منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 08-19-2017, 11:32 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

الحرب حاجة إنسانية لسكان غزة د. فايز أبو شمالة

07-05-2014, 09:20 PM

فايز أبو شمالة
<aفايز أبو شمالة
تاريخ التسجيل: 10-26-2013
مجموع المشاركات: 552

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


الحرب حاجة إنسانية لسكان غزة د. فايز أبو شمالة

    غزة لا تعشق الحرب، ولا تكره حياة البشر، ولا يوجد عاقل في غزة يدعو للحرب، ولا توجد امرأة لا يخفق قلبها، حين يلتقي ابنها المقاوم مع عدوه، وليس هنالك من قيادة عسكرية أو سياسية تستعجل المواجهة مع عدوٍ تميل موازين القوة العسكرية التقليدية لصالحه، ولكن حين تقف غزة بين خيار الموت البطيء بفعل الممارسات الإسرائيلية، أو الموت وقوفاً كالأشجار، فمن العار أن تجد في غزة رجلاً يحرص على التهدئة، ويعشق فراش المذلة.
    غزة تموت كل يوم بفعل الحصار، وغزة تموت معالمها الحضارية، وتدمر فيها الصناعة والزراعة، وتتوقف فيها عجلة الاقتصاد عن الدوران بفعل تآمر عدو المقاومة مع عدو فلسطين؛ غزة تموت من إهمال السلطة المتعمد، وتذبل رياح أسواقها بفعل قطع الرواتب، وغزة تموت اجتماعياً بفعل ثقافة الأحقاد الجرباء التي أصابت جسد الأمة، وغزة تموت من عدم فتح معبر رفح، وتوسل الناس طريقة سفر، وتموت غزة من غياب حكومة التوافق الوطني، وغياب الكهرباء، وحضور أجواء غير مسبوقة من الحرارة في شهر رمضان، وغزة تموت من اختناق الشوارع بالقهر والفقر والعهر الذي يمارسه بعض الساسة.
    وتموت غزة حباً بالضفة الغربية، وتجري مع فتيانها في شوارع شعفاط، وتلهث مع شبابها في صوريف والخليل، وتمتشق المقلاع مع شباب نابلس، وتحرق الإطارات وسط مدينة رام الله، غزة تهيم عشقاً بمخيم بلاطة والدهيشة وجنين وطولكرم، وحلحول، وترتبط غزة وجدانياً مع القدس، ومع مخيم قلنديا والفوار وأريحا وكل قرى الضفة الغربية وفلسطيني 48.
    غزة تنبض بالحب وتصنع الموت، غزة تبوس على رأس شباب الضفة الذي تفجر غضباً مقدساً، وفي الوقت نفسه تدوس على رأس التنسيق الأمني الذي انكفأ فعلاً مدنساً.
    فمن أجل أطفال غزة ونسائها وشيوخها، ومن أجل شباب الضفة ورجالها وشبابها، ومن أجل القدس ومسجدها وكنائسها، لا للتهدئة مع العدو الإسرائيلي مقابل تهدئة، ونعم لمواصلة إطلاق القذائف التي ترهق وتستفز العدو الإسرائيلي، لا لتهدئة يحرص عليها العدو لأنها تصب في صالحه، ونعم لحرب تفسد عليه خططه الاستراتيجية، نعم لحرب يكون فيها أربعة مليون إسرائيلي مهدداً بالقصف، ويكون فيها ستة ملايين إسرائيلي مهدداً بالاستشهاديين.
    نعم لحرب سيطحن فيها فائضُ النخوة فائضَ القوة، حرب ستتسع رقعتها إذا طال الزمان، حرب ستخرج منها غزة منتصرة رغم سعة التضحية، ورغم اختناق المكان.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de