نادي الفلسفة السوداني ينظم المؤتمر السنوي الثاني بعنوان الدين والحداثة
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 10-22-2017, 04:07 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

أطفال دارفور بالسودان

07-11-2004, 01:13 AM

مركز حقوق الطفل المصرى


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


أطفال دارفور بالسودان



    أطفال فى ظل النزاعات المسلحة




    أطفال دارفور بالسودان
    مازلنا فى مركز حقوق الطفل المصرى ننبه وندعو المجتمع
    الدولى أن يولى اهتمام وعناية باتفاقيات جنيف الأربعة
    فيما يخص وضع تدابير خاصة لحماية المدنيين أثناء الحرب
    أو النزاع المسلح خاصة الفئات المستضعفة كالأطفال
    والنساء والحوامل والمسنين، وضرورة احترام الاتفاقيات
    والمواثيق الدولية فى هذا الشأن.

    وكنشطاء فى مجالات حقوق الإنسان وحقوق الطفل بصفة خاصة
    تابعنا أوضاع الأطفال فى أسوأ أزمة إنسانية فى الوقت
    الراهن " أزمة إقليم دار فور بالسودان " ومنذ ابريل 2004
    طالبنا المجتمع الدولى ومؤسساته المعنية وعلى رأسها
    الأمم المتحدة ولجانها المختصة بتوفير الحماية للأطفال
    فى الحدود التشادية وداخل إقليم دار فور مثل معسكرات
    مورنى و طويلة والجنينة وكان ذلك بناء على تقرير منظمة
    هيومان رايتس ووتش والأنباء الواردة من دارفور التى
    أشارت إلى أن المليشيات العربية الجنجاويد تواصل
    اعتداءاتها على المدنيين حتى بعد فرارهم إلى المخيات
    والى الاراضى التشادية وأكدت الأنباء المتواترة من
    المخيمات والمعسكرات إلى تعرض المدنيين لحوادث إعدام
    فورى واغتصاب وسلب ونهب ،وهذا بالضبط ما أكده وزير
    خارجية تشاد الدولة التى يتواجد داخل أراضيها حوالى
    150الف لاجئ يشكل النساء والأطفال 80%منهم هذا فى مقابلة
    أجراها معه تلفزيون العربية فى مطلع يوليو 2004حيث قال
    أن اللاجئين لا يزالون غير أمنيين داخل الاراضى التشادية
    من جراء الغارات التى يقوم بها الجنجاويد وفى آخر
    المعلمات المتوافرة لدينا نجد أن القصف بالطائرات وإحراق
    القرى وحملات التطهير العرقى الذى قام بها الجيش الحكومى
    ومليشيا الجنجاويد قد أدى إلى قتل أكثر من عشرة ألف شخص
    ونزوح ما يقرب من مليونين شخص وحرق اكثر من أربعمائة
    قرية ولجأ أكثر من مائة وخمسون إلى تشاد 0 وحسب تقرير
    لمنظمة الصحة العالمية فى 1\7\2004 أن عشرة ألف من هؤلاء
    معرضون للموت خلال هذا الشهر من الأوبئة و الأمراض وسوء
    التغذية هذا فضلا عن الظروف البيئية القاسية التى سوف
    تواجههم فى الأيام المقبلة من الرياح و الأمطار فى فصل
    الخريف، ومن شدة تفاقم الأزمة زار الإقليم الأمين العام
    للأمم المتحدة عنان ووزير خارجية الولايات المتحدة باول
    للوقوف على الأحوال هنالك بعدها قطعت حكومة السودان
    العديد من التعهدات .

    كنشطاء فى حقوق الإنسان وحقوق الطفل نود أن نشير إلى
    الأتى فى 22\4\2004 بدأت بعثة الأمم المتحدة جولة استمرت
    عشرة أيام لتقصى الحقائق حول مزاعم وقوع انتهاكات لحقوق
    الإنسان فى إقليم دارفور وأصدرت تقريرها المكون 18 صفحة
    وكانت السيدة/ منى رشماوى مستشارة قانونية فى المفوضية
    السامية لحقوق الإنسان رئيسة اللجنة، والتى قالت " أن
    عمليات الاغتصاب التى تقوم بها المليشيات فى مخيمات
    المرحلين واللاجئين لازالت متواصلة حتى اليوم" وخصت
    بالذكر بناءا على معلومات توافرت لديها من خلال
    مقابلاتها مع العديد من النازحين "عن جرائم اغتصاب تعرضت
    لها فتيات لا تتعدى أعمارهن 13 سنة من قبل قوات
    الجنجاويد المتواجدة مع قوات الحكومة وتطلق على نفسها
    عربية " والحكومة نفسها تعلل بان بعض القبائل استنفرت
    لمساعدة الحكومة فى دحر المتمردين " على حد تعبير وزير
    خارجية السودان فى جنيف "
    وقد أكد التقرير على :-
    1- تكرار مهاجمة المدنيين
    2- استعمال القوة المفرط من قوات الحكومة السودانية
    3- استهداف الرجال والشباب بالدرجة الأولى
    4- حملات ذات طابع عرقى
    5- عمليات قتل -اغتصاب - هدم ممتلكات
    6- وجود مليشيات ما يعرف الجنجاويد إلى جانب قوات
    الحكومة
    هذا ولم تتمكن اللجنة من زيارة كل المناطق لأسباب أمنية،
    ولكن أوضح التقرير وجود إشراف من حكومة السودان على
    المجازر وتورطها المباشر فيها وفى الإعدام السريع
    للمدنيين وحرق القرى بمناطق { وادي صالح، جب مرة، دار
    زغاوة، دار مساليت، ومناطق جنوب وغرب نبالا } والإخلاء
    القسرى بالقوى لقبائل { الفور والمسا ليت والزغاوة } من
    أراضيهم ، وفى ذات السياق أيضا ما قاله الأمين العام
    للأمم المتحدة عنان من داخل معسكرات اللاجئين والنازحين
    وجود انتهاكات بصورة منظمة ضد المدنيين من أصول افريقية0
    عليه فنحن فى مركز حقوق الطفل المصرى نساند وندعم

    1. السماح للمنظمات الإنسانية بالعمل فى الإقليم بحرية
    وبدون قيود وضرورة انسياب المساعدة الإنسانية بأسرع ما
    يمكن.
    2. ضرورة حل المشكلة السودانية مع كافة الأطراف بحل شامل
    ويتمخض عنه سلام مستديم لا تتكرر معه هذه المأساة فى
    المستقبل.
    3. نزع أسلحة مليشيا الجنجاويد بأسرع ما يمكن.

    وحيث أن مرجعيتنا هى المواثيق والاتفاقيات الدولية لحقوق
    الإنسان نطالب وبشكل فورى من كافة مؤسسات الأمم المتحدة
    ومنظمات حقوق الإنسان ومنظمات المجتمع المدنى فى العالم
    حين يكون الحرمان من الحياة جريمة من جرائم الابادة
    الجماعية، يكون المفهوم بداهة انه يجب ألا يكون هنالك نص
    فى دستور أى دولة موقعة على المعاهدة الدولية للحقوق
    المدنية والسياسية أن تعفى نفسها من أى صورة من التزامات
    يكون مترتب عليها بمقتضى أحكام منع جريمة الابادة
    الجماعية والمعاقبة عليها "
    عليه يتوجب الأتى :-

    أن يكفل توفير سبيل فعال للتظلم لأى شخص انتهكت حقوقه أو
    حريته المعرف بها فى المعاهدة الدولية للحقوق المدنية
    والسياسية، وخاصة لو صدر الانتهاك عن أشخاص يتصرفون
    بصفتهم الرسمية.


    أن يكفل سبل التظلم القضائى لكل متظلم على هذا النحو أن
    تبت فى الحقوق التى يدعى انتهاكها أى سلطة.


    أن تكفل الحكومة السودانية إنفاذ الأحكام الصادرة لمصلحة
    المتظلمين

    .
    إيلاء عناية خاصة بالمجموعات المستضعفة ضمن تجمعات
    اللاجئين والنازحين مثل الأطفال والنساء و الحوامل
    والمسنين والمعاقين وضمان توفير المشورة الطبية والنفسية
    لضحايا الحرب بما فيه الاغتصاب وتلبية الاحتياجات
    التعليمية للأطفال اللاجئين والنازحين

    .
    تكوين لجان تقصى حقائق مستقلة ومتخصصة ونشر تقريرها
    وتقرير لجنة تقصى الأمم المتحدة على الملأ وتشكيل محاكم
    ومحاكمة مرتكبي الجرائم.



    مركز حقوق الطفل المصرى




                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de