منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 17-12-2017, 12:08 PM الصفحة الرئيسية

المنبر العام
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاهر التوم وأمين حسن عمر

15-11-2017, 07:14 AM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاهر التوم وأمين حسن عمر

    07:14 AM November, 15 2017

    سودانيز اون لاين
    عبدالله عثمان-
    مكتبتى
    رابط مختصر

    بين الأستاذ محمود والطاهر التوم وأمين حسن عمر!!
    بقلم: عبدالله عثمان
    [email protected]
    درج الأستاذ الطاهر حسن التوم على استضافة الكثير من الإسلاميين، يبحر معهم شرقا وغربا ولكن يظل السؤال عن الأستاذ محمود محمد طه، عند الطاهر، أمرا محوريا في كل هذه اللقاءآت ومنه اللقاء االذي أعيد بثه مرارا، مع د. أمين حسن عمر بدايات هذا الشهر (نوفمبر2017). فكمثال، فقد استضاف من قبل د. الزبير أحمد الحسن، د. محمد محيي الدين الجميعابي ود. عبدالحليم إسماعيل محمد الجزولي (المتعافي) وغيرهم، وغيرهم، وسألهم جميعا عن أمر الفكرة الجمهورية فأفتوا فيها بلا هدى ولا كتاب منير، لا غرو فأنهم بالكاد يعرفون ماذا تقول فكرتهم نفسها التي اليها ينتمون، والا لما بقوا فيها، اللهم الا لمصالح دنيوية يبتغونها. الا تراهم و "قلوبهم شتى" وقد مزّقوا كل ممزق، ومع ذلك لا يزالون يرفعون شعار "وأعدوا"، وهم، هم يعلمون أي سيف خشبي "دونكشوتي" هذا الذي سلّم الجنوب "المسيحي" لقرنق" ثم وٌضع هذا السيف كأيقونة في خزانة طرمب إبتغاءا لرضى "اليهود والنصارى"!!
    بما أنه غني عن القول تأثير الأجهزة الإعلامية السالب على الجمهور إذا ما أتيحت فيها الفرص لقبيل واحد من الناس، يحق لنا هنا أن نتسآءل كيف للأستاذ الطاهر أن يستضيف هؤلاء القوم للنيل من الأستاذ محمود والجمهوريين بينما أهل الفكرة موجودون ولا تتاح لهم فرصة لتفنيد هذه الترهات وهذا عمدة أبجديات العرف الإعلامي.
    هل هذا استحقاق منحه رخصة القناة أن يهاجم الجمهوريين ويصادر حقهم في الرد، مترسما خطى الإنقاذ في إلغاء فعاليات الجمهوريين، ومصادرة كتبهم، ومنعها تسجيل حزب جمهوري؟؟!! ليس استباقا، ولكن طالما الشيء بالشيء يذكر يجدر أن نشير لـ "لا إتساقية" د. أمين هنا، فقد ظل يؤكد لطاهر أن الفكر لا يحارب بالمنع وإنما بالفكر، يقول هذا، والسلطات تلغي منذ أيام من بث المقابلة فعالية أكاديمية لنادي الفلسفة بجامعة الخرطوم عن الأستاذ محمود محمد طه!!
    أمر الطاهر، على غرابته، أمر تعوّد عليه الجمهوريين منذ بدء حركتهم، وكان شعار الجمهوريون، ولا يزال "الأقلام، والأعلام، اليوم، عند غير أهلها"، مع ذلك، فما أوصدت نافذة، الا وفّتح لهم الف باب، في عالم أصبح قرية وبذلت فيه كتب وأحاديث الأستاذ محمود في الأسافير يطالعها الناس في كوستاريكا كما يطالعونها في أم ريكة!! والفكرة لا تزال تجد إقبالا، بفضل الله، ثم بفضل هذا التقدّم التكنولوجي، ولعل حضور علماء من مختلف أنحاء الأرض، على حسابهم الخاص، لحضور فعاليات نادي الفلسفة عن الأستاذ محمود يدل على الإهتمام المتزايد بفكر الرجل، وتصديقا لهذا فقد نزل اليوم كتاب "محمود محمد طه بين القرآن المكي والقرآن المدني" لسامي الذيب وتوّفر على الشبكة العنكبوتية للقرآء مجانا.
    نعود من الأستاذ الطاهر لضيفه د. أمين الذي ظل طوال اللقاء يقول حديثا غريبا عن الأستاذ محمود وكأنه يتحدث لأناس من كوكب المريخ عن شخص لم يروه رأي العين ويعايشونه ويعايشون كتبه وتلاميذه!!!
    أول ما يلفت نظر المتابع للقاء د. أمين هو "عدم الإتساق" المفاهيمي في كل أمره، وللمفارقة فقد رمى بـ "عدم الإتساق" هذا الأستاذ محمود وأراد أن "ينسل" بهدوء وأنى له.
    لولا خشية الملل، لتابعت نقاطه واحدة، واحدة، وقد استمعت اليها جميعا، وأنزلتها كتابة عندي، ولكن أسوق هنا للمثال، لا الحصر، نعيه مثلا للأستاذ محمود بأنه غربي "يقولها بالعربية والإنجليزية" ثم يقول أن الأستاذ محمود صوفي ... ينسى ذلك ثم يذهب في تمجيده لشيخه حسن الترابي "الذي خانه ولا يزال"، ناعيا عليه أن ثقافته ليست صوفية وإنما "غربية" ... بعدها يذهب في حديث هنا وهناك، لا رابط بينه، أشبهه دائما بالمثل الدارجي "تخييت القحف مع القرعة"، ثم يعود ليقول أن الحركة الإسلامية ثقافتها غربية!! يتيح له مقدم البرنامج فرصة ليتنازل عن ذلك ولكنه يؤكد أن ثقافتها غربية!! إذن لماذا تنعي هذه "الغربنة" على الأستاذ محمود وعلى شيخك الترابي؟!
    د. أمين، وقبيل جم من سدنته، درسوا بأمريكا، وهو يتزيا بزي الغرب، ويصر على حشر الكلمات الإنجليزية، بمناسبة وبلا مناسبة، ويعتد بكون حركتهم غربية التفكير "راجع شريط المقابلة"، ونحن نقول أنهم ما أخذوا من حضارة الغرب الا شقها "المادي" الدميم، الموغل في المادية، بينما تناسوا، عن عمد، أرث الغرب العتيد في الديمقراطية، وحقوق الإنسان وحرية التعبير وغيرها.
    للمقارنة، ولا ثمة، مقارنة، أستأذن القاريء الكريم في نقل هذه النصوص عن الأستاذ محمود في الحديث عن المدنية والحضارة:
    "المدنية غير الحضارة ، وهما لا يختلفان اختلاف نوع ، وإنما يختلفان اختلاف مقدار .. فالمدنية هي قمة الهرم الاجتماعي والحضارة قاعدته .
    ويمكن تعريف المدنية بأنها المقدرة على التمييز بين قيم الأشياء ، والتزام هذه القيم في السلوك اليومي ، فالرجل المتمدن لا تلتبس عليه الوسائل مع الغاية، ولا هو يضحي بالغاية في سبيل الوسيلة. فهـو ذو قيـم وذو خلـق. وبعبارة موجزة، فالرجل المتمدن هو الذي حقق حياة الفكر وحياة الشعور."
    ثم نأتي لوصفه وتقييمه للحضارة الغربية:
    "وهذه المدنية الغربية الآلية الحاضرة قد بلغت نهاية تطورها، وقد فشلت فشلا نهائيا وظاهرا في أن تنظم حياة المجتمع البشري المعاصر، وآية هذا الفشل أن مجتمع ما بعد الحرب العالمية الثانية لم يذق الاستقرار الذي ذاقه مجتمع ما بعد الحرب العالمية الأولى"
    "وسبب فشل المدنية الغربية الآلية الحاضرة في تنظيم المجتمع الحاضر هو أنها بلغت نهاية تطورها المادي الصرف، في هذه المرحلة الحاسمة، من مراحل تحولات المجتمع البشري المعاصر، وأصبحت تفتقر إلى عنصر جديد تشفع به عنصرها القديم، وتلقحه به، وتزيد بذلك من طاقتها على التطور، ومن مقدرتها على مواكبة، وتوجيه حيوية المجتمع الحديث ."
    ولقد ورد في (( رسالة الصلاة )) قوله (( ان المدنية الغربية الآلية الحاضرة عملة ذات وجهين: وجه حسن مشرق الحسن، ووجه دميم .. فأما وجهها الحسن فهو اقتدارها في ميدان الكشوف العلمية، حيث أخذت تطوع القوى المادية لإخصاب الحياة البشرية، وتستخدم الآلة لعون الإنسان. وأما وجهها الدميم، فهو عجزها عن السعي الرشيد إلى تحقيق السلام، وقد جعلها هذا العجز تعمل للحرب، وتنفق على وسائل الدمار أضعاف ما تعمل للسلام، وأضعاف ما تنفق على مرافق التعمير ..
    فالوجه الدميم من المدنية الغربية الآلية الحاضرة هو فكرتها الاجتماعية ، وقصور هذه الفكرة عن التوفيق بين حاجة الفرد وحاجة الجماعة .. حاجة الفرد إلى الحرية الفردية المطلقة ، وحاجة الجماعة إلى العدالة الاجتماعية الشاملة، وفي الحق أن العجز عن التوفيق بين هاتين الحاجتين :
    حاجة الفرد ، وحاجة الجماعة ظل آفة التفكير الاجتماعي في جميع عصور الفكر البشري .
    وهذا التوفيق هو، إلى اليوم، القمة التي بالقياس إليها يظهر العجز الفاضح، في فلسفة الفـلاسفة، وفكر المفكرين، ويمكن القول بأن فضيلة الإسلام لا تظهر، بصورة يقصر عنها تطاول كل متطاول، إلا حين ترتفع المقارنة بينه وبين المذاهب الأخرى إلى هذه القمة الشماء .)) أنتهى النقل.
    إفتنان أهل الحركة الإسلامية بالوجه الدميم للحضارة الغربية لا يحتاج الى برهان، الا إذا ما أحتاج النهار الى دليل، فأمين نفسه الذي يظل "يحاضرنا" عن إبن عربي وعن التصوف، وهو "ما له في التصوف قدم"، يتلو علينا ركيك أبياته "وله عشقي ورقي ليس قليي لسواه"، يتلو ذلك، وهو يعلم أن المستمع الكريم يعلم أن المتصوفة قد نبذوا الدنيا "جيفة تركناها لكلابها" وأمين، وقبيله، قلوبهم ملأى بحب الدنيا، حيث لا يزال يكنزون كنوزهم في الأرض حيث ينقب السوس ويسرق السارقون ولا سماء يعرفونها حيث لا سوس ولا سارقون. (للمفارقة فقد أشاد أمين بزهد الأستاذ وسكناه في بيت من الجالوص ولم يشأ طاهر أن "يحرجه" بـ "لماذا لا تتمثلون هذه القيم الإنسانية الرفيعة طالما تعجبكم"؟! It’s a mere lip service
    قام مجد الحركة الإسلامية على طرد أعضاء الحزب الشيوعي من البرلمان ثم محاربة الشيوعية محاربة الضرة وليس سرا أن قد تمّ إنشاء بنك فيصل بمال "وهابي" يديره أخوان أمين حسن عمر ومكنّوا لمحمد عبدالله جار النبي ومنظمة سوار الدهب في عمق أفريقيا بتوجيه أمريكي للحد من المد الشيوعي في القارة السوداء، ثم مع كل ذلك يظل د. أمين يحدّث الناس بتوّله "صوفي" في شيخه جيفارا للحد الذي طالب بأن يعلقه كل أنسان أيقونة على صدره!!! حسنا فليبدأ أمين بتعليق تلك الأيقونة على صدر أشياخه علي عبدالله يعقوب وسعاد الفاتح البدوى وعبدالحي يوسف ومحمد عبدالكريم وحتى مزمل فقيري ثم يأتينا...
    عندما سأله مقدم البرنامج عن لقياه الأستاذ محمود قال "قابلته مرة واحدة مباشرة مع الأخ محمد عثمان محجوب، الله يرحمه، ذهبنا إليه في بيته في الثورة في الحارة الأولى. وناقشه محمد عثمان محجوب. هو ما كان بيقرأ، ما كان بيعرف الأحاديث جيدا وكدا، لأنه أظنه لا يعترف بالأحاديث، بيعترف بالقرآن بس، ولذلك خدعه، بأنو في حديث كدا، وقال أيوا هذا الحديث موجود. هذا ما قاله، لا أريد أن أستطرد فيه." أنتهى
    لعل هذا الإعتراف وحده كافيا لنسف مصداقية د. أمين تماما. هنا يصف الأستاذ محمود بـ "ما كان بيعرف الأحاديث جيدا وكدا" ... ثم يقول بكل البرآءة بأن محمد عثمان محجوب خدعه!!!
    دعونا نعرض الأمر نقلا عن شريط التسجيل* وهو متاح للجميع في موقع الفكرة الجمهورية"
    الدقيقة 05:58 من الجزء السابع في موقع الفكرة:
    محمد عثمان محجوب " يطلع عليكم في آخر الزمان رجلاً ... يطلع عليكم في آخر الزمان رجلٌ ينسخ المحكوم ويحكم المنسوخ ويأخذ من الله كفاحا فأحذروه" ... هل سمعت بحديث زي دة؟
    الأستاذ محمود: لا!! وما برفضو ..
    تعليقا على ذلك، أقول كيف لداعية ديني أن يفتخر ويتباهى بأنهم "خدعوا" كائنا من كان .. هل من يفعل مثل هذا يعرف مستفيض الأحاديث عن "من غشنا ليس منا" أو "لا يكذب المؤمن"؟! بل أكثر من ذلك على من أفترى أمين وقبيله الكذب، أفتروه على النبي الكريم، وهو، هو من قال "من كذب عليّ متعمدا فليتبوأ مقعده من النار"!!
    بالمقابل – وأقول هذا فقط للتبيين أكثر، وإلا، فإنه لايصح لقلمي أن يقول ما أقول – قارنوا بين الخلق النبوي عند الأستاذ محمود، فرغم أنه من الواضح أن الحديث قد فصلّه محمد عثمان محجوب تفصيلا ليناسب – حسب وهمه هو – توصيفا لأمر الأستاذ، لكن الأستاذ مسترشدا بالخلق النبوي الكريم قال له أنه لم يسمع به ولكن لا يرفضه ... في القصة الشهيرة للنبي الكريم مع ابن الصياد، قال ابن الصياد للنبي الكريم أنه رسول الله... لم يقل له النبي أنك لست رسول الله وإنما قال له "آمنت بالله ورسوله وملائكته"!!
    في الشريط المسجل، فإن د. أمين وقبيله، بحسب وهمهم هم ظنوا أن بأمكانهم إحراج الأستاذ محمود عندما حان وقت الصلاة إذ أصروا على الأستاذ، بغوغائية واضحة في الشريط وتشنج "الصلاة!! الصلاة!! لكن الأستاذ محمود قال لهم، بهدوء، ما نحن فيه صلاة، وإذا قمتم للصلاة سنعتبر هذه الجلسة مرفوعة، فرضخ محمد عثمان محجوب وواصل الحديث، فأين "الإتساق" هنا إذا كانوا يظنون أنهم على حق ثم يرضخون لما يتوهمونه باطلا!! ظل هذا ديدنهم بتنازلهم لقرنق ثم لأمريكا كما بينا أعلاه...
    أكثر من ذلك، وبذات عدّم التقيد بالخلق النبوي الكريم "الذي يعرفون أحاديثه في توهمهم أكثر من الأستاذ" فقد أنتهت الجلسة بكذب ومغالطة فجة – ليس فيها أي ورع ديني – إذ يقولون للأستاذ أنه لم يقل كذا وكذا ويقول لهم الأستاذ قد قلت وهي موجودة في الشريط ويمكننا ارجاعه – لاحظوا أنه أعطاهم فرصة الا يرجعوا الشريط حفاظا على كرامتهم – ولكنهم أصروا فتم ارجاع الشريط وأتضح فيه أن الأستاذ محمود قد قال ما غالطوه فيه وأنتهت المقابلة بذلك وخرجوا خاسرين فأين "أتساقهم" هنا؟! (يقول الأستاذ آيات القرآن تقول ويل للمكذبين وليس هناك أي آية تقول ويل للمصدقين!!)
    كما قلت في البدء، كان من الممكن أن أعقّب على نقاط د. أمين جميعها ولكن هذا المقال قد طال فلعله أن قد يكفي هذا لتبيان لا مبدئية ولا إتساق هؤلاء القوم وأن حصادهم في الفكر وفي الخلق وفي الدين صفر كبير.
    ---
    * الشريط المسجل عبارة عن لقاء تم مع الأستاذ محمود محمد طه مع الطالبين، وقتها في جامعة الخرطوم، محمد عثمان محجوب، عليه الرحمة، ويوسف فضل الله.
    تاريخ المقابلة غير مذكور في الشريط ولكن نرجّح أن المقابلة تمت في أو بعد عام المصالحة الوطنية بقليل (1977)
    نسّق لهذه المقابلة الأساتذة د. أحمد المصطفى دالي و د. عمر القراي
    عادة في بداية كل مقابلة يقوم الأستاذ بذكر أسماء الزوار، أو قد يشير اليهم كجماعة، وقد لاحظت في هذا الشريط أن الأستاذ محمود محمد طه قد رحب بمحمد عثمان محجوب ويوسف فضل الله بأسميهما.
    يقول د. أمين حسن عمر للطاهر التوم أنه حضر تلك المقابلة، ولكن، ولأننا قد تعوّدنا على أكاذيب د. أمين، كما بيناها، وتقويله للأستاذ بأقاويل لم يقلها الأستاذ، فإننا نشك شكا عظيما في حضوره لتلك الندوة فقد سألت غير أحد ممن حضروا تلك الندوة من طلاب جامعة الخرطوم وقتها فقال بعضهم بعدم حضوره، وهم يعرفونه، وقال بعضهم أنه غير متأكد من حضوره لتلك المقابلة.
    لو أحسنا به الظن، وقلنا أنه كان حاضرا، فمن الواضح أنه خرج منها "صفر اليدين" والدليل على ذلك تخليطه الذي رأينا وكذبه على الأستاذ ثم حق عليه القول "اذا حضروا لم يذكروا، وإذا غابوا لم يفتقدوا" .....

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-11-2017, 10:02 AM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)

    الإخوان الجمهوريون
    في جريدة الأيام السودانية
    صورة قلمية للمقابلة التي تمت مع رئيس هيئة تحرير الأيام

    قام بالمقابلة جلال الدين الهادي وعبد اللطيف عمر عن الاخوان الجمهوريين.. كانت المقابلة بغرض تسليم مقالة في الرد على كلمة نشرت بالجريدة تعرّض فيها كاتبها بالاتهام والتشويه للإخوان الجمهوريين وقد تمت المقابلة نحو الساعة الواحدة ظهراً من يوم السبت 2/10/1976 م بمكتب السيد عوض أحمد خليفة رئيس هيئة تحرير جريدة (الأيام).. وها هو ملخص ما دار فيها:
    بعد التحية على السيد عوض، وبعد تعريفه بأنفسنا.. قلنا للسيد عوض، قبل يومين، في يوم الخميس بالتحديد، ظهرت كلمة قصيرة بجريدتكم (الأيام)، بالصفحة الأخيرة، وبدون توقيع، تعرّض كاتب المقالة للجمهوريين والجمهوريات تعرضاً غير كريم، ونحن الآن ما بصدد المحتوى الذي نشره الكاتب ولا الأسلوب والطريقة التي عالج بها الكاتب المقالة، وإنما نحن بصدد أن نقدم ليكم رد بنعتبره رد موضوعي، ورد هادئ، حاول أن يعتبر ما أثاره الكاتب في مقالته هو تساؤلات تحتاج إلى إجابات من عندنا، قد يحتاجها الكاتب نفسه، وقد يحتاجها غيره من الناس اللي شافوا حركة الجمهوريين الميدانية، أو حتى سمعوا بيها.
    قال السيد عوض: نحن سياستنا في الجريدة أن نعطي فرصة لحرية الرأي وحرية الفكر.. ثم تناول السيد عوض المقالة بيده وشرع يمر عليها مروراً سريعاً، بغرض أن يأخذ فكرة سريعة عن الموضوع وبعد وقت قصير تحدث متسائلاً: أيه يعني ((الدعوة الإسلامية الجديدة))؟ هل في إسلام بعد الإسلام اللي جابيه محمد؟! الإسلام ما ماشي ومتجدد؟! قلنا ما في إسلام جديد وإنما هو الإسلام اللي جابيه سيدنا محمَّد والجديد هو الفهم والدعوة.. وكلمة جديد تتعلق ((بالدعوة)) التي تتميز على الدعوات الإسلامية الموجودة مثلاً الأخوان المسلمين، أنصار السنة وغيرهما.. فدعوتنا دعوة جديدة بإزاء هذه الدعوات وهي جديدة لأنها عندها فهم جديد للإسلام يقتضي وسائل جديد وأساليب جديدة في دعوة الناس للإسلام.. وهي الإسلام اللي دعا ليه سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم، ودعوتنا هي إلى طريق محمد، دعوة إلى سنة النبي صلى الله عليه وسلم.
    قال الدعوة دي رئيسها منو؟
    قلنا: الأستاذ محمود محمد طه.
    قال: مش هو اللي قال الصلاة رفعت منو؟!
    قلنا: الكلام دا ما بليق بيك وانت في زي وضعك دا!
    قال: ما سمعت! والجرائد نشرت!
    قلنا: انت كرئيس تحرير لجريدة عملك هو القراية والكتابة.. انت عايش وسط الكتب.. نحن طلّعنا أكثر من مائة كتاب، فكيف يجوز ليك أن تقول كلام زي دا مبني على السماع؟ حقو تكون قريت لينا وعرفت ما نقوله عن الصلاة.. نحن ما جيناك عشان نناقشك في آرائنا.. وإنما جيناك لتفصل في مسألة هي من صميم عملك وهي نشر ردنا على الكلمة التي نشرتوها.
    قال: أنا ما بقدر أنشر لفرد وهو يتحدث باسم جماعة لأني ما عارف الزول دا صفته شنو وعلاقته بالجماعة دي أيه؟ وهل هو مفوض منهم؟
    قلنا: إن الأخ كاتب المقال واضح إنو من الجهوريين ونحن حملناه لك بهذه الصفة.
    قال لا أستطيع أن أنشر له بهذه الصفة، ممكن أنشر له لو كان وصف نفسه بأنه: من الجهوريين. وليس كما هو الآن: عن الجمهوريين
    قلنا: المسألة بسيطة اعتبر كذلك، لأن هذا لا يغير في جوهر الأمر.. وها نحن نضع لك هذه الصيغة وهي أن كاتب المقال من الجمهوريين.
    قال: إن الموضوع الذي تردون عليه، بكل هذا الحجم، بسيط وهو أن الكاتب لاحظ ظاهرة بيع الفتيات للكتب وعلق عليها ورآها زيها وزي استخدام المحلات التجارية للبنات في البيع..
    قلنا: إن أمرنا ليس أمر تجارة وإنما هو أمر دعوة تستوي فيه الأخت مع الأخ فهي داعية إلى الله مثله، والأخ والأخت عندما يحملان كتبهما ويواجهان الجمهور بالمناقشة إنما يتمرسان ويتربيان..
    قال: أنا ما مستعد أنشر كلام لجماعة أنا ما عارف هل هي موافقة عليه أم لا.. وعلى أي حال أحسن ترسلوا الرد بالبوستة والرد يكون عليهو ختم الجماعة..
    قلنا: لكن نحن اغنيناك عن دا كله، وجيناك بنفسنا وعندك مع المقالة عنواننا، وعندك نمرة التلفون.. فأيه داعي إرسال المقال بالبوستة.. والدقة البتطلبها إنت الآن، والحذر دا ليه ما كان يكون منك مع كاتب الكلمة النشرتها في الجريدة وتعرض فيها لينا في غير موضوعية، وبقذف؟.. أما انو الكاتب يتعرض لينا بالاسم ويتهمنا، وأنتم أصحاب الجريدة وأصحاب الأقلام تجيزوا هذا، ثم لا نجد نحن الفرصة في الرد لتبرئة ساحتنا.. فدا مؤكد غير مقبول..
    قال: على أي حال أنا ما مستعد أنشر كلام طويل زي دا وإنتو دايرين تستغلوا المناسبة دي لتنشروا أفكاركم أنا ما ممكن أعمل ليكم دعاية لأفكاركم. وما مستعد اصرف على الكلام الطويل ده حبر وورق.. يمكن أن نديكم مساحة تردوا فيها قدر المساحة اللي كتب فيها هو.. تقولوا مثلاً الكلام اللي كتبوا دا ما صحيح،
    قلنا: المسائل اللي أثارها الكاتب والتهم اللي نسبها لينا بتحاج لبيان وشرح مما يقتضي مساحة في زي حجم ردنا هذا..
    قال: يمكن أن تنشروا كلامكم دا كإعلان بالثمن – أنا ممكن أنشرو ليكم بالصفة دي..
    قلنا: في أول مقابلتنا دي معاك قلت إنكم بتعطوا فرصة للأفكار والآراء، ونحن أصحاب حق قانوني للرد على الكلام النُشر في جريدتكم.. فكيف بتكونوا بتدوا فرصة للأفكار والآراء إذن؟.
    وهنا قال في حِدَّة أنا ما عايز مجادلة معاكم، وكفاية كلام.. فقلنا انت حر في رفضك الحديث، وانصرفنا من مكتبه وأخذنا معنا المقال الذي امتنعوا عن استلامه ونشره.. ولقد نشرناها لك هنا كما هو..

    تعليق

    أول ما يلاحظ على حديث السيد رئيس هيئة تحرير (الأيام) واصراره على رفض نشر ردنا على كلمة محرر صفحته الأخيرة، هو التناقض الساذج.. حيث يتعلل تارة، بأنه لا يطمئن بأن كاتب الرد مفوض من الجمهوريين، ويتعلل تارة أخرى بأن الكلمة طويلة، وكان يجب أن يختصرها كاتبها لتكون في حجم الكلمة المردود عليها، لأنه غير مستعد أن يصرف حبراً وورقاً على مثل هذا الكلام، إلا إذا اعتبر إعلاناً بالقيمة.. هكذا قال من غير زيادة ولا نقصان!! فما رأي القراء ثم ما رأي المسئولين الذين وضعوه على قمة تحرير جريدة كبيرة كجريدة (الأيام)!؟
    أما نحن، فقد ظهر لنا من هذه المقابلة، أن السيد رئيس هيئة تحرير (الأيام)، قد نظر إلى قضيتنا مع محرر صفحته الأخيرة بنفس المنظار الساذج والسطحي الذي نظر به محرر الصفحة، حينما نعينا عليه تعجله وعدم تقديره للموقف، ولما خاض فيه. من غير تروِّ ولا حذر.. وما كان يخطر ببالنا أن نجد الرجل المسئول عن المحرر في مثل الموقف الذي رأيتم، من الجرأة على الحق، والاستخفاف بما يصيب أعراض الأبرياء من حملة الأقلام غير المسئولة التي رزئت بها الصحف، كما رزئ بها الشعب، الذي يدفع لها من غالي كسبه، وعرقه، لتقود أمامه المسيرة، فتريه الحق حقاً ليتبعه، وتدفع عنه الباطل دفعاً ليجتنبه! أما ان تكون خلفه فتغريه بساقط القول وبالتهجم على الحق، فأمر منكر أشد النكر، ولابد من مراجعته، حتى لا تعرقل المسيرة وحتى لا تعوق الجهود المبذولة لترشيدها نحو غايتها وأهدافها العليا..
    إن مسئولاً يتصرف بمثل ما فعل السيد رئيس هيئة تحرير (الأيام) لا يستحق هذا الموضع الذي يتربع عليه، وهو على مثل هذه الجرأة على الحق، وعلى أعراض المواطنين الشرفاء، في هذا البلد!! اسمعه كيف ذهب يصف الأستاذ محمود محمد طه بقوله ((مش هو اللي قال الصلاة رفعت عنه))!! هكذا قال، ومن غير أن يحذر مغبة القول بغير بَيّنَة، أو أن يشعر، أو يعي، بأنه قد ورط نفسه في مهلكة!! ثم اسمعه ثانياً، لترى العجب، وهو يدافع عن سفه محرره الذي اتهمنا باستغلال البنات لبيع الكتب، فقال إن محرره لاحظ ظاهرة بيع الفتيات الجمهوريات للكتب، واعتبرها ((زيها وزي استخدام المحلات التجارية للبنات في البيع))!!
    فماذا نقول لأمثال هؤلاء الذين يعطلون عقولهم، ويتصرفون بأهوائهم؟!
    إن أبسط الناس في هذا البلد، يدرك، ومن غير مجهود يذكر، القامة الكبيرة التي حققتها المرأة الجمهورية كداعية رائدة، فيعرف لها من رجاحة العقل ما يعجز عنه كثير من الرجال، ومن استقامة السيرة ما جعلها، عند كل منصف، فوق الشبهات، وما بوأها مكان القدوة لجنسها في هذه البلاد، وفي غير هذه البلاد..
    قد كان السيد رئيس هيئة التحرير ولمحرره كل الحق في مخالفتنا الرأي ولكنهما ليس لهما حق واحد في التعدي علينا، أو التشهير بسمعتنا.. وعليه. وبناء على هذا الكذب المتعمد، فنحن نتهم رئيس هيئة التحرير ومحرره بأنهما: إما هما سائران وراء أهواء نفسيهما، أو هما يقدمان خدمة لجهة هي صاحبة مصلحة في التشويش علينا وفي إشانة سمعتنا!! ولكن لا ضير!! فهكذا أصحاب الأهواء، وطلاب الدنيا في كل مكان، وفي كل زمان، لاهم يخافون الله ولاهم يستحيون من الناس..
    جرى كل هذا التهجم والتقحم على الحق من رئيس هيئة تحرير (الأيام)، في حين أن الأستاذ محمود محمد طه، قد أخرج ما زاد على المائة مؤلف، في توجيه، وشرح، دعوته الإسلامية الجديدة والتي يعلم السيد رئيس هيئة التحرير أن صراعاً حولها قد جرى، ولايزال يجري، في بلادنا، وعلى مختلف الأجهزة، ومختلف المستويات، وإنه من الواجب عليه أن يقرأ لهذا الفكر لأنه قد يضطر يوماً إلى الخوض فيه، لاسيما بعد أن أصبح يتولى مسئولية توجيه الوعي في جريدة كبيرة مثل جريدة (الأيام)!!
    وها هي الظروف قد اضطرته اليوم بالفعل فظهر بهذا المظهر المؤسف، وغير اللائق، بأي من عامة المواطنين، دع عنك من كان مثله من حملة الأقلام، ومن موجهي، ومرشدي، التوعية في هذا البلد المنكوب بأدعياء العلم، وأدعياء الثقافة!!
    إن الجمهوريين قد ظلوا يلقون، بثباتهم المعروف، وبسعة صدورهم المعهودة، صنوفاً من أذى المهووسين الذين لا يعلمون، ومن عنت من هم على شاكلتهم، من المكابرين، ومن خفاف الأحلام الذين لا يعقلون.. ولكن لا ضير!! فإن طريق الحق محفوف أبداً بالأذى والمكاره.. هذا، ولما كان مطلوب الجمهوريين دائماً أمامهم، فانهم سيواصلون، بعون الله، وبفضل تأييده جهدهم، عمل دعوتهم، والتبشير بها، حتى تكون كلمة الله هي العليا، وحتى يرد شعبنا الكريم، والإنسانية من ورائه مناهل العزة والشرف..
    هذا ولقد أفادنا هذا اللقاء، الذي جرى بين الإخوان الجمهوريين، من جهة، وبين السيد رئيس هيئة تحرير (الأيام) من الجهة الأخرى، فوائد جمة وعظيمة.. أهمها أن الشعب سوف لا ينخدع في مقبل أيامه بالأسماء الكبيرة، لا!! ولا بالوظائف الكبيرة، وانما سبيله أن يستقصي قيم الرجال، وقيم بلائهم فيما يعود عليهم بالنفع وبالخير، ذلك بأن عهد التسليم للقدامى وللأسماء الكبيرة الفارغة قد انتهى، وليس عندي مثل للتدليل على ما أقول، أبلغ من الذي جرى مع السيد رئيس هيئة تحرير (الأيام) ، الذي، كما يجهل التاريخ الوطني لهذه البلاد، يجهل كذلك أسس الصراع المذهبي الممتد عبر تاريخنا الوطني، والدائر الرحى هذه الأيام، وعلى نحو محترم بين الجديد والقديم.. إن رجلاً مسئولاً في هذا البلد، يجهل، أو يتنكر لتاريخ الأستاذ محمود محمد طه، إنما يحاول أن يطمس، بفعله هذا، أبهى، وأشرف، صورة من صور الجهاد الوطني في هذا البلد.. وأسوأ من هذا، بكثير، من يتنكَّر، أو يتنكب دور الأستاذ الطليعي في قيادة العمل الفكري في هذا البلد.. هذا هو الحق، وليس دون الحق إلا الضلال.. فلينظر كل منا حيث يضع نفسه، فإن تاريخ الأمة يصنع هذه الأيام، وسيأتي، بإذن الله، يوم قريب تصحح فيه موازين القيم، وتحسب فيه أقدار الرجال..
    إننا لا نطالب السيد رئيس هيئة تحرير (الأيام)، ولا غيره ممن يتصدرون منابر الإعلام، بأن يكونوا جمهوريين، أو أن يكونوا معجبين بالجمهوريين، ولكننا نطالبهم بالتعرف على الفكر الجمهوري، كواقع معاش، ظل ولايزال، يؤثر في أوساط الشعب السوداني كل يوم، حتى إذا ما تحدثوا عنه، تحدثوا عن تثبت وعن يقين..
    إن الجمهوريين لم يفاجأوا بما جرى من السيد رئيس هيئة التحرير (الأيام)، لاسيما وأنهم، منذ 1967، أصحاب الشعار القائل: ((الأقلام والاعلام، اليوم، عند غير أهلها)) فما أشبه الليلة بالبارحة!؟
    إن على سلطة مايو، وهي تسعى سعيها من أجل ترشيد مسيرة الشعب السوداني، أن تراجع خطواتها، وأن تعمل على تثوير أجهزة الاعلام، بما يتفق وحاجة الشعب إلى القادة الثوريين الأكفاء، الذين لاهم لهم، غير ترشيد هذه المسيرة، وتأمينها من أطماع المتسلقين، ومن جهل المتسلطين، حتى لا تقف، ولا تنتكس.. إننا نطالب بأن يتم هذا الأمر اليوم وليس غداً فإن الوقت كما يقولون كالسيف إن لم تقطعه قطعك.
    إن هذا الحال الذي جسده رئيس هيئة تحرير (الأيام)، يجب أن يزول، كما يجب أن يعي القائمون بأمر الثقافة والاعلام في بلادنا مسئوليتهم، فيحصنوها بالوعي، وبالعلم، وباليقظة، وبالمبادرة، وبالشجاعة.. فإن هذا، هذا، أو الطوفان!!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-11-2017, 11:59 AM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)

    (وما يأتيهم من ذكر من الرحمن محدث الاّ كانوا عنه معرضين * قد كذبوا فسيأتيهم أنباء ما كانوا به يستهزئون..)
    صدق الله العظيم..
    المقدمة:
    كنّا قد أصدرنا منشورا عن الحادث الذي تمّ بجامعة أم درمان الإسلامية، في مساء الإثنين 28/9/1981.. وقد كان عنوان المنشور (جامعة أم درمان الإسلامية والهوس الديني).. ونحن لا نهتم بالحادث في حد ذاته، وانما نهتم به من حيث أنه مؤشر لظاهرة خطيرة، هي ظاهرة الهوس الديني، تلك الظاهرة التي استشرت اليوم، واصبحت تهدد أمن، واستقرار، الشعوب في العديد من البلدان، فهذه الظاهرة اذا لم تجد الإهتمام الكافي منّا يمكن ان يكون لها سود العواقب على الحياة في بلادنا..
    وحادث جامعة أم درمان الذي اصدرنا عنه منشورنا الأول هو عبارة عن اعتداء بعض الطلاب المهووسين، على ندوة اقامها اتحاد طلاب جامعة أم درمان الإسلامية، ضمن نشاطه الثقافي.. وكانت الندوة بعنوان (الفكر الجمهوري بين معارض ومؤيد)، ويتحدث فيها الأخ أحمد المصطفى دالي من الجمهوريين، الى جانب اثنين من جماعة الوهابية، يمثلان جانب المعارضة للفكر الجمهوري.. وقد قام بعض الطلاب المهووسين دينيا باصدار منشور مليء بالإثارة، والعبارات البذيئة، يهددون فيه، ويتحدثون عن الجهاد، والإستشهاد!! وجاء هذا المنشور بعد بيان اصدرته إدارة الجامعة، (تأمر) فيه الإتحاد بأن يمنع الحمهوريين من اعتلاء منبره في الموسم الثقافي القائم.. وقد رفض الإتحاد الإنصياع لهذه الأوامر الخرقاء، واصرّ على قيام الندوة في مواعيدها المحددة، وما كان من الطلاب المهووسين، وقد أغراهم موقف الإدارة الا! أن قاموا باثارة الشغب في الندوة، واعتدوا على الحاضرين بالكراسي والعصي، وقد سبق أن ذكرنا تفصيل ذلك في كتابنا الأول.
    وقد اتصلت الأحداث بعد ذلك، فقرّرت افدارة تجميد نشاط الإتحاد، في بيان اصدرته في 29 سبتمبر 1981، باسم المدير.. ولكن الطلاب للمرة الثانية رفضوا الإنصياع لإجراءآت الإدارة الخرقاء، وقاوموها، مما جعل الإدارة تضطر للإستجابة لهم وتصدر بيانا ثالثا، بتوقيع المدير – تتخلّى فيه عن قرارها بتجميد نشاط الإتحاد، وتجميد اسبوعه الثقافي.. هذه صورة موجزة للأحداث التي جرت بجامعة أم درمان الإسلامية، وسنطرح التفاصيل في متن هذا الكتاب.

    نقلا عن كتاب الجمهوريين (طوروها حتى تصير جامعة أم درمان) 1981

    ===
    جآء فيه أيضا
    (يؤسف عمادة الطلاب أن تأمر اتحاد الطلاب في شخص الأمين الثقافي بأن يمنع الجمهوريين من إعتلاء منبر الإتحاد في الموسم الثقافي القائم وذلك اعتبارا من اليوم، وذلك ايضا بتوجيه من السيد رئيس مجلس إدارة الجامعة ومن السيد المدير. ويسرنا أن يستجيب الإتحاد لذلك حفاظا للإمن والنظام)
    الإمضاء/ عميد الطلاب انتهى ..

    ===
    وجآء فيه:

    بسم الله الرحمن الرحيم
    جامعة أم درمان الإسلامية التاريخ: 1 ذو الحجة 1401 هـ
    الإدارة العامة الموافق 29 سبتمبر 1981م
    مكتب المدير النمرة: ج أ ش /6 / م م / 6

    بهذا أعلن جميع من يهمهم الأمر بأنه قد تقرّر تجميد نشاط اتحاد طلاب جامعة ام درمان الإسلامية الى أن تجرى الإنتخابات في موعدها المحدد وهذا التجميد يشمل الموسم الثقافي ابتداء من يوم الثلاثاء 29 سبتمبر 1981م على أن تتولّى عمادة الطلاب شئون الإتحاد الى أن تجرى الإنتخابات..
    والله ولي التوفيق
    أ. د محمد أحمد الحاج
    مدير جامعة ام درمان الإسلامية)

    ===
    وجآء فيه:
    منع طالب دراسات عليا من
    حقه في الدراسة لأنه جمهوري:
    لقد انتدبت وزارة التربية والتوجيه بمديرية الجزيرة الأستاذ الريح أبو إدريس علي، المعلم بالثانويات العليا، الى الجامعة الإسلامية، ليحضّر دبلوما في التربية، كسائر المعلمين الذين يجيء دورهم لتحضير ذلك الدبلوم، في إطار خطة التدريب التي تتخذها الوزارة.. والريح أبو إدريس من خريجي الجامعة الإسلامية نفسها 1965، وقد عمل منذ تخرّجه في تدريس مادتي اللغة العربية والتربية الإسلامية.. وقد حضر الريح الى الجامعة الإسلامية وجرت له المعاينة كبقية زملائه الذين حضروا وعددهم خمسة عشر، ودفع الرسوم.. وبعد المعاينة طلبته اللجنة مرّة أخرى، ودار بينه وبين المشرف على الدبلوم، والمسجّل، وعميد الكلية، الحوار التالي:-
    المشرف: نريد أن تحدّث معك بصراحة!!
    الريح: نعم لا مانع..
    المشرف: عرفنا أنك جمهوري!!
    الريح: نعم. أنا جمهوري..
    المشرف: انت تعرف أهداف جامعة أم درمان الإسلامية..
    الريح: (لا يجيب).. في هذه الأثناء يدخل عميد الكلية..
    المسجل: نحن لا نريد أن تخلق لنا شوشرة، نعني لا تبشّر بأفكارك داخل هذه الجامعة..
    الريح: انا جمهوري أحمل الأفكار الجمهورية في نفسي وأدعو لها غيري..
    المسجل: انت يمكنك أن تدعو لأفكارك خارج الجامعة!!
    الريح: فكري لا يمكن أن ينعزل عنّي داخل الجامعة.
    المشرف: نريد منّك أن توّقع لنا على تعهّد!!
    الريح: ما هو؟؟
    المشرف: يقدّم التعهّد الآتي: (أتعهّد بأن أكون منضبطا في السلوك وملتزما بأهداف جامعة أم درمان الإسلامية)!!
    الريح: أنا الحمد لله منضبط في سلوكي، ولكن ما هي أهداف جامعة أم درمان الأسلامية؟؟
    العميد: الإسلام السلفي.. يعني ليس هناك رسالة ثانية!!
    الريح: هل يمكن أن تكتب هذه العبارة؟؟
    العميد: يضيف عبارة (اسلام السلف الصالح)!!
    الريح: يرفض التوقيع على هذا التعهّد)..
    العميد: يقوم يشرح عبارته (نعني اسلام الصحابة والأئمة والفقهاء!!)
    الريح: أنا أكن للصحابة والأئمة كل احترام..
    العميد: يعرض الدرجات التي أعطيت للريح حتى يؤكد أنه لن يظلمه..
    الريح: أنا ما أردت أن أقوله قلته، واللجنة لها الحق أن تعمل ما تراه.. (انتهى الحوار)..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-11-2017, 12:03 PM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)

    وقد أعلنت أسماء البمعوثين الذين قبلتهم الجامعة الإسلامية من قبل وزارة التربية والتوجيه، وكان اسم الريح من بين الخمسة عشر الذين حضروا للدبلوم، هو الإسم الوحيد الذي لم يذكر ضمن المقبولين فقابل الريح إدارة الجامعة الإسلامية، وهذه هي صورة المقابلة كما يرويها بنفسه (انصلت بالمسجل أسأله عن أمري، فأحالني على المشرف على الدبلوم، ولم أتمكن من مقابلته في هذا اليوم، وفي صباح الغد قابلت المشرف الذي أخبرني بأنه قد قام بوضع الدرجات لكل مبعوث ورفع للعميد الذي رأى أن يبعدك، ورفع الأمر الى مجلس إدارة الجامعة.. طلبت منه الرد كتابة.. أحالني على العميد، ولم يكن العميد موجودا، وظللت انتظره فترة من الزمن، وعندما لاحظ المسجل انتظاري استدعاني وقال: العميد قد لا يحضر، وقد ابعدت من الدبلوم.. قلت له: هل يمكن أن أعطى الرد كتابة؟ رفض وقال انهم سيخاطبون الجهة التي ارسلتني، وطلب مني أن أنصرف.. قلت له هل يمكن أن أقول أنكم رفضتم إعطائي الرد كتابة قال: نعم.) الريح أو أدريس علي..
    وقد رجع الأخ الريح الى قشم إدارة التدريب بوزارة التربية والتوجيه وعرض عليه خطاب الجامعة الإسلامية الذي يحدد أسماء المقبولين ولم ترد فيه أي إشارة الى اسمه، ولم يرد أنه أبعد، ولا السبب الذي ابعد من أجله!!
    ثم أن قسم إدارة التدريب قد سلّم الأخ الريح الخطاب التالي:
    (17/ي/13/84
    السيد مدير المرحلة الثانوية لتعليم محافظة الجزيرة
    تحية طيبة
    الموضوع: الأستاذ: الريح أبو إدريس علي
    الأستاذ المذكور أعلاه رشّخ من قبل وزارة التربية والتوجيه لنيل دبلوم التربية العام من الجامعة الإسلامية. الاّ أنه لم يتم اختياره لهذه الدراسة.. هذا لمعلومية سيادتكم وشكرا. (توقيع)
    بدوي محمد الأمين قنجاري
    ع/ مدير إدارة التدريب
    صورة للسيد: مدير المرحلة الثانوية بالرئاسة
    صورة للسيد: الريح أبو إدريس علي) انتهى.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-11-2017, 12:08 PM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)

    ويمثل، اليوم، رأس السهم في حملة التشويه المنظمة ضد الفكر الجمهوري فقيه مصري يعمل استاذا بجامعة امدرمان الإسلامية "محمد نجيب المطيعي".. وقد استغل منبر "مسجد التقوى"، المنسوبة رعايته للسيد النائب الأول لرئيس الجمهورية، ورئيس جهاز أمن الدولة، فبدأ منه حملة هذا التشويه، وذلك لإكسابها صفة الشرعية، حتى لقد نقلت الإذاعة خطبة له في صلاة الجمعة بهذا المسجد وهي تنضح بالتشويه، والتأليب علينا، مما أعطاه الجرأة لتصعيد حملته ضدنا من هذا المسجد، ومن التلفزيون، بصورة متوالية أشبه بالحلقات، مما يدل على أنه إنما يقوم بعمل منظّم، ومتصاعد وفق مخطط مرسوم وثابت يستهدف تشويه فكرنا.. وذلك تحت سمع، وبصر، كبار المسئولين السياسيين، والأمنيين، والإعلاميين.. فلكأن الهوس قد صار يستظل بهؤلاء المسئولين الذين تقتضيهم مسئولياتهم الوطنية، والدينية درء خطر هذا الهوس عن الشعب، وتحقيق العدالة بين جماعاته، وأفراده، وحماية حقوقهم الأساسية في حرية الرأي والاعتقاد.. وسنفرد هذا الفصل لكشف صور التشويه المنكرة التي يمارسها هذا الشيخ ضد فكرنا، بما يدل على سوء الغرض بأكثر مما يدل على سوء الفهم، وبما يشير إلى ما وراء ذلك من مخطط متكامل للهوس الديني، تأخذ معالمه في الاتضاح يوما بعد يوم، وهو لا يستهدفنا نحن فحسب، وإنما يستهدف من ورائنا هذا الشعب ـ قيمه الدينية، ومكتسباته التقدمية، ووحدته، وأمنه، وسيادته.. ونحن إنما نأسى، أشد الأسى، لما بلغه خصومنا، وبخاصة علماء الإسلام، من شطط منكر في معارضة هذه الدعوة، وهم يفارقون أبسط قواعد الأمانة العلمية التي يفرضها الدين.. حتى لكأنهم قد جعلوا حرمة الله وراء ظهورهم، فنسوا أنهم موقوفون ومحاسبون وموزورون على هذا الصنيع: "إذ تلقونه بألسنتكم، وتقولون بأفواهكم ما ليس لكم به علم، وتحسبونه هينا، وهو عند الله عظيم!!"

    من كتاب
    الأخوان الجمهوريون
    الهوس الديني يثير الفتنة ليصل إلى السلطة
    الطبعة الأولى مايو 1983 رجب 1403

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-11-2017, 12:20 PM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)

    في الفتنة الهوجاء التي قتل فيها الطالب الغالي عبدالحكم
    بداياتها كانت خطب حماسية جوفاء من المرحوم المعتصم عبدالرحيم الحسن رئيس اتحاد الطلاب
    يحرض فيها قاعدته من الأخوان المسلمين ويعتدوا على خصومهم - وأكبر خصومهم كانوا هم الجمهوريين
    الذين أفلحوا في حشد التنظيمات في اتحاد التمثيل النسبي وأنتزعوا الإتحاد من الأخوان المسلمين
    كانت خطب المعتصم على شاكلة:

    (أني اخاطب قائد لواء المجاهدين للإتجاه الإسلامي واقول ضع السوط وارفع السيف حتى لا ترى فوق ظهرها شيوعيا)..

    ويذهب يعدّد التنظيمات المناوئة لهم حتى انتهت الفتنة بمقتل الغالي عبدالحكم عليه الرحمة واغلاق الجامعة

    راجع كتاب
    رابطة الفكر الجمهوري – جامعة الخرطوم
    لكي يعرف الشعب السوداني
    ما يجـري فـي جامعتـه
    الكتـاب التـاسع
    أسـألوا المُـدير؟!
    الطبعـة الأولى أبريل 1980م جمادي الآخرة 1400هـ
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-11-2017, 05:52 PM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)

    د. مصطفى محمود
    جامع عثمان موسى
    جامع الضناقلة
    الجمهوريون في مجلة صباح الخير
    نادي الخريجين ود مدني
    نقابة الفنانين كوستي
    أحمد البيلي
    وغير ذلك
    نأمل أن نثبت مخازي السلفيين هنا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-11-2017, 05:54 AM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)

    من أمثلة الإقصاء ما كتب الدكتور الطيب زين العابدين فى مقال له "نحو خطاب اسلامى ديمقراطى" عن حضوره لمنتدى عالمى، ولعله تضايق لكون الأستاذ محمود حاضرا فى أفئدة بعض من يحضرون ذاك المنتدى فكتب عن أحدهم،"الذى أتعبنى هو وصاحبه بالسؤال عن المرحوم محمود محمد طه وأحسب أنى كنت منصفا للرجل فى أجابتى رغم اختلافى مع معظم اطروحاته" الصحافة 10 مارس 2008 "النسخة الإلكترونية" ولعل إبتساره لكل ما جرى بعبارة "أحسب" هذه يشى بالكثير الذى يمكن قرآءته فيما بين السطور من محاولة تعمد أغفال الرجل وقد تعودنا على ذلك كثيرا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-11-2017, 05:57 AM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)

    وكدلالة أخرى على الإقصاء المتعمد لدور الأستاذ محمود فى حياتنا السياسية، والدينية والثقافية، فقد ودّعت البلاد بالأمس الفقيد بروفسير أحمد ابراهيم عبدالعال عليه الرحمة والرضوان، فتابعت الكثير مما كتب فى نعيه. وجدت من ينعيه ويعزى فيه بعض بقع التصوف "الهلالية" ولم أجد من يشير مجرد أشارة لـ "تلمذة" الراحل الكريم على الأستاذ محمود محمد طه، ولو مجرد أشارة عابرة تحفظ فى أضابير التاريخ. فللحق والتاريخ، فإن للرجل أسهاما مقدرا فى حركة الفكر الجمهورى فى أوج بداية عنفوانها فى سبيعنات القرن الماضى، وسيحفظ له. شارك الراحل الكريم فى حركة المعارض المتحركة للجمهوريين وفى تلوين أغلفة الأشرطة المسجلة وغير ذلك. تزوج بواحدة من فضليات الجمهوريات وتم عقد قرانهما على يدى الأستاذ محمود محمد طه على مشروع "خطوة نحو الزواج فى الإسلام". من يتابع أعمال الراحل الكتابية، فلا بد أنه واجد شديد العلائق التى تشير لتأثر الرجل بفكر وحياة الأستاذ محمود محمد طه، وليس أدل على ذلك من رسالته للدكتوارة عن "إبن عربى" ولا أحتاج لأسهب فى هذا الأمر، مرورا بمدرسة الواحد ومحاولات الراحل للـ "تأصيل" للفن من وجهة نظر أسلامية (راجع كتاب الأستاذ محمود الإسلام والفنون وهى محاضرة ألقيت قى كلية الفنون على عهد الراحل)، كذلك فى كتابه "أمشاج" وبخاصة عندما تقرأ "صبيحة القبض على مالك" فأنت ترى صورة الأستاذ محمود بوضوح (ولا يخفى على أحد أن جد الأستاذ أسمه مالك، فهو "محمود محمد طه مالك")، حديث الراحل فى القصة عن السجن (التلقى من الله كفاحا)، والفرق بين الضوء والنور (راجع حديث الأستاذ لمعهد الدراسات الإضافية وفترته فى السجن ثم كتابى "الصوم ضياء والصلاة نور"، "الله نور السموات والأرض") ... مع كل ذلك وغير ذلك فلا أحد يشير من قريب أو بعيد لـ "بنوة" الراحل المقيم الفكرية للأستاذ محمود وقد لاحظ، متسائلا، من قبل الدكتور خالد المبارك "على أيام فرح ود تكتوك فى جريدة السياسة" أن كل من يكتب عن الراحل الشاعر محمد المهدى المجذوب يتحاشى تماما ربط الرجل او تاريخه بذكرى الأستاذ محمود، وليس المجذوب بدعا فى ذلك، فعديد المبدعين أو الكتاب غيره لا يتطرق أحد لتأثرهم بحضرة ذلك الرجل فعلى سبيل المثال لا الحصر هل قرأتم أبدا لمن يشير لعلاقة منير صالح عبدالقادر، مثلا، أو جعفر السورى، محمد عبدالله شمو "مريم الأخرى"، أبوذر الغفارى، ربيع ميرغنى، الصادق شيخ الدين جبريل، أزهرى محمد على "وضاحة"، نجيب نورالدين، عبدالمنعم عجب الفيا، د. محمد احمد محمود أو غيرهم بالأستاذ محمود محمد طه؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-11-2017, 07:23 AM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)

    عندما كان عبدالرحيم محمد حسين وزيرا للداخلية قام بإلغاء معرض للجمهوريين أحتفالا بالأستاذ
    وتكررت في معرض الخرطوم الدولي ظاهرة مصادرة كتب الأستاذ محمود محمد طه والكتب التي تكتب عنه
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-11-2017, 07:23 AM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)

    كان قد تم فصل ثلاثة من الطلاب بالمعهد العلمي أم درمان وذلك بسبب أنهم تلاميذ للأستاذ محمود محمد طه فنشرت صحيفة الأخبار 31 يناير 1960 خطابا من الأستاذ محمود لشيخ العلماء، الشيخ محمد المبارك عبدالله، جاء فيه (والان فان هناك أحد أمرين: اما ان الأفكار التي يحملها الطلبة الثلاثة "من الأوهام والأباطيل المفضوحة" فيكون طلبة المعهد العلمي، حتى بعد ان ينالوا درجة العلمية الأهلية، غير قادرين على الإعتصام من "الأوهام والأباطيل المفضوحة" واما تكون هذه الأفكار افكارا صحيحة، قوية، لها أصالة فى الدين فاتت على شيخ العلماء) الى أن يقول (والآن فانى أرى انه من حقي، وقد خاض الشيخ فيما خاض فيه من أمري، ومن حق الطلبة المفصولين، والباقين، ومن حق الرأي العام السوداني، ومن حق الإسلام، على شيخ العلماء، أن يناقشني في هذه الأفكار نقاشا علنيا، في مناظرة يحضرها كل من يحب، حتى ينجلي الحق لذي عينين..) وبالطبع لم يستجب شيخ العلماء لدعوة المناظرة.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-11-2017, 07:24 AM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)

    يوم الاثنين 27 شعبان 1388، الموافق 18 نوفمبر عام 1968 قد دخل التاريخ.. .... في هذا اليوم انعقدت ما سميت بالمحكمة الشرعية العليا لتنظر في دعوى الردة المرفوعة ضد محمود محمد طه، رئيس الحزب الجمهوري، من الشيخين: الامين داود محمد، وحسين محمد زكي..
    وقد طلب المدعيان من المحكمة الآتي:-
    أ- اعلان ردة محمود محمد طه عن الاسلام، بما يثبت عليه من الادلة.
    ب- حل حزبه لخطورته على المجتمع الاسلامي.
    ج- مصادرة كتبه، واغلاق دار حزبه.
    د- اصدار بيان للجمهور يوضح رأي العلماء في معتقدات المدعى عليه.
    هـ- تطليق زوجته المسلمة منه.
    و- لا يسمح له أو لأي من أتباعه بالتحدث باسم الدين أو تفسير آيات القرآن.
    ز- مؤاخذة من يعتنق مذهبه بعد هذا الاعلان، وفصله ان كان موظفا، ومحاربته ان كان غير موظف وتطليق زوجته المسلمة منه.


    منقول بتصرف عن كتاب بيننا وبين محكمة الردة عن موقع الفكرة الجمهورية
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-11-2017, 07:24 AM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)

    كتب الأستاذ محمد خير البدوي في مذكراته: (قطار العمر في أدب المؤانسة والمجالسة، دار النهار للإنتاج الإعلامي، الخرطوم، 2008م، ص 402، 403) قائلاً: (وقد أحزنتني الفتوى التي صدرت في عهد الحكم الديمقراطي بتكفير محمود محمد طه، ورأيت فيها شططاً كبيراً واعتداءً على حرية الفكر والعقيدة. وكتبت رسالة في هذا الشأن إلى الحاج خضر حمد، عضو مجلس السيادة، فرد عليّ برسالة مطولة بتاريخ 28/4/1969م، اقتطف منها ما يلي: أما محمود محمد طه فقد طلق منه المرأة أبوها شيخ لطفي منذ أن خرج محمود من السجن بعد أن ادعى أنه سيدنا عيسى عليه السلام. ومحمود ما زال يحاول أن يكون نبياً يشارك محمد الرسالة، فذاك الإسلام الأول ومحمود نبي الإسلام الثاني الذي يصلح للقرن العشرين. وقد استفتينا علماء السودان ومصر ومشائخ الطرق وأصحاب السبح والدراويش والعلماء في الجامعة الإسلامية وجامعة الخرطوم وجامعة القاهرة وكلهم كفَّره وخطَّأه. هل يترك ليعير أم يُسلم لكوبر؟؟). كان السيد خضر حمد، وهو من طلائع الاتحاديين، وقتئذ من قادة نظام الحكم، ومثقفاً يتربع بحق العضويه على عرش أعلى جهاز للدولة "مجلس السيادة"، وفي ظل نظام ديمقراطي.



    نقلا عن مقال للأستاذ عبدالله الفكي البشير بعنوان

    الأستاذ محمود محمد طه والمثقفون (8)

    بداية العداء المُنظم للأستاذ محمود ومشروعه
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-11-2017, 07:25 AM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)

    رابطة العالم الاسلامي .. الرقم 1 ـ 723/
    الأمانة العامة. التاريخ 5 ربيع الأول 1395 هـ
    مكة المكرمة. المرفقات..
    حضرة صاحب المعالي الأخ الدكتور/ عون الشريف قاسم
    وزير الشئون الدينية والأوقاف ـ الموقر.

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
    أفيد معاليكم بأنّ من ضمن القضايا الاسلامية التي ناقشها المجلس التأسيسي لرابطة العالم الاسلامي في دورته السادسة عشرة (محمود محمد طه) السوداني الذي ادعى الرسالة وأنكر ختم الرسالة وأنه المسيح المنتظر كما أنكر الجزء الثاني من الشهادة الى آخر ما جاء في ادعاءاته الباطلة.. وبعد مناقشة الموضوع من جميع جوانبه أصدر المجلس حكمه بالاجماع بارتداد المذكور من الإسلام وتأييدا لما حكمت به المحكمة الشرعية العليا بالخرطوم وأنه يجب على المسلمين أن يعاملوه معاملة المرتدين كما يجب مصادرة كتبه أينما وجدت ومنع طبعها.
    أرجو من معاليكم التكرم بنقل هذا القرار الى حكومتكم الموقرة وبذل مساعيكم الحميدة لدى المسئولين فيها للمساهمة معنا في تنفيذه خاصة وقد صدر من مجلس يضم نخبة من العلماء والزعماء الممثلين من معظم الشعوب الإسلامية في العالم. وانتهز هذه الفرصة للإعراب عن صادق شكري وتقديري لتعاونكم الدائم مع الرابطة فيما يرفع شأن الاسلام والمسلمين وتفضلوا بقبول فائق التحية والاحترام.
    التوقيع
    الأمين العام ـ أحمد صالح القزاز


                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-11-2017, 07:25 AM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)

    الأزهر مجمع البحوث الاسلامية
    مكتب الأمين العام
    5/6/1972
    السيد/ الأستاذ وكيل وزارة الشئون الدينية والأوقاف بالسودان
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته. وبعد، فقد وقع تحت يدي لجنة الفتوي بالأزهر الشريف، كتاب الرسالة الثانية من الاسلام، تأليف محمود محمد طه، طبع في أم درمان الطبعة الرابعة عام 1971 م ص. ب 1151. وقد تضمن هذا الكتاب أن الرسول بعث برسالتين فرعية ورسالة أصلية. وقد بلغ الرسالة الفرعية، وأما الأصلية فيبلغها رسول يأتي بعد، لأنها لا تتفق والزمن الذي فيه الرسول.. وبما أن هذا كفر صراح ولا يصح السكوت عليه، فالرجاء التكرم باتخاذ ما ترونه من مصادرة لهذا الفكر الملحد والعمل علي ايقاف هذا النشاط الهدّام، خاصة في بلدكم الاسلامي العريق.. وفقكم الله وسدد خطاكم.
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
    الأمين العام
    لمجمع البحوث الاسلامية
    دكتور محمد عبدالرحمن بيصار
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-11-2017, 07:26 AM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)

    صورة طبق الأصل
    23/7/1972 النمرة وش دو/1/!/8/1


    السيد/ الدكتور محمد عبدالرحمن بيصار
    الأمين العام لمجمع البحوث الاسلامية
    الأزهر – القاهرة.
    تحية طيبة
    بالاشارة إلى خطابكم المؤرخ 5/6/1972 والخاص بكتاب الرسالة الثانية من الإسلام تأليف الأستاذ محمود محمد طه، إن موضوع مؤلفات الأستاذ محمود محمد طه ونشاطه الذي يقوم به موضوع دراسة دقيقة بواسطة هذه الوزارة وسلطات الأمن المختصة في جمهورية السودان الديمقراطية، وستتخذ فيه الاجراءات المناسبة بعد اكمال دراسة الموضوع من جميع جوانبه.
    هذا وتجدر الاشارة الي ان المحكمة الشرعية العليا بجمهورية السودان الديمقراطية كانت قد أصدرت حكمها غيابيا في القضية نمرة 1035/1968 في 18/11/1968م ضد الأستاذ محمود محمد طه وحكمت غيابياً بأنه مرتد عن الاسلام وأمرته بالتوبة من جميع الأقوال والأفعال التي أدت الي ردته، وتجري الآن عملية جمع هذه الحقائق للمساعدة في الدراسة واتخاذ الاجراءات اللازمة وشكرا .
    محمد أحمد ياجي
    وكيل وزارة الشئون الدينية والأوقاف.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-11-2017, 07:26 AM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)

    ضاق السياسيون والسلفيون ذرعا بالنقد الموضوعى، فسعوا لايقاف المحاضرات العامة، ولمنع نشاط الجمهوريين.. وها هو المدعى الأول في محكمة الردة الشيخ الأمين داؤد ينقل لنا خطابا من أحد أعضاء مجلس السيادة السابقين، السيد الفاضل بشرى المهدى، بتاريخ 3/11/1968، أى قبل أسبوعين من المحكمة! ولقد تعرض ذلك الخطاب للأستاذ محمود محمد طه بعبارات يعف القلم عن ايرادها، ويهمنا الآن قول عضو مجلس السيادة "وأرجو أن يتخذ الاجراء الرادع ضده". وتحدثنا أيضا جريدة الرأي العام الصادرة بتاريخ 14/11/1968، أى قبل أربعة أيام من انعقاد محكمة الردة، بالآتى: ((وبنفس الوقت جاءنا من وزارة التربية والتعليم أن السيد رئيس مجلس السيادة لم يصدر أية تعليمات لمنع المحاضرة المذكورة، وكل الذى حدث هو أن فضيلة مولانا قاضى قضاة السودان بعث بخطاب الى السادة رئيس وأعضاء مجلس السيادة، بصورة لوزارة التربية وسلطات الأمن، ينصح فيها بعدم تقديم المحاضرة خشية أن يكون فيها ما يثير المسلمين.. وتقول الوزارة انها اتصلت من جانبها، دون ايعاز من مجلس السيادة الموقر، بالسيد عميد معهد المعلمين العالى لابلاع الطلاب مقدمى الندوة، باحتمال اثارة الأمن.)) وتمضى الرأي العام فتقول بعد هذا ((ونود أن نؤكد أن العميد بالانابة قد اجتمع بالطلاب، وأبلغهم اعتراض الرئيس الأزهرى على المحاضرة وطلب منهم الغاءها، وأنهم قد أصروا على تقديمها وقدموها بالفعل))..

    نقلا عن كتاب الميزان - بين الأستاذ محمود ومصلحة الشئون الدينية
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-11-2017, 07:27 AM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)

    حتى الآن لم تتخذ الجهات الرسمية من دعوة محمود موقفا محددا لوقف نشاطه بكل ضروبه وقد حان الوقت لكي تقف الدولة منه موقفا محددا وحاسما حماية للاسلام دين الأغلبية لسكان هذا القطر وأن في ترك محمود يزاول نشاطه وهو مرتد خارج عن دين الاسلام، حسب ذلك الحكم الشرعى القائم، فيه اثارة لمشاعر المسلمين على اختلاف طوائفهم وطرقهم، ومن شأن ذلك أن يؤدي الى ازعاج السلام العام في كل مكان يقف فيه محمود أو أحد أتباعه للتحدث باسم الاسلام..
    وفي رأيي أن أنصار محمود الحقيقيين قلة لا يعبأ بها ولكن كثيرا من الشيوعيين انضموا الى دعوته وبخاصة بعد حركة يوليو 1971 فانهم يلتقون معه في القول بشيوعية الأموال وفي تحطيم أركان الاسلام ركنا بعد ركن


    من تقرير رسمي للشيخ أحمد البيلي
    مدير مصلحة الدراسات الدينية بالأمانة العامة للشئون الدينية والأوقاف
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-11-2017, 07:27 AM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)

    السيد رئيس جمهورية السودان الديمقراطية
    تحية من عند الله مباركة طيب
    نحن علماء السودان نرفع لسيادتكم المذكرة الآتية ضد (محمود محمد طه) للأسباب الآتية..
    أولاً محمود محمد طه مرتد عن الإسلام لأفعاله وأقواله وآرائه الشاذة التي تعتبر أكبر خطر على المسلمين. أما أقواله وأفعاله فقد رفعنا بها قضية في محكمة الإستئناف العليا الشرعية بالخرطوم. وقد صدر بمقتضاها الحكم بأنه مرتد عن الإسلام وذلك في يوم الإثنين 17 شعبان 1388هـ الموافق 18/11/1968م القضية رقم 1035/1968
    ====

    (1) ثبت بما لا شك فيه أن محمود محمد طه له صلات أجنبية.
    (2) يهاجم الإسلام بعنف ويزعم أن رسالته الثانية خير منه.
    (3) محاباته وعطفه لأهل الكتاب بعيدة المدى، يبدو ذلك مما تقدم في إثارته للتفريق وللجزية.
    (4) نفقاته كثيرة وباهظة على الكتب التي ينشرها وعلى الأتباع الذين ينفق عليهم بسخاء ويغريهم ليتركوا دينهم إلى رسالته الجديدة.
    ==
    لما سبق فإننا نطالب بالآتي:ـ
    (1) معاقبة محمود محمد طه حتى يقف عن تلك الأباطيل واستغلال السذج من الشباب وبما أن الشريعة الإسلامية تقضي بوجوب قتله في الحال وتعتبر دمه هدراً أي لا شيء على قاتله شرعاً لأذيته لرسول الله صلى الله عليه وسلم باتهامه له بالخيانة وعدم التبليغ لأحكام القرآن وأصوله كما يزعم هذا الجاهل وهكذا شأن كل من يؤذي رسول الله، فقد روي أن يهودية كانت تؤذي رسول الله فخنقها رجل حتى ماتت فأبطل الرسول ذمتها.
    وروى الترمذي أن الرسول (ص) أمر بقتل عبد الله بن خطل لأنه كان يؤذي رسول الله فجاءه رجل فقال: ابن خطل متعلق بأستار الكعبة فقال اقتلوه فاستخرج من تحت أستار الكعبة ابن خطل فضربت عنقه بين زمزم ومقام إبراهيم وكل هؤلاء دماؤهم هدر لأنهم آذوا رسول الله (ص).
    ومحمود محمد طه أخطر من هؤلاء بكثير لأنه علاوة على أذيته لرسول الله (ص) فهو يعمل على هدم الشريعة الإسلامية والقضاء عليها، واتهامها بالجمود والقصور عن أن تفي بحاجات العصر ـ فحكم الشريعة فيه أنه واجب قتله في الحال حفاظاً على الإسلام ولأذيته لرسول الله صلى الله عليه وسلم.
    وبما أن الشريعة الإسلامية لم تطبق قوانينها فإننا نطالب بسجنه سجناً مؤبداً إبعاداً له عن الجماهير لئلا يضلهم ويفسد عليهم دينهم..
    (2) مصادرة كتبه وإحراقها ومعاقبة من توجد بيده هذه الكتب وإغلاق منازله التي أجرها لإيواء الشباب لخطورة دعوته على المجتمع الإسلامي.
    (3) لا يسمح له ولا لأحد من أتباعه أن يتحدث بإسم الدين أو يفسر آية من كتاب الله لجهلهم بمعاني القرآن الكريم وللحكم بردته عن الإسلام..
    نقدم هذا لسيادتكم لتفادي حصول ما لا تحمد عقباه في هذا البلد..

    والله الهادي إلى سواء السبيل
    السبت 2 من محرم 1396 ـ 3/1/1976 م
    علماء السودان عنهم:
    مجذوب مدثر الحجاز ـ محمد الفاتح قريب الله ـ الأمين داؤد ـ يوسف إبراهيم النور ـ يوسف الترابي ـ محمد العبيد وقيع الله ـ عثمان أحمد عبد الرازق ـ محمد عبد الله العمرابي ـ السيد قمر الأنبياء محمد عوض ـ بابكر أحمد أبو شيبة ـ محمد مالك القاضي ـ محمد مصطفى رملي ـ عبد السلام عبد القادر الجعلي ـ حمد الحاج علي الأزرق ـ زين العابدين العبد محمد نور ـ يوسف العالم ـ محمد عثمان الحسن صلاح ـ محمد علي الطريفي ـ سليمان محمد أحمد ـ عبد الحميد محمد عبد الحميد ت محمد إدريس موسى ـ مبارك أحمد رحمة ـ حسن محمد أبو أذنين ـ الصديق محمد أحمد ـ عثمان محمد سر الختم ـ محمد علي الفكي ـ بشير عباس مصطفى ـ أحمد محمد الفكي ـ عبد الوهاب عبد المجيد السراج ـ حبيب الله عبد الله حبيب الله ـ الحاج أحمد علي ـ الطاهر النور خالد ـ إبراهيم عثمان ـ الأمين محمد محيسي ـ محمد الحافظ المرزوق ـ أحمد الختم عبد الله ـ عبد الله يوسف أبو سن ـ بابكر الأمين الدرديري ـ سليمان محمد كرم ـ خالد محمد خوجلي ـ إبراهيم زين العابدين ـ حسين محمد زكي..

    صورة للسيد:
    رئيس مجلس الأمن القومي ـ مدير الأمن العام ـ مدير الأمن القومي ـ رئيس المحكمة العليا ـ نائب رئيس المحكمة العليا ـ وزير الداخلية ـ محافظ الخرطوم ـ مفتي جمهورية السودان ـ مدير البوليس ـ رئيس مجلس الشعب ـ رئيس لجنة شئون الأعضاء بمجلس الشعب ـ إبراهيم علي التوم بمجلس الشعب.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-11-2017, 07:28 AM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)


    (علق السيد الصادق المهدي علي آراء الأستاذ محمود محمد طه الأخيرة بقوله: إن أفكار رئيس الحزب الجمهوري خارجة عن نطاق الدين والشريعة الإسلامية وإن التفكك والإنحراف الذي تعيشه بلادنا هوالذي سهل من قبل لدعاوي الكفر والإلحاد أن تتفشي وإذا أردنا حقا القضاء علي الردة والإلحاد فيجب أن نسعي جميعا لإقامة دولة الإسلام الصحيحة وأضاف السيد الصادق بأن الوضع الحالي كله خارج الشريعة الإسلامية وهذا ما مهد قبلا لإعلان مثل هذه الأفكار والدعاوي الغريبة دون أن تجد من يردعها)

    جريدة أنباء السودان العدد الصادر بتاريخ 29/11/1968
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-11-2017, 07:28 AM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)

    الاعتداء على الجمهورﻳﻴﻦ:
    إنّ الأخوان المسلمين عندما يقدمون على مثل هذا العمل يزعمون أنّه الجهاد، وإزالة المنكر، ولكنّهم في الحقيقة إنّما يعبّرون عن عجزهم الفكري، في مواجهة مخالفيهم في الرأي، فضلاً عن جهلهم بحقيقة الجهاد في الإسلام .. وضعف حجّتهم هو الذي يدفعهم دائماً لمد ايديهم بالعنف .. وليس أدّل على ذلك من اعتداءآتهم المتكررة على الجمهوريين بجامعة الخرطوم ..

    وكان آخرها في نوفمبر ١٩٧٩ .. مع أنّ الجمهوريين لم يعرف عنهم قط أي ميل إلى العنف، بل، على النقيض من ذلك، هم يشـجبونه، ويسـتهجنونه، ويعلمون أنّه سلاح العاجز ..

    والحادث المشار إليه هنا إنّما قام به الأخوان المسلمون كرد فعل لهزيمتهم في انتخابات إتّحاد الطلبة في أكتوبر ١٩٧٩، وذلك نتيجة للوعي الذي استطاع الجمهوريون أن ينشروه وسط القاعدة الطلابية، بوسيلة أركان النقاش، والندوات، والصحيفة الحائطية، وبالمنشورات، والكتيّبات ..

    وقائع اﻟﺤﺎدث: لقد سجّل الحادث لدى إدارة الجامعة، ولدى شرطة بوليس القسم الشرقي بالخرطوم وكان كالآتي: كان سبعة من الطلبة الجمهوريين يقفون أمام بوابة الجامعة فأتت مجموعة يقدّر عددها بأربعين شخصاً من الأخوان المسلمين بقيادة السكرتير الأسبق لإتّحاد الطلبة، وهو طالب بكلية الطب .. اتّجه قائد هذه المجموعة نحو الطلبة الجمهوريين قائلاً لهم: «إنّنا لم نجئ لنقاش وإنّما جئنا ناس ضرب» وبالفعل بادر بالضرب واجتمع عليه باقي المجموعة، واشتركوا جميعاً في الاعتداء الذي نتج عنه أذى جسيم لواحد من الطلبة الجمهوريين هو أحمد دالي حيث أصيب إصابة خطيرة في رأسه، وضلعه، مما استوجب حجزه بالمستشفى، كما أصيب الستّة الآخرون بإصابات مختلفة .. وقد لاذت مجموعة الأخوان المسلمين بالفرار، والإنكار ..

    الكذب واﻟﺠﺒﻦ: والأسوأ من ذلك، أنّ قائدهم كذّي، وحاول تضليل البوليس .. فقد انتهزوا فرصة ذهاب الطلبة الجمهوريين للمستشفى وذهب هو لمركز البوليس، فاتحاً بلاغاً ضد الجمهوريين، مدّعياً أنّهم، السبعة، اعتدوا عليه هو وحده .. ولمّا سأله المتحري: هل كان معك آخرون من زملائك؟ أجاب بالنفي!! فقيل له: ولكن من الذي سبّب هذا الأذى الجسيم، والإصابات الأخرى لهؤلاء السبعة من الجمهوريين؟ فقال: أنا وحدي فعلت ذلك!!

    فهذا «القيادي» الذي يزعم أنّه «مجاهد» يكذب على الله، وعلى الناس، متهرّباً من مسئولية جريمته، وجريمة تنظيمه الذي دبّر هذا الاعتداء الأثيم، الإنسان رخيص، الذي يأباه الدين، ويأباه الخلق السوداني الأصيل .. ذلك بأنّ السوداني يرفض، ويستهجن، أن تتكاتف جماعة كبيرة على أفراد قلائل، خلّ عنك أن يعد ذلك بطولة، أو جهاداً في سبيل الله، كما يصوّر للأخوان المسلمين هوسهم، وجهلهم بالإسلام، ونصولهم عن قيم هذا الشعب الأصيل ..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-11-2017, 07:32 AM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)

    بلغ حد العداء عند السلفيين حد لا يتصوره متصوّر فقد حدث أن فقد الجمهوريين عزيزا* لديهم في حادث حركة قرب الدويم*
    رفض الطبيب المناوب وقتها استخراج شهادة وفاة بحسبان أن المتوفى جمهوري!!

    ---
    * الراحل العزيز هو الأخ ابراهيم الزبير ابراهيم إدريس من أبناء السوكي وكان وقتها طالبا في جامعة الخرطوم
    * الطبيب المذكور اسمه صلاح علي - كادر أخواني معروف في جامعة الخرطوم - وقد توفى في حادث حركة في طريق الدويم رحمه الله

    ---
    كان ابراهيم ضمن وفد لحملة توزيع الكتاب بقيادة القراي وعضوية المهندس عبدالمنعم الحسن الراوي وآخرين
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-11-2017, 07:33 AM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)

    وفي خطبة لأحدهم بمسجد نور الدائم بالشجرة قال وهو يتحدّث عن أحداث الجامعة، بتاريخ ٢١/٣/١٩٨٠، ما يلي: «إنّ موقف الحكومة قد يكون سلبي وموقف الناس قد يكون سلبي إلا أنّنا أخذنا موقفاً واضحاً منذ اليوم وأنّه لا يمكن أن يعيش معنا شيوعي أو جمهوري ملحد في أي موقع من هذا البلد» .. اسمع قولهم «أو جمهوري ملحد»

    من كتاب
    الهوس الديني يهدد أمن ووحدة الشعوب


    الطبعة الأولى – يونيو ۱٩٨٠م – صفر ۱٤٠٠ﻫ

    الإهداء:-
    إلى الناس عامة، وإلى المسلمين خاصة، وإلى السودانيين بوجه أخص!!
    اعلموا: أنّ الإسلام برئ من الهوس الديني الذي يجتاح العالم الإسلامي اليوم!!
    وهو برئ من المهووسين الدينيين الذين يسفكون الدماء، ويفسدون في الأرض، مشوهين وجه الإسلام الحق، ومباعدين بين الناس وبين المعين الصافي!!
    فلا تقابلوا هذا الهوس بالسلبية، ولا بالإذعان، ولا بالرضوخ لإرهاب دعاته المضلّلين!!
    بل واجهوا هذه الجهالة بسلاح الفكر الديني الواعي!!
    وواجهوها بحكم القانون!!
    سددوا أمامها المنافذ، والثغرات!!
    وادحضوا حجة هذا الهوس .. اليوم، وليس غداً!!
    فإنّكم «ألا تفعلوا تكن فتنة في الأرض وفساد كبير»!!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-11-2017, 07:34 AM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)

    جمهورية السودان الديمقراطية
    مصلحة الشئون الدينية والاوقاف
    اعلان
    الي السادة القائمين بادارة المساجد بمديرية الخرطوم المنطقة الشرقية. بالاشارة للمنشور رقم 219/ش/13/1/ الصادر بتاريخ 14 مارس 1973م والموافق 9 صفر 1393 هـ بخصوص منع الخطباء بداخل المساجد بدون معرفة هويتهم...
    ((تنبيه)) وفي الآونة الأخيرة، قد كثرت الشكاوي من عدة مساجد ضد جماعة يسمون أنفسهم بأهل الفكر الجمهوري، وينتمون الي افكار محمود محمد طه، وهي الأفكار التي قد حكم عليها بالردة عن الدين الحنيف، بشهادة جمهور من العلماء، وعليه أرجو عدم السماح لهم بمواصلة نشاط فكرتهم بداخل المساجد. وشكرا

    محمد عبد الله نابري
    ع/ مساعد المافظ للشئون الدينية والأوقاف
    – المنطقة الشرقية –
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-11-2017, 07:35 AM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)

    فى هذا الكتاب يجد القارئ الكريم ردنا على المقال الذى نشرته مجلة "صباح الخير" المصرية بتاريخ 11/5/1978.. ولكى تكتمل صورة الحوار لاى القراء رأينا أن نعيد، فى هذا الكتاب، نشر مقال "صباح الخير" نفسه .. وقد كان الشئ الطبيعى أن تنشر المجلة المذكورة ردنا نحن فتغنينا عن اصدرا هذا الكتاب، وتتيح، فى نفس الوقت، لقراءها أن يلوّنوا لانفسهم الرأى الصحيح، ويصلوا لحكم العادل فى القضية المطروحة أمامهم .. ولكن المسؤولين عن تحرير تلك المجلة أبوا علينا، كما أبوا على قراءهم، هذا الحق الطبيعى، فامتنعوا عن النشر بعد أن وعدوا به، وبذلك تنصلوا من مسئولية حرية النشر، وتخلوا عن التقليد الصحفى العريق الذى يضمن للافراد والجماعات حق الدفاع عن رأيهم،


    الاخــــــــــــــــــــــــــوان
    الجـــمهــوريــــــــون
    فــــــــــــــى
    مجــــــــــــــلة
    صبـاح الخــــير
    SABAH ELKHIER
    المصــــــــريـــــــــــة
    مـرة أخـــرى
    الكـــــتـــاب الثانـــــــــــــى


    الطبعة الاولى – رمضان 1398 اغسطس 1978

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-11-2017, 07:37 AM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)

    07:26 PM
    الخرطوم: الراكوبة عبدالوهاب همت

    سألت الراكوبة الاستاذ حيدر أحمد خيرالله الصحفي المشهور والقيادي في حركة الاخوان الجمهوريين حول تفاصيل ماجرى أمس الأول، ولماذا منعت فعالية نادي الفلسفة للاحتفاء بفكر وذكرى الاستاذ الشهيد محمود محمد طه في فندق الهيلتون فقال: نادي الفلسفة أقام العام الماضي فعاليته عن الاستاذ الراحل محمد أبوالقاسم حاج حمد ولم يطالبهم أحد بأي تصاديق، لكن هذا العام فالفعاليه تعني الاستاذ محمود والرعب والهلع الذي يدخل الى قلوب جماعة الحكومة بمجرد ذكر هذا الاسم. ادارة الفندق وقبل يوم واحد فقط من الفعالية طالبوا بالتصاديق والمطالبة بها تعني المزيد من التطويل وهذا يعني بالنسبة لكل ذي بصيرة أن الفعالية لن تقوم في وقتها أو ربما تفشل بشكل كامل خاصة أنه ومن بين المتحدثين عدد مقدر من الاجانب القادمين من الخارج، تحركت مجموعات من المنظمين للفعالية نحو الجهات المختصة والتي ذكرت لهم أنها صدقت لهم وأرسلت التصاديق الى مسئول الأمن في الفندق وعندما ذهبوا اليه أكد لهم أنه لم يستلم أي تصديق من أي جهة ولم يتصل به أحد.

    بالامس الاثنين 23 أكتوبر ووفقاً للبرنامج المعد سلفاً ذهب الحضور في الموعد المحدد وظلوا وقوفاً وفي حالة انتظار ومن بينهم شخصيات بارزة ولها مكانتها في المجتمع اضافة لعامل السن من أمثال الدكتورة بتول مختاروالدكتور منصور خالد والبروفيسور عصام البوشي والاستاذ ابراهيم منعم منصور، وعندما طال الانتظار تقدم أستاذ فلسفة قادم من مصر وتحدث مخاطباً الحضور في أنه لايمكن أن يأتي مسافراً هو وزملائه من دول أخرى بعد أن أعدوا أوراقهم ويعودوا دونما تقديمها وشرع في الحديث عن مساهمته البحثيه، أعقبه بالحديث عدد من المشاركين وظل الحضور وقوفاً في بهو الفندق وفي قاعة خارجية لمدة 45 دقيقة.
    بعد ذلك جاء مدير الفندق وقال أن ناس الامن طلبوا منه السماح للاجانب فقط للتحدث. وقال الاستاذ حيدر عندما أوضح لي مدير الفندق هذا الكلام ذكرت له أنه حديث بلاقيمة، وبعد انتهاء تقديم كلمات المشاركين الاجانب تحدثت الاستاذة أسماء محمود محمد طه مخاطبة الحضور في أن هذا العمل قد نجح بشكل كبير وسنظل نطالب بحقوقنا في التعبير والتنظيم وشكرت الحضور والضيوف القادمين من الخارج بشكل خاص.

    ويواصل الاستاذ حيدر حديثه قائلاً علمنا أن جهاز الامن قد اقترح أن تكون في أي بيت من البيوت لكنها لن تتم في مكان عام، عليه قامت الاستاذة أسماء محمود بأخذ جميع المشاركين الى منزل والدتها أُمنا آمنه في الثورة الحارة الاولى وسوف يتواصل تقديم الاوراق المؤجلة وبنفس البرنامج اليوم وغداً.

    جدير بالذكر أنه تم يوم أمس وفي داخل فندق الهيلتون التحقيق من قبل جهاز الأمن مع الدكتور مجدي عزالدين مدير نادي الفلسفة من الساعه الحادية عشر الى الرابعة والنصف ظهراً، وختم الاستاذ حيدر حديثه قائلاً كنت أتمنى الاصرار على أن تقام الفعاليه في أي مكان عام حتى تكون القيمه في الموقف.

    ---
    نقلا عن الراكوبة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-11-2017, 07:38 AM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)

    وإن هذه ليست تجربتنا الأولى مع الصحف المصرية عامة، ومع "صباح ا لخير" خاصة .. فقد وقع منها، من قبل، مثل هذا التصرف المجحف، حيث سبق أن نشرت مجلة "صباح الخير" فى سبتمبر 1976 مقالا عن الفكرة الجمهورية بقلم أحد كبار محرريها، وهو الاستاذ الطوخى، ولقد شوه الفكرة تشويها بلغ حد النقل غير الأمين من كتبنا فلما رددنا عليه ما كان منها إلا أن ماطلت، وراوغت، فى نشر ردنا عليه .. وعندما أضطرت للنشر، نشرت ردنا مختصرا لا يفى بغرض التصحيح، ولا يتكافأ الحيز الذى أعطتنا إياه مع الحيز الذى نشر فيه الطوخى مقاله ..
    وما حدث من مجلة "صباح الخير" قد حدثث أيضا من صحيفة "الأخبار" إذ تناولت فكرتنا بتشويه، وتحريف ظاهرين، وذلك بتاريخ 19 فبراير 1961، ثم لم تتح لنا الفرصة للرد، وإنما ابتسرت ردنا ابتسارا أخل به، وشوهه .. وكذلك فعلت صحيفة "الاهرام" من قبلها إذ نسرت مقالا عن فكرتنا بتاريخ 16 أبريل 1976 ثم لم تتح لنا فرصة الرد عليه ..




    الاخوان الجمهوربون

    فى مجلة صباح الخير المصرية

    مرة أخرى

    الكتـــــــاب الثــــــــــــــانى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-11-2017, 07:41 AM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)

    جلست العميد سوزان لانشير الى يمين السيد محمد الحسن الأمين نائب رئيس المجلس الوطنى .. ثمة شاب ملتح الى شماله عرفوه لها بأنه ممثل لجنة حقوق الإنسان بالمجلس .. همت رئيسة الوفد وهى محامية برتبة عميد، تتحدث الإنجليزية والفرنسية كلغات رئيسية، بجانب عدة مهارات أخرى، همت بمد يدها لتصافح الرجل، اكتفى الرجل بإيماءة فهمت منها (عفوا!! لا أصافح النساء)!! وأكتفى بمصافحة أعضاء وفدها من الرجال الكتابيين!! بدأت سوزان تقريرها بأن حدثتهم عن رجل من بنى جلدتهم قالت لهم "لكم أن تفخروا به" فقد اقتطع من وقته الخاص وبلا مقابل كان مبذولا له، ورافقنى فى ظروف جد صعبة الى ذلكم المعتقل وسهل لى أمر مقابلة معتقليكم!! لولاه لما كان هذا ممكنا!! أنا أعلم أنه مشغول وله جدول مكتظ بالمواعيد والأسفار.. أنا أجلس معكم هنا وأعرف أنه سيكون قد طار أمس الى وشنطوان مدعوا لإلقاء محاضرة فى جامعة جورج تاون .. لعلكم تعرفونه اسمه: بروفسير النعيم .. عبدالله النعيم!! هز نائب الرئيس رأسه ملتفتا لغازى سليمان ومادا اصبعه قائلا بالعربية: جمهورى!! جمهورى!! ولم يشأ أن يزد على ذلك ليثمن للسيدة المتدفقة حماسا دور ذلكم الرجل!!
    رددت العميد سوزان ذات الحديث فى عطبرة أمام حشد ضخم من أسرة آل القوصى والإعلاميين وقالت لهم "حدثنى أنه ابن مدينتكم ولكم أن نفخروا به"!! كتب الصحفيون ذلك وسجلوه بكاميراتهم ولكن على كثرة ما قرأت فى تقارير تلك الرحلة لم أجد أحدا يشير للرجل!!
    عبدالله النعيم مواطن سودانى، من حق كل سودانى أن يفخر به، وبجلائل أعماله، فقد نذر الرجل حياته، منذ مطلع شبابه، يجوب آفاق السودان مبشرا بفكر انسانى راق يضع السودانيين فى مقدمة الشعوب، تخرج على يديه آلاف الطلاب فى السودان وفى غيره، قضى فى سبيل الدفاع عن أفكاره وعن السودان والاسلام حوالى العامين سجينا بكوبر، له مذكرات تطبع، بلا مقابل مادى يتقاضاه الرجل ولا يسعى ليتقاضاه، وان هو أراد ذلك، فهو بذلك لخبير، جعلها "سبيلا" أعانت ولا تزال تعين آلآف الطلاب على اجتياز امتحانات المعادلة فى القانون، وفى سبيل الدفاع عن مبادئه ووطنه هجر السودان ليعيش ويعيش أبناؤه فى غربة لا يعلم بنكدها الا من يعانيها ويقينى أن لو الأمر بيده لما أرتضاها. ترى بعد كل ذلك، وغير ذلك، أفلا يستحق الأستاذ عبدالله النعيم وقفة اعتبار من اعلامنا ومن مثقفينا؟؟ أم ترانى قد طلبت غولا وعنقاء!!
    عبدالله النعيم: وهل تغرس الاّ فى منابتها النخل؟؟!!
    عبدالله عثمان
    11 May 2009
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

19-11-2017, 05:36 AM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)

    أمس 18 نوفمبر 2017 مرت 49 عاما على ذكرى محكمة الردة سيئة الصيت

    هذه شهادة أحد الشهود:
    (في رأيي أن الاستاذ محمود لا يؤمن بالله ولا بالنبي محمد ولا بالبعث الجسدي... ويدعو الى الإباحية وتحليل المحرمات)
    شهاد الشيخ عطية محمد سعيد
    محكمة الرّدة
    18 نوفمبر 1968
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

19-11-2017, 05:37 AM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)

    في 18 نوفمبر 2009 كتب الأستاذ عبدالله الفكي البشير:
    تحدث الشيخ علي عن نشأة الأحزاب السياسية، وذكر الأشقاء والإتحاديين، وحزب الأمة. وتحدث عن اندماج الأحزاب الاتحادية في الحزب الوطني الإتحادي. وأشار إلى جبهة الجنوب، وحزب سانو، وحزب الأحرار، والحزب الشيوعي، والحزب الجمهوري الإشتراكي، وجماعة الأخوان المسلمين، وجبهة الميثاق فيما بعد، وبالطبع حزب الشعب الديمقراطي الذي كان رئيسه. ولم ترد حتى مجرد إشارة للحزب الجمهوري، أو إلى رئيسه الأستاذ محمود. الإشارة الوحيدة التي وردت عن الحزب الجمهوري كانت بالخطأ. فقد قال في صحفتي (84، 85): (وقد تنبه البريطانيون بعد فوات الأوان للخطأ الذي ارتكبوه في انشاء حزب الأمة في أحضان عائلة المهدي وعلى أكتاف أنصار المهدية كما أنهم بلا شك كانوا أيضاً على وجل أن يتجه السيد عبدالرحمن المهدي في أية لحظة نحو الطريق الوطني الصحيح بدافع من وطنيته وطموحه فلا يجدون سنداً يتكئون عليه فأنشأوا الحزب الجمهوري وأخطأوا مرة أخرى فأقاموا ذلك الحزب على أكتاف زعماء العشائر ورؤساء القبائل فمات ذلك الحزب وهو لا يزال يحبو ولما يقف على رجليه).

    الأستاذ محمود محمد طه والمثقفون(13)

    الأستاذ محمود في مذكرات معاصريه(ج)

    عبدالله الفكي البشير
    الأحداث 18 نوفمبر 2009
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

20-11-2017, 11:06 AM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)

    يزمع الحزب الجمهوري (الذي ترفض السلطات في الخرطوم تسجيله) عقد مؤتمرا صحفيا غدا الثلاثاء 21 نوفمبر
    بدار الحزب الشيوعي السودان
    توّقع الأستاذ أسامة محمد - المقيم بأيستبورن - بريطانيا عن خشيته بمنع هذا المؤتمر فقال:
    أخشى أن يصدر قرار بمنع المؤتمر واعتقال
    قيادات ونشطاء من الحزب.
    قلبنا معاكم من أجل وطن يسع الجميع
    ===
    بالطبع هذا الحدس مبني على سلسلة طويلة من محاولات الإقصاء والمنع والتجريف الخ الخ التي ظل يتعرّض لها
    الأستاذ محمود محمد طه وتلاميذه منذ حوالي 70 عاما واالى الآن

    ---
    سأواصل في عرض بعض النماذج

    بعضها فقط
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-11-2017, 08:12 AM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)

    الشئون الدينيةتحمى العلماء المؤتمرين من الأفكار الجمهورية

    لقد حاولنا ممارسة حقنا فى الإشتراك فى هذا المؤتمر، فحالت الشئون الدينية بيننا وبين هذا الحق الطبيعى!!
    ثم حاولنا توصيل هذه الكتيبات للسادة المؤتمرين، فبالغت الشئون الدينية فى الحيلولة دون ذلك حتى لقد بلغ الأمر
    بمندوبها ان نزع الكتيبات من بعض المؤتمرين نزعها من أيديهم بع ان استلموها، وعلى كره منهم!!


    الأخوان الجمهوريون
    الكتاب الخامس
    بمناسبة انعقاد المؤتمر
    العالمى للدعوة الإسلامية
    الشئون الدينية
    تحمى العلماء المؤتمرين
    من الأفكار الجمهورية
    الطبعة الأولى مارس 1981 جمادى الأولى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-11-2017, 10:13 AM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)

    كتب عبد المحمود نور الدائم الكرنكي فى عموده اليومي بصحيفة الوان اليوم الاثنين الثالث عشر من سبتمبر 2010 بعنوان: انا عيسى بن مريم! قائلا:
    ((التقيت الدكتور الراحل أحمد صفي الدين عوض فى مكتبه بكلية الإقتصاد بجامعة الخرطوم ليحدثني عن تاريخ الحركة الإسلامية فى السودان.. (أحمد صفي الدين) اسم واحد الدكتور احمد صفي الدين عوض شقيق الوزير الدكتور محمد هاشم عوض (محمد هاشم) اسم واحد كذلك السيد محمد هاشم الميرغني شقيق السيد الحسن الميرغني أب جلابية فى مدينة مصوع على البحر الأحمر فى الساحل الأريتري يوجد قبر السيد محمد هاشم الميرغني وابنته البرة علوية ومنها انتشر فى السودان اسم محمد هاشم وعلوية.. الدكتور احمد صفي الدين متزوج من بنت السيد مختار محمد طه الشقيق الأكبر محمود محمد طه مؤسس الحزب الجمهوري الاشتراكي كان من زملائه عند تأسيس الحزب فى الأربعينات الشاعر محمد المهدي المجذوب قال أحمد صفي الدين عن السيد مختار محمد طه بأنه عالم وعابد وذاكر وورع وكان يرفض ان يضع نقودا فى جيبه (عملة) ليس مضروبا عليها اسم (لا إله إلا الله محمد رسول الله) قال أحمد صفى الدين ان محمود محمد طه عم زوجته انقطع للعبادة منفردا عدة سنوات ثم جاء بعدها ثائر الشعر غريب النظرات ويقول: (أنا عيسى بن مريم) فقال له شقيقه مختار انت لست عيسى بن مر يم انت محمود ود فلانة وذكر له اسم السيدة والدته فأعاد محمود القول (انا عيسى بن مريم) عندئذ قال مختار محمد طه (لقد فقدنا محمود) ثم قال احمد صفي الدين عوض ان افكار محمود محمد طه فى اسقاط القرآن المدني والصلاة والصوم والجهاد ليست جديدة فقد كتب (الأستاذ) مقالا فى مطلع الخمسينات يقول فيه إن ( إن القرآن مخلوق من عجينة الخيال) وفال احمد صفى الدين فى شهر رمضان عام 1953 كنا نفطر فى المنزل وعندما حان وقت الإفطار بدأنا نفطر فشرب محمود من (جك) ماء وبعد ان انتهى التفت إلى قائلا: ) إنت قايلني انا صايم) قال احمد صفى الدين فقلت له: (الله يجازيك يا محمود مالك ما بتصوم) فاجابنى: إننى قد تجاوزت هذه المرحلة. ولمعرفة الدكتور احمد صفي الدين عوض الوثيقة ب (الأستاذ) فقد كان من أبرز الذين تصدوا لدحض مقولاته ويذكر طلاب جامعة الخرطوم المحاضرة القيمة التى قدمها د. احمد صفي الدين فى قاعة القرشي ومن الذين تصدوا لمقولات (الأستاذ) العالم الصوفي عبد الجبار المبارك الذى استخدم معرفته العميقة بالمصطلح الصوفي لنقض آراء (الأستاذ) وبيان جذورها ومراجعها فى كتابات العفيف التلمساني وعبد الحق بن سبعين من اتباع الفلسفة الغنوصية غير ان ذلك لا يعني القبول بحكم الإعدام الذى اصدره الرئيس جعفر نميرى على الأستاذ وهو فى السادسة والسبعين من العمر. وقد كتب العلامة عبد الحميد متولي بحثا قيما عن الفرق بين الخروج على الإسلام والخروج من الإسلام وقد نشر الدكتور جمال الدين عطية ذلك البحث فى مجلة المسلم المعاصر. الخروج من الإسلام يعني ردة فكرية والخروج عن الإسلام يعنى حمل السلاح لإسقاط نظامه ودولته وشريعته وفى كتاب الوثائق السياسية للعهد النبوي والخلافة الراشدة من تحقيق العلامة الدكتور محمد حميد الله نجد وثيقة تذكر ان مسيلمة الكذاب قد كتب رسالة إلى النبي صلى الله عليه وسلم قال فيها من مسيلمة رسول الله إلى محمد رسول الله (إن الأرض نصفان نصفها لى ونصفها لك) فرد عليه النبي صلى الله عليه وسلم جاء فيها من محمد رسول الله إلى مسيلمة الكذاب إن الأرض لله يورثها من عباده والعاقبة للمتقين فلم يصدر النبي صلى الله عليه وسلم حكما باعدام مسيلمة الكذاب أو سجاح التميمية أو الأسود العنسي لكن عندما حشد مسيلمة الكذاب الجيوش فى خلافة ابى بكر الصديق لاسقاط دولة الإسلام تصدى له المسلمون فى معركة اليمامة التى استشهد فيها 500 صحابي حافظ للقرآن منهم سيدنا سالم مولى ابى حذيفة الذى قال فيه سيدنا عمر بعد ان طعنه أبو لؤلؤة لو كان سالم حيا لوليته امر المسلمين. وكانت نهاية مسيلمة الكذاب على يد (وحشي) الذى قال أريد أن أكفر عن قتلي سيد الشهداء حمزة بن عبد المطلب رضى الله عنه))
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-11-2017, 10:14 AM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)

    لاحظت جريدة الأخبار (18 يناير 2009) أن قتلة الأستاذ محمود، لم يكتفوا بقتله فحسب، إنما يسعون لـ (سحكه) من الذاكرة الوطنية!! أنظر مثلا فى أستبيانها الذى نشرته لأجابة "أبوبكر" (جامعة إفريقيا العالمية): عندما سألوه عن الأستاذ محمود، أجاب (إنه الكافر الأكبر الذي ادعى أن الصلاة مرفوعة عنه، ليست لديه قضية وقد أعلن الكفر البواح، تم إعدامه في أحداث (هيثم العطا) بعد فشل انقلاب الشيوعيين) (هكذا!!)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-11-2017, 10:17 AM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)

    واحد من فصول التآمر على الدراما السودانية هو عدم بثها على الفضائية السودانية، هكذا قال الكاتب الدرامي عادل ابراهيم محمد خير وشاهده مسلسل (وجه القمر) الذي أخرجه عبدالرحمن محمد عبدالرحمن وظل حبيسا لما يقارب التسع أعوام، وألمح ان السبب الأساسي يرجع إلى أن فكرة المسلسل تقوم على شخصية دينية لها رؤية صوفية للدين وتتمتع بكاريزما اجتماعية خطيرة، ورأت الجهات المعنية أن هذه الشخصية رمز للأستاذ محمود محمد طه، وعلى ذلك بقي ممنوعا.
    الجريدة – صفحة فنون الإثنين 20 سبتمبر 2010

    في حوالي العام 2004 جآء في صحيفة الشرق "القطرية" أعلانا عن بث ثلاث حلقات بفضائية الجزيرة بعنوان "ممنوعون"، بثت أولاها عن الموّال المصري، المحسوب على اليسار، سيد امام وحجبت الأخري عن "محمود طه السوداني"!!
    ثم هل جآءكم خبر عمر الأمين "سودان فور أول" الذي قال كتب أن صحيفة الأحداث قد ابلغته بايقاف حلقات له يكتبها عن الأستاذ محمود طه، وذلك بايعاز من جماعة علماء السودان!!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-11-2017, 10:18 AM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)

    في كتابه "الأسلاميون ومأزق استلام السلطة" ينعي الكاتب عبدالرحيم عمر محي الدين على عادل الباز وبعض أصدقائه من الأسلاميين كتاباتهم عن الأستاذ محمود محمد طه ويدعو الي الكف عن هذا "الأستفزاز لمشاعر المسلمين"!!! وقد يعجب المرء لمثل هكذا جرأة أن يحجر إنسان على إنسان حرية التعبير. ترى في أى قرن نعيش!!! وذات الكاتب ينعي في ذات كتابه الصحفي الراحل حسن ساتي، وبعد أن يغدق على الراحل الكريم جليل الصفات يقول له أن مقامك فى آخر لحظة (كمقام ابراهيم الخليل بالحرم، بل كمقام الحجر الأسود الذي يتزاحم المسلمون لتقبيله) (ص 219)، ولا أدري هل أطلّع كاتبنا هذا علي سلسلة مقالات نشرتها الرأي العام وأعادتها "آخر لحطة" ذاتها لحسن ساتي وهو يكتب بماء الذهب عن الأستاذ محمود، الذى ما غادركاتبنا كلمة فى قاموس التشنيع والذراية الاّ ورماها به، أم هل تراه استمع لمقابلة حسن ساتي مع الأستاذ محمود المسجلة على موقع الفكرة حتى هذه اللحظة!! تراه ماذا يقول لو قرأ ذلك أو استمع لتلك المحاضرة، أتراه يكفر بتقبيل حجره الأسود ذاك ويقول لأبراهيمه أنك لمن الضالين، أم سيركب معنا؟؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-11-2017, 10:20 AM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)

    كتب الصجفي مكي ابو قرجة:
    (احتفل كثير من المهتمين في كثير من مدن العالم بهذه الذكري الا الخرطوم حيث حالت السلطات دون ذلك ... لأنه لا يزال يحدجهم بنظرته فيرتعدون) انتهي (الصحافة 18 مارس 2008)
    وقد حدثتنا صحيفة البيان الخليجية فى 6 فبراير 2003 عن اعتقال عدد من الناشطين فى مكتب غازي سليمان كانوا يخططون للإحتفال بذكري الأستاذ محمود وفي ذات الصدد حدثتنا عن رفض نقابة المحامين لطلب تقدم به أحد أعضائها لعقد ندوة بدار المحامين في ذات الإتجاه فأعتذرت النقابة بحجة أن هذا "عمل سياسي"!! وفى عام تال يحدثنا محمد محمد طه محمد أحمد في صحيته الوفاق عن قرار وزير الداخلية عبدالرحيم محمد حسين بمنع احتفال بالذكري كان مزمع اقامته بجامعة النيلين!!
    حملت الأخبار أصدار الأستاذ سعيد حمور لكتابين من سيرة ذاتية تتضّمن ثلاثة كتب وقد منعت الرقابة صدور الجزء الثالث لأنه يتضمّن حديثا عن محاكمة الأستاذ محمود محمد طه، علما بأن المحكمة الدستورية العليا قد نقضت هذا الحكم (أنظر اسماء محمود وعبداللطيف عمر ضد حكومة السودان) .. علق على ذلك القانوني عصمت التربي بقوله (غنه يخيفهم حيا وميتا) (سودانايل أغسطس 2009)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-11-2017, 10:24 AM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)

    الكاتب راشد عبدالرحيم (أحد كتاب الأعمدة بجريدة الرأي العام واحد مستشاري الإنقاذ الثقافيين بسفاراتها بالخارج) دعا بالحجر علي الفكر الجمهري (الذى يحارب العقائد) (الرأي العام 18 يناير 2009) .. وثمّن دور المرحوم محمد طه الذي نذر حياته لمحاربة الفكر الجمهوري، ولا بد أن راشدا يعتقد أن ذاكرة الناس خربة، اذ أن ذات الكاتب كتب في 15 مايو 2003 مقالاً بعنوان: هل هي ردة؟ وصف فيه الفكرة الجمهورية بـ "الغثاثة"!! (هكذا)!! ونعي فيه على محمد طه "ردته" بافساحه جريدته للتبشير بأمر الجمهوريين!!!!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-11-2017, 10:28 AM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)

    مجرد ذكر اسم الأستاذ يضايقهم ويتعبهم... أنظر لـ د. الطيب زين العابدين يقول
    (( والدكتور عروس الزبيرى أستاذ العلوم الاسلامية فى جامعة الجزائر والذى أتعبنى هو وصاحبه بالسؤال عن المرحوم محمود محمد طه وأحسب أنى كنت منصفا للرجل فى اجابتى رغم اختلافى مع معظم أطروحاته،))
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-11-2017, 10:31 AM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)

    يحدثنا المخرج محمد سليمان دخيل الله كيف أنهم ذهبوا لتسجيل حلقات عن منطقة جودة بجنوب النيل الأبيض (عنبر جودة) وكيف أن مزارعا بسيطا "ثمّن" لهم دور الأستاذ محمود محمد طه (المهندس الذي أشرف على تخطيط مشاريع تلك المنطقة فى ستينات القرن الماضى) يقول لهم ذلك المزارع وهو يعدّد في مناقب الأستاذ واهتمامه بترقية وتنمية إنسان تلك المنطقة (والله الحكومة حقو تعمل ليهو تمثال) ولكن الحكومة ترفض حتى أن تذيع تلك الحلقة!! والغريبة أن حلقة أخرى قد تسربت وبثت تحدث فيها مواطن من رشاد عن خزان للمياه هناك يسميه قدامى الأهالي "خزان محمود محمد طه"!!!
    مع كل تعاطي الأستاذ محمود محمد طه مع العمل العام منذ "ثورة رفاعة" بشأن الخفاض الفرعوني وحتي آخر أيامه، لم يكلف التلفزيون ولا الإذاعة نفسيهما بأن يسجلا منه أو معه غير حلقة يتيمة فى الأذاعة سجلها وبثها الإذاعي الفاتح على مختار فى 10 ابريل 1975، المقابلة تستغرق حوالي عشرة دقائق وتمت إذاعتها مرة واحدة ذات مساء خميس (ومن يستمع للإذاعة في أمسيات الخميس في سودان منتصف السبعينات؟؟!!) غير أن هذه العشرة دقائق كانت كافية للفت نظر شاب صغير فى قرية ودنعمان بريفي الحوش ليبحث عن الفكر الجمهوري ويلتزمه ولعل هذا ما يخيف خصوم الفكرة الجمهورية ولذلك يحاولون مواربة جميع الأبواب أماهمها ولكن أتراهم سينجحون والفكرة الآن تبث بثا اذاعيا علي مدار اليوم من موقعها فى الإنترنت وقد يأتي وقت قريب ويكون بمقدور كل أحد أن يستمع لها؟؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-11-2017, 10:32 AM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)

    أما قصص الجمهوريين مع القضاء فلا تقع تحت حصر وبما أن المجال لا يسمح فقد أحيل القاريء الكريم على بعض كتب الجمهوريين عن ذلك مثل: بيننا وبين محكمة الردة، القضاء المدني في قفص الإتهام، قضايا كوستي، قضايا بورتسودان، لا!! يا رئيس القضاء، خلف الله الرشيد وقامة رئيس القضاء، النائب العام والتدخل في قضية بورتسودان الخ الخ وجلها متوفر علي شبكة الجمهوريين بالإنترنت

    alfikra
    org
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-11-2017, 10:33 AM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)

    قصص الجمهوريين مع الصحف في الحجر علي مقالاتهم لا تحصي (أقرأ فى كتبنا عن فضل الله محمد، الجمهوريون فى جريدة الأيام السودانية، الجمهوريون وصباح الخير المصرية، الجمهوريون في جريدة الأخبار المصرية، الجمهوريون فى جريدة الإهرام المصرية وغيره وغيره) وقد كتبت جميع هذه الكتب لأن مقالات قد نشرت عن الجمهوريين بهذه الصحف والمجلات حشوت باطلا وزيفا في حق الجمهوريين فطالب الجمهوريون، عملا بالعرف الصحفي السائد، بحق الرد علي تلك المقالات في ذات الصحف والمجلات ولكنهم منعوا من ذلك الحق فأضطروا الي طباعة ونشر تلك الكتب.
    غير أن قصة جديرة بالتسجيل هنا حدثت إبان أزمة التمثيل النسبي بجامعة الخرطوم، والتى أفضت الى مقتل الطالب الغالي عبدالحكم عليه رحمة الله. كان للجمهوريين في كل مراحل أمر التمثيل النسبي القدح المعلى فقد كانوا اللاعب الرئيسي الذى جمع تلك التنظيمات ونظم عملها بما أشاعوا من الفكر الذى جعل الطلاب يقبلون علي أمرهم بجد ويسقطون الأخوان المسلمين.، تداعت الأحداث واصبحت هما عاما في الشارع وذلك بفضل كتيبات ومنشورات الجمهوريين التي حركت الرأي العام حينها (راجع سلسلة: هذه ليست بجامعة وأيدوا المدير وغيرها). بتفاعل تلك الأحداث بث المرحوم الصحفي حسن ساتي حلقات متتاليات عن هذا الأمر في برنامجه "الكرسي الساخن" بالتلفزيون فى أبريل 1980، فاتصل به الجمهوريون طالبين حقهم في التحدّث لأن الأمر يعنيهم أكثر من كثير من الذين لعبوا أدوارا هامشية وأتى بهم المرحوم حسن ساتى، ولكن يبدو أن جهات "عليا" لم تسمى فى حينها قد تدخلت لتحول دون ذلك (راجع كتبنا الكرسي الساخن وحوادث الجامعة مايو 1980، وأزمة الجامعة مايو 1980)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-11-2017, 10:33 AM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)

    يتحدث الناس عن علي عبدالرازق وموقف الأزهر منه (سعاد تاج السر علي الشيخ) وعن التجاني يوسف بشير و"كفر ابن يوسف" (أمير حمد) وغيرهم، وغيرهم، ولا أحد من المؤرخين أو "حملة الأقلام" يذكر فصل وتكفير ثلاثة من الطلاب الجمهوريين من المعهد العلمي بعد أن سماهم شيخ المعهد بـ (المغفلين) لأنهم اتبعوا محمودا!! نشرت صحيفة الأخبار 31 يناير 1960 خطابا من الأستاذ محمود لشيخ العلماء، الشيخ محمد المبارك عبدالله، جاء فيه (والان فان هناك أحد أمرين: اما ان الأفكار التي يحملها الطلبة الثلاثة "من الأوهام والأباطيل المفضوحة" فيكون طلبة المعهد العلمي، حتى بعد ان ينالوا درجة العلمية الأهلية، غير قادرين على الإعتصام من "الأوهام والأباطيل المفضوحة" واما تكون هذه الأفكار افكارا صحيحة، قوية، لها أصالة فى الدين فاتت على شيخ العلماء) الى أن يقول (والآن فانى أرى انه من حقي، وقد خاض الشيخ فيما خاض فيه من أمري، ومن حق الطلبة المفصولين، والباقين، ومن حق الرأي العام السوداني، ومن حق الإسلام، على شيخ العلماء، أن يناقشني في هذه الأفكار نقاشا علنيا، في مناظرة يحضرها كل من يحب، حتى ينجلي الحق لذي عينين..) وبالطبع لم يستجب شيخ العلماء لدعوة المناظرة.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-11-2017, 10:34 AM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)

    لاحظ منصور خالد (السياسة الكويتية) أن الأستاذ محمود، وقد أربي على السبعين عمرا، لم يكن يحمل عصاة، حتى ليتوكأ عليها، لم يكن فى "رحله" غير قلم يخاطب به عقول الناس، ولم يقو أحد من الناس على أن ينهض بحجة أمامه. كانت دعوته لنا دائما فى مواجهة من نختلف معهم في الرأى أن (أزرعوهم في أرض الحوار يموتوا موت طبيعي) ولكنهم ما أرتضوا حوارا وأنما عنفوا بالرجل ثم ساقوه "ذبحا عظيما" (عبدالله على ابراهيم/الصحافة) الى تلك المشنقة!! ومن عجب أن ذات الذين هتفوا "سقط هبل" (محمد لطيف) .. قد جآءوا فى احتفالهم بـ "الجزيرة المعطاءة" يتغزلون فى وقفته تلك الشماء ويقولون عنه (وأنجبت الجزيرة محمود محمد طه أي المشانق لم نزلزل بالثبات وقارها) (حسين خوجلي) ...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-11-2017, 10:35 AM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)

    أقام الجمهوريون معرضا للكتاب بنادي الخريجين بودمدني فتم حرق النادي وضاعت الكثير من وثائق النادي الهامة، وقبلها ضاع الفكر، بل ضاعت المروءة وضاع الدين. ثم أن كان قد حصل الجمهوريون على أذن باقامة مخيم بكوستي للإحتفال بالمولد النبوي الشريف، فتحالف السلفيون، بمختلف ألوان طيفهم، ليجبروا السلطات على حجر ذلك على الجمهوريين وبالفعل تم ذلك. ولقد أسهب في ذلك حتى أني لأذكر احد أقاربي،رجل بسيط يعمل بناءا بالري بودمدني، ويسكن في حي المزاد، قد لايكون سمع بالأستاذ نفسه، لهذا الرجل طفل اسمه "محمود محمد طه"، تعرّض الطفل لمضايقات كثيرة من معلميه ولعلهم استدعوا والده آخر الأمر ونصحوه بتغيير اسم ابنه و"خير الأسماء ما حمّد وعبّد" ومع أن خير الأسماء ما "حمّد وعبّد" يحكي الجمهوريون قصة أح جمهوري اسمى ابنه محمود فاعترض اهله اعتراضا شديدا على ذلك ولما جاء ابنه الثاني اسماه محمدا فزاد اعتراضهم فتعجب لذلك وسألهم أليس هذا اسم النبي فقالو له لا انت تريد ان تنجب ابنا ثالثا وتسميه طه ليكون عندك محمود محمد طه!!! .. ويغالي بعض السلفيين، وهم يقرأون في السيرة أن النبي الكريم يحض بمناداة الناس بأحب الأسماء اليهم، ويقرأون (ولا تنابزوا بالقاب) ومع ذلك يسمي بعضهم الأستاذ محمود، زراية بأمره ونكالا به، بمسيلمة وبـ "مذموم" وقد يشتط بعضهم ليسميه "مذموم مذمم طه" .. ولقد يسأل سائل وما ذنب أبيه، وقد رحل منذ نيف ومائة عام؟؟ (راجع عبدالجبار المبارك، الأمين داؤود وعبدالحي يوسف وبيان رابطة الدعاة عن ردة الأستاذ 1427 هـ)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-11-2017, 10:58 AM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)

    قبيل آخر من علماء السودان منهم مجذوب مدثر الحجاز ـ محمد الفاتح قريب الله ـ الأمين داؤد ـ يوسف إبراهيم النور ـ يوسف الترابي وآخرون كتبوا مذكرة للنميري في 3/1/1976 م راجين منه (بتر الفتنة) .. أستشار نميري منصور خالد في ذلك، ويحكي منصورا أنه طلب من النميري أن تتم دعوة هؤلاء الأشياخ لمناظرة عامة مع الأستاذ ووافق النميري على ذلك ولكن الأشياخ أبوا!!!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-11-2017, 11:00 AM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)

    هاتف من سفير الجن الصالح..

    مصطفى أبو العزئم
    كُتب في: بريد إلكتروني: [email protected]



    طوال يوم أمس لم يكف هاتفي عن الرنين، ولم أتوقف عن الرد على المحادثات، وأكثرها كان تعليقاً على زاوية الأمس (الجمعة) التي جاءت تحت عنوان (الفنون والجنون) وقد أشرنا فيها إلى قصص وحكايات وأساطير تتناقلها الأجيال عن الجن، وعلاقة الجنون بالإبداع والفنون وربطها بالجن الذين هم من خلق الله الذي لا نراه.. ثم كتبنا عن صديقنا الفنان المختص صاحب المهنة النادرة الذي ذكر أنه يعرف الجن ويعيش معهم منذ سنوات عديدة، وقد شهد اللقاء معي الشاعر الكبير والإداري القدير صديقنا الأستاذ كامل عبد الماجد، وقدم لنا ذلك الصديق - لا أريد نشر اسمه - دعوة للطواف معه حتى يعرّفنا على بعض مناطق سكنى الجن في الخرطوم، لكنني رفضت ووافق الأستاذ كامل لكنه عاد ورفض بعد أن دفعت بحججي التي تمنعني من ذلك الأمر، واختصرتها في أن الإنسان عدو ما يجهل.. وأنا إنسان أجهل كيفية التعامل مع الجن لذلك أرفض التعرف على عالمهم، رغم أن وجود الجن تواترت به أخبار الأنبياء تواتراً بالضرورة، وقد قال الشيخ أبو العباس بن تيمية - رحمه الله - :(لم يخالف أحد من طوائف المسلمين في وجود الجن ولا في أن الله أرسل سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم إليهم). يبدو أن ما تناولناه حول هذا الأمر قد استوقف الكثيرين حتى قبل أن يُنشر أمس إذ إن أول الأسئلة التي تلقيتها حوله جاءتني من زملائي في معمل الكمبيوتر حيث يتم جمع المواد الصحفية وتصحيحها وتصميمها قبل أن تأخذ شكلها النهائي ويتم الدفع بها إلى المطابع.. وكان السؤال الملح على أذهان بعض الزملاء هو :(من هو الفنان الذي حجبت اسمه؟) بالطبع رفضت الإجابة. أكثر الهواتف التي تلقيتها بالأمس كانت محادثاتها تتضمن هذا السؤال بصيغة أو بأخرى، لكنني - قطعاً - لم أذكر اسمه لأنني لم أستأذنه، فالموضوع حساس ويعني علاقة مع عالم آخر غير عالم الإنس، ونحن جميعنا نعلم أن عالم الجن من العوالم المجهولة بالنسبة للإنسان ولا سبيل لعلمنا أن يصل إلى حقيقتها إلا عبر ما علّمنا له الله سبحانه وتعالى الذي خلق الإنس والجن والملائكة والشياطين وبقية المخلوقات.. فالجن مخلوق من نار بنص القرآن، وقصة إبليس تشهد على ذلك عندما قال لله تعالى :(أخلقتني من نار وخلقته من طين) ثم قول الله تعالى :(وخلق الجان من مارج من نار). صدق الله العظيم. والجن في لغة العرب كما يقول أبو عمر بن عبد البر إنهم منزلون على مراتب فإذا ذكروا الجن خالصاً- يعني بصفة عامة - قالوا :جني.. فإن أرادوا أنه ممن يسكن مع الناس قالوا: عامر والجمع عوامر.. فإن كان ممن يعرض للصبيان قالوا: أرواح.. فإن خبث وتعزّم فهو شيطان.. فإن زاد على ذلك فهو: مارد.. فان زاد على ذلك وقوى أمره قالوا: عفريت والجمع: عفاريت والله أعلم بالصواب. أما أصناف الجن فثلاثة - فعن أبي ثعلبة الخشني رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :(الجن ثلاثة أصناف.. صنف لهم أجنحة يطيرون بها في الهواء، وصنف حيات وكلاب، وصنف يحلون ويظعنون).. وفي حديث زيد بن أرقم أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: (إن هذه الخشوش مُحْتَضرة فإذا أتى أحدكم الخلاء فليقل: اللهم إني أعوذ بك من الخبث والخبائث). وقيل الخبث هم ذكور الجن والخبائث إناثهم. يروي لي أخي وصديقي الدكتور أحمد آدم أحمد موسى، مدير وزارة الصحة بولاية البحر الأحمر أنه أثناء دراستهم الجامعية قرروا زيارة رجل مشهور بأنه مفكر وصاحب نهج جديد ورشيد، وقال إنهم عندما زاروه في منزله كان خارجاً لتوه من المرحاض، وفي رفقته كــــلـــب أسود.. فقال لي إنه انصرف عن دعوة الرجل قبل أن يستجيب لها لأن الــــــكـــــلــــب الأسود شيطان. ويحكي لي الشيخ الجليل المغفور له بإذن الله تعالى الأستاذ عبد الجبار المبارك قصة غريبة وعجيبة عن ذلك الشخص نفسه عندما قرر أن يناظره في بعض أمور الدين بمنزله في أم درمان، إذ كان الداعي للمناظرة يؤجل البدء فيها جاعلاً مقعداً ثالثاً خالياً بينه وبين الشيخ الأستاذ عبد الجبار، إلى أن جاء رجل لم يلاحظ أحد دخوله سوى المتناظرين، وكان كما يقول الشيخ عبد الجبار المبارك رجلاً قبيح الصورة نتن الرائحة حاول أن يصرف انتباه الشيخ عبد الجبار إلا أن الأخير غلبه بالآيات إلى أن خرج فقال المُضيف للشيخ عبد الجبار :(ليس بيني وبينك مناظرة أو لقاء). من بين المحادثات التي اعتززت بها يوم أمس، محادثة هاتفية من أخي وصديقي سعادة السيد صلاح العنسي سفير اليمن الشقيق بالخرطوم. الذي اتصل بي مشيداً بما نشرناه أمس معلقاً عليه، وقال لي إن محادثته هذي هي من سفير الجن الصالح. وهو يعني بالجن الصالح أشقاءنا اليمنيين إذ أنهم عرفوا بهذا الاسم في كل سواحل وجزر المحيط الهندي لأنهم ما نزلوا أرضاً إلا عمّروها، وقد طافوا الأرض شرقاً وغرباً وجابوا البحار في كل الاتجاهات.. وكان سفير الجن الصالح يضحك وهو يقول لي :(أنا سأذهب مع صحبك في جولته على مناطق الجن، طالما رفضت وصديقك كامل أن ترافقاه) وقال إنه يريد أن يلتقي الجن الصالح.. بالجن الطالح.. فقلت له أني أخشى أن نردد بعد ذلك :(التقى جيل البطولات.. بجيل التضحيات) كما قال الفيتوري وغنى وردي في (أصبح الصبح) لكننا لن نعرف في أي طريق سار.. في طريق البطولات.. أم التضحيات..؟.. والأمر متروك له
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-11-2017, 11:01 AM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)

    كرسي الشيطان الشاغر
    عادل ابراهيم حمد
    على مدى يومين متتاليين صدمني الأستاذ الكبير مصطفى أبو العزائم بمقالين فى عموده المقروء (بُعد ومسافة)، إنزلق فى الأول لدرك لا يشبهه حين روج حكاية (الك لب الأسود) عن المفكر الأستاذ الذى لم يشر إلى اسمه وهى رواية تزعم أن ك ل ب اسود هو (الشيطان) قد لازم الأستاذ وهو خارج من (المرحاض)!! ويعرف أن الشخص المعني قد طرح نفسه مفكرا يقارع الناس الحجة بالحجة، ولم يطرح نفسه بهلوانا يصحبه قرد أو ملاك تحلق فوق رأسه حمامة.. وعليه فإن القصة لا تصلح من أساسها حتى ينطلق الناس بعدها فى مغالطات عن وجود الك لب أو اختلافات حول لونه، ولا يفوت على الأستاذ مصطفى أن السجال الأقوم هو السجال الفكري الرفيع وأن رجالا محترمين قد نازلوا ذلك الشخص المعنى بنصوص من الكتاب والسنة وأدلة من السيرة ولم يجهد هؤلاء أنفسهم فى حكاية الك لب الأسود أو كرسي الشيطان الشاغر، ولا أظن أن الأستاذ مصطفى يحرض الشباب على الكسل الذهني مكتفين بأوصاف علماء أمثال حسن الترابي وأبوسبيب وعبد الحي يوسف وأبوزيد حمزة بأن هذا سفلي وذاك رجيم.. وعجبت أيما عجب أن يصدر هذا الحديث من رجل عاش تجربة الفكر الظلامي، وألا يكفي الأستاذ مصطفى عبرة وعظة ما تعرض له شخصيا من إعتداء بالضرب فى مكتبة بجريدة الأيام ممن حاكموا ذلك الشخص المعني وأمثاله فى محاكم تفتيش نظام مايو.


    جريدة آخر لحظة، 9 أغسطس 2009
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

26-11-2017, 05:25 AM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)

    استقبلني أحد الموظفين وقال لي يا آخى من أمس أطلقنا سراحك ، لكن بس تكتب لينا تعهد وتمشي ، قلت ليه من أمس كيف ولاحدي نهاية اليوم أنا معاكم ( يري الأخ عبد الله أن عبارة " من أمس "
    *عبد الله : من أمس وين ولاحدي نهاية اليوم أنا معاكم هنا ، ومستحيل اكتب ليكم تعهد تحت أي ظرف ، ولا تحاولوا أي محاولة ذي دي ، وإذا عندكم حل تاني غير كِدا ، شوفوهُ ... مشي الموظف لداخل ، المكاتب وعاد بعد نصف ساعة تقريباً ، وقال لي :_قالوا ليك خلاص امش أطلقنا سراحك وما عاو زين منك حاجة وامشي .
    قلت ليه أنا العاوز منكم حاجة .. أنا عاوز المعرض بتاعي والكمبيوتر بتاعي والكتب وصور الأستاذ
    قال لي يا أخي الناس ديل هايجين احسن تمشي وتجيهم وقت تاني .
    قلت ليه ، هياجم يخصهم لكن أنا ما راح امش من هنا إلا معاي المعرض والكمبيوتر، أو تقولوا لي حاجة محددة .. واذا ما بتقول ليهم خليني ادخل ليهم ..

    قال لي لا.. لا ما بتدخل ليهم ، ومشي هو ثم عاد وقال لي .. قالوا ليك المعرض صادرناه





    صورة قلمية : عبد الله فضل الله مع ، الأمن ، وكيفية اطلاق سراحه
    اليوم الاثنين 3 فبراير 2003م المكان : داخل مكاتبهم

    صورة للباشمهدس عبدالله فضل الله عبدالله على يسار الأستاذ محمود في 19 ديسمير 1983
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-11-2017, 06:14 AM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)

    فى جريدة الصحافة كتب أحدهم، باسم حركى، مهاجما عمر القراى وقد سمحت الصحيفة بنشر ذلك، نعم هى فى التعليقات ولكن أعتقد أنهم تطالهم مسئؤولية "فلترة" هذا الخبث
    أيضا في ويلكبيديا هناك جماعة نذرت نفسها لتشويه ما يكتب عن الأستاذ محمود محمد طه
    هذا ما نشر أبو ركشة عن الأخ القراى !!!!
    ==

    1/ ابوركشة - (السودان) - 2/6/2008
    الاستاذ المحترم محمد عيسي ماكنت اود ان تعلق علي هذا الرجل النائب الكبير للمرتد محمود محمد طه...ان انكر علي ابن الصادق فان اسرة القراي الكبيرة تنكر عليه جمهوريته واتباعه لمحمود..حلال عليك حرام علي الاخرين...انا حضرت وقت صلاة جماعة في مناسبة معه ..فا نكر بشدة صلاة الجماعة وقال ماهي من الدين(. تصور هذا وضع رجل يحافظ علي امر جماعة في حياته كلها)ووالله ان تركه صلاة الجماعة حدث امامي ولو سالته لاينكر بل هو علي يقين...القراي جاء موتورا مغبونا حتي اسرته الكبيرة لايزور صلة رحم ولايعرف له صلة رحم فهو قطع ارحامه جميعا ارجوك لا تتعب نفسك ...؟ وترد عليه واتركه يلهث ...؟

    http://www.alsahafa.sd/Raay_view.aspx؟id=49355http://www.alsahafa.sd/Raay_view.aspx؟id=49355
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

29-11-2017, 10:37 AM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)

    ان مستشار الامن القومي اللواء الدكتور الطيب ابراهيم محمد خير قال في سمنار اعادة اتحاد طلاب جامعة الخرطوم ( ان الاحزاب لم تعد تهتم بتدريب طليعتها السياسية في الجامعات وحتى الاتجاه الاسلامي والحزب الشيوعي استسلما للكسل ).
    ولكن الاتجاه الاسلامي يا سعادة اللواء لن يتدرب اذا كان لا يخوض مباراة ودية مع الفريق الآخر ان الحوار ظل ممنوعاً في الجامعات وحتى في 18 يناير 2002م فان مدير جامعة النيلين استعان بقوات النجدة والعمليات واغلق دار اتحاد الطلاب ليمنع نقاش فكر رجل دفن في قبر مجهول هو المهندس محمود محمد طه بدعاوي انه يخاف على الاحياء، من المقتول، يخاف على القضاة الذين اعدموا المهندس محمود محمد طه من ان يتعرضوا للاساءة وتحدث الفتنة او هكذا قال البروفسير عوض الحاج علي مدير جامعة النيلين.

    صحيفة الوفاق 18/2/2002 عودة الروح للجامعات ورفض تحول الطلاب لنباتات ظل (4 ).
    لله والحرية المقارنة مطلوبة بين بيت الجالوص الذي عاش فيه القتيل وقصور الزعماء.
    محمد طه محمد أحمد اشتعلت الفتنة الدموية بين الجماعات الدينية وبكى أبوزيد يوم حكم الاعدام
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-11-2017, 06:09 AM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)

    لقد قابلنا، نحن الجمهوريين، الأستاذ حسن ساتي مقدّم البرنامج، وحدّثناه عن ضرورة ظهورنا من خلال التلفزيون في هذا الموضوع لعدة أسباب سقناها له، ولكنه رفض بحجة واهية، لا أساس لها، كما سوف نرى عندما نتعرّض لهذا الموضوع في متن الكتاب.. ولقد شعرنا في لقائنا بالأستاذ حسن أن ضغوطا قد وقعت على البرنامج فأعجلته، وسعت إلى حرمان الجمهوريين من فرصتهم في هذه الأحداث التي تهمهم أكثر من غيرهم بصورة جعلتهم يخرجون فيها عدة مؤلفات..

    رابطة الفكر الجمهوري لكي يعرف الشعب السوداني ما يجري في جامعته الكتاب العاشر

    الكرسي الساخن!! ونائب المدير!! وحوادث الجامعة!!

    مايو 1980 رجب 1
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-12-2017, 05:10 AM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)

    ابان مهزلة ما سمي بمحكمة الردة أخذ الجمهوريون يصدرون المنشورات ويوزعونها على الصحف ... في صحيفة السودان الجديد تخوّف رئيس التحرير من النشر فقام الصحفي الشاب يحي العوض بنشر أول تلك المنشورات وسيكتب له ذلك بمداد من نور في سجل التاريخ

    ===
    أتهم الجمهوريون مصر بالولوغ في مهزلة محكمة الردة وكان لجمال عبدالناصر وقتها سطوة، واي سطوة، على السودان فتخوّف الصحفيون من نشر تلك البيانات النارية وآثروا السلامة
    حيا الله الصحفي يحيي العوض وأحياه حياة طيبة
    ---
    يحيي كان يزورالأستاذ محمود محمد طه مع أهله، من جهة مورا، الشيخ سليمان حمد عنان و ربي رضاك نفعنا الله بجاههم
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-12-2017, 05:26 AM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)

    (أنا كنت معارضا لمايو، ولكن كنت أحمد للنميري إبادة الخمور وإعدام محمود محمد طه.)
    الشيخ الوهابي محمد هاشم الهدية في مقابلة مع مزمل عبدالغفار
    آخر لحظة 12 يناير 2007
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-12-2017, 05:32 AM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)

    و لكن إلى جانب هذه الدعوات و التيارات قامت في عالمنا الإسلامي حركات دينية تأثرت بالفكر الأوربي و الحضارة الأوربية الوافدة تأثرا حملها على إفراغ الإسلام تماما و الدعوة لملل و نحل جديدة مثل الغاديانية و البابية و البهائية و دعوة الأخوان الجمهوريين التي ولدت في السودان منذ ربع قرن و لكنها بقيت ضعيفة حتى قيام حركة الخامس و العشرين من مايو 1969.
    السيد الصادق الصديق
    الشرق الأوسط الجمعة 19/4/1982
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-12-2017, 05:40 AM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)

    وقد خرج علينا مؤخرا قنصل سودانى بسفارة السودان بواشنطون مستنكرا كيف أن الفنان السودانى خالد كودى قد رسم لوحات لزعماء سودانيين عراة ولم يكن بين أؤلئك الزعماء الأستاذ محمود محمد طه!! عجبا لهؤلاء القوم فهم وكدهم أن ينفوا عن الأستاذ محمود "الزعامة" وأن يسقطوه من ذاكرة الشعب السودانى ولكن أن يأتى أحد ليبوئى الأستاذ مكانة سامقة يستحقها وأكثر ذهبوا يقولون (ما لنا لا نرى رجالا كنا نعدهم من الـ ....)!! هذا ديدنهم فى الكيل دائما بعدة مكاييل وعهدهم أنهم يطففون الكيل، فالأستاذ محمود لم يجرد من شىء يتدثر به لأنه ببساطة لم يتدثر بشىء لا يستحقه، ومن يطمع فى عراقى وهو يلبس أحسن منه!!! فالأستاذ محمود رجل قد اتسقت سيرته مع سريرته خيرا وبرا بالأحياء والأشياء لذا لن تجد فيه ما يشين الا لمقلة ترى النور ظلاما!!
    ---
    مجتزأ من مقال لعبدالله عثمان أكتوبر 2007 في الرد على خالد موسى دفع الله
    المقال بعنوان: الأستاذ محمود محمد طه: كل رداء يرتديه جميل

    إذا المرء لم يدنس من اللؤم عرضه فكل رداء يرتديه جميل
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-12-2017, 05:45 AM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)

    كنا بنتدرب في معهد تدريب المعلمين بأم درمان يوم تخريجنا حاولنا نقدم فقرة كجمهوىيين .... رفضوا لينا رفض شديد .... بالذات رئيس اللجنة المنظمة للاحتفال ..... قبلها كنا أنا وسكينة ماسكين الإذاعة الداخلية فقلعوها مننا بس لأننا جمهوريات مع اننا كنا متميزات في كل شيء... رئيس الاحتفال كان صعب... رفعنا تقرير شفاهي للأستاذ وكنا زعلانين ليه كدة بس؟! الأستاذ قال رئيس اللجنة دة ينخزي ان شاء الله ... في الليلة ديك عملو حفلة... ما شاركنا فيها لأنو كنا في حركة الحملة وغيرو... تاني يوم الصباح زميلاتنا المدرسات جن قالن لينا والله زولكن أمس في الحفلة رقص رقيص نسوان عديل... كأنو أنخزى زي ما قال الأستاذ زميلاتو ضحكن عليهو!!

    ----
    بتصرّف مما تحكي الأستاذة علوية خضر الزين "أصلا من رفاعة وسكنت أتبرا" وزوجها الأستاذ علي البشير
    * سكينة المذكورة هي الأستاذة سكينة حسن سيداحمد أبية "من رفاعة" وهي زوج الأستاذ عوض الكريم موسى عبداللطيف
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-12-2017, 06:07 AM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)

    الأخ حسن الجزولي

    لك التحية ولضيوفك الكرام

    كنت مسئولا عن الوردية المسائية بقسم الأخبار بالإذاعة السودانية في ذاك اليوم الحزين ، اتصل بي أحد الأخوة من سونا وذكر لي ان هنالك بيان عاجل سيصلك باليد لاذاعته في نشرة الخامسة مساء ، بالفعل وصلني البيان وكان هو بيان إعدام الشهيد محمود محمد طه ، وللأمانه والتاريخ البيان كان مقتضب جدا فقط اشار إلى انه تم صباح اليوم تنفيذ حكم الإعدام في المدعو محمود محمد طه بسجن كوبر وشهادة ندليها للأمانة وللتاريخ أن كل ما ورد في البيان بعد ذلك مثل عبارات ( هكذا اختث الله رأسا من رؤوس الكفر ، نحمده ونشكره ) وما تلى ذلك من إنشاء هي إضافة اضافها المذيع عوض إبراهيم عوض ، أضافها على الهواء بعد أن أخذ النشرة من قسم الأخبار وذهب إلى الاستديو وهناك أضافها بخط يده رغم الحزن الذي خيم على كل الزملاء بالقسم بعد استلامنا للبيان وبعد النشرة مباشرة دخلت معه في نقاش حاد انتهى كالعادة طبعا بالتهديد والوعيد لكل من يقف في وجه دولتهم الدينية .
    ابو قصي

    عوض إبراهيم عوض.. وإذاعة خبر مقتل الأستاذ محمود
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-12-2017, 07:40 AM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)

    مشينا نعمل حملة كتاب في حامية جبيت ... الضابط المسئول أدى العساكر أوامر: شيلو الجماعة ديل أجدعوهم في الخلا... جدعونا والكومر فات ... أتنفضنا وقبلنا على المدينة .... شويتين جات عربية رفعتنا ...
    ---
    بتصرّف مما يحكي الأستاذ عثمان أوشيك* عن حملة الكتاب
    أوشيك معلّم بالمدارس الأولية عمل في منطقة في بورتسودان حتى التقاعد
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-12-2017, 11:43 AM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)

    (لم يكن الحزب الشيوعي وحدة في المعركة ضد حكومة "محمد أحمد المحجوب" القائمة على تحالف حزبي "الأمة" و "الوطني الاتحادي" والمدعومة بالأخوان المسلمين... كما لم يكن عبدالخالق محجوب وحده بقوة الحزب الشيوعي... استجاب حزب الشعب الديمقراطي على نحو فوري للنداء الذي وجهه إتحاد طلاب جامعة الخرطوم من أجل عقد مؤتمر بدار الإتحاد العام لطلاب جامعة الخرطوم لكافة المنظمات الديمقراطية ينعقد تحت شعار "الدفاع عن الديمقراطية". وهكذا وُلد في شهر نوفمبر 1965م "المؤتمر الوطني للدفاع عن الديمقراطية" والذي ضم (32) تنظيماً من بينهم حزب الشعب الديمقراطي والحزب الشيوعي السوداني ومنظمات الاشتراكيين العرب والحزب الجمهوري الذي يقوده محمود محمد طه...).

    محمد أبو القاسم حاج حمد (ص 318-320)
    السودان: المأزق التاريخي وآفاق المستقبل 1956م-1996م، المجلد الثاني، دار بن حزم للطباعة والنشر والتوزيع، بيروت، 1996م.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-12-2017, 12:14 PM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)

    ((وإن كان بُعد المثقفين من الدين قد حرمهم من شرف تخليص الدين من تلك القوى الرجعية، ووضعه في مكانه الصحيح في خدمة الانسان، فأقل ما يمكن أن يساهموا به هو أن يلتزموا مبادئ الثقافة العامة في حرية الكلمة، وحق التعبير، واحترام الرأي المخالف. ولكنَّا وجدنا عجباً لم نكن نتوقعه في مصر! وجدنا بعض كبار المثقفين ممن بيدهم مؤسسات الصحف يتنصلون من مسئولية الثقافة وأمانتها! ويتنكرون لحرية التعبير! ويتراجعون إلى كل هذا المدى خوف إرهاب المشايخ! وفي مصر يقولون أن الرقيب قد خرج من دور الصحف منذ حركة مايو لسنة 1971!! ولكنا وجدنا في كبريات الصحف المصرية رقيباً آخر يعمل له المسئولون عن الصحف ألف حساب! وهم عند نشر أي مقال يتعلق بالدين لا ينظرون إلى محتواه، ولا ينطلقون من مسئوليتهم في التوعية، وإنما يفكرون في المشايخ، وكيف سيكون رأيهم فيما يُنشر!! كل هذه حقائق فوجئنا بها في معركة الفكر الجمهوري بالصحف المصرية..))
    --
    نقلا عن كتاب
    الأخوان الجمهويون في جريدة الأخبار المصرية(الكتاب الأول)
    الطبعة الأولى
    جمادى الآخرة 1396 هـ
    يونيو 1976

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-12-2017, 12:44 PM

عبدالله عثمان
<aعبدالله عثمان
تاريخ التسجيل: 14-03-2004
مجموع المشاركات: 14333

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأستاذ محمود محمد طه: بين الأستاذ والطاه� (Re: عبدالله عثمان)

    فى نقطة بوليس الخامسة قدمنا ضدهم بلاغا بالاعتداء ولكن بكل عجب ! تم فك سراحهم هم ، واعتقلنا نحن .... زارنا الاستاذ محمود ، تجاوز الاستاذ الكاونتر الى عمق المبنى حيث توجد الحراسة ،دون ان يعترضه احد ، .... لفت نظرى ان احد العساكر وبمجرد رؤيته للاستاذ انتصب قائما بسرعة وشد جسمه ، وضرب تعظيم سلام للاستاذ بكل قوته ، حتى كاد البلاط ان يتفرتك ، استحولت انا حتى لفيت دائرة من روحنة التعظيم وهيبته ، وعنما وصلت بالقرب من العسكرى وجدت واحد من زملائه وهو فى حالة خلعة ويسأل فى زميلو : دا منو ؟ صاحبنا العسكرى قال ليهو : دا الاستاذ محمود محمد طه ، انا بعرفو من زمن كان بيعمل محاضرات !
    بتصرف من ذكريات أحمد محمد أحمد البشير
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de