منبر التجانى الطيب للحوار بواشنطن يقيم ندوة بعنوان لمن تدق الاجراس نحو ثقافة التعدد و السلام
قناة المقرن تعانق ذكرى السادس من أبريل بقلم صلاح شعيب
نساء حول الرئيس...
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 03-27-2017, 08:48 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

اللصوص والقتلة والفاشلون وسيدنا عمر بقلم شوقي بدري

08-27-2015, 03:17 PM

شوقي بدرى
<aشوقي بدرى
تاريخ التسجيل: 10-25-2013
مجموع المشاركات: 371

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


مكتبة الفساد

من اقوالهم
(مكتبة مفتوحة للتحديث)
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus
اللصوص والقتلة والفاشلون وسيدنا عمر بقلم شوقي بدري

    04:17 PM Aug, 27 2015
    سودانيز اون لاين
    شوقي بدرى-السويد
    مكتبتى فى سودانيزاونلاين






    من المؤلم والمضحك جدا ان الانقاذ ترفع شعارات الدين الاسلامي بكل بجاحة . وصاروا يتمثلون بسيدنا عمر بن الخطاب رضي الله عنه . وهو الرجل العادل الذي رفض ان يصلي في كنيسة بيت المقدس حتي لا يزعم المسلمين ان لهم حق في الكنيسة في يوم من الايام .

    وهو من قال ,, اصابت المرأة واخطا عمر ,, فعنما اراد تحديد المهور قالت المرأة ما معناه ,, ايعطينا الله وتحرمنا انت يا عمر ؟ .. انها ليست محن عندما يقارن والي الخرطوم الفاسد نفسه بسيدنا عمر ، ان هذا الامر يمكن ان يحسب من الذنوب . لانه كذب واضع ومقصود . فالقاصي والداني والوالي يعرف انه ليس هنالك اي وجه من وجوه الشبه . رحم الله سيدنا عمر رضي الله عنه .

    اقتباس من موضوع قديم



    Beskrivning: http://www.alrakoba.net/images/subs/e.gifBeskrivninghttp://www.alrakoba.net/images/subs/e.gifBeskrivning: http://www.alrakoba.net/images/subs/se1.gifالانقاذhttp://www.alrakoba.net/images/subs/se1.gifالانقاذ والالجيكارية
    07-



    ونحن صغار كنا نسمع عن "الألجكارية" . وكان يتطرق لها الأستاذ عبد الله رجب صاحب جريدة الصراحة المشهور بأغبش . وهو من أعظم مفكري السودان وإن لم يز د تعليمه عن المرحلة الأولية . وعلم نفسه الانجليزية . وهو من ترجم وثيقة حقوق الانسان .إ لا أنه مثل الريفي والسلمابي علموا أنفسهم بأنفسهم وكانوا من كبار مفكري الأربعينات والخمسينات . وعرفنا أخيرآ أن الألجكارية هي نظام الحكم الذي يقوم علي الثروة . ويحكم فيه الأغنياء دون أن يشاركهم الفقراء في السلطة . وهذا ماذكره أفلاطون في "الجمهورية" ويقول ...إنما بين الثروة والفضيلة فارق ، وهذا يجعل كفة أحدهما تنخفض كلما إرتفعت الأخري،إذا وضعتا علي كفتي ميزان. فإذا كرمت الثروة والأثرياء في دولة ما، قل تكريم الفضيلة والفضلاء فيها حتمآ.
    ولهذا ضحي بوزير التجارة في حكومة الصادق لأن ابوحريرة أراد أن يقف مع المسحوقين ويقف ضد دولة الألكجارية التي سيطر عليها أقرباء وحلفاء الصادق.
    إذا كنتم تتكلمون عن الدين الإسلامي فقد قال بن كثير (البداية والنهاية) أن عمر رضي الله عنه بعد توليه قال :
    قد شغلتموني بأمركم هذا . فما ترون أن يحل لي من بيت المال ؟
    فقال علي رضي الله عنه : ما يصلحك ويصلح عيالك بالمعروف ليس لك من هذا المال غيره . فقال عمر القول ما قال علي.

    ويواصل إ بن كثير : كان عمر يضع إذارآ فيه أثنتي عشرة رقعة وكان في عام الرمادة لا يأكل إلا الخبز والزيت حتي إسود جلده. ويقول بإس الوالي أنا إن شبعت والناس جياع.

    وهذا عكس بني أمية والعباسيين وبقية حكام المسلمين
    مثل هشام بن عبد الملك الذي لم يلبس ثوبآ قط وعاد إليه. حتي أن ملابسه لا يحملها إلا 700 بعير من أجلد ما يكون من الإبل. وبعد موته أحصي له 12000 قميص وقيل لم يكن هناك أعطر ولا ألبس من هشام. وهذا هو الفرق.
    وأذكر أني قرأت أن أحد الجنرالات في الحرب المكسيكية الأميريكية التي إنتزعت فيها أميركا تكساس وكاليفورنيا من سانتانا حاكم المكسيك أن أحد الجنرالات الأميركان كان يستخدم ثلاثة مركبات لحمل متاعه الخاص، ولم يكن الجرحي يجدون عربة لنقلهم.
    الظلم يمكن أن يمارس في كل الوقت . وعندما نورد وثائق الأزهري أو غيرها لكي نؤكد أن حكامنا كانو نذيهين ولم يكونوا يسرقون . إلا أن لهم أخطاءهم ككل البشر وحتي الأزهري لم يسلم من الأخطاء والهنات.

    اوقف عمر بن عبد العزيز البذخ في الدولة الاموية. عاش علي الكفاف مثل جده لامه عمر بن الخطاب رضي الله عنه، صبر عليه بنو امية عشرين شهرا . ثم اغتالوه بالسم. بنفس طريقة اغتيال سيدنا الحسن رضي الله عنه . ونعمت الالجكارية الاموية باستعباد البشر . ومامورس في الدولة العباسية ، فاق الظلم الذي اقترفه الامويون
    الحضارة اليونانية قدمت الكثير الي البشرية . لقد قدم لنا هوميروس او رواية في العالم ... الالياذة. وقدم اليونانيون الكثير في الادب والشع والمسرح والطب والفلك و مالا يحصي من الاختراعات والاكتشافات . وهم اول من اخترع كلمكة ديمقراطية . وهم اول من طبقها . هم كذالك اول من اتي بكلمة بوليس.
    لقد كتب افلاطون كتابه الطاغية لان اليونان عانت من الطغاة . ويقسم افلاطون كما اذكر من قرائات قد يمة الطغاة الي قسمين طاغية يجب ان يجعل لنفسه هالة ويعيش كاسطورة . يعيش حياة الكفاف يحرم نفسه والذين حوله ، وخاصة اهل بيته من البذخ والتنعم والاستمتاع بما لا يستطيع المواطن متوسط الحال من التمتع به . وجمال عبد الناس وفيدل كاسترو وآخرون خير مثال لهذا . الا انهم في النهاية طغاة . يسعدهم ويكفيهم تأليه الناس لهم . ويطربون وينتشون كلما كثر مريديهم واتباعهم وحملة الاباريق وحارقي البخور.
    دلني رجل الاعمال وابن اتبرا الرجال الرائع مراد لمعي علي احد اهل الاقباط في القاهرة ، وهو القوي الامين الاخ اسامة في الفاهرة . وبعد تركيب السخانات والمكيفات، ذهبنا الي شقة الخال رحمة الله عليه محجوب عثمان . في اثناء الافطار ، اشار الخال علي الجبنة الجريش . وقال ان جمال قال له انه يحبها وفي بعض الاحيان لايأكل اي شئ سوي قطعة جبنة جريش وبعض الخبزوفجال من القهوة .
    وعندما سأل اسامة ، ناصر مين .؟؟ كان الرد بكل بساطة ، جمال عبد الناصر . ترك اسامة الاكل وبدا يسال وهومشدوه . الريس .. الريس الريس هو الريس بيتكلم عادي كده زينا ... معؤول ده ؟؟.
    النميري والقذافي كانا نسخا سيئة من ناصر . نميري . كان يأكل مع العساكر ويسطح علي القطار . ويتنقل ويطوف السودان بعربات الجيش . ويحافظ علي اسطورة القائد المتجرد . ولكن بعد ان فتح السادات مصر للاستثمار الاجنبي ، وسيطرة المخابرات الامريكيةعلي نميري ، صار نميري ومن حوله يرفلون في نعيم . وقال رفيق الطفولة زين العابدين محمد احمد عبد القادر ( مايو الهنا مايو المني الغنا غنا والما غنا يركب هنا . وتغير الدكتاتور المتجرد الي القيصر نميري . وسلم اقتصاد البلد الي المؤسسة العسكرية . وعلي رأسهاصديقه الزبير رجب الذي كان اول سوداني يستعمل مصعدا كهربائيا في منزله . والنميري يقول ...الزبير كان ذيي فقير لمن كنا طلبة . وعندما انتقد بذخ زوجته . قال انتو فاكرينها دي مرة نجار؟ . وعندما دفعت المجاعة الجياع للعاصمة قال بكل صلف . استغفروا ربكم وارجعوا بلد كم .
    القذافي كان يسير في خطي ناصر . وكان ناصر يقول . انت يا معمر بتزكرني بشبابي . ولكن ما قام به القذافي فاق تصرفات عيدي امين ، بوكاسا امبراطور افريقيا الوسطي المتوج ، والمجانين في مستشفي الامراض النفسية.
    النوع الآخر من الطغاة هم قياصرة روما وخلفاء العباسييت والامويين . وقياصرة الصين وكثير من الحكام العرب والرؤساء الافارقة الحاليين . وهؤلاء جمعوا بين الهالة والهيلمانة والبذخ والترف لهم وللذين حولهم . ويحبون الطيبات من الطعام ويكثرون من امتلاك النساء ولا يهتمون بالفقراء . فالفقير هو عدوهم الاول .فهم لم يكن لينعموا لو لم يجع الفقير . انها الالجكارية التي ذكرها افلاطون قبل الميلاد. وتطبقها الانقهذ الآن .
    بعض الطغاة قد جعلوا من انفسهم آلهة مثل الفراعنة . والاهرامات لم تكن قد بنيت اذا لم توجد العبودية الاختيارية . فالعبيد العاديون مهما انهمرت السياط علي ظهورهم ، لن يعملوا مثل المستعبدين بواسطة العقيدة والكهنوت وهذا موجود اليوم . فحملة الدكتوراة والبروفسيرات يتزاحمون للثم يد الصادق . ونسمع انه يضيئ في الليل . والناس تقف في طوابير طويلة للثم يدابناء الميرغني . الطائفيبة هي اسوأ انواع الالجكارية .
    لملذا ياتري تحارب مقترحات اوباما لتوفير ضمانات اجتماعية وحق العلاج للشعب الامريكي . انه النظام الاولجكاري . فحتي اوباما اذا لم يكن عنده بعض المال لما ولج من باب السياسة في المكان الاول . واستلام السلطة بواسطة رجل اسود شئ مظهري جميل . ولكن امريكا تطبق الاولجكارية المموهة .
    لقد قال آدمز نائب الرئيس واشنطون (ان الدولة عندما تصل قمة قوتها وعظمتها تفقد عقلها ومعقوليتها وتصير خطرا علي نفسها علي الآخرين . آدمز صار الرئيس اللامريكي الثاتي وابنه ان لم تخني الذاكرة كان الرئيس االسادس.
    في المدرسة الوسطي وجدنا سؤالا في درس التاريخ. اذكر اسباب سقوط الدولة الرومانية . احد الاسباب كان.امتناع الفلاحين من الانخراط في الجيش . روما كانت خير مثال للالجكارية ، فلم يقسموا العالم الي اغنياء وفقراء فقط . بل قسموه الي رومان وبرابرة . ويقوم الرومان بأ نتزاع اراضي البرابرة ويحولونها الي مزارع ضخمة يعمل فيها الاف العبيد . وتعرف باللاتوفونديات . ولكن هذا الانتاج الضخم افلس الفلاح . وعندما لا يدفع المواطن ديونه يصير عبدا لصاحب الدين.






    لقد فقدت اثينا عقلها في النهاية . عندما استلم السلطة بيركيوليس ، أتي بأخت زوجته الي اثينا . وهي فتاة بارعة الجمال . تمتعت بقامة بالغة الطول وجعل منها الاهة .وتجاهل نصائح الفيلسوف سقراط . وتحرش بمملكة اسبارتا . واسبارتا وقتها ثاني اكبر قوة حربية . انتصرت علي ا الفرس في معركي ماراثون . وجري احا الجنود لكي يبلغ اهله بالنصر ومات بعد تبليغ الرسالة ولهذا يجري الناس الماراثون في العاب الاولمبياد .
    اثينا كانت اغني مدينة وقتها. ولكن اهل اسبارتا كانوا احسن الجنود في العالم . تبدأ التدريبات العسكري منذ الطفولة , ولكن اغنياء اثينا اعتمدوا علي اسوارهم المنيعة واساطيلهم البحرية التي لم تتوفر لاسبارتا . الا ان الحاصار كانت له مشاكله والسفن اتت بالطاعون واحد ضحاياه كان بيركيوليس . وهزمت اثينا . وبحث الاغنياء عن سبب للهزيمة . ونسبوه لغضب الآلهة من الفيلسوف سقراط . الذي فال لهم ساخرا ان اثينا كان يجب ان تكرمه وتقدم له وجبة غداء كل يوم . الا انهم اجبروه علي شرب السم . واذكر ان احد اساتذتنتا كان يردد بيت شعر كلما ضاق .
    سقراط القي الكاس كشفتي محب يشتهي التقبيلا
    في المدرسة الوسطي وجدنا سؤالا في درس التاريخ. اذكر اسباب سقوط الدولة الرومانية . احد الاسباب كان.امتناع الفلاحين من الانخراط في الجيش . روما كانت خير مثال للالجكارية ، فلم يقسموا العالم الي اغنياء وفقراء فقط بل قسموه الي رومان وبرابرة . ويقوم الرومان بأ نتزاع اراضي البرابرة ويحولونها الي مزارع ضخمة يعمل فيها الاف العبيد . وتعرف باللاتوفونديات . ولكن هذا الانتاج الضخم افلس الفلاح . وعندما لا يدفع المواطن ديونه يصير عبدا لصاحب الدين. اراد يوليوس قيصر القائد الحربي والذ هزم قبائل الغال الذين هزموا روما مرتين ان يحد من نفوذ الاغنياء حاربوه الاانه هزمهم . فاستعانوا برئيسه السابق الجنرال الذي تقاعد . فهزمه يوليوس وتابعه الي مصر وقتله. وصار قيصرا . وهادنه الاغنياء وسدنة الالجكارية . وبعد اربعة سنوات قتلوه بالخناجرفي حرم السنت ومعهم صديقه الاقرب بروتس . ومن هنا اتت قولة القيصر والتي صارت مثلا ( حتي انت يا بروتس
    اكثر من حارب الاولجاريا في التاريخ هوالروماني تايبيريوس والقائد النبيل والذي انقذ الجيش الروماني من مجزرة في اسبانيا عن طريق عقد صلح . وهذا مالم تعهده روما . وحاول تايبيريوس ان يغير القانون بجعل كل الاراضي الجديد ة ملكا للدولة . وان لا يعطي اي مواطن اكثر من ما يساوي ثلاثمئة فدانا.. وان توزع الاراضي علي الفقراء وقدامي المحاربين الذين حاربوا طيلة عمرهم ولم تعطهم الالجكارية شيئا.
    تايبيريوس كان يعلم بان السنت لن يستمع اليه .ولهذا توجه الي الجمعية العمومية . ولم يغفر له السنت هذا بالرغم من انه اجراء قانوني . وتجربتي انا في الدنيا هي ان القوانين المكتوبة لا تسير المجتمعات ولكن القوانين الغير مكتوبة . فحتي في اعتي الديمقراطيات لا يجد الفقير نفس حقوق الغني ، او نفس الاهتمام والاحترام .
    واستعانت روما باقرب اصدقاء تايبيريوس. وهو اوكتافيوس الذي صار يستعمل حق الفيتو لايقاف كل مقترحات تايبيريوس . وهذا ما يحدث في مجلس الامن بواسطة الدول دائمة العضوية . وهذا اجحاف . وبد أ تايبيريوس في استعمال حق الفيتو ضد اي اقتراح . ورضخت روما وصار تايبيريوس اقوي رجل في روما . ولكن الالجيكاريا لم تستسلم . وبعد صراع طويل استخدمت فيه كل الاسلحة القذرة . تربصوا بتايبيريوس . وقتلوه ضربا بالخشب. وقتلوا 300 من اتباعه رجما والقوا بجثثهم في النهر حتي لا ينعموا بدفن .وقتلوا البقية ب
    بان خاطوهم في اكياس مليئة بالثعابين السامة . الخليفة قتل الزاكي طمل في غرفة ضيقة علي طوله. وكانوا يلتقطون العقارب ويلقونها عليه .وماكانت تقوم به الانقاذ في بيوت الاشباح يشبه هذا.
    ملاطيش الانقاذ قد تذوقوا ما كانوا لا يستطيعون الحلم به . لفد خلقوا دولة الالكجارية. ولكن الطمع والجشع لا حدود له . ولهاذا اكلت الانغاذ رأس المال وافلست . والآن تسقط .
    هذه المعلومات من الذاكرة . وقد تكون هنلك بعض الغلطات . التحية
    ع . س. شوقي بدري

    أحدث المقالات

  • الانتهازيون في الحياة السودانية بين الرفض والتطبيع بقلم حسن احمد الحسن 08-27-15, 04:14 PM, حسن احمد الحسن
  • المحاولات الفاشلة (لأدلجة) معاوية محمد نور و(تجييره) حزبيا! (8 من 11) بقلم محمد وقيع الله 08-27-15, 04:13 PM, محمد وقيع الله
  • المدمرة الصينية مهمة عسكرية ام اقتصادية؟ بقلم أمانى ابوريش 08-27-15, 04:11 PM, امانى ابوريش
  • الصحفي حسن اسماعيل في جمهورية (كوز)ستان! بقلم عثمان محمد حسن 08-27-15, 03:56 PM, عثمان محمد حسن
  • حزب.. بالتي هي أخشن! بقلم عثمان ميرغني 08-27-15, 03:00 PM, عثمان ميرغني
  • كيف تصبح الخرطوم.. دبي؟! بقلم عثمان ميرغني 08-27-15, 02:56 PM, عثمان ميرغني
  • أمنيتك؟ مبروك !! بقلم صلاح الدين عووضة 08-27-15, 02:54 PM, صلاح الدين عووضة
  • الأمية.. المأساة المنسية ! بقلم الطيب مصطفى 08-27-15, 02:52 PM, الطيب مصطفى
  • دال تٌعقب بقلم عمر عشاري 08-27-15, 02:51 PM, الطاهر ساتي
  • المحرقة:سكر ، قمح ، طفيليات!! بقلم حيدر احمد خيرالله 08-27-15, 06:19 AM, حيدر احمد خيرالله
  • رخصة دولية للدول بقلم عمر الشريف 08-27-15, 06:16 AM, عمر الشريف
  • مآلات الديمقراطية كقيمة أمريكية في مصرن بقلم عبد الله علي إبراهيم 08-27-15, 02:28 AM, عبدالله علي إبراهيم
  • حكومة عنصرية للعاصمة القومية مبروك للمهمشين بقلم ادريس حامد أوهاج 08-27-15, 02:24 AM, مقالات سودانيزاونلاين
  • الوسطية والانفتاح المطلوب على العالم بقلم نورالدين مدني 08-27-15, 02:22 AM, نور الدين مدني
  • Blaise Kaptue Fotso الشاعر والمسرحى الكاميرونى بليز كابتو فاتو بقلم د.الهادي عجب الدور 08-27-15, 02:21 AM, الهادى عجب الدور
  • الخديعة الكبري بقلم عميد معاش طبيب سيد عبد القادر قنات 08-27-15, 02:17 AM, سيد عبد القادر قنات
  • أمبيكي ؟ قبض الريح وشئ من سدر قليل ؟ بقلم ثروت قاسم 08-27-15, 02:14 AM, ثروت قاسم
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

· دخول · ابحث · ملفك ·

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook

اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de