منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 15-12-2017, 04:10 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

إضاءات حول تظاهرة نساء الخرطوم

13-08-2004, 09:12 PM

شريف آل ذهب


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


إضاءات حول تظاهرة نساء الخرطوم

    إضاءات حول تظاهرة نساء الخرطوم

    قديماً قال الشاعر السوداني عبد اللطيف عبدالرحمن مخاطباً صديقه منقو انت سوداني وسوداني أنا … الخ )

    اجل ! : إنه كان كذلك بلأمس او ربما الآمال كانت كذلك في سودان الأمس ولكن كيف هو الحال اليوم في سودان الإنقاذ , سودان التوجه الحضاري , ومن هو السوداني ؟ .

    اقول السودني اليوم هو ذلك الذي يدعي زوراً وبهتاناً انه عربي وبكل صراحة وأمانة اقول العروبة منه براء وهذا له بحث أخر , ولكن علي الأقل في مفهوم الشرزمة الجاسمة علي رؤس عفواً بل علي اشلاء هذا الشعب العظيم او الذي كان يقال انه عظيم أجل ! .

    فرئيس او رأس النظام لا يريد اسري حرب من دارفور ونائب للرئيس يريد دارفور كاملة ارضاً خالية بلا إنس ولا جان فقط ( تبقي ارض للمرعي ) ولا شيئ غير ذلك , ووزير داخلية عندما يأتيه في مكتبه نفر من ابناء دارفور يناشدونه تقديم الإغاثة للمواطنين المتشردين الهائمين علي وجوههم يقول لهم وبصريح العبارة : ( ليست لدي إغاثة للمتمردين ) او كما قال ابو عصاية .

    ووزير خارجية يصرح بوسائل الإعلام وعلي رؤس الأشهاد : (أننا لم ندعم الجنجويد ولكننا غضينا الطرف عنهم ! ( تأييد ضمني ) والأدهي والأمر من ذلك حاكم شمال دارفور وهو من ابناء المنطقة يصرح في الفضائيات أن المشاهد المبكية والمحزنة المعروضة علي شاشة التلفاز هي مشاهد لدارفور غير الذي هو فيه , أجل انه دارفور آخر لأن دارفور عنده هو مكتبه الفخم في مدينة الفاشر ولا غير والحديث يطول ولكن هؤلاء هم رجالات الإنقاذ وهذا فهمهم لقضية دارفور وحال دارفور حال . فدارفور اليوم كله يحترق .

    نارٌ هناك ونارٌ هناك

    وبين تلك القرية وتلك مكمنٌ للجناة

    يتصيدون من نجا من بين تلك النيران يبحث عن حماة

    لم يبقي هناك دار, فكل شيئ التهمه النار.

    وبنات دارفور المؤمنات القانتات الحافظات لكتاب الله يغتصبنّ في وضح النهار والجميع بالخرطوم صامتون صمت القبور لم نسمع منهم عبارة شجبٍ او استنكار واحدة ناهيك عن تظاهرة لأجل إنسان دارفور . يا للخزي ياللعار تعال لنسمع ونشاهد هذا الخبر هذا النبأ ! عشرات النساء يتظاهرنّ في الخرطوم ضد التدخل الدولي في شأن دارفور !! أجل إنه كذلك إنه سودان الإنقاذ كل شيئ فيه بالمقلوب ومن يعش يري العجب العجاب .

    أنت يا اختي الكريمة التي تتظاهريين في الخرطوم ضد ما يسمي بالتدخل الدولي في شأن دارفور فقط اريد ان اتوجه اليكِ بهذا الحوار هل سألت نفسك ولو للحظة لماذا التدخل الدولي الان ؟ ربما تجيبين بنعم وربما بلا ولكن ما هو في يقيني أنكِ لم تخرجي للتظاهرة الا ببعد أن إطمأننتِ أنكِ قد تركتِ من خلفكِ دارِك آمنة مؤمنّة , أطفالك اخذوا حقائبهم وذهبوا الي مدارسهم آمنين وثلا جتك مليئة بكل ما تشتهي الأنفس ومن وراء ذلك خادمة ممن رفق بها الحال من بقعة ما من السودان مهمشة تقوم لكِ بتدبير شؤن المنزل كاملةً . وعلي هذا فإنك قد خرجتِ وانتِ مطمئنة علي وضعك وخائفة ومتوجسة من هذا النعيم أن يزول بفعل التدخل الخارجي في شأن دارفور والذي ربما يؤدي الي زوال هذا النظام الذي أمّن لكِ كل هذا النعيم المقيم اليس كذلك ؟ أجل إنه كذلك ولكن فقط اريدك يا اختِ الكريمة أن تتذكري أن الذي تخشينه أن يؤول اليه حالك لا سمح الله إذا تم إحتلال الخرطوم, أقول أن ذلك الوفع المرير المؤسف المؤلم الذي تتوجسين منه هو بالفعل واقع ٌ تعيشه أختك الاخري في دارفور اليوم بل ومنذزمن بعيد وبكل ما تعنيه الكلمة من معني , فأختك في دا! رفور قد قتُل زوجها وأُحرق دارها وتفرق ابنائها ممن بقى علي قيد الحياة منهم وفوق هذا وذاك وياللعار فإنها لم تسلم من الإغتصاب . أجل هذا هو حال أختك في دارفور يا إبنة الخرطوم وفقط تمنيت صادقاً أن أسمع منكِ صوت ولو همساً قبل هذا بإسم نساء السودان لا أقول تضامناً ولكن تعاطفاً مع المراة في دارفور . ولكن هيهات هيهات وماذا أقول فهذا هو الحال المؤسف في سودان اليوم تغييب كامل للشعب من كل شيئ .

    فالشعب المسكين المغلوب علي امره يستقي معلوماته ويتلقي الاخبار من تلفزيون حكومي اعمي وأصم وفوق هذا وذاك ضليل يري في الليل البهيم نهاراً مشرقاً ويريد أن يقتع الناس أنه كذلك .

    وفي الخاتمة أضيف تساءل آخر وهو ماذا يريد الإنقاذ من دارفور ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ وأجيب فأقول إنه يريد من دارفور قري محترقة ودماء نازفة واشلاء متناثرة في كل مكان تتحلل لتكوّن جميعها سماداً عضوياً يغذي العشب لينمو نمواً كثيفاً يكون علفاً وافراً مخضراً لإبل الجنجويد حماة العقيدة والوطن والعروبة اولئك الابطال الذين استطاعوا أن ينقوا السودان من شائبة اللون المشئوم الذي يجعل إخوته من بلاد العُرب ينفون عنه صفات العربي . هذا هو لسان حال الإنقاذ بل مشروع الإنقاذ في دارفور ويا خيبة المسعي وكان الله في عون أهلنا ولا حول ولا قوة الا بالله .


    بقلم
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de