الإمام الصادق :ينقل المشروع الجمهوري بتشويه!! بقلم حيدر احمد خيرالله

حفل دعم الجالية السودانية بمنطقة واشنطن الكبري بالفنان عمر احساس
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 21-09-2018, 06:21 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
25-02-2017, 06:52 AM

حيدر احمد خيرالله
<aحيدر احمد خيرالله
تاريخ التسجيل: 26-10-2013
مجموع المشاركات: 1286

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


الإمام الصادق :ينقل المشروع الجمهوري بتشويه!! بقلم حيدر احمد خيرالله

    05:52 AM February, 25 2017

    سودانيز اون لاين
    حيدر احمد خيرالله -الخرطوم-السودان
    مكتبتى
    رابط مختصر



    سلام يا.. وطن


    *بداية احر التهاني للسيد/ الصادق المهدى واسرته بزواج ابنه السيد / عبدالرحمن الصادق وزوجته السيدة مها كمال الدين ونسال الله ان يجعله زواجاً موفقاً مباركاً فيه وعامراً بكمالات الدين والدنيا وان يرزقهما الله الذرية الصالحة ، وفى مناخ مفاهيم الزواج التى حاولوا إلباسها الفكر الجمهوري نحب التوكيد على ان مشروع خطوة نحو الزواج في الإسلام والذى طرحه الأستاذ / محمود محمد طه منذ مطلع سبعينيات القرن الماضي ، وطبقه ابناؤه ودعوا اليه منذ ذلك اليوم وحتى اليوم وآخر الزيجات في الشهر الماضي كانت زواج الأستاذ / خالد متولى والأستاذة لمياء بادى ذلك الزواج الذى دمغه كاتب صحيفة التيار - إن كان عن غرض مغرض او عن جهالة - بأنه كان ( زواج تراضي ) بينما هو مشروع خطوة نحو الزواج في الاسلام وفى كل الاحوال من الواضح ان الكاتب لايعرف مشروع خطوة ولا زواج التراضي ولامبادرة الامام ، في هذا الزمن الصحفي الردئ ولنا عودة..
    *وبعد كل هذه السنوات الممتدة والسيد الإمام يعرف تفاصيل المشروع الذى طرحه المعلم الشهيد الأستاذ / محمود محمد طه لحل مشاكل الزواج معتمداً البساطة وكرامة المرأة ، وبالامس واوردت الأخبار عن الإمام الآتى : (مؤكدا اعتداله الديني ومضطلعا بدوره كقائد ورائد لمنتدي الوسطية العالمي الامام الصادق وفي خطابه الذي القاه مساء اليوم في حفل عقد قران السيد عبد الرحمن يعلن عن حزمة توصيات خرجت بها لحنة كان قد كونها من علماء هيئة شئون الانصار للنظر في خصوصية الاسرة زواجا وطلاقا..واليكم التوصيات:
    أ/قبل العقد يتم شرح مسئوليات الزواج للمقبلين عليه...
    ب/ ان يباشرا العقد بنفسهما او بالوكالة
    ج/النص علي ان الطلاق لا يتم الا بعد التحكيم والاشهاد
    د/يجوز انهاء الزواج برغبة الطرفين
    ه/يمكن للزوجة ان تضع شرطا الا يتزوج عليها
    و/الزواج صار متعثرا بسبب الاسراف في الصرف والعادات الاجتماعية
    ز/يجب قيام مسح اجتماعي بين الشباب للاتفاق علي صيغة للزواج الميسر يلتزم بها الكافة
    ح/ان تتبني هيئة شئون الانصار مشروع الزواج الميسر
    ط/ تكوين صندوق وقف للزواح..)
    *واجب علينا ان نشكر السيد / الإمام الصادق المهدي وهو ينقل مشروع الفكر الجمهوري نصاً وروحاً وان لم ينسبه لصاحبه وحوله الى هيئة شئون الانصار واطلق عليه اسم الزواج الميسر ، واول تشويه تم لمشروع خطوة نحو الزواج في الإسلام هو موضوع الصندوق الوقفي للزواج ، فكيف يكون اليسر طالما ان الامر سيعتمد على الصندوق وسيظل البذخ موجوداً بينما مشروع خطوة يمنع تقديم الحلوى وينحصر في البلح ،ومشروب الكركدي ويحصر المهر في جنيه واحد لان المهر الحقيقي للمراة كرامتها وحقها في الطلاق وعدم التعدد عليها ، فماهى قيمة هذا الصندوق؟! شكراً سيادة الإمام ونحن على يقين من انك سترد الأمر لأصحابه فهو ليست مبادرة ولاجديدة ولاعلاقة لها بهيئة شئون الانصار ، انما هو كتيب خطوة نحو الزواج في الإسلام للاستاذ / محمود محمد طه ..وسلام يااااااوطن..
    سلام يا
    (قال القانوني د. علي السيد بأن التعديلات الدستورية المقترحة من جانب المؤتمر الشعبي فيما يختص بعقود الزواج تبيح زواج المسلمة من النصراني واليهودي والبوذي واللاديني، بالاضافة الى اباحة زواج المسلم من المرأة التي لا دين لها. ) طيب مالوا ؟ الجماعة اتسقوا مع انفسهم تماماً .. الدين عندهم مجرد سلعة ومتين كان عندهم دين؟!.. وسلام يا..
    الجريدة السبت 25/2/2017



    أبرز عناوين سودانيز اون لاين صباح اليوم الموافق 24 فبراير 2017

    اخبار و بيانات

  • السنوسي: الحملة ضد التعديلات الدستورية بداية للتنصل عن مخرجات الحوار
  • أبرزعناوين صحف الخرطوم الصادرة اليوم الجمعة
  • رئيس الاتحاد الوطني للشباب : تكريم مساعد رئيس الجمهورية لدعمه لكل مشروعات الشباب
  • البشير يوجِّه بفتح الحدود لنقل المساعدات الإنسانية لدولة جنوب السودان
  • النائب الأول يخاطب الجلسة الافتتاحية لمؤتمر الخبراء والعلماء السودانيين بالخارج مساء اليوم بقاعة ال
  • (الإصلاح الآن): التعديلات الدستورية اختبار لالتزام الحكومة بمخرجات الحوار
  • وفد الحركة الإسلامية يقف على تنفيذ برنامج الحركة الخاص بالهجرة لله بمحليتي كاس وشطاية
  • انا عبدالواحد لايمكن ان اكتب لعمرالبشير خادمكم المطيع:حوار الصراحة مع قائد حركة جيش تحرير السودان


اراء و مقالات

  • الحلقة الاولي من رواية المرحوم غلطان بقلم احمد يعقوب
  • إعلان مجاعة الجنوب مقدمة لمجاعة السودان!! بقلم حيدراحمد خيرالله
  • الرق المعاصر واستعباد البشر سودري واخواتها والتنقيب عن الذهب بقلم محمد فضل علي .. كندا
  • الداعشية ميادة كمال تحرض على وقف الأغاثه عن الجنوبيين لتأديبهم ! بقلم عبير المجمر (سويكت)
  • شكراً قطر، يا أمُّ غزة الحنون بقلم د. فايز أبو شمالة
  • من اسبولدنق لترمنغهام: عاصفة على الفونج (العقل الرعوي 19) بقلم عبد الله علي إبراهيم
  • زواج (التراضي) في ميزان الشرع (2/2) بقلم د. عارف الركابي
  • قلوبنا ليست قاسية ..!! بقلم عبدالباقي الظافر
  • عيب والله !! بقلم صلاح الدين عووضة
  • كيف نقيم الدولة الإسلامية؟ بقلم الطيب مصطفى
  • ما بين لا لا لاند وانتينوف بقلم بدرالدين حسن علي

    المنبر العام

  • التضامن مع ايثار: صورة مؤثرة لايثار وهي تبكي لحظة هدم غاليري ( صور + فيديو )
  • خاصية الاقتباس بالمنبر
  • سَفَرٌ إلي السماء
  • ** كيه في اسياد الدقون الضلال والمتاسلمين**
  • هذا منبر عام ...
  • سودانى وأصيل
  • العودة النهائية للسودان عن طريق الدوحة
  • فرصة سانحة للمصدرين السودانيين: ليبيا تشهد قفزة قياسية في أسعار السلع الاستهلاكية خلال 6 سنوات
  • الاستاذ محمود يجاوب عن سؤال عن الرسالة الثانية ورسولها
  • الرئيس البشير: فتح الحدود لإغاثة الجنوبيين....؟
  • د. حسام ابوعبيدة محمد على ..المهنية العاليةوالتعامل الطيب
  • انتحار فتاة قفزاً من كوبري الفتيحاب !
  • وداعا أصدقائي
  • الرئيس عمر البشير: حواره مع صحيفة الإتحاد الأماراتية...؟
  • من مطار نيالا مباشرة يرحل الجيش الذي باعة بشة لحكام الخليج
  • الأستاذ عووضة أفضل من كتب في الجوطة الأخيرة
  • وأهو نحنا في الآخر سوا , الى وفد المنافي باستثناء .....
  • فترة المهدية: لماذا لم تجد رواية توترات القبطي حتى الآن ما ‏تستحقه من احتفاء و تحليل و نقد؟ ‏
  • في مستشفي مكة بالخرطوم بيقددوا ليك عيونك ساكت
  • ألا تشم رائحة عفنهم، النظام يسقط، لا أحد قادر على إيقاف سقوطه.
  • ديجيتولوجيا.. صحوة الضمير فى زمن المعلوماتية - كتاب مميز جدا
  • كيف اطاح طه عثمان بوزير الداخلية عصمت عبدالرحمن؟
  • عموما ي سيد (صادق)الفيك انعرفت تب(صور)
  • من أحق بالإيواء ؟ اللاجيء الجنوبسوداني أم اللاجيء السوري ؟؟؟
  •                    |Articles |News |مقالات |بيانات


    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de