أخي الرئيس ..أما آن الأوان لتعديل قانون الطفل ؟ بقلم الطيب مصطفى

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 15-11-2018, 07:39 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
24-05-2017, 12:42 PM

الطيب مصطفى
<aالطيب مصطفى
تاريخ التسجيل: 26-10-2013
مجموع المشاركات: 950

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


أخي الرئيس ..أما آن الأوان لتعديل قانون الطفل ؟ بقلم الطيب مصطفى

    01:42 PM May, 24 2017

    سودانيز اون لاين
    الطيب مصطفى -الخرطوم-السودان
    مكتبتى
    رابط مختصر



    قبل نحو أسبوع أرسلت أبني ذا الأربعة عشر ربيعاً إلى الصيدلية القريبة من منزلي ومعه هاتف حتى يصلني بالصيدلي لأذكر له اسم الدواء .. عند عودته وبالقرب من البيت ، وكانت الساعة تشير إلى التاسعة مساء تقريباً ، هجم عليه بعض (الشماشة) وانتزعوا منه (الموبايل) وهربوا.
    حدث ذلك في حي الواحة بكوبر .. بعدها بيومين قتل أحد المشردين في وضح النهار زميلاً له في حي كوبر .. بعدها بيوم واحد تقريباً قام بعض المشردين في حي الواحة بكوبر بعد صلاة العشاء مباشرة بسرقة عدد من أغطية المانهولات واستخدموا رقشة في عملية السرقة.
    قرأت قبل يومين في صحيفة (التيار) خبراً يقول عنوانه : (إصلاحية كوبر : 80% من النزلاء متهمون بالاغتصاب و20 % بالقتل) .. متن الخبر يقول : كشفت الشرطة ارتفاع جرائم الاعتداءات الجنسية من أطفال ضد أطفال وفي المقابل انخفضت اعتداءات الكبار ضد الأطفال بسبب العقوبات الرادعة.
    أما لماذا ارتفعت اعتداءات الأطفال ضد أطفال فسببه قانون الطفل الذي يعتبر ابن وابنة السابعة عشر من العمر طفلاً حتى وإن كان طالباً في الجامعة.
    يقول الخبر إن خبراء قانونيين طالبوا خلال ورشة عن جريمة الاغتصاب .. أسبابها وآثارها والمعالجة القانونية (بإعادة تعريف الطفل وإزالة التعارض بين القوانين.
    المعروف أن قانون الطفل المستمد من قوانين سيداو والمواثيق الدولية يعتبر من لم يبلغ الثامنة عشر من عمره ، شاباً أو فتاة ، طفلاً لا يخضع للقانون الجنائي!!!
    في ورقة بعنوان (دور الشرطة في مكافحة العنف ضد الأطفال) عزا العقيد د.أبوبكر عبدالوهاب ارتفاع جرائم الاعتداءات الجنسية من الأطفال ضد الأطفال إلى إغفال قانون الطفل تشديد العقوبة ضد الأحداث، وطالب بإزالة التعارض في القوانين فيما يختص بالمسؤولية الجنائية للأطفال، مشيراً إلى أن معاملة قانون الطفل للأحداث باعتبارهم أطفالاً (يسهم في إفلاتهم من العقاب وإغرائهم بارتكاب الفعل الجنائي بصورة متكررة)، الأمر الذي فاقم من جرائم الاعتداءات الجنسية من أطفال ضد أطفال في حين أن جرائم الكبار انخفضت جراء العقوبات الرادعة، وحذر د.أبوبكر من (التراخي في عدم الفصل بين الكبار والأطفال أثناء الإجراءات الجنائية وأشار إلى أن أجهزة الرصد الجنائي سجلت 15 جريمة قتل من أطفال بحق أطفال وبالغين في العام 2015، ومن جهة أخرى طالبت ممثلة دار الفتيان بإصلاحية كوبر بدرية عوض محمد صالح بإيجاد تعريف قانوني واضح للطفل لإزالة التعارض بين القوانين.
    لقد بح صوتنا أيها الناس ونحن نشكو ونصرخ (ونكورك) احتجاجاً على هذا القانون الغريب والدخيل على مجتمعنا وخلقنا وديننا وتقاليدنا والمستمد من اتفاقية سيداو ومواثيق حقوق الإنسان (الأوروبي وليس السوداني أو المسلم) .. تلك المواثيق الفاجرة الداعرة التي تبيح زواج المثليين والتي تسللت في غفلة من الزمان وتسربت إلى قوانين دولة المشروع الحضاري وأبت إلا أن تشوه وتخرب أخلاق كثير من شبابنا وأطفالنا.
    (الحساب ولد) أيها الليبراليون أصحاب الثقافة الغريبة على مجتمعنا، فمتى بربكم يلتحق الطالب بالجامعة وقد التحق بالمدرسة في السادسة من عمره أو أقل ؟ أليس في السابعة عشر أو دونها؟ كيف بربكم يجوز أن نسمي طالباً أو طالبة جامعية طفلاً أو طفلة بموجب اتفاقية سيداو ومواثيق حقوق الإنسان، وأي دين أو شريعة تلك التي تعتبر شابة في السابعة عشر من عمرها أنجبت طفلاً أو اثنين بدون رباط شرعي ..كيف نعتبرها طفلة ونحاكمها بقانون الطفل في تحد سافر لقانون وشريعة ربها ورب مشرعي سيداو ؟!
    أقول ذلك والحزن يملك عليّ أقطار نفسي بعد أن علمت أن تلك الفتاة التي انتشرت صورتها في فيديو متداول في الوسائط وهي (تتمردغ) في حضن شاب تافه وتبادله القبل الحارة والضحكات الماجنة .. قد أحيلت إلى محكمة الطفل لتعامل مثل طفلة لم تتجاوز الثالثة أو الرابعة من العمر .
    التقرير المشار إليه أعلى هذا المقال يحكي عن كيف تصبح (إصلاحيات) الأحداث بؤراً (لإفساد) الأطفال، وكيف يطبق على الشباب قانون الطفل ليدمر مستقبلهم ويخرب أخلاقهم ويجمع بينهم على أساس أنهم أطفال بالرغم من أنهم شباب مكتملو الرجولة والفتوة؟
    لذلك لا غرو أن يضج رجال الشرطة ويجأرون بالشكوى ويطالبوا بإصلاح هذا الخلل الكارثي.
    سمعت من د.عصام البشير أنهم شرعوا في تعديل ذلك القانون المعيب ولكن متى بربكم يكتمل التعديل في بلادنا هذه التي تسير بسرعة سلحفاة عرجاء؟.
    assayha



    أبرز عناوين سودانيز اون لاين صباح اليوم الموافق 23 مايو 2017

    اخبار و بيانات

  • اللجنة التنفيذية لمؤتمر الخبراء السودانيين بالخارج تختتم اجتماعاتها بجهاز المغتربين
  • الجالية السودانية بكليفلاند/أوهايو يحتفون بآل السلطان دوسة وينعون السفير التنى
  • منظمتي قبس وإخلاص النوايا تدشنان توزيع طرد الصائم لعدد (2000) أسرة
  • هيئة محامي دارفور تنعي أحد مؤسسيها الأستاذ / محمد يعقوب آدم المحامي
  • بيان صحفي يا أهل السودان: أمريكا دولة عدوة للإسلام والمسلمين!
  • كاركاتير اليوم الموافق 23 مايو 2017 للفنان ود ابو عن رئاسة الجمهورية تفتتح مطعماً ...!!!!!!


اراء و مقالات

  • تكريم الأمهات السودانيات في عيد الأم بسدني بقلم تورالدين مدني
  • هل تورطنا الانقاذ في حرب مع مصر ؟. بقلم محمد الحسن محمد عثمان
  • هذا بيان للناس. . عن رجل القرآن. بقلم موفق السباعي
  • فضيحة القرن.... بقلم سميح خلف
  • حين رأى الفكي خضر الريس يضحك مع الحبيب ترمب! بقلم أحمد الملك
  • هل مصر صبت الزيت على النار في دارفور ؟ بقلم الصادق جادالله كوكو
  • حراك شعبي.. ضد إستخدام الزئبق والسيانيد.. بقلم نور الدين عثمان
  • يوميات سارق نحاس: ذهب المضطر نحاس (1-2) بقلم عبد الله على إبراهيم
  • اعادة اكتشاف مروي القديمة بقلم عواطف عبداللطيف اعلامية مقيمة بقطر
  • ميزان تجاري بقلم عبدالله علقم
  • هل الدفع بالجنون يصد الطريق أمام مقاومة القوانين التي تنتهك الحريات؟ بقلم طيفور الامين
  • لا تفرحوا بالموت بل اصنعوا السلام الذي يمنح الحياة للجميع بقلم شريف ذهب
  • الموقف الاستراتيجي الجديد : التراث الاستعماري مجدداً ومستقبل العرب خلفهم بقلم د. لبيب قمحاوي*
  • الزيادة السكانية في العراق وعلاقتها بالتنمية بقلم حمد جاسم محمد الخزرجي
  • مآل المقاتلين عصبية بقلم د. عارف الركابي
  • الرياض.. واشنطون بقلم إسحق فضل الله
  • الرئيس يستعين بصديق..!! بقلم عبد الباقي الظافر
  • الله يستر!! بقلم صلاح الدين عووضة
  • الإسلاميون ومشكلة الجنوب! بقلم الطيب مصطفى
  • تبلغ رواتب الدستوريين حوالي 67 مليار جنيه سنوياً يا منافق !! بقلم عثمان محمد حسن
  • ووظائف ووظائف ووظائف بقلم د.أنور شمبال
  • آمال وآلام جوَّية .. !! بقلم هيثم الفضل

    المنبر العام

  • في نيماية وعشيراية وعسيلاية: ردينا على رسائل الجنوب وليبيا بعشرة امثالها...؟!
  • هذا الخطاب👇كتبه جعفر بانقا معتمد شندي السابق.
  • اين انتم يااطباء السودان؟؟؟؟؟؟؟
  • و تبين انهم لم ياتو لحوار بل اتو لاجندة اخري فرانكلي وود الباوقة و المسلمي مثالا التجاهل التجاهل
  • المصرين ديل بتاعين محن !
  • البشير يوجه اتهاماً مباشراً الى مصر بدعم مسلحي دارفور
  • إنتحار الحركات المسلحة
  • أرطغرل بن سليمان شاه ...(النهوض - القيامة ) رائعة الكاتب التركي محمد بوزداغ
  • حينما طالبت بمياه شرب صحية .. اسهالات و "كوليرا" ولاية النيل الابيض ... !!
  • ثلاثي الحرب والجوع والمرض يفتك بمواطني جنوب السودان: أطباء بلاحدود تحذر من الكوليرا
  • نيالا , الدجاجة التي احتضنت بيض الأفاعي ..
  • خسائر بسيطة.... مقتل ستة مواطنين في نيالا!
  • هل هو مواطن سوداني ام مجرد (حبشي) على ارض السودان ؟
  • فلتحتل اخبار الكوليرا صدر المنبر ,,(لك الله النيل الابيض)
  • ابراهيم السنوسي يؤدي القسم مساعدا لرئيس الجمهورية
  • مبارك الفاضل يلغي عقد شراء مبنى لوزارة الاستثمار بـ10 مليون دولار
  • الرئاسة السودانية تبعد وزير (الدكتوراه المزورة) وتسمي وزيرا للعدل
  • انفجار انتحاري في حفل موسيقي في أرينا في مانشستر
  • الطابور الخامس المصرى فى السودان يعود لمزاولة نشاطه التخريبى
  • عطالة الفكر !!! وشفاتة الاحزاب !!! التقى التُعساء بخائبي الرجاء !!! لك الله يا سودان !!!
  • الشرطة السعودية تسجن سوداني قام بكسر أرجل مواطن مصري شتم وأساء السودان (صورة) ..
  • مباشر كوستى. مستشفيات ..موت.مقابـر..كوليرا (صـور مؤلمة)
  •                    |Articles |News |مقالات |بيانات


    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de