منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 14-12-2017, 09:07 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

إلى السيد/خالد أحمد....وإلى من يشاركونه الرأى.. بقلم تلفون كوكو أبوجلحة

09-12-2016, 03:14 PM

تلفون كوكو ابو جلحة
<aتلفون كوكو ابو جلحة
تاريخ التسجيل: 09-12-2013
مجموع المشاركات: 52

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


إلى السيد/خالد أحمد....وإلى من يشاركونه الرأى.. بقلم تلفون كوكو أبوجلحة

    03:14 PM December, 09 2016

    سودانيز اون لاين
    تلفون كوكو ابو جلحة-
    مكتبتى
    رابط مختصر

    بسم الله الرحمن الرحيم...

    بعد واجب التحية و التقدير...
    أريد أن أضع النقاط على الحروف التى طلبتها منى عبر رسالتك تعليقآ على ما ورد فى ردى على المشارك عيسى حسين فى رسالته لى التى قلل فيها من أهمية نضالى بسبب سحب البساط من تحت أقدامى..حيث جاء ردى له مختصرآ على أننى أفتخر بما قدمته أنا ومن معى من المناضلين من مجهود يُقطف ثماره على مراحل..وقلت له أننى خرجتُ من أجل قضية و لم تكن السلطة هى الهدف..وذكرت له بعض ما حققناه على النحو التالى: (1) تحرير بعض أبناء النوبة الذين كانوا يعملون فى المهن المهينة لكرامة الإنسان من رفع قاذورات الأخرين على رؤوسهم (2) تحرير بعض أبناء النوبة الذين كانوا يخدمون كخدم فى بيوت الأسياد (3) تحرير بعض أبناء النوبة الذين كانوا يعملون فى أعمال نظافة الأماكن العامة و أعمال السخرة (4) تحرير بعض أبناء النوبة الذين كانوا يعيشون عراة الأجسام من ظاهرة العرى (5) فرض التعليم إجباريآ مما مكننا من إرسال جميع الشباب فى عمر التعليم الى المدارس فى شرق إفريقيا و جنوب السودان و كذلك من نزح إلى شمال السودان فوجد طريقآ للمدرسة (6) الكثيرون الآن تعلموا التجارة و أهمية المشروعات الزراعية و التنقيب عن الذهب فهذا سيقفل الباب فى المستقبل على الإنتهازيين حتى لا يميزوا و يظلموا الناس فى الطواحين مرة أخرى (7) و بما أن هذه الحرب أفرزت تداعيات إنسانية متمثلة فى الهجرة الى جميع دول العالم من أجل الأمن والمأكل إلا أنها معاناة ستولد الإبداع فحتمآ سيعود كمية من هؤلاء المهاجرين وهم يحملون من الدرجات العلمية ما ستساعد فى نهضة المنطقة (8) سوف لن يجد ممثلو الأحزاب الإنتهازية التى كانت تصدر مرشحين للفوز فى الإنتخابات فى دوائر جغرافية لا يعرفون عنها شيئآ سوف لن يجدوا فرصة مرة أخرى.. فقد تعلم الجميع السياسة باي باي للإنتهازية و باي باي للإستعلاء و الإستغلال..هذا كان ردى على المشارك الذى حاول أن يستخف بنضالنا..
    *من هذا الرد جاء تعليق خالد أحمد على النحو التالى و سأقتبس من أسئلته ما سأجيب عنها فقط وعلى المشاركين الذين لديهم الرغبة لمعرفة كل ما ورد فى أسئلة خالد أحمد أن يرجعواللصفحة التى نشر فيها خالد إستفساراته..و نقتبس الأتى للرد عليها: لدى لك سؤال بسيط..هل كل الأعمال التى ذكرتها فى البوست من حمل القازورات الى العمل فى المنازل كخدم كان يتم عنوة رغم أنف المخدَم ؟! أم كان يتم برغبة و إختيار المخدَم ؟! و ليه كانت محصورة على ناس معينين ؟! أو بالأرجح مناطق معينة و المناطق المقفولة التى ما قفلت إلا لصناعة هكذا فوارق ؟! و هل إختيار الإنسان لمهنة بمحض إرادته يعتبر نوع من الإضطهاد و التهميش و يحتاج الى ثورة لكى تحرره من هكذا أعمال ؟ّ! فالعمل هو العمل.. و هل المناطق المقفولة هى ذاتها المهمشة الأن ؟! و هل جاء الأمر صدفة أم رُسم ليكون هكذا ؟! سيدى نعم كان هناك مظالم و كان هناك تهميش و لكن لا أظن أن ما ذكرته سبب من الأسباب ؟! سيدى لا يمكن أن نرم بإسقاطات الأخرين "المستعمر" على الأخر..سيدى عذرآ و لكنى أراها مبررات فطيرة كان من الممكن تجاوزها بسلاح أخر غير سلاح الحرب..ألا و هو سلاح العلم و كان سيكون تأثيره أقوى و سريع و نتائجه مضمونة دون تفكك إجتماعى و طمس هوية وتراث..أو صناعة جيل منكسر عديم الثقة فى نفسه و يشعر بالدونية لا لسبب عايشه أو رأه و إنما لأحداث وصلت إليه سماعة مع إضافة بعض الإثارة إليها حتى تصبح مقبولة..فهل تكرمتم ووضعتم النقاط على الحروف؟!! وقبل أن نبدأ فى وضع النقاط على الحروف التى طلبتها منى خالد أحمد يجب أولآ أن أسجل لك صوت شكر و تقدير..وكما يجب أن أعتذز لك لعدم وضع النقاط على الحروف فى وقتها حيث كانت هناك أسباب ضاغطة بالإضافة إلى رداءة الشبكة عندنا هنا حالت دون فتح البوست الذى تم فيه النشر..وعذراً سيكون هناك بعض الإختلافات عن السرد الخاص بردى على عيسى حسين وفى بعض ما جاء فى حديثك..
    *و عندما نبدأ بالرد على السؤال الأول الذى تقول فيه سيدى لدى لك سؤال بسيط هل كل الأعمال التى ذكرتها فى البوست من حمل للقازورات الى العمل فى المنازل كخدم..هل كان هذا يتم عنوة رغم أنف المخدَم ؟! أم كان يتم برضى و إختيار المخدَم ؟! و ليه كانت محصورة على ناس معينين ؟! ((المناطق المقفولة )) التى ما قُفلت إلا لصناعة هكذا فوارق ؟! فهنا لا أتفق معك على أن هذا سؤالآ بسيط كما ذكرت بل هو مجموعة من الأسئلة المركبة والتى أحتاج لتفكيكها لعدد غير قليل من الصفحات..لذلك عندما رأيت أن الصفحة التى نشرت فيها هذه الأسئلة ستكون جانبية عليه رأيت أنه من الأفضل نقلها الى صفحتى الرئيسية حتى يتم مشاركتها بعدد أكبر من المشاركين، بالإضافة إلى أنه يوجد الكثيرون مما يشاركونك هذا الرأى غير الصحيح..
    *ثانيآ صحيح أن هذا العمل كان لا يتم عنوة حسب مفهوم الكلام العملى..و لكن لو وضعنا فى الإعتبار مفهوم الكلام النظرى فإن الإجابة عن هذا السؤال مجردآ هكذا سوف لن تعط الإجابة الواقعية..هذا السؤال بحالته هذه فهو ناقص من الأمانة لأن جذور هذا السؤال يرجع الى زمان كان الجهل هو من يرفرف فى المناطق التى سميتها أنت بالمقفولة 1922م.. فإذا سحبنا هذا السؤال و حشرناه لذلك الزمان لنجيب عليه يصبح بالمنطق أن الإرادة التى تتحدث عنها غير متوفرة ..ما تلك الإرادة لشخص لا يعرف معنى الشرف و الكرامة و العزة ؟! ما تلك الإرادة لناس يعيشون عراة الأجسام حتى تسعينيات القرن الماضي ؟؟ ما قيمة تلك المجتمعات التى لا يوجد فيها شخص واحد متعلم ليقوم بدور الأنبياء و الرسل ؟! لذلك لا يمكننا بكل بساطة أن نقول و نصدق أن هؤلاء يعملون فى هذه المهن المهينة لكرامة الإنسان بحر إرادتهم و من دون رغم أنفهم..إلا لو أردنا من باب عدم الأمانة و الضمير و الإمعان فى إخفاء الحقائق و نكرانها..لماذا لم نسمع بشخص واحد نال من التعليم و الوعى و لو البسيط تقدم للعمل فى مثل هذه الأعمال ؟! هل يمكنك أنت شخصيآ يا خالد أن تعمل فى مثل هذه الأعمال ؟! أنا أجيب نيابة عنك بالنفى القاطع وأقول طبعآ لا سوف لن تقبل ذلك لسبب بسيط .. ليس لأنك من سلالة الجنس الأرى أو ما شابه ذلك و لكن للوعى الذى فى نفسك سيحميك و يفرض عليك عدم إهانة كرامتك..إذن هذا الوعى الذى يفقده من يعملون فى هذه المهن المهينة لكرامة الإنسان هو ما سيمنعك من عمل كهذا..لذلك يجب أن نكون واقعيين و أ‘مناء مع أنفسنا و نعترف أن عدم الوعى هو من جعل هؤلاء لا يعطون لكرامتهم و شرفهم أى قيمة.. بينما أن نفس هذا الوعى هو من ساعد الأخرون فى أن يرفضوا العمل فى مثل هذه المهن المهينة لكرامة الإنسان..و أن الإدعاء بإن هؤلاء قاموا بالعمل فى هذه المهن المهينة لكرامة الإنسان بحر إرادتهم من دون عنوة حديث غير دقيق و يمثل قمة عدم الضمير و عدم الأمانة و نكران لمنطق الأشياء و الهروب من تحمل المسئولية الأخلاقية من قبل النخب الحاكمة الظالمة الفاشلة التى إستلمت مقاليد حكم الوطن من المستعمر الأجنبى ولم تقم بدورها الوطني من ذلك الزمان وحتى الآن..
    *ثالثآ و عن هل هذا يعتبر إضطهاد و تهميش و يحتاج لثورة لكى تحرر هكذا أعمال ؟! نعم أن هذا التهميش و الإضطهاد يحتاجان للثورة أقولها بملئ الفم.. لأن لو لا هذه الثورة لظل بعض من أهلنا يعملون فى نقل قاذورات الأخرين على روؤسهم حتى الآن..و لظلوا يعملون فى بيوت الأسياد حتى الآن..ولظلوا يعملون فى نظافة الأماكن العامة و أعمال السخرة حتى الآن دون غيرهم..فلا أدس عليك سرآ يا خالد إن قلت لك أن من المواد التى كانت حية و ساعدتنا فى تجنيد الشباب النوبى عبر رسائلنا الصوتية لهم فى راديو الجيش الشعبى لتحرير السودان فى عام 1985م هى تلك الرسالة التى كنا نقول لهم فيها يا شباب جبال النوبة الشرفاء الأحرار يا من يحملون ضمائر حية تعالوا إلينا سراعآ لتتدربوا على رفع الكلاشنكوف لكى ننزل به جردل القمامة من روؤس بعض أهلنا غير الواعين و لنحرر به بعض إخواننا من بيوت الأسياد و لنحرر به بعض إخواننا من نظافة الأماكن العامة و أعمال السخرة..هذا النداء لو كان أصلاً ما نبثه فيه غير موجود على أرض الواقع لما بلَغ بطرفنا عشرات الألاف من الشباب من الجنسين بنين و بنات فى فترة زمنية قصيرة للغاية حتى أصبح تعدادنا من ناحية الرقم الثانى على مستوى الحركة الشعبية ..فبرفع السلاح حررناهم من الجهل..لأننا عندما حررنا مساحات واسعة من الأرض من قوات النظام أصبحت الإدارة الفعلية فى أيدينا مما مكننا من تنفيذ البرامج التى رفعنا من أجلها السلاح..فأزلنا ظاهرة العرى فى أقل من سنة واحدة..بينما عجزت كل الحكومات الوطنية وغير الوطنية فى ذلك لأنها كانت تغض الطرف عنها إمعانآ منها فى إستمرار تخلف هذه المناطق..وكما قمنا خلال فترة عام واحد بفرض التعليم إجباريآ فحركنا الشباب فى عمر التعليم الى مدارس شرق إفريقيا وجنوب السودان و بعضهم توجه الى اُروبا و اُستراليا و أمريكا ومن نزح الى شمال السودان كذلك وجد طريقه الى المدرسة..إذاً هذه كانت ليس بثورة فقط بل إنما كانت صحوة ..بالإضافة الى أن شعب النوبة كان قد تفككت العلاقات الإجتماعية بينهم فتم إعادتها بصورة أفضل مما كانت عليها من جديد.. حيث تعرفوا على بعضهم من خلال المؤتمرات و الزيارات و المناسبات الإجتماعية و التجارية..فمن دون هذه الثورة ما كان من الممكن حدوث هذه التطورات التاريخية المهمة..فأنا شخصيآ راض عن نفسى كل الرضى عما قدمناه مع الأخرين من أجل إرتقاء شعب النوبة الى المرحلة التي هم فيها..و حتمآ سيسجل التاريخ يومآ أننا كنا قد لعبنا دورآ إيجابيآ فى إنتشال شعبنا من بؤرة التخلف..و لو كنا قد إنتظرنا لكى يتم هذا عن طريق سلاح التعليم لكنا قد إحتجنا لألف سنة أو يزيد و حينها تكون الساعة قد قامت أو شارفت على القيام..
    *رابعآ وللإجابة على سؤال لماذا كانت هذه الأعمال المهينة لكرامة الإنسان محصورة على ناس معينين أو بالأصح(المناطق المقفولة) و التى ما قُفلت إلا لصناعة هكذا فوارق.. نقول هذه الأعمال كانت محصورة لناس معينين ومناطق معينة فقط لأن هذه المناطق يسيطر عليه الجهل و عدم الوعى..لذلك كانت مناطق خصبة للحصول على من يعملون فى مثل هذه المهن منهم من دون مجهود..أما عن مسألة هذه المناطق ما قُفلت إلا لصناعة هذه الفوارق أقول حقيقة كما ذكرت فى بداية ردى على أسئلتك هذه وسبب تحويل الرد الى صفحتى الشخصية لأن هناك الكثيرون كما قلت لك يشاركونك هذا المفهوم غير الصحيح..و أن مثل هذا الحديث أصبح بلا قيمة و بلا طعم و أصبح مفضوح و رواية مشروخة و حديث حق يُراد به الباطل و الهروب من المسئولية الأخلاقية التاريخية و دون جدوى..لأن محاولة جعل الإنجليز و الأتراك والمصريين شماعة يعلق عليها النخب الحاكمة الفاشلة إخفاقاتها منذ عام 1956م فهى أصبحت بضاعة بائرة نتنة لا سوق لها..فإذا تحدثنا بالتحديد عن الإنجليز بإعتبار أنهم من فرضوا سياسة المناطق المقفولة فى جنوب السودان عام 1920م وفى جبال النوبة عام 1922م فلمعوميتك يا خالد و معلومية من يشاركونك الرأى فإن الإنجليز هم أول دولة فى العالم حرَمت وجرَمت تجارة البشر(العبيد) عبر برلمانهم و تبعتها فى ذلك أمريكا..و دولة سيراليون وليبيريا هى نتاج سفينتين محملتين بالعبيد الى اُوروبا بعد هذا القرار تم القبض على إحداهما بواسطة الإنجليز و الاُخرى بواسطة الأمريكان و تم إعادتهما الى إفريقيا و كُونت بهما دولتى ليبيريا و سيراليون..و بينما تم تحريم و تجريم هذه التجارة القذرة لا زال هناك تجار مثل الزبير رحمة يقومون بصيد العبيد فى جنوب السودان و جبال النوبة ولهذا السبب جاء قرار هذه الإدارة البريطانية بوضع هاتين المنطقتين تحت قانون المناطق المقفولة حماية لهم من هؤلاء التجارة عديمى الأخلاق و الإنسانية..الأمر الثاني بالنسبة لجبال النوبة كان هناك سبب أخر غير عملية الرقيق و هو أن مهندس السياسة النوبية حين ذاك السيد أنقس جيلان كان قد رفع توصية الى الحاكم العام عندما كان مديرآ لإقليم جبال النوبة عام 1922م بجعل جبال النوبة منطقة مقفولة بغرض الحفاظ على موروثات وتراث وثقافات و عادات و لغات النوبة من الذوبان ثم الإنقراض..و قد كان..و إن كان هناك بعض الإخفاقات من السيد أنقس جيلان فهى عبارة عن تداعيات نتيجة جعل المنطقة مقفولة من دون وضع منهج محدد للتعليم..فهو قد وُفق و أصاب فى حماية موروثات و ثقافات و لغات النوبة من الذوبان ثم الإنقراض..بينما أصبح فى موقف العاجزين عن التمام بسبب تردده لأخذ قرار أى لغة يمكن أن يتم بها التعليم فى جبال النوبة..هل اللغة الإنجليزية أم اللغة العربية ؟! بينما سُمح للجنوب المقفول أيضآ بالتعليم باللغة الإنجليزية بالإضافة الى موقع الجنوب الحدودى مع خمسة دولة يعطى أبناؤها مساحة من الحركة و التعلم فى دول الجوار..بينما جبال النوبة كانت أيضآ مقفولة حدوديآ..هذا هو الإخفاق الذى وقع فيه المهندس أنقس جيلان ومن دون قصد خلق فوارق كما يُشاع..فإن كان هو قد إستطاع حماية النوبة من تجار الرقيق و حماية عاداتهم و تراثهم و ثقافاتهم و لغاتهم من الذوبان ومن ثم الإنقراض فهذا بمنطق الأشياء يجعلنا نصدق أنه كان صادقاً فى نواياه و ليس كما يدعيه ورثة المستعمرين من النخب الحاكمة التى تعاقبت على حكم السودان و المدافعين عنها..ذلك لأننا لم نر الله العلى القدير الخالق الجبار بأعيننا و لكنا رأيناه بعقولنا..
    *خامسآ و أما عن أنه لا يمكن أن نرم بإسقاطات الأخرين (المستعمر) على الأخر فلا أتفق معك فيما ذهبت إليه فى رمى إسقاطات المستعمر على الأخر..بل هذا المستعمر قام بالدور الإيجابى من جانبه.. إذ أن كلمة إستعمر تحمل شقين من المعنى إحداهما إيجابى و هو التعمير..فالمستعمر الإنجليزى لعب دوره المطلوب منه فى هذا الجانب فهم من قدموا لنا سكك حديد..و تعليم مدنى راقى..و قدموا لنا أفضل جهاز خدمة مدنية فى إفريقيا..و قدموا لنا أكبر مشروع زراعى نموذجى مشروع الجزيرة..و فنون الغناء و الشعر و الصحافة الورقية..و نظام الأسواق و التسعيرة..بينما النخبة الوطنية الحاكمة الفاشلة طبقت الشق السلبى من كلمة إستعمر و أبقت الإنسان السودانى من ذلك الزمان و حتى الأن تحت سيطرتها ولم تمنحه الحرية و إنعدام التنمية و سوء الإدارة و عدم المسئولية و التمييز العنصرى وفشل تام فى الحكم يدفع ثمنه السودانيون من ذلك الزمان وحتى الآن...
    *سادسآ أما عن المبررات التى ذكرتها أنا حسب إدعائك على أنها مبررات فطيرة و كان من الممكن تجاوزها بسلاح العلم لا الحرب و كان سيكون أقوى و أضمن.. ونتائجه سريعة دون التفكك الإجتماعى و طمس الهوية أو تراث..وصناعة جيل منكسر عديم الثقة فى نفسه و يشعر بالدونية لا لسبب عايشه أو رأه و إنما لأحداث وصلت إليه سماعة مع إضافة بعض الإثارة إليها حتى تصبح مقبولة و مهضومة لهم..أنتم قادة و القائد دائمآ ما يكون قدوة فى كل شئ تحييد به الأخرون فهل تكرمتم ووضعتم النقاط على الحروف ؟! هذا كان ختام سؤال خالد أحمد البسيط حسب ما ذكر فى بداية الحديث حقيقة أشعر من خلال هذا الحديث بجدية خالد أحمد فى طرح الموضوع وتناوله..و لكنى فى نفس الوقت أستخلص من خلال نكرانه لواقع معاش أنه فاقد لمعلومات الواقع الذي جعلنا نرفع السلاح ..فأصبح كمن يحمل كمبيوتر مبرمج من دون كلمة الدخول..فالحديث الذي نكتبه نحن عن حال بعض أبناء النوبة الذين كانوا يخدمون في بيوت الأسياد ويعملون في المهن المهينة لكرامة الإنسان ويعملون فى نظافة الأماكن العامة وأعمال السخرة هي من جعلت المناضلون من أبناء النوبة يرفعون السلاح وانا أحدهم ومن أواءلهم..ولولا ذلك لما كان هناك سبب قوي مستفز لشعور الناس ليقبلوابالموت فى سبيله..إن هذا الذى نكتبه لم يكن مجرد قصص من أجل الحكايات للتسلية ..أو قصص أكشن ذات الخيال الخيالي ..ولكن يا خالد هذه قصص حقيقية واقعية لا يزال شهودها بالملايين ممن عاصروا ذلك الزمان أحياء يرزقون..فلم نأت بفرية ولم نكتب من أجل الدعاية والإثارة..بل إنما نحن نملك ونورث تاريخ حقيقي للأجيال ..فحاشا وكلا أن ننقل للأجيال تاريخاً مزوراً يجعلهم مكسورين مصابون بالدونية..ولكنا نحن ننقل لهم التاريخ الحقيقي غير المزور عن ما عاناه أباءهم وأجدادهم ليس على يد المستعمر التركي أو المصرى أو الإنجليزي ولكن عن ما عانوه على يد ورثة هؤلاء المستعمرين مما تسمى بالحكومات االوطنية المتكونة من النخب الفاشلة الممتدة عبر التاريخ من 1956م وحتى الآن..فنحن لم نزور التاريخ بل أنت من تريد تزوير التاريخ بعلم أو من دون علم ..فأنا لست من ينقل تاريخاً مزوراًمع إضافة بعض الإثارة اليها لتصبح مقبولة مهضومة ..وإنما أنا من ينقل التاريخ كما هو وبشهادة الملايين من الأحياء ممن عاصروا ذلك التاريخ ..بينما انت من تريد أن تغطي الشمس بالغرطاس ..فأنا لست من يحاول صناعة أجيال منكسرة بل إنما أنا من يعمل من أجل صناعة جيلاً قوياً واقعياً يعرف تاريخه لكي ينطلق منه وهو يعرف من أين ينطلق وإلى أين يريد الإنطلاق!!وبحديثك عن خلق أجيال منكسرة تكون بهذا قد شهدت بنفسك على ما زعمته فى حجتك بأن العمل هو العمل .. طيب يا خالد فإن كان العمل هو العمل كما زعمت فلماذا إذاً ينكسر الأجيال طالما العمل هو العمل! ماذا يجعلهم مكسورين إن كتبت لهم أن أجدادهم كانوا قد تم إستخدامهم بواسطة حكومات النخب الفاشلة أسوأ إستخدام!! فهذا يؤكد أن ما جاء فى محاججتك مجرد دعاية للإستهلاك الدعاءي فقط..وأخيراً يا خالد يجب أن تعرف أن السبب الأول والثاني والثالث الذي أدى إلى قيام تنظيم كمولو السري هو موضوع المهن المهينة لكرامة الإنسان التي كان يمتهنها بعض ابناء النوبة وأنت تحاول أن تنكرها نهاراً جهاراً..كان من الأفضل اللجوء إلى تحمل المسؤلية والإعتذار بدلاً من اللجوء الى مغالطة حقاءق تاريخية وكأني بك تريد أن تقدم عذراً أقبح من الذنب..
    تلفون كوكو أبوجلحة ..9/ديسمبر/2016م..





    أبرز عناوين سودانيز اون لاين صباح اليوم الموافق 09 ديسمبر 2016

    اخبار و بيانات

  • المنتدى الشهري لاتحاد ابناء دارفور بهولندا يستضيف الوليد مادبو
  • إعلان ندوة لحركة تحرير السودان ( مناوي ) بجمهورية المانيا الاتحادية
  • انعقاد الاجتماع الاول للجنة الاستشارية لمؤتمر الخبراء والكفاءات السودانية بالخارج
  • الفنانة نانسي عجاج:يجب ان نعمل معا من اجل تحقيق احلام الاطفال
  • حزب المؤتمر السوداني يعلن دعمه للعصيان المدنى
  • 217 مليون دولار منح للسودان من منظمات دولية
  • وزير الصحة بولاية الخرطوم بروفيسور مأمون حميدة : من نادوا بالتوقف عن العمل ثوار كيبورد
  • محاسبان بالخارجية يواجهان تهماً باختلاس أموال من إحدى السفارات
  • البشير يوجه بمراجعة قرار إلغاء عقوبة الجلد بالمدارس
  • كاركاتير اليوم الموافق 08 ديسمبر 2016 للفنان عمر دفع الله عن بيع طائرة من الخطوط الجوية السودانية


اراء و مقالات

  • التربية بالكُرباج ..!! بقلم الطاهر ساتي
  • رداً على خطاب صديق مثقف «1» بقلم أسحاق احمد فضل الله
  • النافذة !! بقلم صلاح الدين عووضة
  • أفحكم الجاهلية يبغون؟ بقلم الطيب مصطفى
  • أكتب وأهرب: (أوقاف ) قوقل..و (سبيل ) الفيسبوك ...! بقلم يحيى العوض
  • الشعب الملهم.. لن يصبر من كدا أكثر بقلم ياسين حسن ياسين
  • وثائق هامة منسية عن سلطنة دارفور :4 الابادة الجماعية الاولي لاهل دارفور
  • هيئة أهل الحل والعقد مبادرةٌ أندونيسية ودعوةٌ عالمية 2/2 الشروط والمهام بقلم د. مصطفى يوسف اللداو

    المنبر العام

  • الحركة الشعبية تعتذر عن حضور ورشة مركز كارتر بنيروبي وتدعو لدعم عصيان 19 ديسمبر
  • 19 ديسمبر وقال الشعب كلمته
  • مساعدة عاجلة: أبحث عن تلفون الأستاذة المحامية دينا شيخ الدين لقضية هامة
  • نظام البشير ينفذ برنامج صندوق النقد الدولي علي حساب الشعب السوداني - بقلم محمد محمود
  • دعوة لعمل منظم وفعال : استفتاء عالمي لجميع السودانيين داخل وخارج الوطن لتنحي البشير ونظامه
  • ولدك إتفكا يا حاجه هدية و عمل المصيبه ! ..السوط بوظو .. - مقال لبني أحمد حسين
  • زفة المولد - مقال لسهير عبد الرحيم
  • المعركة اليوم بين المواطن و النظام ....ينتصر المواطن لتبقى الوطن او ينتصر النظام فيذهب الوطن
  • التحية للمواطن بكري ابوبكر وهو يزين السماء الاسفيري بنجوم العصيان
  • الفورة الليلة ملايين
  • الأمن يعتقل الناشط في مجال حقوق الإنسان مضوي إبراهيم آدم
  • أهالي الجريف يخرجون غداً لتنفيذ وقفة إحتجاجية
  • اعتذار البلابل عن حفل المعتمد لا يحتاج لشكر مني أو اعتذار من من استنكر بوسترات إعلان الحفل
  • الزير والكوز أكتب أجمل تعليق وكن مع حراك الشباب والشعب
  • بدات القرارت العجيبة
  • لماذا تؤجج المخابرات المصرية الصراع السياسي والعسكري حول السودان
  • لعناية الشعب السوداني الكريم .. يجده دوما بالف خير
  • أفكار للثوار
  • يا كيزان شايف الرجفة بدأت تزيد: استهداف السمايات (صورة)
  • تقرير إستخباراتي: الفريق أول ركن عوض محمد أحمد بن عوف يضع الجيش في حالة تأهب
  • أنبه الشباب في الداخل للتفكير في وسائل تواصل بديلة للنت لأن الحكومة قد تلجأ لسلاح قطع النت
  • سودانيزأونلاين ... أم البرافدا؟؟؟
  • المقاومة الاسفيرية بديلاً
  • هواة الرثاء
  • أكتوبر المنسى فى طرقات مملكة التذكر والضجر .
  • رسالة لأعضاء جهاز الأمن و الشرطة و الجيش
  • وصية أخيرة.. قبل أن ينطلق قطار العصيان المدني!
  • مناضلي الأسافير في الخارج يدعموا في العصيان وهم ما حيتضرروا منه
  • "يجب ألا يكون المسلم رئيساً ولا يوجد دين اسمه الإسلام".. تصريحات مُهينة أطلقها مسيحي اختاره ترامب و
  • العيد السادس للنادي السوداني للكتاب- فيديو
  • الانشقاقات تضرب جدران الهلال السوداني
  • نواب البرلمان يستلمون سيارات ماركة (i20 بس ح ترجع لينا بعد الثورة
  • مبادرة حكومة الظل السودانية - وصلني هذا الايميل مجهول المصادر
  •                    |Articles |News |مقالات |بيانات

    09-12-2016, 05:17 PM

    احمد السيد عمر


    للتواصل معنا

    FaceBook
    تويتر Twitter
    YouTube


    Re: إلى السيد/خالد أحمد....وإلى من يشاركونه الر (Re: تلفون كوكو ابو جلحة)

      السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

      مقال جميل و دفوعات محكمة لكن لم تذكر من خالد احمد هذا و لم تضع رابط المقال موضوع الرد
                       |Articles |News |مقالات |بيانات

    09-12-2016, 10:29 PM

    زول


    للتواصل معنا

    FaceBook
    تويتر Twitter
    YouTube


    Re: إلى السيد/خالد أحمد....وإلى من يشاركونه الر (Re: تلفون كوكو ابو جلحة)

      الاخ الفاضل تلفون كوكو ابو جلحة لقد ذكرت فى مبرراتك ان السبب الرئيسى الذى دفع الاخوة للعمل فى هذه المهن السابق ذكرها هو عدم الوعى الذى جعل هؤلاء لا يعطون لكرامتهم و شرفهم أى قيمة لدى شؤال فى هذه النقطة هل عدم الوعى هذا اختصت به منطقة جبال النوبة فقط من بين جميع مناطق السودان فان كانت اجابتك بلا وهى قطعا لا لان هناك مناطق كثيرة فى السودان عانت من مشكلة عدم الوعى وما زالت تعانى فلما تلك المناطق لم تتجه لتلك المهن ؟ انا لم اقتنع بمبرراتك واعتقد انكم استغليتم عدم الوعى هذا وجندتم به الشباب لعرض فى نفس يعقوب فانا اتفق مع ما قاله الاخ خالد احمد
                       |Articles |News |مقالات |بيانات

    10-12-2016, 10:27 AM

    احمد السيد عمر


    للتواصل معنا

    FaceBook
    تويتر Twitter
    YouTube


    Re: إلى السيد/خالد أحمد....وإلى من يشاركونه الر (Re: زول)

      المكرم / الاخ زول
      كثير من بناتنا فى داخليات الجامعات فى السو.دان لجأن للدعارة لتغطية مصاريف الدراسة و قد لجان لهذه المهنة المذلة و الذى جعلهن لا يعطين لكرامتهمن و شرفهن أى قيمة ليس بسبب عدم و عى منهن بحرمة الزنا و لكن بسبب سياسات التعليم العالى الخاطئة و عدم توفر بديل لا تقل لى تجوع الحرة و لا تاكل بثدييها . فمن اشراقات و محن الانقاذ اثباتها فشل هذه المقولة
                       |Articles |News |مقالات |بيانات

    10-12-2016, 10:29 AM

    احمد السيد عمر


    للتواصل معنا

    FaceBook
    تويتر Twitter
    YouTube


    Re: إلى السيد/خالد أحمد....وإلى من يشاركونه الر (Re: احمد السيد عمر)

      العمل فى المجال الصحى لم يقتصر على النوبة ابتداءا بل الحكومات السودانية هلى التى جعلتها تقتصر على النوبة نتيجة سياسات الدولة التى افقرت المنطقة و لم تترك لهم سوى هذا الخيار
      يحمد للاخ تلفون كوكو التصدى لهذا العمل القبيح و انهاءه فى منطقة جبال النوبة
      و الان الاخ زول ما هو دورك فى القضاء على الدعارة فى الجامعات السودانية لا تقل لى لا يوجد فالظاهرة اصبحت من المعلوم بالضروة
                       |Articles |News |مقالات |بيانات

    10-12-2016, 01:08 PM

    زول


    للتواصل معنا

    FaceBook
    تويتر Twitter
    YouTube


    Re: إلى السيد/خالد أحمد....وإلى من يشاركونه الر (Re: احمد السيد عمر)

      الاخ الفاضل احمد السيد عمر الدعارة موجودة حتى فى الدول الغنية فالفقر ليس هو السبب بل السبب اخلاقى تربوى واذا كان الفقر هو السبب لماذا تعمل بعض اخواتنا فى السودان فى بيع الشاى والتسالى وكل الشغلات البسيطة المرهقة لماذا لا يتجهن للدعارة انت ممن يحاول الصاق اى شيئ بالدولة والحكومة بسبب كرهك للنظام وفشلك فى مواجهته يقال ان احد الطلاب اعتاد على الرسوب في جميع مواده وعندما يعاتبه والده أو والدته يقول عذره الذي صار أقبح من ذنبه أن معلميه
      يجبرونه على مسح السبورة ه فعذر هذا الطالب البليد يدعوا للتعجب كيف يشكك في معلميه وهو لم يقم بأدنى واجباته
      تجاه مدرسته ومستقبله هل يريد المساعدة من احد حتى يتفوق وينجح هذا ينطبق على بعض الناس . عندما يفشل
      يرمي فشله على غيره .اما بخصوص الاخوة الذين كانوا يعملون فى حمل القاذورات مع العلم ان هناك الكثير الكثير من الاخوة فى جبال النوبة هم من اصحاب النجاحات فى كل المجالات .فالذين مارسوا هذه المهنة هم من الاقلية الفاشلين وعذرهم ايضا مسح السبورة فاستغل بعض الناس هذا الفشل و جندوهم لحمل السلاح واوهموهم ان الدولة هى السبب فى فشلهم فى حين انهم كانوا اكثر حوجة للعلم والتنوير والاخذ بيدهم الى بر الامان
                       |Articles |News |مقالات |بيانات

    10-12-2016, 02:17 PM

    احمد السيد عمر


    للتواصل معنا

    FaceBook
    تويتر Twitter
    YouTube


    Re: إلى السيد/خالد أحمد....وإلى من يشاركونه الر (Re: زول)

      المكرم / زول
      اما بخصوص الاخوة الذين كانوا يعملون فى حمل القاذورات
      اراك هنا سميتها حمل القاذورات و لم تقل نظافة الحمامات و هى بالمناسبة مهنة لا غبار عليها و فلوسها حلال و اشرف من فلوس الدعارة و هذه المهنة لا بد منها و لا يتوقف الناس يوما عن اخراج قاذوراتهم و لو ارادو لذا يحتاجون من ينظف هذه القاذورات فاذا لم يقم به البعض عاشت البلد فى القاذورات يعنى فرض كفاية و عندما قام بها النوبة تمت تنمينطهم على المهنة و وصفهم به لذا سعى تلفون كوكو و وضع لها حدا و الان يقوم اخرين بهذه المهنة من دون ان يطالهم تميطات
                       |Articles |News |مقالات |بيانات

    10-12-2016, 02:19 PM

    احمد السيد عمر


    للتواصل معنا

    FaceBook
    تويتر Twitter
    YouTube


    Re: إلى السيد/خالد أحمد....وإلى من يشاركونه الر (Re: احمد السيد عمر)

      و لعلمك ثورة التعليم العالى ابتدرها ابراهيم احمد عمر فى حكومة الانقاذ الوطنى والذى هو الان رئيس البرلمان انشأ 27 جامعة دفعة واحدة اضافة الى 7 جامعات قائمة و لم يوفر الاعتمادات المالية اللازمة لها بل اعتمد الاخلاق و التربية و على قول لا يسنده منطق من ان الحرة تجوع و لا تاكل بثدييها . الحرة جاعت ثم اكلت بما تحت الثديين . الوضع القائم الان فى الجامعات لا يسر صديق و لا عدو و هو وضع مهين للكرامة و الشرف فماذا انت فاعل
                       |Articles |News |مقالات |بيانات

    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de