نادي الفلسفة السوداني ينظم المؤتمر السنوي الثاني بعنوان الدين والحداثة
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 10-22-2017, 03:57 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

السيف الفلسطيني والغمد الأردني بقلم د. فايز أبو شمالة

10-28-2015, 05:41 PM

فايز أبو شمالة
<aفايز أبو شمالة
تاريخ التسجيل: 10-26-2013
مجموع المشاركات: 185

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


السيف الفلسطيني والغمد الأردني بقلم د. فايز أبو شمالة

    05:41 PM Oct, 28 2015
    سودانيز اون لاين
    فايز أبو شمالة-فلسطين
    مكتبتى فى سودانيزاونلاين



    طالما كان للأردن كل هذا الارتباط بالقضية الفلسطينية، وكل هذا الحضور في القرار السياسي الفلسطيني، فلماذا لا يبادر الفلسطينيون إلى دعوة الأردن ليشاركهم في تحمل المسئولية المباشرة عن تحرير الأراضي الفلسطينية المحتلة، ولاسيما أن إمكانية العدو الإسرائيلي المادية، وقدراته السياسة، وتحالفاته الدولية أكبر بكثير من طاقة الفلسطينيين وحدهم.

    لقد تداركت القيادة الفلسطينية الموقف في شهر مارس من العام 2014، حين أدركت أن مصير تسعة أشهر من المفاوضات هو الفشل، وقتها وقع الرئيس محمود عباس والملك الاردني عبد الله على اتفاقية تقول: إن العاهل الاردني هو "صاحب الوصاية وخادم الاماكن المقدسة في القدس" و"ان رعاية ملك المملكة الاردنية الهاشمية المستمرة للاماكن المقدسة تجعله أقدر على العمل للدفاع عن المقدسات الاسلامية وصيانة المسجد الاقصى.

    ذلك التفويض للملك الأردني قد جاء استجابة للواقع السياسي الفلسطيني الصعب، واستجابة لجملة حقائق قاسية دفعت القيادة الفلسطينية للاعتراف بعدم قدرتها على تحرير المسجد الأقصى، فاضطرت إلى تسليم الوصاية عليه طائعة إلى دولة الأردن.

    وبغض النظر عن النتائج التي ترتبت على هذه الوصاية، وبغض النظر عن التفاهمات الأردنية الإسرائيلية حول حق اليهود بزيارة المسجد الأقصى، فإن مسئولية الأردن عن المكان تعني مسئولية الأردنيين في الدفاع عن القدس والمسجد الأقصى تماماً مثل مسئولية الفلسطينيين، الإضافة إلى مسئولية الأردن الدينية والقومية وأخلاقية والأدبية والإنسانية.

    وطالما أن القيادة الفلسطينية قد وافقت على نقل الوصاية على المقدسات الإسلامية إلى الأردن، فلماذا لا تتقدم القيادة نفسها بخطوة أخرى مبهرة، وتلقي بالمسئولية عن تحرير الأراضي الفلسطينية المحتلة على كاهل ملك الأردن، والإقرار بأن السبب هو قلة الامكانيات، وانغلاق الأفق السياسي، والاعتماد على المساعدات الخارجية، وما يجبيه الاحتلال من ضرائب.

    إن إعادة تسليم الأمانة للأردن يشكل موقفاً ووطنياً، ولاسيما إذا آمنا بأن تحرير الأرض العربية أهم من كل الأسماء والوظفائف، وأهم من الأشخاص الذين سيحررونها، ولأن العدو الإسرائيلي موحد خلف قيادته اليمينية التي تحرص على حصر الصراع بين شعب تحت الاحتلال وقوات عسكرية مدججة بأحدث الأسلحة الأمريكية.

    إن استنجاد الفلسطينيين بأهلهم وإخوانهم في الأردن لمشاركتهم المسئولية المباشرة في تحرير الأرض لهو قمة الشهامة والإحساس بالواجب الوطني، وفي ذلك تجسيد عملي لشعار الوحدة العربية الذي ينادي فيه الجميع، وفيه نبذ للتمزق والتفرقة، وإدعاء كل دكان سياسي بأن بضاعته هي الأنسب للمرحلة.

    وهنا قد يقول البعض: هذا الطرح في هذه المرحلة يفقد الفلسطينيين الحق بالمطالبة بدولة فلسطينية مستقلة، تحظى باعتراف أكثر من مئة دولة. وقدمنا من أجلها التضحيات الجسام؟.

    ولهذا لا بد من التأكيد على أن تحرير الأرض أهم من قيام الدولة، والشعوب تحرص على تأسيس الدولة كي تعيش تحت ظلالها بحرية وأمن وسلام، وأزعم أن الدولة الأردنية ستحفظ للفلسطينين أمنهم وسلامتهم، كما حفظت لملايين اللاجئين الفلسطيني كرامتهم وسلامتهم.

    وقد يقول البعض: إن مملكة الأردن قد نفضت يدها من سكان الضفة الغربية تاريخ فك الارتباط سنة 1988، في تلك السنة التي أعلن فيها عن قيام دولة فلسطين، والأردن لا ترغب بتحمل المسئولية التي ألقتها على كاهل منظمة التحرير.

    ولهذا لا بد من التذكير بأن ملك الأردن لا يمكنه التهرب من مسئولياته الوطنية والتاريخية، فهو ملزم بتحرير الأرض التي احتلتها إسرائيل من مملكته، ولاسيما إذا جاء ذلك بطلب فلسطيني، وبناءً على وفد فلسطيني شعبي ورسمي يطالب الملك بتحمل مسئوليته التاريخية عن تحرير أرض الضفة الغربية.

    وقد يقول البعض: هذا الطرح ينسجم مع المخطط الإسرائيلي القائل بضم الضفة الغربية إلى الأردن، وضم غزة إلى مصر!

    ولهذا لا بد من القول بجرأة: يا حبذا لو تم ضم الضفة الغربية إلى الأردن، بعد أن يتم تخليصها من 700 ألف مستوطن يهودي سيطروا على كل مناحي الحياة فيها، يا حبذا لو كان ملك الأردن هو الفاتح للقدس، فهذا لا يضير العربي الذي يؤمن أن تحرير الأرض الفلسطينية من قبضة اليهود أهم ألف مرة من قيام دولة فلسطينية، تتنفس صناعياً، وتتغذى عن طريق الوريد محلولاً ضريبياً تقدمه الخزينة الإسرائيلية في نهاية كل شهر.

    أما إذا أوغل البعض في الوطنية وقال: ما حك جلدك مثل ظفرك، والفلسطينيون أحرص على تحرير أرضهم من بقية الدول العربية.

    وهنا أذكر الجميع بأن القرارات الفلسطينية ليست مستقلة كما يتوهم البعض، القرارات الفلسطينية تتأثر بالواقع العربي، وهي نتاج التوافق العربي، ومنذ سنة 2009، تصدر القرارات الفلسطينية بعد اجتماع اللجنة الوزارية العربية المكلفة بمتابعة الملف الفلسطيني، ولا فرق هنا بين واجهة فلسطينية أو واجهة أردنية، طالما كان مصدر القرار هو التوافق العربي.

    إن إشراك الأردن في الصراع على تحرير الأرض العربية فيه رد عملي على تصريحات نتانياهو الأخيرة التي يرفض فيها قيام دولة ثنائية القومية، ويرفض فيها قيام دولة فلسطينية مستقلة في الضفة الغربية وغزة، ويصر على الحياة فوق أرض فلسطين على حد السيف، إن هذا التصريح المتغطرس بلسان مجتمع صهيوني جنح بأغلبيته للتطرف، ليستنهض في الفلسطينيين المنتفضين طاقتهم ليكونوا السيف الذي استدل على غمده في الأردن.



    مواضيع لها علاقة بالموضوع او الكاتب

  • شخصيات فى الخط الأمامى للدفاع عن الرأسمالية العالمية بقلم محمود محمد ياسين
  • خطاب مفتوح من القواعد الي/ عقار..مناوي ..جبريل ..عبدالواحد بقلم مبارك ابراهيم
  • إجتثاث الفساد يبدأ من هنا..!! بقلم نور الدين محمد عثمان نور الدين
  • انقلاب برلماني على الشعب السوداني!! بقلم فيصل الدابي /المحامي
  • الميلشيات جانب کبير من المشکلة بقلم کوثر العزاوي
  • سجاد النبوة أم الحوار؟!! بقلم كمال الهِدي
  • الأمن الثقافي بدعة الإفتراء على الثقافة!! بقلم حيدر احمد خيرالله
  • بسيطة جداً!! بقلم صلاح الدين عووضة
  • قضية شخصية ..!! بقلم الطاهر ساتي
  • عقدة اللون الأبيض في (السودان)! بقلم الطيب مصطفى
  • الانتفاضة الثالثة انتفاضة الكرامة (18) قراءة في مشروع كيري حول الأقصى بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي

  • السودانيون بالمملكة المتحدة يستجيبون لنداء مساعدة شدياب
  • وزير الداخلية الفريق عصمت عبد الرحيم: (5500) ضابط تركوا الخدمة خلال (8) أشهر
  • سرطان الثدي.الداء الخفي
  • تفاصيل جديدة بشأن حبس ضابط أمريكي بالفتيحاب
  • الحزب الإتحادي الموحد – سنقاوم إستهداف أهلنا النوبة
  • بيان توضيح للشعب السودانى من الجبهة الشعبية المتحدة للتحرير والعدالة
  •                    |Articles |News |مقالات |بيانات

    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de