الشريحة الضالة : مفكر عربي.. والنٍعْم؟! بقلم د.شكري الهزَيل

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 17-12-2018, 08:25 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
25-04-2017, 07:09 PM

د.شكري الهزَيل
<aد.شكري الهزَيل
تاريخ التسجيل: 20-12-2016
مجموع المشاركات: 73

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


الشريحة الضالة : مفكر عربي.. والنٍعْم؟! بقلم د.شكري الهزَيل

    07:09 PM April, 25 2017

    سودانيز اون لاين
    د.شكري الهزَيل-DE
    مكتبتى
    رابط مختصر




    في فضاء فضائيات وعوالم العالم العربي تَلف وتدور مصطلحات والقاب وتسميات كثيره والواضح ان هذا الفضاء يعج ويزدحم ب" المفكرين والمختصين" الذين تقاسموا وسائل الإعلام فيما بينهم او بالاحرى تقاسمتهم وسائل الاعلام فيما بينها كل على اتجاهه الداعم لهذا النظام او ذاك التوجه المطلوب لإيصال فحوى هذه الرساله او تلك الى الجمهور او الشعوب المستهدفون في عقولهم ووعيهم ووجدانهم, وما نراه اليوم ونلحظه سوق عكاظ عربي اعلامي يفتقر الى استراتيجيه واتجاه تعبوي قومي وسياسي لابل ما نلحظه هو تشتيت فكري وتضليل اعلامي شبه مبرمج يستهدف الوعي والوجدان العربي كهوية وككيان بهدف تفكيك المفكك و تفصيله على مقاس هذا النظام العربي او ذاك او هذا الحزب او ذاك, وعليه ترتب القول ان الفكر والمرجعيه التي تقود الاعلام العربي وخاصة الفضائي هو فكر رجعي وقبلي وثللي بإمتياز وذلك بالرغم من كل البهرجه والتقنيه العاليه التي تحيط بالاخراج,حيث تقوم " القبيله" باستضافة " مفكريها ومختصيها" فقط وتعرضهم على الجمهور ك"فطاحلة تحليل وتخصص" والحقيقه البائسه انهم خريجي مدارس الانظمه العربيه..! عندي شك ويقين في ان واحد بوجود مفكرين ومختصي شؤون احرار في" السعوديه" او قطر وكامل الوطن العربي ومع هذا يٌعرضون على شاشات فضائيات البؤس العربي ك "منورين" لعقول المشاهدين شبه الكرام وهم الذين يهانون يوميا في عقلهم ووجدانهم وكرامتهم الانسانيه حين يطل عليهم جاهل في ثوب "مفكر" يدعوهم للولاء والجهل والتبعيه والعبودية لسيدة وطاعته والانكى من هذا ظاهرة " علماء ومفتتيي" السلاطين الذين يربطون بين عبادة الله وطاعة الحاكم المُستبد..؟
    ..المفكر المزعوم بوَاس ايادي الحاكم والعالم والمفتي يربط الكفر بعدم طاعة الحاكم.. ولي الجهل وولي ولي عهد الجاهليه يحظى بمكان دائم داخل استوديوهات صناعة الجهل فيما الاكاديميون والمحللون القديرون لا يحظون حتى ب"طله" من شباك فضائية عربوش المتعربش برقاب ومصائر الشعوب العربيه... معنا من سانتا فانتا الدوحه المفكر الكبير الهارب للتو من"الكنيست" الاسرائيلي...معنا من الرياض طال عمره المفكر الكبير الخبير في خدمة البلاط.. ومعنا من بيروت المفكر الرائع المختص بالشؤون الاسرائيليه.. ومعنا من لندن الاعلامي رئيس جمهورية لندستان العربيه.. ومعنا من رام الله ستان المفكر الوطني الموالي لرئيس باع وطنه...نحييكم مشاهدينا الكرام على تلقيكم وجبات الطاعه والتجهيل والتهجين وها انا فطيس بن عطاس احييكم واستودعكم الله..في امان الله.. !!
    في امان الله..على باب الله.. وين؟.. وقف تأقول لك..طبعا هنالك فرق بين مصطلح مثقف ومفهوم متعلم مهنة يسخر مهنتة وعلمه في خدمة هذا الهدف او ذاك الشخص, ونحن هنا لن نخوض في تعاريف علميه حول شريحة المتعلمين والمثقفين وانتماءهم الطبقي والفكري وامكانية تسخيرهم لخدمة اهداف هذا البلاط او ذاك التوجه,مايهمنا هو كيف تحولت " امة" كامله الى ضحية اسراب من الغربان " المفكرين" تملأ الفضاء العربي وتقذفه بحما التجهيل والتضليل تحت مسمى على غير مسمى.."مفكر" مفبرك لاكاذيب الانظمه وثقافة الهزيمه والخنوع وُمسوق للتطبيع مع الاحتلال الصهيوني تحت مسمى "مختص بالشؤون الاسرائيليه" وقد اصابني الذهول وانا اشاهد شريط فيديو" بالعبريه" لاحد العرب "المختصين المزعومين" وهو يُسوق لفحوى وهدف غير هذه المسموعه في الشريط.. لاعلاقه لفحوى الشريط بما ينشره" المختص" من ترجمه للشعوب العربيه... تذكرت مترجم الاشاره "الصم والبكم" في مراسيم تأبين الزعيم الراحل نيلسون مانديلا اللذي لم يفلح بايصال اي تعبير صحيح لشريحة الصم والبكم...مترجم نصاب وكذاب تم كشف امره فيما بعد... ابقوا معنا..!!
    اللافت للنظر ان " المفكرون" المفبركون يرسخون ثقافة الهزيمه والخنوع ويًحَولون امة كاملة الى قطيع في زريبة السلطان وزرائب التدجين والتهجين الوطني بمعنى مبسط :الاعلام المفبرك حوَل العربي الى انسان لا حيله ولاهمة له ومجرد مراقب للاحداث التي تعصف بالعالم العربي وتدمره تدميرا كاملا بحجج واهيه وللمثال لا الحصر: ما علاقة عدوان النظام السعودي على اليمن ب" الشرعيه والعدل" فيما هذا النظام نفسه غير شرعي وتابع بالكامل للامبرياليه الغربيه وكان وما زال سببا مُسبب في احتلال ودمار العالم العربي مع الاخذ بالحسبان ان اليمن بلد عربي وطني واصيل وحجة " الحوثيون"لا تبرر تدمير هذا البلد ولا تبرر منطق مفكري البلاط الذين يفسرون الخيانه بالخيانه والتبعيه لامريكا كأمر شرعي وعادي فيما تدمير اليمن امر عادي وضروره لازمه؟...ليس بالضروره ان تكون مؤيد ل"داعش" لو نطقت بكلمة حق تضحد باطل حاصل, ونعتقد ان اكثرية االشعوب العربيه لا تحبذ العيش تحت سلطة هذا التنظيم, لكن اين هو المنطق في تدمير مدينة كبيره بحجم الموصل على راس اهلها لتعلن انتصارا فيما بعد على "داعش" ليطل علينا المفبركون لتبرير الدمار والقتل والتشريد ووجود الاف الجثث تحت الانقاظ... كيف يستوي الامر بالمنطق وتؤيد نظام جزار يذبح الشعب السوري و تطلق على نفسك اسم " مفكر" وصحفي"5 نجوم" واكاديمي الخ!.. هذا الدكتور او البروفيسور او الصحفي او المفكر الذي يدعم نظام بشار الاسد هو في المحصله فاشي وفاشل انسانيا وعلميا واخلاقيا وفي الحالات العاديه يجب تقديمه للمحاكمه لانه يبرر جرائم نظام فاشي..شريحة وفئة الضاله تدمر وجدان العرب وتجعلهم مجرد حاله او حالات او مجرد حطب لحروب الامبرياليه والانظمه العربيه الرجعيه والفاشيه كالنظامين السعودي والمصري و النظام السوري والنظام الاردني ومجموعة ما يسمى بمجلس التعاون الخليجي...!!
    ظاهرة شريحة المفكرين الضالة اخطر من خطيرة لانهُم يبررون احتلال وتدمير العالم العالم العربي واحتلال فلسطين وما هو ملاحظ في ملاحظة متداخله هو ان اكثرية الاحزاب العربية التي تحمل اسم " الوطني" خائنه وتمارس الخيانه وتعمل مع الاحتلال والاستكبار الغربي والصهيوني من اجل الحفاظ على مناصبها وكراسيها عبر الابقاء على الاحتلال.. هذا المفبرك يدعم نظام عربي نصف مساحة دولته او مملكته تحتلها المعسكرات والقواعد العسكريه الامريكيه والغربيه وعن كامل احتلال فلسطين ووجود " سلطه وطنيه فلسطينيه" داعمه لهذا الاحتلال فحدث بلا حرج ومع هذا تجد المفبركون يتحدثون عن سيادة الرئيس الفلسطيني وسلطته الوطنيه.. الشريحه الضاله في فلسطين دمرت الوعي الفلسطيني وجعلت نسبه لا يستهان بها من الشعب الفلسطيني تندمج في منظومة الحياه والاقتصاد الصهيونيه.. نسوا او تناسوا ان التراب الذي يسيرون عليه هو تراب فلسطين المحتله... معكم قشيلان المتخصص في الشؤون " الاسرائيليه"..ينقلون اخبار الصحافه الاسرائيليه دون تحميص.. كما هي بكل حذافيرها واهدافها...!!
    مبروك عليكم المقام والمنصب والراتب والدوحه ودبي ولندن, لكن الامر ليست شخصيا لا بل هو قضية شعوب تلعبون بوجدانها ووعيها.. احد المواقع الاخباريه في الداخل الفلسطيني حولت المفكر "الهارب" ونجم فضائية الجزيره الموالي لنظام قبيلة قطر الى اسطورة تُحيك كل يوم حوله حكايه وحكايات حول " المفكر العربي الكبير"..حتى الدجاج يفكر ويتواصل فيما بينه.. التفكير ليس محتكر على البشر والفكر ليست بضاعه..غربوا غربنا..شرقوا شرقنا...نعم.. نحن لا نتسامح لا مع من صار عضوا في كنيست الكيان ولا مع من يُرشح او يُصوت في انتخابات هذا الكيان المقام على جماجم الشعب الفلسطيني... الذين اقسموا يوم من الايام قسم الولاء لدولة الكيان عند دخولهم كنيسست هذا الاخير لايمكنهم ان يكونوا لاحقا وطنيون بجرة قلم وبحكايات المفكر ومنبر فضائية الجزيره.... والنعم..مفكر اخر يظهر على قناة الميادين يكيل المديح للنظام السوري والجيش " العربي" الذي قتل وشرد اكثر من نصف الشعب السوري ناهيك عن الدمار الهائل الذي الحقه بالمدن والقرى السوريه...صحفي 5 نجوم كما يسمي ذاته يعيش في مدينة الضباب ويؤيد من يقدم له دعوة "عزومة" زياره لهذا البلد العربي او ذاك ومن ثم صام وصام وطال الصيام وافطَر على بصلة النظام السوري؟!!
    ندعو من كل قلبنا مفكري واكاديميي العالم العربي وهُم بالمناسبه الاكثريه القديره المهمشه ان يجروا بحوثات او ابحاث على وسائل الاعلام العربي, فسيجدوها مجرد زكشات و قبائل وشلل ومؤيدين ومناصرين وثلل من تجار الكلام التابعين لاحزاب او حركات او انظمه عربيه....عيشه تحتفي فقط باهلها ومحيطها..عيشه تخلق مفكريها من داخل الزريبه..الشريحه الضاله تضلل العرب شعوبا وافرادا وجماعات.. تُوحي تسمية المفكر بانه لاينام وهو يُفكر وهي تسميه بائسه ومردوده على من اخترعوها لتبرير الهزيمة والخنوع من جهه ولدعم الانظمه العربية الرجعيه من جهة ثانيه ... الشريحه الضاله: مفكر عربي مفبرك.. والنٍعْم..هلا وإرحب.. ابقوا معنا ولا تذهبوا بعيدا... والى اللقاء..طال عمره عاد من واشنطن للتو بحقيبة افكار جديده سيوزعها على مفكري "الامة" لضمان الامن والسلام في البلاد.. مشانق فكرية وفعليه تملأ الفضاء والساحات العامه في انتظار الإعدام القادم او اللاحق في القائمه...سلام لكم وسلامة تسلمكم من مشانق الانظمة والمفكر العربوشي !!






    أبرز عناوين سودانيز اون لاين صباح اليوم الموافق 25 ابريل 2017

    اخبار و بيانات

  • هيئة محامي دارفور تنعي رئيس الجمعية السودانية لحماية البئية معتصم بشير نمر
  • حنبنيهو.....تقرير الهوية والعنصرية فى السودان
  • توزيع حوالي 400 نسخة ورقية من إصدارة الخلاص بالقضارف
  • كاركاتير اليوم الموافق 25 ابريل 2017 للفنان عمر دفع الله عن حرب اليمن
  • الشيخ حمد آل ثانى يفتتح مدينة الشيخة عائشة بنت حمد عبد الله العطية لرعاية الأيتام في مدينة الدامر
  • الحركه الشعبيه لتحرير السودان شمال تطالب بتأجيل المفاوضات حتى تعالج أوضاعها
  • شركة برينكس الامريكية تبدى رغبتها الاستثمار في مجال المعادن بالسودان
  • فشل محاولة للانقلاب على سلفاكير قادها بول مالونق
  • أعالي النيل تسلم سلطات النيل الأبيض مطلوبين للعدالة
  • قوات حفتر تضطهد أساتذة جامعات سودانيين في ليبيا
  • وزير التعاون الدولي : السودان موعود بإنفراج إقتصادي كبير في الفترة المقبلة
  • طالبها بالكف عن التدخل في الشأن السوداني جهاز الأمن يؤكد استمرار دعم وإيواء حكومة الجنوب للحركات ال
  • استراليا تشيد بتعاون الحكومة السودانية بتسهيل وصول المساعدات للجنوبيين
  • مصرع وإصابة (58) في حادث تصادم بصين في جبل أولياء
  • تحرير (9) رهائن بكسلا من قبضة تجار بشر أجانب
  • الخرطوم تفتح مساراً إضافياً لتوصيل المساعدات لجنوب السودان
  • قرار بإزالة الأجسام غير المتفجرة في مناطق الحرب بدارفور
  • منع الصحافية إيمان كمال من دخول مصر وإعادتها من مطار القاهرة
  • بحر إدريس أبوقردة : (12%) من وفيات الأمهات بالتهابات ما بعد الولادة
  • قيادات بالمؤتمر الوطني تعلن تمسكها بتبعية أبيي للسودان


اراء و مقالات

  • محطة أبحاث الحديبة في سويداء قلوبنا بقلم خالد الطاهر العجيمي
  • معاناة السودانيين في مصر بقلم حسين بشير هرون آدم
  • التوب الابيض في البيت الابيض قمة الاناقة بقلم كنان محمد الحسين
  • علي عثمان محمد طه و التوجه الي الله بقلم جبريل حسن احمد
  • الطريق إلى ارقين – القاهرة ,, رسالتى إلى المسئول بقلم عمر عثمان
  • الإنتهاكات الجسدية للمرآءه اليمنيه!! بقلم أحمد دهب
  • موقع السودان من زيارة السيسي للرياض بقلم مصعب المشرّف
  • مسألة العدالة في القانون الدولي العام بقلم حماد وأدي سند الكرتى
  • حين رأيتُ نُورا في المرة الأولى! بقلم أحمد الملك
  • يوم حزين لتركيا بقلم ألون بن مئير
  • العصيان المدني، الحق المسكوت عنه! بقلم د. سامر مؤيد/مركز آدم للدفاع عن الحقوق والحريات
  • هل كَفر علي الحاج أم أسَلم السودانيون؟! بقلم فتحي الضَّو
  • مجلس تحرير جبال النوبة !!! يكون او لا يكون بقلم الاستاذ. سليم عبد الرحمن دكين
  • مسرح دارفور..كيف تدار حرب الوكالة؟ )3-3 ( بقلم حسين اركو مناوى
  • توثيق فني مرفق- الكابلي بقلم صلاح الباشا
  • قوائم الإحتلال ..!! بقلم الطاهر ساتي
  • الديمقراطية ونقل السياسة الى الوسط الجماهيري بقلم حكمت البخاتي
  • التغيير الوزاري (المؤثّر) بقلم د. عارف الركابي
  • انس كاتب مع قرائه بقلم إسحق فضل الله
  • من يقلب صفحة الدفاع الشعبي ؟..!! بقلم عبدالباقي الظافر
  • وداعاً للأرق !! بقلم صلاح الدين عووضة
  • بين الفتى النرجسي والعلاقة مع مصر 2 ! بقلم الطيب مصطفى
  • كتّاب رغم انف التنفيذ !! بقلم حيدر احمد خيرالله
  • المعلم الماسورة (2-2) بقلم د.أنور شمبال
  • محاولاتٌ إسرائيلية لوأد انتفاضة الأسرى وإفشال إضرابهم (1/4) الحرية والكرامة 5 بقلم د. مصطفى يوس
  • بابكر صديق ( نجم اليوم والغد ) .. !! بقلم هيثم الفضل

    المنبر العام

  • الان اطمأنيت تماما على وضع أخى عادل الباهى...
  • والآن أتكلم (توجد صورة).....
  • الاشاعات و المنشورات و الدعايات الخاطئة في الواتس و الميديا ......
  • البشير: المؤتمر الوطني تجاوز كل المؤسسات الحركية وكوّن حزب سياسي يضم مسيحيين
  • صحي المؤتمر الوطني قلب؟
  • هل سيكون نبات الكينوا بديلاً عن القمح والشعير؟
  • قصة: " حلم" ............................. (16)
  • الشيخ ثاني بن حمد نجل أمير قطر السابق يصل البلاد ليشهد افتتاح منشئات "قطر الخيرية"
  • الجيش السوري ما زال رابع أقوى الجيوش العربية (ترتيب الجيوش بحسب مواقع أمريكية)
  • لكل فرد حرية الانتقال من حزب لاخر ومن معسكر لاخر.. ولكن
  • تحليل عقلاني وهاديء ...في منع الصحفيين لدخول مصر
  • محاضرة صوتية :السودان وجامعة الدول العربية
  • عندما تطفو غواصات الكيزان في سطح البلاعة نرجو التجاهل التجاهل التجاهل
  • الزولة السمحة كانت في زيارة للدوحة .. ( صور مُدهشة ) ..!!
  • كع حصحص الحق وانا ايضا اعاهدك سيدي الرئيس
  • شيخ اللمين...رجل البر والمواقف الانسانية
  • عفوا ...و لكن ليختار كل واحد منا حزبه دون الحاجة للتبرير أو الهجوم منه أو عليه المصدر : http://sudahttp://suda
  • لهفة الزواج الأولى ...كيف تعود؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
  • غِناءُ الرُّؤى..
  • مــــن أخـــيـر الـنـاس ثــلاثــة مــن الـسـودان ،،، خـيــار الـخـيـار ،،،
  • محاضرة صوتية "الفضائيات السودانية "
  • دراسة عربية:نصف عدد السودانيين يرغبون في الهجرة من السودان
  • يا ود الباوقة : الشغلانة دي لو فيها شرتيت ما تشوف ولد خالتك.
  • لماذا لا يوجد (متحولين) من المؤتمر الوطني الى صفوف المعارضة من اعضاء المنبر ؟!!
  • سرية المهام الـقـــ ـذرة بقيادة اللواء عبد الغفار الشريف (صور)
  • هذا الصحفي كاذب ولا مصداقية له ....اعوذبالله
  • الهيئة التشريعية تجيز بالأغلبية التعديلات الدستورية ملحق الحريات
  • المؤتمر الوطني يكتسح تسجيلات الموسم
  •                    |Articles |News |مقالات |بيانات


    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de