الرد على (ما لا يستحق رد) ليستبين الحق (2-2) لأمير سيد أحمد وشقيقه يوسف: عسي أن نحدثكم بما تعرفون !

شرح مفصل و معلومات للتقديم للوتري 2020
فتحي الضو في أستراليا
التحالف الديمقراطي بمنطقة ديلمارفا يدعوكم لحضور احتفاله بالذكري 54 لثورة اكتوبر
التحالف الديمقراطي بأمريكا يقيم ندوة بعنوان آفاق التغيير ما بعد هبة يناير 2018
Etihad Airways APAC
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 20-10-2018, 12:06 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
06-05-2017, 05:19 AM

ماهر أبوجوخ
<aماهر أبوجوخ
تاريخ التسجيل: 30-11-2014
مجموع المشاركات: 5

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


الرد على (ما لا يستحق رد) ليستبين الحق (2-2) لأمير سيد أحمد وشقيقه يوسف: عسي أن نحدثكم بما تعرفون !

    05:19 AM May, 06 2017

    سودانيز اون لاين
    ماهر أبوجوخ -
    مكتبتى
    رابط مختصر


    الرد على (ما لا يستحق رد) ليستبين الحق (2-2) لأمير سيد أحمد وشقيقه يوسف: عسي أن نحدثكم بما تعرفون !
    صحيفة (الوطن) نشرت خبر إعتزام رئيس نادي كبير الدخول في شراكة لإنشاء مصنع للبيرة بدولة جنوب السودان وبالدلائل المقصود لم يكن (الوالي) وإنما (الكاردينال) !!

    إختيار صحيفة (الزاوية) كمنصة للرد على حديث الكاردينال دعم تفسير رئيس الهلال بأن الغرض من نشر خبر سعيه لانشاء مصنع خمور هو جزء من تصفية الحسابات بين القمة.

    بإمكان رئيس مجلس إدارة (الزاوية) وشقيقه المدير العام لـ(الوطن) ممارسة (الهروب للأمام) بعد تباين القضية التي حاولا صرف الأنظار عنها !!

    بقلم: ماهر ابوجوخ

    الهدف الأساسي لهذا المقال هو تحرير نقطة الخلاف الأساسية وإرجاعها لأصلها، المتمثل في تصريحات رئيس نادي الهلال أشرف سيد أحمد (الكاردينال) في الحلقة الأولي من مقابلتته التي بثتها قناة سودانية 24، دون الوقوع في شرك (صرف النظر) الذي لجأ له كل من رئيس مجلس إدارة صحيفةة (الزاوية) أمير سيد أحمد وشقيقه المدير العام لصحيفة (الوطن) يوسف سيد أحمد، ونهدف من هذا المنهج تمكين المطلعين على هذه الأسطر، تكوين وجهة نظر حيال هذه القضية وتفسيرها وتحليلها وفقاً للخلاصات الواردة فيه.

    عند تشريح حديث الكاردينال لقناة سودانية 24 في معرض إجابته على السؤال الخاص حول إمتلاكه لمصانع لإنتاج الخمور فإنه ذكر بأن هذا الخبر نُشر بواسطة (اولاد سيد احمد خليفة) في صحيفة (الوطن)، وبالتالي فإن هذه الجزئية هي العمود الفقري لحديثه ولذلك فإن التحرى والتحقق في هذه الجزئية بإتباع معاير الخبر الصحفي بالإجابة على الاسئلة الخبرية الأساسية هو أساس هذا الجدل.

    خبر وصورة

    بخصوص الإجابة على (من قال ماذا متي وأين) فإن الإجابة عليها تفصيلاً كالاتي بخصوص (ماذا) فهو الخبر المرفق معه صورة لزجاجة بيرة (أبوجمل) الذي يقول نصاً (علمت (الوطن) أن رجل اعمال ورئيس نادي رياضي كبير لديه إستثمارات في بعض الدول المجاورة بصدد شراء كمية ضخمة من زجاج البيرة (أبو جمل) والتي كانت تصنع في الخرطوم قبل تطبيق الشريعة الإسلامية وعلمت (الوطن) أن هناك شراكة بين رجل الأعمال المذكور ومسؤول في حكومة جوبا ﻹقامة مصنع بيرة ضخم يغطي دولة الجنوب وبعض الدول المجاورة (الوطن) سوف تتابع هذا الملف المثير حتى تكشف كل الحقائق) وإنتهي الخبر في هذه النقطة.

    تحديد المقصود

    عند تفكيك ما داخل الاقواس في الخبر المذكور فإن رجل الأعمال ورئيس النادي الكبير، ورغم تتطابق الوصف تتمثل عملياً في عدد من رؤساء الأندية ولكنه عملياً ينطبق في شخصتين هما رئيس نادي المريخ جمال الوالي وأشرف الكاردينال رئيس نادي الهلال، وبالتدقيق فإن الأول لا يمتلك أي أنشطة تجارية كبيرة بجنوب السودان بجانب وجود معطي ثاني هو ما يمكن إعتباره نظرياً موقفاً مناهضاً للخمور إجمالاً لأسباب عديدة من بينها إنتمائه للحركة الإسلامية، وبالنسبة للكاردينال فهو صاحب مشاريع إستثمارية بجنوب السودان ولديه صلات مع قيادات حكومة جنوب السودان، وعليه فإن المقصود ضمناً هو (الكادرينال) وليس (الوالي).

    لاحقاً بعد نشر هذا الخبر فإن عدد من المقالات الصحفية تولت فك شفرته وسمت الكاردينال بشكل مباشر دون مواربة، أما الصحيفة التي نشرت الخبر فلم تنشر توضيحاً لاحقاً تشيير إلي أن المقصود بخبرها هو شخص أخر بخلاف الكاردينال، وبالتالي فإن ذلك الصمت أكد بشكل غير مباشر بأن المقصود المبني سابقاً للمجهول في خبرها ذلك بات معلوماً.

    وقائع حقيقة

    أما إجابة السؤال الثاني (من) فإن مقدمة الخبر توضح أنها (الوطن) التي أسسها الصحفي الراحل سيد أحمد خليفة وتولي إدارتها من بعده أبنائه، أما (متي) فذلك في عددها الذي حمل الرقم (4985) الصادر بتاريخ يوم الخميس 19 صفر 1436هجرية الموافق 11 ديسمبر 2014م والذي جاء قي المانشيت الرئيسي الثالث لعدد تلك الصحيفة وباللوان الأحمر "رجل أعمال ورئيس نادي كبير يشتري زجاج البيرة (أبوجمل) لجوبا"، في ما أحتل الخبر الركن الايمن من الصفحة الأولي.

    بالإجابة على الاسئلة الأربعة المذكورة أعلاه، نخلص لنقطة أساسية وهي أن ما ذكره الكاردينال حول هذه الواقعة لم يكن إختلاقاً أو بلا أساس ولكنه فعلياً إستند لواقعة محدده ومضبوطه وإستناداً لذلك فإنه إستحق العلامة الكاملة في إجابته، أما عند تطبيق المعايير المهنية الصحفية فإن ما أورده إتسم بـ"الدقة في سرد الوقائع".

    تهمة (المريخية)

    بالنسبة للسؤال المرتبط بـ(لماذا) فنجد أن الكاردينال إعتبر في إجابته خلال مقابلته مع قناة سودانية 24 بأن ذلك النشر كان (في إطار تصفية الحسابات بين الهلال والمريخ وبسبب مريخية أبناء سيد أحمد الخليفة وعلاقتهم بجمال الوالي)، ومن البداهة الإشارة إلي أن (لماذا) تعتبر جزئية قابلة لتأويلات مختلفة من شخص لأخر، وبالتالي فإن الحكم على مقدار دقتها يرتبط بالزاوية التي ينظر لها كل شخص من موقعه للوقائع.

    بغض النظر عن ما ذكرته سابقاً في إختلاف السؤال الخاص بـ(لماذا) حسب تقييم ورؤية كل شخص للواقعة المعنية، فدعونا نحاول تنزيل فرضية الكاردينال على أرض الواقع لتحديد مقدار مطابقتها أو مفارقتها لها، ولنبدء بالجزء الأسهل في الإثنبات والمتصل بـ(المريخية)، وللتوصل لإجابة لهذا الأمر فإن التصنيف الخاص بصحيفة (الزاوية) التي يرأس مجلس إدارتها أمير سيد أحمد ويشغل فيها شقيقه استاذنا عادل سيد احمد موقع مستشار التحرير بعد أيلولتها لهم عقب شرائها من ملاكها السابقين، ينظر لها بوصفها أحد الصحف المساندة لـ(المريخ) بشكل كامل حتي أن البعض يعتبرها بمثابة (قوة الردع المريخية لمجابهة نظيرتها الهلالية "الأسياد")، وعليه فإن الفرضية التي إنطلق منها الكاردينال باتت ذات شواهد ملموسة على الأرض.

    تصفية الحساب

    الشق الثاني الذي إستند عليه الكاردينال بأن ذلك النشر تم في إطار تصفية الحسابات ما بين فريقي القمة رغم عدم وجود شواهد قوية تؤكده وقتها، إلا أن قرائن لاحقة تعزز ما أشار إليه الكاردينال والذي وضحت خيوطه في المعركة الأخيرة التي دارت رحاها عقب تصريحاته في الحلقة الأولي مع قناة سودانية 24، حيتما تم إختيار صحيفة (الزاوية) كمنصة أساسية تولت إدارة الحملة الموجه ضده بقيادة رئيس مجلس إدارة الصحيفة، وبالتالي فإن هذه المعركة أدخلت في الحيز الرياضي عبر صحيفة المريخية للرد عليه.

    عند متابعة الاعداد الأخيرة التي صدرت من صحيفة (الزاوية) قبل تعليق صدورها من قبل مجلس الصحافة والمطبوعات يوم الثلاثاء 11 أبريل الجاري –وقبل معاودتها الصدور لاحقاً- ومع إستصحاب تضنيفها كصحيفة مريخية، فإن ملامح التوظيف الرياضي في إدارة هذه المعركة وإقحامها ضمن الصراع غير المعلن بين قطبي القمة كان واضحاً، وهو ما منح النفسير المقدم من قبل الكاردينال لمسببات نشر (الوطن) لخبر(البيرة أبوجمل) بأنه أحد مظاهر تصفية الخلافات ما بين الهلال والمريخ مصداقية وبات لديه ما يعززه ويسنده وليس العكس.

    المنصة البديلة

    المعطيات التي جعلت صحيفة (الوطن) تتحول من موقفها السابق بجعلها لـ(رجع صدي) للمقالات المنشورة بـ(الزاوية) في الحرب على الكاردينال بعد الإيقاف المؤقت لـ(الزاوية) فهو مرتبط وقتها بفقدان منصة الإنطلاق الأساسية بسبب قرار الإيقاف، وبعد عودة (الزاوية) مجدداً فإن ملامح تنسيق الحملة في الصحفيتين كان واضحاً مع إدخال تعديلات تتسق مع طبيعة أي من الصحيفتين.

    نسبة لإختلاف المجال التحريري ما بين (الزاوية) المتخصصة في الرياضة و(الوطن) المتخصصة كـ(سياسية يومية شاملة)، فقد إستمرت الأولي في إستهدافها للكاردينال في ما أدخلت الثانية تعديلات على إستراتيجيتها بعد تحولها لمنصة هجومية ثانية بإستهداف مالك قناة سودانية 24 في البدء قبل أن يتم تحولها السريع بتوجيه سهام النقد للمدير العام لقناة سودانية 24، مع وجود تطابق جزئي حيال هذا التوجه مع (الزاوية)، مع ثبات الإستراتيجية الأساسية المتبعة في الصحيفتين بـاللجوء لـ(الهروب للامام) من القضية الأساسية التي هدفنا في هذا المقال إرجاعه لمحطة التأسيس وتحريره، والطرق على قضايا فرعية وثانوية وشخصية.

    (القول بما تعرفون)

    بخصوص ما أورده الكاردينال بوجود علاقة تجمع أبناء سيد احمد الخليفة مع رئيس نادي المريخ جمال الوالي، فلا أستطيع تحديد مستوي تلك العلاقة نظراً لعدم توفر معلومات تفصيلية في هذا السياق وربما لا يخرج عن علاقة صحفيين برئيس نادي رياضي يقومون بتشجيعه وربما أكثر، وكما ذكرت سابقاً ففي ظل وجود معلومات تفصيلية حول هذه الواقعة فإن حديث أو تعليق حيال هذه الجزئية هو بمثابة (ضرب رمال)، وبخصوص بقية التعليق الذي أورده الكاردينال في إفادته تلك فإن الالمام به متروك لعالم الغيوب وحده فهو العالم بما في الصدور.

    بعد هذا التباين لأصل الخلاف والقضية وفقاً لما ذكرناه أعلاه، فبإمكان رئيس مجلس إدارة (الزاوية) وشقيقه المدير العام لـ(الوطن) أن يمارسا مسلكهما بـ(الهروب للأمام) بعد توضيح الحقائق التي حاولا صرف الأنظار عنها، وبإمكانهما أن يغفلا كل ما أوردناه في السطور السابقة ويحاولا إختلاق قضايا فرعية كما حدث في مقالاتهم للتعليقهم علىى إنتقادات الكاردينال، لكن في خاتمة المطاف سينتهي مسعاهم ذلك بأن يذهب زبدهم ذلك جفاء، وسيفشلان في إخفاء الشمس بكفيهما بعد إغماضهما لعينيمهما وهو أمر بإمكانهم التوصل بعدم حدوثه بـ(فتحهما لعينهما) وإكتشافهما أن أشعة الشمس تعم الكون ولم تحجب إلا عن أعينهما المغمضة !!

    وأسأل الله تعالي ختاماً أن أكون قد تأسيت في مقالي هذا مع الشقيقين بوصية سيدنا الإمام على بن أبي طالب كرم الله وجهه بـ(الحديث معهما بما يعرفون) وأن لا نكون في ما ذكرناه بسطوره إثقال عيلهما، فليس المقصود الإستعرض وإنما تبيان الحقائق والوقائع.



    أبرز عناوين سودانيز اون لاين صباح اليوم الموافق 05 مايو 2017

    اخبار و بيانات

  • النائب الأول يصدر حزمةً من القرارات الوزارية خاصة بشؤون السودانيين بالخارج
  • كفاية:المسألة الشائكة لتخفيف العقوبات عن السودان
  • جهاز المغتربين يطالب بتخفيض أعداد السودانيين المغادرين إلى مصر
  • د. ميادة سوار الدهب: الحكومة الجديدة قادرة على إنفاذ مخرجات الحوار
  • لجنة أوضاع العاملين بالسعودية تدرس سبل تسهيل عودة المخالفين
  • ارتفاع الإصابة بسرطان الأطفال
  • كشف عن إنشاء محطة طاقة شمسية غرب أم درمان معتز: توقف صناديق عربية عن تمويل مشاريع للكهرباء
  • لجنة الخارجية بالبرلمان: منظومة الأمن القومي للسودان ومصر تتطلب الرشد والعقلانية
  • القضاء يبعد الكاردينال عن رئاسة الهلال وفيفا يعيد مجموعة معتصم جعفر للاتحاد العام
  • نواب يطالبون باستبدال زيرو عطش بـ(أصبروا على العطش)
  • حركتا جبريل ومناوي تعلنان وقف العدائيات ستة أشهر
  • الصحة تحذر من الازدحام تجنباً للإصابة بالدرن
  • البشير: البرلمان سيكون مهيأ لإيداع مسودة الدستور الدائم
  • الحكومة السودانية تعتزم إنشاء أكبر محطة توليد طاقة شمسية في العالم
  • برلماني: وفاة (45) مواطناً بسبب المياه بغرب كردفان
  • برلماني : منطقة بالجزيرة تشرب من مياه غير صالحة
  • الطيب مصطفى: أخطاء السياسيين وراء تردي الخدمات بالقرى
  • الجمعية الدولية لمصادر المياه تُكرِّم د. سلمان بمنحه جائزة قِطْرة الكريستال لعام 2017


اراء و مقالات
  • الرد على (ما لا يستحق رد) ليستبين الحق (1-2) لأمير سيد أحمد وشقيقه يوسف: عسي أن نحدثكم بما تعرفون !
  • السكري ليس مرضا معديا الواتساب والهاتف هما المرض الخطير بقلم بدرالدين حسن علي
  • الإشارة !! بقلم صلاح الدين عووضة
  • الحق بين الوحدة والتعدد بقلم الطيب مصطفى
  • أولاد الجبهة..!! بقلم عبدالباقي الظافر
  • التدليس عند من لا عقل لهم ولا فكر!!! بقلم: معتضد الزاملي
  • وضع السودان تحت الوصاية الدولية بقلم صلاح شعيب
  • فك الحظر الاقتصادي يتصدر الاهتمام نجاح الحكومة الجديدة معلق على رقبة طاقم القطاع الاقتصادي تحليل: د
  • الضوء المظلم؛ تتظيم الدولة الإسلامية المرآة التي تعكس حقيقة الاسلام والمسلمين. بقلم إبراهيم إسماعيل
  • (التَمبَاكة) و(المدخنون) و(المُشَيّشون) يتهيأون للإقلاع في رمضان بقلم د. عارف الركابي
  • المشروع الصهيوني في إفريقيا .. توظيف التاريخ لخدمة الأيديولوجيا! بقلم حسن العاصي كاتب وصحفي فلسطي
  • التدليس عند من لا عقل لهم ولا فكر!!! بقلم معتضد الزاملي
  • رضاء الشعبى ورضاء الوطني !! بقلم حيدر احمد خير الله
  • حكومة توم ومعارضة جيري بقلم الطيب محمد جاده
  • السودان وضرورة الحذر من اجندة الاخوان المسلمين واعاناتهم الملغومة بقلم محمد فضل علي .. كندا
  • أوهلي كيدار منفى الأسرى ومستودع الثوار الحرية والكرامة 13 بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي
  • تجربتي مع التمويل (2) بقلم د. أنور شمبال
  • سلطان عجبنا أروجا في كلية القيادة والأركان المشتركة ..على من تضحكون؟.. بقلم عبدالغني بريش فيوف

    المنبر العام

  • شمائل النور ليس مستغرباً أن تكذب وتتحرى الكذب بعد أن تطاولت على ربها
  • فطمة شاش تكتب والكاردينال يحشد حتي الطرق الصوفية لبقاءه في الرئاسة
  • الرد على (ما لا يستحق رد) ليستبين الحق (1-2)
  • بوردابي خبير اسهالات مائية يقترب من المؤتمر الوطني
  • فجر المشارق || مؤمن الغالي (توجد تراجي مصطفى)
  • 12 يوليو وحسابات الربح والخسارة فيما يخص العقوبات
  • متابعة نتيجة قرعة دوري أبطال العرب الآن ومتابعة نتائج قرعة البطولة العربية
  • معتصم جعفر يفوز بمقعد المكتب التنفيذي للاتحاد العربي
  • السودان يوجه رسالة حاسمة لمصر بعدم عودة "برلمان وادي النيل" إلا وفق رؤية جديدة
  • السودان يخطط لجر مصر أمام تحكيم بحري ملزم حول حلايب
  • رسالة للدكتور حسن الجزولي من مؤسس موسوعة التوثيق الشامل
  • محلل اقتصادي : حظر بعض المنتجات المصرية لا يؤثر على الاقتصاد السوداني
  • والله منى عارف مطلب عيال الشيوعيين بهذا المنبر
  • روجر ووترز يغني محمود درويش
  • تنبزو في المصريين وما بتلحقوهم! .. بقلم حرم شداد
  • ثلث الشعب تقريبا اميون .. ونقص حاد للمعلمين فى كثير من المدارس .. يا للهول.
  • اتق الله يادكتور مامون حميده فى مسعود وزملائه
  • قضية جريدة الاخبار البيروتية مع العائلة المالكة في السعودية
  • والد الاستاذ / كمال عبد اللطيف في ذمة الله ...
  • دولة السودان العميقة - تقرير جديد يشرح بتفصيل الفساد الهائل وسرقة النفط والذهب والأرض في السودان‎
  • الحزب الشيوعي السوداني ـ دعوة لندوة جماهيرية ومعرض تشكيلي.
  • هل هناك شكوك حول دور أمريكا في محاربة الإرهاب؟؟؟ وإذا صح هذا، فما هي المبررات؟؟
  • يا يحي القباني والرهط .. هل تتفقون معي
  • "شركة طيران" ياسر عرمان المزعومة!
  • يا ذا نهد أمريكي و يا ذا عيون هندي
  • الناس ديل بمسكو بينا زمن ساي
  • نص مداخلة القائد عبد العزيز ادم الحلو في رسالة الي الكونغرس الأمريكي 26 أبريل
  • مبروك الفنانة نانسى عجاج..حنين... فى تونس.
  • الجالية السودانية الامريكية بنيويورك محاولة لرأب الصدع وتوحيد الصفوف
  • لا لجهاز الامن النازي .....فليذهب الي الجحيم غير ماسوف عليه
  • لن ننسي ولن نغفر......الشيطان ولا الكيزان
  • لا اشتراطات جديدة لدخول السودانيين لمصر
  • بيان صحفي من المجلس الوطني بخصوص العلاقات السودانية المصرية
  • معقول دا حزب ؟#!
  • المؤتمر الوطني يتنصل من اسناد وزارة مهمة لحاتم السر وغضب في الحزب الاتحادي الديمقراطي
  • جهاز الأمن يستدعي مقدم برنامج رياضي ومدير البرامج بقناة سودانية 24 بسبب مقابلة مع رئيس اتحاد الكرة
  • مجلس إدارة سكر كنانة يعين عبد الرؤوف ميرغني عضوا منتدبا للشركة
  •                    |Articles |News |مقالات |بيانات


    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de