منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 25-04-2018, 08:08 AM الصفحة الرئيسية

مدخل أرشيف للعام 2016-2017م
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

3 سيناريوهات تهدد عرش ترامب والديمقراطية الأمريكية

21-02-2017, 03:56 AM

زهير عثمان حمد
<aزهير عثمان حمد
تاريخ التسجيل: 07-08-2006
مجموع المشاركات: 17476

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


3 سيناريوهات تهدد عرش ترامب والديمقراطية الأمريكية

    02:56 AM February, 21 2017

    سودانيز اون لاين
    زهير عثمان حمد-السودان الخرطوم
    مكتبتى
    رابط مختصر


    عام 1788 كتب ألكسندر هاميلتون أحد الآباء المؤسسين للولايات المتحدة ومؤسس النظام المالى الأمريكى وكبير مساعدى الرئيس الأمريكى جورج واشنطن، يقول: «أكثر الخصومات خطراً التى تأتينا من الحكومات الجمهورية، تنبع أساساً من رغبة القوى الأجنبية فى حصد نفوذ كبير غير ملائم فى مجالسنا، وكيف سيفعلون هذا؟ من خلال صعود شخص يتوافق مع رغباتهم إلى رئاسة اتحادنا»، اليوم، وبعد مرور ما يزيد على قرنين من الزمان على مقولته تلك، باتت كلماته هذه تعبر بـ«شكل مخيف» عن الواقع فى الولايات المتحدة حالياً، بحسب مجلة «ذا سبيكتاتور» البريطانية، التى أكدت أن أعداء الرئيس الحالى دونالد ترامب ينظرون إليه على أنه «عميل للنفوذ الروسى»، إما اشتراه «الكرملين» أو يمتلك مواد يستطيع من خلالها «ابتزازه».
    أستاذ قانون: يمكن عزل الرئيس بسبب الدعاية الكاذبة لـ«جامعة ترامب».. و«إندبندنت»: ستكون سابقة فى التاريخ
    قرارات «ترامب» وتحركاته، التى يصفها المحللون والخبراء فى أنحاء العالم بأن أقل ما يقال عليها أنها «حمقاء» ولا تراعى الفصل بين السلطات ولا أدنى معايير وقواعد المؤسسات الأمريكية، دفعت البعض إلى التنبؤ بأن «ترامب» لن يستطيع أن يكمل فترته الرئاسية، وما بين توقعات «الاغتيال» أو «العزل» أو «الاستقالة»، تنوعت التنبؤات والتوقعات المختلفة التى تجزم بأن الرئيس الجديد لن ينهى ولايته كاملة وسيحدث شىء يغير مسار الأحداث فى الولايات المتحدة قبل أن ينهى فترة السنوات الأربع، ورصد خبراء ووسائل إعلام عالمية السيناريوهات المختلفة لبقاء «ترامب» أو الإطاحة به، على النحو التالى:

    1: الاغتيال على طريقة «كيندى»
    تولى «ترامب» منصبه رسمياً فى يوم 20 يناير، أى إنه لم يكمل شهراً بعد فى ولايته الأولى، ورغم ذلك، فإن 12 ألف تغريدة على موقع «تويتر» طالبت باغتيال «ترامب» فى أقل من شهر واحد، وهو ما أثار ارتباك جهاز الخدمة السرية الذى يتولى مهام حماية الرئيس الأمريكى، حيث إن بعض التهديدات والدعوات لاغتيال «ترامب» تضمنت مواعيد محددة وتواريخ وأماكن محددة، وهو ما يعنى أنه سيكون على حرس الرئيس الأمريكى التنبه جيداً لاحتمالات تحقق تلك التهديدات، خصوصاً أن الرئيس الأسبق جون كينيدى تعرض للاغتيال بالفعل.
    12 ألف تغريدة فى أسبوعين تطالب بقتل ترامب.. وجهاز الخدمة السرية الأمريكى بدأ تعقب واعتقال أصحاب التغريدات
    صحيفة «ديلى ميل» البريطانية أجرت مسحاً سريعاً للكلمات المفتاحية التى تتضمن «اغتيال» و«ترامب» فى جملة واحدة، ووجدت أنه منذ 20 يناير وحتى اليوم، زادت تهديدات اغتيال الرئيس الأمريكى والدعوات لقتله على 12 ألف تغريدة كلها تطالب إما باغتياله أو تهدد صراحة باغتياله، وأشارت الصحيفة البريطانية إلى أن جهاز الخدمة السرية الأمريكى بدأ بالفعل تعقب بعض المغردين الذين دعوا صراحة لاغتيال «ترامب» أو هددوا باغتياله، وتعرضوا للاعتقال وخضعوا للتحقيق فى عدة ولايات أمريكية، واستشهدت الصحيفة البريطانية بواقعة المواطن الأمريكى بولاية «أوهايو» زاكارى بينتون، الذى كتب على «تويتر»: «هدف حياتى هو اغتيال ترامب ولا يهمنى إذا قضيت بقية عمرى فى السجن. هذا الرجل يستحق القتل»، وقد تم اعتقاله وتوجيه الاتهامات إليه فعلياً.
    وبحسب العميل السابق بجهاز الخدمة السرية الأمريكى تيم فرانكلين، فإن «الاستخبارات وجهاز الخدمة السرية يأخذون تلك التهديدات على محمل الجد، وباتوا يعدون قائمة بالتهديدات المتكررة، كما أنهم يعدون تصورات عن الهجمات المحتملة ضده، ويراقبون مواقع التواصل الاجتماعى بحثاً عن التهديدات المنتظمة من هذا النوع، قبل إطلاق تحقيق رسمى فى هذا الشأن»، وأضاف «فرانكلين»: «هذا لا يعنى أن الاستخبارات الأمريكية تنوى اعتقال كل من يكتب على (تويتر) أو غيره أنه يرغب فى اغتيال (ترامب)، بل إن البحث سيجرى بشكل مفصل لرصد التهديدات المتكررة التى تتضمن تفاصيل معينة مثل مكان وموعد الهجوم أو التى تتضمن إشارات إلى التخطيط لهجوم فعلى».
    مجلة «سبيكتاتور» رصدت أيضاً تصاعد نزعات وميـول التهديد باغتيال «ترامب» أو المؤامرة لاغتياله فى بعض المواقع الإخبارية اليمينية، حيث تشير إلى أن أحد المواقع اليمينية أعد تقريراً بعنوان: «هل تغتال الاستخبارات الأمريكية دونالد ترامب؟»، أكد فيه أن الاستخبارات الأمريكية ستسعى فعلياً إلى اغتيال الرئيس الأمريكى والإعداد لـ«انقلاب عسكرى».


    2: الكونجرس يعزل الرئيس
    المجلة البريطانية تقول إنه من الغريب أن يتم طرح تساؤل ما إذا كان الرئيس الجديد سيعزل من منصبه أو سيقدم استقالته بنفسه، بينما لا نزال فى الأسابيع الأولى من حكمه. وتضيف المجلة البريطانية: «مع ذلك، فإن لجنة الاستخبارات بمجلس الشيوخ الأمريكى أعلنت بالفعل أنها ستجرى تحقيقاً وجلسات استماع فى مزاعم ارتباط أفراد فى الحملات الرئاسية للمرشحين بروسيا»، وتابعت المجلة: «إذا ثبت فعلاً أن طاقم (ترامب) أو أصدقاءه حتى التقوا بمسئولين روس لتنسيق الهجمات الإلكترونية على الانتخابات الرئاسية الأمريكية، فإن كلمة واحدة ستصف هذا (الخيانة)، وحتى إذا ثبت حدوث تلك الاجتماعات، فما الذى تمت مناقشته خلالها؟ وهل كان (ترامب) على علم بها؟ وما الذى كان يعلمه وما لا يعلمه؟».
    الكاتب والمحلل الأمريكى ريتشارد كوهين، نشر مقالاً بصحيفة «واشنطن بوست» الأمريكية، قال فيه إن «عزل (ترامب) من خلال (الكونجرس) الأمريكى سيكون الحل الأمثل. وهذا الحل يتطلب صراحة إثبات الخيانة أو تلقى الرشوة أو ارتكاب جريمة تضر بسيادة الولايات المتحدة، وبالطبع سيكون هذا الأمر صعباً بشكل كبير»، وأضاف «كوهين»: «رغم هذا، فإن هناك حلاً آخر لهذا الأمر، ففى إطار التعديل 25 بالدستور الأمريكى، يمكن لنائب الرئيس وأغلبية رؤساء الهيئات التنفيذية أو أغلبية (الكونجرس)، عزل الرئيس من منصبه بقوة القانون لكونه (غير قادر على أداء مهام وظيفته والحفاظ على مصالح بلاده)»، أو أن يستطيع الديمقراطيون حشد أصوات 67 نائباً فى «الكونجرس» لإدانة «ترامب» والبدء فى عملية الإطاحة به وعزله.
    لجنة الاستخبارات بمجلس الشيوخ ستبدأ تحقيقات حول مزاعم ارتباط حملته الرئاسية بروسيا.. ما يهدد بطرده من الحكم
    «كوهين» يقول إن هذا السيناريو رغم قانونيته، فإنه مستبعد الحدوث، على الأرجح سيترك «الكونجرس» والمؤسسات الأمريكية البلاد تتجه إلى الفوضى خلال رئاسة «ترامب»، على الرغم من أن الرئيس الأمريكى لا يحترم دستور بلاده من الأساس وسبق أن أدلى بتصريحات تؤكد عدم احترامه للدستور الأمريكى، وأضاف «كوهين»: «بهذا الشكل سيكون الحل الوحيد هو أن تقيده إدارته وتعمل على تحجيمه وكبح جماحه، خصوصاً أنه على الرغم من كون أغلب اختياراته من المتشددين، فإن بعض اختياراته كانت لأشخاص جيدين ويستطيعون السيطرة عليه إن أرادوا».

    *أستاذ القانون بجامعة «يوتاه» الأمريكية كريستوفر بيترسون، نشر ورقة بحثية له فى سبتمبر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de