المسألة تجاوزت العنصرية والظلم الي حق الحياة بقلم محمد ادم فاشر

عزاء واجِب ، وتعريف .. بقلم عادل الحكيم
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 19-11-2018, 04:49 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
17-01-2017, 06:54 PM

محمد ادم فاشر
<aمحمد ادم فاشر
تاريخ التسجيل: 26-10-2013
مجموع المشاركات: 90

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


المسألة تجاوزت العنصرية والظلم الي حق الحياة بقلم محمد ادم فاشر


اراء و مقالات

  • في الذكرى الثانية والثلاثين لإعدام الأستاذ محمود محمد طه: مغزى لحظة الثامن عشر من يناير 1985
  • يستنكرون ويتناقضون بقلم شهاب طه
  • المجلس الوطنى بعد رفع الحظر بقلم عمر الشريف
  • ان انسى لا أنسى (3) بقلم د. عبدالكريم جبريل القونى - جوهاسبيرج
  • رفع العقوبات..ماذا فعلت لكي تفرض أمريكا عشرين سنة عقوبات؟ بقلم أحمد حمزة أحمد
  • هات يا زمن .. جيب كل أحزانك تعال.. جيب المحن! بقلم أحمد الملك
  • جهاز الأمن و المخابرات و تبني سياسات جديدة بقلم زين العابدين صالح عبد الرحمن
  • الأفارقة يلعبون ونحن نتفرج بقلم كمال الهِدي
  • سودانية 24 بقلم فيصل محمد صالح
  • بدأ العد التنازلي.. من اليوم! بقلم عثمان ميرغني
  • توجسات ..!! بقلم الطاهر ساتي
  • أفراح التطبيع..! بقلم عبد الله الشيخ
  • والآن نستطيع أن نقول بقلم أسحاق احمد فضل الله
  • البصيرة أم حمد يا سعادة الوزيرة!! بقلم عبدالباقي الظافر
  • زجاجة السمن !! بقلم صلاح الدين عووضة
  • مع المعلم الشهيد / محمود محمد طه في ذكراه.. بقلم حيدر احمد خير الله
  • يا فتَّاح يا عليم يا رزَّاق يا كريم .. !! بقلم هيثم الفضل
  • مفاوضات سرية بين ترامب والخرطوم وكلمة السر المساعدة في الحرب علي الارهاب بقلم محمد فضل علي .. كندا
  • إخواتي المصريين،، نحترم القضاء ولكن لا تبالغوا في ضمان مصرية تيران وصنافير ..!!؟ بقلم د. عثمان الو
  • المحقق الصرخي .. يا دواعش الفكر كلامكم ومبناكم يخالف العقل و الخيال بقلم احمد الخالدي

    المنبر العام

  • دجل غير- سهير عبدالرحيم
  • بدات منذ ساعة أجتماعات باريس-صورة
  • سوق ليبيا .. البحث عن بديل- تحقيق
  • السودان أصبح شريكٱ مهمٱ لأميركا في مكافحة تنظيم الدولة اإلإسلامية
  • مغادرة د.امين مدني إلى القاهرة
  • محافظ بني سويف- يطمئن على مصابى حادث انقلاب الأتوبيس السودانى
  • الفريق طه .. صدق نبوءة شيخ الأمين!
  • بكري حسن صالح: (الرئيس بخير وصحة جيدة والزعلانيين القاعدين برا لازم يجو)
  • القائم بالأعمال الأمريكي: “ترامب” يمكن ان يلغي قرار رفع العقوبات
  • إستبيان! ما رأيك في تطبيق الشريعة الإسلامية في السودان؟
  • معتقل سياسي مربط بالجنازير في زنزانة ضيقة : ويتحدثون الحوار والحريات(صورة)
  • اغنية راب جديدة عن حادثة المترو
  • كيف تدافع عن خاتم الانبياء وانت لـــــص اسفيرى
  • الأستاذ محمود محمد طه: يحيون ذكراه في أيوا سيتي ٢١ يناير
  • يعملوبا شنو بعد دا!
  • رفع الحظر وجهة نظر تخص الاكاديمين والجامعات للحصول على مراجع العلمية من المواقع الاليكترونية
  • في عهد " البشير " بدا النساء في سياق سيارات الاجره فديو
  • اصابة اطفال الخلاوي بالكوليرا
  • سلامات .. الإعلامي الأستاذ/ كمال حامد خضع لجراحة بالمنظار للركبتين بالسعودية (صور)
  • منو العرفك بطه!
  • رفع العقوبات الأمريكية عن السودان ..مكاسب المواطن العادي
  • عاجل : الحركة الشعبية تلتقي بالمبعوثين الدوليين لمناقشة المقترح الأمريكي وتتمسك بموقفها
  • شمس سودانير ستشرق مرة اخرى ....
  • كلاب الجزارة
  • سيف الدولة حمدناالله : عن حصانة ديبلوماسى الميترو
  • ود البوش ود ابسن ود الطيب و ملامح من البادية
  • The Simple Act Of Thinking Can Accelerate The Growth Of Many Brain Tumors !!!
  • كارل ماركس يتحدث عن محمد (ص)..
  • الحُــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــوتْ..
  • عشان نتأكد من رفع الحظر
  • لماذا يستعدي بعض الشيوعيون السواد الاعظم من السودانيين؟؟!!
  • السيرة النبوية !! للقمر الهاشمي !! محمد بن عبد الله عليه افضل الصلوات وأتم التسليم !!
  • ╬ 15 بوست ╬ الميتة ما بتسمع الصياح ثم ماذا بعد الصلب ؟؟
  • فلتكن مرجعيتنا قوانين المنبر ولوائحه
  • أناشيدٌ للرّفيقِ..)
  • حزب البشير : تجربة 20 عاماً من الحصار والمقاطعة في ظروف قاسية لم تغيرنا، ولن تغيرنا فترة ستة أشهر
  • ما بين فِعل عثمان محمد صالح ... ومفعول خج البُرمة
  • اها يا جماعه الحظر الامريكى اترفع البرفع حظر الحكومه على الموطن شنو
  • قالوا أحرقُوه بل اصلبوه بل انسفوا للريح ناجس عظمه وإهابه!
  • شروط امريكية تعجيزية لرفع العقوبات عن السودان
  • عبد المنعم (كشمبه)!
  •                    |Articles |News |مقالات |بيانات

    17-01-2017, 09:57 PM

    شمالية


    للتواصل معنا

    FaceBook
    تويتر Twitter
    YouTube


    Re: المسألة تجاوزت العنصرية والظلم الي حق ال� (Re: محمد ادم فاشر)

      الاخ محمد ادم
      السلام عليكم ورحمة الله
      اولا اقسم بالله اكتب هنا وليس لدي سوى حسن النية وقلبي لا يملؤه سوى الحب والاشفاق لاهلنا في دارفور هذا في البدء لكي لا يساء (بضم الواو ) فهم ما اقول لاحقا .نحن متفقون ان ما يحدث في دارفور هو تطهير عرقي بدون اي تجميل للكلمة فالقتل والنهب والسلب والاغتصاب والحرق يحدث لقبائل محددة وهي لا تحمل السلاح اطلاقا وبل ويبدو انها لا ترغب في ذلك (عدا قلة من ابناءها الشباب ) وهذا هو الشيء المحير في الامر ،والله انه محير فعلا ان تتعرض لكل هذا الكم من الظلم بل تتعرض للقتل ومحاولة الاجتثاث التام من الارض ثم لا تقاوم كثيرا ما اتساءل ماذا حدث لاهلنا هناك خاصة الفور لماذا لا يحملون السلاح ويردون الظلم عن انفسهم هل هنالك فعلا مؤامرة كبرى اكبر من الجنجويد القتلة الذين يريدون هذه الاراضي والمراعي الخصبة لهم واكبر من الحكومة التي تريد ارهاب الجميع وتثبيت حكمها ؟هل المؤامرة اكبر من ذلك وبالتالي ادرك اهلنا المعتدى عليهم ذلك وارادوا تفويت الفرصة بعدم حمل السلاح الجماعي حتى لا تكون الابادة الجماعية بوتيرة اسرع لان في حمل السلاح المبرر الكافي لها !!والله لا ادري وهو مجرد تساؤل من جانبي خالي من اي غرض فقط الاخبار الصادمة والصادقة التي تصلنا من هناك تجعلني في حيرة من امري فمجرد خروج نسوة من القرية او معسكر النزوح لجمع الحطب لاعداد الطعام اصبح مغامرة غير مامونة الجانب فاحتمال ان يعدن مغتصبات او جريحات او جثث احتمال وارد جدا فاي بشر يستطيع تحمل هذا اي بشر يعلم ان الدور عليه ان لم يكن اليوم فهو غدا او بعد غد فلماذا لا يبادر بالهجوم اذا لماذا لا يحاول اقتناء السلاح الذي يمكنه من الدفاع عن نفسه؟ما الذي يحدث ويدور هناك ؟ولماذا تتستر اليوناميد على ما يحدث ؟هل الرشوة قادرة حتى على اسكات انسانيتهم لهذه الدرجة ؟ ام ان الوضع المعقد وتشابه الضحية والجلاد شكلا له دور ؟ ام انه حاجز اللغة جعل القوات غير متجانسة وغير قادرة على استيعاب ما يحدث ؟ام عدم تاهيل هذه القوات لمواجهة مثل هذه الامور والتحقيق فيها وكتابة التقارير ؟ ام انها المؤامرة الكبرى التي تحدثت عنها في البدء ؟ولو كانت مؤامرة من هم اطرافها ومدبروها لاننا نعلم ادواتها (الحكومة والجنجويد ) ام انه لا توجد مؤامرة كبرى بهذا الحجم فقط اطماع الجنجويد وارهابهم واجرام الحكومة وارهابها ؟ولو كان الامر كذلك فلماذا الخوف اذا ؟لماذا ؟لماذا لا تنتظم هذه القبائل منفردة او مجتمعة صغارا وكبارا نساءا ورجالا في المقاومة وقد اجاز لها المولى عز وجل هذا فالدفاع عن النفس والعرض ورد الظلم واجب بدل ان يبلوا رؤوسهم وينتظروا دورهم .حتى من كان منهم محظوظا واستطاع الخروج من جحيم القرى المحاصرة والمعسكرات الى الجامعات او العمل في بقية المدن السودانية فالامن ومليشيات البشير بانتظاره !!والله شئ محير ومخجل محزن ومخيف ما يحدث هناك وهو ضد اي قانون وضد اي منطق .
      كانت هذه مجرد تساؤلات ربما لا تملك انت نفسك الاجابة عليها ولكنها تشغل بالي انا وغيري ووالله ليس من وراءها اي غرض خبيث فقط امنياتي ان ينتهي الوضع المأساوي هناك في بلاد عزيزة علينا نريد ان نرى اهلها آمنين مطمئنين مرفوعي الراس وان نرى العدل يسير بينهم وينال المجرمون جزوؤاهم .
                       |Articles |News |مقالات |بيانات

    17-01-2017, 09:57 PM

    شمالية


    للتواصل معنا

    FaceBook
    تويتر Twitter
    YouTube


    Re: المسألة تجاوزت العنصرية والظلم الي حق ال� (Re: محمد ادم فاشر)

      الاخ محمد ادم
      السلام عليكم ورحمة الله
      اولا اقسم بالله اكتب هنا وليس لدي سوى حسن النية وقلبي لا يملؤه سوى الحب والاشفاق لاهلنا في دارفور هذا في البدء لكي لا يساء (بضم الواو ) فهم ما اقول لاحقا .نحن متفقون ان ما يحدث في دارفور هو تطهير عرقي بدون اي تجميل للكلمة فالقتل والنهب والسلب والاغتصاب والحرق يحدث لقبائل محددة وهي لا تحمل السلاح اطلاقا وبل ويبدو انها لا ترغب في ذلك (عدا قلة من ابناءها الشباب ) وهذا هو الشيء المحير في الامر ،والله انه محير فعلا ان تتعرض لكل هذا الكم من الظلم بل تتعرض للقتل ومحاولة الاجتثاث التام من الارض ثم لا تقاوم كثيرا ما اتساءل ماذا حدث لاهلنا هناك خاصة الفور لماذا لا يحملون السلاح ويردون الظلم عن انفسهم هل هنالك فعلا مؤامرة كبرى اكبر من الجنجويد القتلة الذين يريدون هذه الاراضي والمراعي الخصبة لهم واكبر من الحكومة التي تريد ارهاب الجميع وتثبيت حكمها ؟هل المؤامرة اكبر من ذلك وبالتالي ادرك اهلنا المعتدى عليهم ذلك وارادوا تفويت الفرصة بعدم حمل السلاح الجماعي حتى لا تكون الابادة الجماعية بوتيرة اسرع لان في حمل السلاح المبرر الكافي لها !!والله لا ادري وهو مجرد تساؤل من جانبي خالي من اي غرض فقط الاخبار الصادمة والصادقة التي تصلنا من هناك تجعلني في حيرة من امري فمجرد خروج نسوة من القرية او معسكر النزوح لجمع الحطب لاعداد الطعام اصبح مغامرة غير مامونة الجانب فاحتمال ان يعدن مغتصبات او جريحات او جثث احتمال وارد جدا فاي بشر يستطيع تحمل هذا اي بشر يعلم ان الدور عليه ان لم يكن اليوم فهو غدا او بعد غد فلماذا لا يبادر بالهجوم اذا لماذا لا يحاول اقتناء السلاح الذي يمكنه من الدفاع عن نفسه؟ما الذي يحدث ويدور هناك ؟ولماذا تتستر اليوناميد على ما يحدث ؟هل الرشوة قادرة حتى على اسكات انسانيتهم لهذه الدرجة ؟ ام ان الوضع المعقد وتشابه الضحية والجلاد شكلا له دور ؟ ام انه حاجز اللغة جعل القوات غير متجانسة وغير قادرة على استيعاب ما يحدث ؟ام عدم تاهيل هذه القوات لمواجهة مثل هذه الامور والتحقيق فيها وكتابة التقارير ؟ ام انها المؤامرة الكبرى التي تحدثت عنها في البدء ؟ولو كانت مؤامرة من هم اطرافها ومدبروها لاننا نعلم ادواتها (الحكومة والجنجويد ) ام انه لا توجد مؤامرة كبرى بهذا الحجم فقط اطماع الجنجويد وارهابهم واجرام الحكومة وارهابها ؟ولو كان الامر كذلك فلماذا الخوف اذا ؟لماذا ؟لماذا لا تنتظم هذه القبائل منفردة او مجتمعة صغارا وكبارا نساءا ورجالا في المقاومة وقد اجاز لها المولى عز وجل هذا فالدفاع عن النفس والعرض ورد الظلم واجب بدل ان يبلوا رؤوسهم وينتظروا دورهم .حتى من كان منهم محظوظا واستطاع الخروج من جحيم القرى المحاصرة والمعسكرات الى الجامعات او العمل في بقية المدن السودانية فالامن ومليشيات البشير بانتظاره !!والله شئ محير ومخجل محزن ومخيف ما يحدث هناك وهو ضد اي قانون وضد اي منطق .
      كانت هذه مجرد تساؤلات ربما لا تملك انت نفسك الاجابة عليها ولكنها تشغل بالي انا وغيري ووالله ليس من وراءها اي غرض خبيث فقط امنياتي ان ينتهي الوضع المأساوي هناك في بلاد عزيزة علينا نريد ان نرى اهلها آمنين مطمئنين مرفوعي الراس وان نرى العدل يسير بينهم وينال المجرمون جزوؤاهم .
                       |Articles |News |مقالات |بيانات


    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de