الامريكية المحتك بها في الميترو تقول: اعجبتني( فحولته).. بقلم جمال السراج

حفل دعم الجالية السودانية بمنطقة واشنطن الكبري بالفنان عمر احساس
سارة عبد الباقي الخضر ...فى الذكرى الخامسة لاستشهادك ...دمك دين علينا
هزاع عز الدين جعفر....لك التحية و الانحناء فى الذكرى الخامسة لاستشهادك
د.صلاح مدثر السنهوري....فى الذكرى الخامسة لاستشهدك ارقد مرتاح...ولن نترك السفاح
علم الدين هارون عيسى عبد الرحمن....فى الذكرى الخامسة لاستشهادك تارك فى رقابنا
بابكر النور حمد...فى الذكرى الخامسة لاستشهادك.....لن ننساك
وفاء محمد عبد الرحيم عبد الباقي...فى الذكرى الخامسة لاستشهادك.....دمك لن يذهب هدراً
محمد آدم على ابراهيم...فى الذكرى الخامسة لاستشهادك.....ودعطا لن نتركك ولو طال الزمن
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 18-09-2018, 09:11 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
14-01-2017, 05:31 PM

جمال السراج
<aجمال السراج
تاريخ التسجيل: 26-10-2013
مجموع المشاركات: 240

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


الامريكية المحتك بها في الميترو تقول: اعجبتني( فحولته).. بقلم جمال السراج

    04:31 PM January, 14 2017

    سودانيز اون لاين
    جمال السراج-الخرطوم-السودان
    مكتبتى
    رابط مختصر

    بسم الله الرحمن الرحيم

    مسطول قال راسلتني واحدة علي الواتساب وما عرفتها
    قلت ليها: مين إنتي؟؟
    قالت: اسمي موجود في القرآن الكريم
    قلت ليها: البقرة.. عملت لي حظر طوالي!!
    معقولة تكون زعلت مني.
    ورباطابي في الحج معاهو حاجة كبيرة في السن.. الحاجة انزلقت قالت: يا الكباشي تلحقني وتنجدني.
    الرباطابي قال ليها: كباشي شنو يا حاجة انتي هنا في الرئاسة.

    الملاكم الامريكي المسلم( تايسون) وقصته المشهورة مع الفتاة التي ادعت انه اغتصبها بقوة وعنف،، تابعوا معي تفاصيل الاغتصاب علي لسان تايسون نفسه:-
    دعتني في شقتها لشرب كأس من الوسكي،، وافقت وذهبت لشقتها حيث خلعت ملابسها وارتدت قميصاً شفافاً مثيراً للغاية اظهر صدرها العاري وفخذيها الملفوفتين المبرومتين والتصقت فيني وقبلتني بنهم وشغف الأمر الذي اثارني كثيراً وضممتها بقوة وبدأت اقبل عنقها وصدرها وفجأة قالت لي: ارجوك لا(please no) فتذكرت ذلك المثل السوداني( يتمنعن وهن راغبات) عموماً مارسنا الجنس بأريحية تامة وسعادة غامرة لكنني فوجئت بعد ذلك بالشرطة تقبض علي وتوجه لي تهمة الاغتصاب وذلك لأنها قالت: لا( NO) انتهي..
    قصة الدبلوماسي السوداني في سفارتنا بواشطن والتي ادعت فتاة امريكية انها احتك والتصق بها في مؤخرتها فصرخت فيه ووبخته الأمر الذي نتج منه فتح بلاغ رسمي في مركز الشرطة بالتحرش الجنسي لكنه أبرز بطاقته الدبلوماسية فافرج عنه علي الفور وشطب البلاغ..
    هذه القصة التي أثارت معارضين الحكومة ووجدوها مرتعاً خصباً لأوهامهم المريضة وقالوا فيها ما لم يقله مالك في الخمر وضخموا الموضوع لدرجة قف تأمل وفعلوا كما فعلوا الناس في قصة( بت ام الحسين) الجو يطهروها لقوها حامل،، والقصة الحقيقة تكمن في الآتي حسب اعترافات الفتاة وهي:-
    اعجبتني شخصية الدبلوماسي السوداني الراقي والمهذب واعجبني اكثر عندما رأيت فحولته واضحة خلف( سروالة) وكانت بالنسبة لي شيئاً لا يصدق وذلك يعني أنها كانت ترتدي عدسات لاصقة تظهر عضو الرجل التناسلي خلف بنطاله وكان مثيراً لي ومستفزاً لأنوثتي التي طال ما كانت تبحث عن نوع هذا الدبلوماسي الجذاب لكنه كان دائماً يشيح بنظره عني بصورة متدينة رائعة وعرفت انه مسلم وان من صفات الاسلام( غض النظر) لكنني اردت ان انتقم منه لتجاهلي لي وقررت الرجوع للخلف حتي التصقت به وتحققت امنيتي وكررتها مرة ثانية لكنه ابتعد عني وصرخت امام الجميع انه تحرش بي وحتي نهاية القصة..
    هذا ما ورد لي من مصادري الخاصة في امريكا لكن الاغرب والادهى والاعجب أن الاحتكاك الجسدي هو شيء مشروع ومستحق في أوربا وارض الفرنجة وخاصة في اليونان حيث الاحتكاك مشروع مشروع مشروع يا ولدي ولا غضاضة فيه اطلاقاً،، واذكر جيداً عندما كنت في اليونان وركبت البص وكان مزدحماً للغاية رأيت احدهم يلتصق بفتاة لدرجة انه قذف في فستانها وظهرت الحيوانات المنوية واضحة للعيان.
    يا ناس المعارضة بطلوا خزعبلاتكم التافهه والكلام الفارغ الذي لا يسمن ولا يغني من جوع ولا يسقط الحكومة والعايز يسقطها يجيها عدييييل ويشيلها حمرة عين والراجل فيكم يجرب والموية تكضب الغطاس ولو ما مقتنعين ارجعوا لكميرات الميترو الخفية توضح لكم كل شيء انتهي..
    مصر والسودان حته واحدة:
    مهما صدرت وانتشرت الاقاويل من الحاقدين والحاسدين والشامتين والرجرجة والدهماء والجعبلوطات وسقط المتاع واللطالط والسوقة والخنافش والحفنشر عن العلاقات الازلية والتاريخية بين البلدين الشقيقين التوأمين والتربص والنيل منها نقول لهؤلاء الخنازير واشباه الرجال وليسوا برجال،، نقول لهم( طز فيكم) ومهما تعاونتم مع الشيطان واتخاذ وضعية الزاوية القائمة له نقول لكم: طز كمان وكمان ونحذركم بعدم الاصطياد في الماء العفن يا منافقين يا تافهين يا معفنين..
    تحيا جمهورية مصر العربية وتحيا جمهورية السودان وعاش الشقيقين حتى يرث الله الارض وما فيها وبطلوا لعب عيال يا وقحين.. انتهي




    أبرز عناوين سودانيز اون لاين صباح اليوم الموافق 14 يناير 2017

    اخبار و بيانات

  • زيارة الوكيل الدائم لوزارة الخارجية البريطانية إلى السودان تفضح دعاوى الاستقلال المزعوم!
  • حركة العدل والمساواة السودانية أمانة الشؤون السياسية بيان سياسي
  • كاركاتير اليوم الموافق 13 يناير 2017 للفنان ودابو عن الإنقاذ تعشم في مدخرات المغتربين
  • الولايات المتحدة تصدر قرارا اليوم لرفع بعض العقوبات عن السودان مع الابقاء على المتعلقة برعاية "لخرط
  • كرار التهامي : قيام لجنة الخدمات بحاضرة الدمام انموذج يجب ان يحتذى لبقية الجاليات بالمملكة


اراء و مقالات

  • الحكيم والمستشار ولافاني(2من2) بقلم كمال الهِدي
  • النور حمد المثالي، ابن خلدون المادي (العقل الرعوي 7) بقلم عبد الله على إبراهيم
  • ترامب.. معنا أم ضدّنا؟ بقلم عبد الله الشيخ
  • بداية مرحلة ..!! بقلم الطاهر ساتي
  • الشكلة بين الافارقة الاصليين والسودانيين المستعربين2-2 بقلم محمود جودات
  • طوابير ومواسير دورة كاشا المدرسية !! بقلم حيدر احمد خيرالله
  • رساله أولى الى المارقين والخونه والساده اللصوص بقلم ياسر قطيه ..
  • الامريكان واخوان السودان رفع العقوبات المذلة وحيثيات القرار بقلم محمد فضل علي .. كندا
  • نرتتي ومقال السوء الحائر لعبير سويكت بقلم هلال زاهر الساداتي
  • صنعنا الدهشة .. فماذا بعد التحرش الدبلوماسي.. بقلم خليل محمد سليمان
  • محمد وقيع الله..قُراء ومعلقو سودانيزاون لاين ..قالوا لك رجع قروشنا السرقتها وبعدين تعال أكتب!!..
  • تعميمٌ إسرائيلي لمواجهة تهديد القرصنة والاختراق بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي
  • أبغض الحلال عند الله بقلم نورالدين مدني

    المنبر العام

  • و بي حديث دبلوماسي .. عتيق ( في غفلة رقيبي ) و رؤية مختلفة بعد حادثة نيويورك
  • قصة نجاح صومالي مسلم في كندا اصبح وزيرا
  • هل سيقبل باراك اوباما دعم الكاردينال
  • ناس ميري لاند الاستاذ ابراهيم محمد الحسن سوناتا برفقتكم
  • التفاح الأمريكي و مدير الجمارك ... ‏{ ‏فَذَكِّرْ إِن نَّفَعَتِ الذِّكْرَى }
  • عفيت منكم ناس مدني عملتوا للبشير وجع قلب
  • مشروع قانون في الكونجرس من أجل تصنيف تنظيم الأخوان المسلمين كتنظيم إرهابي.
  • يا كيزان لا تنسوا ان تشكروا اخوكم فى الله نتنياهو
  • 14 يناير 2017 علي الشعب الخروج الي الشوارع
  • هل البشير في غيبوبه ( انترم ) البشير الي المانيا
  • يا بكري.عثمان صالح.لازال يواصل التعرض لسيد الخلق.سوف تسأل يوم القيامه عما يكتبه هذا الزنديق
  • وقفة إحتجاجية لأهالي أم سنط تطالبن بإطلاق سراح قيادي بالمؤتمر السوداني
  • الخارجية تطالب بفرض عقوبات على عبد الواحد نور
  • وزير الخاجية غندور يكذب الان حول رفع العقوبات ومعه وزير المالية
  • الاستاذ محمود والغنماية "حين يكون العقل خادم القلب"..
  • واحد بلدياتنا يسأل بصورة عاجلة عن سعر شقة جاهزة بشرق النيل " حي الفيحاء" ؟؟؟؟
  • طلب خاص: كتاب ( البناء الاجتماعي للمهدية في السودان)تاليف د. هدى ‏مكاوي، ‏
  • "تويتر" يلغي حساب الرئيس الأمريكي ترامب
  • " في الضواحي وطرف المداين" ليس للعبقري خليل فرح
  • دويلة مثلث حمدي تخاف أمريكا ولا تخاف الله ..
  • الكتاب (كتب الله القرآن الكريم) والسنة (سنة نبيه محمد صلى الله عليه وسلم) !! وشوف شغلتك وين !!
  • حنين / قصة قصيرة
  • بالون الإختبار الأمريكي....هذا مانرجوه من النظام.
  • الشهور ال6 القادمة لن تشهد حربا لا في جنوب كردفان ولا في النيل الازرق
  • عيب والله يا عمر
  • الارتباط الأعوج بين معارضة النظام والرغبة في ارتفاع سعر الدولار ..
  • غضب جارف في الكونغرس - قادة جمهوريون و ديموقراطيون يصدرون بيانات
  •                    |Articles |News |مقالات |بيانات


    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de