الكتيبة الإلكترونية التابعة لحزب البشير تفبرك وتضلل الرأي العام والصحف

حفل دعم الجالية السودانية بمنطقة واشنطن الكبري بالفنان عمر احساس
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 22-09-2018, 03:08 AM الصفحة الرئيسية

مدخل أرشيف للعام 2016-2017م
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
22-05-2017, 07:27 AM

زهير عثمان حمد
<aزهير عثمان حمد
تاريخ التسجيل: 07-08-2006
مجموع المشاركات: 19254

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


الكتيبة الإلكترونية التابعة لحزب البشير تفبرك وتضلل الرأي العام والصحف

    07:27 AM May, 22 2017

    سودانيز اون لاين
    زهير عثمان حمد-السودان الخرطوم
    مكتبتى
    رابط مختصر

    الجريدة: شوقي عبد العظيم

    بمشاعرتتأرجح بين الأسف والإحباط، تداول المواطنون خبر اعتذار الرئيس البشير عن حضور القمة الإسلامية الأمريكية في الرياض، والذي أكدته وكالة السودان للأنباء أمس الأول، وسبب هذه المشاعر المتأرجحة نجده في تعليق المواطن الفاضل حسن الذي قال " أكدوا أن الرئيس سيشارك، هو نفسه قال ذلك ثم يعود ويعتذر! أمر محبط ومؤسف" وعلى ما يبدوا أن أسباب الإحباط عديدة، طالب العلوم السياسية في جامعة الزعيم الأزهري مصطفى الشيخ قال: "حضور الرئيس القمة في وجود ترامب، ربما كان سينهي الحصار والمقاطعة ،ولكن، للأسف فرصة ضاعت "ومن الواضح أن اعتذار الرئيس يتجاوز الأسف والإحباط بكثير، ويدفعنا للبحث حول ما جرى، وما سيجري مقبل الأيام.

    تأكيد واعتذار
    في سويسرا، التي كان يزورها وزير الخارجية إبراهيم غندور، لتدشين مكتبة عن السودان، رتبت السفارة مؤتمرا صحفيا للوزير، ومن بين الأسئلة التي وُجهت له خلال المؤتمر سؤالٌ عن العلاقات السودانية الأمريكية، وإمكانية مشاركة الرئيس البشير في القمة التي سيحضرها الرئيس الأمريكي ترامب، أجاب عندور بكل ثقة مستخدما ًعبارات ولكنها دبلوماسية " الآن أستطيع أن أؤكد للجميع مشاركة الرئيس البشير في القمة الإسلامية الأمريكية في المملكة العربية السعودية" إجابة غندور الواثقة فتحت شهية أحد الصحفيين ليسأل سؤالاً استباقياً " وهل سيصافح البشير الرئيس ترامب" غندور بذات اللكنة الدبلوماسية أجاب" مصافحة الرئيس أو عدمها ليس هي الأمر المهم، المهم المشاركة في هذه القمة المهمة" بعد ثلاث ليال ٍمن تصريحات غندور كان رئيس تحرير الشروق القطرية العماري يجري حوارا ًمع الرئيس البشير، الذي أكد دعوته من قبل المملكة العربية السعودية للقمة التي سيحضرها ترامب، و لما سأله محاوره عن أهمية ذلك بالنسبة له قال البشير " حضوري قمة يشارك فيها الرئيس الأمريكي ترامب تمثل نُقلة في علاقاتنا الخارجية" ولكن ستنشر وكالة الأنباء سونا اعتذار البشير عن الحضور، ليتم تداوله على نطاق واسع وبتأويلات مختلفة.

    صفعة الدبلوماسية
    معلوم للكافة أن ملف العلاقات الخليجية، بعيدٌ عن يد الدبلوماسية ونظرها ، منذ أن أعلن مدير عام مكتب الرئيس الفريق طه عثمان لوكالة الأنباء السعودية قرار السودان طرد الحوزات والمراكز الثقافية الإيرانية، وقلب ظهر المجن للفارسيين، حتى إن معركة بذلت للعامة كان معتركها، من مهد الطريق للخليجين وفتح الباب على مصراعيه للرئيس ليدخل. الخارجية ووزيرها غندور أم القصر ووزيره طه؟ ويومها شاهدنا صورا كثيرة لطه مع قادة خليجيين تملأ الصحف والأسافير. الأستاذ فيصل محمد صالح الإعلامي والمحلل السياسي في حديثه ل(الجريدة) عندما سألناه عن اعتذار الرئيس قال ذات الكلام ولكنه لم يعفِ الخارجية من اللوم وقال " ما حدث صفعة كبيرة للدبلوماسية وإن لم يكن الملف في يدها" غير أن فيصل يرى بأن المذنب الأول الخارجية السعودية نفسها ، لجهة أنها وجهت الدعوة للرئيس البشير، وقال مستدركاً "إلا لو قدمت له دعوة ضمن الرؤساء واعتذرت عن استقباله مباشرة" ومضى قائلا " الخارجية السعودية تدرك حساسية الموقف، لذا ما كان لها أن تحشر البشير في هذا الحرج".

    إدارة الملف: الكتيبة الإلكترونية
    مؤخراً، لاحت آمال، برفع الحظر الاقتصادي الأمريكي عن السودان، الذي دام أكثر من عشرين سنة، وقطعاً رفع العقوبات وتحسن علاقات البلدين، يعني فتحاً دبولماسياً واقتصادياً عظيماً، وهذه الآمال مبعثها قرار الرئيس الأمريكي السابق بارك أوباما، والذي قضى برفع العقوبات عن السودان بعد ستة أشهر من القرار الذي صدر في يناير، حال التزم السودان بمطلوبات من بينها تحسين وضع حقوق الإنسان، المهم في الأمر أن قرار أوباما احتاج إلى جلسات عديدة مع الجانب السوداني واستمرت المفاوضات ستة أشهر، ولكنها بحسب تصريحات غندور تمت في تكتم شديد، ولكن المفارقة، أن ملف العلاقات السودانية الأمريكية بات ملفا إعلامياً من الدرجة الأولى ولا يمر يوم دون أخبار عن تطور العلاقات، ولكن من الواضح أن غالب هذه الأخبار مصنوعة ومفبركة، ناشطين سياسيين، يحملون اسم ما يعرف بالكتيبة الإلكترونية، مجموعة تنشط في مواقع التواصل الاجتماعي والأسافير، متهمة بأنها تتبع للحكومة، مسؤولية هذه الفبركة المضللة للرأي العام، وحتى أنها تضلل بعض الصحف، وقبل أيام نشرت صحيفة اليوم التالي خبراً رئيسياً جاء فيه " أمريكا ترفع اسم السودان عن قائمة الدول الرعاية للإرهاب "الأستاذ فيصل يرى في طريقة إدارة الملف الأخيرة أضراراً كبيرة، محبذا إدارة العلاقة بالشفافية التامة، مستشهداً بالإحباط الذي تسبب فيه بيان السفارة الأمريكية بالخرطوم الذي صدر قبل يومين، ليؤكد أمرين أولهماعدم ترحيب إدارة الرئيس ترامب بحضور البشير القمة، والثاني عدم رفع السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب، وقال فيصل " من الأفضل قول الحقيقة والتعامل بشفافية مع الملف"

    إعلان على مستوى عالٍ
    لوم وزارة الخارجية، لا ينتهي عند حدود تقصيرها في إدارة ملف الدعوات الخارجية المقدمة للرئيس، كما جرى مؤخراً، ويتعداه إلى سوء التقدير في الإعلان عن مثل هذه الدعوات، في ظروف مشابهة لظروف الرئيس عمر البشير، ويرى عدد من استطلعناهم أن الربكة التي أعلنها اعتذار الرئيس هذه المرة مرده إلى إعلان سفر الرئيس للقمة والمشاركة فيها من وزير الخارجية غندور والرئيس شخصياً، وقال بابكر إبراهيم " : الرئيس اعتذر من قبل عن سفريات ومشاركات عديدة لكن هذه المرة أكد سفره، وكذلك وزير الخارجية إبراهيم غندور، لذلك حدثت هذه الضجة. فيصل محمد صالح أشار إلى هذه النقطة وقال : "كان من الأفضل إعلان مشاركة الرئيس في القمة من موظف صغير وليس الرئيس شخصيا"

    البيان ..قبل وبعد
    البيان هو بيان السفارة الأمريكية الذي أشرنا إليه آنفاً، صدر في وقت متأخر من مساء الأربعاء، صباح الخميس جلس المحلل السياسي محمد لطيف في برنامج منشيتات سودانية يعلق عليه، لطيف اجتهد في التشكيك في البيان ذاته وكون أنه صادر عن السفارة الأمريكية، وعده كذبة أسفيرية، مستنداً إلى أن لغة البيان عنيفة ومباشرة ولا تشبه اللغة الدبلوماسية، إلا أنه قال " حال كان هذا البيان صحيحاً، يجب مراجعة مسألة مشاركة الرئيس في القمة" في مساء الخميس راجت أخبار عن اعتذار الرئيس عن المشاركة، بعد سويعات أكدت سونا النباءالخبر وقالت: " اعتذر الرئيس البشير لمبعوث المملكة العربية الذي سلمه الدعوة للمشاركة لأسباب خاصة" وجاء في الخبر أن الفريق طه سينوب عن الرئيس في القمة. لذا يبقى السؤال الذي يتوخى إجابة، هل كان بيان السفارة الأمريكية الذي أكد عدم رفع اسم السودان عن قائمة الدول الداعمة للإرهاب، وعدم الترحيب بمشاركة البشير في القمة سبباً في اعتذار الرئيس.

    قدر أخف
    مراقبون تحدثوا وأجمعوا على أن عدم مشاركة البشير في قمة ترامب، أخف قدرا ًمن مشاركته، وجاء كلامهم مقرونا ًببيان السفارة الأمريكية، مشيرين إلى أن مشاركة البشير ربما دفعت الرئيس الأمريكي لمقاطعتها أو خروج وفده من القاعة، الأمر الذي سيتسبب في إحراج كبير للسودان، فيصل محمد صالح قال: " أعتقد أن السعودية اعتذرت عن استقبال البشير، ولا يمكن أن تغامر بهذه القمة المهمة لصالح الرئيس البشير"
    الجريدة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

22-05-2017, 09:14 AM

Abdullah Idrees
<aAbdullah Idrees
تاريخ التسجيل: 05-12-2010
مجموع المشاركات: 2361

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الكتيبة الإلكترونية التابعة لحزب البشير (Re: زهير عثمان حمد)

    "في سويسرا، التي كان يزورها وزير الخارجية إبراهيم غندور، لتدشين مكتبة عن السودان، رتبت السفارة مؤتمرا صحفيا للوزير"

    وزير الخارجية يؤدي مهام ملحق ثقافي و مدير مكتب الرئيس يقوم بمهام وزير الخارجية ..
    موضوع تسمية الوزرا ده مفروض يلغوهو ، يجيبو فردة كوتشينة ويشتغلو بوكر كل يوم .. يشكو ويوزعو والوزارة البتقع ليك تقع ليك .. يوم خارجية ويوم سياحة الخ الخ
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

22-05-2017, 09:31 AM

nour tawir
<anour tawir
تاريخ التسجيل: 16-08-2004
مجموع المشاركات: 15884

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الكتيبة الإلكترونية التابعة لحزب البشير (Re: Abdullah Idrees)




    موضوع تسمية الوزرا ده مفروض يلغوهو ، يجيبو فردة كوتشينة ويشتغلو بوكر كل يوم .. يشكو ويوزعو والوزارة البتقع ليك تقع ليك .. يوم خارجية ويوم سياحة الخ الخ
    .....

    أوسكار يا عبدالله ادريس...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de