د. النور حمد في ندوة عامة بدنڤر كولورادو يوم الأحد ٢٠ أغسطس ٢٠١٧ الساعة الواحدة ظهراً
سيبقى نجم المناضلة المقدامة فاطمة إبراهيم ساطعاً في سماء السودان بقلم د. كاظم حبيب
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 08-17-2017, 06:07 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

الخريف ومصارف المياه والمحليات!!

06-04-2014, 05:46 PM

أبوبكر يوسف إبراهيم
<aأبوبكر يوسف إبراهيم
تاريخ التسجيل: 10-26-2013
مجموع المشاركات: 148

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


الخريف ومصارف المياه والمحليات!!

    - في مقابلة أجراها معي الأخ الاعلامي محمد موسى باذاعة (هلا اف أم 97 ) في برنامجه الذي يتطرق لما تتناوله الصحافة من الشأن العام الذي يمس معاناة المواطن المعيشية والمشكلات التراكمية التي تواجه المواطن الغلبان عن عمود الأمس بالغراء الصحافة والذي كان بعنوان ( كيف تشتري البلاء بقروشك!!) فأزيد وأبشره بقدوم فصل الخريف ليبدأ فصل جديد من المسرحية المكرورة والمتجددة كل عام ، وهي مسرحية من فصلين ، فصلها الأمل تكرار ذات معاناة المواطن المغلوب على أمره ، والفصل الثاني تصريحات المسئولين بالمحليات الدفاعية!!

    - أخي ،"حلَ الخريف حلّ ... أهلاً به وسهلا "، هكذا كنا نحتفل في الزمن الجميل - عندما كنا صغاراً - بقدوم فصل الخريف، كانت تتهلل اساريرنا ويغمرنا الفرح، وكنا نردد له الاناشيد ونحن تلاميذ في المدرسة الأولية، ويومها كنا ننشد له عندما تفتح المدارس أبوابها في العاصمة مع بداية فصل الخريف وتوديعاً لفصل الصيف القائظ واستبشاراً بنسائم الخريف البليلة، أما اليوم فالأمر جد مختلف، فالكل يخاف قدومه وذلك لأسباب موضوعية منها أن مصارف المياه مليئة بالنفايات مما يمنع تصريفها أو أن تكون نهاية المصرف مغلقة فيحدث ضغط عكسي تخرج فيه المياه إلى شوارع الأحياء فتحيلها إلى مدينة البندقية والما عندو فلوكة حقو راح!! ، وكأنك يا أبو زيد ما غزيت .. وبالتالي تصبح شوارع الأحياء الجانبية بركاً من صنع محلياتنا لتصنع لنا بحيرات صناعية لتجميل وجه العاصمة ولتصبح مرتعاً خصباً للبعوض والذباب ثم الملاريا والدوسنتاريا.. والله المستعان!!

    - ربما يخرج علينا مسئول ليقول لنا أن المواطن غير متعاون، ولن أحاول الدفاع عن الم واطن، ولكن على المحليات أولاً أن تساعد المواطن بتوفير مواعين وحاويات لتجميع أكياس النفايات كما هو في جميع بلدان العالم ، وربما السودان هو الدولة الوحيدة التي يضع السكان فيها أكياس النفاية في عراء الشوارع الرئيسية.. ويا له من منظر بائس!!، الأهم من ذلك يا اسيادنا هو أن تجبر المحليات شركات النظامة المتعاقدة معها بوضع مواعين وحاويات لتجميع أكياس النفايات، وهذا ما لا يحدث ، وكأن المسألة هي مجرد تعاقد على (نقل النفايات) وليس النظافة عموماً ، فهل شاهدتم في أي حي من الاحياء حاويات لالقاء اكياس النفايات؟! بالطبع لا .. ، وبالتالي يجب أن لا يطلب مسئول محلية من سكان الأحياء ليعملوا خفراً يحرسون أكياس النفايات من المغرب حتى موعد جمعها من قبل السيارات ليدرأوا بذلك عنها الكلاب والقطط التي تجد فيها مرتعاً خصباً للبحث عن الطعام ، ويمكنك أن تتخيل المنظر بعد معاركها الضارية ضد بعضها حتى يفوز كل فريق منها بنصيب الأسد!!. أبسط وصف لهذا المشهد بأنه معركة أم دبيكرات!!

    - لمعلومية المحليات فإن الخريف لن يخلف موعده وهم يعلمون ذلك علم اليقين وبالتالي يجب أن لا تكون هناك مبررات وأعذار، ومنذ مارس الماضي أعلنت الولاية أنها استعدت " بدري .. بدري" للخريف ، ومع ذلك لم نشاهد قريدرات تقوم بتسوية الشوارع الجانبية بالأحياء ، ويفترض أن تستفيد الولاية من أنقاض المباني لردم هذه الشوارع وبعدها تقوم هذه القريدات بالتسوية، لأنها لو قامت بهذه التسوية قبل الردم فإنها تعمق الشارع ليصبح بركة صناعية لتجمع مياه الأمطار وبعدها حدِّث عن الملاريا والدسنتاريا والتايفويد وليس عليك حرج يا مستر غلبان!!

    - الكثير منا شاهد عمال النظافة في الشارع يحملون أكياساً لجمع الأكياس والعلب الفارغة والكراتين التي أصبحت تجارة رائجة تورد للمصانع!! ولكن هل تنظف الشوارع إلا بالمكانس؟!، نعم إن صحة البيئة هي عمل منوط بالمحليات بالتعاون مع المواطن ومؤسسات العمل المدني واللجان الشعبية ولكن إن لم تبادر الولاية عبر محلياتها بتوفير المعينات من حاويات وبراميل فكيف لنا أن نطلب من الآخرين التعاون؟!!

    - شاهدت في بعض البلدان العربية جمعيات طوعية تتولى نظافة الأحياء والشواطيء ضمن برنامج تشغيل الطلبة في الاجازة الصيفية ، وشاهدت في بعض البلدان شباب الأحياء بعتنون بنظافة أحيائهم بالتعاون مع البلديات ولكن يبدو أن ما ينقصنا هو روح المبادرة من المحليات وجمعيات العمل الطوعي التي لا تهتم إلا بالتنوير عن الديمقراطية والختان وحقوق الانسان، ولكننا لم نشهد لها نشاطات مجتمعية ، أليس النظافة واصحاح البيئة هو من حقوق الانسان؟! ، فالدولة تمنح تراخيص لهذه المراكز والجمعيات في المجالات التي ذكرتها وفي معظمها مسيس ويتلقى تمويل من الخارج ولا تدقق على ما ينفع الناس من الانشطة الطوعية التي تنعكس على صحةمستر غلبان!!

    - سأذكركم بما كتبت اليوم بعد أن نشهد نكبات الخريف القادم- والله يكضب الشينة - وسأذكركم بكم التبريرات التي سيخرج بها علينا مسئولو المحليات وسنسمع كيف أن الخريف فاق كل خريف سابق برغم الاستعدادات الرهيبة و " المعينات والمطلوبات" التي تمّ توفيرها!!

    - في الواقع أن مسئولينا يتعاملون مع أزماتنا الخدمية المستدامة بنظام رزق اليوم باليوم ، برغم الصريحات الاعلامية التي نسمعها عن الاحتياطات المبكرة التي تمّ اتخاذها ولكنها برأيي أنها مجرد "بروبوغندا".

    - أقترح أن نؤسس لوزارة تسمى وزارة الطواريء كما في كثير من الدول التي تواجه كوارث موسمية وتكون دائماً على أهبة الاستعداد لمواجهة الكوارث، ولديها خطط وتخطيط لكل الاحتمالات ، وتوفر المعينات من تدريب الكوادر والمنح التي تقدمها الدول التي لها خبرة واسعة في هذا المجال ومن هذه الدول روسيا الاتحادية واليابان وكوريا الجنوبية!!

    - ايها المسئولين ارحمونا من التصريحات وأرونا انجازات على أرض الواقع وعلى بعض الاعلاميين والصحفيين أن لا يتعاملوا مع هذه التصريحات إلا بعد التأكد من تنفيذ ما يقال على أرض الواقع فهذه مهمة الصحافة الاستقصائية. بس خلاص، سلامتكم،،،،،

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de