منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 08-20-2017, 07:59 AM الصفحة الرئيسية

المنبر العام
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

أشهد أن لا أمرأه إلا أنت

02-05-2017, 09:26 AM

Mustafa Mahmoud
<aMustafa Mahmoud
تاريخ التسجيل: 05-16-2006
مجموع المشاركات: 36408

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


أشهد أن لا أمرأه إلا أنت

    09:26 AM February, 05 2017

    سودانيز اون لاين
    Mustafa Mahmoud-
    مكتبتى
    رابط مختصر

    نزار قباني >> أشهد أن لا أمرأه إلا أنت

    أشهد أن لا أمرأه إلا أنت



    أشهدُ أن لا امرأة ً

    أتقنت اللعبة إلا أنت

    واحتملت حماقتي

    عشرة أعوام كما احتملت

    واصطبرت على جنوني مثلما صبرت

    وقلمت أظافري

    ورتبت دفاتري

    وأدخلتني روضة الأطفال

    إلا أنتِ ..

    2

    أشهدُ أن لا امرأة ً

    تشبهني كصورة زيتية

    في الفكر والسلوك إلا أنت

    والعقل والجنون إلا أنت

    والملل السريع

    والتعلق السريع

    إلا أنتِ ..

    أشهدُ أن لا امرأة ً

    قد أخذت من اهتمامي

    نصف ما أخذتِ

    واستعمرتني مثلما فعلت

    وحررتني مثلما فعلت

    3

    أشهدُ أن لا امرأة ً

    تعاملت معي كطفل عمره شهران

    إلا أنتِ ..

    وقدمت لي لبن العصفور

    والأزهار والألعاب

    إلا أنتِ ..

    أشهدُ أن لا امرأة ً

    كانت معي كريمة كالبحر

    راقية كالشعر

    ودللتني مثلما فعلت

    وأفسدتني مثلما فعلت

    أشهد أن لا امرأة

    قد جعلت طفولتي

    تمتد للخمسين .. إلا أنت

    4

    أشهدُ أن لا امرأة ً

    تقدرأن تقول إنها النساء .. إلا أنت

    وإن في سُرَّتِها

    مركز هذا الكون

    أشهدُ أن لا امرأة ً

    تتبعها الأشجار عندما تسير

    إلا أنتِ ..

    ويشرب الحمام من مياه جسمها الثلجي

    إلا أنتِ ..

    وتأكل الخراف من حشيش إبطها الصيفي

    إلا أنت

    أشهدُ أن لا امرأة ً

    إختصرت بكلمتين قصة الأنوثة

    وحرضت رجولتي عليَّ

    إلا أنتِ ..

    5

    أشهدُ أن لا امرأة ً

    توقف الزمان عند نهدها الأيمن

    إلا أنتِ ..

    وقامت الثورات من سفوح نهدها الأيسر

    إلا أنتِ ..

    أشهدُ أن لا امرأة ً

    قد غيرت شرائع العالم إلا أنت

    وغيرت

    خريطة الحلال والحرام

    إلا أنتِ ..

    6

    أشهدُ أن لا امرأة ً

    تجتاحني في لحظات العشق كالزلزال

    تحرقني .. تغرقني

    تشعلني .. تطفئني

    تكسرني نصفين كالهلال

    أشهدُ أن لا امرأة ً

    تحتل نفسي أطول احتلال

    وأسعد احتلال

    تزرعني

    وردا دمشقيا

    ونعناعا

    وبرتقال

    يا امرأة

    اترك تحت شَعرها أسئلتي

    ولم تجب يوما على سؤال

    يا امرأة هي اللغات كلها

    لكنها

    تلمس بالذِهْنِ ولا تُقال

    7

    أيتها البحرية العينين

    والشمعية اليدين

    والرائعة الحضور

    أيتها البيضاء كالفضة

    والملساء كالبلور

    أشهدُ أن لا امرأة ً

    على محيط خصرها . .تجتمع العصور

    وألف ألف كوكب يدور

    أشهدُ أن لا امرأة ً .. غيرك يا حبيبتي

    على ذراعيها تربى أول الذكور

    وآخر الذكور

    8

    أيتها اللماحة الشفافة

    العادلة الجميلة

    أيتها الشهية البهية

    الدائمة الطفوله

    أشهدُ أن لا امرأة ً

    تحررت من حكم أهل الكهف إلا أنت

    وكسرت أصنامهم

    وبددت أوهامهم

    وأسقطت سلطة أهل الكهف إلا أنت

    أشهد أن لا امرأة

    إستقبلت بصدرها خناجر القبيلة

    واعتبرت حبي لها

    خلاصة الفضيله

    9

    أشهدُ أن لا امرأة ً

    جاءت تماما مثلما انتظرت

    وجاء طول شعرها أطول مما شئت أو حلمت

    وجاء شكل نهدها

    مطابقا لكل ما خططت أو رسمت

    أشهدُ أن لا امرأة ً

    تخرج من سحب الدخان .. إن دخنت

    تطير كالحمامة البيضاء في فكري .. إذا فكرت

    يا امرأة ..كتبت عنها كتبا بحالها

    لكنها برغم شعري كله

    قد بقيت .. أجمل من جميع ما كتبت

    10

    أشهدُ أن لا امرأة ً

    مارست الحب معي بمنتهى الحضاره

    وأخرجتني من غبار العالم الثالث

    إلا أنت

    أشهدُ أن لا امرأة ً

    قبلك حلت عقدي

    وثقفت لي جسدي

    وحاورته مثلما تحاور القيثاره

    أشهدُ أن لا امرأة ً

    إلا أنتِ ..

    إلا أنتِ ..

    إلا أنتِ ..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-05-2017, 09:42 AM

Mustafa Mahmoud
<aMustafa Mahmoud
تاريخ التسجيل: 05-16-2006
مجموع المشاركات: 36408

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أشهد أن لا أمرأه إلا أنت (Re: Mustafa Mahmoud)

    نزار قباني >> قِراءةٌ في نَهدَين إفريقيَّينْ

    قِراءةٌ في نَهدَين إفريقيَّينْ




    أعطيني وقتاً..

    كي أستقبلَ هذا الحبَّ الآتي من غير استئذانْ

    أعطيني وقتاً..

    كي أتذكَرَ هذا الوجهَ الطالعَ من شَجَر النسيانْ

    أعطيني وقتاً..

    كي أتجنَّبَ هذا الحبَّ الواقفَ في نِصْفِ الشِرْيَانْ

    أعطيني وقتاً..

    حتَّى أعرفَ ما اسِْمُكِ..

    حتَّى أعرفَ ما اسْمِي..

    حتَّى أعرفَ أين ولدتُ،

    وأينَ أموتُ،

    وكيف سأُبْعَثُ عُصفوراً بين الأجفان

    أعطيني وقتاً..

    حتى أدرسَ حالَ الريحِ،

    وحالَ الموجِ،

    وأدرسَ خارطةَ الخلجانْ..

    ***

    يا امرأةً تسكُنُ في الآتي..

    يا حَبَّ الفُلْفُلِ والرُمَّانْ..

    أعطيني وطناً يُنسيني كلَّ الأوطانْ

    أعطيني وقتاً..

    كي أتفادى هذا الوجهَ الأندلسيَّ، وهذا الصوتَ الأندلسيَّ،

    وهذا الموتَ الأندلسيَّ..

    وهذا الحزنَ القادمَ من كلّ مكانْ..

    أعطيني وقتاً يا سيِّدتي

    كي أتنبَّأ بالطوفانْ..

    ***

    يا امرأةً..

    كانوا كتبوها في كُتُب السِّحْرْ

    من قَبْلِكِ كان العالمُ نثراً..

    ثم أتيتِ فكان الشِّعْرْ

    أعطيني وقتاً..

    كي أستوعبَ هذا النهدَ الراكضَ نحوي مثلَ المهْرْ..

    كرويٌّ نهدُكِ مثل النقطة فوق السطرْ..

    بدويٌّ.. مثل حبوبِ الهالِ،

    ومثلَ القهوة فوق الجمرْ..

    وقديمٌ مثل نحاس الشامِ..

    قديمٌ مثل معابد مصرْ..

    وأنا مهتمٌ بالتاريخِ،

    وعصرٍ يُخرجُني من هذا العصرْ

    وأنا بدويٌّ.. أَخزنُ في رئتيَّ الريحَ،

    وأخزنُ في شفتيَّ الشمسَ،

    وأخزن في أعصابي الثأرْْ..

    فانكسِري فوق سرير الحُبِّ، انكسري

    مثل دواة الحبرْ..

    وانتشري.. كالعطر الهنديّ

    فإنّي اللحمُ.. وأنتِ الظِفْرْ..

    ***

    أَعطيني الفرصةَ..

    كي ألتقطَ السَمَكَ السابحَ تحت مياه الخصرْ..

    قَدَماكِ على وَبَرِ السُجَّادةِ.. حالةُ شِعْرْ

    ويداكِ.. على البطن المتحمّسِ للأطفالِ،

    قصيدةُ شِعْرْ..

    أعطيني الفرصةَ..

    كي أكتشف الحدَّ الفاصلَ بين يقين الحُبّ..

    وبين الكُفْرْ..

    أعطيني الفرصةَ..

    حتى أَقْنَعَ أنيِّ قد شاهدتُ النجمَ

    وكَلَّمني سيِّدُنا الخُضْرْ..

    ***

    يا امرأةً.. يسقُطُ من فخذيْها البَلَحُ الأشقرُ..

    مثلَ النخلة في الصحراءْ..

    يتكلَّمُ نهدُكِ سبعَ لُغَاتٍ..

    وأنا أحترفُ الإصغاءْ..

    أعطيني الفرصةَ..

    كي أتجنّبَ هذا الحبَّ العاصفَ،

    هذا الحبَّ الجارفَ..

    هذا الحبَّ الشَتَويَّ الأجواءْ

    أعطيني الفرصةَ حتى أقنعَ، حتى أؤمنَ، حتى أكفرَ..

    حتى أدخلَ في لحم الأشياءْ..

    أعطيني الفرصةَ.. حتى أمشيَ فوقَ الماءْ..

    ***

    أعطيني الفرصةَ..

    كي أتَهَيّأَ قبل نزول البحرْ..

    فكثيفٌ ملحُ البحر العالقُ بين السُرَّةِ.. والنهدينْ

    وكثيفٌ سَمَكُ القرش القادمُ.. لا أدري من أينْ؟

    أعطيني الفرصةَ كي أتنفَّسَ..

    إن حشيشَ البحر خرافيٌّ تحت الإبطينْ

    أعطيني الفرصةَ..

    حتى أقرأ حظّي في عينيكِ المغلقتينْ..

    فأنا سيِّدتي لم أتعوّدْ..

    أن أتقمَّصَ في رَجُلَيْنْ..

    ***

    يا ذاتَ الوجه الإفريقيِّ، المأساوِيِّ، السِنْجاني..

    يا امرأةً تدخل في تركيب النار، وفي تركيب الأعشابِ..

    أعطيني الفرصةَ كي أتهيَّأَ..

    كي أتأقلَمَ..

    كي أتعوَّدَ..

    كي أتأكَّد من ماهيّة إعجابي..

    أعطيني عشرَ دقائقَ.. خمس دقائقَ..

    حتى يهدأَ زَبَدُ الجنسِ، وتهدأَ حربُ الأعصابِ..

    ***

    أعطيني الفرصةَ كي أرتاحَ..

    وعند الفجر، سأُعطيكِ جوابي..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-05-2017, 09:55 AM

Mustafa Mahmoud
<aMustafa Mahmoud
تاريخ التسجيل: 05-16-2006
مجموع المشاركات: 36408

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أشهد أن لا أمرأه إلا أنت (Re: Mustafa Mahmoud)

    نزار قباني >> إن الأنُوثة من علم ربّي

    إن الأنُوثة من علم ربّي



    1

    يذوبُ الحنانُ بعينيكِ مثلَ دوائر ماءْ

    يذوبُ الزمانُ، المكانُ، الحقولُ، البيوتُ،

    البحارُ، المراكبُ،

    يسقطُ وجهي على الأرض مثلَ الإناءْ

    وأحملُ وجهي المكسَّرِ بين يديَّ..

    وأحلُمُ بامرأةٍ تشتريهِ..

    ولكنَّ من يشترونَ الأواني القديمةَ، قد أخبروني

    بأنّ الوجوهَ الحزينةَ لا تشتريها النساءْ

    ***

    2

    وصلنا إلى نقطة الصِفْرِ..

    ماذا أقولُ؟ وماذا تقولينَ؟

    كلُّ المواضيع صارتْ سواءْ..

    وصارَ الوراءُ أَمَاماً..

    وصار الأَمَامُ وراءْ..

    وصلنا إلى ذروة اليأس.. حيث السماءُ رصاصٌ..

    وحيثُ العناقُ قِصاصٌ..

    وحيثُ ممارسةُ الجنس، أقسى جزاءْ..

    ***

    3

    تُحِبِّين.. أو لا تُحِبِّينَ..

    إنَّ القضيَّةَ تعنيكِ أنتِ على أيٍِّ حالْ

    فلستُ أجيدُ القراءةَ في شفتيكِ..

    لكي أتنبَّأ في أيِّ وقتٍ..

    سينفجرُ الماءُ تحت الرمالْ

    وفي أيِّ شهرٍ تكونينَ أكثرَ عُشْباً..

    وأكثرَ خِصْباً..

    وفي أيِّ يومٍ تكونينَ قابلةً للوصالْ

    ***

    4

    تُريدينَ.. أو لا تُريدينَ..

    إنَّ الأنوثةَ من علم ربّي..

    ولو كنتُ أملكُ خارطةَ الطقس،

    كنتُ قرأتكِ سطراً.. فسطراً

    وبرّاً.. وبحراً..

    ونهداً.. وخصراً..

    وكنتُ تأكّدتُ من أيِّ صوبٍ.

    تهبُّ رياحُ الجنوبِ،

    ومن أيِّ صَوْبٍ، تهبُّ رياحُ الشمالْ

    وكنتُ اكتشفتُ طريقي

    إلى جُزُر التبغ، والشاي، والبرتُقَالْ..

    ***

    تُحِبِّين.. أو لا تُحِبِّينَ..

    إنَّ السنينَ، الشهورَ، الأسابيعَ،

    تمرقُ كالرمل من راحَتَيْنَا..

    أحاولُ تفسيرَ هذا التشابه في الحزنِ في نظرتَيْنَا.

    أحاولُ تفسيرَ هذا الخرابِ..

    الذي يتراكمُ شيئاً.. فشيئاً على شَفَتَيْنَا..

    أحاولُ أن أتذكَّرَ عصرَ الكلام الجميلْ

    وعصرَ المياهِ وعصرَ النخيلْ

    أحاولُ ترميمَ حبِّكِ.. رغمَ اقتناعي

    بأنَّ التصاقَ الزُجَاجِ المكسَّرِ ضربٌ من المستحيلْ..

    ***

    تجيئينَ .. أو لا تجيئينَ..

    إنَّ القضيَّةَ لا تستحقُّ الوقوفَ لديها طويلاً..

    ولا تستحقُّ الغَضَبْ..

    لقد أَصبحَ الماءُ مثلَ الخَشَبْ

    لقد أَصبحَ الماءُ مثلَ الخَشَبْ

    وكلُّ النساء اللواتي دخلنَ حياتي

    أَتَيْنَ.. ورُحْنَ.. بغير سَبَبْ!!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-05-2017, 11:21 AM

Mustafa Mahmoud
<aMustafa Mahmoud
تاريخ التسجيل: 05-16-2006
مجموع المشاركات: 36408

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أشهد أن لا أمرأه إلا أنت (Re: Mustafa Mahmoud)

    > نزار قباني >> لمنْ صدري أنا يكبرْ؟

    لمنْ صدري أنا يكبرْ؟



    اليوميات

    (5)

    لمنْ صدري أنا يكبرْ؟

    لمنْ .. كَرَزَاتُهُ دارتْ ؟

    لمنْ .. تفاحُهُ أزهَرْ ؟

    لمنْ ؟

    صحنانِ صينيّانِ .. من صَدَفٍ ومن جوهَرْ

    لمنْ ؟

    قَدَحان من ذهبٍ ..

    وليس هناك من يسكرْ ؟

    لمنْ شفةٌ مناديةٌ

    تجمَّدَ فوقها السُكَّرْ

    أللشيطانِ .. للديدان .. للجدران لا تُقهرْ ؟

    أربيها

    وضوءَ الشمس أسقيها

    سنابل شعريَ الأشقرْ ..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-05-2017, 11:55 AM

Mustafa Mahmoud
<aMustafa Mahmoud
تاريخ التسجيل: 05-16-2006
مجموع المشاركات: 36408

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أشهد أن لا أمرأه إلا أنت (Re: Mustafa Mahmoud)

    زار قباني >> أُحبُّكِ..حتى ترتفعَ السماءُ قليلاً..

    أُحبُّكِ..حتى ترتفعَ السماءُ قليلاً..




    1

    كي أستعيدَ عافيتي

    وعافيةَ كلماتي.

    وأخْرُجَ من حزام التلوُّثِ

    الذي يلفُّ قلبي.

    فالأرضُ بدونكِ

    كِذْبَةٌ كبيرَهْ..

    وتُفَّاحَةٌ فاسِدَةْ....

    2

    حتى أَدْخُلَ في دِينِ الياسمينْ

    وأدافعَ عن حضارة الشِّعر...

    وزُرقَةِ البَحرْ...

    واخْضِرارِ الغاباتْ...

    3

    أريدُ أن أحِبَّكِ

    حتى أطمئنَّ..

    لا تزالُ بخيرْ..

    لا تزالُ بخيرُ..

    وأسماك الشِعْرِ التي تسْبَحُ في دَمي

    لا تزالُ بخيرْ...

    4

    أريدُ أن أُحِبَّكِ..

    حتى أتخلَّصَ من يَبَاسي..

    ومُلُوحتي..

    وتَكَلُّسِ أصابعي..

    وفَرَاشاتي الملوَّنَةْ

    وقُدرتي على البُكَاءْ...

    5

    أريدُ أن أُحبَّكِ

    حتى أَسْتَرجِعَ تفاصيلَ بيتنا الدِمَشْقيّْ

    غُرْفةً... غُرْفةْ...

    بلاطةً... بلاطةْ..

    حَمامةً.. حَمامَةْ..

    وأتكلَّمَ مع خمسينَ صَفِيحَةِ فُلّْ

    كما يستعرضُ الصائغُ

    6

    أريدُ أن أُحِبَّكِ، يا سيِّدتي

    في زَمَنٍ..

    أصبحَ فيه الحبُّ مُعاقاً..

    واللّغَةُ معاقَةْ..

    وكُتُبُ الشِعرِ، مُعاقَةْ..

    فلا الأشجارُ قادرةٌ على الوقوف على قَدَميْهَا

    ولا العصافيرُ قادرةٌ على استعمال أجْنِحَتِهَا.

    ولا النجومُ قادرةٌ على التنقُّلْ....

    أريدُ أن أُحبَّكِ..

    من غُزْلان الحريَّةْ..

    وآخِرُ رسالةٍ

    من رسائل المُحِبّينْ

    وتُشْنَقَ آخرُ قصيدةٍ

    مكتوبةٍ باللغة العربيَّةْ...

    8

    أُريدُ أن أُحِبَّكِ..

    قبل أن يصدرَ مرسومٌ فَاشِسْتيّْ

    وأريدُ أن أتناوَلَ فنجاناً من القهوةِ معكِ..

    وأريدُ أن أجلسَ معكِ.. لدَقيقَتينْ

    قبل أن تسحبَ الشرطةُ السريّةُ من تحتنا الكراسي..

    وأريدُ أن أعانقَكِ..

    قبلَ أن يُلْقُوا القَبْضَ على فَمي.. وذراعيّْ

    وأريدُ أن أبكيَ بين يَدَيْكِ

    قَبْلَ أن يفرضُوا ضريبةً جمركيةً

    على دُمُوعي...

    أريدُ أن أُحِبَّكِ، يا سيِّدتي

    وأُغَيِّرَ التقاويمْ

    وأعيدَ تسميةَ الشهور والأيَّامْ

    وأضبطَ ساعاتِ العالم..

    على إيقاع خطواتِكْ

    ورائحةِ عطرِك..

    التي تدخُلُ إلى المقهى..

    قبلَ دُخُولِكْ..

    إني أُحبِّكِ ، يا سيدتي

    دفاعاً عن حقِّ الفَرَسِ..

    في أن تصهلَ كما تشاءْ..

    وحقِّ المرأةِ.. في أن تختار فارسَها

    كما تشاءْ..

    وحق الشَجَرةِ في أن تغيّرَ أوراقها

    وحقِّ الشعوب في أن تغيِّر حُكامَها

    متى تشاءْ....

    11

    أريدُ أن أحبَّكِ..

    حتى أُعيدَ إلى بيروتَ، رأسَها المقطوعْ

    وإلى بَحْرِها، معطَفَهُ الأزرقْ

    وإلى شعرائِها.. دفاترَهُمْ المُحْتَرقَةْ

    أريدُ أن أُعيدَ

    لتشايكوفسكي.. بَجَعتَهُ البيضاءْ

    ولبول ايلوار.. مفاتيحَ باريسْ

    ولفان كوخ.. زهرةَ (دوَّار الشمسْ)

    ولأراغون.. (عيونَ إلْزَا)

    ولقيسِ بنِ المُلوَّحْ..

    أمشاطَ ليلى العامريَّهْ....

    12

    أريدُكِ ، أن تكوني حبيبتي

    حتى تنتصرَ القصيدةْ...

    على المسدَّسِ الكاتِمِ للصوتْ..

    وينتصرَ التلاميذْ

    وتنتصرَ الوردةْ..

    وتنتصر المكتباتْ..

    على مصانع الأسلحةْ...

    13

    أريدُ أن أحبَّكِ..

    حتى أستعيد الأشياءَ التي تُشْبِهُنِي

    والأشجارَ التي كانَتْ تتبعُني..

    والقِططَ الشاميّةَ التي كانت تُخَرْمِشُني

    والكتاباتِ .. التي كانَتْ تكتُبُني..

    أريدُ.. أن أفتحَ كُلَّ الجواريرْ

    التي كانتْ أمّي تُخبِّئُ فيها

    خاتمَ زواجها..

    ومسْبَحَتها الحجازيَّةْ..

    بقيت تحتفظُ بها..

    منذُ يوم ولادتي..

    14

    كلُّ شيءٍ يا سيِّدتي

    دَخَلَ في (الكُومَا)

    فالأقمارُ الصناعيّةْ

    إنتصرتْ على قَمَر الشُعَرَاءْ

    والحاسباتُ الالكترونيَّةْ

    تفوَّقتْ على نشيد الإنشادْ..

    وبابلو نيرودا...

    أريدُ أن أُحبَّكِ، يا سيدتي..

    قبل أن يُصْبحَ قلبي..

    قِطْعَةَ غيارٍ تُباعُ في الصيدلياتْ

    فأطِبَّاءُ القُلُوبِ في (كليفلاندْ)

    يصنعونَ القلوبَ بالجُمْلَهْْ

    كما تُصنعُ الأحذيَةْ....

    16

    السماءُ يا سيِّدتي، أصبحتْ واطِئَةْ..

    والغيومُ العالية..

    أصبحتْ تَتَسَكَّعُ على الأَسْْفَلتْ..

    وجمهوريةُ أفلاطونْ.

    وشريعةُ حَمُّورابي.

    ووصايا الأنبياءْ.

    صارت دون مستوى سَطْح البحرْ

    ومشايخُ الطُرُقِ الصُوفِيَّة..

    أن أُحِبَّكِ..

    حتى ترتفعَ السماءُ قليلاً....

    إنتصرتْ على قَمَر الشُعَرَاءْ

    والحاسباتُ الالكترونيَّةْ

    تفوَّقتْ على نشيد الإنشادْ..

    وقصائدِ لوركا.. وماياكوفسكي..

    وبابلو نيرودا...

    15

    أريدُ أن أُحبَّكِ، يا سيدتي..

    قبل أن يُصْبحَ قلبي..

    قِطْعَةَ غيارٍ تُباعُ في الصيدلياتْ

    فأطِبَّاءُ القُلُوبِ في (كليفلاندْ)

    يصنعونَ القلوبَ بالجُمْلَهْْ

    كما تُصنعُ الأحذيَةْ....

    16

    السماءُ يا سيِّدتي، أصبحتْ واطِئَةْ..

    والغيومُ العالية..

    أصبحتْ تَتَسَكَّعُ على الأَسْْفَلتْ..

    وجمهوريةُ أفلاطونْ.

    وشريعةُ حَمُّورابي.

    ووصايا الأنبياءْ.

    وكلامُ الشعراء.

    صارت دون مستوى سَطْح البحرْ

    لذلكَ نَصَحني السَحَرةُ، والمُنجِّمونَ،

    ومشايخُ الطُرُقِ الصُوفِيَّة..

    أن أُحِبَّكِ..

    حتى ترتفعَ السماءُ قليلاً....
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-05-2017, 01:05 PM

Mustafa Mahmoud
<aMustafa Mahmoud
تاريخ التسجيل: 05-16-2006
مجموع المشاركات: 36408

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أشهد أن لا أمرأه إلا أنت (Re: Mustafa Mahmoud)

    >> نزار قباني >> مُراهقتي

    مُراهقتي



    اليوميات

    - - -

    (20)

    تخيفُ أبي مُراهقتي ..

    يَدُقُ لها..

    طبولَ الذُعر والخطرِ ..

    يقاومُها ..

    يقاومُ رغوة الخلجانِ

    يلعنُ جرأة المطرِ ..

    يقاومُ دونما جدوى ..

    مرور النسغْ في الزهرِ

    أبي يشقى ..

    إذا سالت رياحُ الصيف عن شعري

    ويشقى إن رأى نهديَّ

    يرتفعان في كِبَرِ ..

    ويغتسلانِ كالأطفالِ ..

    تحت أشعة القمرِ ..

    فما ذنبي وذنبهما

    هما مني .. هما قدري ..

    سماء مدينتي تُمطرْ

    ونفسي مثلها .. تُمطرْ

    وتاريخي معي. طفلٌ

    نحيلُ الوجه، لا يُبْصِرْ

    أنا حزني رماديُ

    كهذا الشارع المقفرْ

    أنا نوع من الصُبّيرْ ..

    لا يعطي .. ولا يُثمرْ

    حياتي مركبٌ ثمِلٌ

    تحطَّم قبل أن يُبحرْ ..

    وأيامي مكرَّرةٌ

    كصوت ِ الساعةِ المضجرْ

    وكيف أنوثتي ماتتْ

    أنا ما عدتُ أستفكِرْ

    فلا صيفي أنا صيفٌ

    ولا زهري أنا يُزهِرْ

    بمن أهتمُّ .. هل شيءٌ

    بنفسي – بعدُ – ما دُمِّرْ

    أبالعَفَن الذي حولي ..

    أم القيمِ التي أُنكرْ

    حياتي كلها عبَثٌ

    فلا خبزٌ .. أعيشُ له ..

    ولا مُخبرْ

    للا أحدٍ .. أعيشُ أنا ..

    ولا .. لا شيءَ أستنظِرْ ..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-05-2017, 01:18 PM

على تاج الدين على
<aعلى تاج الدين على
تاريخ التسجيل: 10-25-2008
مجموع المشاركات: 2212

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أشهد أن لا أمرأه إلا أنت (Re: Mustafa Mahmoud)

    شنو يا صطوفى التغيير المفاجئ ده من قمة الالق الثورى المتقد دوما الى المنزع الرومانسى واللغة الشاعرية القبانية الموغلة
    فى العشق الجرئ والصبوات الحسية ..ههههههههههههههه...ده لزوم المرحلة الجديدة بمناسبة الانفتاح ورفع الحظر وكدى ولا
    هناك دواعى اخرى ؟؟؟ههههههههه......الحق يا ود الباوقة الراجل طلع مصطفى سعيد وليس مصطف محمود..ههههههههههههه
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-05-2017, 03:08 PM

Mustafa Mahmoud
<aMustafa Mahmoud
تاريخ التسجيل: 05-16-2006
مجموع المشاركات: 36408

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أشهد أن لا أمرأه إلا أنت (Re: على تاج الدين على)

    >> نزار قباني >> زوجاتنا الأربَعْ

    زوجاتنا الأربَعْ



    اليوميات

    - - -

    (33)

    قضينا العمر في المخدع

    وجيش حريمنا معنا

    وصكُّ زواجنا معنا

    وصكُّ طلاقنا معنا.

    وقلنا: الله قد شرَّعْ

    ليالينا موزَّعةٌ

    على زوجاتنا الأربعْ .

    هُنا شفةٌ ..

    هنا ساقٌ ..

    هنا ظفرٌ .

    هُنا إصبعْ

    كأن الدينَ حانوت

    فتحناه لكي نشبعْ ...

    تمتَّعنا "بما أيماننا ملكتْ"

    وعِشنا من غرائزنا بمستنقعْ

    وزوَّرنا كلامَ الله بالشكل الذي ينفعْ

    ولم نخجل بما نصنعْ

    عبثنا في قداستهِ

    نسينا نُبْلَ غايته ..

    ولم نذكر سوى المضجَعْ

    ولم نأخذ

    سوى زوجاتنا الأربَعْ ...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-05-2017, 03:08 PM

Mustafa Mahmoud
<aMustafa Mahmoud
تاريخ التسجيل: 05-16-2006
مجموع المشاركات: 36408

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أشهد أن لا أمرأه إلا أنت (Re: على تاج الدين على)

    >> نزار قباني >> زوجاتنا الأربَعْ

    زوجاتنا الأربَعْ



    اليوميات

    - - -

    (33)

    قضينا العمر في المخدع

    وجيش حريمنا معنا

    وصكُّ زواجنا معنا

    وصكُّ طلاقنا معنا.

    وقلنا: الله قد شرَّعْ

    ليالينا موزَّعةٌ

    على زوجاتنا الأربعْ .

    هُنا شفةٌ ..

    هنا ساقٌ ..

    هنا ظفرٌ .

    هُنا إصبعْ

    كأن الدينَ حانوت

    فتحناه لكي نشبعْ ...

    تمتَّعنا "بما أيماننا ملكتْ"

    وعِشنا من غرائزنا بمستنقعْ

    وزوَّرنا كلامَ الله بالشكل الذي ينفعْ

    ولم نخجل بما نصنعْ

    عبثنا في قداستهِ

    نسينا نُبْلَ غايته ..

    ولم نذكر سوى المضجَعْ

    ولم نأخذ

    سوى زوجاتنا الأربَعْ ...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-05-2017, 03:35 PM

Mustafa Mahmoud
<aMustafa Mahmoud
تاريخ التسجيل: 05-16-2006
مجموع المشاركات: 36408

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أشهد أن لا أمرأه إلا أنت (Re: Mustafa Mahmoud)

    > نزار قباني >> في مدينتنا

    في مدينتنا




    اليوميات

    - - -

    (17)

    لماذا .. في مدينتنا؟

    نعيشُ الحبَّ تهريباً .. وتزويراً ؟

    ونسرقُ من شقوقِ الباب موعدنا ..

    ونستعطي الرسائل ..

    والمشاويرا ..

    لماذا في مدينتنا؟

    يصيدون العواطفَ والعصافيرا ...

    لماذا نحن قصدير ؟

    وما يبقى من الانسان ..

    حين يصيرُ قصديرا ؟

    لماذا نحن مزدوجونَ

    إحساساً .. وتفكيرا ؟

    لماذا نحن أرضيُّونَ ..

    تَحْتيّونَ ..

    نخشى الشمسَ والنورا ؟

    لماذا أهل بلدتنا ؟.

    يمزّقهم تناقُضُهُمْ ..

    ففي ساعاتِ يقظتهمْ

    يسبّونَ الضفائرَ والتنانيرا ..

    وحين الليلُ يطويهمْ

    يضمّونَ التصاويرا ...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-05-2017, 06:33 PM

Mustafa Mahmoud
<aMustafa Mahmoud
تاريخ التسجيل: 05-16-2006
مجموع المشاركات: 36408

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أشهد أن لا أمرأه إلا أنت (Re: Mustafa Mahmoud)

    نزار قباني >> غبارُ الكِلْس يُعمينا

    غبارُ الكِلْس يُعمينا




    اليوميات

    كفى يا شمس تموزٍ

    فمنذ البدء غير الكلس ، لم تشرب أراضينا

    ومنذ البدء نستعطي سماءً ليس تُعطينا ..

    كفانا نلعق الأحجارَ

    والأسفلتَ ، والطينا

    كفانا ، يا سماواتٍ

    من القصدير تكوينا ..

    جلودُ وجوهنا يَبِستْ

    تشقّقَ لحمُ أيدينا ..

    لماذا ؟ ترفضُ الأمطارُ أن تسقي روابينا

    لماذا؟ تنشفُ الأنهارُ إنْ مرَّتْ بوادينا ..

    لماذا تصبح الأزهارُ فحماً في أوانينا

    لأنّا قد قتلنا العطرَ .. واغْتَلنا الرياحينا ..

    وأغمدنا بصدر الحُبِّ ، أغمدنا السكاكينا ..

    لأن الأرض تشبهُنا

    مناخاتٍ وتكوينا ...

    لأن العقمَ ، كل العُقْم

    لا في الأرض بل فينا ...

    لأن العقمَ ، كل العُقْم

    لا في الأرض بل فينا ...

    لأن العقمَ ، كل العُقْم

    لا في الأرض بل فينا ...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-05-2017, 09:46 PM

Mustafa Mahmoud
<aMustafa Mahmoud
تاريخ التسجيل: 05-16-2006
مجموع المشاركات: 36408

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أشهد أن لا أمرأه إلا أنت (Re: Mustafa Mahmoud)

    نزار قباني >> شيخ حارتنا

    شيخ حارتنا



    اليوميات

    - - -

    (29)

    أقمنا نصف دنيانا

    على حكمٍ وأمثالِ

    وشيّدنا مزاراتٍ ..

    لألفِ .. وألفِ دجَّالِ ..

    وكالببغاءِ .. ردَّدنا

    مواعظ ألفِ مُحتالِ ..

    قصدنا شيخَ حارتنا

    ليرزقنا بأطفالِ

    فأدخلنا لحجرته

    وقام بنزع جُبَّتِهِ

    وباركنا

    وضاجعنا

    وعند الباب ، طالبَنَا

    بدفع ثلاث ليراتٍ

    لصنع حجابه البالي ..

    وعُدْنا مثلما جئنا

    بلا ولد .. ولا مالِ
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-06-2017, 09:17 AM

Mustafa Mahmoud
<aMustafa Mahmoud
تاريخ التسجيل: 05-16-2006
مجموع المشاركات: 36408

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أشهد أن لا أمرأه إلا أنت (Re: Mustafa Mahmoud)

    نزار قباني >> نزلتُ إلى حديقتنا ..

    نزلتُ إلى حديقتنا ..




    اليوميات

    (14)

    نزلتُ إلى حديقتنا ..

    أزورُ ربيعَها الراجعْ

    عجنتُ ترابَها بيدي

    حضنتُ حشيشَها الطالعْ ..

    رأيت شجيرةَ الدراقِ

    تلبس ثوبها الفاقعْ

    رأيت الطير محتفلاً

    بعودة طيره الساجعْ

    رأيتُ المقعدَ الخشبيَّ

    مثلَ الناسك الراكعْ

    سقطتُ عليه باكيةً

    كأني مركبٌ ضائعْ ...

    أحتّى الأرض يا ربي ؟

    تُعبِّر عن مشاعرها

    بشكلٍ بارعٍ .. بارعْ

    أحتى الأرضُ يا ربّي ؟

    لها يومٌ .. تحبُ به ..

    تبوحُ به..

    تضمُّ حبيبَها الراجِعْ

    رُفوفُ العشبْ من حولي ..

    لها سببٌ .. لها دافعْ

    فليس الزنبقُ الفارغْ

    وليس الحقلُ ، ليس النحلُ ،

    ليس الجدولُ النابعْ

    سوى كلماتِ هذي الأرض ..

    غيرَ حديثها الرائعْ ...

    أُحسُّ بداخلي بعثاً

    يُمزّقُ قشرتي عنّي

    ويسقي جذريَ الجائعْ

    ويدفعني لأن أعدو..

    مع الأطفال في الشارعْ

    أريدُ ..

    أريدُ أن أعطي

    كأية زهرةٍ في الروض

    تفتح جفنَها الدامعْ

    كأيّة نحلةٍ في الحقل

    تمنحُ شهدَها النافع

    أريدُ ..

    أريدُ أن أحيا

    بكل خليَّةٍ مني

    مفاتنَ هذه الدنيا ..

    بمُخْمل ليلها الواسعْ

    وبَرْدِ شتائها اللاذعْ

    أريدُ ..

    أريدُ أن أحيا ..

    بكل حرارة الواقعْ

    بكل حماقة الواقعْ ...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-06-2017, 10:03 AM

Mustafa Mahmoud
<aMustafa Mahmoud
تاريخ التسجيل: 05-16-2006
مجموع المشاركات: 36408

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أشهد أن لا أمرأه إلا أنت (Re: Mustafa Mahmoud)

    نزار قباني >> أُحبُّكِ..حتى ترتفعَ السماءُ قليلاً..

    أُحبُّكِ..حتى ترتفعَ السماءُ قليلاً..




    1

    كي أستعيدَ عافيتي

    وعافيةَ كلماتي.

    وأخْرُجَ من حزام التلوُّثِ

    الذي يلفُّ قلبي.

    فالأرضُ بدونكِ

    كِذْبَةٌ كبيرَهْ..

    وتُفَّاحَةٌ فاسِدَةْ....

    2

    حتى أَدْخُلَ في دِينِ الياسمينْ

    وأدافعَ عن حضارة الشِّعر...

    وزُرقَةِ البَحرْ...

    واخْضِرارِ الغاباتْ...

    3

    أريدُ أن أحِبَّكِ

    حتى أطمئنَّ..

    لا تزالُ بخيرْ..

    لا تزالُ بخيرُ..

    وأسماك الشِعْرِ التي تسْبَحُ في دَمي

    لا تزالُ بخيرْ...

    4

    أريدُ أن أُحِبَّكِ..

    حتى أتخلَّصَ من يَبَاسي..

    ومُلُوحتي..

    وتَكَلُّسِ أصابعي..

    وفَرَاشاتي الملوَّنَةْ

    وقُدرتي على البُكَاءْ...

    5

    أريدُ أن أُحبَّكِ

    حتى أَسْتَرجِعَ تفاصيلَ بيتنا الدِمَشْقيّْ

    غُرْفةً... غُرْفةْ...

    بلاطةً... بلاطةْ..

    حَمامةً.. حَمامَةْ..

    وأتكلَّمَ مع خمسينَ صَفِيحَةِ فُلّْ

    كما يستعرضُ الصائغُ

    6

    أريدُ أن أُحِبَّكِ، يا سيِّدتي

    في زَمَنٍ..

    أصبحَ فيه الحبُّ مُعاقاً..

    واللّغَةُ معاقَةْ..

    وكُتُبُ الشِعرِ، مُعاقَةْ..

    فلا الأشجارُ قادرةٌ على الوقوف على قَدَميْهَا

    ولا العصافيرُ قادرةٌ على استعمال أجْنِحَتِهَا.

    ولا النجومُ قادرةٌ على التنقُّلْ....

    أريدُ أن أُحبَّكِ..

    من غُزْلان الحريَّةْ..

    وآخِرُ رسالةٍ

    من رسائل المُحِبّينْ

    وتُشْنَقَ آخرُ قصيدةٍ

    مكتوبةٍ باللغة العربيَّةْ...

    8

    أُريدُ أن أُحِبَّكِ..

    قبل أن يصدرَ مرسومٌ فَاشِسْتيّْ

    وأريدُ أن أتناوَلَ فنجاناً من القهوةِ معكِ..

    وأريدُ أن أجلسَ معكِ.. لدَقيقَتينْ

    قبل أن تسحبَ الشرطةُ السريّةُ من تحتنا الكراسي..

    وأريدُ أن أعانقَكِ..

    قبلَ أن يُلْقُوا القَبْضَ على فَمي.. وذراعيّْ

    وأريدُ أن أبكيَ بين يَدَيْكِ

    قَبْلَ أن يفرضُوا ضريبةً جمركيةً

    على دُمُوعي...

    أريدُ أن أُحِبَّكِ، يا سيِّدتي

    وأُغَيِّرَ التقاويمْ

    وأعيدَ تسميةَ الشهور والأيَّامْ

    وأضبطَ ساعاتِ العالم..

    على إيقاع خطواتِكْ

    ورائحةِ عطرِك..

    التي تدخُلُ إلى المقهى..

    قبلَ دُخُولِكْ..

    إني أُحبِّكِ ، يا سيدتي

    دفاعاً عن حقِّ الفَرَسِ..

    في أن تصهلَ كما تشاءْ..

    وحقِّ المرأةِ.. في أن تختار فارسَها

    كما تشاءْ..

    وحق الشَجَرةِ في أن تغيّرَ أوراقها

    وحقِّ الشعوب في أن تغيِّر حُكامَها

    متى تشاءْ....

    11

    أريدُ أن أحبَّكِ..

    حتى أُعيدَ إلى بيروتَ، رأسَها المقطوعْ

    وإلى بَحْرِها، معطَفَهُ الأزرقْ

    وإلى شعرائِها.. دفاترَهُمْ المُحْتَرقَةْ

    أريدُ أن أُعيدَ

    لتشايكوفسكي.. بَجَعتَهُ البيضاءْ

    ولبول ايلوار.. مفاتيحَ باريسْ

    ولفان كوخ.. زهرةَ (دوَّار الشمسْ)

    ولأراغون.. (عيونَ إلْزَا)

    ولقيسِ بنِ المُلوَّحْ..

    أمشاطَ ليلى العامريَّهْ....

    12

    أريدُكِ ، أن تكوني حبيبتي

    حتى تنتصرَ القصيدةْ...

    على المسدَّسِ الكاتِمِ للصوتْ..

    وينتصرَ التلاميذْ

    وتنتصرَ الوردةْ..

    وتنتصر المكتباتْ..

    على مصانع الأسلحةْ...

    13

    أريدُ أن أحبَّكِ..

    حتى أستعيد الأشياءَ التي تُشْبِهُنِي

    والأشجارَ التي كانَتْ تتبعُني..

    والقِططَ الشاميّةَ التي كانت تُخَرْمِشُني

    والكتاباتِ .. التي كانَتْ تكتُبُني..

    أريدُ.. أن أفتحَ كُلَّ الجواريرْ

    التي كانتْ أمّي تُخبِّئُ فيها

    خاتمَ زواجها..

    ومسْبَحَتها الحجازيَّةْ..

    بقيت تحتفظُ بها..

    منذُ يوم ولادتي..

    14

    كلُّ شيءٍ يا سيِّدتي

    دَخَلَ في (الكُومَا)

    فالأقمارُ الصناعيّةْ

    إنتصرتْ على قَمَر الشُعَرَاءْ

    والحاسباتُ الالكترونيَّةْ

    تفوَّقتْ على نشيد الإنشادْ..

    وبابلو نيرودا...

    أريدُ أن أُحبَّكِ، يا سيدتي..

    قبل أن يُصْبحَ قلبي..

    قِطْعَةَ غيارٍ تُباعُ في الصيدلياتْ

    فأطِبَّاءُ القُلُوبِ في (كليفلاندْ)

    يصنعونَ القلوبَ بالجُمْلَهْْ

    كما تُصنعُ الأحذيَةْ....

    16

    السماءُ يا سيِّدتي، أصبحتْ واطِئَةْ..

    والغيومُ العالية..

    أصبحتْ تَتَسَكَّعُ على الأَسْْفَلتْ..

    وجمهوريةُ أفلاطونْ.

    وشريعةُ حَمُّورابي.

    ووصايا الأنبياءْ.

    صارت دون مستوى سَطْح البحرْ

    ومشايخُ الطُرُقِ الصُوفِيَّة..

    أن أُحِبَّكِ..

    حتى ترتفعَ السماءُ قليلاً....

    إنتصرتْ على قَمَر الشُعَرَاءْ

    والحاسباتُ الالكترونيَّةْ

    تفوَّقتْ على نشيد الإنشادْ..

    وقصائدِ لوركا.. وماياكوفسكي..

    وبابلو نيرودا...

    15

    أريدُ أن أُحبَّكِ، يا سيدتي..

    قبل أن يُصْبحَ قلبي..

    قِطْعَةَ غيارٍ تُباعُ في الصيدلياتْ

    فأطِبَّاءُ القُلُوبِ في (كليفلاندْ)

    يصنعونَ القلوبَ بالجُمْلَهْْ

    كما تُصنعُ الأحذيَةْ....

    16

    السماءُ يا سيِّدتي، أصبحتْ واطِئَةْ..

    والغيومُ العالية..

    أصبحتْ تَتَسَكَّعُ على الأَسْْفَلتْ..

    وجمهوريةُ أفلاطونْ.

    وشريعةُ حَمُّورابي.

    ووصايا الأنبياءْ.

    وكلامُ الشعراء.

    صارت دون مستوى سَطْح البحرْ

    لذلكَ نَصَحني السَحَرةُ، والمُنجِّمونَ،

    ومشايخُ الطُرُقِ الصُوفِيَّة..

    أن أُحِبَّكِ..

    حتى ترتفعَ السماءُ قليلاً....
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-06-2017, 10:18 AM

Mustafa Mahmoud
<aMustafa Mahmoud
تاريخ التسجيل: 05-16-2006
مجموع المشاركات: 36408

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أشهد أن لا أمرأه إلا أنت (Re: Mustafa Mahmoud)






                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-06-2017, 10:22 AM

Mustafa Mahmoud
<aMustafa Mahmoud
تاريخ التسجيل: 05-16-2006
مجموع المشاركات: 36408

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أشهد أن لا أمرأه إلا أنت (Re: Mustafa Mahmoud)

    نزار قباني >> رَافِعَة النَهْد

    رَافِعَة النَهْد




    تَزْلقُ فوق رَبْوَتَي لذَةٍ

    ناعمةٌ .. دارتْ على ناعِمِ

    واهمةٌ مثلُ غدي الواهِمِ

    تنشقُ من مزرعتيْ زَنْبَقٍ

    تُؤويهِمَا .. تَحميهِمَا من أذىً

    من الهوى .. من الشِتا الهاجِمِ

    كي يهنأ .. في المخبأ الحالمِ

    وتُطْعِمُ الإثْنَيْنِ .. من قلبها

    تداعبُ الواحدَ .. إمَّا صَحَا

    وتُسْدِلُ السِتْرَ على النائمِ

    رافعةَ النَهْدِ .. أََحِيطي بهِ

    كُوني لهُ أحْنَى من الخاتَمِ

    فَخَفِّفي من قيدكِ الظالمِ ..

    هذا الذي بالغتِ في ضَمِّهِ

    ***

    رافعةَ النَهْدِ .. أََحِيطي بهِ

    كُوني لهُ أحْنَى من الخاتَمِ

    قد يَجْرَحُ الدنْتيلُ إحسَاسَهُ

    فَخَفِّفي من قيدكِ الظالمِ ..

    هذا الذي بالغتِ في ضَمِّهِ

    أثمنُ ما أُخرِجَ للعالَمِ ..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-06-2017, 10:32 AM

Mustafa Mahmoud
<aMustafa Mahmoud
تاريخ التسجيل: 05-16-2006
مجموع المشاركات: 36408

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أشهد أن لا أمرأه إلا أنت (Re: Mustafa Mahmoud)

    نزار قباني >> حزبُ المَطَرْ

    حزبُ المَطَرْ



    أنا لا أسكنُ في أيِّ مكانٍ

    إِنَّ عنواني هو اللا منتظرْ ..

    مُبْحراً كالسَمَكِ الوَحْشِيِّ في هذا المَدَى

    في دمي نارٌ .. وفي عَيْني شَرَرْ

    ذاهباً أبحثُ عن حُرّيةِ الرِيحِ ،

    التي يُتْقِنُها كلُّ الغَجَرْ ..

    راكضاً خَلْفَ غَمَامٍ أخْضَرٍ

    شارباً بالعين آلافَ الصُوَرْ

    ذاهباً .. حتَّى نهاياتِ السَفَرْ ..

    *

    مُبْحِراً .. نحو فَضَاءٍ آخَرٍ

    نافضاً عنِّي غُبَاري

    ناسياً إِسْمي ..

    وأَسْماءَ النَبَاتَاتِ ..

    وتاريخَ الشَجَرْ ..

    هارباً من هذه الشَمْسِ التي تجلُدُني

    بكرابيج الضَجَرْ ..

    هارباً من مُدُنٍ نامتْ قُرُوناً

    تحت أقدامِ القَمَرْ ..

    تاركاً خلفي عُيُوناً من زُجَاجٍ

    وسماءٍ من حَجَرْ ..

    ومَضَافَاتِ تميمٍ ومُضَرْ ..

    *

    لا تقولي : عُدْ إلى الشَّمس .. فإِنِّي

    أَنتمي الآنَ إلى حِزْبِ المَطَرْ ..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-07-2017, 09:28 AM

Mustafa Mahmoud
<aMustafa Mahmoud
تاريخ التسجيل: 05-16-2006
مجموع المشاركات: 36408

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أشهد أن لا أمرأه إلا أنت (Re: Mustafa Mahmoud)

    نزار قباني >> قارئة الفنجان

    قارئة الفنجان



    جَلَسَت والخوفُ بعينيها

    تتأمَّلُ فنجاني المقلوب

    قالت:

    يا ولدي.. لا تَحزَن

    فالحُبُّ عَليكَ هوَ المكتوب

    يا ولدي،

    قد ماتَ شهيداً

    من ماتَ على دينِ المحبوب

    فنجانك دنيا مرعبةٌ

    وحياتُكَ أسفارٌ وحروب..

    ستُحِبُّ كثيراً يا ولدي..

    وتموتُ كثيراً يا ولدي

    وستعشقُ كُلَّ نساءِ الأرض..

    وتَرجِعُ كالملكِ المغلوب

    بحياتك يا ولدي امرأةٌ

    عيناها، سبحانَ المعبود

    فمُها مرسومٌ كالعنقود

    ضحكتُها موسيقى و ورود

    لكنَّ سماءكَ ممطرةٌ..

    وطريقكَ مسدودٌ.. مسدود

    فحبيبةُ قلبكَ.. يا ولدي

    نائمةٌ في قصرٍ مرصود

    والقصرُ كبيرٌ يا ولدي

    وكلابٌ تحرسُهُ.. وجنود

    وأميرةُ قلبكَ نائمةٌ..

    من يدخُلُ حُجرتها مفقود..

    من يطلبُ يَدَها..

    من يَدنو من سورِ حديقتها.. مفقود

    من حاولَ فكَّ ضفائرها..

    يا ولدي..

    مفقودٌ.. مفقود

    بصَّرتُ.. ونجَّمت كثيراً

    لكنّي.. لم أقرأ أبداً

    فنجاناً يشبهُ فنجانك

    لم أعرف أبداً يا ولدي..

    أحزاناً تشبهُ أحزانك

    مقدُورُكَ.. أن تمشي أبداً

    في الحُبِّ .. على حدِّ الخنجر

    وتَظلَّ وحيداً كالأصداف

    وتظلَّ حزيناً كالصفصاف

    مقدوركَ أن تمضي أبداً..

    في بحرِ الحُبِّ بغيرِ قُلوع

    وتُحبُّ ملايينَ المَرَّاتِ...

    وترجعُ كالملكِ المخلوع..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-07-2017, 09:41 AM

Mustafa Mahmoud
<aMustafa Mahmoud
تاريخ التسجيل: 05-16-2006
مجموع المشاركات: 36408

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أشهد أن لا أمرأه إلا أنت (Re: Mustafa Mahmoud)

    > نزار قباني >> خبز وحشيش وقمر

    خبز وحشيش وقمر



    عندما يولدُ في الشرق القمرْ..

    فالسطوحُ البيضُ تغفو

    تحت أكداس الزَهَرْ..

    يترك الناسُ الحوانيت و يمضون زُمَرْ

    لملاقاةِ القَمَرْ..

    يحملون الخبزَ.. و الحاكي..إلى رأس الجبالْ

    و معدات الخدَرْ..

    و يبيعونَ..و يشرونَ..خيالْ

    و صُوَرْ..

    و يموتونَ إذا عاش القمر..

    ***

    ما الذي يفعلهُ قرصُ ضياءْ؟

    ببلادي..

    ببلاد الأنبياءْ..

    و بلاد البسطاءْ..

    ماضغي التبغ و تجَّار الخدَرْ..

    ما الذي يفعله فينا القمرْ؟

    فنضيع الكبرياء..

    و نعيش لنستجدي السماءْ..

    ما الذي عند السماءْ؟

    لكسالى..ضعفاءْ..

    يستحيلون إلى موتى إذا عاش القمرْ..

    و يهزّون قبور الأولياءْ..

    علَّها ترزقهم رزّاً.. و أطفالاً..قبورُ الأولياءْ

    و يمدّون السجاجيدَ الأنيقات الطُرَرْ..

    يتسلون بأفيونٍ نسميه قَدَرْ..

    و قضاءْ..

    في بلادي.. في بلاد البسطاءْ..

    ***

    أي ضعفً و انحلالْ..

    يتولاّنا إذا الضوء تدفقْ

    فالسجاجيدُ.. و آلاف السلالْ..

    و قداحُ الشاي .. و الأطفالُ..تحتلُّ التلالْ

    في بلادي

    حيث يبكي الساذجونْ

    و يعيشونَ على الضوء الذي لا يبصرونْ..

    في بلادي

    حيث يحيا الناسُ من دونِ عيونْ..

    حيث يبكي الساذجونْ..

    و يصلونَ..

    و يزنونَ..

    و يحيونَ اتكالْ..

    منذ أن كانوا يعيشونَ اتكالْ..

    و ينادون الهلال:

    " يا هلالْ..

    أيُّها النبع الذي يُمطر ماسْ..

    و حشيشياً..و نعاسْ..

    أيها الرب الرخاميُّ المعلقْ

    أيها الشيءُ الذي ليس يصدَّق"..

    دمتَ للشرق..لنا

    عنقود ماسْ

    للملايين التي عطَّلت فيها الحواسْ

    ***

    في ليالي الشرق لمَّا..

    يبلغُ البدرُ تمامُهْ..

    يتعرَّى الشرقُ من كلَِ كرامَهْ

    و نضالِ..

    فالملايينُ التي تركض من غير نعالِ..

    و التي تؤمن في أربع زوجاتٍ..

    و في يوم القيامَهْ..

    الملايين التي لا تلتقي بالخبزِ..

    إلا في الخيالِ..

    و التي تسكن في الليل بيوتاً من سُعالِ..

    أبداً.. ما عرفت شكلَ الدواءْ..

    تتردَّى جُثثاً تحت الضياءْ..

    في بلادي.. حيث يبكي الأغبياءْ..

    و يموتون بكاءْ..

    كلَّما حرَّكهمْ عُودٌ ذليلٌ..و "ليالي"

    ذلك الموتُ الذي ندعوهُ في الشرقِ..

    "ليالي"..و غناءْ

    في بلادي..

    في بلاد البسطاءْ..

    حيث نجترُّ التواشيح الطويلةْ..

    ذلكَ السثلُّ الذي يفتكُ بالشرقِ..

    التواشيح الطويلة..

    شرقنا المجترُّ..تاريخاً

    و أحلاماً كسولةْ..

    و خرافاتٍ خوالي..

    شرقُنا, الباحثُ عن كلِّ بطولةْ..

    في أبي زيد الهلالي..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de