اللغة النوبية .. الصمود وأسباب البقاء !! بقلم حسن بركية

كسلا الوريفة يحاصرها الموت
الوضع في كسلا يحتاج وقفتنا
مواطنة من كسلا توضح حقيقة الوضع في المدينة و اسباب وباء الشكنغونيا حمي الكنكشة - فيديو
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 25-09-2018, 07:51 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
03-06-2017, 09:31 PM

حسن بركية
<aحسن بركية
تاريخ التسجيل: 23-03-2014
مجموع المشاركات: 7

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


اللغة النوبية .. الصمود وأسباب البقاء !! بقلم حسن بركية

    09:31 PM June, 03 2017

    سودانيز اون لاين
    حسن بركية -
    مكتبتى
    رابط مختصر


    الخرطوم ..
    يقال لغة شعب ما تعكس ثقافته وروحه ونمط تفكيره واللغة أيضاً مرآة وتقليد ثقافي ، بهذا الفهم بدأت جهود مجموعة من الباحثين والخبراء في اللغة النوبية تري النور وذلك من خلال العمل المضني والشاق الذي ظل متصلاً لسنوات من أجل الحفاظ علي التراث والثقافة النوبية من خلال الحفاظ علي اللغة النوبية وتحديث الرصيد اللغوي لها لتسهيل عملية إدخال المصطلحات الجديدة والأجنبية لإثرائها.. وسُجنت النوبية داخل أفواه النوبيين لفترات متطاولة قبل أن تنجح الجهودالمبذولة من (سودانيين) و بمشاركة كبيرة ومؤثرة من خبراء أجانب تخصصوا في التراث النوبي وفي اللغة النوبية ،في كتابة اللغة النوبية ولازالت الجهود متصلة في مجال إيجاد نظام كتابي متفق عليه للغة النوبية.

    ** العواصف والتمهيش

    وساهمت الجهود الأخيرة في البعث الجديد للحروف النوبية مما أتاح لتلك اللغة العتيقة مقومات النهوض والتأثير والبقاء في وجه العواصف والتهميش. وفي إطار تلك الجهود أقيمت كورسات متخصصة في اللغة النوبية القديمة لبحث إمكانية الإستفادة من النوبية القديمة في كتابة اللغة النوبية الحالية ويقول الدكتور محمد جلال هاشم الباحث والأستاذ المتخصص في اللغة النوبية " من المهم جداً للذين يدرسون اللغات النوبية الحالية أن يلموا باللغة النوبية القديمة لأنها تعود لألف سنة إلي الوراء ، وتعتبر هي واللغة المروية اللغتين الافريقتين بطريقة محضة ، أول لغتين افريقتين تكتبان، اللغة القعزية أو لغة التقرنجة وهي لغة افريقية اسيوية في هويتها ، كتبت من قبل وهناك اللغة المصرية القديمة أيضا افريقية أسيوية ولكن افريقية خالصة لا ارتباط لها بأي شيئ من خارج القارة هما المروية والنوبية القديمة.
    ** الزوال والفناء

    ويضيف جلال هاشم اللغة النوبية القديمة كتبت بعد حوالي 100 سنة من كتابة اللغة الانجليزية وقبل 50 سنة من الفرنسية والالمانية ،وهي لغة قديمة جداًوهي لغة الممالك النوبية القديمة. ويري جلال هاشم أن اللغة النوبية مهددة بالزوال والفناء ويقول " كل اللغات بخلاف العربية والانجليزية في السودان مهددة ‘ذلك لأن الدولة لاتبذل أي جهد في سبيل المحافظة عليها- كل المبادرات التي تحدث تتم بمجهودات شخصية من المتحدثين بهذه اللغات او المهتمين بها.بالإضافة إلي دوائر أكاديمية غربية والآن بدأت تدخل بعض الدوائر الاكاديمية السودانية ، جامعة دنقلا وجامعة افريقيا والخرطوم ".

    ** حالة تهديد

    ويمضي محمد جلال قائلاً : الجهد الرسمي (الحكومي) - حتي الأن غائب – وواضح أنه منحاز للغة العربية- مجمع اللغة العربية – معهد العلامة عبد الله الطيب – وشعبة اللغة العربية .. كلما ذادت التهديدات التي تواجه اللغة كلما ارتفع الوعي بالخطر الذي يحدق بهذه اللغات –الاهتمام لدي النوبيين في دارفور وكردفان و علي النيل في الشمال بأهمية اللغات ممكن أن يؤخذ كمؤشرلحالة التهديد التي يواجه هذه اللغات.

    ** خبراء و أصدقاء

    ويقدم الباحث في اللغة النوبية الشفيع الجزولي إضاءات مهمة حول العمل والجهد المبذول داخلياً وخارجياً للحفاظ علي اللغة النوبية وإيجاد نظام كتابي لها "بدأنا الجهود في الخارج بنقاشات أولية بسيطة كانت البداية عمل ورشة عن قواعد اللغة النوبية القديمة وذلك بمشاركة خبراء وأصدقاء للنوبيين من النرويج وأمريكا واليونان وبولندا.. وقام هؤلاء الخبراء والأصدقاء بقراءة وترجمة وفك رموز اللغة النوبية القديمة للإستفادة منها في حل كثير من الإشكالات التي تواجه الباحثين في اللغة النوبية الحالية وكانت الفكرة الرجوع للنوبية القديمة لفك كثير من طلاسم النوبية الحالية وعمل دراسة مقارنة بين النوبية القديمة والحالية ، وكانت مخرجات الورشة الآولي التي أقيمت بجامعة الخرطوم قبل شهور مفيدة جداً
    وأعطت النوبيين دفعات معنوية للتفكير في مشاريع أخري كبيرة وجذبت الورشة أيضاً كثير من المهتمين والباحثيين إلي اللغة النوبية القديمة وعمل الدراسات المقارنة مع النوبية الحالية.
    ** أشياء مجهولة
    ويضيف الشفيع الجزولي " اللغة النوبية القديمة هي واحدة من ثلاث لغات قديمة هي اللاتينية واليونانية القديمة لها تاريخ كتابي قديم-الباحثين الغربيين قاموا بدراسات كثيرة في اليونانية واللاتينية ولكن النوبية القديمة لازالت فيها أشياء كثيرة مجهولة وهي أرض خصبة لكثير من الدراسات والبحوث ، وتوجد علاقة بين اللغة النوبية القديمة والحديثة في علاقة قواعد ومفردات وتراكيب جمل


    يقول الدكتور الهولندي فينسنت أستاذ الفلسفة واللغات القديمة والمتخصص في اللغة النوبية القديمة : معظم اللغات القديمة لها تاريخ كتابي قديم ومن ضمنها اللا تينية القديمة التي أصبحت معروفة- و التي هي في نفس عمر اللغة النوبية القديمة ولكن النوبية القديمة لاتزال فيها الكثير الذي يحتاج البحث والقراءة.
    ويضيف فينست الوصف النحوي للنوبية القديمة والتراكيب وكثير من الأعمال تمت بواسطة اناس غير متخصيين –غير لغويين – اتمني وأسعي أن اجذب متخصيين اكثر لهذ اللغة – نحن نسعي لكشف الروابط بين النوبية القديمة والحالية من خلال الدراسات النحوية.
    ** العامية السودانية

    ويمضي فينيست قائلاً " الورشة التي أقيمت بجامعة الخرطوم في العام الماضي حول النوبية القديمة ، كانت فاتحة لكي تري الناس العلاقة بين اللغة القديمة والحالية- و هوالسمنار هو الاول من نوعه في السودان –يقوم أشخاص متخصيين في اللغة النوبية القديمة.
    البروفيسورعصام الدين محمود- أستاذ اللغويات والمتخصص في قواعد اللغة النوبية بجامعة الخرطوم يقدم إضاءات نوعية وخلفيات عن اللغة النوبية والعلاقة بين النوبية القديمة واللغات النوبية الحالية ويقول " معظم اللغات النوبية النيلية والكردفانية والدارفورية هي أصلها واحد وجذورها واحدة هي اللغة النوبية القديمة- تأثير اللغة النوبية في اللغات الأخري بمافيها العامية السودانية كبير جداً ،العامية السودانية جالسة في قالب قواعد نوبية من ناحية المفردات الدراسات تشير أن معظم المجتمعات السودانية درست العربية في الخلاوي والمدارس – لذلك هناك احساس ان العامية قريبة من الفصحي من ناحية المفردة فقط ولكن القواعد مسألة بعيدة جداً
    ، الدكتور الهولندي فينسن مثلاً يري ان الكثير من المخطوطات في اللغة النوبية القديمة لم تترجم أو لم تترجم بالطريقة الصحيحة وفشلت جهود كثيرة في الوصول إلي الترجمة الصحيحة ولذلك كان التوجه نحو النوبية الحديثة ( الحالية) لفك طلاسم النوبية القديمة.

    ** الأجيال القادمة

    ويضيف عصام الدين من جانبنا انتهزنا الفرصة و(قلنا الناس تاني ترجع للغات النوبية القديمة) .. ومنها تنطلق الي الامام والجانب الثاني توثيقي حفظ للوثائق من أجل الأجيال القادمة. والهدف الاساسي هو البحث عن حلول لمشاكل موجودة في اللغة النوبية القديمة من خلال اللغات النوبية الحديثة.

    يواصل عصام حديثه قائلاً : للعلاقة بين اللغات النوبية الحالية من ناحية المفردة واضحة جداًوالقواعد اوضح- اللغات دائما تؤثر في بعضها، تحدث استلاف للمفردات و لكن الحاجة الصعبة في نقطة الاستلاف إستلاق القواعد قد تأخذ قرون..لذلك القواعد كلها ترجع لاصل واحد.

    ويعتقد عصام أن اللغة النوبية ليست مهددة –لانها عاشت اكثر من 150 الف سنة –ممكن تكون مهددة في حالة واحدة اذا تم التأثير علي اللغة من كل الجوانب- الآن من الواضح جداً أن اللغة المؤثرة في المجتمع السوداني هي العامية وهي غير العربية والثقافة السودانية في جذرها ثقافة نوبية ، –الإيقاعات كلها نوبية – مراسيم الزواج -..العزاء –الغناء الجماعي ...الخ ... ممكن تكون مهددة اذا ظهرت ثقافة جديدة وحلت محل الثقافات السودانية.. كل الثقافات السودانية أصلها نوبي..اللغة العربية لاتهدد اللغة النوبية لأن الفصحي تختلف عن العامية السودانية –اللغة الفصحي محفوظة في القرآن والأحاديث وهي ليست لغة حديث بين الناس اللغة الموجودة الآن
    لغة هجين (العامية السودانية) وجزء من النوبية لأن قواعدها قواعد نوبية.






    أبرز عناوين سودانيز اون لاين صباح اليوم الموافق 03 يونيو 2017

    اخبار و بيانات

  • علي الحاج يسرد وقائع تاريخية : قرار الإنقلاب كان سياسياً ولهذه الأسباب تم تأجيله من 22 يونيو
  • (المرأة كان فاس....!) بخيمة الصحفيين
  • كاركاتير اليوم الموافق 03 يونيو 2017 للفنان عمر دفع الله عن جرثوم الكوليرا....!!!!
  • مصطفى نجم البشاري: حكومة الوفاق الوطني جاءت استجابة لمتطلبات الحوار
  • توقيف شبكة إتجار بالبشر يتزعمها أجانب بالخرطوم
  • المؤتمر الشعبي والشيوعي يتمسكان بالحريات والسلام المهدي يحذر من انتقال أزمة دارفور إلى الخرطوم
  • أصحاب العمل: حظر السلع المصرية لا يعني حظر التجارة مع مصر
  • الخارجية السودانية تدين حادثة مقتل الجندي النيجيري بدارفور
  • موسى هلال يرفض استهدافه ويحذر من مؤامرات
  • القبض علي شبكة تخصصت في تزوير المستندات
  • غندور يلتقى السيسي عبد المحمود: السودان لا يأوي من يهددون أمن مصر
  • نائب رئيس الجمهورية يؤكد اهتمام رئاسة الجمهورية بالخلاوي ودور العلم في السودان
  • الخارجية تدين الحادثة وتتعهد بتوقيف الجناة مجلس الأمن يطالب بالتحقيق في مقتل جندي يتبع لـيوناميد
  • حسبو يوجه بوضع خطة شاملة للتعامل مع ظاهرة السيارات غير المقننة بدارفور والبحر الأحمر
  • خبير: السودان من أهم الدول المصدرة للثروة الحيوانية
  • تماد (دلالة سوبا) بورصة لتقييم أسعار السيارات بالخرطوم
  • الدولب تدعو لتحقيق التنمية الشاملة لكل فئات المجتمع
  • بسبب خلافات الحركة الشعبية مفوضية اللاجئين لتقسيم قبائل النيل الأزرق بمخيمات المابان
  • اتفاق بين السودان وتشاد والأمم المتحدة يضمن عودة لاجئي دارفور
  • المؤتمر الوطني: السياسات الاقتصادية الأخيرة أرهقت المواطن


اراء و مقالات

  • عندما تقول أنا أفريقي أو عربي: ماذا تعني بالضبط؟ بقلم عبدالله علي إبراهيم
  • الضوء المظلم؛ الجمجويت سلوك إجرامي مرتبط بالثقافة العربية الإسلامية منذ الأزل بقلم إبراهيم إسماعيل
  • سودان البشير أما التغيير وأما الرحيل بقلم الطيب محمد جاده
  • (ماعندنا ليها ميزانية) بقلم الطاهر ساتي
  • كتيبة اغتيالات خاصة للمسئولين (الخونة) – بقلم جمال السراج
  • سوالف العم اسعد: مؤسسات الدولة والعبودية بقلم اسعد عبدالله عبدعلي
  • قلبي يثمر نغمة بقلم حسن العاصي كاتب وصحفي فلسطيني مقيم في الدانمرك
  • أيهما أولى بوصف (الضِرار)؟! (2) بقلم د. عارف الركابي
  • (خم الرّماد)! بقلم عبد الله الشيخ
  • للصالح العام! بقلم عبدالباقي الظافر
  • الفاتحة !! بقلم صلاح الدين عووضة
  • التدين الشكلي! بقلم الطيب مصطفى
  • انهيار المرافق الصحية في السودان واهمال نصيحة هاشم بامكار بقلم محمد فضل علي .. كندا

    المنبر العام

  • لاعبو المريخ اشباح تقتل افراح الجماهير
  • بالفيديو والصور.. سامح شكرى: سياسة مصر ترتكز على احترام سيادة واستقرار السودان
  • الغندور: العلاقات بين مصر والسودان مقدسة
  • مصر والسودان يعقدان جلسة "مكاشفة تامة"
  • تقسيم ليبيا 7 مناطق عسكرية
  • حول الحالة الصحية للأستاذة سارة نقد الله الأمينة العامة للحزب..
  • كرمة
  • الجيش السودانى ينشر 90 ألف مقاتل على حدوده مع مصر و ليبيا بصورة مفاجئة
  • العقل لدى المعتزلة: الجاحظ أنموذجا -لمن يحاول المقارنة مبذولة مع المراجع
  • دروب الحرية لسارتر= أسئلة الحرية والمسؤولية والالتزام
  • مسلسل عشم اول دراما سودانية على اليوتيوب
  • في وداع المرشد الاكبر
  • ليس امام قطر إلا ان تدفع لترامب اضعاف ما دفعت السعودية لتحمي عرشها من غضب الخليج .. الى الفيديو
  • نادي لضباط جهاز الامن والمخابرات بتكلفة 130 مليون دولار
  • رحيل والدة عضو المنبر ودالعباسية الحاجة قمر العدنى صباح اليوم بالدوحة
  • مُغامرةٌ جانِبِيّةٌ
  • كباية شاي سادة في رمضان " ل غندور "
  • كباية شاي سادة
  • "روزنامة الكوليرا" .. د. عبدالرحمن حمد
  • اللـــوح الأخير: توهان اللوغريتم الباهت..!!
  • علي السيد يحذر من مغبة التأخر في تعيين وزير للعدل
  • فراغ إعلامي بسبب صوم السياسيين عن الحديث
  • فصل د-علي عوض الله من الحزب الاتحادي الديمقراطي الاصل
  • تأكيدات بصحة تسجيل صوتي لموسى هلال يتهم (الدعم السريع) باستفزازه
  • فوز طبيب جبال النوبة بجائزة الصحوة الإنسانية للعام 2017
  • دموع تراجى ... ودموع الخنساء ... وماتنسو دموع نافع
  • ديفيد هيرست :بن سلمان وبن زايد زعيمان قبليان يدفعان مقابل الحماية
  • ► ود اب سن .. مرحب بيك فى الدردشة الرماضانية ◄
  • الأعمدة السبعة
  • قطرات من شهد السنة ..
  •                    |Articles |News |مقالات |بيانات

    04-06-2017, 11:03 AM

    الواقـع والنـــوبة


    للتواصل معنا

    FaceBook
    تويتر Twitter
    YouTube


    Re: اللغة النوبية .. الصمود وأسباب البقاء !! بق� (Re: حسن بركية)

      الأخ الفاضل / ( النوبي ) حسن بركية
      التحيات لكم وللقراء ولجميع أبناء النوبة أينما يتواجدون

      ( يا ليت الشباب يعود يوماً فأخبره بما فعل المشيب )

      المعروف أن لغة الحضارات تتراجع اضمحلالا لمواكبة سنن المسارات في حياة البشرية ،، واللغة النوبية لا تشذ في ذلك ،، وقد رحلت لغات كثيرة في العالم عبر التاريخ وفقدت المتداولين لها . فأين اللغة اللاتينية القديمة ؟؟،، وأين اللغة الهيروغليفية والفرعونية ؟؟ وأين اللغة السومرية ؟؟ .. وأين اللغة المسمارية وأين المئات والمئات من لغات الحضارات القديمة ؟؟ ..

      كل تلك اللغات تراجعت عبر الأحقاب والسنوات الطويلة لتنحصر وتتواجد في أضابير المتاحف والمكتبات العتيقة لزوم البحث والدراسات ،،ـ فإذا كان الباحثون في إحياء اللغة النوبية يهدفون بذلك أثراء المتاحف بمعلومات اللغة النوبية حتى تكون متوفرة بطريقة سليمة وصحيحة فلا بأس بذلك .. فتلك الخطوة تفيد البحثين والدارسين كثيراَ .. أما إذا كان الهدف من الاهتمام باللغة النوبية لأجل إعادة تداول اللغة النوبية من جديد بين أجيال النوبة فتلك مضيعة ومهدرة للوقت والجهود .


      والنوبة اليوم يشاهدون بأم أعينهم رحيل حضارتهم ورحيل لغتهم ،، وهي تلك الحضارة التي أخذت حقها بالكفاية مثل حضارات الشعوب الأخرى .. وتلك الحقيقة القاسية تؤلم الكثيرين من أبناء النوبة الذين يرفضون الإذعان بشدة ولا يقرون بذلك الواقع المرير .. ولسان حالهم يقول : ( يا ليت الشباب يعود يوما ) .

      ونحن اليوم نشاهد الواقع المرير في مجتمعات النوبة أينما يتواجدون .. والملاحظات تؤكد أن اللغة النوبية قد تراجعت بشدة وانحصرت في نطاق ضيق للغاية .. ولا يتحدث بها اليوم إلا فئات قليلة جدا من كبار السن .. هؤلاء الكبار الذين يمثلون نسبة واحد في المائة من إجمالي النوبة ،، أما السواد الأعظم من أبناء النوبة اليوم يتحدثون لغات أخرى غير النوبية .. وخاصة اللغة العربية .. ورغم تلك الحقيقة القاسية هنالك المتعصبون الذين يرون الوضع غير كذلك ،، ويتخيل لهم أن السواد الأعظم من النوبة ما زالوا يتحدثون باللغة النوبية .. وعزة الله تلك كذبة كبيرة وفرية لا معنى لها .. والأمر مجرد عناد ومجرد مناكفة ومجادلة .. والذين يريدون أن يتأكدوا من ذلك عليهم أن يتحدثوا مع أجيال النوبة الحاليين أينما يتواجدون .. وسوف يكتشفون أن الأجيال النوبية الحالية قد هجروا اللغة النوبية كلياً .. وحتى أن تلك القلة الباقية من أطفال النوبة المتواجدين في مناطق النوبة نفسها لا يعرفون حرفا واحدا من اللغة النوبية ،، ناهيك عن المتواجدين في المناطق الأخرى .

      وبعد ذلك من السخرية أن يتمسك البعض من أبناء النوبة لإحياء اللغة النوبية من جديد .. فكأنهم يريدون أن يخرجوا الأموات من القبور بالأمنيات والأحلام .. ويريدون إحياء المستحيل لمجرد المناكفة والمجادلة والإصرار والعناد .، في الوقت الذي فيه أن الحقائق في أرض الواقع تخذلهم وتخيب أمنياتهم .
                       |Articles |News |مقالات |بيانات


    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de