كتاب جديد للكاتب ناصف بشير الأمين:التعذيب في السودان 1989 - 2016م
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 23-11-2017, 01:20 PM الصفحة الرئيسية

مدخل أرشيف النصف الأول للعام 2006م
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

مكى القليِّل يرد على الأستاذ شوقى بدرى:وهل يوجد أمَرَّ من لَحَم الشعب السودانى؟!

24-04-2006, 00:24 AM

mekki
<amekki
تاريخ التسجيل: 15-06-2003
مجموع المشاركات: 3217

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


مكى القليِّل يرد على الأستاذ شوقى بدرى:وهل يوجد أمَرَّ من لَحَم الشعب السودانى؟!


    المقال الذى كتبه الأستاذ شوقى بدرى بما يحمله من روحٍ للتحفيز على الإنتقام من مجرمى الإنقاذ...لكنه صوَّر-فى معرض تحفيزه- الشعب السودانى وكأنه حملٌ وديع إن صُفعَ من الجانب الأيمن أدار خده الأيسر لتلقى المزيد من الصفع...وإن حكم الشعب السودانى ماهو إلا نزهه ترفيهيه يفعل فيها الحاكم ما يشاء ثم يذهبُ وقتما شاء الى حيثما شاء..!
    وإذ نحيى الأستاذ شوقى بغيرته على كرامة الشعب السودانى...نقول له انك قد قرأت الأشياء بنظره تشاؤميه لا تخلو من إنهزاميه قد تؤدى بالإمور الى عكس ما أردت!
    يشكل هذا المقال علاقة تكامل مع مقال الأستاذ شوقى بدرى...لتتم قراءة الأشياء بصورتها الصحيحه...دون الإفراط فى الروح التشاؤميه..ودون التعلق بأهدابِ تفاؤلٍ ساذج!*
    ***
    وعبر تاريخه القريب مرت على الشعب السودانى ثلاث حِقَب يمكن أن نوصفها بحِقَب الهجوم على المجتمع السودانى...هذه الحِقَب- على الترتيب-هى:الحكم التركى,حكم الدوله المهديه,وأخيراً حِقْبة الإنقاذ..!
    وقد إستثنينا فترات حكم الإنجليز,عبود,وجعفر النميرى لأسباب سنوضحها لاحقاً...كما نستثنى-أيضاً-كل الحِقَب الديقراطيه...الحقب التى سَرَح فيها المجتمع السودانى ومَرَح..!
    إخترنا-هنا-ثلاث حِقَب لإنها إشتركت جميعها فى الإستهوان بالتركيبه الإجتماعيه للشعب السودانى..وإعتمادها بصوره وحشيه على القمع...والضرب بيدٍ من حديد...
    وإذا عذرنا الحكم التركى نظراً لأجنبيته..فإننا نمد الستنا هزواً للحكمين (الوطنيين) الآخرين لقراءتهما الخاطئه لنفسية بنى جلدتهم!
    السقوط المريع والمذل للحكم التركى بواسطة الثوره المهديه كان بمثابة رساله واضحه للعالم أجمع...وتوضيح بائن بإختلاف الشعب السودانى عن الكثير من الشعوب التى ركعها الإستعمار...وفعل بها كما شاء
    ويكفى أن نذكر أن غردون الذى قتله عربانٌ من قبيلة بنى جرار داخل فرندات القصر الجمهورى...هذا الغردون هو مستعمر عالمى (محترف) ركع الكثير من الشعوب على رأسها الشعب الصينى...وقد إختير خصيصاً بما يحمله من (C.V) فى قمع الثورات الشعبيه..!
    لا نظُننّ أن غردون قد بكى طوال حياته وضرب الأرض بأرجله حسرةً وألماً-طوال تاريخه (البطولى)- مثلما فعل وهو ينظر بعدسته لجنوده (الأشاوس) وهم يستسلمون لثوار المهديه. **
    وقد رأى المؤرخ بابكر بدرى جثة غردون وإقترب منها وتفحصها بأعينه الذكيه..ثم حكى بما معناه أن جسد غردون هو جسد منعم و(رُخُص) للغايه لم تمسسه طعنة رمح أو تخدشه طعنة خِنجر من قبل!
    ثم جاءت فترة المهديه التى صُبِغت بفترة التعايشى....!
    ونواصل إنشاء الله
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-04-2006, 00:25 AM

mekki
<amekki
تاريخ التسجيل: 15-06-2003
مجموع المشاركات: 3217

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مكى القليِّل يرد على الأستاذ شوقى بدرى:وهل يوجد أمَرَّ من لَحَم الشعب السودانى؟! (Re: mekki)


    لم تكن قراءة خليفة المهدى للمجتمع السودنى صائبه على الإطلاق وهو يطلق العنان لعصيه الغلاظ وسيوفه الحاده فى رقاب الشعب السودانى!
    ولن نذهب بعيداً عن المؤرخ بابكر بدرى لنقرأ بعض المقتطفات من الكر والفر بين الخليفه والمجتمع!..
    ففى كتاب حياتى الجزء الأول وفى الجزئيه المتعلقه بحملة عبد الرحمن النجومى -التى كان بابكر بدرى أحد جنودها-حكى جَدُك المؤرخ عن حجم (المعاكسات) التى وجدتها الحمله من أهل السودان الشمالى...!
    لم يعرف قادة الحمله لغة المجتمع الشمالى...لذا لم يؤمنوا شرهم وهم يدفنون عيشهم فى مطامير إستعصت خرط أمكنتها على جيش الحمله...حتى مات معظم أفرادها جوعاً قبل أن تفتك بهم جيوش (المستعمر)!
    والمجتمع السودانى بما يتميز به من روح قبيله ومن تماسك أسره...لم ترسخ بداخله-وحتى الآن-روح الحس الوطنى الدفَّاق...حتى تخدعه خطابات الحاكم الظالم-الساذجه-بهجمه إستعماريه وشيكه...!
    وعندما رأى شاعر الشوايقه (البهدله) التى حاقت بحملة عبدالرحمن النجومى أنشد طَرَباً-وعلى عُهدة جدك بدرى-:
    مهير "وود هاوس" أب حيلةً شديدى...حَجَر المويه خلى الكوز "مجيدى"
    ولن نحتاج الى برهان بلاغه كى نثبت ان تلك الأبيات لشاعرٍ شايقى...لكنى سأطلب منك الرجوع الى كتب التاريخ لتعرف ان "وود هاوس" المذكور هو (للأسف) القائد الإنجليزى الذى تكفل بالإجهاز على حملة ود النجومى التى كان جدك أحد جنودها المخلصين!
    وقد توّج المجتمع السودانى (خيانته الوطنيه) بتحالف واسع مع الإنجليز حيث كان فى قوام حملة جيش كتشنر الكثير من الجنود(الزنج) على حسب تعبير نعوم شقير...زنج من بقاع متشتته من القبائل التى عاداها الخليفه التعايشى...وهى الحمله التى توجت جهودها بالإجهاز على دولة المهديه وقيام حكم-أكثر ذكاءاً-على أنقاضها..
    وحينما يقرأ(رومانسيي) التاريخ كتاب تشرشل (The River War) بشئ من الفخر والإعزاز...يتناسون-عن عمد-أن جزء مقدر من جنود الطرف الغازى كانوا سودانيي المولد والنشأه..!
    ولك يا أستاذ شوقى أن تتأمل التغيرات الفكريه العميقه التى طرأت على جدك الشيخ بابكر بدرى...وهو يدرأ عن نفسه الموت فى معركة شيكان...لتصاحبها تغيرات نفسيه أعمق وهو يهادن الإستعمار ويتعايش معه فى (تباتٍ ونبات) بعد سنىٍ حافله بالثوريه والجهاد!
    وقد طورد الخليفه التعايشى حتى إستشهد فى منطقة أم دبيكرات بفضل أعين (الوطنيين) من الجواسيس!
    ويحكى-وعلى عهدة الثقاه من القبليين-أن الخليفه قد إنتظر موته بشجاعه على (تقَروقَته)...وقال لأتباعه بما معناه:حكم البلد دى معاه شيطان وأتمنى أن يكون قد زال معنا!
    لكن وللأسف الشديد -والحديث هنا للقليِّل-لم يزل شيطان الحكم فى بلادنا بنهاية واقعة أم دبيكرات..لتطل علينا حِقبه متفلته ثالثه-بنهاية القرن العشرين-...حِقبه لم تُحسن توكلها على الله حينما قررت أن تُجاذب...وتُشادد المجتمع السودانى...وكانت سنى الإنقاذ!
    ونواصل إنشاء الله
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-04-2006, 00:26 AM

mekki
<amekki
تاريخ التسجيل: 15-06-2003
مجموع المشاركات: 3217

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مكى القليِّل يرد على الأستاذ شوقى بدرى:وهل يوجد أمَرَّ من لَحَم الشعب السودانى؟! (Re: mekki)


    فى تحليلهم لأسباب هزيمة جيوش المهديه أمام جيش كتشنر عزا بعض المؤخرين تلك الهزيمه الى أن الخليفه لم يعمل بنصيحة عثمان دقنه-أحد قواد المهديه-النصيحه القاضيه بالهجوم ليلاً على الجيش الغازى...إذ أن جيش كتشنر كان يفتقد الى الكشافات المضيئه...لم يستمع الخليفه لنصيحة أحد قواده المخلصين...فراح جيشه فريسةً لمدافع المكسيم!
    لكن يبدو أن خطأ الخليفه-الفادح ذاك-هو الخطأ الوحيد الذى إستفادت منه الإنقاذ...إذ هجم علينا القوم-بعد أن تكلو أمرهم لشيخهم المتفلت-هجموا علينا بدباباتهم ليلاً!
    لم تكن ثوريتى فى ذلك الحين-والحديث هنا لمكى القليِّل-قد تلاشت فى بحار المجتمع السودانى...وقد كنتُ شاهداً على إحدى الهزائم التاريخيه التى باء بها أنصار الإنقاذ!
    وأتحدث-هنا-عن الملاحم الخالده التى خاضها طلاب جامعة الخرطوم..والتى توجت إحداها بنصرٍ حاسم دفع (بمجاهدى) الإنقاذ للسكن بجامع الجامعه بعد أن أقفل عليهم الطلاب منافذ الداخليات التى ظنوا-إثماً- انها ستكون رأس رمح للتآمر على المجتمع السودانى.
    لم يُرهب الطلاب فى ذلك الحين بكل الخطوط الحمراء النى تجاوزتها الإنقاذ فى مطلع سنى حكمها من تعذيب وقتل وسحل.
    هزائم عسكريه وسياسيه فى الجامعات-رأس رمح المجتمع السودانى-وحصار إجتماعى رهيب داخل المجتمع...فماذا فعل كهنة الإنقاذ؟
    لم يتوان قادة الإنقاذ من إرسال كوادرهم الى محرقة الحرب فى الجنوب...وذلك لأسباب ثلاث:
    • المشاركه فى حرب (التمرد) التى ظنوا-غباءً-إنهم سيقضون عليه
    • مماسكة أعضاء تنظيمهم وشغلهم بعد الهزائم السياسيه والعسكريه فى الجامعات
    • الإستفاده من الإعلام والمتاجره بدماء أعضائهم فى إستجداء عواطف الشعب السودانى
    قال لى صديقى الحكيم أبوعبيده النعمان ان الأنقاذ تحكم الشعب السودانى بواسطة البرنامج التلفزيونى فى ساحات الفداء...وقد صدق فى عميق تحليله
    لم أكن من المتابعين المواظبين لبرنامج فى ساحات الفداء لكنى ما زلت أذكر منظر الطفله الدامعه وهى تنشد"منتظرين جيتك...."...انها ليست دموع طفله بريئه...لكنها دموع نظام كامل...نظام فشل فى تقديم نموذج قويم للحكم...فطفق يتاجر بأشلاء أعضائه
    نعم...لم يجد الترابى- بعد أن حوصر نظامه من الجهات الست- بداً من تقديم كوادره كقرابين فداء لحكم الشعب السودانى..
    ومن هذه التجربه أقول وبالفم المليان "تانى القنعان من أخوانو وأولادو اليجى يحاول يحكم الشعب السودانى بالقوه"
    ولم تعط محرقة الحرب هذه نفَساً طويلاً للإنقاذ..إذ جوبهت بعد ذلك بحمله عسكريه شرسه من الشرق والجنوب الشرقى والجنوب!
    وواصل المجتمع حصار الإنقاذ فى حياته اليوميه...فكان أن بدأ منحنى السلطه فى الإضمحلال...حتى جاءت الطامه الكبرى بالإنقسام الشهير....وقد إختلف طرفا الإنقسام-المؤتمرين الشعبى والوطنى-فى كل شئ...لكنهما إتفقا فى شئ واحد:هو التسابق فى التنصل من المشروع الحضارى...فأى هزيمه يا أستاذ شوقى-بالله عليك-أفدح من هذه؟!
    وقد شاهدت الأستاذ على عثمان فى برنامج فى الواجهه ذات مره وهو يكيل بكلمات الثناء والتبجيل للشعب السودانى...ونظن أن هذا ذكاء قد جاء متأخر...وإستفادة (حِوار) متمرد من شطحات شيخٍ فاشل..!
    ولم يكن سلاح المواجهه هو السلاح الوحيد الذى إستخدمه المجتمع السودانى ضد الإنقاذ...فالمجتمع بما ملكه من خبره طويله فى مواجهة حكامه الغِشام...قد نوع من اساليبه النضاليه مستلهماً ذخيرته الثره فى هذا الصدد!
    ولأهلنا ببربر حصيله (درء كوارث) غنيه لخصوها فى بعض الأمثال:

    "العفِن اقضى حاجتك منِّو...وخَلّى فى عفَنتو"!
    "الغالب القاضى حاجتو"

    وقد لجأ النظام فى خضم حملاته الإعلاميه الى المسيرات الشعبيه الضخمه والخطب الرنانه...
    ويحدثنا التاريخ أن للخليفه التعايشى مسيرات مشابهه يستخدم فيها الدفوف والطبول...ويحرص الخليفه فى مسيراته تلك على إرفاق سلاطين باشا-الأسير الشهير-فكان سلاطين يسير حافياً حسير الرأس قرب فرس الخليفه..والسبب الحرص على إبراز سطوة الخليفه وهيبته وتمكنه حتى من الأعداء الأشداء.
    .وقد أثبتت هذه الحشود وعبر التاريخ الطويل أنها حشود ورقيه...لا تغنى من سقوط...ولا تسمن من جوعٍ لدولارات الإستعمار.!.
    فتتعدد أسباب البطش والتركيع...لكن النهايه-دائماً-متشابهه!
    نعم-يا أستاذ شوقى-لا تدع الإحباط يتسرب الى قلمك...فندوات الأحزاب المعارضه تعم الأحياء والمدن...والنشاط السياسى الدؤوب يعم الأرجاء...والكتابات المعراضه الجريئه تملأ الصحف...
    لا تدع الكآبه تتسرب الى قلبك...فإن الألم الذى يعتصر طرفى الإنقاذ- المتخاصمين-أفدح وأنكأ...
    لا ننكر أن الألم الذى سببته لنا سنى الإنقاذ ما زال لم يبارح مكانه...خصوصاً ونحن ما زلنا نشاهد نهب ثروات البلاد (وبعزقة) أموال العباد
    قراءتنا للأمور تقول أن هناك اعناقاً قد اينعت وحان وقت قطافها...لا نستطيع ان نتكهن بالسيناريو...لكننا فقط ندعو رافعين الأكف بأن يفنى شيطان الحكم معهم!



    حواشى ومتون:
    - كاتب المقال الأستاذ مكى القليِّل هو صديق عزيز لنا يزورنا من الحين للآخر..ويتحفنا دائماً بارائه الثره...وقد إستحلفنا بالله أن ننشر رده هذا فى س.أونلاين
    *وردت فى المقال عبارة "التفاؤل الساذج" وهى من إنتاج الأخ مازن الذى يشاركنا عضوية البورد
    ** إستخدم الأستاذ القليِّل بعض المراجع التاريخيه مثل كتاب حياتى للشيخ بابكر بدرى..وسفر نعوم شقير جغرافيا وتاريخ السودان


    مع تحياتنا-شخصى وود القليِّل-للجميع
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-04-2006, 03:18 AM

banadieha
<abanadieha
تاريخ التسجيل: 04-02-2002
مجموع المشاركات: 2235

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مكى القليِّل يرد على الأستاذ شوقى بدرى:وهل يوجد أمَرَّ من لَحَم الشعب السودانى؟! (Re: mekki)


    Many thanks for the reading and the "scientific" approach. I failed to find out why the writer wrote in response to Shawgi Badri- I read what he wrote? Shawqi is aiming at both moralizing and demoralizing the people while Mekki at encourageing them !

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-04-2006, 03:26 AM

يازولyazoalيازول
<aيازولyazoalيازول
تاريخ التسجيل: 05-02-2002
مجموع المشاركات: 10218

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مكى القليِّل يرد على الأستاذ شوقى بدرى:وهل يوجد أمَرَّ من لَحَم الشعب السودانى؟! (Re: banadieha)

    متابعين بشغف

    تسلم يا استاذ
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-05-2006, 11:32 AM

mekki
<amekki
تاريخ التسجيل: 15-06-2003
مجموع المشاركات: 3217

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مكى القليِّل يرد على الأستاذ شوقى بدرى:وهل يوجد أمَرَّ من لَحَم الشعب السودانى؟! (Re: mekki)

    الأخوان بنادبلها...يا زول لكم خالص الود على المساهمه...
    مقال الأستاذ شوقى المعنى كان قد نشر على ٌقمة المنبر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de