سؤال لا يخلو من جُرأة و يتطلب تجرداً و أمانةً مع الذات ،كان قد بادر بطرحه علينا صديقٌ أسفيريٌّ قديمٌ يقال له/ أبو إيثار دعنا نحيييه من هنا حيثما" />

هل نشبه حروفنا؟!!

نعى اليم ...... سودانيز اون لاين دوت كم تحتسب الزميل معاوية التوم محمد طه فى رحمه الله
الاستاذ معاوية التوم في ذمة الله
رابطة الاعلاميين بالسعودية تحتسب الاعلامي معاوية التوم محمد طه
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 11-12-2018, 03:02 PM الصفحة الرئيسية

المنبر العام
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
21-03-2018, 06:31 AM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 15-08-2017
مجموع المشاركات: 3306

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


هل نشبه حروفنا؟!!

    07:31 AM March, 21 2018 سودانيز اون لاين
    دفع الله ود الأصيل-
    مكتبتى
    رابط مختصر: هل نشبه حروفنا؟!! هل نشبه حروفنا ,,,,,
    1)
    [}> سؤال لا يخلو من جُرأة و يتطلب تجرداً و أمانةً مع الذات ،
    كان قد بادر بطرحه علينا صديقٌ أسفيريٌّ قديمٌ يقال له/ أبو إيثار
    دعنا نحيييه من هنا حيثما كان .

    [}> حيث بدأ بما يشبه مناجاة النفس الأمارة بالسوء تحديداً واقفاً معها وجها لوجه
    أمام مرآة ٍ مصقولةٍ لا تؤمن باللفو الدورانمخرجاً للطوارئ من الزنقات العويصة. قال:

    @ كنت و لا أزال من الذين أضع للغير صورة ً مائيةً خاصةً حسبما، أقرأ ُ لهم ؛
    و من واقع ما يوحي به إلىَّ ما بين سطورهم و أحسب أني أتوغل في حروفهم والتي
    أحياناً تجدنيحريصاً في الإتكاء عبر ظلال تلك اللوحات والتي توحي جمالاً لايضاهيه
    رونقٌ عبر ذلك الفضاء الأسفيري الشاسع و يقيني بأنه يظل تلاقح بناتِ أفكار و تشابه
    أبقارٍ و تشابك خطوط حنابل أمطارٍ قابلٌ لتهضمه الدواخل أو تلفظه تلك المواعين أياً
    كان مسارها و البعض منّا يجد ضآلته في بعض المسكوب هنا و هناك لملامسته ما قد
    يختمر بالدواخل بعضنا فيتبادر حينها بتوارد الخواطر و التواصل الصادق و فتق
    نسيجٍ أنيق حيناً يلتقي و مرات يطرق نوافذ نحسب أننا عبرناها مسبقاً!!

    [}> كما أن البعض منّا له لونية التواجد و الحضور و حرية التواصل السهل
    الممتنع ، و سلاسة القول و أريحية القبول. و حتماً هذا لا يتعبني ما وراء حرفه
    قد نرسم صورته سريعاً ببرواز التواصل والأريحية وبعضهم يكفيك عناءهذا و ذاك!

    # أما أنا وأنتَ منفردين، فقلْ لي بربك لِم كلّما أوغلتُ في عينيك يغتالني ظمؤ السنين؟
    * ودالحيشان التلاتة ،،،

    (عدل بواسطة دفع الله ود الأصيل on 21-03-2018, 06:38 AM)
    (عدل بواسطة دفع الله ود الأصيل on 22-03-2018, 03:34 PM)
    (عدل بواسطة دفع الله ود الأصيل on 01-10-2018, 11:02 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-03-2018, 07:37 AM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 15-08-2017
مجموع المشاركات: 3306

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل نشبه حروفنا؟!! (Re: دفع الله ود الأصيل)

    ………………(2)…………….
    لعمري أنت الأروع ود سنترها و قولك
    (تكلم حتى أراك) لهو الأبلغ و أبدع.
    بصدق كان سؤالاً عويصاً و ذا وقعٍ صعبٍ
    علي نفسي لنفسي و تراءي لي قريباً جداً ، كما لو
    كان معركةً حامية الوطيس في غير معتركٍ. و كلما تحاشيته
    فتشاغلت عنه بأمور نفسي نازعتني إليه في الخلد نفسي!؟
    طبعن لست ملاكاً ولا دايناصوراً خرافياً منقرض السلالةٍ و لكن
    بصدق ، ما أحسه أكتبه و ما يعتريني تجاه الغير من التضاد والتلاقي
    أبوح به على عواهنه أمام من يهمه و لا يهمه الأمر, حتي في كتاباتي مع
    الآخرين أو مع ذاتي لا أجد حرجاً أو صعوبة في إيجاد مخارجي للطواري ؛
    قد أكذب و لكني لا أُحبّذ التجمّل بأية حالٍ ؛ لأن ما تختمر به دواخلي حينها
    هو إحساسيتماماً لذلك يكون كثيراً من مداخلاتي مرتجلة للحظة والتو ولا
    أفكر بعدها لِمَ قلتُ هذا و لِمَ كتبتُ ذلك,,, وحتي أعمالي لا أحفظ منها شيئاً
    بخازنة أرشيفي ... وكنت وما زلت اسفيرياً كما في واقعنا المعاش
    أمارس هوايتي المفضلة كن جميلاً تري الوجود جميلاً بصدقٍ
    قابلت أقبحَ من القبح و عايشتُ أصدق من الصدق، و أجمل
    من الجمال , و لكن الأجمل أن نتواصل بكلِّ صدقٍ.
    عندما تختار في صمتٍ العبث بعذرية الحروف
    لاستفزاز الدواخل لرسم تلك اللوحة ذات البرواز
    العاجي الأنيق، تصحبك كل ألألوان و تمتزج اللحظة بغيوم

    التداخل بين رهافة المحسوس ..وغلظة خطوط التماس و التقاطع
    ما بين حنابل الأمطار و تلاقُح بنات الأفكار و تشابه مرابط الأبقار،
    هناك فقط، تصير دوزنة الحرف تَرَفاً يُشْتَهَى و يطبق صمت الدهور
    و ينتفض غبار النور عن زيف البهارج ؛ فتنقشع غيوم بعض الشك
    والظن عن عين اليقين و يُماطُ لثام الغموض عن كبد حقيقةٍ بيضاءَ
    ناصعةٍ كالبدر في ليلة ظلماء ؛ و كشأن كما الصندوق الأسود، إذ لا
    نتحسس وجوده عادةً إلا لحظة ارتطام بساط ريحنا بموجة باردةٍ
    هوجاء عندمثلث برمودة. حتى تبدو إحتمالية هبوطنا بسلامٍ
    آمنين على أرضواقعٍ مريرٍ كامنةً في رحم المجهول ما وراء
    بجوار، و يؤرقنادوماً وسواسٌ قَهرِيُّ و سؤال مِلحاحٌ
    مفاده بكل بساطةٍ: هل حقاً أشبه حرفي؟!

    (عدل بواسطة دفع الله ود الأصيل on 03-10-2018, 08:41 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-03-2018, 08:53 AM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 15-08-2017
مجموع المشاركات: 3306

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل نشبه حروفنا؟!! (Re: دفع الله ود الأصيل)

    (3)
    @ يا صاحبي السجن ، لستم فقط ، بل أنا من يَشرفني أنني (منكم).
    صدقتَما و الله بقولكما في ما معناه أن (الحرف ليس دوماً بأصدق إنباءً
    عما تجيش به خواطر القلبٍ) . فهنالك كثرٌ يكتبون و لكن قليلاً منهم الصادقون.
    و هنالك من تقرأ لهم و تلامس كتاباتهم اوتاراً شديدة الرهافة فى دواخلك تجعلك
    تتوخى لقياهم... لكنك تفاجأ بفداحة البون بين ما يكتبون و ما يعتنقون من قناعات.
    كما علمتنى أسفاري عبر عتامير الأسافير أن أحتفظ بطلاوة الحرف لصاحب ملكيته
    الفكرية مجرداً من انطباعيتي نحو ما قد التمسه لديه كصورةٍ ذهنيةٍ ربما تعكس ماهية
    بالضرورة بواطن أمره. لكما التجلة و الود لكل هذا التفاعُل مع موضوعنا و الذي لا أخفي
    عليكما أنني لما طرحته كسؤالٍ لم يكن سوى خاطرةٍ خامرتني فكتبتها على ورقة توتٍ
    يابسةٍ و رميتها ، و لكن تبين لي بالأخذ و الرد معكما أنه سائقناً ولا محالةَ إلى حوار
    شائقٍ حول ما أسميه (أمانة الكلمة). أي نعم، فالكلمة أمانةٌ في عنقِ مُطلِقِها ، ثم قد
    تصير غصة في ذمة مُتَلَقِّيها و العلاقة هذا وذاك كما بين الحالب و الشارب فكلاهما
    في الأجر تماماً كما الوزر سواءٌ بسواء. لا بل أكثر من ذلك إنني اعتبرها
    (سهماً برأسَينِ) أو ذبابةً ببجناحين أحدهما ربما باطنه فيه الرحمة و الآخر
    ربما ظاهره فيه العذاب.
    # كمان برضو عندي كلام كتير عن كتبة الأسافير أنفسهم. فمنهم طائفةٌ
    سبق لي و كتبتُ عنهم و سميتُهم ( أشباحٌ من عالمٍ افتراضيٍّ).
    لأجل، فلكُلٍّ منّا تجاربه في إحساس الدواخل مع مواءمة الحرف و أسوأ من تقابل
    منهم عندما يتنمق حرفُه إسفيرياً ب(مقالٍ) لا يحمل ملامح لسان حاله؛ و عند لقائك
    به تتهشم أمام ناظريك صورةُ هلامٍ فضفاضٍ كما ينهار قصرٌ من الرمل . هذا الصنف
    من أعني و أجاهر بطرحي عنه بقدرما يؤرقني كثيراً من تناقض مظهره مع مخبره.
    نتوقف كثيراً عند ذاك المفترق حاملين على كواهلنا تساؤلاتٍ حائرة . فتلك الورود
    التيتفوح بأريج أنفاسنا لتعبق به رحيقاً فواحاًعبر الأمكنة و حمَّالاً لأوجه كل
    مجازات و مستعارات الكنايات الممكنة و اللاممكنة ، قد تقبع خلفها أشواكٌ
    لها أسنةٌ حدادٌ، و كأنها الأقنعة التي تتوارى ما وراءها تضاريس عوالمَ
    كأنما نزلت بها أطباق طائرة من على ظهر درب التبانة و هي في
    واقع الأمر ليست سوى نفسي و نفسك اللتين بين جنبينا.
    آسف جدن لكما ، للإطالة في ما يبدو أنه بغير طائلٍ.

    و د الحيشان التلاتة،،،

    (عدل بواسطة دفع الله ود الأصيل on 03-10-2018, 08:42 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-03-2018, 10:34 AM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 15-08-2017
مجموع المشاركات: 3306

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل نشبه حروفنا؟!! (Re: دفع الله ود الأصيل)

    (4)
    لك مني صباحات رابحات و بكل خير نافحات أخونا
    الأثثر لنفسي/ أبا إيثار، لا أقول لك لقد جئت شيئاً فرياً!!
    فحاش لله و لكنه بالجد لاندياحٌ في موضوعٍ جديد ٍ و طرحٍ فريدٍ
    و لكنه بكل صراحة جرئٌ شديد حيث هبشتَ به عصباً سابعاً حساساً
    و دخلت بينا حتات ضيقة : حيث بمنع الاقتراب و التصوير، ناهيك عن
    المغامرة بالمساس.و بكل صراحةٍ منذ أول وهلة لقراءة العنوان ثم متن وش
    الملاح بدا لي الأمر معقداًو متشابكَ الافكار و متشابه الأبقار؛ و لكن بعد تأملي
    في مداخلاتك التي أنا بصددها و المقتبسات عاليه ، تبينت بعض مقاصدك التي لم
    أشك أبداً في حسن نواياها و لكني آثرت الإحجام بعيداً ريثما يطمئن قلبي..خصوصاً
    و أنني سبق لي و طرقت باباً من هذا القبيل و لمست وتراً قريباً من هذه الحتة ،
    من خلال بوست سياحةٍ فكرية قديمٍ ربما كان عنوانه فضفاضاً بعض
    الشيء "دوائري المحكمة" و ( يمكنك الرجوع إليه إن شئت عبر
    لوحة التحكم). دا كان مجرد مدخلٍ و سوف تكون لي عودة
    و مساجلات بمشيئة الله.و لك مني أمانيَ سندسية
    يسكنها ا لودادو يحدوها بصيص الأمل الرقراق
    يا رهيف الحس و شبه ذائب (الأنا)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-03-2018, 04:15 PM

حمد عبد الغفار عمر
<aحمد عبد الغفار عمر
تاريخ التسجيل: 06-06-2008
مجموع المشاركات: 7540

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل نشبه حروفنا؟!! (Re: دفع الله ود الأصيل)

    سلام دفع الله
    الحروف المرحة التلقائية تشبهني في غالب الاحيان
    الجدية والصرامة ترهقني ولكنها احيانا اخرى تصبح حتمية ولازمة
    انا اكره سجن القوالب
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

22-03-2018, 06:24 AM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 15-08-2017
مجموع المشاركات: 3306

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل نشبه حروفنا؟!! (Re: حمد عبد الغفار عمر)

    (6)
    كما عرفتك تماماً أخي حمد عبد الغفار،
    نزيهاً كما نصاعة الحق الأبلج، نقياً كبياض الثلج
    تلقائياً كأيٍ من أهلنا (الغبش أبان مسوحن موية)
    فلا تأتي البيوت إلا من أبوابها.

    [}> و المفاضلة هنا ما بين حرفين بينهما خيط ٌ وهمي رفيعٌ.
    لدرجة أن المرحَ نفسه ، لكي يصبح أكثرإمتاعاً و قدرةً على انتزاع ال(الكشمة) من رَحم المعاناة في أحلك المواقف ليطرحهاعلى شفاه الحزانى، نجده كثيراً ما يُضْطَرُّ للتوشح بالسواد, و هو شرً لا بد منه
    كما تفضلتَ لكي يصنع نبيذاً معتقاً من خُلاصات الكوميديا (الأرضية).

    # و لدى الخلو بالنفس ،فمؤكد أن نجد الإجابة في غاية
    السهولة و الامتناع للغالبية العظمي من البشر. فإذا كانت
    كتاباتنا سواءٌ الصارمة منها أو المرحة على حدٍ سواءٍ ،
    يُفْترض ، بل يُشترط فيها أن تَخْرج من خشاش جوف
    صاحبها و تنبع من قيعان دواخله، صادقةً كمرآة
    مصقولةٍ و كاميراً نزيهة كما يسمونها في الغرب
    (Candid Camera)و لسيت كما نسميها
    نحن جزافاً ب(الكاميرا الخفية).

    [}> و لكن،أليس في رقة التجمل لخير
    مندوحةعن الكذب البواح .. و لكنني مُصِرٌّ
    جداً ايضاً و من منطلق نظرةٍ واقعيةٍ فائقةٍ
    أقرب منها إلى مثاليةعلى أننا لو قمنا نشترط،
    أو حتى نفترض ضرورة أن يتطابق مظهر كل
    إنسان منَّا مع مخبره ، تماماً كما يصادف شَنَنٌ
    طبقةً ، إذا لكأننا نتوقع أن تصافحنا الملائكة
    في حواري و أزقة حي العشير في ود مدني
    (محراب الجمال و الحب في بلادي) و لمَا كان
    تواتر إلينا أثر القول بأنه لم ينافق حنظلة!
    و إنما هي ساعة و ساعة.

    [}> و إن لنا في رسول الله صلوات و سلامه
    عليه أسوة حسنة. لمَّا لم يشأ ليلاحق المنافقين
    ليفضح ما تكنصدورهم و هم حضور في مجلسه،
    خشية أن يقال إن محمداً يطرد صحابته. ذلك لو أننا
    شغلنا وقتنا بصنعة التنقيب وراء ما تنطوي عليه سريرة
    كل ذي قلب من خبايا و ما يختلج به روعه من مكنونات،
    إذا لكأننا نتصيد زلات جمهور غفير و نفر كثير من خلق
    الله و لاستوحشت منهم الطرقات.عمومن ، و كما سبق
    لي و قلتها ذات مرةٍ هنا لعمنا اعلى الكنزي ، فسواٌء أكُنَّا
    مرحين مفرفشين أو كنا جادِّين متجهمين صارمينف
    نظل نحن هنا گحروف الهجاء، بحيث لا يحتل حرف
    مخرج آخر؛ بقدر ما يكمله في تشگيل جملة مفيدة.
    و يبقى عزاؤنا في أنَّ كلاً ميسرٌ لما خُلِقَ له.

    [}> كم أنا سعيد دوماً برفقتك خير جليسٍ في زماني.

    (عدل بواسطة دفع الله ود الأصيل on 22-03-2018, 07:09 AM)
    (عدل بواسطة دفع الله ود الأصيل on 23-03-2018, 05:36 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-03-2018, 05:07 PM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 15-08-2017
مجموع المشاركات: 3306

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل نشبه حروفنا؟!! (Re: دفع الله ود الأصيل)

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبا إيثار مشاهدة المشاركة

    [}> فنحن حين نقدم أنفسنا .. سنختار الجمال .. سواء كان إحساساً .. أو فكراً .. أو حتى مفاهيماً .. و قد يخوننا يوماً احتساب ذاك الذي هو بنا بأنه ضرب من ضروب الجمال ..إلاّ أنه لن يُــخرج مساوئ أنفسنا سوى بشكل ضمني لا صريح .. فقد يخيب أمل ذاك الذي رسم تلك الصورة لذاك المجهول .. ولونها بأزهى الألوان .. واختار لها أجمل مايحفظ تلك الصورة من مايشوبها .. ومن ثم بدأ في رحلة البحث عن تلك الصورة التي خذله خياله في رسمها .. فأين هو الخطأ هنا؟ليس في أصل الصورة؛ بل في من رسم بيدي خياله تلك الصورة .. وأخذ يبحث عنها في الواقع .. فتلك الأحرف التي تحمل أحاسيساً ربما قد تلتقي .. أو ربما قد تأخذ أعماق الإحساس .. ستظل تلك الأحرف هي بصمات لا أكثر من تلك الشخوص .. لن تكشف سوى طبيعة تلك الشخوص .. لا أكثر ....
    ٪٪٪٪٪٪٪٪٪٪٪(5)٪٪٪٪٪٪٪٪٪٪٪٪٪
    تحية لگ أبا إيثار ، و بعد،،،،
    [}> ما دفعني للمداخلة من أساسه
    هذه الجزئية بالذات: سؤالك " أين الخطأ "
    و في رأيي شخصياً أن الأمر أعمق مما يبدو لنا من قشور
    فدائماً ما توجد منطقة وسطى ما بين الجنة و النار، وكذا
    مناطق رمادية ممتدة ما بين نصاعة الحق و سواد الباطل
    فذاك حالب إن جاز له القول لك: إنني:"لا أكذب و لكني أتجمل"
    فكذلك أنت شارب و حقٌ لك أن تأخذ أو ترد من بضاعته ما تشاء
    و لستَ معنياً بالضرورة بما تُكن سرائرقلبه أوتخفي أسارير وجهه
    لكون الكمال لله و حده. وكما جاء في معلقة زهير بن أبي سُلمى:
    إإذا رُمتَ أنْ تَحيا سَليماً مِن الأذى* وَ دينُكَ مَوفورٌ وعِرْضُكَ صَيِنُّ
    لِسانُكَ لا تَذكُرْ بِهِ عَورَةَ امرئٍ *** فَكُلُّكَ عَوراتٌ و للنّاسِ ألسُنُ
    **********************************
    [}> إذاً ، دعنا نتفق على أننا بصدد ما أسميه "أشباح من عالم افتراضي"
    عالم المنتديات , ذلك العالم الأسفيري المجهول الذي أفرد مساحات كبيرة
    و فتح نطاقات أثيرية شاسعة لينطلق فيها بنو البشر أيما هملة و انطلاقة,
    ذاك العالم الذي جعل الناس ينتشرون في كافة أرجائه يزرعونها غدواً ورواحاًو هم في غرف نومهم لا يبرحونها ,, هو ذاك السخي الذي أفسح لكل من لا منبر له منابر و مساحاتٍ لحرية التعبير و النقد و طعن الظهر و التجريح و الفوضى و الخير و الشر كله بحزم و نسب متفاوتة. لكنه أيضاً أطلق لفرسان الكلمة و عباقرة النظم، العنان يسطرون روائع الحكم و يترعون عيون الإبداع بإشراقات نيرة , و أعطى لسحرة البيان حيزاً كافياً لنسج أروع الخواطر الدافئة و الغرام العذري و شيء من عتاب
    و بكائيات و مناحات ومراثي. كذلك أتاح للمتطفلين صلاحيات واسعة لحشر أنوف الفضول في شئون الخلق. فكم هنالك من أعضاءٌ يتسمون بالحشمة فيما يضمرون بين ضلوعهم الحقد, و أناس آخرون يشهرون أنياب الشر و يفسدون, و آخرون وقعوا فرائس سهلة لدسم العبارة و معسول الكلام و راحوا ضحايا ما تجرهم إليهم
    أذناب اللئام ‎. إذاً، يبقى السؤال الكبير, من هم هؤلاء ؟ إنهم ‏‎أشباح ملثمين
    بطواقي الإخفاء و لعلي لا أبرئ أي ذا نفس أمارة بالسوء منهم. ربما
    لديهم ما يحطم مجاديفهم و يجبرهم على التدثر بجلباب الشبح،
    لأسبابٌ و ربما ذرائع أخرى فرضتها عليهم صروف القدر
    على أيد مثبطة للهمم و محاربة للكلم .
    **********************
    [} طبعاً ليسوا سواءً.. ولا كلهم على قلب رجل واحد؛
    و لكن ثقافتنا التي تثقفنا عليها المتبلورة في رعب و رهاب
    داخلي من بيان الحق بجرأة، هي من جعلت الاغلبيــة يفعل هكذا.
    فالبعض لديه ظروفه المانعة من سؤاله الناس متاعاً إلا من وراء حجاب
    فلم يجد له مناصاً للتعبير عن قناعاته إلا في قرى محصنة ، أو من
    وراء جُدُرْ. وهناك من يحلو له تصيـد اسرار الخلق و تنكب عوراتهم.
    إنه عالمٌ خفي لا يقدر على الصمود فيــه لا صريح و لا خفي؛
    بل هو طاحونة تديرنا وفق أهوائها و ضربات نبض بعض
    اللاعبين في تلك الحلبة !هذا هو عالم الفيس و أخواته
    و هؤلاءهم أشباحه الثعالب في ثياب الواعظين.
    أرق التحايا و للحديث أيضاً بقية.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-03-2018, 07:38 PM

صلاح عباس فقير
<aصلاح عباس فقير
تاريخ التسجيل: 08-08-2009
مجموع المشاركات: 5189

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل نشبه حروفنا؟!! (Re: دفع الله ود الأصيل)

    حيا الله دفع الله ود الأصيل،
    لأول مرة قررت أدخل أشوف الزول ده بقول شنو هههه
    فإذا بي بين يدي قلمٍ واعدٍ بالعطاء،
    خاصة وعنوان هذا البوست يحمل سؤالاً مفصليّاً
    يُغري بالعودة.




    سؤالك يذكرني بقول القائل:
    إنّ كلماتنا تظل عرائس من الشمع،
    حتى إذا متنا في سبيلها دبت فيها الروح،
    وكتبت لها الحياة.



    $

    (عدل بواسطة صلاح عباس فقير on 22-03-2018, 04:23 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-03-2018, 10:54 PM

زهير عثمان حمد
<aزهير عثمان حمد
تاريخ التسجيل: 07-08-2006
مجموع المشاركات: 20382

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل نشبه حروفنا؟!! (Re: صلاح عباس فقير)

    أخي وصديقي دفع الله
    تحياتي ومتعك ربي دوما بالعافية وجزيل العبارة وروائع الكلم
    أني واحد من بني سودان أقول أن أحروفي تشبهني جدا وهي حميم دواخلي وبعض روحي وكل نفسي ومداد الكلمات هو دموعي وعزيز نزف دمي في معارك كثيرة
    و يجب أن تشبهنا حروفنا إذاً نحن نكتب لأنفسنا حينها أكتب القليل من أفكاري الحانقة على مجتمعي والكثير مما أشاهده فيوجع المنطقة المتلصصة التي بداخلي على هذا الكون
    أحب أن أكتب أموراٌ تدور في عقول المحيطين بي أعتقد أنّ هذا ما يجب أن يُكتب حين نفكر بتدوين نص ما نكون بذلك أصدق وأكثر وعياً أنا هناك في مشاعرها أقطن في أجمل بقعة من عقلها ومن نفسها
    التعبة استوحي هذه هي خطتي لأكركب هذا الاخر وأثير دهشته ونسير معا لما هو أنساني وعميق وتبقي الحروف التي تمثلنا أسهل من أن نصمت في حالة بوح غير مباح أنا كذلك يا صديقي
    لك كل الود أيها المبدع
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

22-03-2018, 05:22 AM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 15-08-2017
مجموع المشاركات: 3306

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل نشبه حروفنا؟!! (Re: زهير عثمان حمد)


    ¶ لَعَمْرِي إنه لوسامُ شَِرفٍ كُبَّاراً و نوطُ استحقاقٍ و جدارةٍ
    أن تطالني بإطلا تكم البهية أخي زهير عثمان حمد مع إشراقة
    هذا الصبح الرباح . فطبت و طاب ممشاك إلى هنا وتبوأت من
    الجنة منزلةً. أحييك و الناس تودع أفرشة الخلود إلى أديم التثاقل
    و النهوض إلى سماوات الكدح بروحانيات عذبة عالية في سبيل
    الكسب و لقمة العيش النظيفة. نحييك و لا نعرف حتى أين أنت
    و لكن حسبي قناعةً أنك مختوم برحيق من عرفوك قلبي

    ¶ ثم دعني أعيد تحيتي مثنى و و ثلات لهذا المنير
    في شخصكم الكريم بادئَ ذي بدء فإن الله درك أيها الأرباب
    الهمام يا مدهش الألق. هنيئاً لي أيما هناءٍ بمعيتك هنا و بقرب
    أنفاسك مني كأفراس الرهان نتجاثى بالركب و نتحذي بالمناكب
    و الأقدام و حتى نتجاث ى بالركب كفرسي رهاٍ على قارعة
    مضامير التلاقي، كنفوس مجندة. و لولا خواء كنانة سهامي
    من قنا مع ضيق ذات الجهد لاستخلصتك دوماً ذواقةً حصرياً
    لثرثراتي في الملقاة على عواهناها هنا الفاضية و المليانة

    ¶ و لكن لا بأس بشيء من قبيل جهد المقل و متل ما قالوا:
    بليلة مباشر و لا ضبيحة مكاشر. عزائيهنا ، أنني تكبدتُ عناء
    الغوص عميقاً في مجاهل قيعان محيط الإبداع الهادئ لأظفر بصيدٍ
    سمين و محار في أحشائه الدر قابع؛ أو أنني تساميت شاهقاً لأناطح
    عنانات السماء، ثم لأعود بقبس مستمد من نجيم أحمر رأيته بازغاً
    في الآفاق. وجدتك قدراً تنحني لي من عليائك برطب جَنيّ. و أقول
    قدراً و ليس مصادفة لأن هيهات لصدفة و ما ينبغي لها أن تصنع
    قلماً رشيقاً سمهري القوام و رجلاً أنيق السمت مثلك يا من تملك
    ناصيةً لجرأة الرأي و رصين العبارة ، و تحسن التخيُّر لنطف
    مدادك، و تعرف كيف و أين وعلى أيَمسمعٍ أذن صاغيةٍ
    تلقي عفو خواطرك على غير عواهنه
    تماماً كصندلة ٍ ، تعطر فأس قاطعها
    كن وردةً ، عطرها حتى لسارقها
    لا دمنةً ، خبثها حتى لساقيها°°°°°}}}}}{{{{°°°°°

    [} فما كل هذا التواضع الجم لنا بقوام سمهري، گما ملأى
    السنابل تنثني بقطوفها دانية، و الفارغات رؤوسهن شوامخ؟!
    هذا و نحن ضيوف هجعة على مائدتكم العامرة و أنت الرفيع
    العماد الكثبر الرماد إذا ما شتى؟! إذ حري بنا، من وحي عباراتك
    الدافئة التي ترصع بها صدر توقيعك أعلاه، و الذي و لا أروع ، ثم
    بحق رب السماء و الذي بيننا ، أقول: أما كان حرياً بنا أن ندعوك، بل
    إنا نضع {بقجة} ترحال ناعلى أعتابگ ، لنطيل الوقوف حين دعائك حتى
    نلملم خطاوي الشوق عن أجفانك.. فهلا دنوت منا قيظ أنملة ،ويا أخاً كريماً
    و ابن أخ كريم’، لتنفحنا و لو بغيض من فيض حنانك..و ليبقى عبق أنفاسك
    بوحا شفيفا ، و عوناً لصيقاً على العطاء و كسراً للجمود و درءأ لموجة
    تثاؤب عاتية أراها آخذة بتلابيب هذا الجمع هو منبر من لا منبر له؟!!

    [} صراحة، لا أدري ماذا أقول لك؟ إن كان مما يشرفني
    أم مما يدهشني أن تثير مجادعاتي المستحية، هكذا حراكاً كذوبعة
    في قعر فنجانٍ، أو كغبار النور ما يلبث أن يذهب مع فقاقيع الصابون
    حين ينفخها طفل غريرٌ، ثم ينطلق يلاحقها في العراء؛ فلا يظفر
    منها بشيء، إلا كباسط گفيه إلى الماء ليبلغ فاه و ما هو ببالغه.

    [} شكراً جميلاً لأريحيتك و أنت تشرع لنا بطينات و أذينات قلبٍ
    بحجم قبضة يد على جمر الحقيقة، لكنه كبير بحيث نعوّل عليه كثيراً
    ليتسع للعالم بأسره، دونما فرز و لا تمييز ،تحيزا إلى فئة او تحرفا لقتال.

    إ[}إ ذاً ، قرب تعال و ما تبتعد ،،، فإنه لا يزال لديَّ
    الكثير المثير ممما يغرينيب حلاوة البوح إليك يا حبيب!!

    و ها أنا ذا لا أزال طفلاً غريراً يحبو (تاتيبة) نحوگم ؛
    فهل من مرحبٍ؟!السلام عليكم يا أخوة من أخٍجديد معكم ،
    علنا ننهل من كل مفيد على صفحات منبركم الدسم و العمر
    بگم فهل من مُحْتَفٍ بوجودنا بين ظهرانيكم؟!

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

22-03-2018, 06:52 AM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 15-08-2017
مجموع المشاركات: 3306

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل نشبه حروفنا؟!! (Re: صلاح عباس فقير)

    حياك أخوي صلاح عباس فقير،،،
    ممتنٌّ لمرور موكبك و إناخة بعيرك هنا
    فحينما تقرع نعلا كل قادمٍ بلاط نخبة النُّخَبِ ، فلا
    بد و أن تُدَقُ له طبول االعز و ترن الطنابير و ترفرف
    البيارق، فتزقزق العصافير و تنشد الأطيار لحن الخلود؛
    فتعانق النسمات خصل النخيل، تهللاً بقدوم نجم أُحَيْمِرَ
    بازغاً لتوي في سمائكم الدنيا ، و بكلتا يَدَيَّ قنديلٌ و
    شمعدانٌ ، و باقاتٌ من أزاهيرَ إكليل الجبل.

    [} و قد تنادينا خِفافاً و سعينا سعياً للِّحاق بركابكم،
    و البشر مبسمناً، لنصافحكم و الألفة مِلْأَ أكفنا، لنجاذبكم
    طرفي الحديث المباح من أروع معانينا. ندوزنُ حروفانا
    قولاً ليِّناً و همسَ بنفسجٍ لطيفاً، و بوحاً شفيفاً بأعذب قوافينا.

    [} بين نوبات مدٍّ و جزْرٍ و أخذٍ و ردٍ ، و سنضرب
    أكباد الإبل في ربوع بلادي؛ و سنمخر عباب خضمٍ بلا مرسى
    و محيطٍ بلا شطآن ؛ و نغوص بئرٍ بلا أشطان و نفيس الدُّرِّ في
    قيعانها قابعٌ، و نخوض غمار آفاق معمعةٍ و وقودنا الحيوي دواةٌ
    و ممحاةٌ. فألف ألف مرحباً بكل من يؤمم صوبنا ، لينزل ساحتنا
    و يشرفنا فدخل دارنا مؤمناً و للمؤمنين و المؤمنات
    الأحياء منهم، و منهن و الأموات.

    [} فيا زائرنا أيها القلم الأنيق و النشوان و دافئ..
    يا طارقاً دَوْمَاً برفقٍ على نوافذ البوح و التصافي ..
    كلما عانقت عيني قسمات حرفك المموسق راقصا..
    على تقاسيم أوتار القوافي..
    فكم نسعد بلقياكم ذات وصلٍ ،
    گلما عَزَّتْ على الوَصْلِ المرافئ..
    فطوبي لمن رام في دنياه نبلاً..
    و سعى لنيل مُرَاِمه مَسْعَاةَ ودٍ تحدو
    مواكبها بُشرى المـراحب و العـوافي...
    و سوف نبقى ما حَيِيْنَا بدار دنيا،
    رفاقاً لا نخونُ و لا نجافي..
    و نصونُ عهدكم في عمق قلبٍ يُسْقَى
    من رحيق الود، و يذوبُ في نظم القوافي...
    *******************
    ود الأصيـــــل
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-03-2018, 05:18 PM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 15-08-2017
مجموع المشاركات: 3306

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل نشبه حروفنا؟!! (Re: دفع الله ود الأصيل)

    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبا إيثار مشاهدة المشاركة

    (7)
    بصدق كان سؤالاً صعباً علي نفسي لنفسي وتراءي لي قريباً جداً,,,,, وكان معتركاً قاسياً وليته كان في نفسي ولكن ؟؟؟ لست ملاكاً و لاأسطورياً ولكن بصدق ماأحسه أكتبه و لكن الأجمل أن نتواصل بصدق ,,

    [}> أبا إيثار يا صديق قلت لك:إنك تلامس عصباً شديد الرهافةأعذرني في الكلمة يا طالب لبن الطير! يا لك من أسطوري تجعلني أقهقه ضاحكاً بطعمحشرجة البكاء، يا باحثاً عن الصدق في(كوشة)نفاق!ذاتَ حُلم ك(أحلام ظلوط) وجدتك تشعرني ملْأ مسام جلدي،فتضحكني سعةَ صدري و حرقة كبدي على نماذج سلوك بشريةابتلينا بها(و ليس يقوم بنيان عشش السوس في أركانه و حيطانه)ثم سرعان ما تهزني نوبة بكاء صامتة.

    [}> فأستغربت لك كيف تضحكني بصخب لتُبكيني في صمت، جراء بحث عبثي و تأمل إيحائي في شعابحلمك"حلم اليقين" بأن طرقتَ باباً يبدي لنا سوءات مجتمع و أعطاب أمةٍ . و يفضح أُناساً أهدرو كل بصيصٍ لأمل، و عتَّموا كل بؤرةٍ لضوء في قعر نفق.

    [}> لقد سبكت الحبكة الأدبية، و أتقنت صنعة جلد ذواتنا فجمعت بين حسنبين، مؤكداً أن الكتابة ليست ترفاً يشتهى أو حبَّ بطِيخ أو تسالي لقتل أوقات الفراغ، و إنما هي وسيلة ناجعة و عصا سحرية لرفع وعينا بمسؤوليتنا الاجمتاعيةو النهوض بذوائقنا و صياغة وجدان جيل بكامله يوشك على(السقوط سهواً) في لجج المواعظ و الخطب العصماء و منبريات النبش عميقاً في تضاريس المسكوت عنه خوفاً منه ، لا خوفاً عليه.سأورد لك تسع نماذج بشرية و للحديث بقية,,,,,

    (عدل بواسطة دفع الله ود الأصيل on 23-03-2018, 05:40 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-03-2018, 06:54 PM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 15-08-2017
مجموع المشاركات: 3306

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل نشبه حروفنا؟!! (Re: دفع الله ود الأصيل)

    (8)
    عندما تختار في صمت مداعبة الحروف لاستفزاز الدواخل لرسم تلك اللوحة ذات البرواز العاجي،تصحبك كل ألألوان وتمتزج اللحظة بغيوم التداخل بين شغاف المحسوس .. و غلظة خطوط التقاطع ..... تنهزم الحروف و يبقي الصمت الأمل ود أصل المكان و يعاوظني مجدداً ذلك السؤال هل أشبه حرفي ,,,؟؟!!!لِم كلّما أوغلت في عينيك يغتالني ظمؤ السنين؟!!

    (عدل بواسطة دفع الله ود الأصيل on 24-03-2018, 06:57 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-03-2018, 07:12 PM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 15-08-2017
مجموع المشاركات: 3306

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل نشبه حروفنا؟!! (Re: دفع الله ود الأصيل)

    أبا إيثار گتب:
    الأحساس المرهف ....
    المتشابك في كل حنايا الضلوع ..
    المتعمق في كل دواخل وهجك ..
    قادر أن يطرد ذلك الصمت الحزين
    الحلم الذي لم يبدأ .. لبسته حلة زاهية
    طاهرة بلون أبيض تتزينّه تلك النقطة
    من دم الأبدية و التي تتسامي وأخوة
    الحب..تتصافي والاشراق المونق ..
    رونقها تلك الأمواج المسكونة فينا
    ألقا"تتقاذفها ريح المدّ أشد من
    البركان الحد ألق الصمت القابع
    أكبر من كل الكلمات أقوي من كل أعاصير الدنيا ..
    والحرف يشبه علاقتك بطبيعة الأشياء
    أحببت روحي عندما عشقت حرفك أيها النبيل
    عد سالما غانما وستجدني علي الوصية باقيا
    ∆∆∆∆∆∆∆∆∆∆∆∆∆∆∆∆∆∆∆∆∆.
    [}> و كذا أنا، أخي الأثير أبا إيثار،
    يا رفيق حرفيستجدني إن شاء الله
    على العهد باقياً و سوف لنأبرح لك أثراً،
    عند بوابة (العشتار) و هي الثامنة لمدينة
    بابل المعلقة.و قد وعدتك بتسع لوحات
    ساخرة جملتها في وصفتين اثنتين:
    (1) واحدة لنشوةنجاح مستحيل
    (2) و أخرى لشهوة شهرة زائفة.

    [}> فالكاتب يموضع قواسم حرفه
    المشترگة بريشة الموهوب على خرقة
    قماش بالية على تلة زعتر بوادي عبقر،
    بمخيلة معطونة في مداد يُرْوَى من معين
    كائن داخل قفص صدره، و بألوان طيف
    راسخة و بروحانية عالية هادئة الطبع.
    **************
    [}> مساراتٌ تسعةٌ لنماذج بشرية
    أطرحها أمامك لظواهر كارثية راحت
    تفشو اليوم في مجتمع مثخن بجراح
    دنياه التي لاتندمل؛ و شعب غلبان، إذ إنه
    ما خير بين أمرين قط، إلا ابتليَ بأتعسهما!!

    [}>أمراض لها أعراض سيئة غير قابلة
    للتشخيص و تداعيات غير قابلة للحصر،
    بل مستعصية على أي وصفة لدواء عدا مشرط
    "البتر" فبعد أن كانت مسكة"نشال" ذات وقت
    مجرد حالة نشاز يشار إليها ببنان الإدانة و الاستهجان
    و الضرب ب(براطيش) دهماء القوم، و على مرأي من
    الشرفاء نماذج كانت إذا بُلِيتْ استترت لمداراة سوءاتها
    كي لا تفوح نتانتها فصارت اليوم تمشي بين الناس
    مزهوة بنفسها و لا ينقصها شيء سوى أن تقرع
    الطبول لقدوم مواكبها وتنكس البيارق لغيبتها
    هي أقذر تسعة نماذج بشرية.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-03-2018, 07:31 AM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 15-08-2017
مجموع المشاركات: 3306

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل نشبه حروفنا؟!! (Re: دفع الله ود الأصيل)

    ………10………..
    و هم تسعة رهط
    يفسدون في الأرض و لا يصلحون
    ثم وصفتان بديلتان لآخر وليمة على مأدبة
    الفساد المستشري فينا . تسعة في اثنين يعني= 18
    لأنه ليس لهذه الظاهرة في الأخير غير اسمين:"النذالة"
    و صنوها "الفساد"في زمن انحسارالفضيلة وانهيارهرم الأخلاق .
    وضع رديء و بلا كرامة تسعة رهط من الأوغاد نقبض عليهم يومياً
    متلبسين و أيدهم محشورة في(الجراب) و لكن لمن نشكوهم:هيات هيهات
    لا جن و لا سحرة بقادرين على ان يلحقوا أثره: فلا حياة لمحاكم لا تفتيش،
    لا قانون ، لا وخز ضمير و لا نخوة إنسانية و لا حملة تطهير. ياخ ليه ماش بعيد،
    و الله في حلتنا القريييبة دي في واحد وكت غِلبنا فيه حيلة بقينا نكتب ليه على حوش
    قصره المنيف عبارة (من أين لك هذا). فقام في يوم ختف مكرفون الجامع و قعد يكورك
    فينا:"يا ناس يا وهم نحنا ما سرقناكم و هو أنتو شن حيلتكم عشان نسرقو! نحن سارقين
    الحكومة. و المو عاجبو هديك اليمشي يشكي ليها". فبقا الراجل فينا يمشي مع الحيط
    و على العجين ما يلخبطوش بعد أن أصبحت موالاة الباطل أولى عند البعض
    من نصرة الحق. وجبةُ فساد كاملة، مع المقادير اللازمة لإعدادها
    و طريقة الاستعمال، و المقابل مجتمع بلا أمل و لا أحلام،
    و شعب بارد الهمة، مشلول الإرادة.
    *****************
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

26-03-2018, 06:08 PM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 15-08-2017
مجموع المشاركات: 3306

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل نشبه حروفنا؟!! (Re: دفع الله ود الأصيل)

    (11)
    تسعة رهطٍ أو يزيدون،
    ضمن أربعين مليون حراميٍ:
    سياسيٍ مسوِّسٍ، برلمانيٍ فهلوانيٍ،
    وزير استثمارٍ متسلق و خامي بلدنا سمبهار،
    مستشارٍ، سمسارٍ، مدرسٍ خصوصيٍّ و مفلِّسٍ،
    دكتورٍ عامل (ديك) تا(تور)، البوليس المخاوي إبليس
    و قاضي مو فاضي.

    [}> و أما موظفٌ نضيفٌ أو فلَّاحٌ مرتاحٌ فءاگ ترف يشتهى ،
    و لا وجود له إلا في ( يوتوبيا) مدنٍ أفلاطونية فاضلةٍ و كلام جرايد فارغ للاستهلاك اليومي المحلي. لا نقصد أحداً بعينه سواء لمهنته أو لمنصب يشغله و يشكل عصباً دقيقاً و شريان أورطي لسيولة مال شعب و لتحريك دولاب دولة.

    [}> إنما نستهدفهم لذواتهم الاعتبارية،ونحلل خبيئة نفوسهم كي نعري خائنة أعينهم و ما تخفي الصدرر أمام كل السذج أهل الله من نيامة العصر. ألسنا معنيون، بنسف قبةبرلمان؟ أو إخلال ميزان عدالة؟ أو نصب كبسولة أمن شامل؟ أو حتى (سف) مؤسسة تربوية ،أو صرح إداري؟!! ، علماً بأنه يفترض في تلك المؤسسات أن تسخر لخدمة الشعب، و ليس واجهات ساترة لفحش لا نراه يرتكب أو عري كل ستر لا نراه يهتك أو ظلم نراه يقع أو حق يستلب. إنها أمانة في عنق كل بَرٍ أو فاجر تكون لديه نسخة من مفاتيح لعبة قذرة يحظى بها على خارطة صون الفضيلة و الإصلاح في شأن أمة هدها النضال و لنصرة شعب يريد البقاء.

    [}> إننا نتصيد أمثال أولئك الأنذال الذين جعلوا الأشراف من مزاولي تلك المهن يندى جبينهم خجلاً ، و هم برآء تماماً من عار الانتساب إليها.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

27-03-2018, 05:19 AM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 15-08-2017
مجموع المشاركات: 3306

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل نشبه حروفنا؟!! (Re: دفع الله ود الأصيل)

    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبا إيثار كما عهدتك دائماً أستاذي وصديقي الحبيب ودالاصيلإنما تختار الحرف لتداوي جراح مستوطنة ظلت ترقدعلي عصب المواجع و كما يتوه ضوء الشمس و الحق يضحى ضياعنا المرسوم في كل الوجوه في مياه البحر والنيل العظيم !!أعلم أنك إنما تنكؤ جرحاً دامياً لا يندملو قد هزّه وجع السؤال والخطوب العاتيات تطيبت حين إغتسلنا منها بالسنة شمس الهجير وحتي تأتيني بيقين ِ عن هوية أولئك (الرهط) سأعود والتأريخ يسقط من حسابات الخرائطحائط الوهم المرائى ؟؟!!
    ******{12}******
    @ و كذا أنا أبا إيثار يا أثير النفس و رفيق حرفي،
    ستجدني إن شاء الله على العهد باقياً و سوف لن أعصي
    لك أمراً و لن أبرح لك أثراً بعد عينٍ . تلقاني واقف منتظر
    عند بوابة (العشتار)و هي الثامنة لمدينة بابل المعلقة.
    و قد وعدتك بتسع لوحات ساخراتٍ جملتهن لك في
    وصفتين،(1) واحدة لخلاصٍ (جميل ومستحيل)
    (2)و أخرى لشهوة شهرة زائفة.

    [}> فالكاتب الممحون إنما يموضع قواسم حرفه
    بريشة الموهوب على خرقــة قماش من وادي عبقر،
    بمخيلة معطـونة في مــدادلايرتوِي إلا من معينٍ كائنٍ
    داخل قفص صدره،ليخرج نظماً مخبوزاً بألوان
    طيفٍ راسخةٍ و بروحانية عاليةهادئة الطبع.

    [}> عمومن، فلتكن بخير صديقي يا جميل
    يا رائع ،و أما إن كان متقصد كبالأحرى أن الخرائط
    تسقط من عين التاريخ فهيهاتَ أن تَسقط منكنانه
    سهامنا، لا من التاريخ، و هو ليس إلا شاهدٌ
    عِيانٌ عليها، لكننا نظل نعيبه و العيب
    فينا و ما لزماننا عيبٌ سوانا.
    *****************

    (عدل بواسطة دفع الله ود الأصيل on 27-03-2018, 07:37 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

27-03-2018, 07:44 PM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 15-08-2017
مجموع المشاركات: 3306

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل نشبه حروفنا؟!! (Re: دفع الله ود الأصيل)

    { 13}
    [}> يا من تشاطرني و آخورنأمنيات باقيات،
    تختال في سحر الدياجي أغنيات..همومي تهد
    جمال الشيل و فايت في العتامير ليل و متوكل
    عليك يا الله آخر اليل. و كأن راحلتي سير
    طاحونة هوائية لا ينفك راحلاً.
    [}> فقد استهوتني فكرة الاستمراء لمتعة
    للسير حافياً تتبعني معالم الخطو الهوينة على
    كثبان الرمال. و لم تزل للتوق بقايا تسرى في
    الفواصل وتغريني باالمحال.. و لم يزل وجدي
    سفارة روحانية إلى دفء المشاعر
    مفاعلتن مفاعلتن فعول لا فعال.
    *************************
    [}> يؤسفني القول إنني عائد لتوي
    من أسوأ ، ولكنها (أفيد) سفرة في حياتي،
    راعني ما سمعتفيها وروعني ما رأيت..
    فهل شاهدتم يوماً كلباً عض يداً ترعاه؟
    هل صادفتم ذئباً في البرية أكل أخاه؟
    لا بل هل قابلتتم فيلاً يكذب, يسرق,
    يشهد زوراً، ينكر حقاً, يفشي سراً،
    يمشي مغروراً بيداه!!!!!!!!!!!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

27-03-2018, 07:58 PM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 15-08-2017
مجموع المشاركات: 3306

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل نشبه حروفنا؟!! (Re: دفع الله ود الأصيل)

    **** (14)****
    يؤسفني القول إنني عائد لتوي
    من أسوأ ، ولكنها (أفيد) سفرة في حياتي،
    راعني ما سمعتفيها وروعني ما رأيت..
    فهل شاهدتم يوماً كلباً عض يداً ترعاه؟
    هل صادفتم ذئباً في البرية أكل أخاه؟
    لا بل هل قابلتتم فيلاً يكذب, يسرق,
    يشهد زوراً، ينكر حقاً, يفشي سراً،
    يمشي مغروراً بيداه!!!

    [}> هذا لعمري أقرب ما ينطبق
    على مشروع قرصنة لاحضاري
    (لاختطاف بلد بحالها) ثم أما بعد,,,,,
    و إن كنت لا أؤمن بالطيرة و لا أحب التشاؤم.
    و لكنني حين هممت هذه المرة بدخولها ، أعني
    بلادي و التي و إن جارت علي فهي برضو كريمةٌ
    و أّميرُ أهلي و أزداد كيل بعير ؛ فهم إن ضنو عليَّ
    برضو كرامُ". و ما أن شهرت قلمي لزاوية
    حرجة انقبض قلبي و انعقد لساني.

    [}> فكأني ببعير هائج يشهر فكيه بوجهي
    يريد التهامي، و إذا بتنين ينفث نيرانه حمما
    في وجهي. فشعرت و كأن رؤوس الشياطين
    تلوح من جنباتيو شممتالبارود يفوح من
    أفواه الحاضرين.و لم أصدق الآن أنني
    عدت أدراجي من حيث أتيت .
    ****************
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

27-03-2018, 08:11 PM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 15-08-2017
مجموع المشاركات: 3306

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل نشبه حروفنا؟!! (Re: دفع الله ود الأصيل)

    (15)
    و لكن، و يا لسخرية المفارقة:
    فعند فجر اليوم قابلني شاب عربي
    من بلدان الربيع، أو لعله گان من مطاريد
    (البدون) بالخليج ، و جدته هائماً على وجهه
    قادماً من بلاد الفرنجة يطلب اللجوء إلى بلادي
    التي لم يجد بداً منها كملاذ أخير بعد أن ضاقت
    به أرض الله ذرعاً(كمن فقد الماء فاضطر للتيمم).

    [}> راح الضيف يسألني عن كيفية الحصول على
    فيزة للإقامة الحرة هناك. فإذا بي قد نسيت كل شيء،
    و رحت بدوري لا إرادياً أكذب حدسي و أبدل سبي و لعني
    لما رأت أم عيني مدحاً وثناءً لبلاد كأنها من فراديس ألف ليلة
    و ليلة، و سكانها خلائق نورانية من وحي خيال كليلة و دمنة.

    [}> ولما سألني عن إمكانية الاستعانة بوكالةٍ للسفر و السياحة
    قلت له: إن السواح عندنا هم الدراويش الغبش أبان مسوحاً
    موية، و الفقراء لله يهيمون في ملكوته الفسيح .
    و الفندقة عندناهي (التكية) في بيوت من
    القش يشيدها النفير، و الونسة الدقاقة
    تسمع خادمو ال للضيفان قعدا
    و هي بتدرش تقول قضى.

    [}> فالإعاشة تب ما تشيل
    همها. بتلقاها (ملح) من "تكل"
    ناس حبوبة و أنه لا داعي حتى
    لحمل وثائق سفر أو هوية ولا هم
    يحزنون.إذ يكفي يا أخ العرب أنك
    ضيفنا. فيا ضيفنا لو زرتنا لوجدتنا
    نحن الضيوف و أنت رب المنزل"

    [}>هلم إذن، لنخطو معاً بلحاظ
    ترقب الشوق وتثير ذاك الصحو المعطن
    بالحفاوة فنرتشف أريج كل من نضحت
    ينابيع الذكر من فمه حديثاً ذو طلاوة
    دم خالداً و القمر يستدير ترقباً لكل
    من أخذ نصيبه من دورة الأيام.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

27-03-2018, 09:33 PM

نصر الدين عثمان
<aنصر الدين عثمان
تاريخ التسجيل: 24-03-2008
مجموع المشاركات: 3764

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل نشبه حروفنا؟!! (Re: دفع الله ود الأصيل)

    تحياتي لك أخي دفع الله ولضيوفك الكرام ،

    [هل نشبه حروفنا؟!!]
    يا له من سؤال!؟


    إذا صح العزم وصدقت النوايا.. فحتما سنشبهها..

    [قلت: ولكنك يا عبد الله تضع هذا الزمن بلغته وبرؤاه وبما لك فيه من أحلام في فضاء المغامرة.. وأنت تعرف أنك تحيا في عصر يأتزر بالعاصفة..
    (هنا حدّق عبد الله فيَّ بعينين من خوف وتحدِّ وقال بلغة تزدحم ثقة بما تقول):
    - أن تعيش حياتك وسط العاصفة فذلك هو الامتياز.. وأن تكتب من داخل شروط هذه الحياة فذلك هو التميز..
    قلت: يا عبد الله.. كأني بك تريد أن تخلع عن نفسك أردية الأزمان لتعتمر زمنك وأنت أكبر تبصراً بما كنت تحلم به أو تتخيّله..
    قال: أنا أفعل كل شيء إلا خيانة الروح والعقل، وأزهد في كل شيء إلا في أن أكون ما أنا عليه مع ذاتي. إن منابع النفس كثيرة وكبيرة، وهي أشد ثراء من أي ثراء في الأرض وأكثر صدقاً من كل ما علمتنا إياه الكتب من صدق، وأنا حين اتخذ من هذه "الوحدة" شرطاً لوجودي ولما أكتب من كلمات فليس ذلك بقصد العزلة، بقدر ما هو حنين إلى الحقيقة وتشّبث بقواها، وتعلق برموز تفتح لي بابها. إن وفاء لذكريات ورؤى وتجارب.]*
    ======================
    * ( الماء والنار - صفحات من أوراق عبد الله وأيامه) - ماجد السامرائي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-03-2018, 04:37 AM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 15-08-2017
مجموع المشاركات: 3306

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل نشبه حروفنا؟!! (Re: نصر الدين عثمان)

    ينصر دينك يا نصر ياخي،
    و الله كلماتك لحقيقةٌ ليس فقط أن تُقتَبسَ
    و أمنا هي جديرة بأن تُنْقَش بماء الذهب المجمر
    و أن ُرَشَ عليها بحفنةٍ من غَبار نور البلاتين ا لخالص.
    فلله درك يا فتى و أنت تُعديدني بذاكرتي ا لخربة المفقودة
    ا لقَهْقٌرَى إلى قٌصاصةٍ سبق أن كتبتها و رميتها في
    سلة مهملاتي.كانتْ على أذكرُ عن أمنة الكلمة.

    فإن الكلمة الأمانةπ√
    {16}

    © و نحن إذ نتكبد عناء الكتابة هنا و هناك ، فلربما
    لسنا على يقينٍ تامٍ بأن الكلام بمجرد إلقائه على عواهنه هكذا ،
    سوف يصبح من الصعب ، إن لم يكن مستحيلاً استرجاعه إلى حلوقنا؛
    تماماً كما يستحيل اللحاق بفقاقيع رغوة الصابون حينما تنطلق في الهواء الطلق.
    فنعم ، هي أمانة أولاً على ذمة راويها حين يلقيها ..ثم إنها أمانة من بعد ذلك في
    عنق سامعها بأذنيه وتجول في روعه فتصبح عبئاً ثقيلاً على عاتقه إما يبلعها
    و يسكت، أو يعمل بمقتضياتها أو لا يفعل، أو يبلغها و يمضي ليكسب ثواباً.

    ∆ و قال حكيم: كم من كلمة كتمتها فملكتها حتى
    إذا نطقت ، فصيرتني عبداً لها و قد ولدتني أمي حُرَّاً.

    ¶ و لايفوتنا قبل كل ذلك أن القرآن هو كلام الله, أنزله على قلب نبيه الكريم ليعرفنا بذاته العلية.

    ¶ و فقهاء علم اللغات(Linguistics) يرون أن الكلام كائن اجتماعي يحمل ذات الصفات الجينية
    للناطقبن به مز بني البشر كافةً، فهو يحيا و يسقم و يموت. تماماً مثلمما يفعلون.إلخ. وقد يصيب لغة
    القوم ما يصيب المجتمعات والحضارات الإنسانية من ازردهار واضمحلال أو اندثار و هلم جرا.

    ¶ فالكلمة تجدها مثلاً تتهلل و تطير أذناها طرباً حين تفلح في أخذ قارئها إلى معان مخبوءة وراء
    السطور, تماماً كحال الكاتب حينما يتمخض مخاضاً عسيراً فيلد عبارة جذلة تسوق معانيه إلى المتلقي
    سوقاً, ذلك المسكين الذي لا تقل محنته جراء صعوبة الاستنباط والفهم, إذ ليس الكل عباقرة.

    ¶ فقد تكون المعاني أحياناً مصبوبة كجلاميد صخرٍ حَطَّه السيل من علٍ, تستعصي على التعاطي؛
    أو يكون المغزى ضرباً من المطلق الفضفاض الذي يرهق العقل كالحق و السعادة و الأفق و العدم.

    ¶ لكن كل ذاك يهون أمام سحرالعبارة النافذة التي تأخذ بشغاف القلوب و
    تشع بنورها في خلجات الأنفس و تسبر سبراً في مغاصات المقاصد البعيدة.

    ¶ الكلمة تملك ايضاً حيلاً أخرى كثيرة لتسعفها حينما يتعذر التعبير كفاحاً..
    فتلجأ مثلاً إلى التخفي وراء أستار الرمزية أو الإيماء. و لكن لا بد من ساعة
    احتفاءٍ نادرةٍ تعيشها المفردات مع مؤلفها لحظة التلذذ بحلاوة اللقاء و ولادة نصٍ بكرٍ.

    ¶ فالمفردات و النصوص لها أيضاً روابط اجتماعية و وشائج قربى, تماماً كما النفوس.
    فما اجتمع منها يأتلف وما تنافر يختلف..غير أنك كثيراً ماتجدنا نضيق ربما ذرعاً من تلك العلاقات
    النمطية المعتادة الناشئة بين عبارات يجمعها المؤلف كخردة حدادة فيدقها دقاً كما البراغي و الأسافين
    في نعش نصٍ تعيسٍ؛ فتخنق المضامين والمداليل خنقاً ، و تفسد جو كل شيئٍ و ربما أورثت مللاً ورتابةً.

    ¶ المتنبي ذاك الشاعر الفحل المغتر بذاته حتى النخاع والباحث لها عن إمارةٍ متوهمةٍ،
    إذ لا وجود لها سوى في هلال خياله الخصيب..عرف بإيغاله الشديد فيأسلوبين لا ثالثَ
    لهما فإما المدح والثناء الجميل إذا رَغِبَ و إما القدح اللاذع و الهجاء المرير إذا غَضِبَ.

    ¶ غير أنه ذو عبقرية في تصيد رصين المفردات وسكبها في قوالب استثنائية و غير اعتيادية ،
    بحيث لا يسهل على سواه اتقانها.هذا ليس غريباً على عبقري في مقام أبي الطيب .

    ¶ و لكن العجيب أن نتخيله عاشقاً بحيث يجعل المرأة أحياناً غرضاً من أغراض شعره.
    أو يتخذ النسيب أداة وسهماً من سهام عشقه.. يختلسه لماماً ليدخله في نسيج بعض
    قصائده النادرة المتجردة التي ربما لا تمت بعلاقة للغزل أصلاً.

    ¶ و كأني به كان محباً عفيفاً.. بل كانت تأخذه العفة بالعند و الأثم . فالمتنبي كان بلا غرو،
    فحلاً متربعاً على عرش يوتوبيا إمارته الغائبة والحاضرة في مخيلته فقط .. فلم لا و هو ممن
    يحسنون صنع الشيئ إذا أرادوه و ما من حقل يلجه إلا أجاد و أبدع وأدهش و بز و أرهق كل
    من يجاري عبثاً مهره الجموح ، تلك التي لا يشق لها غبار في مضاميرها الوعرة أبداً .
    ¶ كان ذلك شأن كل من حسدوه وكادوا له كيداً ، و لعلهم معذورون في ذلك.
    و* ولكن بعد كل هذا ا لعصف يظل سؤالنا مطرحاً على مصراعيه.
    فلتكن بخير بالجوار ، أخي / نصر الدين و سوف ندع موكب
    جمالك يمر من هنا مر السحاب دون جواب شافٍ،،،
    ……… أخوكدوماً/ ود الاصيل………..

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-03-2018, 06:36 AM

نصر الدين عثمان
<aنصر الدين عثمان
تاريخ التسجيل: 24-03-2008
مجموع المشاركات: 3764

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل نشبه حروفنا؟!! (Re: دفع الله ود الأصيل)

    صباحك زين أخي دفع الله ولضيوفك الأفاضل،
    وشكراً لدعوتك بالبقاء قريباً.....

    Quote: ¶ المتنبي ذاك الشاعر الفحل المغتر بذاته حتى النخاع والباحث لها عن إمارةٍ متوهمةٍ،
    إذ لا وجود لها سوى في هلال خياله الخصيب..عرف بإيغاله الشديد فيأسلوبين لا ثالثَ
    لهما فإما المدح والثناء الجميل إذا رَغِبَ و إما القدح اللاذع و الهجاء المرير إذا غَضِبَ.

    ¶ غير أنه ذو عبقرية في تصيد رصين المفردات وسكبها في قوالب استثنائية و غير اعتيادية ،
    بحيث لا يسهل على سواه اتقانها.هذا ليس غريباً على عبقري في مقام أبي الطيب .

    ¶ و لكن العجيب أن نتخيله عاشقاً بحيث يجعل المرأة أحياناً غرضاً من أغراض شعره.
    أو يتخذ النسيب أداة وسهماً من سهام عشقه.. يختلسه لماماً ليدخله في نسيج بعض
    قصائده النادرة المتجردة التي ربما لا تمت بعلاقة للغزل أصلاً.

    عادت بي تلك الكلمات المقتسبة لعالم جبرا وإلى روايته الكثيفة المتشابكة و التي لا ينقضي ادهاشها (البحث عن وليد مسعود)...
    Quote: كلمات.. كلمات.. كلمات.. همس في أذني بين خصلات شعري وقد وقف خلفي واحتواني بذراعيه.. ثم أدارني لأواجهه وهو ينظر في عيني "شكسبير ما أمكره! يجعل هاملت يقول ذلك فيحسب الكثيرون أنه يعني فراغ، فراغ، فراغ للبعض، ربما لعجَزَة اللسان.. لذوي الحصر في النطق.. للببغاوت.. ولكن شكسبير أخو المتنبي وكلاهما رب الكلمات، إنه في الواقع يريد من هاملت أن يصرخ في وجه ببغاوات الدنيا، كلمات! كلمات! كلمات! أروع ما وهب الله الإنسان، تصوري لو أن رجلاً كالمتنبي أحبك.. ما الذي كان يقوله والكلمات ملء فمه.. ملء يديه، ينقيها ويصقلها، ويلقي بها على كل ما في الحياة إلقاء الدرر – كتلك الدنانير، الظلال التي تفر من البنان كما يقول، الكلمات كل شيء وفي النهاية من كل شيء، لا تبقى إلا الكلمات.. وإذا لم تبقَ الكلمات، لم يبقَ شيء.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-03-2018, 07:53 AM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 15-08-2017
مجموع المشاركات: 3306

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل نشبه حروفنا؟!! (Re: نصر الدين عثمان)

    مشكلتي يا نُصُرْ أنني لا أجيد فن الاقتباس المعقد أصلن،
    و قد زاده نظام سودانيز بسطةُ في التعقيد ، بالنسبة لرجلٍ جِئْتُ
    أتلمسدروببي في عالم أسفيريَّ لا مَؤْطِئَ لقدم كاتبٍ مثلي
    من سلالة داناصورية منقرضة.

    فيسلم لي يراعك يا حبيبي نصر الدين ، و يخدر ضراعك،,,

    {17}
    و لكون للمفردة و لو كانت من حرفين فقط، مراميَ متلفتةً في كل الأمكنةو حمالة لكل أوجه المجازات والكنايات الممكنة و اللاممكنة.
    لذلك واجب علي تحذيرك و نفسي قبلك بشدة، من ثلاثة ماثلون أعضاء معنا هنا!!
    _____________________________
    ® فهناك ثلاثةُ مشبوهين و مخدوع فيهم كثير من الناس و هم يمشون مطمئنين بين ظهرانيكم، يلازموننا كما العود و ظله . و إذ أنوه إليهم في هذه الزاوية الحرجة تارة و المنفرجة تارةً أخرى، إنما لخشيتي أن يحملكم ذلك على فهمي خطأ فيتوعدني البعض منكم بويلات إرهابكم الفكري، قبل أن تتركوا لي مجالاً لأكون شاهد ملك ، فأطلعكم على حقيقة أمر هؤلاء. خاصةً و أن الذي بيته من قوارير لا يحق له حدف جيرانه بِصُمِّ الحجارة.

    © لذا ترددت مراراً في فضحهم علناً ، إلى أن استجمعت بعض شجاعتي
    و اتگأت على كَتِفَيْ رباطة جأشي للخوض في سيرتهم ، فقط من بــاب بـذل النصح و المحبة للجميع كي نقف على دورهم التخريبي الخطير و فعلهم الهدام.

    † هذا لا يمنع بطبيعة الحال أن البعض و لله الحمد على درجة من الحصافة بأن كشفهم سلفاً فلم تنطلي أساليبهم عليه فتعامل معهم بمقتضى لسان الحال.

    ¶ و لكن أكثرنا ربما نتهاون في أمر أ مثال هؤلاء، بل قد نحسن الظن بهم.
    على رسلك سيدي العشتار! سأبوح بأسماء كافة المتهمين و المتورطين
    حتى نُشَهِّرَ بهم على صفحات و رؤوس أشهاد ا لملأ في هذا المحفل النقي
    الطاهر , مع أن البعض قد يغضبه أسلوبي التشويقي هذا.

    ¶ و لكن أذكركم أخوتي و أخواتي في الله بأن العبرة
    ليست بمعرفة الأسماء بل الأفعال و الآثار. فأنا لست فتاناً
    و يعلم الله ما قصدت إلا الإصلاح ما استطعت ، بغرض
    تقويم سلوكهم و دلهم على الخير فهدانا الله و إياهم.

    ® عمومن ، لعلي من باب عنصر التشويق الذي نوهت إليه،
    و الذي أميل إليه عادةً طمعاً في أبقاء محدثي يجالسني القُرْفُصاء لأطول
    أمد ممكن(على غرار: م اتلك بيمينك ياموسى؟! قال نبي الله هي عصاي أتوكؤ عليها و أهشُّ بها على غنمي و لي فيها مآربُ أُخْرى). من أجل ذلك فما رأيك أخي/ نصر الدين سوف نؤجل قليلاً فضح أولائك النفر، لادْلِف بك إلى منحى آخر ، لعل تكون فيه مندوحةعن زلة لساني بما لا يتحمس بالولوج في دائرة الكلام المباح حتى انبلاج الصباح بينشهرزاد و شهريار و هي تنسج خيوط الحَاگايا و تسرد عن شاهبندر التجار، إليگم هذه:-

    ®إن لله ألطافاً خفيةًπ√©
    يقال و الذمة على رواة القول :إنه كان من معجزات نبي الله
    سليمانأنه يكلم الطير والريح والحيوانات جميعها، فجاء رجل إلى نبي الله سليمان فقال له
    يا نبيالله، أريد أن تعلمني لغة، فقال له النبي سليمانلن تستطيع التحمل، و لكنه أصر على نبي
    الله سليمان، فقال له: تريد أن تتعلم أي لغة.فقال:لغة القطط فإنها كثيرة في حيِّنا، فنفخ في أذنه.

    ¶ و فعلاً تعلم لغة القطط، و ذات يوم سمع قطتين تتحدثان، حيثُ قالت واحدةٌ للأخرى:
    ألديكم طعامٌ، فإنني سأموت جوعاً؟ ردت أختها: لا ، لا يوجد، و لكن في هذا البيت ديكٌ
    و سيموت غداً و سنأكله، فقال و الله لن أترككما تأكلان ديكي و سوف أبيعُه، و في الصباح
    الباكر باعَه ، و جاءت القطة و سألت أختها هل مات الديك، فأجابت أختها: كلا، فقد باعه صاحبنا.
    دو لكن لا عليك، سوف ينفقُ لهم كبشٌو سوف نأكلُه، فسمعَهم صاحب الدار و ذهب و باع الكبش.

    ¶ فجاءت القطة الجائعة و سألت هل مات الكبشُ؟ فقالت لها قد باعه صاحبنا، و لكن لا عليك ،
    فصاحب الدار يوشك أن يلقى حتفه و سيصنعون طعاماً للمعزين و سنأكل من فضلهم.فسمعهما
    الرجل فصعق، و هُرِعَ يركض ركضاً إلى نبي الله سليمان. يخبره بأن القطط تتنبؤ بدنو أجله ،
    و رجاه أن يصنع ، و لكن لات حين مناصٍ، إذ ما من أحدٍ يملك له صرفاً و عدلا ؟!

    ¶ فعلم ا لرجل أن الله قد فداه بالديك و لكنه باعه ، ثم فداه بالكبش و باعه،
    أما الآن فليس أمامه سوى أن يُعِدَّ الوصية والكفن ـ فالحكمة من القصة أن لله
    ألطافاً خفية و نحن البشر لا نفقهها، و الله قادرٌ أن يدفع عنا كافة البلايا و الرزايا
    فعلينا أن نسلم الأمر لله. (وَ عَسَى أَنْ تَكْرَهُوا شَيْئَاً وَهُوَ خَيْرٌ لَكُمْ ؛ وَ عَسَى أَنْ تُحِبُّوا
    شَيْئَاً وَهُوَ شَرٌّ لَكُمْ..وَ اللهُ يَعْلَمُ وَ أَنْتُمْ لَا تَعْلَمُونَ) .

    *******^^^^^*******
    @ هذا مع التنويه من باب الأمانة العلمية أننالا نعلم أصلا لهذه القصة رغم طلاوتها،
    و قد ذكرت في موقع الدرر السنية بإشراف الشيخ علوي السقاف، تحت عنوان: الأحاديث
    المنتشرة في الإنترنت، وحكموا بأنها باطلة، و لا شك في أن لله سبحانه ألطافاً خفية، كما
    جاء في سورة يوسف(إِنَّ رَبِّي لَطِيفٌ لِمَا يَشَاءُ إِنَّهُ هُوَ الْعَلِيمُ الْحَكِيمُ) ولكن ربما كانت هذه
    من الإسرائيليات و التي ذكر ابن كثير أنه لا باس بالاستئناس ببعضها إذا كان ذلك من
    باب استنباط العبر حسب موافقتها لروح الدين. هذا ، و العلم عند الله وحده.

    @ هذا ، مع رجاء تذكيري بالعودة لشمار النبش في ملفات بأولئك النفر الثلاثة.

    *******^^^*******
    فَمَنْزِلِيَ الفَضَاءً و سًقْفُ بًيْتِي** ‏سَمَاءُ الله أو كٌتًلُ السَّحَابِ
    فأَنْـتَ إذا أردْتَ دخـلتَ بَيْتِي *** عَلَيَّ مُسَلِّمـاً من غَيْـرِ بـابِ
    لأني لَمْ أجِدْ مصـراعَ بابٍ*** يَكُوْنُ من السَّحَـابِ إلى الترابِ

    (عدل بواسطة دفع الله ود الأصيل on 28-03-2018, 08:27 AM)
    (عدل بواسطة دفع الله ود الأصيل on 28-03-2018, 08:46 AM)
    (عدل بواسطة دفع الله ود الأصيل on 31-03-2018, 11:24 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

29-03-2018, 07:53 AM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 15-08-2017
مجموع المشاركات: 3306

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل نشبه حروفنا؟!! (Re: دفع الله ود الأصيل)

    *****(18)******
    [}> الأستاذ الشعراوي عيد كتب:أكثر من رائع ي ود الأصيلسرد لامس شغاف الأحساستحياتي العميقة***********ثم كتب :ممدوح صالحلا بد من معرفه هؤلاء حتي نأخذ حذرنا منهم...كي لا يدسو لنا السم في العسل.....اخونا ود الأصيل.......لك تحياتي.
    --------------------------
    [}> كم تدفع ، ي ممدوح صالح ، ي بتاع الملحوتي إتا. طبعن الشيء بقى بالشيءو براگ عارف الحگاية زانقة مگرتحة گيف؛ الرغيفة بجنيه و الجيب مسخن لامن مولع لمبة الزيت.
    --------------------------------------------
    [}> كتب: Abdalbagy Michaelجميل سَردك ود الأصيب يا عابر سبيل.للُغة جمالية الرسم و التشكيل و حِينما نضع لها قيود او حدود! يَفسد معناهُ[email protected] ما عدا بنت عدنان يا مكاييل، فإن في قواعد نحوها و صرفها و عروصها لحلاوة؛ و في شوارد نظمها لطلاوةلا تظانبها طلاوة ،گما وردة الروض ، لا تضارع مضموتا و لا شكلا. بالمناسبة ي مگاييل، لو مهتم ، عندي ليگ منشور بحجم مجلد، ظلت عليه عاگفا زهاء نيف و سبعة أعوام حسوما. ، بعنوان " شوارد من خظيرة بنت عدنان..
    "……………………

    (عدل بواسطة دفع الله ود الأصيل on 31-03-2018, 11:27 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

29-03-2018, 08:12 AM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 15-08-2017
مجموع المشاركات: 3306

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل نشبه حروفنا؟!! (Re: دفع الله ود الأصيل)

    كتبت: LaNtana
    الكلمة نفحة،تجوب أرجاء العقل،المتلقي الجيد يتناولها يهضمها
    ثم تجوب كل أجزاء العقلليفسرها كما يحلو لخلاياه ،،،كل على حدة
    بين المعنى والمعاني شكراًً ود الأصيل و الخيول الجامحة الأصيلة
    على الإشارة لهكذا بيان وسحرو
    ثم كتبت الخيول الجامحة الأصيلة :
    هل نحن مجردُ عابرينَ لانعطي اللغة
    مستحقها..أم أن سرَ الحروف يخفي علينا..؟!
    أم أننا نجنح للسهل في كلَّ تعاملاتنا نستمرئ النسيان..؟!
    نخذل أنفسنا قبل اللغة.. !ننفثُ فيها ترهاتنا ،، أو نركلُها بأقدامِ الإهمال
    واللامبالاة فما عادت اللغة الرصينة تستهوينا وأن سمعنا قصيدة عصماء
    الخوفِ يبعثرُ أجزاءنا.. هو حلمنا أن نشدو بألق الحرفِ في شوارعنا
    ومدارسنا وتفاصيل حياتنا
    ــ شكرآ لمدك وحرفك ود ا لصيل وشكرآ لكم المعلومات الثرةــ
    وليتك أكثرت أنا شخصيآ فـ حوجةـــ
    ********{ 19}**********
    أرفع عمامتي تجلة لكالخيول الجامحة الأصيلة ،
    الشگر موصول إلى گل سلامة من عظام لسانگم.
    فلولا دفء أنفاسگم بالجوار ، لنفد بحر مدادنا ثرثرة في المليان،
    و لبات أحدنا راهبا متنسگا حتى بهلگ شهيدا في صومعته. فلتگونوا
    دوما بخير في الجوار .و لدَيَّ تعليق متواضع لما تفضلتم به؛ مع
    خشيتي عليگم الإسهاب ؛ فهو مدعاة التثاؤب و الملل. فسامحونا.

    ® و من أنضر وجوه سحر البيان في گلام عز من قائل ، هي مراعاة
    حال المخاطب ب(الگلمة) .و ذلك بأن فيه إعجازاً بلاغياً بينما الحروف
    التي تكونت منه الكلمات و الكلمات التي يستعملها القرآن هي نفس الكلمات
    التي يتكلم بها الناس قلت لأن الله جل و علا يراعي حال المخاطَب
    الظاهري و الباطني و هذا لا يملكه إلا الخالق.

    ¶ و في القرآن الكريم الكثير من الأمثلة على ذلك، نأخذ مثالاً في قول الله تبارك وتعالى
    {وَ لاَ تَأْكُلُوهَا إِسْرَافًا وَبِدَارًا أَن يَكْبَرُواْ} هذا في شأن مال اليتيم الله تبارك وتعالى ينهى
    وصيّ اليتيم أن يأكل مال اليتيم إسرافاً وبداراً أن يكبروا. ما معنى إسرافاً وبداراً؟ كان وصيّ
    اليتيم إذا اقترب اليتيم من البلوغ - لأن تلك الجملة وردت بعد قوله تعالى (وَابْتَلُواْ الْيَتَامَى حَتَّىَ
    إِذَا بَلَغُواْ النِّكَاحَ فَإِنْ آنَسْتُم مِّنْهُمْ رُشْدًا فَادْفَعُواْ إِلَيْهِمْ أَمْوَالَهُمْ) بمجرد أن تعلم أن اليتيم قد بلغ
    الرشدوهو حُسْن التصرف لا ينبغي أن تتأخر في تسليمه حقه. ثم قال الله بعدها
    (وَلاَ تَأْكُلُوهَا) الضمير يعود على مال اليتيم (إِسْرَافًا وâ„…َبِدَارًا أَن يَكْبَرُواْ).

    ¶ هگذا تصرف كان يفعله بعض الأوصياء و ظاهر أمرهم أمام الخلق، أنهم
    غير آكلين لمال اليتيم. و لكن الله العالم بخائنة الأعين و ما تخفي الصدور،
    مطلع على نوايا وصي اليتيم يأتي بهذا النهي ؛ إذن ، لماذا؟!

    ¶ فما معنى (و َلاَ تَأْكُلُوهَا إِسْرَافًا وَبِدَارًا) كان وصيّ اليتيم إذا اقترب اليتيم
    من البلوغ يجلس و يضرب خناسي بسداسية: "هذا اليتيم إذا سلمته ماله سيكون
    نصيبه من المال أكبر من أولادي" . و هو رجل لا يريد أن يأكل مال اليتيم فماذا يفعل؟
    كأن ينفق على اليتيم ببذخ و إسراف يعطي اليتيم بالألوفات"خُذ و اصرف يمنة و يسرة
    گما تشاء، خُذ يا ولدي و عيش حياتك" . هذا ظاهره أمام الناس أنه رجل لا يبخل على
    اليتيم الذي تحته. ثم بعد ذلك إذا اقترب اليتيم من البلوغ و لم يبلغ الرشد و هو
    حسن التصرف يبكِّر بتسليمه المال هذا معنى (و َبِدَارًا أَن يَكْبَرُواْ).

    ¶ فالله تبارك و تعالى يسمي هذا أكلاً مع أنك عندما تتدبر معي تتيقن
    بأن وصيّ اليتيم لم يأكل هو أنفق على اليتيم ببذخ و بإسراف، علّم اليتيم
    الإسراف و سلّمه ماله باكراً قاصداً من أعماقه أن اليتيم يُهلك ماله بيديه
    فالله تبارك و تعالى سمى هذا أكلاً مع أن الوصيّ لم يأكل.

    ¶ من يتدبر الآية يدرگ أن الله نهى وصيّ اليتيم أن يأكل مال اليتيم مسرفاً،
    هو لم يأكل لكنه علّم اليتيم الإسراف و علّمه هلاك ماله فسمّاه الله أكلاً. و عندما
    تتدبر معي تجد أن هذا التصرف أسوأ حالاً ممن يأكل مال اليتيم وكلاهما سوء وتصرف
    الله تبارك وتعالى توعّد في ختام الآيات بقوله (إِنَّ الَّذِينَ يَأْكُلُونَ أَمْوَالَ الْيَتَامَى ظُلْمًا إِنَّمَا
    يَأْكُلُونَ فِي بُطُونِهِمْ نَارًا وَسَيَصْلَوْنَ سَعِيرًا). لكن هذا التصرف مع أنه لم يأكل لكنك عندما
    تتأمل معي تجده أسوأ حالاً لأنه أهلك مال اليتيم وعلّم اليتيم الإسراف والإنحراف.

    ¶ اليتيم لا يحسن التصرف فعندما يأخذ هذا المال معه وعندما يجد اانلايين تجري في
    يديه ينفق إنفاق مز لا يخشى فقر. و گما يشاء بإيحاء من وصيّه سواء كان عمه أم أحد
    أقاربه فإنه بذلك سيتعلم الإنحراف وسيتعلم الإسراف وسيتعلم البذخ فيما يفيد وفيما لا يفيد.

    ¶ فمن الذي يملك أن يرى أن تصرف وصيّ اليتيم أكلاً لمال اليتيم؟ لا يملك هذا إلا الله
    تبارك وتعالى. فالله جلّت قدرته هو الذي يعلم ما في أعماق النفس والله يعلم ما في أنفسكم
    (وَاللَّهُ يَعْلَمُ مَا فِي قُلُوبِكُمْ} و عندما يخاطِبُ يأتي الگلام مطابقاً لمقتضى الحال الظاهري
    والباطني، و هگذا كان مفهوم الإعجاز البلاغي عند البلاغيين وعند المفسرين.
    ود الأصيـــــــل
    ***********
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

31-03-2018, 11:36 AM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 15-08-2017
مجموع المشاركات: 3306

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل نشبه حروفنا؟!! (Re: دفع الله ود الأصيل)

    ® المشتبه بهم : لسان وعين و قلب£
    {20}
    [}> نأسف لتأجيل الحديث عنهم لظروف لوجستية بحته. و عمومن نحن لسانا براهو فاك ، و أصلن ما ح نقدر نتستر عليهم أكتر من كدا. و الآن إليكم أسماء المشتبه بهم :-ألا و هم: اللسان و العين و القلب.

    ® فاللسان، تلك الغدة الرخوة و ذاك العضوالصغير بحجمه، الكبير الخطير بجرمه كم أورد الناس المهالك وكم سرق منا هيبتنا و أراق ماء وجوهنا .

    ¶ و كثيراً ما حذرنا منه رسولنا الكريم؛ و بين أن الكلمة لايكاد ينطق بها دون أن يلقي لها بالاً ، حتى تنطلق معها سهام الشر فتهوي على رأس قائلها فتهوي به في قيعان جهنم سبعيين خريفاً وما من شيئ يكب الناس في النار سوى حصاد ألسنتهم. أوليس هذا اللسان للأسف هو أداة الكذب والغيبة و المشي بالنميم .¶ و هو سلاح الطعن و اللعن و السب و الفحش.(ما يلفظ من قولٍ إلا لديه رقيب عتيد) . و من عجيب أن أحدنا قد يصوم عن كثير من الموبقات كأكل السحت و السرقة و شرب الخمر و ماشابه , فيما يصعب عليه ان ينذر للرحمن صوماً عن الرغي فيضبط لسانه.[}> و احفظ لسانك واحترز من لفظهفالمرء يسلم باللسان و يعطب).

    ¶ يقول زهير بن أبي سلمى:
    * لسان الفتى نصف و نصف فؤاده فلم يبق إلا صورةاللحم والدم
    * و لسانك لاتذكر به عورة امرئ فكلك عورات و للناس ألسن.
    * ومهما تكن عند امرئ من خليقة وإن خالها تخفى على ا لناس تعلم

    (عدل بواسطة دفع الله ود الأصيل on 31-03-2018, 01:12 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-04-2018, 08:17 AM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 15-08-2017
مجموع المشاركات: 3306

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل نشبه حروفنا؟!! (Re: دفع الله ود الأصيل)

    {21}

    ® سحر بيان القرآن π√

    الخيول الجامحة الأصيلة كتب:
    ودالأصيل.. أحيك وتقبل متواضع مروري
    ولا ملل بل ليتك اسهبت..إمتناني العميق.

    ®حياگم الله يا أصيلة بأحسن منها..و بل نحن من يرهقنا التسامق
    لمعانقة متعة المعية (في حضرة جنابگم ، حيث يطيب لنا الجلوس)

    ® و لولا أو خشية الانطلاق بگم خارج سياق النص، لأوسعناگم ثرثرة ،
    گما هي عادتنا السيئة،في مليان [أمانة الگلمة].عمومن هذه آخر إضاءة،
    ثم نعود لگشف بقية المشبوهين أمام قاضي التحقيق،صديقي اللدود/
    ممدوح صالح و ا لذي أراه يتحرق شوقاً لبقية الشمار.

    © فمن سحر بياان القرآن الدقة البلاغية القرآنية التي أعجزت فقهاء بنت عدنان.
    فهناك فرق بين كلمتي ( الحية ) و( الثعبان).إذ إن الحية تطلق على صغيرة الإناث.
    بينما يطلق الثعبان على الذگر الكبير المخيف؛ و الله أعلم. انظروا كيف كانت دقة القرآن
    التى أعجزت فصحاء العرب، حينما استخدم المفردتين، في غير موضع.

    ¶ الموقف الأول:-
    --------------
    عندما كان موسى سائراً بأهله ليلاً فأبصر ناراً وجاء ليستأنس بها فناداه الله أن يلقي عصاه.
    {قَالَ أَلْقِهَا يَا مُوسَى * فَأَلْقَاهَا فَإِذَا هِيَ حَيَّةٌ تَسْعَى} هذا مناسب لسيدنا موسى لأن المطلوب أن
    يرى معجزة و ليس المطلوب أن يخاف منها، لذلك تحولت العصا إلى حية صغيرة. قد لا تؤذي.

    ¶ الموقف الثانى:-
    ---------------
    عندما ذهب موسى إلى فرعون فطلب منه فرعون الدليل على صدق رسالته من الله تعالى
    فألقى موسى عصاه{فَأَلْقَى عَصَاهُ فَإِذَا هِيَ ثُعْبَانٌ مُبِينٌ}. فالمطلوب إخافة فرعون لعله
    يؤمن و يستيقن بصدق موسى...فتحولت هنا إلى ثعبان ضخم عظيم.

    ¶ الموقف الثالث:-
    --------------
    عندما جمع السَّحَرة و ألقوا حبالهم و عصيّهم و سحروا أعين الناس.
    ثم{وَأَوْحَيْنَا إِلَى مُوسَى أَنْ أَلْقِ عَصَاكَ فَإِذَا هِيَ تَلْقَفُ مَا يَأْفِكُونَ} فلم
    نجد أي حديث في هذا الموقف عن ثعبان أو حية فلماذا؟

    ¶ إذا تأملنا الآيات بدقة نجد أن السحرة أوهموا الناس بأن الحبال تتحرك و تسعى.
    قال تعالى: فَإِذَا حِبَالُهُمْ وَعِصِيُّهُمْ يُخَيَّلُ إِلَيْهِ مِنْ سِحْرِهِمْ أَنَّهَا تَسْعَىو هنا ليس المطلوب
    أن يخاف الناس بالثعبان، و ليس المطلوب أن تتحول العصا إلى حية، بل المطلوب أن
    تتحرك العصا وتلتهم جميع الحبال و العصِيَ بشكل حقيقي، لإقناع السحرة و الناس أجمعين
    بأن {ما جاءوا به السحر، و إن الله مبطله} و أنا عصا موسى، فتمثل الحق المبين و لذلك
    يقول المولى:{فَوَقَعَ الْحَقُّ و َبَطَلَ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ* فَغُلِبُوا هُنَالِكَ وَانْقَلَبُوا صَاغِرِينَ *
    وَأُلْقِيَ السَّحَرَةُ سَاجِدِينَ * قَالُوا آَمَنَّا بِرَبِّ الْعَالَمِينَ * رَبِّ مُوسَى و َهَارُونَ}.

    ¶ سبحان الله العظيم على الدقة المعجزة...حقا لا يمكن احلال كلمة مكان أخرى
    فى گلام الله الذي{لَا يَأْتِيهِ الْبَاطِلُ مِنْ بَيْنِ يَدَيْهِ و لَا مِنْ خَلْفِهِ؛ تَنْزِيلٌ مِنْ حَكِيمٍ حَمِيد

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-04-2018, 05:55 AM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 15-08-2017
مجموع المشاركات: 3306

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل نشبه حروفنا؟!! (Re: دفع الله ود الأصيل)

    { 22}
    طيب ي ممدوح صالح رجعنالك لفضح ثاني و ثالث المشتبه
    بهم متلبسين بالتُّهم المنسوبة إللايهم و أياديهم في جراب الدقيق:
    ولنبدأ حيثيات التحقيق في مواجهة المتهم الثاني ، ألا و هو العين.

    ® و أما العين فهي أداة عظيمة و نعمة كريمة وهبنا الله إياها و سوف
    نحاسب فيما إذا حفظنا البصر و غضضناه عن المحرمات أم تركنا له الحبل
    على غاربه و أطلقنا له العنان صوب الخطر؛ و استببحنا له الفتن؛ و شرعنا له
    الباب واسعاً على عالم افتراضي و فضاء مفتوح يعج بالملذات و المعاصي.

    © فجل الكوارث حاديها النظر و معظم النار من مستصغر الشرر .
    و كم كم نظرة فتكت بقلب صاحبها فتك المهند بلا قوس و لا وتر

    ********{+++}**********
    و الآن ، إليكم بثالثة الأثافي ، ممثلة في القلب.و أما القلب
    هذا المحرك الذي هو محل نظر الرب ..إن الله لا ينظر إلى صورنا
    وأجسادنا بل إلى قلوبنا واعمالنا . وهي مضغة إذا صلحت صلح سائر
    الأعضاء و إن فسدت فسد سائرها. و لا ينجو يوم القيامة إلا من كان
    قلبه سليماً من شركيات وبدع وحسد وكبر وحقد وغل وخلافه.ثم الحذر
    كل الحذر فهذا القلب شديد التقلب لذا سمي قلباً. وقد ورد أن من أشهر
    دعاء رسولنا الكريم صلى الله عليه و سلم "اللهم يا مقلب القلوب
    صرف قلبي على طاعتك " ً فهل سعينا فى إصلاح قلوبنا ونقبنا
    عن عللها، ليتنا نفعل كل مع مطلع شمس كل يوم ومغربها فقد
    لايخلو أحدنا من مرض ما في قلبه إما من شهوة أو شبهة.

    فكن كصندلة تعطر فاس باترها
    كن وردة عطرها حتى لسارقها
    * لادمنة خبثها حتى لساقيــــها

    (عدل بواسطة دفع الله ود الأصيل on 04-04-2018, 05:58 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-04-2018, 08:30 AM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 15-08-2017
مجموع المشاركات: 3306

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل نشبه حروفنا؟!! (Re: دفع الله ود الأصيل)

    ® فوضى الحواس الخمس ذدπ√

    {23}
    عيسى محمد گتب:
    ود الأصيل، دا موضوع حيوي يبين اهمية الكلمة و معرفة قيمتها كاصل لنقل المعرفة و تسلسل الموضوع وتناوله يؤكد المام كامل به و لقد اعجبني حديثك عن المتنبي و الذي يمثل نسيج لوحده في المفردة برغم خيالاته التي اوردته التهلكة شكرا لهذه الثقافة المنثورة بنعومة اسرة
    و أما ،صديقي العزيز ، عيسى محمد ، فلا أدري لم گلما أوغلت في عينيگ يغتالني ظمأ السنين للمعرفة. و الگلمة
    لبنة لبنتها الأولى. و هي أس أزماتتا.

    © شكراً لسهمك عيسى ؛ وتعقيباً، أقول:إنّ الأديب المبدع هو الذي يلامس في كتاباته أحلام الناس و آمالهم و آلامهم، و يصوغ من معاناة شخصه تجسبدا لمعاناتهم. گما فعل تسارلز ديكن بسلسلة" أوليفر تويست"، و "قصة مدينتبن".

    ¶ فيما يتعلّق بما نسميه " فوضى الحواس الخمس" و تخبطها بين حبّ ، حريّة ، خيبة أمل، تشاؤم و تفاؤل إلخ، فإنّ أدب القاصّ المبدع، و شعر الشاعر العبقري،هو أدب و شعر كلّ المشاعر الإنسانيّة، و من هنا فإنّ خنق حلمنا الكبير في بناء جسور بين الأمم، ثم تقليصه شيئا فشيئا ، إلى بناء جسور على التراب الواحد، ثم إلى جسور في مدينتنا ، فضيعتنا ، ثم انكماش حلمنا وحلم كلّ إنسان عربي لبناء جسور مع ذاته).كلّ هذه الخيبات و المراير الاؤ أحسّها گطالب معرفة، ذاتيا، و أقول ؛""ليت قومي يعلمون" ،لهي أزمة انفصام هوية ثقافة" عامة. و هو إحساس صادق و تلمّس واع بحجم المعاناة، التي عشناها أمس، و ما ينتظرنا غداّ من قروح وجراح ثقافيّة دامية.

    ¶ و كثيراً ما آمنت أنّ حال المثقف العربي،كحال رجل ثري اكتنز مالاً كثيراً،ثم نام علي(تلته) نوما طويلاً، ظنّاً منه،أنّ قطار الفاقة والعوز لم.. و لن يطأه بعجلاته.و ما إن استيقظ من سباته، حتى وجد أنّ جميع قروشه الفضية(البيض) التي گدسها ليوم ( أسود) ، قد تغيّرت و لن تجديه نفعاً،
    گورق أهل الگهف. و هكذا أعلن إفلاسه أمام واقع مرير.

    ¶ و لكن هل نستسلم لكوابيسنا،و هل نعلن انسحابنا من دائرة الحياة؟!!
    كلا، بل يجب أن يكون طموحنا كبيرأ كطموح كبير الشعراء‘ أبي الطيب المتنبي، ذاك الشاعرالفذّ و الذي نلفت عناية مثقفي عصرنا إلى الصواب في حقه أنه (متنبي)بالياء، و ليس (متنبئ)بالهمزة، وفرق كبير ـ كما لايخفى ـ بين اللفظتين ويبين المعنيين، فالمتنبي من (النبوة) و هي الرفعة و سداد الرأي ، و أنا شخصيا لدي لها تاويل آخر مخالف تماما بمعنى نبوة السيف كما گبوة الفرس و هو إخطأ الهدف و و هو ما ينطبق تماما على حالة المتنبي و فشله في إقامة إمارته المتوهمة، و الذي يتأولون اسمه عادة من النبوءة والتنبؤ.فمن الغريب أنّ بعض الدارسين يعرّج عن النبوّة، و يجافي معناها إلى رميه باالزندقة و دعاء النبوءة). و لعله من ذاك براء.
    ¶ كان شاعرا(نظر الأعمى إلى أدمه و أؤنعت گلماتهمن له صصم).
    و گان عبقريا حالما بإمارة متوهمة ، ررنا توهم مجدها
    و جعل يسعى إليها بشتى الوسائل حتى هلگ دونها ، على ظهور ( الخيل و الليل و البيداء تعرفني. و الرمح و السيف و القرطلس والقلم ).

    دمتم بعافية. و باکر بعود القش
    وترجع عيونو حنان و تطير تداعب
    الموووج بي جناااح نسيم رياش!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-04-2018, 05:35 AM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 15-08-2017
مجموع المشاركات: 3306

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل نشبه حروفنا؟!! (Re: دفع الله ود الأصيل)


    +++++(((((*{24}*)))))+++++

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عمنا
    المرحوم/ المحجوب ود عمر MAHAGOUB
    بلغتم الذروة فى النصح والارشادهدانا وهداكم وهدا بكم

    @ لك خالص شكري مع التجلة أخي المحجوب و لإضاءتك الرائعة.
    كون كلامنا أمانة عظمى في أعناقنا قال الله تعالى في محكم كتابه الكريم :
    إِذْ تَلَقَّوْنَهُ بِأَلْسِنَتِكُمْ وَتَقُولُونَ بِأَفْوَاهِكُمْ مَا لَيْسَ لَكُمْ بِهِ عِلْمٌ وَتَحْسَبُونَهُ هَيِّنًا وَهُوَ
    عِنْدَ اللَّهِ عَظِيمٌ )و المرء مخبوء وراء لسانه و هو بلا شك كادح إلى ربه كدحاً
    في ركاب ما يقول و ما يقال عنه. كم. نتحدث ونستمع لكلام يسعدنا بعضه
    و يشقينا معظمه..وما أكثر ما يحزننا و يشعل قلوبنا بنار الالم . فرب كلم طيب
    به إحسان لنا و لمن حولنا و يزرع في نفوسنا قناديل الأمل ..و رب آخر يحبطنا
    و يكدر صفو حياتنا فيهوي بنا سحيقاً الى ظلمات اليأس والوحشة والضياع .

    # ثم إنه ليس كل ما يعرف صالحاً لأن يقال ولا كل ما يقال صالح للاستماع.
    و كم من حديث يقال هنا وهناك ..نجده كلوحات فنيه ...تفجر فينا فيضاً من الأحاسيس
    والخواطر فإما اعجاباً وتجاوباً ..فنعيش معها و بها حالات من الفرح والرضا والانسجام
    وإما اعراضاً ونفوراً واشمئزازاً فنعيش حالات من المعاناة والقلق والتعاسة. افكارنا و ما ي
    جيش بنفوسنا ملكنا ولكن تعابيرنا إن هي أنطلقت تصير ملكاً لغيرنا ممن سيطلع عليها ...فلنحرص
    على ما نقول .كلماتنا أحبتي كالزرع إن أحسنا غرسه وكالولد نتخير لنطفه ليخرج نباته حسناً و ننعم
    بجني سنابله، و إلا فليس هو بخارج إلا نكداً.قال تعالى(الم تر كيف ضرب الله مثلا كلمة طيبة كشجرة
    طيبة اصلها ثابت وفرعها في السماء *تؤتي أكلها كل حين بإذن ربها و يضرب الله الامثال للناس لعلهم
    يتذكرون *ومثل كلمة خبيثة كشجرة خبيثة اجتثت من فوق الأرض ما لها من قرار )) فيا صانع الكلام
    حاذر قبل أن تطلق رصاصة فالبعض منها قاتل والبعض جارح لا يلتئم جرحه ولن ينجح أمهر عطار
    في محو ما أفسده ولو بأنجع مستحضرات التجميل، بينما قد يلتئم طعن النصال و النبال. فلنجعل
    لوقع كلامنا وبوحنا دوماً أثراً لطيفاً كبلسم لكل روح و ترياق لكل داء.لنحفره
    بأحرف من نور تزين جدران القلوب و تلامس أوتار الحنين في النفوس.
    بوركتم و دام الود عامراً بيننا.

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-04-2018, 10:57 AM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 15-08-2017
مجموع المشاركات: 3306

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل نشبه حروفنا؟!! (Re: دفع الله ود الأصيل)

    (25)
    فيا من تشاطرني وآخورن أمنيات باقيات،
    تختال في سحر الدياجي أغنيات..همومي تهد
    جمال الشيل وفايت في العتامير ليل و متوكل عليك
    يا الله آخر اليل. و كأن راحلتي سير طاحونة لا ينفك
    راحلاً.فقد استهوتني فكرة الاستمراء للسير حافياً تتبعني
    معالم الخطو الهويناعلى كثبان الرمال. و لم تزل للتوق
    بقايا تسرى في الفواصلوتغريني باالمحال. ولم يزل
    وجدي سفارة روحانية إلىدفء المشاع
    رمفاعلتن مفاعلتن فعول لا فعال.
    *********************
    ولكن ، يؤسفني القول إنني عائد لتوي
    من أسوأ ، و لكنها (أفيد) سفرة في حياتي،
    راعني ما سمعت فيها وروعني ما رأيت..
    فهل شاهدتم يوماً كلباً عض يداً ترعاه؟
    هل صادفتم ذئباً في البرية أكلأخاه؟
    لا بل هل قابلتتم فيلاً يكذب, يسرق,
    يشهد زوراً، ينكر حقاً, يفشي سراً،
    يمشي مغروراً بين يديْ مــــــولاه؟!!
    هذا لعمري أقرب ما ينطبق على قرصنة
    ( اختطاف بلد بحالها) ثم أما بعد,,,,,

    # و إن كنت لا أؤمن بالطيرة و لا أحب التشاؤم.
    و لكنني حين هممت هذه المرة بدخولها ، أعني
    بلادي و التي و إن جارت علي فهي برضو تظلُّ كريمةٌ
    و أّميرُ أهلي و أزداد كيل بعير فهم إن ضنو عليَّ برضو كرامُ".
    و ما أن شهرت قلمي لزاوية حرجة أنقبض قلبي و انعقد لساني.
    فكأني ببعير هائج يشرع فكيه يريد التهامي، و إذا بتنين ينفث
    نيرانه في وجهي( ليس تنين النفاج فهو كضم كضم ساااي).
    فشعرتو كأن رؤوس الشياطين تلوح من جنباتي و شممت
    البارود يفوحمن أفواه الحاضرين.و لم أصدق
    الآن أننيعدت أدراجي من حيث أتيت .
    ****************
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-04-2018, 09:31 AM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 15-08-2017
مجموع المشاركات: 3306

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل نشبه حروفنا؟!! (Re: دفع الله ود الأصيل)

    *******(26)*******
    و لكن ، و يا لسخرية المفارقة :
    فعند فجر اليوم قابلني شاب عربي
    من بلدان الربيع ،و جدته هائماً على وجهه
    قادماً من بلاد الفرنجة يطلب اللجوء إلى بلادي
    التي لم يجد بداً منها كملاذ أخير بعد أن ضاقت به
    أرض الله ذرعاً(كمن فقد الماء فاضطر للتيمم).راح يسألني
    عن كيفية الحصول على فيزة للإقامة الحرة هناك. فإذا بي قد
    نسيت كل شيء، و رحت لا إرادياً أكذب حدسي وأبدل سبي و لعني
    لما رأت أم عيني مدحاً وثناءً لبلاد كأنها من فراديس ألف ليلة وليلة،
    و سكانها خلائق نورانية من وحي خيال كليلة و دمنة. ولما سألني عن
    إمكانية الاستعانة بوكالةٍ للسفر و السياحة قلت له: إن السواح عندنا هم
    الدراويش الغبش أبان مسوحاً موية، و الفقراء لله يهيمون في ملكوته الفسيح .
    و الفندقة عندنا هي (التكية) في بيوت من القش يشيدها النفير، و الونسة الدقاقة
    تسمع خادمو ال للضيفان قعدا وهي بتدرش تقول قضى. فالإعاشة تب ما تشيل
    همها. بتلقاها (ملح) من "تكل" ناس حبوبة و أنه لا داعي حتى لحمل وثائق
    سفر أو هوية ولا هم يحزنون.إذ يكفي يا أخ العرب أنك ضيفنا. فيا ضيفنا
    لو زرتنا لوجدتنا نحن الضيوف و أنت رب المنزل"

    فلنخطو معاً بلحاظ ترقب الشوق وتثير ذاك الصحو المعطن بالحفاوة
    فنرتشف أريج كل من نضحت ينابيع الذكر من فمه حديثاً ذو طلاوة
    دم خالداً و القمر يستدير ترقباً لكل من أخذ نصيبه من دوزة الأيام
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-04-2018, 05:59 AM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 15-08-2017
مجموع المشاركات: 3306

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل نشبه حروفنا؟!! (Re: دفع الله ود الأصيل)

    1,491
    كتب أبو إيثار :
    صديقي ود الأصيل، بين أحرفك
    هذه يحضرني قول أحدهم :في مناسك
    المدينة يااا لهول مارأيت ؟؟؟يصير للوقار
    وجه كالح السواد والأمير لم يعد هو الأمير
    حين تصبح الرجولة مضغة بين فخذه اليمين
    واليسار صغيرتي ,,, :عودي إلي أبيك في الربوع
    وأنعمى في حضن أمك الحنون رغم عوزها المرير
    والمريع فالملوك والأئمة الكاذبون قل ما نجا من
    كيدهم مهاجر كان في حجر أمه مصون .
    محبتي وكفي أيها السامق الأصيل .
    *******(27)*********
    صديقي اللدود الودود الأثير أبا الأيثار
    سأظل أوغل فيك برفقٍ و والله لن أمَلُّك حتى تَمَل
    ولقد صدق من قال في المثل:إنو الإبداع دا حاجة كدا
    ما بِتِتْولِد من محض ارحام الصُدَف و كأني بعصارة دم
    مسفوحٍ قد أريق هنا، من مضغة قلبٍ من شاعر ملتــاع.
    أشبه بي بقاقة (دانكسيت) في كراع تربال..يطأ ألمها كجمرةٍخبيثةٍ
    اجْتْثَّتْ من تحت الارض، و هو يغدو عليها و يروح إلىحين يرشها
    بخمشة من دمنة رمادٍ ساخن كي تلتئم، أو بحفنة بيضاءمن غبار الملح
    كي تقاوم العفن. ثم يتركها كي(تختزن) ..أو يحصحصها برفقٍ ، فينزعها
    عنوةً وا قتداراً ، و بعد لئي و عسر شديد لكي يرتاح المسكين لهنيهةً ثم ينسى،
    فيهئ جِلده من جديدٍ لطعناتٍ و طعناتٍ من شوك عنيد. و كثيراً ما تغور شوكة
    ضريساء أو إبرةٌ عميقاً في لحمٍ إنسانٍ كادحٍ ثم لم تعرف طريق خروجها إلى
    حيثٌ أتت. و كم من مطعونٍ بخنجر قضى نحبه و في جسده طعنات
    الرماح، و كدمات أحراش تكفي لأقامة محمية طبيعية بحجم حديقةا
    لدندر وما بين أنين كادح و قرين شاعر سبيبة رفيعة من متعة
    التذذ بأشدِّ حالات التجلي في سكرات المخاض!!
    *********************
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-04-2018, 10:06 AM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 15-08-2017
مجموع المشاركات: 3306

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل نشبه حروفنا؟!! (Re: دفع الله ود الأصيل)

    (28)
    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبا إيثار
    أستاذي وصديقي الحبيب تختار الحرف لتداوي
    جراح مستوطنة ظلت ترقدعلي عصب المواجع
    وكما يتوه ضوء الشمس والحق يضحى ضياعنا
    المرسوم في كل الوجوه و في مياه النيل العظيم !!
    أعلم أنه جرح هزّه وجع السؤال والخطوب
    تطيبت حين إغتسلنا بالسنا وحتي تأتيني
    بيقين هؤلاء التسعة سأعود والتأريخ
    يسقط من حسابات الخرائط حائط
    الوهم المرائى ؟؟!! .كن بخير
    صديقي الجميل ود الاصيل,,,
    ******************
    وأنا أخي أبا الايثار،
    يا صديقي سأظل أفرد لك جناح
    الود من الرحمة قائلاً: ربي
    ارحمه كما احتواني رفيقاً
    ************
    و أما المفسدون في الأرض
    كما وعدتك، فقد توخيت اختيارنماذج
    عينات منهم وشرائح مخبرية بعناية فائقة
    وقد رصدت لهم تسعة أحلام، بل كوابيس مرعبة
    كمن يحمل مجساً حساساً لأطماع المفسدين في الأرض.
    تعمدت المرور سريعاً على نماذج منها تاركاً لكل قارئ حقه في رسم
    الخطوط و التفاصيل والعزف متفرداً على أوتارحساسة للسبر عميقاً في
    أوهامٍ تبعث على ضحكٍ كالبكاء. حيث يمثل كل أنموذج سريراً تتمدد عليه حالة
    لمعاق نفسياً من بين هؤلاء لينام مغناطيسياً حتى يفضي دون و عي فيبوح لنا بما خفي
    عن الأعين والأذهان - و هو اعظم- مما تنطوي عليه غرفهم السوداء المسماة مجازاً"نفوساً"
    من نوايا و أسرار تصنع واقعنا اليومي وتؤثر فيه أكثر مما تؤثر تهويمات الفلاسفة المنظرين.
    دورنا كمتابعين أن نجلس عند رأس كل مريض الوقت الكافي لتدوين هواجسه و هلاوسه
    و وسوسات نفسه عن استشراء جرثومة الفساد في كل المؤسسات والقطاعات، كمهدد
    خطير لكيان المجتمعات في صميم قيمنا الموجهة للسلوك العام. كي نضطلع
    بدورنا كاملاً في دق نواقيس الخطر و الكشف و الفضح و التعرية لعل
    الضمائر الحية الشريفة تفيق قبل أن يجرف السيل الهادر للنذالة
    و الفساد الأخضر و اليابس في مجتمع
    نُخرت أسسه و أُكلت أكتافه ودقت عظامه
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

19-04-2018, 05:58 AM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 15-08-2017
مجموع المشاركات: 3306

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل نشبه حروفنا؟!! (Re: دفع الله ود الأصيل)


    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبا إيثار
    لولاك ما أوفيت وعدي واحتملت صبابة النجوي
    سماحا ثم ألغيت الكلام أستاذى السامق ود الأصيل،
    صباح طيب كروحك الطيبة وسماحتها
    ليتك تعذرني وتغلق في وجهي الباب الذي
    قد كنت أحسب أنه أمل الحياة القادمة
    ******(29)******
    أبا إيثار يا حامل المسكلا عذر لك
    عندي و لن أوصد لك باباً لأملٍ إذ بحق الذي خلق
    دعوناك ، بل نطيل الوقوفحين دعائك، حتى نلملم خطاوي
    الشوق عن أجفانك، فهلا دنوت مني لتعيرني كلتا أذنيك لأبوح
    لك بمعزتك عليَّو أبوح لك بخالص وُدِّي! و لتدير لي عرض كتفيك
    لاتخذهمامتكأً على أريكة حضورك الباهي؟! طيب أها، بعد الرمية دي؟!
    قلنا بس عشان تورينا بياض سنونك و زي ما قالو شر البليلة ما يضحك).
    و أما نماذجي تلك، فكانت من صميم واقعنا الأخلاقي ، حيث يُعطىالخبز لغير
    خبازيه . بعد أن تُعلق مصارين الحقيقة على مشلعيب ظروفنا المهببة.فمثلاً،
    خذ مني شهادة شاهدٍ من أهلها على عصر جيلي في حقل طبنا البشري.
    حيث كان يُدَّرس أخطر علم حيوي في كلية واحدة على نطاق الوطن
    المذاكرة من كراس في سرير الداخلية و بلا أي تجريبعملي ولا
    تشريح جثث ولا يحزنون. اللهم إلا أرنباية أو حتى كمان
    (كديسة) واحدة في السنة،كانو( يضبحوها) و يشرِّحوها
    قدام 60 طالب وطالبة يشوفوها بس و بعدين
    يقوم فني المعمل يشيلا ليك البيت معاه
    يتشلغم بيها في الغدا و انتهينا.
    ****************
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-04-2018, 04:54 AM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 15-08-2017
مجموع المشاركات: 3306

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل نشبه حروفنا؟!! (Re: دفع الله ود الأصيل)

    *******(30)*********
    طيب اسمع دي
    للمقاربة فقط و لكن شتان
    و الله حصلت لزميلي شخصياً
    كان معظم امتحاناته يؤديها و هو طريح
    فراش المرض في مستشفى المناطق الحارة
    يعاني من مرض باطني غامض كان الموت أهون
    عليه منه لاستعصائة على التشخيص محلياً.. لحد ما ربنا
    أكرمنا ببعثة تبادل ثقافي لفرنسا. فنصحوه بأن يسبقنا بأسبوع على
    القاهرة؛ يشخص ثم يتنظرنا ترانسيت في المطار نسوقو معانا يستكمل
    علاجه في فرنسا . في مصراكتشفو لقو أخونا عندو( زائدة) كان يعاني
    من مجرد التهاب زائدة دودية وجدوها متحجرة. و لولا العناية الإلهية
    وعمر الشقي باقي لراح صاحبنا في الباي باي. فعلاً أول مانزلنا
    ناك أسعفوه لينا من المطارعلى مستشفى مدينة جامعية واقعة
    في إحدى البلدات المغمورة النائية (بوتاتييه) في جنوبي غرب
    فرنسا و بعد العلاج خُصِّصَت له ممرضة لملازمتة
    اثناء النقاهة في سكنه الجامعى. و لك أن تتخيل
    فقط أن ذاك المستشفى الطلابي كان
    يناطح عنان السماء بعدد 60 طابقاً.
    ******************
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-05-2018, 06:30 AM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 15-08-2017
مجموع المشاركات: 3306

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل نشبه حروفنا؟!! (Re: دفع الله ود الأصيل)



    *** كتب أبا إيثار ***
    صباح مشرق ولم يستنطقني الحرف
    ولا أستنطق حرف ذاتي حينما يزاورني
    ويملأ ساحتي صدر التشابه برغم خواء المفردة
    هنا أحسب أنك أهديتني وهج البهاء وشبيه طلعتك
    البهية للزمان القادم ,,فَلِمَ كلّما أوغلت في عينيك يقتلني
    الظمأياااخ والله من فترة ماضحكت كما صحكت الآن
    ربي يمتعك بالصحة والعافية ويجعل ليك في كل
    حرف سلامة ... مخـــــرج :سعيد أنا أن أكون
    في معية سامقة مثلك ..شكراً ود ا لأصيل،
    بنبل التواصل وإعطائي تلكم المساحة
    *******(31)**********
    و أنا أقولها لك مرة ثانية
    أخي المبجل/ أبو إيثار إنه:
    ما أسعدني برفقتك و جميل جداً
    أن أكون لك بمثابة قلبٍ أنت صاحبه،
    بيد أن الأحرى وأجمل أنني لك صاحبٌ أنت قلبه؟
    ثم بالعودة إلى مربعك الأول من و حي سؤالك المبدئي:
    (هل نشبه حروفنا؟) فلا شك أن الأعاجم أجادو كل شيء
    و أمتنا مكانك سر! و حتى من تأخذه الحمية منا حمية الجاهلية
    حتى يحرك ساكناً تجده كالمنبت ، ف(لا أرضاً قطع و لا ظهراً أراح)!
    و نتنطع في أمور لاجدوى منها و لاطائل. و ليس أدل على ذلك من محاولاتنا
    البائسة لتعريب المناهج لدور التعليم على بلاد العرب أوطاني من نملي إلى بغدان
    و من صنعاء إلى قيروان، حتى سخرت منا الأمم و قالوا لنا كيف إذن تعربون لنا عبارة
    (Sandwish) فلم نجد لها تعريباً سوى خردة حدادة تقيلة جداً على اللسان عويصة جداًعلى
    الترجمان ومجافية تماماً لعصر السرعة و الطيران بقولنا (شاطر و مشطور و بينهما طاظج)
    أقول لك قولي هذا و مع كل ذلك ، لا يزال في نفسي شيء من حتىو هي مقولة شهيرة منسوبة إلى
    عبقري النحاة و حجة لغة الضاد رغم أنه سليل بلاد الفرس (سيبويه) و الذي يقال إنه مات وفي حلقه
    غصة من حتى، و يتضح من القول أن ( حتّى) كانت عقدةً لعلماء النحو، فقد حيرهم هذا الحرف و قضَ
    مضجاعهم ؛ و يقال بأن لهذه المقولة قصة مأثورة؛ فما قصة هذاالحرف الذي أهلك صاحبه ؟حتى تكون
    في بعض الأحيان أداة جروأحياناً أخرى تعملكأداة نصب و الأغرب من ذلك أنها تعمل أيضا كأداة رفع
    فهي غريبة الأطوار فمثلاًفي قوله تعالى سلامٌ هي حتى مطلع ِ الفجر ) سلام : خبر مقدم و علامة
    رفعه الضمة الظاهرة على آخره. هى : ضمير منفصل مبني على الفتح في محل رفع مبتدأ مؤخر .
    حتى : حرف جر . مطلع : اسم مجروربــحتى وعلامة جره الكسرة الظاهرة على آخره ؛وهى
    مضاف.الفجر:مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة على آخره .
    فــحتى في هذه الآية الكريمة كانت بمعنى حرف الجر " إلى"
    و تعمل عملها أيضاً.وهى تنصب الفعل المضارع كما في قوله تعالى:
    ( لن نبرح عليه عاكفين حتى يرجعَ إلينا موسى)وقال تعالى : و في قوله
    ( وزلزلوا حتى يقولَ الرسول ) – البقرة : فقد جاءتهنا كحرف تعليل. ليس
    هذا فحسب بل إنها تصلح للمعنينمعاً كقوله تعالى( فقاتلوا التي تبغي حتى تفيء
    إلى أمرالله) فقد تحتمل التعليل والغاية بمعنى كي تفئ أو إلى أن تفئ)..و أما
    العبارة المتداولة بين النحاة أكلت ُ السمكة َحتى رأسَـها)بانصب كحرف عطف.
    وأكلت ُ السمكة حتى رأسِـها بالجركحرف جر. و( أكلتُ السمكة حتى رأسُها)
    بالرفع علىأن حتى ابتدائية لا محل لها من الإعراب، و رأسُها مبتدأ و خيره
    محذوف تقديره مأكول .وبالتفصيل لحالة الرفع رأسها : مبتدأ مرفوع بالضمة
    الظاهرة على آخره و الهاء:ضمير متصل في محل جر بالإضافة و الخبر
    محذوفتقديره جملة( أكلته ايضاً) فتصبح الجملة تقديراً و حتى
    رأسُها أكلته فهلا عرفنا سرحماقة سيبويه حتى قال:
    أموت و في نفسي شيءٌ من حتى؟!
    **********************
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-05-2018, 09:18 AM

نصر الدين عثمان
<aنصر الدين عثمان
تاريخ التسجيل: 24-03-2008
مجموع المشاركات: 3764

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل نشبه حروفنا؟!! (Re: دفع الله ود الأصيل)

    تحياتي ود الأصيل،

    نتابع هذا الخيط الجميل..



    -------------------------------
    رواية الزهر الشقي (عزيز السيد جاسم)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-05-2018, 10:31 AM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 15-08-2017
مجموع المشاركات: 3306

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل نشبه حروفنا؟!! (Re: نصر الدين عثمان)


    ************((((((32)))))))*********
    حيا الله أخونا نصر الدين عثمان ، مراراص و تكراراً.
    كلامك ساؤقنا و لامحالة طوعاً لنوغل برفقٍ في
    نراجم في دوزنة الحروف بلهيجنا السكري//

    # فعلى خشبة مسرح حياتنا المنقول على الهواء مباشرتن
    في عز همبريب العراء الطلق، و بروحٍ عفوي بديع، نجد أنه
    حينما تقرر قوة خفية ما، قطع الطريق على حصانٍ طائر في عز
    انطلاقه لا يلوي على شيء، و بقوة دفع وقودٍ حيوي ، نحو خط نهاية
    سباقه على أرض مضمار ما، لا يحق له بلوغها و لا حتى بشق الأنفس،
    إذاً ، فما هو القول و ما الفمل ؟! هل يجب أن يزرعوا مجرى المضمار بالحواجز
    و المطبات، أو حتى بالألغام المعبا’ بمسامير جا لنسف الحصان و راكبه؟! أم أنه
    لا بد من حيلة لوضع الحصان خلف العربة؟! أو إجفاله فقط لتحويل وجهته ليجري
    خبط عشواء؟! حتى يتسنى لهم تمرير مخططٍ ما في نفس يعقوب يريد قضاءه،
    و لكن دون وقوع أحداثٍ مدوية أو خسائرَ جمة و فادحةٍ في أرواح و ممتلكات
    الأبرياء. و حتى ينقطع دابر ما هو واصلٌ ما بين أقوالنا و كثير من مقاصدها
    البعيدة. فإن البعض يتنطعون بتحوير نوايانا و تحريف كلامنا من بعد
    مواضعه، كي يضيع الدرب في الموية لأمة بأسرها ،غير
    فتذهب ريحها مأسوف على شبابها ، بنهاية المطاف.
    عمونمن ، أرجو، إذا الخاطر سرح عنك ، تأكد إنو
    رغاحل ليكا و هوب في ربى الأحلام .. قريب منك!!
    ************((((())))))*********
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-05-2018, 04:43 AM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 15-08-2017
مجموع المشاركات: 3306

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل نشبه حروفنا؟!! (Re: دفع الله ود الأصيل)

    (33)
    و لعلي أختم بأرقَّ ما راق لي قول أحدهم-
    و لعه كأي مجنون يبكي على أطلال ليلاه . فكلما
    مررت به وجدته يضحك-و كلماً بادرته بسؤالي متطفلاً:
    " أضحك الله سنك؟"يجاوبني بسؤاله:" عاد أسوي شنو؟!
    ياخ كان ماني لاقي لي زولاً غيري أفضفض ليه فأبثه حزني
    و أهريه ضحكاً بنكاتي".في يوم لقيتو مزود عيار القهقهة لدرجة
    أن انتزع مني ابتسامةصفراء و اعتصر مني دمعة عصية نظراً
    لنقاء قريحته مع قساوةمنظره؛ ثم عدت أسأله: ما الجديد هذه
    المرة ، فقال لي :"دي الظاهر نكتة عجيبة، كأني سبق
    و سمعتهامني ذات مرة و لكن يبدو أني نسيتها
    في زحام مرارات الحياة!!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-10-2018, 10:12 AM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 15-08-2017
مجموع المشاركات: 3306

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل نشبه حروفنا؟!! (Re: دفع الله ود الأصيل)

    (34)
    /// أم رخم الله //
    @ صبحكم و مساكم الله أخوتي يا من أنا منكم و ضيوفي لأكارم
    بصباحات ٍ و أماسي رابحاتٍ و بكل خيرٍ نافحاتٍ ، فلقد أضحكني
    ذاك المجنون الذي صادفته يحكي نكاتاً لفسه شخصياً حتى أسال
    لعابي ثم أجهشني بالبكاء المر حين أدار كأس سؤاله نحوي و كأنما
    يَشككٍ في( خميرة)سودنتي!؟غير أني أأخلفت موعدي ؛ و زل لسان
    قلمي فراح يثرثر كما السادة البُلَهاء و و ينطف مداده خبطِ عشواءَ.

    @ و لكن جاوبته قائلاً: قل لي بربك عن أي سودانٍ
    تسألني و على صعيد أية رقعة منه تنوخى العثور على بقايا
    من حطام رفات رجلٍ هِلِهْلِيٍّ مثلي ، فقدتُ ظلِّي و هِمْتُ وجهي
    عائشاً وحدي و سوف أُعث حياَّ ً لوحدي؟! هل في ربوع هذا الذي
    إذا شغلت بالخلد عنه، نازعتنيإليه في الخلد نفسي؟! أم يا تُرى في
    ذاك المحمول جواً، و نحن فيه طُرُشْ في جبانةٍ هايصةٍ، و حالنا أسوأ
    من ثالث تلاتةٍ قامت (أم رخم الله) برفع مرّ شكواهاضدهم إلى السيد/
    بان غي مون، و التي بقيت معلقةً إلى حين قدوم خَلَفِه الحاليالسيد /
    غوتيريش ، مدعيةً أمامهما تفوقَها عليهم عقلياً وحضارياً،
    حيت قالت: أ لا و هم:_
    - النزل إدلى البحر و جانا راجع بي جنابتو ؟!؛
    - ولَّا داك الباني بيتو جاهز و لاكين ساكن مزاحم و مضايق نسابتو؟!؛
    - و لَّا كمان داك المحكر وسط اللمة و قاعد و لسة بسأل شن قالت رفاقتو؟!!
    گسسيسرة بجاي:_
    @ و لعل أم رخم الله قد سكتت خوفاً من تباريح الهوى الساخن الغلاب
    ، عن رابع لهؤلاء ،هو شعب بلادي اللي هسي محقب يدينو و قاعد
    يتفرجفي (عواسة جماعتو)؟؟؟!!!صدر تحت توقيعي بكامل قواي
    العقلية المعتبرة شرعا و قانونا في 01/10/2018

    * ود الحيشان التلاتة.

    (عدل بواسطة دفع الله ود الأصيل on 01-10-2018, 10:16 AM)
    (عدل بواسطة دفع الله ود الأصيل on 01-10-2018, 10:39 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-10-2018, 09:21 AM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 15-08-2017
مجموع المشاركات: 3306

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل نشبه حروفنا؟!! (Re: دفع الله ود الأصيل)


    (35)
    سهم برأسين!!
    @ يقولون لك : إذا رأيت من تحب فتبسم بوجهه، ستشعره بحبك وتقديرك إياه،
    و إذا رأيت ناب الليث من عدوك بارزاً ، فلتظن أن الليث يبتسم بالفعل، بل و لتبادله
    أيضاً تبسماً بتبسم، فلعلك تقهره فتكسر شوكة عدوانه برضاك،و إذا قابلتمن هجرك
    في زقاق ضيق، برضك حاول تبتسم، لتذيقه ويلات الندم، لما سقاك من كأس
    الهوان،و إذا لقيت من لا تعرف فحي و ابتسم ، لتنال ثواب المبادرة.

    # وقفات صائبة، قليل من يفطن لها!وأهم ما تعلمته منها أن المزح عبر
    الكتابة قد يقود لسوء الظن ربما الرجم بالغيب، لغياب تعابير الوجه ونبرة
    الصوت .فليكن أحدنا حصيفاً في التخير لنطف مداده ، ولا يطلقن قفشاته
    على عواهنها!و لكن للمفارقة ، لعلي أشعر بأنني مش صعبتها، بل وسعت
    ماعونها شديد فليس معقولاً ، بل مستحيل أن نفر عباءة البسمة لتشمل كل
    هؤلاء، لربما تأتي الرياح بما لا تشتهي السفن، ولا أنتو كمان شايفين شنو؟!

    بهذه المناسبة قال ليك : فلان لما لاقى فلانة و قام رمى ليها تحية الإسلام بكل أدب
    واحتشام وكان هاشاً باشاً متبسماً كعادته لدرجة أن فلانة قامت فهمتو غلط و قابلت
    و بنفس الظرافة مع زيادة في خفة الدم و العقل. فكان الناتج سهام ملتهبة دخلت القلوب
    و قامت هبت كتاحة الهبوب ؛ وفي أقل من رمشة عين قام هام المحب بصبابة المحبوب،
    فسرعان ما اجتمع الشمل بين جاذب ومجذوب برأسين فقط في جو طروب؛ والعاقبة كانت
    سلسلة من محن وكروب؛ وكمان شيلة حس بالمقلوب، على فيسبوك و تويتر واليوتيوب؟
    و لكن يا أخوان، مهما أدعينا أن النية كانت صافيةً لبن القصد كان شريفاً فكل ذلك من شرِّ
    سهام إبليس الحايمة و الناس في الساعة ديك بتكون قلوبها نايمة . فحذار ثم حذار من تبسم
    عواقبه و يلات و حصاده ندم .عموماً ، لا بد من دعوة عامة مفتوحة للضحك ، حتى
    و إنكان تَكَشُّماً برا سبب (يخلي الواحد متل نار القصب). و إن لم يكن للتبسم من
    فائدة قط فيكفي أنه يعقم الفم من بكتيريا التعفن جراء الصمت الطويل. يذكرنا
    هذا بحديث رسول الله صلي الله عليه وسلم من أن "تبسمك في وجه أخيك
    صدقة" و ذاك أقل ما يمكن بذله، خصوصاً أنه مجاني
    استملاحة : اللهم فك تكشيرة أمتي بأسرها.

    * ود الحيشان التلاتة ،،،
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de