العصيان المدنى أداة ذربة لاسقاط الفاشية الدينية, والشعبوية الفاسدة بالسودان الشمالى.1بقلم بدو

شرح مفصل و معلومات للتقديم للوتري 2020
إلى ذاكرة خريجي الهند ..مع التحية ًِ
Etihad Airways APAC
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 24-10-2018, 07:14 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
05-12-2016, 03:34 AM

بدوي تاجو
<aبدوي تاجو
تاريخ التسجيل: 26-10-2013
مجموع المشاركات: 164

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


العصيان المدنى أداة ذربة لاسقاط الفاشية الدينية, والشعبوية الفاسدة بالسودان الشمالى.1بقلم بدو

    02:34 AM December, 05 2016

    سودانيز اون لاين
    بدوي تاجو-Toronto, ON Canada
    مكتبتى
    رابط مختصر


    حملت ايام العصيان الثلاث الفائتات بنوفمبربشريات الانتصار واسترداد الدفق المهدر والعزة الوطنية المحتاسة لبنات وابناء شعبنا فى الركون الى ارادتهم وعزيمتهم الغلابة, وانهم قدر المقام للمهام لايام تتلو قادمة, سيما الاجل المحسوم المجدول المؤرخ له بديسمبر التاسع عشر ,كما سار الركب ولهج الحادى, وقد اصاب حدثان العصيان ونجاعته ألادعياء الشامتون,فيمن اصاب الفسالة والقتر ,بانه فاشل مليون فى المية , مباهاة كاذبة, كما يقول الكذابون الطغاة المجرمون دوما,و50 فى المائة , بقايا السدنة المايويين المترهلون المتحللين فى نكاح المتعة مع المؤتمر المتمكن الحاكم, على حين يات "اهل العصبة" والقربى ,بالاقرار بالحدثان, ويستعجلون قدوم , قدوم ,"سيف بن ذى يزن , ظنا", ان لم يكن " ابوزيد الهلالى" وهما ,من ربع الفورميلا , بدبى "لازالة "الجلائط , او الخرمجة الصبيانية " للحكومة, الفاسدة , والتى وصفها الاستاذ صادق عبدالله عبدالماجد مؤسس الاخوان المسلميين" باقليم " السودان قاطبة,"بانها افسد نظام فى تأريخ السودان الحديث" , لكن يظل الواهمون يرون ان العصيان المدنى لم ينجح لاسباب ,عزاها بعضهم كالشعبى "السنوسى " بالفشل وهم غير معنيين باسقاط الحكومة , تحت زعم انهم مع "أنهم من المعارضة ضد حكومة ؟؟؟ هكذا؟؟, ويحى, وقال لم نكن من الداعيين للعصيان المدنى" دعك من هذا التنصل المقيت , هذا دابكم , اذ لم يستجوبكم بعد فى هذه الجزئية بغاث , وعلكم ترنون "للنظام الخالف" اكيف يثق بلهجكم , كلماتكم , الئن ترنون لتوطين اصلكم؟ القصر ؟المحبس ؟ هو شأن قديم مدرج , فى الظلامية, لانقل الخبث , بل المسوغ لتغييب الصدق والمدرج الاخلاقى السياسى ,ديدنكم فى الايام السالفة,حرامية الانقلاب الاسلامى الاخوانى., احكوا , وتداعوا للسيد للحاكم السابق , وقد كنتم شركاء حكمه الدستورى الديمقراطى ,وقبل بكم, بدايات معرفية فى فقه الشراكة القانونى , الافصاح الكامل , ليس التآمر الشامل ألمخذى , بلغة الغرب ,اف ويرد F- word
    , لامثالكم , لانكم لاضيم لكم , ولاذمار , تستبع اف ثانية, كفى , اف للشعب السودانى المجيد.
    ام عذر الاستاذ الطيب مصطفى , غائية عزوها لبرم المواطن المغلوب من البديل الشائه , وكما افرد اللفظ," لا أشك لحظة أن الناس وهم يتداولون أحاديث الواتساب ودعوات العصيان المدني بغرض إسقاط النظام كانوا يقارنون بين شر الإنقاذ الجاثم على صدورهم والذي أذاقهم كثيراً من بأسه وضيّق عليهم سبل العيش والحياة الكريمة وبين أولئك الأشرار الذين لم تسلم حتى دول الجوار من طيشهم ونزقهم وتوحشهم ناهيك عما ألحقوه بوطنهم وشعبهم من تقتيل وتشريد وتحطيم ودمار وخراب حطّم المنشآت وعطّل مسيرة السودان وشوّه سمعته في شتى أرجاء العالم.
    كان الشعب يعقد المقارنة بين الواقع البائس الذي يعيشه في السودان رغم تلك القرارات الكارثية وبين هاوية سحيقة لا أحد يعلم مآلاتها إذا آلت الأمور إلى أولئك المتوحشين من حملة السلاح الرافضين لنداءات السلام رغم كل ما فعلوه بأهلهم ووطنهم .. لم ينس المواطنون حالة الهلع التي أصابتهم يوم الإثنين الأسود عقب مصرع قرنق حين استباحت عصابة الحركة الشعبية وعرمانها وباقانها الخرطوم وكانوا يسترجعون صور المأساة التي حلت بشعوب أخرى في محيطنا الإقليمي مات الملايين من شعوبها وشردوا في المنافي بعد أن دمرت أوطانهم ومساكنهم..سوريا ..العراق..الصومال.. اليمن.. ليبيا فهل من مقارنة بين حال تلك البلاد وبين السودان رغم كل مصائب الإنقاذيين؟.
    ذلك كان هو السبب الرئيسي لفشل العصيان المدني بالرغم من محاولات الانتحار المستميتة التي بذلها ممن يمسكون بأعنة القرار في الحكومة,""انتهى النص,وهو نص به بصيص عقلانية , لكنه اعرج الختام , كالتحذير , والترهيب , ليس للافراد , بل مجمل الشعب , وهذا لايستقيم ,بل هو تنادى ذكى ملتبس , لكن نتاجه عقيم , سيما لو اتى من اهل الدم والعصبة , فليس هنالك من تميمة تحمى حامى حمى الدين الرئيس ,واخيه العباس وثلتهم , من الشيخ الطيب عبدالباقى, او ابو حراز ,والشيخ البدوى , الهاروسى, والكتابيين المؤمنيين من فلاحى الجزيره , وعطشجية عطبرة والبابنوسة , من قسم الى حردود,ومتمدينى مدنى وديوم الاساتيذ بخت الرضا,وابيض حاج الطاهر وميرغى الشايب والسنهورى,وثلة من الاولين , وثلة من الاخرين, من نوباتيا الى كرنوية , ولن تخذل همشكوريب الرحل,او المك الرحل الرحال فى ألايام القادمات." فحذار اللعب بالنار" ولقد لعب بها "الصغار من الاخوان الفاسديين المتحلليين", ماينوف عمر المراهقيين الصغار, وصل شاوها الراشديين العاقليين, ولاخيار؟
    هل اخلت القرنقية " السودانوية " بالمساوة الوطنية , نوبى عباسى بديرى جعلى فوروى فولانى , ام اخلت, الدينى , مسلم ,شيعى,وهابى ,انصار سنة , مسيحى , كاثوليكى , بوذى او يهودى او ارواحى, او بلادين,
    الم تحرركم من الدستور ومراسيمه الابراهيمية 1989, الصنعة الترابية الفجة, ذات الشريعة ألغالبة
    الم تتحرروا من ازهاق ارواح المنوريين العالميين, امثال المنور طه,
    الم ينساق فيلقكم الغوغائى بعدئذ ,لتعميد والصراخ الليبرالى , على لسان دجالكم وتلاميذه المافونين مدعى التنظير كامين حسن عمر بانكم " محيين الدين . بل الجيل الاسلامى العصرانى الجديد "fبقتل المنور وسبى اطروحاته وكانكم منظريها ومجتهديها فى الزمن المتهافت السقيم؟ .
    لنرى , من يلعب بالحذر, ومن هوخالق الضجر؟؟
    الى الامام , على دروب العصيان المدنى,قادمون, وستقلعون من ارض السودان الشمالى تانهسو قلعآ ,لاحاجب لقدرة الناس والانسان, فى البلد الامين
    تورنتو الربع من ديسمبر




    أبرز عناوين سودانيز اون لاين صباح اليوم الموافق 04 ديسمبر 2016

    اخبار و بيانات

  • كعقاب لإضرابهما عن الصدور: جهاز الأمن يُصادر أعداد صحيفتي (الجريدة) و(الميدان)
  • الحاج آدم:الزول الما بنتج ما يشتكي
  • اتحاد الكُتّاب يمتدح القضاء السوداني
  • الاتحادي : نمتلك أدلة بانحياز مجلس الأحزاب لتيار إشراقة
  • الكاروري على رأس اجتماعات وزارية بموسكو بين السودان وروسيا
  • إيلا ينسحب من سرادق عزاء ضحايا حادثة فداسي
  • قائد قوات الدفاع الشعبي ينفي ارتباط الدفاع الشعبي بحزب أو أشخاص
  • كاركاتير اليوم الموافق 04 ديسمبر 2016 للفنان عمر دفع الله


اراء و مقالات

  • جريمة .. فداسي !! بقلم د. عمر القراي
  • إسقاط النظام.....بالنوم بقلم د.آمل الكردفاني
  • الشعب يريد إسقاط ترامب بقلم خالد قمرالدين
  • محاورة النظام و التراضي معه علي السلام و التحول الديمقراطي افضل من مجهول العصيان الذي يرجح ان يكون
  • إبداء شعور بقلم د. عمر بادي
  • حتَّى لا نكرِّرَ أخطاء إنتفاضة أبريل 1985م بقلم عبد العزيز عثمان سام
  • الحركة الإسلامية وهيئة علماء السودان وجهان لخيبة واحدة بقلم حسن احمد الحسن
  • علينا العصيان المدني حتى زوال النظام.. أو الموت جوعاً و مرضاً! بقلم عثمان محمد حسن
  • الاختبار القادم ..!! بقلم الطاهر ساتي
  • وجاءت سَكْرَةُ ما كُنتُم منه تَحِيدُون! بقلم فتحي الضَّو
  • عرس للكتاب بالدوحة بقلم عواطف عبداللطيف
  • إستقلال النيابة العمومية سياحة في التجربة الأمريكية بقلم نبيل أديب عبدالله المحامي
  • كامل إدريس لن يصبح جزولي انتفاضتنا القادمة بقلم كمال الهِدي
  • الواقفون على الرصيف بقلم سعيد شاهين
  • إنكار.. اعتراف.. ثُمّ إنكار بقلم فيصل محمد صالح
  • (روتين.. عادي)!.. بقلم عثمان ميرغني
  • اضلاع المثلث المائة بقلم أسحاق احمد فضل الله
  • تحفه الشياطين !! بقلم صلاح الدين عووضة
  • هل اقترب سلام دارفور؟ بقلم الطيب مصطفى
  • التدين وسط قبائل البقارة بقلم جبريل حسن احمد
  • الأسْبَابْ التَارِيخِيّة والإجتماعيّة لِلأزْمَة الغِذائِيّة الخَطِيرة فِى السُّودَان بقلم حماد وادى
  • عصيان آخر ... لن ينجح بقلم د.آمل الكردفاني
  • اليوم الأخضر لذوي الإحتياجات الخاصة .. !! بقلم سفينة بَـــوْح – هيثم الفضل

    المنبر العام

  • رسالة تظلم
  • نحن رفاق الشهداء
  • تراجـــي فضـــل الله !
  • انت ان شاء الله تسلم البطن الجابتك.....عبد الرحمن الامين...إيقاف بيع طائرة سودانير
  • السودان: يوغندا مع سلفاكير لتحرير منطقة لصالح حكومة الجبهة الثورية...؟!!!
  • (الجنجويد) كقوة موازية ورادعة للقوات المسلحة
  • حملة انتقامية ضد الاساتذة المعتصمين ومعلمة ترفض الايقاف ..وتدرس حصصها تحديا للقرار
  • السودان زعيما على العالم لأول مرة
  • الخرطوم.. الأسعار ترتفع والأرفف خالية والوضع لا يحتمل
  • أفشل عملية تصويت في تاريخ المنبر للتوثيق
  • قصة سفة مغترب.................................(10)
  • **ناس يستقبلوها بالالوان وناس يكرشوها السودان **
  • العصيان وسيلة للسقوط والغاية البناء والتنمية
  • حكومة السلم والثعبان
  • ماذا كشقت لى مشاركتى فى مؤتمر الحوار الوطنى الشامل فى الخرطوم .. !!
  • موقع سودانيز أون لاين '' منبر من لا منبر له ''
  • طرد والي الجزيرة من فداسي يتسبب في مصادرة صحيفة الجريدة اليوم 4 /12
  • الحوار مع قريمان و المفتاح وهم بدل فاقد لي فرانكلي يعني الحوار مع النظام
  • مصادرة صحيفة الميدان عدد اليوم الأحد 4 / 12
  • راموس اخصائي السكتات القلبية
  • الشعب قاطع البشير في الساحة الخضراء فمارس كذبه على الكراسي الفارغة
  • .. هل يتسنى لشعب السودان ... منــع ... الإسلامويين ... من حـرق مستقبلهـم السياسي ؟؟؟
  • الشعب يحاصر النظام اقتصادياً وصحفين لندن عندهم.سباق حمير
  • العصيان المدني - من هي الشرائح التي نواجه في الشارع وفي الميديا؟ فيديو
  • إعتقال "الفكي" الخاص لشقيق البشير في ظروف غامضة
  • الحركة الاسلامية .. رئاسة علي عثمان للوزراء .. والاشاعات
  • سيدي الرئيس ارم قدام ورا مؤمن ....
  • العصيان المدني يرفع مقتضيات الحل السلمي لسقف أعلا من حوار الوثبة!!!
  • # كامل التعاطف مع قريمان اللافي صينية#
  • فى ذمة الله القائد البجاوى حسين محمد على اركاب فقيد مؤتمر البجا
  • الدكتور أحمد هاشم عبدالعال حمور يضىء قبره ويعتم امكنته المعتادة فى الدوحة
  • العصيان المدنى بين الحقيقة و الوهم و اسقاط نظام الانقاذ ... !!
  • الكلاسيييييكو ضييييعو المكانيييكي انريييكي
  • حيلة جديدة لنظام البشير بعد طرده من الامارات
  • اِحتطِابُ الوحشة
  • البشير والعودة الباهته .. طردوه ام طرد نفسه ؟؟
  • ها قد اخترنا سلاحنا – سلاح العصيان المدني !
  • السودان يتعرض لهجمة شرسىة
  • هذا العام دخلت كلمه جديده قاموس أوكسفورد- post-truth
  • تمت مصادرة جريدة الجريدة عدد اليوم
  • مشروع الجزيرة يرهن أصول بقيمة (341) مليون جنيه، لزراعة (270) ألف فدان قمح
  • بريمة ، كبر، واسماعيل وبقية عيال ابا تعالوا اسمعوا التحليل دا
  • انتحار سوداني جنوب السعودية؟؟
  • الحركة الشعبية لتحرير السودان تطالب بـ(تنحي البشير) ومرحلة انتقالية ونظام جديد!
  • العصيان المدني: عبقرية شعب
  •                    |Articles |News |مقالات |بيانات


    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de