إتفاق باريس.. (فلا أقتَّحم العَقّبة)..!!

حفل دعم الجالية السودانية بمنطقة واشنطن الكبري بالفنان عمر احساس
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 19-09-2018, 08:55 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
17-08-2014, 11:43 PM

عبد الوهاب الأنصاري
<aعبد الوهاب الأنصاري
تاريخ التسجيل: 26-10-2013
مجموع المشاركات: 117

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


إتفاق باريس.. (فلا أقتَّحم العَقّبة)..!!

    عبدالوهاب الأنصاري:

    إعلان باريس الموقع بين قيادة الجبهة الثورية المتمثل في القائد مالك عقار.. والسيد الصادق المهدي رئيس حزب الأمة وامام الانصار.. أعتقد أنه خطوة إيجابية في إطار تسوية القضية السودانية، التي تَطّاول ليلها..وإستشراف مُعّقلن لأفق جديد ممتد يسًتبين خيوط فجر مُنتظر لِيملأ ضِياءه عُتمة المآل الذي لم نبارحه منذ صرخة مهد الدولة السودانية في الفاتح من يناير العام 1956 م حتي إنشقاقها لشطرين..في دُجى عهد حكم (الأخوان المسلمين) الحالك في 9 يوليو من العام 2011 م..

    الإعلان شّمعة مُضيئة رغم عواصف الظُلم..وأهوال الحرب، وأنواء (وثبة) الإفك، محلوجة الرُكب رغم تغيير الجِلب..!
    إتفاق الجبهة الثورية وحزب الأمةالقومي.. بداية جادة لتجسير الحوار نحو نقاط مشتركة لتشكيل رُؤوية متقاربة مرتكزة على:

    :: الإعتراف المتبادل.
    :: التواصل المباشر والمشاركة الإيجابية وحوار الند للند الجاد.
    :: تبادل أطروحات موثقة كتابةً.. مما يجعل النقاش ممكناً..وتداول وجهات النظر حاضراً وواقعاً معاش.

    عصابةالإنقاذ تتحدث عن ضرورة مشاركة حاملي السلاح وثوار الهامش في وثبتها العرجاء.. على سبيل الإستهلاك المحلي والفرقعة الإعلامية وقنابل الدخان لتغبيش الرؤوية.. حسب الأدوار المكتوبة لسيناريو معد مُسبقاً..(نظام الإنقاذ) وهو يُسّوق لبضاعته الكاسدة..(لطِفِيّرة)السفاح (البشير).. سليل الإفك وإمام الكذابين.. مستعيناً بسدنة..آلآت تُتقن تنفيذ الأوامر.. وتسيج أسوار التمكين بحصن حصين من الفساد والإستبداد.. ومزود بجهاز مناعة ضدالتغيير..ويُمكن لكابوس جاثم لا يتزحزح عن السلطة.. لأنه الزعيم المكنكش منذ الإنقلاب وحتى يوم الممات..

    يعمل ترزية التمكين ليل نهار على تفصيل الدستور و تظبيط المقاس وتجويد حبكة(المنلوج)..وتُصميم نتائج الإنتخابات المخجوجة صم(بالأصم) حسب طلب السفاح وتَّبصم..

    الجبهة الثورية تعلم تماماً ماتفعل..وفقاً لجدلية المنطق السياسي والواقع المُمكن وقد عركتها التجارب وصقلتها المحن..ولا مغالطة في أن لحزب الأمة وكيان الأنصار قاعدة جماهيرية عريضة في الشارع السياسي السوداني.. ظل حزب المُؤتمر الوطني يّغازل ودها ويغزر أنصاره بجماهيرها مجيشاً عاطفتهم الدينية.. فإنحياز هذه الجماهير لمناصرة الإعلان يجعله واقفاً على أرض صلبة.. ومرتكز على ثبات.

    تضمن إعلان باريس أمارات إيجابية..لا تخطيئها عين حصيفة ولب يّميز وعقل حكيم.. مثل وقف الحرب، وبسط الحريات، وإعادة بناء هيكلة الدولة السودانية، وتشييد دولة المواطنة.. ومن ثم الوصول لترتيبات حكم إنتقالي يُمهد لحوار وطني يؤسس لمؤتمر دستوري جاد.. تعقبه إنتخابات حرة ونزيهة..تُحصحص الحق..

    كماأمن الإعلان أن لا تناقض بين مطلوبات الحل السلمي عبر الحوار المُفضي لسلام شامل وحل عادل للمشكل.. وبين خيار الإنتفاضة الشعبية المشرعة والمُشروعة الأدوات.. ومن جانبها أعلنت الجبهة الثورية إستعدادها لوقف العدائيات في مناطق العمليات الحربية..

    بالطبع الكمال لله القاهر الجبار..ولا يخلو الإعلان من سلبيات كإجتهاد بَّشري مثله مثل أي أعلان كالثنائية..لذا ظل الباب مُوارباً ولم يُقفل لإلتحاق كافة القوي السياسية السودانية الناشدة للتغيير لتطوير الإعلان..

    وكما جاء في الإعلان الكثير من الأطروحات المتفق عليها كحد أدنى بين كافة القوى السياسية الحية من قبل (كقوى الإجماع الوطني).. خاصة فيما يتعلق بالعمل الجماهيري وشحذ الهمم لتِبيان مقومات ومطلوبات الحوار الوطني الجاد..

    التنادي الباريسي لِقاء يُفضي إلي كلمة سواء.. وأساس مشترك لمشروع حد أدنى وطني وحضور فعال.. يحتاج لإرادة حرة، وصدر رحب، وطولة بال، وأذن صاغية، وكتوف متساوية.. وصبر أيوبي نبيل.. وعدم تراجع للوراء..

    لا نريد أن ندخل في محاكمة النوايا.. ونترك تحليل الوقائع الماثلة ودراسة الظواهر.. ونحكم رجماً بالغيب ..وتنبأ رمالة.. لا نريد أن نتردد أو نستنكف من منطلق عاطفي أومنطق هتافي منكفيء.. فالنشاط السياسي لا يعرف الفراغ والإنتظار ..في ظل تسارع الخُطى، ولهاث الأحداث.. ونحن نؤسس لبناء وطن حر وشعب واعي..

    الإتفاق الباريسي يقدم دفوعات منطقية لاطروحات معاشة يمكن رؤيتها بالعين المجردة ..أو جسها باللمس.. ويكشف أكذوبة وثبة النظام..وتناقض مواقفه المتباينة والمردوفة قولاً وفعلاً ..

    التحية للشعب السوداني بمختلف فصائله الساعية للتغيير وبكافة وسائل النضال.. فالنعض بالنواجذ علي هذا التنادي ولنجعل من الحل أمراً ممكناً.. فالنقتحم العقبة.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de