نداء واشنطن إلى أهل وأصدقاء السودان في ا َلمهاجر
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 22-01-2018, 08:44 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

أوباما رجل القرن ألواحد والعشرين بقلم هلال زاهر الساداتى

02-08-2016, 10:23 PM

هلال زاهر الساداتى
<aهلال زاهر الساداتى
تاريخ التسجيل: 26-10-2013
مجموع المشاركات: 172

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


أوباما رجل القرن ألواحد والعشرين بقلم هلال زاهر الساداتى

    11:23 PM August, 03 2016

    سودانيز اون لاين
    هلال زاهر الساداتى-
    مكتبتى
    رابط مختصر


    نقلت لنا الفضائيات ولكل العالم الحفل الختامي لأعلان مرشحة الحزب الديمقراطي هيلاري كلنتون وزيرة الخارجية الحالية لرئاسة الولايات المتحدة لتخلف الرئيس أوباما والذي أستوفي ولايته الثانية ولا يجوز له حسب الدستور ترشيحه وانتخابه لولاية ثالثة ، وألقي الرئيس أوباما كلمة في الحشود التي غصت بها القاعة الواسعة من أعضآء حزبه الديمقراطي مزكيا" هيلاري وأعلانها رسميا" مرشحة الحزب لانتخابات رئاسة الولايات المتحدة الأمريكية القادمة ، وكانت كلمة تجاوزت حد البلاغة قوبلت بالتصفيق والهتاف والتلويح باللافتات المؤيدة ، وبالدموع من البعض ، ودمعت عينآي ليس من الأعجاب بالخطاب فحسب بل حسرة وأسفا" علي حال حكام بلادي والذين تستحيل المقارنة بينهم وبين هذا الرجل الذى حكم أمريكا لمدة مايقرب الثمانية أعوام وكان أول رئيس أسود لأمريكا أرتضآه البيض قبل السود وذلك لجدارته وكفايته وعدله وتواضعه واخلاصه وحبه العميق لوطنه وأبنآء وطنه جميعا" بدون تفرقة بين أعراقهم والوان بشرتهم ودياناتهم ومعتقداتهم ، وأنه في حياتي لم أستمع الي خطاب بهذه الفصاحة والقوة والوضوح ،ولما تولي الحكم كان الأقتصاد منهارا" وأعلنت الشركات العملاقة والبنوك الكبيرة أفلاسها ، وفقد ملايين الأمريكيين وظائفهم وسادت العطالة ، وعلي صعيد الصحة لم يكن هناك تأمين صحي أو علاج ومات الفقرآء والمعدمين بالأمراض والأوبئة لأنهم لا يستطيون دفع تكلفة العلاج ، وكان التعليم العالي وقفا" علي أبنآء الميسورين وبالقرض لأبنآء العامة علي أن يسدد الطالب القرض بعد تخرجه ويعمل ، وقد خفض أوباما هذا الدين الي أقصي حد توطئة لألغآىئه كلية" ويصبح التعليم العالي مجانا" لكل أبنآء الشعب ، وعلي صعيد الأمن الداخلي والخارجي فقد أستتب الأمن داخليا" ، وقضي علي الأرهاب بقتل بن لادن والقضآء علي صدام حسين في العراق ، وأعلن الحرب علي داعش لتخليص العالم من شرورها ؛ وعلي صعيد الأقتصاد فأنه عاد قويا" وأوجد ملايين الوظائف للعاطلين وأوشك علي وضع قانون للضرائب ليدفع الأغنيآء ضرائب أكبر علي دخلهم ومكاسبهم كي تصرف علي الفقرآء ومحدودي الدخل وعلي أعمار البلد وكفل المعيشة الكريمة للكل وقال أن خطته وبرنامجه يتضمن أعطآء أجر كاف للعاملين ورفع الأجر الي خمسة عشرة دولارا" في الساعة بدلا" من السبعة دولارات التي يتقاضاها العامل الان وأن يتساوي الأجر بين الرجال والنسآء ، وبصفته القائد الأعلي للجيش فقد أعاد الألآف من الجيش الأمريكي من أفغانستان الي وطنهم وأبنآئهم وزوجاتهم فأعاد الطمأنينة والأستقرار الي أهلهم ووفر للخزانة الآف الملايين من الدولارآت التي كانت تصرف عليهم في الخارج ، وجعل من الجيش الأمريكي أكبر قوة ضاربة علي وجه الأرض . هذا هو الرجل الذي عقد العزم وواصل العمل ليلا" ونهارا" مع شعبه كما قال لرفعة بلده وأسعاد قومه ولايقف طموحه عند هذا الحد حسب قوله ، وقال أنه علي يقين أن خليفته في المنصب هيلاري كلينتون ستكمل وتحقق ما لم يحققه هو ...
    وفي رأيي أن أوباما من عظمآء الرؤسآء الذين تولوا رئاسة أميركا كأبرهام لنكولن وجورج واشنطون وجون كندي ، وليس هذا رأيي وحده بل رأي أغلب الأمريكيين الذين استطلعوا أراءهم من المحللين وكبار الصحفيين والناس العاديين وبلا شك فأن باراك أوباما هو أعظم حاكم في القرن الحادي والعشرين ... ونأتي الي وطننا المنكوب ، فنحن جيل المخضرمين الذين عاصروا حكم الأنجليز والذين انخرطوا في النضال ضدهم ، وعاصرتا الحكام السودانيين يعد الأستقلال المدنيين منهم والعسكريين ، وكانت لهم عثراتهم وأخطآءهم ولكن جميعهم كانوا نظيفي اليد واللسان ولم تمتد أياديهم ومعهم أهلهم الي المال الحرام وأكل السحت ولم تختلف معيشتهم وأكلهم وشرابهم عن سائر المواطنين وكان الوزبر منهم يعتمد في معيشته علي راتبه الحكومي ، ولم يشيدوا القصور ويركبوا العربات الفاخرة ، ولم يتطاولوا في البنيان حتي أن الزعيم أزهري أبتني منزله الكائن الآن بقرض برهن المنزل ولم يستطع تسديد الدين الي أن توفاه الله وظل البيت مرهونا" ، وينطبق هذا علي الساسة الكبار ، فعبد الخالق محجوب بني منزله البسيط في جزء من ميراثه من أبيه في بيتهم المتواضع في حي الشهدآء في امدرمان ، كما أن الوكيل الوزير محمد نور الدين لم يكن عنده منزل ولما توفي خرجت جنازته من منزل بالأيجار في المساكن الشعبية في بحري ، وحكامنا في الماضي كفلوا لنا التعليم والعلاج المجاني ورخآء المعيشة وشاركونا أفراحنا وأتراحنا ولم يغيرهم المنصب الي الكبر والتعالي علي الناس ، وكان الفرد منا يشعر بالفخر لكونه سودانيا" لأن الأنتمآء للسودان كان يعني الأمانة والشرف والأبآء عند الأمم وبين الشعوب العربية والأفريقية التي عمل فيها السودانيون ، والأعظم من ذلك أنهم أي الحكام لم يفرطوا في شبر من أرض الوطن ، وعشنا ورأينا ما شيده هؤلاء الرجال الوطنيين الأفذاذ وتركوه لنا أغار عليه جماعة الأخوان المسلمين فحطموا ودمروا وعاثوا أ أفسادا" في أرض السودان فأنعدمت المثل وتلاشت القيم وصارت هبآء" منثورا ، وأصبح حاكم الدولة عمر البشير أول حاكم مجرم في العالم مطلوب القبض عليه للعدالة الدولية للقصاص منه علي سفك دمآء الملايين من أبنآء شعبه وأغتصاب الآلآف من بنات ونسآء بلده السودان ، ونحن السودانيين لن ننسي ولن نغفر ولن نسامح هذا الحكم الذي أقيم علي قاعدة من الظلم والفساد والسلب والنهب وأفقار الناس والبطش بهم والتفريط في تراب الوطن والخيانة العظمي لاستعانتهم بالمرتزقة والمجرمين من الأجانب ومن بلده لتفتيل وابادة ابنآء وبنات وطننا ....
    هلال زاهر الساداتى 2 اغسطس2016






    أبرز عناوين سودانيز اون لاين صباح اليوم الموافق 02 أغسطس 2016


    اخبار و بيانات

  • رئاسة الجمهورية تكرم الناشطة الإجتماعية عوضية محمود كوكو
  • وزير الدولة بالصناعة : السودان دولة ذات قدرات صناعية متطورة ورائدة
  • رجل يقاضي مستشفى بسبب وضوع زوجته في حمام المستشفى
  • سفير الاتحاد الاوربي : مستمرون في دعم تحقيق السلام والاستقرار في السودان
  • بيان سياسى هام وعاجل من منظمة جنوب كردفان لحقوق الانسان وتنمية جبال النوبة
  • كاركاتير اليوم الموافق 02 أغسطس 2016 للفنان عمر دفع الله عن ليلة تكريم رمز العزة و الكرامة
  • بيان استقالة من حزب التحرير والعدالة القومي
  • قوى (نداء السودان) تتسلم رسميا دعوة أمبيكي لاجتماع أديس أبابا
  • ملخص كلمة سفير الاتحاد الاوربي توماس يوليشني اليوم بمناسبة التوقيع مه برنامج الامم المتحدة الانمائى
  • القبض على القيادي البارز بالمؤتمر الوطني محمد حاتم سليمان
  • وحش القلزم رواية سودانية تفوز بجائزة أطلس للرواية في مصر
  • موريتانيا ترتب لترحيل نحو مائة معدن سوداني
  • الحزب الليبرالي بيان بخصوص إزالة ٢٧٠ مسكن بمثلث سوبا شرق بولاية الخرطوم
  • الحزب الشيوعى السودانى: لاتسوية مع النظام

اراء و مقالات

  • الشفاء للموسيقار : عُمر الشاعر
  • تهافت الدكتور عشاري لإنقاذ الدكتور محمد أحمد محمود من تهمة الإلحاد! بقلم محمد وقيع الله
  • نداء السودان وأمبيكي.. ووعدْ عَرْقوب بقلم جمال إدريس الكنين
  • وتخنقنا الحكاوي ،،، بقلم جعفر وسكة
  • عملية يوليو الكبرى (6) الصمت أحياناً من أنواع الكذب.. 2/2 عرض-محمد علي خوجلي
  • عقبة امبيكي! بقلم امير ( نالينقي) تركي جلدة أسيد
  • داعش وانهاء الحرب السنيّة الشيعيّة في العراق بقلم: : أ.د. ألون بن مئيــر
  • دلالات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوربي بقلم د. خالد عليوي العرداوي/مركز الفرات للتنمية والدراسات ا
  • بعد قميص ميسي .. هل يأتي البوكيمون؟ بقلم مصعب المشـرّف
  • الى متى الصمت على المفاسد؟! بقلم حيدر احمد خيرالله
  • بت مكلي علامة فارغة بكندا بقلم عواطف عبداللطيف
  • ماذا بعد تحرير الفلوجة.. بقلم د. غسان السعد/مركز المستقبل للدراسات الستراتيجية
  • ليلة السبت..!! بقلم عثمان ميرغني
  • سنوات عجاف ولا يوسف لها بقلم ماهر إبراهيم جعوان
  • من غزة الى بنغلادش .. هنا الفوضى الخلاّقة بقلم فتحي كليب
  • التخطيط للإغاثة ..!! بقلم الطاهر ساتي
  • وما فصلوه ولكن..!! بقلم عبد الباقى الظافر
  • لغة الطعام.. فقط! بقلم أسحاق احمد فضل الله
  • افعلها يا عمر!! بقلم صلاح الدين عووضة
  • من يقتصُّ لنا من بريطانيا؟! (2-2) بقلم الطيب مصطفى
  • كشكوليات (8) بقلم عميد معاش ( طبيب) سيد عبد القادر قنات
  • واذا اهل دارفور سئلوا باي ذنب قتلوا الحلقة (12)بقلم بقلم الاستاذ / ابراهيم محمد اسحق – كاتب صحفي و
  • الانتخابات البلدية الفلسطينية بين المهنية والسياسية بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي

    المنبر العام

  • أحمد منصور: الترابى أول منصدم بفساد تلامذته قضوا في التربية ثلاثين عاما، وإذا هم يغرقون في الفساد
  • ***** ام درمان ذكريات مدينة *****
  • سلطة الأسود
  • صورة والي نهر النيل الجديد وهو يؤدي القسم ... ( صورة )
  • ثمن النظرة القصيرة للحماسة التبشيرية فى السودان
  • نداء الى القلوب الرحيمة: إنقذوا هذا الغريم واطفاله ليحضروا الى أمريكا
  • نافع علي نافع يُكِّذب شيخه
  • مبنى جديد للبحرية الأمريكية في الخرطوم
  • محمد حمدان دقلو : البشير ادك ماسوره ذي الاخذه من الحبشي
  • إن كنا سنعلّق كل اخطائنا على الترابي فقد ضللنا إذن:‏
  • المؤتمر الخامس للحزب الشيوعى كان مخجوج بشهادة الشفيع خضر ( البوست قاعد فى مكتبتى)
  • (50) سنة ورسوب فى امتحان الالتزام الحزبي د. الشقيع خضر ( نموذجا )
  • نعم الترابي ليس مخطئاً : استفيقوا يا هؤلاء لقد مات الترابي و لم يمت الوطن
  • يعني أفهم إنّو لاعب الأهلي مدني مدّ رجلو عشان يبشّر بيها ؟!
  • إعتذار مطول وبصوت عالٍ للوطن..
  • أها جنس دا يردو يقولو ليه شنو جنس .. السترة و الفضيحة متباريات
  • بسط الحرية على الطريقة الماركسي لينينية ....
  • معليش يا دينـــــــــــــــــــــــــــق...كلامك ما صاح
  • كوزات قـــــــــــــــــــادة النظام الحراميات . تركيا ..مفاجــاة.(صور)
  • كان متواقا لفعاليات ختام المؤتمر السادس
  • المركز النوبي الدولي ومقره الرئيسي فى العاصمة الأمريكية مشروع فى انتظار التنفيذ
  • مسلمٌ أرْبَكَ ترامب
  • الحكمة والتصوف في مرايا كتاب المغربي علي أوميل
  • عصابة غسيل الرئيس -مقال رشا عوض
  • نكتتتتتتتتة ...
  •                    |Articles |News |مقالات |بيانات

    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de