السيول و الأمطار فضيحة من الله لهذا النظام إقالة والى الخرطوم فورا عبدالرحيم محمد حسين

نعى اليم ...... سودانيز اون لاين دوت كم تحتسب الزميل معاوية التوم محمد طه فى رحمه الله
الاستاذ معاوية التوم في ذمة الله
رابطة الاعلاميين بالسعودية تحتسب الاعلامي معاوية التوم محمد طه
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 10-12-2018, 09:04 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
15-08-2016, 11:34 PM

محمد القاضى
<aمحمد القاضى
تاريخ التسجيل: 28-02-2014
مجموع المشاركات: 152

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


السيول و الأمطار فضيحة من الله لهذا النظام إقالة والى الخرطوم فورا عبدالرحيم محمد حسين

    00:34 AM August, 16 2016

    سودانيز اون لاين
    محمد القاضى -
    مكتبتى
    رابط مختصر



    هذه فضيحة لهذه الدولة الهزلية التي أرهقت كاهل الشعب السوداني .
    أصبحت السيول و الأمطار فضيحة ووشمت عار تلازم حكومة الرئيس عمر البشير
    يعانى إنسان السودان من السيول و الإمطار و المعاناة الثانية وعود المسئولين للحد ووقف صداع السيول . حيث ان حكومة الرئيس عمر البشير أصبحت تكذب وكل سنة ياتى الخريف و السيول للسودان يقتل و يجرف المنازل فى كل أنحاء السودان و الخاسر الأول هو الشعب الفقير الذي لا يملك قوت يومه و الذى يسكن فى مكان غير انسانى , هذا الإهمال الذى يحدث فى السودان اصبح فضيحة واضحة , لم تهز احساس الرئيس عمر البشير الذى اصبح يحكم السودان بدم بارد , الإسلاميين و النظام الحاكم يتسترون على كارثة بيئية ضربت السودان , هناك الالاف من الأسر السودانية قد فقدت منازلهم , وهناك الكثير من المواطنين أصبحوا لاجئين داخل السودان .
    حكومة الخرطوم وواليها الذى اشتهر بعوير الإنقاذ لا زال فى منصبه الجديد الذى اعتلاه بعد فضيحة اختلاسات المال العام التى ضربت ولاية الخرطوم .
    طالب ناشطين وإعلاميين محاسبة والى الخرطوم السابق الدكتور عبد الرحمن الخضر . لكن خرج منها .دون محاكمة.
    لتلك الفضيحة التى خرجت من مكتبه , و من مقربين له .
    والى الخرطوم الجديد لم يفعل شئ ولن يفعل شئ لأنه يعمل بكل هذه الكوارث من قبل حدوثها و هذه فضيحة أخرى , فى جبين النظام ووالى الخرطوم الفريق عبدالرحيم محمد حسين .
    الذي أبدع فى الإهمال لا يزال هذا الرجل متمسك بمنصبه رغم تلك الفضيحة الكبرى التى حدثت بالسودان عندما كان وزيرا للدفاع , حينما ضربت إسرائيل مصنع اليرموك .
    وكانت فاجعة أمنية تمر بالسودان حيث أكدت هذه الضربة ان السودان , غير امن لان المسئولين غير قادرين على حماية السودان .
    من السيول و الأمطار ناهيك من الضربات الجوية .
    منذ ان اعتلى الرئيس عمر البشير السلطة بانقلاب عسكرى . اخذ النظام الحاكم يغرق المعارضين فى السجون , ثم تغرق الخرطوم بالسيول والامطار فضيحة من الله لهذا النظام البائس الذى عجز فى حل مشكلة السيول و الامطار فى السودان وله فى السلطة سبع وعشرين عاما .
    خلال هذه الأعوام مات الكثير من الشعب إما بالحرب او بالسيول و الامطار التى تقتل وتشرد عشرات الآلاف من المواطنيين من قراهم او حتى من العاصمة الخرطوم .
    هذا الرجل الفريق عبد الرحيم محمد حسين (عوير الانقاذ) حفل سجله السياسي و الوزارى بفضائح كبرى , تؤكد انه لا يصلح ليكون والى ولاية الخرطوم اهم هذه الفضائح كل الضربات الجوية التى حدثت للسودان من امريكيا واسرائيل , كل المنازل التى هدمت فى عهده جراء السيول و الامطار هى فضيحة كبرى له و الى النظام الحاكم .
    ومن يراقب الاعلام السودانى يرى ان تهديدات هذه السيول لبعض الجزر بالولاية الشمالية .
    نسمع ان الخبر ياتى ان نهر النيل يهدد الجزر بالولاية الشمالية بغرقها , لكن انا اقول ان إهمال الحكومة ووالى الشمالية المتطرف المهندس علي العوض محمد موسي هم من هددوا مواطن الشمال بغرق اراضيهم .
    غرق او زوال اى جزيرة بنهر النيل بشمال السودان , تتحمله حكومة الرئيس عمر البشير . لانه يعلم بكميات هذه المياه و المصيبة انهم يدعون انها امطار خير وبركة .
    نقول لوهولا الخرفان انتم المسئولين عن هذه الخسائر .
    وسف نحاسبكم على هذا الاهمال , الذى اتى نتيجة الفساد واختلاس المال العام بولاية الخرطوم و الولاية الشمالية .
    الرئيس عمر البشير ونظامه يعلم ان استمراره فى الحكم يعنى تدمير السودان لاكنهم لايريدون الخروج من السلطة , لانهم يعلمون ان المحاكمات سوف ترسلهم الى الجحيم ما فعله الرئيس عمر البشير و نظامه الاسلامي بالشعب لم يفعله المستعمر بالسودان .
    محمد القاضي






    أبرز عناوين سودانيز اون لاين صباح اليوم الموافق 15 أغسطس 2016


    اخبار و بيانات

  • مجلس الصحافة السوداني يُعلِّق صدور أربعة صحف سياسية
  • العلاقات العامة المفهوم والممارسة في السودان بإعلام الإسلامية
  • جهاز الأمن يُصادر أعداد ثلاث صحف ويأمر بعد نشر معلومات حول مفاوضات (أديس أبابا)
  • على إثر إنهيار الجولة ال(15) لمفاوضات وقف العدئيات الإنساني
  • تعليق المحادثات بين الحكومة والحركة الشعبية لاجل غير مسمي


اراء و مقالات

  • شهادة خديجة بن قنة الصحفية الفرنسية { c f j } مضروبة ! بقلم عبير المجمر ( سويكت )
  • مفاوضات أديس..خلي قوة الراس تنفع البلد! بقلم البراق النذير الوراق
  • السودان يحتاج الى من يواسيه بقلم عمر الشريف
  • أزمة المياه عرف السبب وبطل العجب بقلم نور الدين عثمان
  • المشهد السياسي و العسكري بعد إنهيار المفاوضات بقلم الكمالي كمال – إنديانا
  • المأساة من ثلاث أبعاد بقلم اسعد عبد الله عبد علي
  • بهم يُحيط ، من الخليج إلى المحيط بقلم مصطفى منيغ
  • معلومات خطيرة عن الانتخابات المحلية بقلم د. فايز أبو شمالة
  • اللغة النوبية القديمة 2 بقلم د أحمد الياس حسين
  • أمريكا ظالمة أم مظلومة! بقلم عواطف عبداللطيف
  • ما بين الشولة والتلال! (ثمة طريق ثالث) بقلم دكتور الوليد ادم مادبو
  • فى حضرة أستاذ / كمال الجزولي .. بقلم حيدر احمد خيرالله
  • نظام الخرطوم.. يخاف من المفاوضات! بقلم احمد قارديا
  • النظام السوداني يصدر حكم الاعدام جوعاً لشعب جبال النوبة و النيل الازرق بقلم ايليا أرومي كوكو
  • الديمقراطية / الأصولية... أي واقع؟ وأية آفاق؟.....15 بقلم محمد الحنفي
  • ينتظرون ..!! بقلم الطاهر ساتي
  • شمعة الدولة.. وشمعة الحزب بقلم فيصل محمد صالح
  • صدق.. أو لا تصدق!! بقلم عثمان ميرغني
  • ورحل بيتر ياسادة..! بقلم عبدالباقي الظافر
  • عودة الشيوعي بقلم أسحاق احمد فضل الله
  • أنتبهوا أيها الساده أبناءنا الطُلاب والطالبات فى خطر بقلم ياسر قطيه
  • لو إختارت الأمم المتحدة مثلياً سكرتيرها العام الرماد كال حماد ..!!؟؟ - بقلم د. عثمان الوجيه
  • يا عثمان ميرغنى: عن أىِّ جيشٍ تتحدَّث؟! بقلم عبد العزيز عثمان سام
  • الواقع الحقيقي لوجود الأحزاب الشمالية في اديس ديكور سياسي فقط بقلم عصام علي دبلوك
  • لماذا دعم صدام انتشار الفكر الوهابي؟ بقلم اسعد عبد الله عبد علي
  • التيار الديموقراطي الاصلاحي بين المهم والاهم بقلم سميح خلف


    المنبر العام

  • فك ارتباط.!! كتب شمايل النورفي صفحتها
  • زوجة مدير أكبر جهاز أمني تحتفل ببلوغ ثروتها أكثرمن ثلاثة مليار جنيه وسط نفاق الكبار
  • يا هؤلاء:لقد جمعت أمريكا الكافرين(المعارضة)والمنافقين(الحكومة)لتحارب بهم المسلمين!
  • تراجي تتحدث بعد توقيع نداء،السودان لخارطة الطريق (فيديو)
  • الرجل الذي مسَّك الحكومة السودانية "ضنب الككو"
  • وده كمان مالو؟
  • فريد زكريا On Donald Trump (فيديو)
  • "إِنَّا نَحْنُ نَزَّلْنَا الذِّكْرَ وَإِنَّا لَهُ لَحَافِظُونَ".. هل الذِكر هو القرآن؟
  • الأحباب أبوحسين .. عووضة .. جلالدونا .. تأصيل لعبارة ( كرور) من النوبية
  • الجنائية توجه ضربة قاسية للبشير: ملاحقة مفبرك الكذبة ضد رئيسة القضاة بالمحكمة
  • تعليق صدور صحيفة الوطن.. رحمك الله يا سيد أحمد خليفة..
  • ﺗﻌﻠﻴﻖ ﺍﻟﻤﺤﺎﺩﺛﺎﺕ ﺑﻴﻦ ﺍﻟﺤﻜﻮﻣﺔ ﻭﺍﻟﺤﺮﻛﺔ ﺍﻟﺸﻌﺒﻴﺔ ﻻﺟﻞ ﻏﻴﺮ ﻣﺴﻤﻲ
  • عدنا بعد غياب( ثلاثة سنوات ونصف) وزول يدينا الفي شنو والمافي شنو
  • بالصور... السفير السوداني بالرياض يكرم زميلة المنبر د. داليا كباشي ....
  • مع كوارث الخريف يمكن ان ترتفع ارباح غريبة
  • مرصد ود الباوقة
  • دبلوماسي جنوبي: جزء من دولة الجنوب سينضم للدولة الام...؟!
  • قيادي حركي: جبريل إبراهيم وراء ارتكاب جرائم حرب ...؟!
  • حيّ انا الما بلَغْتْ هِنِي ...
  • الوطني: الحركة الشعبية مسؤولة عن إفشال المفاوضات ومعاناة المواطنين...؟!
  • الزكاة .. عندما لا تذهب لمستحقيها !
  • (120) كيلو جرام من الذهب تسلمه شركة سودامين للتعدين لوزارة المعادن - صورة
  • المفاوضات القادمة ستكون بين الجبهة الثورية وحميدتي ..
  • رضي بمقابلته ورفض مصافحته
  • "الناس على دين ملوكهم" منقول
  • الصادق المهدي: وعد دولي بحل قضايا الديون والعقوبات حال السلام والتوافق
  • سؤالين تلاتة...
  • قصة الشاعر السودانى القبطى عزيز التوم منصور
  • برلمان "جنوب السودان" يناقش السماح لقوات الأمم المتحدة بحماية العاصمة جوبا(Live)
  • تركيا: إعفاء الأتراك من تأشيرة الدخول لأوروبا أو تدفق المهاجرين
  • يوم بقيت جلابي
  • يا بكرى يا هندسة عملت شنو لبوست توقيف Deng عصلج و ما بيرفع !!
  • وزير الأوقاف يصدر قرار بمنع حلقات الدعوة في الاسواق
  • ***** أبو حسين وشلته بين قوسين شلة القرقراب والمطاعنات *****
  • اختلاف الفسدة يكشف الصفقـــــــــــة الفاسدة الكارثية.cc..لعناية الاذناب(صور)
  • عينه في ناس عادل الباهي يقول ناس معاوية الزبير
  • سؤال حول شهادة لندن (IGCSE and GCE )
  • هذا و قد رجرجنا
  • مستر بنبو (عبد الواحد النور): سوف تأكلها ناشفة إن لم تأكلها مملحة
  • حديث عرمان في المؤتمر الصحفي اليوم بعد فشل جول المفاوضات ال-15-
  • بعد هزبمة داعش في ليبيا هل سيتسرب التنظيم الي السودان في ظل غفلة نظام البشير
  • عجرفة رئيس الوفد الحكومي امين حسن عمر يؤدي الي فشل المفاوضات في اديس ابابا
  • أبشع جريمة قتل جماعي..
  •                    |Articles |News |مقالات |بيانات


    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de