اعلان ارشفة المنبر الحالى يوم الاربعاء الموافق 18 اكتوبر 2017
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 10-18-2017, 04:09 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

القدس تناديكم بقلم المحامي عمر زين

07-18-2015, 02:32 AM

مقالات سودانيزاونلاين
<aمقالات سودانيزاونلاين
تاريخ التسجيل: 09-12-2013
مجموع المشاركات: 1190

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


القدس تناديكم بقلم المحامي عمر زين

    02:32 AM Jul, 18 2015
    سودانيز اون لاين
    مقالات سودانيزاونلاين-phoenix Arizona USA
    مكتبتى فى سودانيزاونلاين




    عضو المكتب الدائم لاتحاد الحقوقيين العرب

    احتلت اسرائيل القدس عام 1948 وبدأت حملة تهويدها (الارض والانسان) في اعقاب عدوان يونيو 1967، واعلنت السلطات الصهيونية المحتلة في 30/يوليو/1980 ان القدس عاصمة ابدية موحدة للكيان الصهيوني مخالفة بذلك احكام وقواعد القانون الدولي الانساني الذي ينظم العلاقة بين المحتل والسكان الاصليين للاقليم المحتل وخاصة المادة (56) من اتفاقية لاهاي 1907 والمادة (49) من اتفاقية جنيف الرابعة الخاصة بحماية المدنيين.
    لقد صدرت قرارات عدة عن الجمعية العمومية للأمم المتحدة كان اولها القرار رقم (2253) في 4/يوليو – تموز 1967 الذي اعتبر الكيان الاسرائيلي قوة احتلال وعليها الخروج من القدس، وصدر عن مجلس الأمن القرار رقم (242) الذي يقضي بالانسحاب من الاراضي المحتلة في عام 1967 بما فيها مدينة القدس، وقد دعا بعده القرار رقم (252) الصادر في 21/مايو/1968 اسرائيل الى الغاء جميع اجراءاتها الهادفة الى تغيير وضع القدس.
    وتوالت قرارات مجلس الامن التي تدين الاستيطان وتدعو اسرائيل الى تفكيك المستوطنات والتوقف عن التخطيط للمستوطنات وبنائها في الاراضي العربية المحتلة بما فيها القدس كالقرار رقم (465) الصادر في 1/آذار/مارس 1980 والقرار رقم (476) الصادر في 30 يونيو 1980 الذي اعلن بطلان الاجراءات التي اتخذتها اسرائيل لتغيير طابع القدس.
    الا ان اسرائيل تضرب بعرض الحائط كل ما تقدم وعليه ما هي مسؤوليتنا تجاه كل ذلك.
    الجواب على هذا السؤال، ان المسؤولية كبيرة وكبيرة جداً ولا يمكننا كأفراد ان نحدد واجباتنا تجاه قضية القدس برمتها الا اننا نرى الاحاطة بالامور التالية:
    اولاً: لدعم وصول المرابطون من المقدسيين والاراضي المحتلة عام 1948 وعام 1967 الى المسجد الاقصى وتعزيز مقومات رباطهم في القدس يقتضي العمل:
    1- بالدعوة الدائمة بكل الوسائل مدنياً ودينياً للصلاة والحج الى الاماكن المقدسة من داخل الاراضي المحتلة.
    2- وبتعزيز الاتصال الاعلامي بين الاماكن المقدسة والعالمين العربي والدولي.
    3- الدعم المالي بكل الوسائل المتاحة.
    ثانياً: نرى من الضروري تخصيص هيئات شعبية في كل بلد من الحركات والاحزاب والقيادات والمؤتمرات والاتحادات للتفرغ في الدفاع عن المقدسات الاسلامية والمسيحية، ومتابعة اوضاعها والقيام بفعاليات شعبية إزاء اي اعتداء على المقدسات سواء اذا حصل او هو قيد الارتكاب وهذا كله يتطلب:
    - تكوين لجنة فلسطين بعامة والقدس بخاصة في كل منظمات المجتمع المدني العربي والاسلامي.
    - شبكة اتصال بين منظمات المجتمع المدني العربية والاسلامية والمنظمات العالمية المماثلة للعمل على الوقوف الى جانب قضايانا وفي المقدمة منها قضية فلسطين ومنها القدس.
    - لجنة تنسيق بالخصوص للاتصال بالجهات المشار اليها اعلاه.
    ثالثاً: ان الجهود المطلوبة لصد الخطر الحقيقي المحدق بالمسجد الاقصى وهو خطر التقسيم والتهديم يمكن ان تكون عناوينها ما يلي:
    - وضع استراتيجية اعلامية لتعبئة الامة العربية الاسلامية اولاً والعالم ثانياً للقيام بواجباتهم تجاه هذا الصراع.
    - منع ظهور الشخصيات الصهيونية على شاشات التلفزيون العربية والاسلامية وعبر الاذاعات، ومنع المطبعين مع العدو ايضاً.
    - تعزيز تواجد العاملين داخل الاماكن المقدسة.
    - رعاية الاسر المقيمة حول المسجد الاقصى وكنيسة القيامة.
    - الموائمة بين الاسر الفلسطينية في القدس والعالم العربي والعالم الغربي.
    رابعاً: ان دوراً للعلماء المسلمين والمسيحيين في تحريض شعوب العالم للدفاع عن مقدساتهم يمكن ان ينشأ من:
    - تعزيز التفاهم الاسلامي والمسيحي حول القدس، دور الازهر الشريف، النجف وقم، الكرسي البابوي في روما، الكرسي الانطاكية، والمرجعية الارثوذكسية في موسكو، الكرسي البابوي للاقباط في مصر، الهيئات الدينية الداخلية. (لابد من ان يأخذ المبادرة احدى هذه المرجعيات).
    - الضغط لاصدار فتوى بأن تحرير فلسطين بعامة والقدس بخاصة واجب شرعي.
    خامساً: ان دوراً رسمياً واضحاً مطلوباً برفض تقسيم المسجد الاقصى او التعرض له او لأي جزء من اجزائه، مع تأكيد الحق الاسلامي الخالص في المسجد بكامل مساحته وهذا يتطلب:
    - تحديد وتوضيح ومتابعة لدور الوصاية الاردنية – ولجنة القدس برئاسة المغرب، وتحديد الاجراءات لتفعيل ذلك.
    - الموقف من المعاهدات والاتفاقيات بشأن القدس.
    - الضغط على جامعة الدول العربية لتقوم بواجباتها تجاه القضية الفلسطينية وشعب فلسطين ومدينة القدس بشكل خاص وللاهتمام في موضوع معاملة الفلسطينيين في الدول العربية من جهة تأمين الاقامة والسفر والعمل والتنقل وسوى ذلك.
    سادساً: ان مظلة عربية واسلامية وعالمية لدعم وتعزيز دائرة الاوقاف الاسلامية في القدس في مواجهة التهديد بنزع الحصرية الاسلامية عن المسجد امر ملح ويتطلب:
    - وضع استراتيجية لحماية المقدسات الاسلامية والمسيحية والمعالم الحضارية والاثرية لمواجهة المخططات الصهيونية.
    - الضغط على منظمة اليونسكو للقيام بواجبها وتطبيق لوائحها في المناطق المحتلة وخاصة الحفاظ على التراث والمقدسات عبر ترميمها.
    واخيراً، ما هو العمل القانوني والسياسي للوقوف بوجه ما يحصل خاصة لجهة:
    - دفع المقدسيين اعلى نسبة ضرائب في العالم.
    - ومنع المقدسيين من الاستحصال على رخصة بناء.
    - وسحب هوية المقدسيين اذا اغترب المقدسي عن بلده لمدة تزيد عن اسبوعين.
    - وغيرها من الاجراءات التعسفية المخالفة لأبسط حقوق الانسان.
    ومن اجل ذلك لا بد من:
    - اقامة دعاوى في الداخل.
    - اقامة دعاوى في الخارج.
    - مراجعة كل الجهات الدولية والاقليمية لتأكيد عنصرية اسرائيل واصدار القرارات التي تدين عنصريتها ومعاقبتها عن ذلك وفق الفصل السابع.
    ان استمرار بناء المستوطنات بصورة عامة وفي القدس بصورة خاصة يتطلب موقفاً واضحاً وحاسماً خاصة على ضوء ما قاله احد نواب حزب الليكود " لن نتوقف عن البناء الاستيطاني هناك ولو كلفنا الامر بعض الانتقادات الدولية"، وكذلك على ضوء تشكيل الحكومات الائتلافية الصهيونية على قاعدة تعزيز الاستيطان.
    ولا بد من جهد عربي منظم للجواب على:
    - كيفية العمل لتحويل الانتقادات الدولية ضد سلطة الاحتلال الصهيوني الى قرارات ملزمة؟
    - وكيفية العمل لتحويل القرارات الصادرة عن الاتحاد الاوروبي المتعلقة ببضائع المستوطنات ومنعها من الدخول الى البلاد الى قرارات نافذة؟
    وفي الختام،
    القدس تنادينا وعلينا واجب مقدس لنجدتها والانتهاء من المرحلة التي تمر بها الامة وهي في سباتٍ العميق.
    •••



    أحدث المقالات


  • العالم يبحث في أديس أبابا اليوم قضايا التنمية والفقر والبيئة 07-18-15, 02:04 AM, حسين سعد
  • اثر تدخُلات من إتحاد الصحفيين وقيادات إعلامية: جهاز الأمن يوقف بث المسلسل الإذاعي (بيت الجالوص) 07-18-15, 02:02 AM, صحفيون لحقوق الإنسان (جهر)
  • تصريح صحفي مجزرة بورتسودان بين الدستورية والجنائية 07-18-15, 02:01 AM, اخبار سودانيزاونلاين
  • النقابي جعفر إبراهيم: العمل في مشروع الجزيرة(جايط) الشفيع مخلص وشجاع وقاسم امين كان مرتب وقيافة 07-18-15, 01:59 AM, حسين سعد
  • حركة العدل والمساواة السودانية أمانة الشئون السياسية تعميم صحفى / حول الراهن السياسى 07-18-15, 01:57 AM, حركة العدل والمساوة السودانية
  • كاركاتير اليوم الموافق 18 يوليو 2015 للفنان عمر دفع الله 07-18-15, 01:52 AM, Sudanese Online Cartoon
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de