الديمقراطية البرجوازية ام الديكتاتورية البروليتارية..وضعية لصراع خفى قائم بقلم خالد سراج الدين

شرح مفصل و معلومات للتقديم للوتري 2020
فتحي الضو في أستراليا
التحالف الديمقراطي بمنطقة ديلمارفا يدعوكم لحضور احتفاله بالذكري 54 لثورة اكتوبر
Etihad Airways APAC
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 16-10-2018, 03:01 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
13-08-2016, 01:51 AM

خالد سراج الدين
<aخالد سراج الدين
تاريخ التسجيل: 05-08-2016
مجموع المشاركات: 9

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


الديمقراطية البرجوازية ام الديكتاتورية البروليتارية..وضعية لصراع خفى قائم بقلم خالد سراج الدين

    01:51 AM August, 13 2016

    سودانيز اون لاين
    خالد سراج الدين-Sudan
    مكتبتى
    رابط مختصر

    الديمقراطية البرجوازية ام الديكتاتورية البروليتارية..وضعية لصراع خفى قائم بقلم خالد سراج الدين

    يتساءل ميلان كونديرا في كتابه (كائن لا تتحمل خفته)

    هل الثقل حقيقة فعل سيئ !! وان كان كونديرا لا يعرف إجابة لسؤاله لكن لمح لفكرة مخفية لكن إجابة نفس السؤال عند كثير من السودانين معروفة بل مجزومة لكنهم يجيبون علي السؤال بطريقة مقتضبة(الثقل جيد) فالنسبة لهم وذلك يرى في التاريخ السياسي الحديث بصورة واضحة فالنسبة لهم (الدكتاتورية البلوتارية أفضل لهم من الديمقراطية البرجوازية) لنمسك بهذة الفكرة هنا ونذهب بعيدا لدول أخرى امريكا الجنوبية مثلا التي عانت من نفس الصراع الذي جعل الشعب يؤيد المؤسسة العسكرية في بعض الأزمان ضد حكومات منتخبة اعتبرها الشعب حكومات برجوازية فهم يرون في ضابط الجيش شخصا يشبههم ويجدون فيه كل صفاتهم كذلك الحال في السودان ان ارتكب الحاكم العسكري جرما فذلك يرجع للشخصية الوطنية العادية وان فعل خيرا يشابههم فيه تماما . ففي السودان كثيرا تسمع ايضا ان ذلك الرئيس (سوداني) واللفظ لم يطلق علي البشير ولكن علي النميري وحتي عبود فالضابط في السودان لا يشترط أن يكون من عائلة معينة او حال اجتماعية معينة فقط كل ما يلزمه اجادة عمله الشاق وذلك يدل علي الفصل التام عندهم بعكس الساسة السودانية الذي كانت نسبة كبيرة منهم تنتمى لعائلات طائفية او حالة اجتماعية معينة والأمثلة كثيرة فالصادق المهدي رأس الدولة لفترتين ديمقراطيتين وأحمد الميرغني لفترة والصديق المهدي في مجلس الدولة انتهاء بالشريف حسين وحتى صانع الاستقلال الأزهري ينتمى لعائلة البرجوازية الصوفية الشيخ الولي . لكن حتى يقال الحق الصوفية لا تمثل برجوازية لكن طائفة الأنصار والختمية تمثل شكلا مشهوها من البرجوازية. فكلاهما لاقت دعم الاستعمار المالي اللوجستي والعكس ايضا ودرس أبناءها في جامعات ومدارس انكليزية وكانت مجموعة خدمات مردودة عندما يتولى هؤلاء الأبناء الحياة السياسية في البلاد . ولكن الصراع بين البرجوازية والبولتارية في السياسة السودانية قديم ظهر في المهدية وفي الحركات الوطنية ما قبل الاستقلال الحد الذي تم فيه وصف شخص كعلي عبد اللطيف بأنه "ليس الوجه الأمثل لتمثيل وقيادة السودان لما السودان من طوائف وقبائل وطرق معروفة" حتي صراعات الافندية داخل الاحزاب مع أبناء البرجوازية الطائفية كمثال الاميرال عبد الله وصراع المحجوب والصادق المهدي الذي انهزم فيه إرادة وعقلانية الافندية امام همج وطموحات البرجوازية انتهاء بالانقسامات القاسية التي عاني منها الحزب الاتحادي في سنوات سابقة وما زالت قائمة-الصراعات- كل تلك العوامل السابقة جعلت شريحة كبيرة من السودانين تؤيد ديكتاتورية عسكرية والسبب بسيط أنها أقرب إليهم من المتحزبين من رجال الاحزاب لأن المؤسسة العسكرية هي من صلب المجتمع العادي تشبههم من تصرفاتها واهتماماتها وحالتها الاقتصادية والفكرية وتنتمى للطبقة الوسطي...كل هذة التشابهات جعلت كثير من السودانين حتى في قمة فداحة اخطاء المؤسسة العسكرية يقفون مع المؤسسة فالنسبة لهم أفضل من ذلك البرجوازي الغريب في افعاله وتطلعات الذي يقف ف انتظار سقوط المؤسسة لينقض علي السلطة (عشان تجيب الصادق !) لعل السؤال يتعدى شخص الصادق ليصل لكل سياسي من سياسى الاحزاب الطائفية والترضيات السياسية العرقية. ولعله سؤال جوهري يحتاج لإجابة من قبل علماء السياسة والعلوم الإنسانية نفس التساؤلات تجعلنا نفكر في سبب اختيار مزارع أمريكي ليكون رئيسا لدولة ضخمة(كارتر_امريكا) وحتى بوش الابن والأب في دورات لاحقة كل ذلك جعل الامريكين يرون في رئاسة دولتهم من يشبهم في الصواب والخطأ وبعض العنجهية ولعل دونالد ترامب يجعل السؤال محيرا حقيقة في انتظار التمحيص فيها وتحليلها من قبل سياسى السودان . علي العموم نجد هذا الصراع ليس في السودان وحده بل في دول كثيرة فصاحب مقولة(ديمقراطية برجوازية) هو لينين نفسه حين وصف ديمقراطية أروبا الغربية بالبرجوازية فيجب علي المرشح ان يكونِ من احدي العوائل الغنية ليمول حملته او دعم أحد الأسر الكبيرة والمعروفة لعامة الشعب وانتقدها للحد الذي جعله يصفها ببديل لسياسات الإقطاع وحتى أفلاطون في (جمهوريته) وصف ذلك الصراع الطبقي في الوصول للسلطة في الأخير قرأت مجموعات كبيرة من الكتب والمقالات لكتاب سودانين لكن لم اجد احد ينظر ويشخص الصراع من هذا الناحية , فمعظهم يصنف الصراع لصراع نخب وعامة وهامش ومركز ..الخ لكني في الاخير كلي امل حقيقة في ان يحاول بعض الكتاب والمؤرخين في وضع هذا الصراع-برجوازية×بلوتاريا- في اعتبارهم في أبحاثهم وكتاباتهم القادمة لعل نصل لاس السم الذي أصاب بلادنا منذ فجر الاستقلال .


    مصادر :

    (كائن لا تحتمل خفته)ميلان كونديرا

    (الأعمال الكاملة للينين)

    (الجمهورية ) أفلاطون

    (النخب السودانية وادمان الفشل) منصور خالد

    (..سلسلة قراءان من أجل التغيير ) عادل عبد العاطي

    أبرز عناوين سودانيز اون لاين صباح اليوم الموافق 12 أغسطس 2016


    اخبار و بيانات

  • مؤتمر صحفي لوزير الإعلام حول إستضافة الخرطوم للملتقى العربي حول الارهاب بالاحد
  • الأمم المتحدة:جنوب السودان يواجه أزمة إنسانية معقدة
  • أبرز عناوين صحف الخرطوم الصادرة صباح اليوم الجمعة
  • السلطات المصرية تلقي القبض على 45 معدِّناً سودانياً
  • كاركاتير اليوم الموافق 12 أغسطس 2016 للفنان عمر دفع الله


اراء و مقالات

  • سفر المؤسسات الحكومية يا مالية بقلم عمر عثمان الى حين
  • حوار مع النظام بقلم عائشة حسين شريف
  • عبدٌ خوَّاف !! بقلم صلاح الدين عووضة
  • الشيخ مصطفى عبدالقادر بقلم الطيب مصطفى
  • ترامب والطريق الي الحرب العالمية ونهاية الحضارة الانسانية بقلم محمد فضل علي .. كندا
  • هشاشة العقل الجمعي السوداني
  • تائه بين القوم/ الشيخ الحسين/ الحسود يتضور!؟
  • عورة عمرو بن العاص.. بقلم حيدر احمد خيرالله
  • باللسان أنت إنسان بقلم مصطفى منيغ
  • موتٌ مفجعٌ وفقدٌ محزنٌ بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي
  • إلى حين خلع الضرس! بقلم ناصر البهدير

    المنبر العام

  • ينصح له بالزواج المبكر.. يادكتورسيف النصرمحي الدين الزول ده ماله 😜😜😜
  • قوات رياك مشار تستولي وتحاصر (20) مدينة في دولة جنوب السودان
  • الناشطة الحقوقية والمناضلة تراجى مصطفى تتعرض لهجمة اعلامية ...دافعوا عنها
  • في إحتفال أسري بهيج الملتقى السوداني الثقافي بالرياض السعودية يكرم أكثر من سبعين طالبا وطالبة
  • من هو عمر حسن احمد البشير ؟؟ هو جعلى فاشل فى حياته السياسية والاجتماعية
  • ..يا سلام..
  • مبادره افطار طلبه المدارس بكوستي تستحق الدعم يا اولاد كوستي 🍃شدو الحيل
  • على المجتمع الدولي دعم لام أكول رئيساً لجنوب السودان فهو ليس دينكاوي ولا نويري
  • مجلس الأمن يثني على الحكومة السودانية توقيعها على خارطة الطريق وإدراج غيرها
  • ***** قالو الفاضي بعمل قاضي و بعدين قوم لف *****
  • مرافعة بركة ساكن كمراقب
  • اجتهادات لتصحيح عناوين البوستات (إملائياً و نحوياً)
  • صفا ماء الجمال
  • الامنجــــــى شاهد الملك الدائــــــــــــــم لعناية دينــــــق(صورة)
  • مخابرات غريبة تنقل النساء لمقاتلي داعش؟
  • هل ستقوى الحكومة السودانية على توقيف Deng
  • DIAMOND and SLIK I LOVE YOU
  • منبر التجانى الطيب للحوار بواشنطن يقيم ندوة بعنوان لا للهبوط الناعم نعم للانتفاضة الجماهيرية
  • حمل كتاب تاملات فى السياسة السودانية للكاتب د.احمد عثمان عمر من هنا
  • عضو المنبر العنصري (Salah Zubair) يصف الدينكا و النوير بالحمير
  •                    |Articles |News |مقالات |بيانات


    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de