العلاقات ( الأخوية) الأزلية بين السودان و مصر علاقة مزيفة بقلم عثمان محمد حسن

نعى اليم ...... سودانيز اون لاين دوت كم تحتسب الزميل معاوية التوم محمد طه فى رحمه الله
الاستاذ معاوية التوم في ذمة الله
رابطة الاعلاميين بالسعودية تحتسب الاعلامي معاوية التوم محمد طه
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 11-12-2018, 05:41 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
24-11-2015, 04:47 PM

عثمان محمد حسن
<aعثمان محمد حسن
تاريخ التسجيل: 30-12-2014
مجموع المشاركات: 252

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


العلاقات ( الأخوية) الأزلية بين السودان و مصر علاقة مزيفة بقلم عثمان محمد حسن

    04:47 PM Nov, 24 2015

    سودانيز اون لاين
    عثمان محمد حسن-الخرطوم-السودان
    مكتبتى
    رابط مختصر





    جننونا علاقات أزلية!.. أزلية ! أزلية! و نحن نقول ما قاله الزميل شوقي البدري للمصريين:- ".. يعاملونا كويس نشيلم في دقَنُوسنا . يتجننوا نتجنن اكتر!!"، و الماعاجبو أليضرب دقنوسو في الحيطة..!

    و تقول الصحفية المصرية الأستاذة/ صباح موسى في تغريدة لها- حسب جريدة الجريدة السودانية- أن العلاقات السودانية المصرية مثل البالون، بإمكان أي دبوس أن يفرقعها..! و يقول المخرج الأستاذ/ عاطف السنهوري، رداً على ما قالته صباح، :- " أنا قلت كلامك ده منذ 1994.. قلت هذه علاقة مزيفة و فيها نفاق.. منذ 1994 و السودانيون يتعرضون لمداهمة الاحتياطي المركزي منتصف الليل داخل شققهم.. و يقبض السوداني لأقل سبب.. والآن نفس السيناريو.... و السودانيون في مصر لا يتمتعون بحرية واحدة بل حياتهم و أموالهم في خطر...."
    و ردت عليه صباح موسى:- " حتى انت يا عاطف بتقول كده مع إنك عشت معانا و عملت مع ألمع المخرجين النجوم في مصر من داخل التلفزيون المصري دون قيود.. كنت زي المصريين بالظبط في فرصة لم تجدها أبداً في السودان"!!
    فرد عليها عاطف السنهوري:- كلنا كسودانيين عانينا في مصر.. كنت أرجع من التصوير .. لجان توقيف ( يعني أن لجان تستوقفه و تستجوبه عدة مرات و هو عائد إلى الشقة).. و بعد أن أخلد للراحة في شقتي إذا بجحافل الاحتياطي المركزي يقتحمون شقتي و كل شقق السودانيين في العمارة .. و تفتيش و ما خفي أعظم...... يا صبوحة، لا أنكر فضل مصر علي دراسة و عمل و خبرات ، لكن لا بد من وقفة قوية حتى تتغير المعاملة السيئة للسودانيين في مصر.."

    و تعالوا تابعوا مقتطفات من مقال للأستاذ/ شوقي البدري عن تجربته المصرية.. و نبدأ بشوقي و معه سوداني آخر، اسمه سيف، أمام اثنين من مسئولي الجوازات في مطار القاهرة:-
    ".. فقلب الاول فورم ( استمارة) الدخول وكتب على ظهرها سوداني ، بالرغم من ان الجواز سويدي ولقد دفعنا ثمنا للفيزة وحدث نفس الشيئ بالنسبة لسيف . وبعد ساعتين ووصول ما لا يقل عن 6 طائرات ، سألت عن الجوازات فدلوني علي شباك . فقلت للمسئول ,, يا سيد، بنسأل عن جوازاتنا . فقال الذي بجانبه بعد ان غسلني بنظرة باردة ,, لازم تقوللو يا باشا ,,. فقلت له دي مش حيلقاها....."
    و لشوقي زميل دراسة عرض شقته للبيع في القاهرة فلامه سوداني آخر، علي بيع الشقة فبرر ذلك قائلاً:" .... انا ياخي اربعة وعشرين ساعة في حالة دفاع عن النفس . مع البواب، مع بتاع التكس، مع بتاع الفول، مع بتاع الخضار..." وهذه هي الحالة التي قال شوقي أنه وجد نفسه فيها و يجد كل السودانيين أنفسهم فيها كذلك..
    و يقول شوقي:- "... وركبنا تاكسي وللمرة العاشرة بدا المصري بالردحي.. بأه كده يا سودانية انحنا بنسكنكم وبناكلكم وعاوزين تكتلو الريس ... مش عيب عليكم ؟ .. فانفعلت وقلت له ان اللاجئين السودانيين تستلم مصر 300 جنيه من الامم المتحده علي الرأس للأمن في الشهر /و وقنها 90 دولار ويستلمون 285 جنيه يصرفونها في بلادكم.... و انت طلبت 5 جنيهات للمشوار.. المصري سيضربك اذا طلبت منه 2 جنيه . فقال الاخ الشيخ عووضه: ياخي ما تضيع وكتك مع ديل الكلام ده بنسمعوا كل يوم والمصريين متأثرين باعلامهم . والكلام معاهم ما بينفع.."
    لاحظ أن عووضه هذا و زملاء شوقي المذكرين أعلاه ( يسمعون) نفس الكلام.. أي أن السودانيين جميعاً يعانون نفس المعاناة في مصر أخت بلادهم الشقيقة..
    و يتحدث الأستاذ شوقي عن معاناته مع الغسال الذي ( يسرق) احسن و أعز قمصانه المهداة من بنته. و معاناته مع بائع الفراخ الذي يشير الي جهل شوقي بطريقة غير مباشرة:- ( لا يا بيه! انت مش فاهم!) .. و مع صاحب مكتب الاتصالات الذي يقول له بوجوب أن يحاسبه على أساس 5 دقائق كحد ادني بالرغم من ان شوقي تكلم جملتين ..... الخ وفي النهاية شوقي مش فاهم وما بعرفش حاجة لأنه سوداني و بس! . وعند انتقاد اي شئ في مصر وسط المصريين ينبري لك من يقول:- ( و انتو يا سودانية عندكو نفس تتكلموا,,)..
    و يقول شوقي:-" في المطار استلمت مني موظفة متجهمة التذكرة والجواز . وسألتني عن تأشيرة الدخول للدنمارك. فقلت لها ان ما بيدها هو جواز سويدي . وقالت لي بطريقة فرش الملاية .. وهو القواز السويدي ما بيحتاقش لفيزا للدنمارك ,,؟ فلم ارد عليها . وعندما كررت السؤال بطريقة اكثر لؤما . قلت لها الكمبيوتر قدامك ممكن تشوفي. وبعد ان تأكدت قالت ,, طيب مش كان تؤلي من الاول ,, فقلت لها لو قلت ليك ... حتصدقيني ؟,, فقالت بكل بساطة ... طبعا لا !."
    و هنا تستوقفني حكايات تروى عن أن الخليجيين يثقون في السوداني سيصدقونه و لا يثقون في المصري!

    نعم، شوقي سوداني لكنه يحمل الجنسية السويدية.. بمعنى أنه اسكندنافي، و لكن تعالوا شوفوا:
    "... و قبل الصعود الي الطائرة كان المسئول المصري يودع الاسكندنافيين ويتمني لهم رحلة طيبة ويحثهم علي الرجوع سريعا . وعندما التفتَ اليَ تنَمَّر . وقام بدراسة مكثفة علي كل صفحة في الجواز وقارن شكلي من كل زاوية بالصورة . وقام بفلفلة التذكرة. ثم وضع الجواز والتذكرة في جيبه وارجع لي جواز الصعود، مع امر عسكري، اتفضل . فقلت له انني ساتركه هو لكي يتفضل . لان عنده جواز وتذكرة . اما انا فاريد ان اعرف ما الذي يعطيه الحق في مصادرة جوازي ووضعه في جيبه ؟ وسيكون ملزما بان يفسر للسفارة السويدية سبب مصادرة جواز سويدي . ولماذا لم يصادر جوازات الآخرين . فنظر الي بإستغراب لاني لا افهم الحقيقة البسيطة ,, دول اوروبيين ,, فقلت له جوازي اوروبي و انا احمل جوازا اوروبيا قبل ان يولد الكثير من هؤلاء . ولكنه قال لي بإبتسامة لزجة لا، انت سوداني والافارقة بيعملولنا مشاكل بيسافروا و بيشرطوا الجواز ويدخلونا في مشاكل . فقلت له ان رحلتي بدأت في كوبنهاجن . والجواز يحوي اقامة في مصر.... واقامة في الامارات. ودخول لدستة من الدول . هل قمت بتزوير كل تلك الاختام لكي اهرب نفسي لكوبنهاجن التي اتيت منها، ام هذا استخفاف بالسوداني ؟؟ وكعادة اغلب المصريين عندما يحسون بالتهديد ، اعطاني الجواز"!
    و يوجه الاستاذ/ شوقي رسالة إلى المصريين:- " تعاملونا كويس نشيلكم في دقَنُوسنا . تتجننوا نتجنن اكتر."!

    تلك المعاملات المهينة يلقاها السودانيون من المصريين في مصر.. و سوف أروي لكم في مقال لاحق عن استخفاف المصريين بالسودان و السودانيين ( داخل) السودان.. كما رواها لي من لا أشك إطلاقاً في مصداقيتهم.. و أول استخفاف :"السودان بلد وحش!"، قالها بائع أواني مصري.. و استخفاف آخر : " الستات السودانيات مش جميلات.." قالها مصري جاء يطلب عوناً قانونياً من محامية سودانية.. و استخفاف يتجلى في تحدي راكب مصري لجميع من كانوا معه في حافلة ركاب بأم درمان.. رواه لى نقيب في القوات النظامية..
    و نعود لننهي المقال بما قال شوقي البدري، و هو زميل دراسة بمدرسة ملكال الوسطى:-" يعاملونا كويس نشيلم في دقَنُوسنا، يتجننوا نتجنن اكتر."! و بلاش الخيبة التي يصر الخائبون على السباحة في بحرها الآسن كلما ادلهمت..!


    أحدث المقالات

    روابط لمواضيع من سودانيزاونلاين
  • بعد تمصير سكان مثلث حلايب....هل تكتفى مصر بذلك؟ بمصر بقلم ادروب سيدنا اونور
  • أخوان مصر والسودان هم السبب الرئيس في أزمة السودانيين بمصر بقلم جمال السراج
  • علي المجتمع الدولي الاطلاع بمسئولياته والقيام بغوث الضحايا في جبال النوبة والنيل الازرق
  • السكرتير التنظيمي للشيوعي في قفص الاتهام...! بقلم زين العابدين صالح عبد الرحمن
  • تفجيرات باريس والطائرة الروسية ابعاد ومؤشرات بقلم سميح خلف
  • لماذا فشلت المفاوضات الإسرائيلية- الفلسطينية السابقة؟ بقلم ألون بن مئير
  • مابين حنة (بدرية سليمان )!! وعاملات سوق دنقلة ..قوانين سبتمبر!! بقلم بثينة تروس
  • حلقة موت أخرى ...!! بقلم الطاهر ساتي
  • سود النية ؟!! بقلم صلاح الدين عووضة
  • جامعة الرؤساء الأفارقة..!! بقلم عبد الباقى الظافر
  • الإنتباهة والعدالة العرجاء! بقلم الطيب مصطفى
  • إشانة سمعة بمليار جنيه: ياللحسرة!! بقلم حيدر احمد خيرالله
  • حول الإجتماع المرتقب للجمعية العمومية الطارئة للإتحاد السودانى .. بقلم نادر الفضلى
  • ماذا ينتظره الشعب من المركز بقلم إسماعيل ابوه
  • تايه بين القوم/ علي مين؟ / و....... السودان ومصر
  • الانتفاضة الثالثة انتفاضة الكرامة (42) يوم الاثنين الدامي بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي
  • في ذكرى صلاح أحمد إبراهيم بقلم الفاضل عباس محمد علي
  • ما القصد من وراء قتل الحكومة لطلاب دارفور بالبنادق والمشانق؟.بقلم محمد نور عودو
  • أسر ضابط اولي بثورتكم يا اهل الإنقاذ.. بقلم خليل محمد سليمان
  • حوار الأديان...وحرية الرأي...في مواجهة الجهاد بقلم رحاب أسعد بيوض التميمي


  • European Union Ambassador welcomes Sudan's efforts to end child marriage
  • Minister of Justice Meets his Egyptian Counterpart in Cairo
  • Statement of the Prosecutor of the International Criminal Court, Fatou Bensouda: ‘The ICC is an ind
  • South Sudan peace deal stalled
  • Sudan and Egypt Agree to Form Joint Committee to Deal with Assaults on Sudanese Nationals in Egypt
  • Suspension Sudan peace talks, deadlock over aid delivery

  • سفير الاتحاد الأوروبي يرحب بجهود السودان لإنهاء زواج القاصرات
  • وزير الدولة باللرعاية والضمان الاجتماعى يؤكد أن السودان سباق في مجال حقوق المرأة والطفل
  • بيان رفض و ادانه من مركز عزه لتنمية المرأة و الطفل
  • مشاركة 17 سفيراً من جنوب السودان في دورة تدريبية في القاهرة
  • وداد بابكر تخاطب إنطلاقة برنامج التحالف السوداني من أجل قضايا المرأة والايدز بكوستي
  • دعوة عامة لندوة سياسية كبري بلندن يتحدث فيها أبكر أدم اسماعيل
  • النائب الأول يدعم الذرّة بـ(3) ملايين دولار لمواكبة ازدياد الإصابة بالسرطان
  • ختام فعاليات ملتقى معلومات الولايات ال13 بولاية كسلا
  • مقتل (6) وتوقيف (15) سودانياً بمصر
  • كاركاتير اليوم الموافق 24 نوفمبر 2015 للفنان عمر دفع الله عن داعش
  •                    |Articles |News |مقالات |بيانات


    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de