الصراع الدنيوي في الكنيسة الانجيلية من المستفيد الاول و من الخاسر الاكبر؟؟؟ بقلم ايليا أرومي كوكو

نعى اليم ...... سودانيز اون لاين دوت كم تحتسب الزميل معاوية التوم محمد طه فى رحمه الله
الاستاذ معاوية التوم في ذمة الله
رابطة الاعلاميين بالسعودية تحتسب الاعلامي معاوية التوم محمد طه
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 10-12-2018, 03:17 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
06-10-2016, 01:11 PM

ايليا أرومي كوكو
<aايليا أرومي كوكو
تاريخ التسجيل: 26-10-2013
مجموع المشاركات: 159

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


الصراع الدنيوي في الكنيسة الانجيلية من المستفيد الاول و من الخاسر الاكبر؟؟؟ بقلم ايليا أرومي كوكو

    01:11 PM October, 06 2016

    سودانيز اون لاين
    ايليا أرومي كوكو-
    مكتبتى
    رابط مختصر




    الصراع الدنيوي في الكنيسة الانجيلية من المستفيد الاول و من الخاسر الاكبر؟؟؟
    ‏مشهد أول : في عصر يوم الثلاثاء الموافق 4 اكتوبر في تصعيد غير مسبوق لأزمة ومشكلة الكنيسة الانجيلية بالسودان اقدم عدد كبير من الفريق المنازع في الكنيسة علي رأسهم يوسف مطر , ايليا مطر و دانيال حمد و اخرين أقدموا عصر اليوم قادمين من الخرطوم علي احتلال المدرسة الانجيلية بمدني .. هذا و قد حضر هؤلاء من الخرطوم حاشدين معهم اشخاص من الكاملين و الحصاحيصا بحافلة كامله بالاضافة لأخرين في مدني مقتحمين المدرسة بغرض الاستيلاء عليها بالقوة و استلامها من مديرها القس / صموئيل سليمان . قامت ادارة المدرسة بمدني بفتح بلاغ في النيابة ضد المعتدين ، و قد حركت النيابة اجراءات البلاغ لدي الشرطة للقبض علي الجناة المعتدين . تحرك مسئول الشرطة و لم يتم اللقاء القبض بعد بحجة ان عدد المجموعة المعتدية كبير و يحتاج لعدد كبير من الشرطة حتي تتمكن من القاء القبض عليهم .. اجراءات القبض علي الجناة تسير ببطئ شديد جداً في جو محتقن و مشحون مشوب بالتوتر و القلق... نأمل ان يتم تطبيق القانون و ما يحدث من فوضي و محاولة اخذ الحق او الباطل باليد ... نأمل ان لا يكون اولادنا اكبادنا من الاطفال في هذه المدرسة العريقة ضحايا لصراعات لا يد لهم فيها ... يجب ان يراعي مستقبل هؤلاء الاطفال الصغار و تحصيلهم الاكاديمي في جو بعيد عن صراعات المصالح الشخصية الانانية الضيقة و هي صراع لا يمت بالمسيحية بأيتها صله .
    المدرسة الانجيلية بود مدني كما لو انها في جزر الواق واق
    اقرب من مرمي حجر لرئاسة شرطة الاوسط و الشرطة تخمض عينيها
    ظلام دامس في ليل غارق في الشر و الجنون يلف حول المدر سة الانجيلية بمدني
    الشرطة محلك سر لا تتحرك لتدارك الموقف الذي ينذر بالانفجار في كل لحظة
    مشهد ثاني : بسب تماطل الشرطة و عدم اتخاذها لأي موقف تحوطي في هذه الذ قلنا ينذر بالشر
    كما لو ان الشرطة في حماية الشعب تنتظر ما لا يحمد عقباه .. سترك يا رب
    ساحة المدرسة و بداخلها الاطفال الابرياء كأنها ساحة معركة بين الداحس و الغبراء
    شبح الارهاب و الرعب يهوم حول المدرسة الانجيلية مدني
    نحو الساعة الثانية ليلاً طلبت الشرطة من المشتكين الذهاب الي المدرسة و وعدوهم بأنهم سيحضرون فوراً لتنفيذ أمر النيابة بحق المعتدين
    في الساعة الثانية عشر و نصف حدثت شخب و مصادمة و مشاجرة و ضرب بين الطرفين جرح فيها عدد من الافراد
    باتت المدرسة ليلتها المأساوية حبلي بالاضطراب و شد الاعصاب
    و الشرطة التي وعدت بالحضور محلك حتي بعد الاحداث المؤسفة التي جرت في ساحة المدرسة و جرح فيها نفر غير قليل بجروح متفاوته ، نقلوا علي أثرها الي المستشفي لتلقي العلاج
    لم تتخذ شرطة الاوسط في ولاية الجزيرة أي موقف قانوني سلباً او ايجاباً تجاه كلا طرفي النزاع المتصارعين .. لست أدري كيف يكون الحال هكذا و الشرطة تقف هذا الموقف المشكوك فيه
    او كيف تترك السلطة في ولاية الجزيرة الحبا علي القارب متفرجة ليغرق الجميع او ليذهبوا كلهم الي الجحيم ... اين يد القانون و أين تقع سلطة الدولة و هيبتها ازاء هذا احداث
    لالمشهد الثالث : لجميع المتابعين تداعيات ما يجري في الكنيسة الانجيلية في السودان و ما يحدث هذه الايام في مدني ..
    الواضح هو ان الحكومة تعمل جاهدة علي الاستيلاء علي العقارات و الاملاك التي تخص الكنيسة الانجيلية وقد وجدت ضالتها في من يسلمونها ايا علي طبق من ذهب
    فالامر جد كبير يتجاوز الاشخاص و الافراد من يوسف مطر و صموئيل سليمان و كل الفريقين المتنازعين انهم فقط أدوات مستخدمة من الداخل في هذه المسرحية كصراع بين المسيحين للانقضاض علي الكنيسة الانجيلية بدم بارد
    فقوة الظلمة تعمل ليل نها للاستيلاء علي كل ما يخص الكنيسة و المسيحيين الانجيليين مستخدمة ما يدعون كذبا قسوس و خدم للرب ..
    الرب هو الراعي الصالح و هو مؤسس او حافظ للكنيسة اما اللصوص سارقي كنيسة الله فسيأتي نهايتهم سريعاً ...
    فلا يوجد قوة علي الارض قادرة علي الاستيلاء علي كنيسة المسيح الحية في السودان فالسماء و الارض تزولان و كنيسة المسيح ستبقي .
    فسيكيشف الله زيف الخدام الكذبة الذين دخلوا كنيسته خسلة لهدمها من الدخل
    المشهد الاخير : علي كلا الطرفين المتنازعين علي اشلاء الكنيسة الانجيلية مراجعة الذات و تدارك الموقف الذي أضحي و اضحاً جليا عياناً بايناً للجميع
    فأنتم تتصارعون في ساحة و معترك اعد لكم بأحكام و ها انتم تنفذون اجندة الشيطان عدو كل خير لمصلحة ابليس خصم الله و خصمكم
    لا يمكن ان يستقيم الظل و العود أعوج عودوا جمعياً الي رشدكم ان كنتم حقاً مسيحيين ... انقذوا كنيسة رب المجد من براثن الشرير ان كنتم اولاد الله
    فالصراع الدائر بينكم صراع دنيوي بحت و هو صراع علي المغانم المادية و لا صلة له البتة بالامور الروحية الايمانية المسيحية ، كما لو انكم خارجين علي جسد المسيح متأمرين معاً لتدمير كنيسته في السودان بمعاول السلطة و الحكومة
    لابد من ارجاع هذه المشاكل كلها الي داخل الكنيسة ان كنتم حقاً مسيحين مؤمنين بالرب يسوع المسيح له المجد و الاكرام و هو القائل في (مت 7: 6): لاَ تُعْطُوا الْقُدْسَ لِلْكِلاَب، وَلاَ تَطْرَحُوا دُرَرَكُمْ قُدَّامَ الْخَنَازِيرِ، لِئَلاَّ تَدُوسَهَا بِأَرْجُلِهَا وَتَلْتَفِتَ فَتُمَزِّقَكُمْ."
    فللكنيسة الانجيلية قانونها و دستورها التي تحكم جميع الاعضاء المؤمنين فأن كنتم خدام حقيقين للمسيح في الدستور هو مرجعكم والفاصل بينكم ..
    لكنني أخشي عليكم انكم صرتم الان اقرب الي البعل في الشهوات و محبة اللذات الدنيوية و المطامع في المال التي يقول عنها الكتاب المقدس "آية (1 تي 6: 10): لأَنَّ مَحَبَّةَ الْمَالِ أَصْلٌ لِكُلِّ الشُّرُورِ، الَّذِي إِذِ ابْتَغَاهُ قَوْمٌ ضَلُّوا عَنِ الإِيمَانِ، وَطَعَنُوا أَنْفُسَهُمْ بِأَوْجَاعٍ كَثِيرَةٍ."
    اذاً فمن له أذن فاليسمع ما يقوله الحق العظيم في دعوته الكبري للمؤمنين : تَعَالَوْا إِلَيَّ يَا جَمِيعَ الْمُتْعَبِينَ وَالثَّقِيلِي الأَحْمَالِ، وَأَنَا أُرِيحُكُمْ.
    29 اِحْمِلُوا نِيرِي عَلَيْكُمْ وَتَعَلَّمُوا مِنِّي، لأَنِّي وَدِيعٌ وَمُتَوَاضِعُ الْقَلْبِ، فَتَجِدُوا رَاحَةً لِنُفُوسِكُمْ.
    30 لأَنَّ نِيرِي هَيِّنٌ وَحِمْلِي خَفِيفٌ».

    (جا 12: 13): فَلْنَسْمَعْ خِتَامَ الأَمْرِ كُلِّهِ: اتَّقِ اللهَ وَاحْفَظْ وَصَايَاهُ، لأَنَّ هذَا هُوَ الإِنْسَانُ كُلُّهُ.


    أبرز عناوين سودانيز اون لاين صباح اليوم الموافق 05 أكتوبر 2016

    اخبار و بيانات

  • ملخص المؤتمر الصحفى للحزب الشيوعي السوداني عن الوضع السيلسى الراهن
  • بيان من قطاع الاطباء - الحزب الشيوعي السوداني بالعاصمة القومية ‎جريمة استخدام الأسلحة الكيميائية ف
  • التحالف العربي من أجل السودان :بيان هام حول قرارات مجلس حقوق الإنسان وتمديد ولاية الخبير المستقل
  • بيان من الإمام الصادق المهدي رئيس حزب الأمة القومي
  • البشير :السودان يؤمن بأهمية وضرورة تضافر جهود كل دول الجوار لحل المشكلة في ليبيا
  • قمة بين البشير والسيسي بالقاهرة اليوم
  • جهاز المغتريين ينظم ندوة مؤشرات الهجرة السودانية وآفاق سوق العمل
  • كشف عن بدء تنفيذ التوصيات قبل شهرين الأمين العام للحوار: شرق السودان عانى من التهميش ويستحق التمييز
  • محكمة تستوضح الشرطة في هروب ضابط متهم بقضية مخدرات
  • مؤتمر لتقييم أداء القوات السودانية التشادية بالخرطوم اليوم
  • (أوتشا): (100) ألف لاجيء سوري بالسودان واستمرار تدفق اليمنيين
  • مجلس الامن الدولي يوافق على اجراء تحقيق مستقل فى السودان بواسطة منظمة حظر الأسلحة الكيميائية
  • ‏أزمة الكنيسة الانجيلية تتصعد في المدرسة الانجيلية بمدني‏



اراء و مقالات

  • ( كان كيماوياً هواها ) قصة قصيرة : لم أعد حياً .. لكني أتنفس بقلم عمر الحويج
  • الضوء المظلم؛ العلاقات السودانية الإسرائيلية..التطبيع ذبدة المصالح!!! بقلم إبراهيم إسماعيل إبراهيم
  • عملية يوليو الكبرى (10) الفصل الأخير في حياة القائد الوطني (3) ويجعلون أصابعهم في آذانهم.. عرض/ محم
  • للخروج من حظائر الإستبداد بقلم نورالدين مدني
  • السلطة الفلسطينية .. مسلسل من فساد بقلم حسن العاصي كاتب فلسطيني مقيم في الدانمرك
  • الحالة السودانية المتردية بقلم الفاضل عباس محمد علي
  • توضيح موقف من تهمة العنصرية.. بقلم/ اللواء تلفون كوكو ابو جلحة
  • فضيحة للرئيس البشير اذا لم ياتى بملف حلايب وشلاتين فى هذه الزيارة لمصر 5 اكتوبر
  • هل كان سبدرات وزيرنائم؟؟والآن أصبح نائب فاهم!! بقلم عبد الغفار المهدى
  • من هم شيعة السفارة الاميركية الحقيقيون؟ بقلم صافي الياسري
  • نظرية الصراع الإيراني والغرب بقلم الدكتور سفيان عباس التكريتي
  • عقوبة الإعدام تبرئة للأوطان بقلم د. فايز أبو شمالة
  • سكرة السلطة..!! بقلم عثمان ميرغني
  • نظرة أخرى لأتاتورك!! بقلم عبد الباقى الظافر
  • (شوية) خيال!! بقلم صلاح الدين عووضة
  • عيونك بقلم أسحاق احمد فضل الله
  • ماذا دهى الإمام؟ بقلم الطيب مصطفى
  • أسرار وخفايا الثوره في دارفور تاريخ استخدام الحكومه السودانية الأسلحة الكيماوية والمحرمه دوليا. ا
  • صامويل بيكيت واللعب في الفراغ بقلم د.آمل الكردفاني

    المنبر العام

  • عااااجل ..جهاز امن النظام الان
  • تقرير اللجنة الاهلية المكونة لفض النزاع والسلم والمصالحات(الدمازين - الرصيرص)
  • كشف وجه المملكة العربية السعودية المخبوء
  • الحالة السودانية المتردية..الفاضل عباس محمد علي
  • الاسم المشفر
  • إضراب أطباء شااااااامل بكل مستشفيات السودان.. اللجنة المركزية للأطباء تمثلني..
  • دايان جيمس تستقيل من رئاسة الاستقلال البريطاني
  • منظومتي الدفاع الروسيه ( أس 300 ) و ( أس 400 ) .
  • «صلتك» توفر «50» ألف فرصة عمل للشباب السوداني
  • نقلة نوعية في العلاقات المصرية السودانية
  • نقول "نعم" لاضراب اطباء السودان
  • رجل دين سعودي بارز عن الموسيقى : “تهذيب ” للسلوك ولا أمانع السهر مع محمد عبده
  • خطاب الرئيس عمر البشير كان ركيكا امام الرئيس عبد الفتاح السيسي
  • قلة الأدب المصرية وتعليقاتهم على ايقاف السودان استيراد الخضروات والفواكه من مصر حقارة شديدة
  • اجعل عقلك كجهاز كمبيوترعالم نفس يشرح استراتيجية برمجة عقلك لتحقيق أيِّ هدف
  • اطالب من الحكومة المصرية بتسليم الرئيس عمر البشير للمحكمة الجنائية
  • قرار بالإفراج عن ممتلكات المعدنيين السودانيين بمصر
  • جلسةساخنة لبرلمان البشيروسخرية من الحكومة ومطالبات بطرح الثقة ودعوات للحرب وتعليق المفاوضات
  • مستشفيات بالخرطوم خاصة يبقي الجثمان الي حين السداد
  • مصادرة جريدة “إيلاف” عددهذا الاسبوع
  • شلل تام بمستشفيات الخرطوم المضربة ونسبة المشاركة (100%)
  • فيصل القاسم يوجه رسالة خاصة للشعب السوداني
  • ياخ حرآم عليك، إفتكر نقطة في مدآخلة ما بتكلِفك شي...
  • من أضابير الارشيف .. اخترنا لكم ...
  • مجلس الامن الدولي يوافق على اجراء تحقيق مستقل في دارفور بواسطة منظمة حظر الأسلحة الكيميائية
  • مظاهرة كبرى أمام الأمم المتحدة بنيويورك تنديدا بإستخدام نظام البشير للسلاح الكيماوي في دارفور
  • قانون جاستا - وأضرارة على السعودية ؟! يستحق المشاهدة
  • شيخ الكريبة احمينا من الخيبة وصبيان عرديبه.....................
  • افتتاحية (نيويورك تايمز) : يجب تقديم عمر البشير للعدالة
  • نهاية حكم "الإنقاذ"..
  • Re: الغريق قدام. فرنسا تطالب بتحقيق دولي بشأن
  •                    |Articles |News |مقالات |بيانات


    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de