إلى متى ..؟؟ بقلم الطاهر ساتي

كسلا الوريفة يحاصرها الموت
الوضع في كسلا يحتاج وقفتنا
مواطنة من كسلا توضح حقيقة الوضع في المدينة و اسباب وباء الشكنغونيا حمي الكنكشة - فيديو
كسلا..يا(علماء السلطان) تحتاج الدواء وليس الدعاء! بقلم بثينة تروس
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 25-09-2018, 10:30 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
26-08-2015, 02:36 PM

الطاهر ساتي
<aالطاهر ساتي
تاريخ التسجيل: 11-08-2014
مجموع المشاركات: 958

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


إلى متى ..؟؟ بقلم الطاهر ساتي

    02:36 PM Aug, 26 2015
    سودانيز اون لاين
    الطاهر ساتي -الخرطوم-السودان
    مكتبتى فى سودانيزاونلاين



    :: يومياً، تقرأ مثل هذه الأخبار، ولكن السلطات تتجاهل أسبابها ولا تجهلها..وعلى سبيل المثال، بصحف الأمس، في تقريرها السنوي، جولة لفرق التفتيش التابعة لوزارة الصحة الإتحادية لمصانع المياه المعبأة تكتشف أن (5%) من هذه المصانع بها (مياه غير صالحة).. ولم يتم تحليل نتائج (37%) من مصانع المياه الأخرى، قد تكون صالحة ونأمل ذلك، أو بها نسبة غير صالحة..ولكن من تلك النسبة غير الصالحة (5%)، ليست بمعجزة أن تكتشف أن بعضنا شرب - أو لايزال - مياه غير صالحة في غفلة (الرقابة والقانون) .. ويكاد يكون خبراً روتينيا في صحفنا أن تضبط الشرطة أو يبلغ المواطن عن (سلع غير صالحة )..!!
    :: وقبل أشهر..( ط.د.أ)، مواطن يقيم بالخرطوم بحري، قصد أقرب محل إلى منزله وأشترى قوارير (مشروب غازي).. ثم تفاجأ بأن لونه ليس هو ذات اللون الذي تميز به..ولأنه يتسم بالوعي،لم يتواكل ويشرب المشروب بفهم (ياخ تلوث شنو؟ أصغر منك دوسو )، وكذلك لم يقذف بالقوارير في سلة المهملات بفهم ( معليش، الجاتك في مالك سامحتك) ..بل بكامل الوعي حمل قوارير المشروب الغازي وتوجه إلى نيابة حماية المستهلك، ليطمئن قلبه على سلامة هذا المشروب أو ليحمي نفسه وأسرته وأهل بلده من تلوثه، تصرف في منتهى الوعي، وهذا ما يجب أن يكون جزء من ثقافة أي شعب..!!
    :: هناك، إستلموا قواريره ، ثم أحالوها إلى معامل المواصفات والمقاييس للفحص..بقليل جهد وفي زمن وجيز، أثبتت تقارير المعمل بأن هذا المشروب به نسبة تلوث عالية، إذ تلوث بفطريات غير صالحة للإستهلاك البشري،كما جاء نصا في التقرير ..وعلى ضوء هذا التقرير العلمي تحرت النيابة و دونت بلاغا ضد الشركة المنتجة بالرقم (519).. ثم رفعت ملف القضية إلى محكمة بحري لتحكم .. إلى هنا كل شئ يمضى متسقا مع طبيعة الأشياء ..!!
    :: جاءت المحكمة بممثل الشركة ومستشارها القانوني وبالمواطن، وبدأت جلساتها.. الجلسة الأولى ثم الثانية والثالثة والرابعة و.. تجاوز العدد الثلاثين جلسة بجلستين.. نعم، (32 جلسة )، على مدار عام إلا ثلاثة أشهر.. بعدها، حكمت المحكمة بادانة الشركة، حيث ثبتت تلوث مشروبها الغازي، ثم حكمت بأن تدفع الشركة غرامة قدرها مائتا جنيه فقط لاغير، نعم (200 جنيه).. ولمن تدفع الشركة هذا ( المبلغ التافه )؟..ليس للمواطن تعويضا.. بل، لحكومة السودان ..وماذا عن المواطن الذي صرف على مسار قضيته ( تسعة أشهر)، وماذا عن زمنه ؟..للأسف لاشئ، فليحتسب و( يتكل على الله )..هذا ماحدث، وكل الوقائع موثقة بتلكما النيابة والمحكمة، وذاك رقم القضية..!!
    :: ولا يزال قانون حماية المستهلك (متخلفاً)، أي لايشجع المستهلك على حمايته نفسه وأسرته بالمحاكم..ولك أن تعلم - أيها المستهلك - بأن هناك لجنة قانونية صاغت مشروع قانون لحماية المستهلك ثم سلمته إلى أجهزة الدولة المختصة للمراجعة والإجازة في العام ( 2007)..وهو قانون ( رادع جداً )، لمن يخدع أو يفسد ..ولكن منذ ذاك العام (2007)، وإلى يومنا هذا، لايزال هذا القانون (حبرا على الورق)، في مرحلة ما قبل البرلمان ..وزير الصحة تحدث لصحف السبت عن مراكز قوى ترفض وتعطل إجازة (قانون التبغ)، وكذلك يؤكد الواقع بأن مراكز قوى أخرى ترفض وتعطل إجازة قانون ( حماية المستهلك)..!!

    أحدث المقالات

  • تايه بين القوم / الشيخ الحسين/ الاتحادي الديمقراطي ومفترق الطرق 08-26-15, 03:00 AM, الشيخ الحسين
  • العدو يعتقل ويغتال والتنظيمات تقصي وتحرم بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي 08-26-15, 02:56 AM, مصطفى يوسف اللداوي
  • التطرف الديني والنعف المصاحب له الى أين؟ بقلم إبراهيم عبد الله أحمد أبكر 08-26-15, 00:09 AM, إبراهيم عبد الله أحمد أبكر
  • إحدى عشرة رسالة لوالي الخرطوم .. (7) سفلتة معظم شوارعنا محبطة بقلم توفيق عبد الرحيم منصور 08-26-15, 00:06 AM, توفيق عبد الرحيم منصور
  • تنظيم داعش الفكرة وأسباب القيام بقلم إبراهيم عبد الله أحمد أبكر 08-26-15, 00:03 AM, إبراهيم عبد الله أحمد أبكر
  • نحو غدٍ أفضل بلا منغصات أو مؤامرات بقلم نورالدين مدني 08-26-15, 00:02 AM, نور الدين مدني
  • الخادمات السودانيات في السعودية مشكلة قومية بقلم إبراهيم عبد الله احمد أبكر 08-26-15, 00:01 AM, إبراهيم عبد الله أحمد أبكر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de