العبودية كاملة الدسم بقلم محمد ادم فاشر

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 14-12-2018, 01:29 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
09-10-2018, 06:35 PM

محمد ادم فاشر
<aمحمد ادم فاشر
تاريخ التسجيل: 26-10-2013
مجموع المشاركات: 92

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


العبودية كاملة الدسم بقلم محمد ادم فاشر

    07:35 PM October, 09 2018

    سودانيز اون لاين
    محمد ادم فاشر-
    مكتبتى
    رابط مختصر





    ألقت السلطات القبض على متهمين اختطفوا أطفالاً في وقت سابق من الفاشر وبيعهم بمحلية الكومة بشمال دارفور للعمل كرعاة هنا انتهي.
    أن المصائب تزاحم علي الاقليم بداءا من الابادة وحرق الأقليم وإتلاف وتدمير البنايات والبنية التحية علي قلتها تسميم الابار التي لم تكن صالحة للإستعمال وامتلأت باطن أرضها بالالغام والمتفجرات التي كل منها تنتظر ضحيتها أو ضحايا في أي وقت وتم زراعة الاقليم كل عنصر قاتل من الاوبئة والمخدارات والأدوية المنتهية الصلاحية بل المصائب التي تحمل السلاح لاتعرف حرمة الدم ولا حدود الدين ولا مقدسات الناس ولا حرمانهم ويشاركون الشيطان في مهمته بامتياز أو قد يفوقونه .
    نسأل الله اللطف بعباده وهذه جريمة اخري تضاف علي ما هوعليها من المأسي وبل تفتح جرحا قديما مالاتها لم تبرح الساحة السودانية بكل مضاعفاتها فالامة العربية كانت أول محطة للعبودية في التاريخ البشري وظننا أنها آخر المحطة ونحن نعلم أن العبودية سائدة في ربوع السودان بشكل وآخر مهما قيل غير ذلك ولكن العودة إلي شريعة عبدالله ابي سرح بالحرف الواحد هنا يتطلب الرفض فعلا وقول و قرع كل أجراس الانزار أن ما قاله الدكتور بلدو وعشاري استنكره الكثير من بينهم الصادق المهدي واراد أن يوقعه في حبال التآمر لغاية واحدة هو دفن الرأس في الرمال ولكن الأمر تم اكتشافه بالصوت والصورة في كومة وبعض السلطات تحاول التأثير علي مجريات التحقيق لدفن الفضيحة ولكن الحمدلله حتي الآن كل شئ تم توثيقه.
    ولكن المطلوب المحاكمة العادلة ليس فقط للجناه وبل الذين خلقوا هذه البيئة التي باتت صالحة لممارسة العبودية وإجراء تحقيق دولي و محايد لمعرفة مدي انتشار هذه الظاهرة لانها من المؤكد أنها لم تكن الاولي وأخيرة في إقليم لأحد يعلم مصير ابنه هل هو في بطن الحوت أو في باطن الأرض أو في زرائب الجنجويد أو خدما في بيوت الحكام أو مساح الأحذية في شوارع الخرطوم أو فيش خلوة التحفيظ يلبي رغبة الشيوخ فإن المسح الدقيق بواسطة القوة الدولية الموجودة الأقليم بالطائرات العمودية مع دوريات الأرضية لإعادة كل العبيد المخطوفين وإعلان السودان مازالت مكانا تمارسا فيها الرق بشكل علني الرق بكل معناه القديم والجديد. .
    اما الذين تم القبض عليهم ليس وحدهم في دائرة الجرم بل الأسرة بحالها من الأبناء والزوجة والإخوان والأخوات الذين يشاركون المسكن لأنهم يعلمون أن العبد يعمل من دون الأجر ولم يتعرضوا ولم يبلغوا ولذلك أن هذه الجريمة لا يفترض أن تمضي كسابقتها من الجرائم مثل جرائم اغتصاب الفتيات ثم قتلهن لمجرد أنها قامت بعض الجاني تعبيرا عن غضبتها أو اغتصاب نساء قرية بحالها كان شئيا لم يكن نعم وصل انسان الأقليم لقبول كل حالة التي يفرضه عليهم الجنجويد حتي انتهي بهم الحال الي العبودية كاملة الدسم حتي من دون دفع الثمن لها.
    نعم هذه واحدة من سلوك الجنجويد والكل يعلم أن قبيلة الزيادية ساهمت بشكل كبير في أعمال الجنجويدية وبل بدأت منها قبل هلال نعم ان التعميم عيب ولكن المطلوب منهم مراعاة عشرة القرون أن اختلال ميزان القوة بسبب دعم الجلابة لهم لم تتطلب الحاجة الي عودة استعباد الجيران. وعلي أسرة أحدث عبد في التاريخ عليها ان تعلم أن هذه الجريمة غير عادية ولا يمكن أن تحاكم في المحاكم العادية ولا أعتقد ان هناك نصوصا في دساتير الدول اليوم تخصص مواد تحرم العبودية وتحدد لها العقوبة ولذلك أن المساعدة الدولية مطلوبة ولا يفترض من تقليل الحدث لأن مجرد التفكير في العبودية تعني نهاية الدولة وكل القيم الحديثة وخروج عن العصر ولذلك واجب التوقف علي كافة جوانبها .فإن الجريمة ليس فقط فصل الطفل من الأسرة وحرمانه من التعليم ولا الم فقد الطفل للأسرة والتي اقسي بكثير من موته ودفنه وهو الم دائم لم يبرح الأسرة طالما بقي أيا منهم علي قيد الحياة فضلا عن معاناة الطفل يحرم من ابويه وهو يعلم أنهما احياء يرزقون وبالطبع أن الممارسات التي تتخذ من جانب السيد في إخضاع الطفل قبول هذا الواقع ذلك هو الأصعب لأن ذلك مصحوب بتعذيب بدني والقهر النفسي.هذا فضلا عن السخرة.نعم أن هذه الجريمة ليست معزولة وقد كانت ومازلت هناك حديث عن استمرار هذه الظاهرة من العرب الرعاة يخطفون الأطفال ويعقرونهم حتي لا يستطيعون الهروب ويعيشون طوال حياتهم رعاة نعم هذه مصيبة حتما تضاف علي جرائم الحكم في السودان وتبعد احتمالات الوفاق وقتها تستمر المعاناه والكل سوف يدفع الثمن وبالطبع هذه فاتحة محقق حقوق الانسان في مكتبه الجديد. ولكن قبل ذلك أهل دارفور مازالوا يلزمون السكوت حتي بيعهم؟
    أقلها التظاهر أمام مقر اليوناميد لإعلان السودان مازال مكانا تمارس الرق وكذلك الروابط والجاليات

    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-10-2018, 09:27 AM

أبو أحمد


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: العبودية كاملة الدسم بقلم محمد ادم فاشر (Re: محمد ادم فاشر)

    يا سيدى الفاضل أنا أتساءل أين دور أبناء دارفور المتعلمين فى تنمية إقليمهم و مساهمتهم فى تطوير ووعى أهلنا فى دارفور , الغالب من أهل دارفور أناس طيبون ومسالمون و كانوا ينتظرون من أبناءهم الذين تعبوا فى تعليمهم من مهندسين و أطباء و جامعيين و أساتذة جامعات أن يساهموا فى نهضة الإقليم بدل أن يقوموا بالأدوار التحريضية ضد الدولة و ضد من ساكنهم فى الأقليم كما ذكرت من زمن طويل
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de