(الداعشيون) ! ورجال الدين .. حَيّ علي الجهاد!! بقلم بثينة تروس
كلنا شمائل النور! نداء للعلمانيين و الشيوعيين السودانيين
ديباجة المركز الموحد لإسقاط النظام الحاكم فى السودان
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 02-21-2017, 05:23 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

الصبي الصغير لم يسرق الانسولين أحمد الملك

11-09-2014, 10:37 PM

أحمد الملك
<aأحمد الملك
تاريخ التسجيل: 11-09-2014
مجموع المشاركات: 95

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

مكتبة الفساد

من اقوالهم
(مكتبة مفتوحة للتحديث)
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus
الصبي الصغير لم يسرق الانسولين أحمد الملك

    حين تواصل طائرات الانتينوف قتل النساء والأطفال في جبال النوبة ، وتقوم
    فرقة من الجيش بعملية اغتصاب جماعي وترويع للسكان في قرية تابت في دارفور
    فعلى النظام أن يستعد للقادم، فالمظالم فاقت كل الحدود، والنظام لم يعد
    يخفي أن دم الانسان السوداني وعرضه في كل مكان في بلادنا لا يساوي عنده
    أية شيء.

    النظام لم يعد لديه حتى الرغبة في انكار جرائمه، أفعاله اليومية العادية.
    الأنظمة في كل مكان تعمل من أجل الشعوب التي انتخبتها، بينما نظام البشير
    لا هم له سوى قتل شعبه وإسكات كل صوت حر يدعو للحرية والعدالة. يصادر
    الصحف ويكمم الأفواه ويعتقل الناشطين حتى في قلب العاصمة. ثم يواصل رأسه
    المعتوه الرقص وكأن شيئا لم يحدث! وكأن قتل الناس وترويعهم هو قمة
    الفروسية التي تتطلب إعلانا للنصر وإغاظة الأعداء بالرقص!

    لا يكلف نفسه ولا حتى بتكوين لجنة تحقيق شكلية نتيجتها معروفة سلفا، وهي
    تحميل الضحايا أو جهات مجهولة وزر ما حدث( ان اعترف النظام بحدوث شيء)
    يمنع قوات اليوناميد من الوصول الى مكان الجريمة، أليس ذلك اعتراف بحدوث
    انتهاكات خطيرة؟

    حينما ينتحر الأطفال بسبب الفقر ويقوم جهاز ما يسمى بصندوق دعم الطلاب
    بطرد الطالبات الى الشارع يوم العيد، حين يقدم صبي صغير على سرقة عبوات
    الانسولين لإنقاذ حياة والده المريض، ويموت الناس بسبب سوء التغذية
    وانعدام الرعاية الصحية حتى في قلب الخرطوم، فعلى النظام المجرم أن يتحسس
    خطاه فالنهاية تقترب.

    ولن يكون اطلاق النار داخل القصر سوى ضربة البداية فالمظالم فاقت كل حدود
    الظلم والاستبداد فاق كل حدود الطغيان، وصبر الناس على الظلم والاجرام
    والاستهتار فاق كل حدود الصبر.

    الصبي الصغير لم يسرق الانسولين، النظام هو الذي سرق عمره وعمر اقرانه في
    كل مكان في وطننا حين سحب منهم رعاية الدولة، الدولة التي يجب ان تكون
    ظهيرا للمواطن الضعيف، فإذا بها تكون له خصما وحكما.

    أوضاع مقلوبة من يظن أنها يمكن أن تدوم الى الأبد مخطئ ولا يعرف شيئا عما
    يدور في العالم من حوله. حجم الظلم الواقع على المواطن في بلادنا لم يحدث
    له مثيل في التاريخ. أقلية من كلاب السلطة استحوذت على كل شيء وبقية أهل
    بلادنا لا حقوق لهم، يرزحون في العدم.

    الصبي الصغير لم يسرق الانسولين، سرق النظام حقوقه وعمره، واسهمنا نحن في
    ذلك حين سمحنا لمجموعة من القتلة و اللصوص شذاذ الافاق بالسيطرة على
    وطننا، وايراده مورد الهلاك.

    الحريق وصلت اولى شراراته الى القصر، لن يفيد في شيء ادعاء أن من أطلق
    النار هو فاقد لعقله، نفس التهمة الكلاسيكية التي تلصق في كل من يقول
    رأيه في النظام سوى بالقلم أو بالحذاء أو البندقية. إنه حق الملوك
    الالهي، لا يتمرد عليه الا المعاتيه الذين يتمردون على العناية الالهية.

    الجنون بعينه أن ترى كل هذا الذي يحدث في وطننا ولا تفقد عقلك وتتجه الى
    القصر، تمتشق حتى سيف عشر بعد أن نفد سلاح الصبر.

    http://http://www.sudantoday.orgwww.sudantoday.org
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

· دخول · ابحث · ملفك ·

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook

اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to bakriabubakr@cox.net

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de