رغبت السعودية في توريط لبنان في حرب أهلية فنجا لبنان وتورطت السعودية في أزمة دولية

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 16-12-2018, 01:47 AM الصفحة الرئيسية

المنبر العام
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
17-11-2017, 10:13 PM

Frankly
<aFrankly
تاريخ التسجيل: 05-02-2002
مجموع المشاركات: 35078

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


رغبت السعودية في توريط لبنان في حرب أهلية فنجا لبنان وتورطت السعودية في أزمة دولية

    10:13 PM November, 17 2017

    سودانيز اون لاين
    Frankly-ارض الله ومعمورته
    مكتبتى
    رابط مختصر

    قرارات صبيانية إرتجالية غير مدروسة ومتهورة تصدر من ولي العهد محمد بن سلمان ورطت المملكة في أزمة غير مسبوقة عندما ظن أنه باحتجاز رئيس الوزراء اللبناني ستقود لبنان لحرب أهلية بين السنة والشيعة والدروز والمارونيين.

    يستأسد على دول صغيرة مثل قطر ولبنان ولكنه يجهل التاريخ والحاضر وكما ظن أن قضية قطر ما هي إلا أسابيع حتى تذعن له قطر "الأبية" صاغرة وخاب ظنه, ظن أيضأً أنها مجرد ساعات تعقب حبس الحريري واجباره على قراءة استقالته عن منصبه ستجر لبنان إلى حرب أهلية يمسك هو بتلابيب حلها أو هكذا فعلا يظن ابن سلمان أنه يستطيع تحقيق ما خابت فيه إسرائيل حليفه القوي.

    لم يفكر ابن سلمان في خطواته ولم يدرس ردة الفعل اللبنانية الواعية والمجربة لمرارات الحروب والمتعظة من محيطها الجغرافي وخاصة الحرب السورية ولم يقيم بعقلية ناضجة ردة الفعل الإقليمية والدولية

    ما هي استراتجيته لمواجهة حزب الله وبأي سلاح وبأي رجال؟ بدعم السنة ضد الشيعة كما فعل في سوريا وفشل؟

    وأي سنة هؤلاء الذين سيضعون يدهم في يد الإستخبارات الإسرائيلية التي تدعم بن سلمان في حروبه؟

    ما هي خططه ومؤهلاته العسكرية الفعلية لمواجهة إيران وهو من فشل فشلاً ذريعاً في تحقيق أي مكاسب في حربه في اليمن

    لم يقرأ خارطة التوازنات الدولية في سوريا والتحالف الروسي الإيراني ولم يضع في حسبانه علاقة فرنسا الخاصة جداً بلبنان.

    حسب أنه بالمال يستطيع أن يغير التحالفات الدولية ويضمن على الأقل سكوتها ووضع الألسن في جيبه.

    فذهب إلى روسيا متسوقاً, وذهب إلى فرنسا متسوقاً حتى حازت على لقب ثاني أكبر مستورد لـ"الأسلحة الفرنسية

    متسوقاً لأسلحة لن يستخدمها أبداً ولا يوجد رجال لاستخدامها هذا إذا علمنا الكم الهائل من الأسلحة الأمريكية والتسوق الأخير من أمريكيا بما قيمته 110 مليار دولار, علمنا أن هذا تسوق في مقام الرشوة أن لم تكن في مقام الأبتزاز بها للموافقة على أفعاله الصبيانية.

    هذه التهورات الصبيانية والأفاعيل والأقوال المتهورة تسيئ أول ما تسيئ لأبيه الذي جعل منه في سجل التاريخ الذي لا يرحم أنه "أرجوزاً" و"طرطورا" لا كلمة راجحة له ولا حكمة كبار يسديها له وترك أمر قيادة الدولة بين يدي صبي أخرق يتصور نفسه "رامبو أفلام سينمائية" يصول ويجول جنوباً وشرقاً وشمالاً.

    العالم بدأ يفقد الثقة في أهليته لقيادة مملكة بثقل السعودية كما عززت الإحساس بأن الملك سلمان هو أفشل ملوك آل سعود وأقلهم تأثيراً وأن الحاكم الفعلي والملك غير المتوج هو ابنه لذلك بدأت كل دولة في فتل لجامها لتلجمه قبل أن يقود المنطقة لخراب ودمار ويعود بالمملكة لعهد ما قبل البترول.

    "سندمرهم اليوم وفوراً" هذه هي لغته التي لا يعرف غيرها دون أن ينتصح بنصائح العقلاء وحكمة الحكماء يظنها لعبة "بلي ستيشن" دوماً يكسبها لأنه يلعب المستويات الإبتدائية والتعليمية, ولكن يا صاح الواقع وأكثر تعقيداً ومستوياته أعيت المحترفين.

    أليس في أرض الحرمين رجل رشيد؟ يجنب المنطقة الفوضى والدمار والبوار

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-11-2017, 11:49 PM

Mahamed Eltaze
<aMahamed Eltaze
تاريخ التسجيل: 04-04-2016
مجموع المشاركات: 377

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: رغبت السعودية في توريط لبنان في حرب أهلية (Re: Frankly)

    السلام عليكم
    فرانكلي تحيه من جمهورية الموز الشمالية
    وأي سنة هؤلاء الذين سيضعون يدهم في يد الإستخبارات الإسرائيلية التي تدعم بن سلمان في حروبه؟
    هل يا تري السودان مشارك في حرب اليمن هل فيها برضوا حسب كلامك اسرائيل داخله
    وما علاقة السودان بي اسرائيل أو الإستخبارات الإسرائيلة
    مش السودان برضوا حيشارك في حرب لبنان زي حرب اليمن وله حيكون متفرج وله حسب الفكه
    ياريت تدينا رايك
    حته بالجنبه اخبار الدولار معاك شنو
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-11-2017, 09:34 AM

Frankly
<aFrankly
تاريخ التسجيل: 05-02-2002
مجموع المشاركات: 35078

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: رغبت السعودية في توريط لبنان في حرب أهلية (Re: Frankly)

    حتى متسع
    ___________

    الحريري يصل إلى باريس ويبقي نجليه بالرياض
    قبل 50 دقيقة

    الحريري وصل إلى باريس بدعوة رسمية من الرئيس ماكرون (الجزيرة)

    وصل رئيس الوزراء اللبناني المستقيل سعد الحريري إلى باريس برفقة زوجته، بعد أن ترك اثنين من أبنائه في الرياض، فيما نفى الاتهامات الخاصة باحتجازه في السعودية. ومن المقرر أن يلتقي اليوم بالرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون.

    وكان ماكرون قال إنه سيرحب بالحريري في باريس اليوم بوصفه رئيسا للوزراء في لبنان، وأضاف أن الحريري سيتوجه بعد باريس إلى بيروت خلال أيام أو أسابيع.

    ولم يكن في استقبال الحريري في المطار سوى السفير اللبناني في باريس رامي عدوان، دون وجود أي مسؤول فرنسي، كما لم تحمل السيارات التي أقلته من المطار أي أعلام لبنانية أو فرنسية.

    وقال مراسل الجزيرة إن نجلي الحريري اللذين كانا بصحبته بقيا في الرياض ولم يرافقاه إلى باريس، فيما لحق به وبوالدته نجلهما الأكبر حسام (18 عاما) قادما من لندن . ولم تتضح اسباب بقاء نجلي الحريري (عبد العزيز 12 عاما ولولوة 15 عاما) في الرياض برغم الإعلان سابقا أن الحريري سيغادر الرياض بصحبة كافة أفراد عائلته.

    وكان وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان قد زار الرياض واجتمع مع الحريري، ووجه له دعوة من الرئيس ماكرون لزيارة باريس. وأكد ماكرون في وقت لاحق أن الحريري لن يبقى في فرنسا كلاجئ سياسي.

    وقال الحريري في تغريدة على تويتر قبل مغادرته السعودية، إنه في طريقه إلى المطار، وإن ما يقال عن كونه محتجزا في السعودية وممنوعا من مغادرتها هو كذب. كما قال في تغريدة سابقة إن إقامته في المملكة هي من أجل إجراء مشاورات بشأن مستقبل الوضع في لبنان وعلاقاته بمحيطه العربي.

    وأكد الحريري أن كل ما يشاع من قصص عن إقامته ومغادرته، أو يتناول وضع عائلته، هو مجرد شائعات.

    وتأتي مغادرة رئيس الوزراء اللبناني الرياض بعد أسبوعين من إعلان استقالته من العاصمة السعودية بحجة تدخلات حزب الله وإيران، واتهامات رسمية لبنانية للرياض بـ"احتجاز" الحريري.
    المصدر : الجزيرة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-11-2017, 11:24 AM

Frankly
<aFrankly
تاريخ التسجيل: 05-02-2002
مجموع المشاركات: 35078

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: رغبت السعودية في توريط لبنان في حرب أهلية (Re: Frankly)

    قال وزير الخارجية الألماني "إن هناك إشارة مشتركة من جانب أوروبا بأن روح المغامرة التي تتسع هناك (للسعودية) منذ عدة أشهر، لن تكون مقبولة ولن نسكت عنها". وأضاف خلال مؤتمر صحافي مع نظيره اللبناني جبران باسيل أن "لبنان يواجه خطر الانزلاق مجددا إلى مواجهات سياسية خطرة وربما عسكرية".
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-11-2017, 11:38 AM

Frankly
<aFrankly
تاريخ التسجيل: 05-02-2002
مجموع المشاركات: 35078

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: رغبت السعودية في توريط لبنان في حرب أهلية (Re: Frankly)

    تصرفات ابن سلمان أقرب لتصرفات ابن زعيم عصابة مافية من كونه رجل دولة

    القبض على خصومه واحتجازهم في فنادق 5 نجوم بعد أن يخرج النزلاء بصورة رجال العصابات ثم يجعل المحتجزين يفترشون أرضية الإستقبال في الفندق

    يحتجز رئيس وزراء دولة وعند الضغوط الدولية يسمح له وزوجته بمغاردة البلاد تاركين أبنائهم الصغار لديه رهائن

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

20-11-2017, 09:09 AM

Frankly
<aFrankly
تاريخ التسجيل: 05-02-2002
مجموع المشاركات: 35078

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: رغبت السعودية في توريط لبنان في حرب أهلية (Re: Frankly)

    محمد بن سلمان يأخذ السعودية إلى نفق مظلم !

    الإثنين ٢٠ نوفمبر ٢٠١٧ - ٠٦:٢٨ بتوقيت غرينتش


    يستطرد ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، عملية إحكام قبضته على البلاد بوتيرة متسارعة وتواصل معه السعودية بدفع فاتورة مشروع سياسي غير واضح المعالم لشاب قرر في غضون ظهوره على الساحة قبل عامين، جر نحو 90 سنة من الاستقرار في طريق يلفه ما وصفه وزير الخارجية الألماني بـ " المغامرة».


    ورغم وجود والده الملك سلمان بن عبد العزيز في سدة الحكم فإن دول الكرة الأرضية أجمع بات يدرك أن الأمير محمد، حديث السن والعهد بالسياسة، هو الحاكم الفعلي للبلد الذي لم يعرف في غضون نشأته إلا حكم كبار السن من أبناء الملك المؤسس عبد العزيز.

    وفي العام 20الخامسة عشر كشف بن سلمان في صورة وهو يضع مسدسه على جانبه، متابعا العمليات التي بدأها التحالف العربي بقيادة السعودية، وكأنه كان يعتقد أنه ذاهب هناك لالتقاط الصور ثم العودة بنصر عسكري يدشن به حياته السياسية.

    لكن اليوم، وبعد نحو 3 سنوات، لم يحقق بن سلمان (32 سنة) من تلك الحرب إلا أن وضع شرايين الاقتصاد السعودي في فك مصاص دماء اسمه الحرب، ووضع الجار الفقير (العاصمة صنعاء) على شفا المجاعة.

    وبينما كانت الرياض، قبل أقل من 3 شهور، تبحث في العراق عن باب خلفي يمكنها من خلاله الدخول إلى تفاهم ولو غير معلن مع الحكومة في طهران، بحثا عن مخرج من مستنقع العاصمة صنعاء، فاجأ بن سلمان دول الكرة الأرضية بمغامرتين جديدتين إحداهما داخلية مع أبناء عمومته والأخرى خارجية مع حزب الله ومن خلفه لبنان والعاصمة طهران، واضعا بلاده أمام نزيف سياسي ودبلوماسي واقتصادي جديد. ففي رهان جديد، وقبل أن يتخلص من تبعات فشل رهان حصار قطر، قلب بن سلمان الطاولة على لبنان؛ فأرغم رئيس حكومته سعد الحريري على الاستقالة من منصبه، في خطاب بث من الرياض (4 نوفمبر 2017) ، ثم أبقاه في السعودية قرابة الخامسة عشر يوما، حتى في غضون ذلك قام بالتدخل الغرب لإطلاق سراحه.

    وفي اليوم نفسه، صفع ولي العهد السعودي "أمراء آل سعود" على وجوههم على مسمع ومرأى دول الكرة الأرضية، وصنع مذبحة اعتقالات هي الكبرى، وربما الأخطر، في تاريخ السعودية .

    التصعيد السعودي الأخير على مختلف الجبهات، لا سيما في لبنان، دفع صحف الغرب ومسؤوليه إلى وصف بن سلمان ب»المتهور» أو «المغامر»، بعدما بدا وكأنه يفكر بعد أن يتحرك وليس العكس.

    احتجاز سعد الحريري في الرياض كان سبب الصفعة الدبلوماسية الأشد للرياض أوساط الفترة الأخيرة، إذ صعدت الدبلوماسية اللبنانية من لهجتها ضد الرياض واتهمتها صراحة باعتقال رئيس حكومتها، ووصل الأمر إلى وصف الرئيس اللبناني ميشال عون لما يحدث بأنه «عدوان» على بلاده، ما استدعى تدخلا فرنسيا في القضية.

    التدخل القوي للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، يبدو أنه كان مؤثرا وفعالا؛ إذ التقى الرجل بولي العهد السعودي في زيارة خاطفة أجراها للرياض الأسبوع الماضي، ليخرج بعدها مؤكدا أنه سيستقبل الحريري في باريس في غضون ساعات، وهو ما تم بالفعل السبت (18 نوفمبر 2017).

    كل التقارير كانت تؤكد أن الحريري رهن الاعتقال وأنه ربما ينضم لمعتقلي فندق الريتز كارلتون من أمراء آل سعود ووزرائهم، خاصة أنه يحمل الجنسية السعودية، وحتى عندما سمح له بإجراء حوار مع قناة المستقبل اللبنانية، بدا الحريري وكأنه يتكلم عن والمسدس خلف رأسه، بيد أن كل تلك الأمور قامت بالأنتهاء بكلمة من الرئيس الفرنسي.

    خروج رئيس الوزراء اللبناني من الرياض إنفاذا لكلمة قالها الرئيس الفرنسي، اعتبره البعض إهانة للرياض التي منعتها جنسية الحريري الفرنسية من الإبقاء عليه، رغم ما أثير حوله من شبهات فساد شأنه شأن أمراء السعودية، استفضالا عن أنه مواطن سعودي كذلك على الناحية الأخرى ، بصورة واضحة عام أيضا .

    وفي سياق خساراتها الدبلوماسية من جراء مغامرات ولي عهدها، استدعت السعودية سفيرها في ألمانيا للتشاور، وأعلنت (السبت 18 نوفمبر 2017)، أنها ستسلم سفير ألمانيا لديها مذكرة احتجاج على تصريحات وزير الخارجية الألماني، زيغمار غابرييل، التي وصفتها بأنها «مشينة وغير مبررة». ظهر وكشف وبان هذا في بيان نشرته وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واس)، تعليقا على تصريحات لغابرييل وصفتها بأنها «غير صحيحة»، وجه فيها انتقادات بالغة الشدة القصوي للسياسة الخارجية للمملكة، وخصوصا في تعاملها مع رئيس الوزراء اللبناني المستقيل، سعد الحريري.

    وكان وزير الخارجية الألماني انتقد أوساط لقاء عقده، الخميس 16 نوفمبر 2017، مع نظيره اللبناني جبران باسيل في برلين، بشدة تصرفات السعودية مع الحريري، ووصفها بأنها «ليست معتادة».

    ونطق في غضون وقت قليل للغاية الوزير الألماني: «إن هناك إشارة مشتركة من جانب أوروبا إلى أن (روح المغامرة) التي تتسع هناك في غضون أشهر عدة لن تكون مقبولة، ولن نسكت عنها».

    الأمير الذي كان قبل 3 أسابيع يتكلم عن عن مشاريع استثمارية عملاقة، يضع ذويه اليوم قيد الاحتجاز ويساومهم على ملياراتهم لقاء الحصول على حريتهم، في تطور لم تعرفه السعودية التي تعتبر كل من يحمل لقب آل سعود خطا أحمر، واضعا أدبيات بلاده القائمة على تماسك الأسرة الحاكمة على شفير التفكك في مقامرة سياسية واضحة.

    وبعد أسبوعين من أزمات سياسية حذرت صحف غربية من أنها قد تعصف بالسعودية ، كشف تقرير صحفي نشره موقع «ميدل إيست آي»، عن تعرض 6 من الأمراء السعوديين المعتقلين في فندق «ريتز كارلتون» بالرياض، لتنكيل بالغ الشدة القصوي استدعى نقلهم إلى المستشفى.

    وأبرز الأمراء الذين تعرضوا للتعذيب هو الأمير متعب بن عبد الله، الذي كان يعتبر غريما لولي العهد محمد بن سلمان الذي يقود حملة غير مسبوقة ضد عدد من أبناء عمومته وشخصيات أخرى؛ لتمكين سيطرته على البلاد، تحت شعار مقاومة الفساد. ولم يفعل أي من أعمام بن سلمان الراحلين الذين حكموا السعودية طيلة 8 عقود خلت ما أقدم عليه الأمير الشاب، الذي لم يجلس على عرش السعودية بعد، بل كانت هناك هوامش مقبولة في التعامل مع أفراد الأسرة وطبقة رجال الأعمال ورجال الدين، وفي غضون ذلك فقد في وقت سابق فقد حدث السر في الحفاظ على استقرار البلاد.

    وفي غضون ذلك فقد في وقت سابق فقد حدث صحيفة «ناتشينال إنتريست» الأمريكية قد نطقت في غضون وقت قليل للغاية وقت إستهلال الأزمة الداخلية: إن «الاعتقالات الأخيرة التي قام بها بن سلمان أذهلت الجميع، وستضرب الاتفاقيات الرئيسية التي عقدت بين العائلة المالكة السعودية ومختلف دول دول الكرة الأرضية».

    وأوضحت أن «نظام الحكم فيالسعودية حتى الآن ينطوي على توزيع السلطة بين مختلف فروع العائلة المالكة، لكن مع الاعتقالات الأخيرة فإن ولي العهد يضرب بهذا النظام عرض الحائط».

    يضاف إلى ما سبق أن شدة الأحتقان والغضب المتزايد مع الحكومة الايرانية قد يدخل السعودية في نفق مظلم من الحروب بالوكالة التي تجيدها طهران، والتي تبدو آثارها جلية على السعودية في العاصمة صنعاء، كذلك علي الناحية الأخري يقول الخبير الاستراتيجي المصري اللواء عادل سليمان.

    ويؤكد سليمان أن الأمير الشاب يسعى من أوساط كل تلك المواجهات لتغيير صورة الحكم بالسعودية ، ونقله من جيل لجيل ومن بيت لبيت، وهو أمر قد تكون له تداعياته التي ربما لا يدركها ولي العهد المدعوم من الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب.

    إلى ذلك روى في غضون وقت قليل للغاية وزير الخارجية القطري، الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، إن الأزمات التي تشهدها المنطقة «بدأت تخرج عن الأستحواذ جراء شكل من القيادة» وصفها بالمتهورة.

    وثبت الوزير القطري، في تصريحات نقلتها «الجزيرة»، أن «ما حدث لقطر (من حصار ومقاطعة) يحدث الآن بطريقة أخرى للبنان».

    وأضاف: «هناك محاولات للتسلط على الدول الصغيرة بالمنطقة لإجبارها على التسليم»، دون أن يشير إلى تلك الدول. واعتبر أنه يتوجب على السعودية والإمارات الفهم بأن هناك نظاما وقوانين دولية يجب احترامها.

    المصدر : صحيفة الراية
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

20-11-2017, 02:12 PM

Frankly
<aFrankly
تاريخ التسجيل: 05-02-2002
مجموع المشاركات: 35078

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: رغبت السعودية في توريط لبنان في حرب أهلية (Re: Frankly)


    بوادر انهيار السعودية أوشكت على الظهور
    2
    الإثنين ٢٠ نوفمبر ٢٠١٧ - ٠٧:٢٥ بتوقيت غرينتش

    قال موقع إنترسبت الأميركي إن السعودية تتخبط في سياساتها الخارجية، وأضاف أن عدم كفاءة قياداتها ينذر بانهيارها وأن بوادر هذا الانهيار البطيء قد بدأت بالظهور .

    العالم - السعودية

    وأضاف الموقع في مقال نشره اليوم بنظرة سريعة لبعض المظاهر لما يجري في الشرق الأوسط يكشف عن ما تعانيه السعودية من تخبط سياسي، وذلك في ظل قيادة ولي العهد السعودي الأمير الشاب محمد بن سلمان. ولعل أبرز هذه المظاهر انزلاق السعودية إلى مستنقع الحرب الكارثية في اليمن.

    وأضاف الموقع أن الأزمات التي تعانيها السعودية آخذة بالتزايد بشكل كارثي، ومن بينها فشل السعودية في الحرب الخاسرة على اليمن، وفشلها في محاولتها لتركيع دولة قطر، ومحاولتها زعزعة استقرار لبنان عن طريق استقالة رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري أثناء زيارته إلى الرياض.

    وأشار الموقع إلى أن السعودية كثيرا ما توصف بأنها مهد التطرف الإسلامي، ولكن هذا الوصف قد يكون أحد أعراض مشكلة أعمق تتمثل في عدم كفاءة قياداتها من الأصل.

    وأشار المقال إلى الملك السعودي فيصل بن عبد العزيز الذي تم اغتياله في 1975 وقال إنه كان آخر الملوك السعوديين الذي أعطى صورة إيجابية عن بلاده، وأضاف أن السياسة الخارجية للسعودية تمضي بلا هدف منذ ذلك التاريخ.

    وقال إن السعودية تبدو محاصرة بشكل أكبر وذلك بالرغم مما أنفقه قادتها من المبالغ الباهظة من خلال محاولتها محاربة قطر والمنافسين الداخليين.

    وأضاف أن القادة السعوديين لم يتمكنوا من توظيف الصورة الإسلامية لبلادهم بالشكل الأمثل بالرغم من الهبات التي يقدمونها هنا وهناك، كما أنهم لم يتمكنوا من إنشاء حلفاء أقوياء مثل الحليف الإيراني المتمثل في حزب الله اللبناني المقاوم.

    وأوضح أن السعودية غير قادرة على قبول الحلفاء إلا إذا كانوا خاضعين لها ولسلطتها المطلقة.

    وأضاف أنه عندما وجدت السعودية غياب الدعم الشعبي أو الحلفاء الموثوق بهم في العالم الإسلامي، فإن القادة السعوديين سرعان ما لجؤوا إلى التحالف مع "إسرائيل" بشكل علني.

    وأن السعودية فشلت أيضا في تحسين صورتها لدى الولايات المتحدة بالرغم من الأموال الطائلة التي تنفقها على جماعات الضغط والعلاقات العامة.

    وقال إن البلاد الغنية بالموارد والمزايا لا يمكنها أن تتحمل البقاء إلى الأبد تحت قيادة مهدرة وغير كفؤة ، وأشار إلى أن بوادر انهيار السعودية البطيء الذي لا يرحم قد بدأت بالظهور، حيث أصبحت البلاد مهجورة بعد نحو قرن على إنشائها.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-10-2018, 09:07 AM

Frankly
<aFrankly
تاريخ التسجيل: 05-02-2002
مجموع المشاركات: 35078

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: رغبت السعودية في توريط لبنان في حرب أهلية (Re: Frankly)

    Quote: تصرفات ابن سلمان أقرب لتصرفات ابن زعيم عصابة مافية من كونه رجل دولة

    القبض على خصومه واحتجازهم في فنادق 5 نجوم بعد أن يخرج النزلاء بصورة رجال العصابات ثم يجعل المحتجزين يفترشون أرضية الإستقبال في الفندق

    يحتجز رئيس وزراء دولة وعند الضغوط الدولية يسمح له وزوجته بمغاردة البلاد تاركين أبنائهم الصغار لديه رهائن
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de