-04-2017, 02:53 PM

سيف الأقرع
<aسيف الأقرع
تاريخ التسجيل: 26-10-2013
مجموع المشاركات: 12

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


النجاشي سوداني وكانت مملكته سوبا بقلم سيف الاقرع

    02:53 PM April, 08 2017

    سودانيز اون لاين
    سيف الأقرع-
    مكتبتى
    رابط مختصر


    بقلم سيف الاقرع

    السودان دار الهجرتين الاولى والثانية للصحابة

    للبروفسور الشيخ حسن الشيخ الفاتح قريب الله

    كنت اود ان يكون مدخلي في هذا المقال بكلمة اوجهها لروح هذا العالم الفذ المتواضع والشيخ الجليل هذا الرجل الامه العالم العلامة الذي يندر ان يجود الزمان بمثلة و الذي كان يقيم للعلم حلقات في مسجد الشيخ قريب الله بأمدرمان وفي كثير من الدول العربيه والتي كان بعضها يحرص على دعوته سنويا لاقامة حلقات العلم والمشاركة بأثراء المجالس بعلمه الوفير وكثيرا جدا من مناير العلم التي لاتحصى داعيا حكيما و ابا مربيا .. هذا الرجل العلامه البرفسور المتواضع والذي كان بنظف مسجد الشيخ قريب الله كما اخبرني احد اللذين شاهدوا ذلك والناس نيام ينظفها للمريدين وطلبة العلم اللذين يقصدون الشيخ الفاتح والده بود نوباوي بأمدرمان وهو في نفس الوقت كان استاذا جامعيا لامعا يشاراليه بالبنان ويعرفه القاصي والداني .. اي تواضع هذا ايها الرجل الامة اي كلمات ياسيدي لا تعبر ابدا عن هامتك وقامتك او تلك الابتسامة التي تستقر في القلب منشرحا لها من ترحابك الذي ليس له حدود .. لا يسلم عليك جالسا قط كبيرا كنت ام صغيرا مريضا كان ام معافى ولكني اجد نفسي فقيرا امامك مفلسا لغويا وفكريا فلك العتبى حتى ترضى حيا وميتا لا تعبر عنك الكلمات ولا يصفك واصف نم قرير العين هانئها ياسيدي في رحمة مولاك رضي الله عنك وارضاك 00

    هذه قطوف اخترتها من كتابه .. والكتاب شيق جدا ويسرد حقائق مزهلة يجهلها الكثير من الناس .

    يقول البروف في كتابه السودان دار الهجرتين الاولى والثانية للصحابه ( ص ) 138 الى (ص ) 145

    اسم ملك بلاد المهجر وطرف من سيرته :

    اسم ملك بلاد المهجر ( الاول والثاني ) للصحابة هو اما :

    أ‌) اصحمة ( ومعناه عطية ) .. ( سيرة ابن هشام ج2 ص79)

    ب‌) او اصخمة

    ج ) او صحمة .

    د ) او اصمحة .

    وهي - كما ترى اربعة الفاظ لا يختلف الثاني والثالث منها عن الاول الا بزيادة نقطة فوق الحاء في الثاني وبأسقاط الالف عن اصخمة في الثالث .. علما بأن اللفظ الاخير كتبت الميم فيه قبل الحاء .. وهذا ان دل على شيء فاْنما يدل على الاختلاف الطفيف بين الالفاظ الاربعة .. على انه ايا كان الاختلاف فان المؤرخين آثروا استعمال ( اصحمة ) ونسبوا الابن المسمى بذلك الى اب له اسموه ( ابحر ) .

    هذا وابحر المذكور كان فيما يبدو ضعيف الشخصية او السلطة بدليل ان حاشيته تمكنت من التحكم في مصيره ومصير المملكة من بعده فقتل ( ابحر ) ويتم ابنه الوحيد ( اصحمة ) وولي الملك بعد ( ابحر ) المذكور اخ له .

    كانت حجة من قتلوا ابحر هي رغبتهم في استقرار الملك في اسرة اخ الملك المقتول حيث كان للاخير من الاولاد الذين يمكن ان يتداولوا الملك بينهم اثنا عشر ولدا بينما لم يكن للملك ابحر الا ابنه الوحيد ( اصحمة )

    عاش اصحمة بعد مقتل ابيه في بلاط عمه وابدى من النباهة والذكاء والوعي وحسن التدبير وسعة الافق ما اخاف قتلة ابيه منه فأستغلوا ضعف عم اصحمة وطلبوا منه ان يختار بين قتل ابن اخيه او نفيه فأستجاب تحت ضغطهم واصرارهم لمطلبهم بنفيه , واسلمه لهم فخرجوا به وباعوه لرجل عربي من بني ضمره فذهب به الى بلاده ما بين مكة والمدينه ومكث عنده يرعى له الابل والغنم على انه ما ان مات عمه موتا مفاجئا بسبب صاعقة اصابته وفشلت الحاشية في ايجاد بديل له من اولاده حتى اقبل بعضهم على بعض يتلاومون واستقر رايهم اخيرا على البحث عن اصحمة واعادته الى البلاد ليتولى شؤون الحكم بها وقد تم لهم ما ارادوا ( جاء في رواية ابن هشام ما يفهم منه ان الحاشية ادركت الضمري مشتري اصحمة ولما يزل في الطريق ج2 ص 90 .. وجاء في رواية السهيلي في الروض الانف ما يفيد ان الضمري اسعبد اصحمة طويلا وجعل السهيلي ذلك سببا لمعرفة اصحمة بلسان العرب وفهمه لما تلي عليه سورة مريم بل وبكائه ج2 ص 94 علما بأن الاساقفة انفسهم مع انهم لم يعيشو في بلاد العرب كما عاش اصحمة على حسب رواية السهيلي بكوا كذلك حتى اخضلوا مصاحفهم .... سيرة بن هشام ج2 ص 88 ... وذلك ان دل انما يدل على شيوع اللغة العربية بالسودان ومعرفة اصحمة بها واتقانه لها حتى قبل استعباده ..

    كان اول ما بدأ به اصحمة حكمة العادل ان امر حاشيته ان يردوا للضمري ما استلموه قبلا من مال بشأنه عند بيعهم له .. وهنا ادركت الحاشيه انهم يواجهون ملكا عادلا قوي الشخصية نافذ الكلمة فأستجابو لحكمه وردوا للمشتري مبلغ المائة او الستمائة درهم التي سبق ان استلموها منه ثمنا لاصحمة .

    اعقب هذا الحكم احكام اخرى عادله اضيفت الى صحيفة العدالة التي سار عليها سابقوا هذا الملك ومن اجلها عرفت بلاد السودان بأرض الصدق كما جاء ذلك في حديث لرسول الله صلى الله عليه وسلم ..

    كان من ابرز السمات السياسية والاجتماعية لحاكم ارض الصدق ..

    1/ تحريم الرشوة ولو قدمت في شكل هدية .. وقد يدأ بنفسه واساقفته فرد على وفد الكفار ما سبق ان قدموه له قائلا ردوا عليهما هداياهم فلا حاجة لي بها فوالله ما اخذ الله مني الرشوة حين رد لي ملكي فآخذ الرشوة فيه .. ( سيرة ابن هشام بأعلى الروض الانف ج2 ص88 )

    2/ مراعاة جانب الله وعنها ورد ..تكملة لما ورد في السطر السابق ( وما اطاع الناس في فاطيعوهم فيه ) سيرة ابن هشام الروض الانف ح2 ص 88

    3/ منح الحق لكل مظلوم في اللجؤ السياسي الى بلاده .. وقد ورد في هذا الصدد ان ملك السودان قال للمهجرين اذهبوا فأنتم شيوم ( اي امنون ) بأرضي, من سبكم غرم من سبكم غرم , من سبكم غرم .. ما احب ان لي ديرا من ذهب ( اي جبل ) واني آذيت رجلا منكم .. ( سيرة ابن هشام ج2 ص 88 )

    4/ حماية الاديان وحرية العقيدة .. وقد ورد في هذا الصدد ان ملك السودان قال لقومه : من نظر الى هؤلاء الرهط ( يعني المهاجرين ) نظرة تؤذيهم فقد عصاني فأنه لا رهبوت اليوم على حزب ابراهيم ( الجواهر الحسان ص162 )

    5/ احترام حق الجوار .. وفي هذا الصدد ورد ان ملك السودان قال لقومه وقد اوصوه بتسليم المهاجرين الى وفد الكفار : لا فالله اذن لا اسلمهم اليهما ولا يكاد قوم جاوروني ونزلوا بلادي واختاروني على من سواي حتى ادعوهم فأسألهم عما يقول هذان في امرهم فأن كانوا كما يقولون اسلمتهم اليهما ورددتهم الى قومهم وان كانوا على غير ذلك منعتهم منهما واحسنت جوارهما ( سيرة ابن هشام بأعلى الروض الانف ج2 ص 87 )

    6/ ائثار الحق .. حيث ورد ان ملك السودان ما ان قدم المهاجرون الى بلده واستوثق منهم عن خير من يترقبه وعن كنه رسالته حتى اعلن - عن معرفة وعلم وصدق – نبؤة سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم واشهد الله والناس على ايمانه بها قائلا اشهد انه لرسول الله وانه هو المبشر به عيسى ووالله لولا ما انا فيه لأتيته ( الجوهر الحسان ص209 سطر 18 )

    7/ الجرأة في اعلان ما يؤمن به والدعوة اليه .. وقد ورد في هذا الصدد ان ملك السودان قال للقسيسين والرهبان في بلاطه انشدكم بالذي انزل الانجيل على عيسى هل تجدون في الكتب المقدسة ما يدل على ان بين عيسى ويوم القيامة رسولا صفته ماذكر هؤلاء ( يعني جعفرا واصحابه ) فقالوا : اللهم نعم , بشر به عيسى عليه السلام فقال : من آمن به فقد آمن بي و من كفر به فقد كفر بي (الجواهر الحسان ص 209 سطر 15 )

     مساكن الصحابة بالسودان

    مساكن الصحابة بالسودان .

    يستفاد من النصوص التي وردت بشأن الهجرة ان الزبير ابن العوام – انتدب من رفقائه المهاجرين ليتابع بنفسة ونيابة عنهم معركة دارت بين مضيفهم النجاشي وبين اعدائه . فأحضر لهذا الغرض قربة نفخها وربطها على صدره فسبح بها في النيل حتى خرج الى الشاطيء الاخر الذي به ملتقى القتال فانطلق فحضر القتال ... تقول ام سلمه رضي الله عنها وكانت من المهاجرات الى ارض الحبشة ( فوالله انا لعلى هذا الحال متوقعون لما هو كائن اذا طلع الزبير وهو يسعى فلمع بثوبه وهو يقول : الا ابشروا فقد ظهر النجاشي واهلك الله عدوه ومكن الله له في بلاده .. قالت فوالله ما علمتنا فرحنا فرحة قط مثلها .. قالت ورجع النجاشي وقد اهلك الله عدوه ومكن له في بلاده واستوثق عليه امر الحبشة فكنا عنده في خير منزل ( امنا على ديننا وعبدنا الله تعالى لا نؤذى ولا نسمع شيئا نكرهه) .. بخير دار عند خير جار حتى قدمنا على رسول الله صلى الله عليه وسلم ..

    اضف الى ما تقدم انه قد ورد ايضا بهذا الشأن ما يفيد ...

    أ‌- ان النيل كماء كان يفصل بين المهاجرين وبين ساحة المعركة , كما في قول صاحب كتاب الجواهر الحسان وهو ( ثم خرج بقومه الى ملاقاة العدو وكان بيننا وبين محل القتال عرض النيل ... كان يفصل بين النجاشي وبين اعدائه كما في رواية سيرة ابن هشام وهي .. ( وسار اليه النجاشي وبينهما عرض النيل )

    ب‌- ان النجاشي رغبة منه في توفير اقصى درجات الامان للاجئين السياسيين الى بلاده ( ارسل الى جعفر واصحابه فهيأ لهم سفنا وقال اركبو فيها وكونوا كما انتم فان هزمت فأمضوا حتى تلحقوا بمن شئتم , وان ظفرت فأثبتوا ) ..

    هذا والدارس للنصوص السابقة وغيرها يتضح له ما يأتي :

    أ – ان الصحابة المهاجرين كانوا يسكنون في نفس العاصمه التي كان بها مقر النجاشي او على مقربه منها .

    ب – ان النيل كما كان يفصل بين النجاشي وبين اعدائه كان يفصل بين المهاجرين وبين اعداء مضيفهم مما يعني ان جهة سكناهم وسكنى النجاشي – كانت واحده وهي فيما ترجح شرق النيل ,

    ج- ان الجهة التي عبر منها الزبير الى الساحل الاخر من النيل كانت صالحة للعبور , وذات عرض مناسب والا لما امكنه ان يعبرها على قربة منفوخة .

    د – ان الفترة الزمنيه التي استغرقها الزبير في رحلة العبور كانت قصيره نسبيا بدليل انه لم يتزود لها , وان رفقاءه كانوا على مقربه من شاطيء النيل ينتظرون عودته منها .

    ه – ان الطقس انذاك كان مناسبا والا للبس ثيابه بدلا من ان يشير بها الى رفاقه بعد طلوعه من النيل .

    و – ان الساحة التي دارت بها المعركة غرب النيل كانت سهلا منبسطا واسعا لا حزن فيه ولا جبل بدليل ان الزبير ( انطلق حتى حضرهم ) ... والانطلاق لفظ لا يستعمل الا لمن صعد جبلا او علا تلا او حزنا

    ز – ان مجرد اقدام الزبير على عبور النيل مع انه من اهل مكة لا من اهل السواحل وهو حدث السن- يؤكد ان اقامته بالسودان هو ورفاقه كانت على مقربة من النيل كما يؤكد انه سبق ان قام بعبور النيل عدة مرات والا لما خاطر بحياته في عبور كل عرض النيل في اول محاولة يقوم بها خاصة والفترة التي عبر فيها النيل كانت فترة حرب لا فترة عادية .

    منطقة العبور .

    لتحديد المنطقة التي عبر منها الزبير لمراقبة المعركة – لا بد من التعرض بشيء من الايجاز لمجرى النيل

    أ‌- النيل كما يمر بأرض الحبشة بمفهومها الحالي المعاصر – يمر بأرض السودان بمفهومه الحالي المعاصر

    ب‌- يتراوح ارتفاع منبع النيل في كل من بحيرة ( تانا ) ونهر عطبره بالحبشة – مابين 1840 الى 1500 مترا .. وهو انحدار كما ترى تعسر معه الملاحة بالسفن بالوسائل البدائية كالقربة المنفوخة .

    ج – ان النيل بوجه عام نهر جبلي شديد الانحدار في كل مجراه من بحيرة ( تانا ) الى الخرطوم ذلك ان مستوى بحيرة ( تانا ) 1840 مترا ومستوى النيل بالخرطوم اقل من 400 متر فوق سطح البحر .

    د- يبلغ انحدار النهر من بحيرة ( تانا ) الى الخرطوم 1440 مترا في مساحة قدرها 1622 مترا

    ه – النيل في بلاد النوبة مابين الخرطوم واسوان اكثر انحدارا منه في جنوب الخرطوم وهو مع ذلك كثير الجنادل والخوانق وغير صالح للملاحة

    و- متوسط انحدار النيل فيما بين الخرطوم واسوان يبلغ نحوا من 6800 .. علما بان الانحدار المذكور يزيد اكثر في اقاليم الجنادل والخوانق .

    ز- اول المسالك الصعبة التي تعترض مجرى النهر تلك المساحة التي يطلق عليها احيانا اسم الشلال السادس او خانق السبلوقة وهي تبعد عن الخرطوم مسافة 60 كيلو مترا حيث تبدا عند بلدة ( ود رملي ) وتنتهي بعد مسافة 60 كيلو مترا اخرى عند موضع بدعى قوز الحبشي

    ح- ان اقرب نقطة نيليه بين مكة والحبشة هي بحيرة ( تانا ) وهذه تبعد عن مكة حوالي 1700 كيلو مترا ..

    ط- ان اقرب نقطة نيلية بين مكة ونهر عطبرة بالسودان تبعد حوالي 700 كيلوا مترا ( 425 ) ميلا ...

    ي- ان نهر عطبرة وان كان اقرب نسبيا الى مكة مقارنا بغيره من اجزاء النيل – فان طبيعته غير صالحة للملاحة العادية فضلاا عن اجتيازه وعبوره على قربة منفوخة توضع تحت جسم العابر , كما فعل الزبير بن العوام اذ هو كما ورد – يمثل نهرا جبليا يحاكي نظامه جريان السيل الجارف لا مثيل الانهار الدائمه علما بانه يجف في وقت التحايق حتى لا يبقى في اكثر مجراه ماء مطلقا فاذا هطلت الامطار في الحبشة في اواخر مايو واوائل يونيو ازداد مستوي النهر وجاء الفيضان فجأة

    ك- كان وما يزال انحدار نهر عطبرة ما بين خشم القربه والنيل لا يقل عن 1/4000 بينما انحدار الازرق قد يبلغ 1/100 فيما بين الرصيرص والخرطوم .
    ان عرض نهر عطبرة كان وما يزال من القصر بحيث يتمكن الناطر ان يشاهد عبره وعلى ساحله ما يجري على الساحل الاخر . اضف الى كل ما تقدم ان مجرى النيل من حيث صلاحية الملاحة وعدمها ينقسم الى ثلاثة اقسام .

    أ‌- قسم اعلى او جنوبي يمتد الى نحو 21 كيلو مترا شمال ود رملي وينتهي عند جزيرة الريان ..وفيه يتدفق ماء النهر بنسبة ( 1: 7000 واحد الى سبعة الاف ) والملاحة شاقة ضد التيار وعلى الاخص في زمن الفيضان .

    ب‌- قسم اوسط من الشلال السادس يبدا شمال جزيرة الريان وهو عبارة عن خانق طويل 12 كيلو مترا

    ج- قسم اسفل او شمالي يبلغ طوله17 كيلو مترا وفيه تكثر الجزر الصخرية وتحتل من مجرى النيل مكانا كبيرا وهو يمتاز بالانحدار الشديد ( بنسبة واحد الى خمسة الاف ) 1: 5000 وهو قسم –تتعذر فيه الملاحة ...

    بناء على ماتقدم من دراسات اذكر ما يلي :

    1) ان اقامة المهاجرين كانت على ساحل اقرب الاماكن صلاحية للملاحة مما مكنهم من متابعة المعركة ومكن الزبير من الوقوف عليها بنفسه ومشاهدتها عن كثب نيابة عنهم .

    2) ان الزبير لم يعبر نهر عطبرة بالسودان لانه نهر جبلي يحاكي نظامه جريان السيل الجارف علما بأن الرؤية تمكن عبره ومن ثم فلا فائدة اضافية تجنى من عبور الزبير له ثم العودة لاخطار الصحابة بنتائج معركة تدور رحاها امام ناظريهم بل لا معنى ايضا لتلويح الزبير بثيابه ما دام شاطيء نهر عطبرة اقل عرضا من شاطيء النيل.

    3) ان الزبير لم يعبر نهر عطبرة بالحبشة لنفس الاسباب التي ذكرناها انفا.

    4) ان صلاحية الملاحة مابين الرصيروص والخرطوم تجعل من المؤكد ان يكون الزبير قد عبر النيل في ذات المنطقة

    5) انه مادامت سوبا تقع ضمن المنطقة الصالحة للملاحة فانه من المرجح ان تكون المنطقة التي عبر منها الزبير قريبة منها خاصة :

    ( تقع سوبا على بعد 15 ميلا من وسط الخرطوم وفي جوارها اطلال مدينة سوبا القديمة عاصمة مملكة علوة وكان فيها قصور تاريخية وكنائس فخمة وبساتين زاهرة .. ويري البعض ان نفس مدينة سبأ كانت من بناء سبأ ابن نوح ,راجع جغرافية وتاريخ السودان لنعوم شقير ص 111 هذا وجاء في كتاب الجواهر الحسان في تاريخ الحبشان ان العاصمة كانت تنقل من جهة الى جهة بحسب تنقلات حكومتها .. )

    أ – ان سوبا كانت عاصمة للسودان او مملكة علوة ابان قدوم المهاجرين اليه .

    ب-ان مملكة علوة عرفت في بعض الوثائق بأسم مملكة الحبش

    ج- ان البر المؤدي الى مملكة علوة من الميناء كان يعرف بأسم البر الحبشي .
    الخلاصة :

    اخلص من كل ما تقدم بأن المهجر الاول والثاني للمسلمين كان بأرض السودان الحالية لا بأرض الحبشة الحالية , وان الاقرب للقبول ان يكون المهاجرون – كما قلنا – قد استقروا في سوبا عاصمة مملكة علوة المعروفة في بعض الوثائق بأسم مملكة الحبش خاصة وتلك المنطقة – كما ذكرنا – كانت من اكثر الاماكن الجنوبية صلاحية للملاحة , علما بأن تقرير ذلك لا يعني اغفالنا لما ورد من ان وفاة النجاشي اصحمه كانت بقرية واقعة بين مدينتي ( حوزين و اطلي ) التابعتين لقسم التجري المعروفة عند اهالي تلك بأسم احمد نجاشي .. ذلك ان النجاشي وان اورد البعض في اخباره ما ذكرنا فأننا لا نستبعد ان يكون المراد بالخبر احد ملوك الحبشة الاخرين خاصة ومعاصر الرسول صلى الله عليه وسلم اسمه اصحمة واسم هذا احمد , على اننا لو سلمنا جدلا بأن معاصر رسول الله صلى الله عليه وسلم دفن في نفس تلك المنطقة فاننا لا نسبعد ان يكون اصحمة قد اختار تلك المنطقة في فترة من فترات حكمه عاصمة له اذ قد ورد ان العاصمة في عهده كانت تنتقل من جهة الى اخرى بحسب تنقلات الحكومة .. علما بأن نفس تلك المنطقة كانت حتى عهد قريب تابعة لحدود السودان الحالي .

    هذه اخي القاريء نقطة من فيوضات بحر هذا العالم الجليل علية رحمة الله من كتابة السودان دار الهجرتين الاولى والثانية للصحابة .. والكتاب اقل ما يمكن ان يقال عنه انه مدهش ويحتوي على معلومات وبحث مقدر جدا به جهد واضح وانا هنا اناشد سسلسسلة انتشار التي قامت بطباعة هذا الكتاب ان تقوم بطباعتة مرة اخرى للفائدة العظيمة له ولتاريخ وتوثيق ما يدعيه غيرنا وهو حق لنا .. وقد نقلت هذه الصفحات البسيطة كما وردت من هذا الكتاب العظيم لتنوير القاريء السوداني والعربي بل والعالم الاسلامي اجمع ولفت انتباهه لهذا الكنز الذي بين ايدينا .. وعن تلك الحقائق التي لا تقبل الجدل ..

    سيف الاقرع




    أبرز عناوين سودانيز اون لاين صباح اليوم الموافق 08 ابريل 2017

    اخبار و بيانات

  • الدورة الثانية للجنة التشاور السياسي بين السودان ومصر تلتئم غدًا بالخرطوم
  • أمير قطر يزور أديس أبابا بالإثنين مسؤول عسكري إثيوبي: تعاون مع السودان لتأمين الحدود المشتركة
  • تسيير جسر من المساعدات الإنسانية لدولة جنوب السودان
  • للرجال بين 18 إلى 49 عاماً واستثناء الآخرين السودان يفرض على المصريين تأشيرات دخول معاملة بالمثل
  • مطالبات بإنهاء تفويض اليوناميد بدارفور
  • عصام البشير يدعو لتحقيق عادل في النزاع بين الحمر والكبابيش
  • إنتاجية عالية لمحاصيل الذرة والسمسم بمشروع القاش
  • تقرير: خطة أوروبية لبناء قوات بالسودان تمنع الهجرة غير الشرعية


اراء و مقالات

  • من حقوق المرأة بقلم د. عارف الركابي
  • حكاية من حِلّتنا..! بقلم عبد الله الشيخ
  • احلام الرجل العجوز..!! بقلم عبدالباقي الظافر
  • اللعب مع الكبار !! بقلم صلاح الدين عووضة
  • وزارة الخارجية : تتحدث بما لا تعلم!! بقلم حيدر احمد خيرالله
  • الخطر الكامن ــــــ ما بين الحمر والكبابيش بقلم ياسرقطيه
  • لا شرعية إلآ شرعية مجلس التحرير الإقليمي (للمنطقتين) في ظل غياب المؤسسات القومية للحركة!!..
  • علي الجيش السوري ان يصطحب بشار الاسد الي اقرب ميناء وتوديعه من اجل انقاذ شعبهم وبلادهم
  • لاسترداد العافية النفسية والسلام الاجتماعي بقلم نور الدين مدني
  • عفوا عبدالباقي الظافر الطريق إلى واشنطون لا يمر عبر القاهرة بقلم يوسف علي النور حسن
  • النوبة صاروا ينافسون الدواعش فى التطرف الدينى البغيض المريض ! بقلم (عبير المجمر (سويكت

    المنبر العام

  • مقابلة مع عبد العزيز الحلو
  • هل تؤيد التكامل الاقتصادى والعسكرى مع اثيوبيا كمواطن
  • الحســن الميرغني تيمور السياسه السودانيه الجديد
  • سيلفى مع ربنا
  • ما هي رسالة شيخ الأميـن ؟!!
  • اضطرابات في الوجدان
  • د. عمر فضل الله: الاستيراد من مصر خيانة للشعب والوطن (#قاطعوا_المنتجات_المصرية)
  • مسرح كوستي يا كاشا
  • سادي نبطشية
  • نصف سكان عاصمة هذه الدولة العربية مرضى نفسيون !! (الخرطوم طبعا)
  • البشير: بالله .. بالله.. دع النار تحرق المارقوت..؟!
  •                    |Articles |News |مقالات |بيانات

    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de