الإستخبارات العسكرية السودانية الشمالية تفشل في الإطاحة بالرئيس سلفاكير ميارديت.. بقلم عبدالغني بري

شرح مفصل و معلومات للتقديم للوتري 2020
إلى ذاكرة خريجي الهند ..مع التحية ًِ
Etihad Airways APAC
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 23-10-2018, 10:42 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
14-07-2016, 09:00 PM

عبدالغني بريش فيوف
<aعبدالغني بريش فيوف
تاريخ التسجيل: 26-10-2013
مجموع المشاركات: 271

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


الإستخبارات العسكرية السودانية الشمالية تفشل في الإطاحة بالرئيس سلفاكير ميارديت.. بقلم عبدالغني بري

    09:00 PM July, 14 2016

    سودانيز اون لاين
    عبدالغني بريش فيوف -
    مكتبتى
    رابط مختصر


    بسم الله الرحمن الرحيم


    ليس خفياً أو مخفياً على السودانيين في الشمال والجنوب ، وعلى العالم بأسره أن النظام في الخرطوم ومنذ استقلال جنوب السودان في عام 2011 يزعزع استقرار حكومة الرئيس سلفاكير ميارديت بدعاوى شتى أهمها دعم حكومة جوبا للحركة الشعبية لتحرير السودان التي تقاتل الخرطوم في كل من جبال النوبة/جنوب كردفان والنيل الأزرق. وقد تدخل في شئون أهل الجنوب فعلاً من خلال دعمه غير المحدود للمعارضة الجنوبية المسلحة التي قادها ويقودها الدكتور/رياك مشار الذي ينتمي إلى "قيبلة النوير". هذا الكلام مش من عندنا كما يقول المصريين ، أو مجرد أقاويل تتناقل في مجالس القوالين والعاطلين ، إنما هذا الكلام أثبتته المجموعات والمنظمات التي تراقب انتشار الأسلحة في أفريقيا مدعماً بالصور والخرائط والفيديوهات والتسجيلات الصوتية ، عوضاً على ذلك ، فالمعارضة الجنوبية نفسها التي تقيم بعض قادتها في العاصمة السودانية قد اعترفت في مناسبات كثيرة ..بقولها ، لولا عمر البشير لكانت في خبر كان.
    لم تتوقف المؤامرات الشمالية على حكومة جوبا رغم مرور خمس سنوات على استقلال الجنوب .وفي الأسبوع الماضي شهدت العاصمة جوبا أحداثاً دموية دبرتها الإستخبارات السودانية للإطاحة بالرئيس سلفاكير ميارديت وتنصيب رياك مشار رئيسا على الجنوب (هذا الكلام برضو مش من عندنا بل هناك أدلة مادية تثبت ذلك). الآ أن هذه الخطة التي كانت تعلم بها بعض دول الجوار وعدد من الدول الغربية باءت بالفشل المفضح وذلك عندما استطاع الجيش الشعبي الجنوبي صد هجوم المعارضة على القصر الجمهوري ومن ثم هزيمتها ومطاردتها بعد قتال شرس إلى خارج مدينة جوبا.
    طبعا كأي نظام منافق وعميل وحقير وذليل وجبان ، حث الجنرال القاتل عمر البشير، طرفي الأزمة في دولة جنوب السودان على ضبط النفس ووقف القتال ...هههههههههههه!!!!.
    ونقل تصريح عن القصر الجنرالي في الخرطوم، أن البشير أجرى الأحد، اتصالاً هاتفياً بكل من رئيس دولة جنوب السودان الفريق أول سلفا كير ميارديت، ونائبه الأول رياك مشار، للاطمئنان على الأوضاع بجوبا عقب تبادل النيران ومقتل العشرات من طرفي النزاع.
    وطالب الجنرال الإرهابي طرفي النزاع "بضبط النفس وتغليب مصلحة شعب جنوب السودان، من أجل استقرار المنطقة وعدم فتح ثغرة للإرهاب".
    إن اتصال عمر البشير بكير ومشار للإطمئنان عليهما يشبه المثل القائل " يقتل الميت ويمشي في جنازته". هذا المثل الذي يصف صلافة الرجل القاتل، الذي لا يكتفي بما اكتسبه من صفات انعدام الرحمة وموت الضمير بحيث لا يتورع عن سفك دم الإنسان، وهو مع ذلك يملك القدرة على التظاهر بحب القتيل والوفاء له، حتى أنه يمشي في جنازته وربما يتوعد بالبحث عن القاتل والانتقام منه.
    ورغم أن الجنرال عمر البشير هو الذي أمر استخباراته العسكرية والأمنية لقلب نظام الحكم في جنوب السودان، فإنه احتفظ بصلافته و"صحة الوجه" بحيث أنه لا يملك القدرة على إنكار جميع الجرائم التي يرتكبها فحسب ، ولكنه يتمتع بالمقدرة الهائلة على التغطية على تلك الأعمال السيئة والتمويه عليها.
    قد يتساءل سائل عن سبب الحقد والكراهية تجاه حكومة الجنوب من قبل نظام الجنرال المطلوب دولياً عمر البشير ؟ هل السبب هو النفط الذي ذهب 75% منه مع الجنوب أم أن هناك سبب آخر؟.
    الإجابة بسيطة وسهلة... وهي اعتقاد النظام في الخرطوم اعتقاداً جازماً لا شك فيه أن حكومة جوبا تدعم الحركة الشعبية لتحرير السودان شمال الذي تقاتله ، لوجستياً وبالمال والسلاح والعلاج ، وتآوي قادتها الكبار عبر توفير المسكن لهم رغم ان جوبا قد نفت بشكل قاطع مرارا وتكرارا هذه التهم التي لا تسندها أي أدلة ، كما نفت الحركة الشعبية نفسها أي علاقة لها بالتهم التي يرددها نظام الخرطوم الذي فشل في هزيمة الجيش الشعبي ، مؤكدة على ان السلاح والمعدات التي يستخدمها الجيش الشعبي في حربه ضد النظام يتم الحصول عليها من جيش ومليشيات البشير نفسها التي لا تستطيع الصمود أمامه في ميادين القتال والحرب.
    إذاً ولطالما فشل النظام السوداني ولخمس سنوات متتالية هزيمة الجيش الشعبي في جبال النوبة والنيل الأزرق ، رأى أن الطريقة الوحيدة لهزيمته هي قلب نظام الحكم في جنوب السودان ، وبهذه الخطوة يستطيع تطويقه في المنطقتين من الدولتين.. ليقول (يا أيها الجيش الشعبي أين المفر، الحكومة التي نصبناها في جوبا من ورائكم، والمليشيات الشمالية أمامكم، وليس لكم إلآ الموت والهلاك، واعلموا أنكم فى جبال النوبة والنيل الأزرق أضيع من الأيتام فى مأدبة اللئام) ، لكن من سوء حظ النظام السوداني لم ينجح الإنقلاب وعاد ليعض أصابعه الملطخة بدماء أكثر من مائة جنوبي لقوا حتفهم.
    هزيمة الجيش الشعبي في المنطقتين سواء كان الإنقلاب في جوبا نجح أم لا ، ضرب من التمنيات لأن الجيش الشعبي ليس مليشيات ، إنما جيش منظم بكل الأفرع ، وإنه من الجائر جدا مقارنته بمرتزقة البشير الذي يقاتل من أجل المال.
    نعم ، اللغو على رصيف التمنيات لا يهزم الجيش الشعبي ولا يصنع سياسة ولا تنتج حلولاً ، فحين يدبر النظام السوداني انقلابا علنياً ضد حكومة منتخبة في جنوب السودان ، سنرى جميعاً كيف تتساقط أوراق الجنرال الهارب من الجنائية الدولية.






    أبرز عناوين سودانيز اون لاين صباح اليوم الموافق 14 يوليو 2016


    اخبار و بيانات

  • أول سوداني نائب لرئيس الكلية الملكية البريطانية لأخصائيي أمراض النساء والولادة
  • عصمت عبد الرحمن:عدد السودانيين في داعش لا يتجاوز 140 وزير الداخلية يشكو من تنامي الوجود الأجنبي ف
  • وفد من حزب التحرير/ ولاية السودان يزور رئيس تحرير صحيفة المستقلة
  • إنسحاب قوات نائب رئيس جنوب السودان رياك مشار من جوبا
  • صلاح قوش:القادة السياسيين في جنوب السودان فقدوا سيطرتهم على قواتهم العسكرية
  • (36) ألف نازح بعد معارك جنوب السودان
  • تواصل أعمال اللجان المتخصصة للاحتفال باسبوع العلاقات السودانية الصينية
  • ارتفاع التضخم بالسودان في يونيو للشهر الثالث على التوالي
  • عمر البشير رئيس الجمهورية يؤكد دعم السودان للجامعة العربية حتي تضطلع بدورها تجاه الأمة
  • مَطالب بالاستعداد لاستقبال المزيد من اللاجئين لدولة جنوب السودان
  • ندوة بلندن عن التعليم بالجامعات السودانية (الحاضر والمستقبل )


اراء و مقالات

  • حذآر من ألسقوط فى وحل ألوصاية ألدولية ! بقلم بدوى تاجو
  • قلق عصابة الخرطوم من لقاء موسي هلال ومصلح نصّار..
  • اليوم الترابي وغداً حميدتي . . ! بقلم الطيب الزين
  • رسائل الدنيا الجديدة (3) (في تذَّكُر سيدي الدكتور محَّمد عثمان الجعلي) بقلم بابكر فيصل بابكر
  • ماذا يريدون عيال جون قرنق من جبال النوبة وانسانها بقلم بقلم الاستاذ. سليم عبد الرحمن دكين- لندن
  • اسئلة في الهم الوطني تحتاج لإجابات جادة تبتعد عن المهاترات:- بقلم صلاح الباشا
  • ويسألونك عن الشفيع بقلم فيصل محمد صالح
  • الكذب.. مجاني!! بقلم عثمان ميرغني
  • إذلال الإنسان وإكرام الحيوان .. مثالان : مطار الخرطوم .. وسفير النرويج .بقلم توفيق عبد الرحيم منصور
  • لا تلقوا بأنفسكم في التهلكة السياسية..!!بقلم عبد الباقى الظافر
  • (الحوص) بقلم أسحاق احمد فضل الله
  • والدم أيضاً أحمر!! بقلم صلاح الدين عووضة
  • الدقير وأوهام الوحدة الملغومة(2-2) بقلم الطيب مصطفى
  • للصبر حدود، كما للحياء خدود بقلم: مصطفى منيغ
  • اللهم أجعلنا من المتفيّسين المليّكين بقلم: د. محمد بدوي مصطفى
  • ليست بعيدة عن سياسة التعنت والكيد بقلم نورالدين مدني
  • القتلى الإسرائيليون حقوقٌ وامتيازات بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي
  • 22 يوليو 1971 في الخاطر (1-3): رسالة ل. م. الحزب الشيوعي لأسر شهداء بيت الضيافة بقلم عبد الله علي إ

    المنبر العام

  • تفاصيل جديدة ومثيرة عن اخو البشير غير الشقيق ( صور + تلفونات )
  • يا هؤلاء أفيقوا من الطرب والغناء والرقص والخناء والظلم والفساد وسفك الدماء!
  • سلفاكير يرفض اقتراح (الايقاد) لنشر قوات عسكرية (فيديو)
  • معرض الاحتفال ب ود الباوقة (صووووووور)
  • بالصورة ... شهود الزور في جنائية بنت سودة ....
  • تلقيت تهديد من ضابط جبش سوداني متقاعد كما ادعي بعد ان دار بيني وبينه نقاش امس بالقاهرة
  • محاضرة الدكتور ( مرتضى الغالي )عن الشاعر والملحن ( عبد الرحمن الريّح ) - 2015
  • احذر في الخرطوم من فلوس سودانية مضروبة
  • مطعم المحيط ...
  • " العودة إلى اليرموك " .. عثمان حسين و صلاح أحمد إبراهيم .. تسجيل نادر
  • زلزال الترابي.. محجوب عروة
  • الترابي وكارلوس والمحبوب عبد السلام.. عادل الباز
  • حسين خوجلي عن محاولة اغتيال مبارك!!!
  • الحزب الشيوعي هل يعيش أزمة: في انتظار مشاركات و نقاش جاد؟
  • أحمد ربشه --- حيث ينتمى الجمال
  • إغتيال مبارك .. أم منهج الإغتيال؟! زهير السراج
  • صور بشعه من مظاهرات بلد الحريات
  • يا تيريزا ماي -- المهمة جد صعبة
  • لماذا يلتحقن بداعش عن طريق تركيا ؟؟
  • عاجل..مطلوب عدد واحد خيمة لاسرة جنوبية نازحة
  • في ذمة الله والد زميل المنبر عبد الحي على موسى
  • فلنطالب باستفتاء جديد لاعادة جنوب السودان للوطن الام
  • الجيش اﻻوغندي يدخل جنوب السودان
  • ذهب مع الريح!!!!!!!
  • جنوب السودان: أجبرنا مشار على مغادرة جوبا.. ونرفض قرار دول «الإيقاد»
  • صلاح قوش الشفيع خضر كان علي تواصل مع الحزب الحاكم والشعبي
  • الفنان طه سليمان في حفلات ضخمة في باريس وهولندا والمانيا في أغسطس القادم
  • إعتقال التوم في روسيا بتهمة الإحتيال- سودان ماستر تكنولوجي
  • عودة الجنوب،
  • ناس الترجمة واللغة الانجليزية: حبة مساعدة
  • معا من اجل مجانية التعليم
  • ما يجري في جوبا تداعيات الماضي وقتامة المستقبل
  • أي اعضاء المنبر تمنيت أن تقابل ؟ - بوست ونسة - اصحاب السجاجيد و العمائم يتفضّلون !
  • انا لله وانا اليه راجعون..وداعا صديقى كمال الزبير ..ابن تنقاسى.
  • شـــــــــارع اليســع.وما ادراك مااليسع الكوز المتسع...قصــة مولمة!!!
  • رسالة للامين العام للامم المتحدة نطالب بحكم فدرالي تمهيد للانفصال وتكوين دولة شمال السودان
  • نعم هناك تنظيم داعش بالسودان لا يمكن للطلاب الذهاب لهذا التنظيم دون منظم بالسودان هل.المخابرات ا س
  • عاااااااااااااااااااجل جمارك مطار الخرطوم
  • شوفو الكيزان اليوم عاملين ورشة عمل في شنو : كيزان المنبر اختشو (صور)
  • وفضيحة دبلوماسية اخري : القبض علي شقيق البشير في روسيا ( صور)
  • كيس على تاج الدين بتاع اللجوء السياسى .(هنا)
  • جوبا: اتصالات لتشكيل قوة أفريقية تدعم (الأممية) لفرض الأمن بالجنوب...؟!

    Latest News

  • South Sudan: Security forces deliberately preventing people from leaving the country
  • Ugandan army crosses into S Sudan to evacuate citizens
  • Al Bashir invites Chad’s Deby to Darfur celebration
  • President Bashir reaffirms Sudan's support for the Arab League's role
  • Armed robberies leave three dead in Central Darfur
  • Sudan Affirms its Keenness to Consolidate Economic Cooperation with Ethiopia
  •                    |Articles |News |مقالات |بيانات

    15-07-2016, 07:34 AM

    صديق ناصـر


    للتواصل معنا

    FaceBook
    تويتر Twitter
    YouTube


    Re: الإستخبارات العسكرية السودانية الشمالية (Re: عبدالغني بريش فيوف)

      Quote: لم تتوقف المؤامرات الشمالية على حكومة جوبا رغم مرور خمس سنوات على استقلال الجنوب .وفي الأسبوع الماضي شهدت العاصمة جوبا أحداثاً دموية دبرتها الإستخبارات السودانية للإطاحة بالرئيس سلفاكير ميارديت وتنصيب رياك مشار رئيسا على الجنوب (هذا الكلام برضو مش من عندنا بل هناك أدلة مادية تثبت ذلك) .
      • كذاب وابن كــذاب .
      • أتركوا الأحقاد يا أمة ضحكت من جهلها الأمم
      . • نوع من الأفكار الخبيثة المشوبة بالدسائس .
      • ما الذي ينوبك من الفتن أكثر من مقت وكراهية الناس لك ولأمثالك ؟؟
      . • الإنسان يعمل بأصله وفصله ،، وذلك الأصل يميز الأحرار عن الأرقاء .
      . • فإذا عابت الأصول فسدت روافد التوابع .
      • وهذه الأوهام تعشش في ذهنك وذهن أمثالك .
      • ولا تظن أن هنالك مفاضلة بين سلفاكير وبين رك مشار ،
      • وكلهم حثالة لا يستحقون مثقال ذرة من الجهد .
      • وفي الحقيقة فكل ذلك السودان الجنوبي لا يستحق نظرة اهتمام من أهل الشمال الأحرار .
      • والاستخبارات الشمالية لا تهدر أوقاتها حول تفاهة الأمور وحثالة البشر .
      • تلك الحثالة التي تجتهد ليلاَ ونهاراَ لتوجد لذاتها الوزن والاعتبار .
      • خسارة وألف خسارة أن تهدر الاستخبارات دقيقة من وقتها في ملاحقة الأقـزام.
      • ولو كانوا بذلك القدر من التفاهات لما حكموا السودان لأكثر من ربع قرن من الزمان .
      • ذلك الحكم الذي دام رغم أنف أمثال ( بريش فيوف ) .
                       |Articles |News |مقالات |بيانات

    15-07-2016, 12:40 PM

    احمد عبد الرحيم


    للتواصل معنا

    FaceBook
    تويتر Twitter
    YouTube


    Re: الإستخبارات العسكرية السودانية الشمالية (Re: عبدالغني بريش فيوف)

      حرام عليك لو كنت سوداني اصيل
      ياخي مثل هذه المقالات لا تقدم الدوله
      رغم اختلافنا مع حكم البشير... ولاكن دا نوع من الخبث الفكري..... ينتهي من الدوله
                       |Articles |News |مقالات |بيانات


    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de