السيد مهاتير محمد في الخرطوم بقلم عثمان الخير الجدي

نعى اليم .. سودانيز اون لاين تحتسب الزميل حمزه بابكر الكوبى فى رحمه الله
لاحول ولاقوه الا بالله عضو المنبر الخلوق حمزه بابكر الكوبى فى ذمة الله
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 17-07-2018, 06:45 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
19-11-2016, 02:43 PM

عثمان الخير الجدي
<aعثمان الخير الجدي
تاريخ التسجيل: 22-08-2015
مجموع المشاركات: 2

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


السيد مهاتير محمد في الخرطوم بقلم عثمان الخير الجدي


اراء و مقالات

  • مرتب رئيس البرلمان..!! بقلم عثمان ميرغني
  • السجن والسجان!! بقلم عبدالباقي الظافر
  • روح يا شيخ!! بقلم صلاح الدين عووضة
  • انقذوا السمسم قبل فوات الأوانن بقلم الطيب مصطفى
  • سياسة بين الطهارة والنجاسة بقلم مصطفى منيغ
  • مصنع الموت في كادقلي جريمة لا تغتفر حتماً سيعاقب عليها الجناء . بقلم محمود جودات
  • الولايات المتحدة ادرجت رياك مشار وقائد الجيش ووزير الاعلام في قائمة سوداء بقلم محمد فضل علي .. كندا

    المنبر العام

  • البنغالي الذي شطف السفاح بشة سجمكم يا كيزان
  • المستشار القانونى بالدوحة الاستاذ احمد بكرى عبدالجبار فى ذمة الله
  • إضراب الصيادلة خطوة أخرى نحو الأمام
  • للمغتربين: الطريقة المثلي فى دفع مشروع العصيان المدني فى السودان
  • الهناي اتشطف!
  • أعوذ بالله من معارضة المعارضة ..
  • (فودكا مظبطة) في سجون بريطانيا!!!!!
  • بنقالى فى الدعم السريع فى عملية تشطيف نسائية (صورة)
  • كركبة
  • فتوى بجواز التهرب الضريبي والجمركي في السودان
  • "الاسلام فكر سياسي يتستر خلف الدين"
  • المؤتمر السوداني في المقدمة لأن كابينة قيادته كلها في سجون الطاغية ..
  • الضحك في بيت البكاء مع الاعتذار لسعادة اللواء
  • الاسطورة محمد مهاتير...وقرود بافلوف:محاضرة في الحكم الرشيد
  • هذه علاقة رئيس موظفي البيت الأبيض الجديد بالسودان
  • محاكمات و مواجهات علنية للجلادين
  • ♫ مجيدو يا مجيدو يا حرف العين ♫
  • السناتور مايك بومبيو مرشح ترامب لرئاسة الـ"CIA
  • هل يتخلص"المشير"(مما تبقى من الحركة المالونسائية) ويتحالف مع الحركة الشعبية؟
  • هل يتخلص"المشير"(مما تبقى من الحركة المالونسائية) ويتحالف مع الحركة الشعبية؟
  • صرخة لحلم بعيد وبكاء لتلاشي عمر جميل#
  • ترامب يعين اكثر الناس كراهية للمسلمين في مناصب عليا في ادارته..!!
  • الشمال بين العصيان المدني والاعتصام المنزلي يتردد:الحركةإلى نيفاشا2(تتوثب)!
  • جوبا: تستفز الخرطوم وتزيد حجم استثمارات (قطاع الشمال)...؟!
  • شرق السودان: تحركات لمنظمات مشبوهة ....؟!
  •                    |Articles |News |مقالات |بيانات

    19-11-2016, 10:28 PM

    عثمان الطاهر المجمر


    للتواصل معنا

    FaceBook
    تويتر Twitter
    YouTube


    Re: السيد مهاتير محمد في الخرطوم بقلم عثمان ا� (Re: عثمان الخير الجدي)

      تحياتى واشواقى
      ايها السمى عثمان الخبر وانت كلك خبر مقالك رائع الداء يكمن يا صديقى فى فهمنا الواعى للديمقراطية ما هى ؟ ثم فى فن ثقافة ادارة الحوار وقبول الآخر
      راجع قناة الجزيرة عندما سئل الدكتور مهاتير محمد عن سر نجاحه قال نحن نجحنا فى إدارة الحوار مع جيراننا وفى قبولنا للآخر فهل نحن نقبل الآخر ؟
                       |Articles |News |مقالات |بيانات

    25-11-2016, 04:04 PM

    عثمان الخير
    <aعثمان الخير
    تاريخ التسجيل: 08-11-2009
    مجموع المشاركات: 154

    للتواصل معنا

    FaceBook
    تويتر Twitter
    YouTube


    Re: السيد مهاتير محمد في الخرطوم بقلم عثمان ا� (Re: عثمان الطاهر المجمر)

      الف شكر أخي عثمان وتحياتي
      نعم أتفق معك تماماً في أن واحدة من مشكلاتنا هي عدم فهمنا للديمقراطية بالشكل الصحيح وكذلك عجزنا عن إدارة الحوار فيما بيننا وذلك لتمترس كل واحد خلف آرائه ورؤاه وأفكاره بطريقة تجعل من الصعب الوصول لمنطقة وسطى
      كذلك البداية الخاطئة للنخب السياسية بعد الاستقلال حيث لم تكن هناك رؤية واضحة أو موحدة لإدارة البلاد بتنوعها الثقافي والاثني واستغلال مواردها من أجل مصلحة المواطن ورفاهيته
      فالماليزيون أدركوا ذلك منذ بداية استقلالهم وأمنوا على تنوعهم وأنهم يجب أن يتعايشوا مع بعضهم، وعندما جاء السيد مهاتير لسدة الحكم لم يأتي من أجل التمكين أو التنظير بل جاء بمنهج وفكر واضح بعد دراسة العديد من تجارب الآخرين، فلم يأتي من أجل حزب بعينه أو طائفة محدده بل كان همه كل الماليزيين بالرغم من أنه تم إنتخابه بواسطة حزب معين، لذلك بنى منهجه على التنمية الشاملة لكل الشعب دون إستثناء فركز على إستثمار الإمكانات المتاحة ( وهي محدودة جداً مقارنةً بما نمتلكه نحن في السودان ) في بداية إحداث النهضة الإقتصادية وكان للتعليم النصيب المقدر حيث لا يمكن لأي نتمية أن تنجح مالم تبدأ بتنمية الإنسان وقدراته ثم كان الإهتمام بالبنى التحتية وجذب رأس المال الأجنبي من خلال القوانين الجاذبة وهكذا تطورت ماليزيا وأصبحت قوة اقتصادية هائلة.
      لكن أين نحن من كل هذا، للأسف استشرى الفساد في كل مفاصل الدولة والمجتمع والكل يعمل من أجل مصالحه الضيقة فغابت النظرة الشاملة وغابت التنمية والخوف كل الخوف من أن يغيب الوطن نفسه.
                       |Articles |News |مقالات |بيانات


    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de