البشير ضيفُ ثقِّيل..(الجنائية)وأرواح الضحايا تطارده!! بقلم عبدالوهاب الأنصاري

شرح مفصل و معلومات للتقديم للوتري 2020
إلى ذاكرة خريجي الهند ..مع التحية ًِ
Etihad Airways APAC
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 23-10-2018, 06:58 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
15-06-2015, 03:35 AM

عبد الوهاب الأنصاري
<aعبد الوهاب الأنصاري
تاريخ التسجيل: 26-10-2013
مجموع المشاركات: 117

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


البشير ضيفُ ثقِّيل..(الجنائية)وأرواح الضحايا تطارده!! بقلم عبدالوهاب الأنصاري

    02:35 AM Jun, 15 2015
    سودانيز اون لاين
    عبد الوهاب الأنصاري-
    مكتبتى فى سودانيزاونلاين



    تمت إهانة صفة ومقام (رئيس جمهورية السودان)و مسحت بها الأرض ومُرمطت تماماً بين الأمم..الواقع الماثل يقول:أن المركز القانوني (للبشير) (المُسمى رئيس) مُحتجز (مفقول) حراسة.. على ذمة تسليمة للمحكمة الجنائية الدولية، وخاضع لإرادة (المحكمة العليا) في جمهورية جنوب إفريقيا، ولا يملك إرادة حرة في مغادرة هذا البلد، آنئذ ومُطلق سرحه بضمان (الحكومة الجنوب إفريقيا) والرئيس (زوما).. لحين صُدور، قرار من قاضي (المحكمة العليا) في جنوب إفريقيا ليَّنظر في أمره، حسب الخبر الوارد أدناه:

    ((جددت محكمة بجنوب إفريقيا أمراً، يوم الأحد بمنع الرئيس السُّوداني عمر حسن البشير، مِن مغادرة البلاد لحين، صدور قرار نهائي بشأن دعوات لإعتقاله بموجب مذكرة إعتقال أصدرتها المحكمة الجنائية الدولية في (لاهاي)

    وأرجأ القاضي (هانز فابريكيوس) الجلسة إلى الساعة 09:30 بتوقيت جرينتش، يوم الإثنين وحث حكومة جنوب إفريقيا على إتخاذ "كل الخطوات الضرورية" لمنع البشير - الذي يزور (جوهانسبرج) للمشاركة في قمة الإتحاد الإفريقي – من مغادرة البلاد.)) (الراكوبة 14 يونيو 2015) "إنتهي"


    عليه سقطت كل مبرارات الهالة المزيفة والمزيغة والكذابة حول الرجل .."الأسد النتر" البطل السدر "هع كع كرع..!؟" فصاحب السلطة والقوة والبطش ضد شعبه الأعزل الذي غادره والدماء مازالت ترعف ندية تخضب الأسفلت والأرض في(الجريف) موقوف بأمر قضائي وفقاً لمذكرة قبض دولية صادرة من المحكمة الجنائيةالدولية في (لآهاي) لأرتكابه جرائم تطهير عرقي..وجرائم إبادة جماعية في إقليم دارفور.. في مارس من العام 2009 من مدعي المحكمة الجنائية الدولية حينئذ "موريس أكامبو" ومن حينهاالرجل تلاحقه العداله الدولية.. ويتلبسه الرعب وتطارده أرواح الضحايا.

    وظل مطارداً ومهدداً بالقبض عليه كلما هم بالسفر..أو فكر في المشاركة في إجتماع أو حضور أي حدث أو منتدى إقليمي أو دولي.. كان إيما أن يعتذر أو يرسل نائبه، أو وزير خارجيته، أو ترفض الدولة المضيفة منحه تأشيرتها، كما حدث مع الولايات المتحدة الامريكية في إجتماع الجمعية العمومية للأمم المتحدة .. أو تعتذر الدولة المضيفة من إستضافته وإستقباله..أو تراجع هو إذ إستشعر خطراً ماثل بالقبض عليه.

    جنوب إفريقيا دولة ديمقراطية، وتتمتع بقضاء مستقل وإحترافي، ومنظمات مجتمع مدني ناشطة في مجال حقوق الإنسان، على المستوى الإقليمي والعالمي، وهي دولة عضو في نظام روما الأساسي ومصادقة عليه وبالتالي أصبح جزء من قانونها الوطني، وملزمة بمبدأ الإختصاص القضائي العالمي بملاحقة مرتكبي الجرائم ضد الإنسانية وجرائم الحرب بحكم إلتزامها هذا مُلزمة بإيقاف المتهم (عمر حسن البشير) وتسليمه للمحكمة الجنائية الدولية في (لآهاي).

    وهذه ليست المرة الأولى التي يتعرض فيها المتهم (عمر حسن البشير) لهذه الملاحقات القضائية والمواقف المحرجة ويعرض مضيفه للحرج والكسوف والبلبله بسبب زيف عنتريات صبياني وتفكير رغبوي (بالرجاله) الكذابه، "وتحت جزمتي.. وطالعني الخلا" بفهم وعقلية قبيله وعنف بادية.. أو ثبات صبية في لعبة (بطان) "والقدة عطشانه" وأركز.. وليس بفهم (رئيس دولة) والفهم قسم.. فيحرج نفسه ويدخل ضيفه في جحر جرذ، وعين باعوضة.. حيث سبق وأن ولى الدُّبر عندما حُوصر قانونياً في(جمهورية نيجيرياالإتحادية).. حيث أضطرت حينها وطلبت منه مغادرة أراضيها سريعاً قبل صدور أمر بالقبض عليه فأطلق ساقيه للريح وهرب بساقي نعامة.

    البشير يعلم علم اليقين أنه مُطارد بجرائم قتل إعترف بعظمة لسانِه بإرتكابه لهذه الجرائم (ولأتفه الأسباب) وقتّل عدد "عشرة ألف من الأنفس والأرواح البشرية فقط لاغير".

    و يعلم أنه ضيف (نحله) وثقيل الظل وغير مرغوب فيه على الإطلاق ويتجنبه الجميع تجنب السليم للأجرب.. لكنه يريد أن يرسل رسالة التحدي والكِبر الحمقاء لبعض الغوغاء من الهتيفة المغيبن والمنتفعين.. تهليل تكبير "هع الكع يع" وعنتريات مراهقين محدودي الأفق والإدراك.

    النتائج الأخطر والرسالة المهمة لهذا المنحى الخطير، أياً كانت مخرجاته الرجل محدود الحركة .. ومقيد الإقامة ولا يملك حريته ويسيء لوطنه ومركزه ورمزيته وأصبح مثالاً للسخرية والمَّضحكة.. سواء تم القبض عليه أو نفد بجلده متخارجاً من قبضة القضاء الجنوب إفريقي.. ستظل تطارده لعنات أرواح الضحايا ..والسواها "أوكامبو" رقدت.


    أحدث المقالات

  • باب كبار الزوَّار..!! بقلم عبدالباقي الظافر 06-15-15, 01:58 AM, عبدالباقي الظافر
  • دعوة خاصة جداً لوزير الداخلية!! بقلم عثمان ميرغني 06-15-15, 01:57 AM, عثمان ميرغني
  • وصل يا عسل !! بقلم صلاح الدين عووضة 06-15-15, 01:51 AM, صلاح الدين عووضة
  • بين مناوي ولوردات الحرب بقلم الطيب مصطفى 06-15-15, 01:50 AM, الطيب مصطفى
  • ( أنا هو الحُثان ) بقلم الطاهر ساتي 06-15-15, 01:47 AM, الطاهر ساتي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-06-2015, 04:57 AM

الجعــلي الحصيــف


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: البشير ضيفُ ثقِّيل..(الجنائية)وأرواح الضح� (Re: عبد الوهاب الأنصاري)

    ذكـاء السـيسـي وغبــاء البشيــر !!

    الإنسان الذي لا يلتزم بمناسك العمر والشيخوخة دائماَ يجلب المهانة لغيره ،، وقد بلغ البشير من العمر عتياَ .. فكان الأحرى به أن يلتزم الوقار الذي يجلب المقام له ولشعبه ولوطنه .. وبغض النظر عن أحقية الجنائية في اعتقال البشير أو عدم أحقيتها فإن ذلك الإنسان يجب أن يكون في مصاف العقول الكبيرة ،، وعليه أن يحسب الحسابات بعقلية الزعماء الفطاحل وليس بعقليات الحمقى .. تلك التصرفات الرعناء التي تليق بعنجهية ( الجعليين ) الفارغة !! .. وكالعادة هو وزمرته ينتشون بالتحدي السافر ،، ويريدون أن يتبجحوا في الساحات بعد عودة البشير بأنهم تحدوا الجنائية ،، حيث تلك الثرثرة المعهودة المتوقعة في الفارغ بأنهم قد تحدوا ثم سافروا وعادوا ،، وتلك عباطة ليس بعدها عباطة ،، ولا تدخل في مهارات الساسة والسياسة !!،، والبشير لديه العشرات والعشرات من النواب والوزراء الذين كان في مقدروهم أن ينوبوا عن البشير في جنوب أفريقيا ،، وقد نقلت الأنباء أن الرئيس المصري ( السيسي ) قد ألغى زيارته لجنوب أفريقيا وأرسل من ينـوب عنـه بمجرد ظهور تلك الإشاعات التي تؤكد أن منظمات حقوقية سوف تطالب باعتقاله في جنوب أفريقيا ،، أما ذلك البشير رغم كبر سنه ورغم الشيخوخة ما زال يتصرف بتصرفات الصبيان المراهقين ،، فهو يظن أن مقارعة التحدي بالتحدي سوف تظهره بتلك القوة الوهمية التي لا تفيد إلا في ساحات الأعراس والمقارعة بالسياط ( الجلد بالسياط ) وسط زغاريد الحسان !! ،، فهو يخلط بين عنجهية الجعليين وبين حكمة الساسة والسياسيين ،، ولو كان الأمر متعلقاَ بالبشير ذلك الجعلي المتطرف المراهق كان لا يهم كثيراَ ،، ولكن الأمر يتعلق بالسيادة السودانية ويتعلق بكرامة الشعب السوداني ،، تلك الكرامة التي تهان في أوحال وغباء البشير وزمرته .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de