ننساك يا البشير؟! " ننساااااك؟ هو إنت.. إنت بتتنسي؟!"

شرح مفصل و معلومات للتقديم للوتري 2020
فتحي الضو في أستراليا
التحالف الديمقراطي بمنطقة ديلمارفا يدعوكم لحضور احتفاله بالذكري 54 لثورة اكتوبر
Etihad Airways APAC
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 16-10-2018, 03:15 AM الصفحة الرئيسية

مدخل أرشيف للعام 2016-2017م
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
01-12-2016, 11:41 PM

معاوية عبيد الصائم
<aمعاوية عبيد الصائم
تاريخ التسجيل: 09-06-2010
مجموع المشاركات: 22512

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


ننساك يا البشير؟! " ننساااااك؟ هو إنت.. إنت بتتنسي؟!"

    10:41 PM December, 02 2016

    سودانيز اون لاين
    معاوية عبيد الصائم-
    مكتبتى
    رابط مختصر


    • قال الرئيس عمر حسن البشير في لقاء مع تلفزيون أبوظبي:- " أحب أن يتذكرني الشعب السوداني باني سعيت لخدمة الشعب واجتهدت ما بوسعي من اجتهاد فى أن أقدم خدمة ( لأهلي) و وطني.."
    • حقيقة، و بالتأكيد، سوف يتذكر الشعب السوداني أنك بذلت قصارى جهدك يا البشير في ( خدمة) أسرتك و رفعة مستواها فوق الجميع.. و اجتهدت في ترفيع منتسبي المؤتمر الوطني إلى الشواهق و فتحت لهم خزانات البنوك يلغفون ما يشاؤون دون رقيب، و مكَّنت غير الأكفاء و غير المؤهلين من أنصارك ( تمكيناً) و سلطت الجنجويد على الرقاب تسليطاً.. و كانت نتائج اجتهاداتك فشلاً ذريعاً و فساداً مدمراً لقدرات السودان في كل مجال، فساد تشهد على سوءاته و فساده أضابير الدواوين الحكومية و تقارير المراجع العام..
    • ننساك يا البشير؟! " ننساااااك؟ هو إنت.. إنت بتتنسي؟!" إطمئن، لن ننساك.. حنتذكرك.. كل لحظة تمر علينا..
    • إن تصريح الرئيس أعلاه البشير أشبه ب ( أذكرونا مثل ذكرانا لكم، رُب ذكرى قربت من نزحا!".. م كان ليقوله لولا أن السياق الذي قاله فيه يدور و صورة العصيان المدني لا تفارق مخيلته...
    • العصيان المدني أفقد البشير الثقة في استمرار حكمه كما أفقد سدنة نظامه الثقة في أنفسهم.. ثقة كانوا اكتسبوها بعد توطيد أركان النظام في كل مفاصل الفعل في السودان عقب انقلابهم المشئوم.. لكن العصيان المدني أعاد إلى الشعب السوداني الثقة في قدرته على الفعل و انتشال البلاد من براثن اللصوص و المرتشين و القتلة.. و رغم كل هذا، فإن الأجواء هادئة المظهر في عموم البلاد..
    • نعم، عاد الشارع العام إلى طبيعته حالياً و المواصلات إلى زحمة الركاب عليها.. و الأعمال إلى روتين إيقاعاتها.. و المرتشين في مواقع الخدمات العامة إلى ممارسة تعطيل طالبي الخدمات عن الحصول على الخدمات المطلوبة إلا بعد دفع ( حق الموظفين) بلا حق..!
    • كل شيئ عاد كما كان قبل يوم الأحد 27/11/ 2016.. كل شيئ عاد كما كان سوى دخول الخوف إلى عرين النظام.. بعد أن فر خوف النفوس الحائرة من سطوة النظام.. و غاب ترددها، و فر اليأس من قلوب الشباب .. و ازدهر الأمل في عيونهم و استوطن جمال الحياة في القلوب المؤمنة بقدرة إنسان السودان على رسم مصيره بنفسه، بعون الله سبحانه و تعالى!
    • هل يكفينا العصيان المدني الذي أدى دوره باقتدار في زعزعة ثقة النظام بنفسه.. و ترك الأمل يضيئ دربنا؟
    • يتمنى سدنة نظام ( الانقاذ) أن يستمر ايقاع الحياة في السودان على ما هو عليه الآن.. بعد الكابوس الذي أقض مضجعهم طوال ثلاثة أيام عبوسة.. يتمنون.. و بعضهم يعتقد أن العصيان المدني كان زوبعة و عدت..
    • إنهم يرون الهدوء و لا يرون العاصفة التي يمتطيها نظامهم.. و نحن نراها عاتية تزعزع النظام.. و لن يقوى على الثبات طويلاً فوق ظهرها..
    • و قريباً لن تكون هناك مجالات يسرح فيها الجنجويد و يبرطعون.. و لن تكون هناك مقاعد في دواوين الدولة لموظفي ( التمكين) الذين مكنوا أنفسهم و أهليهم.. و عاونوا النظام على الاستمرار في نهب الحقوق و وأد العدالة! ملاعين..! نعم، سدنة المؤتمر الوطني ملاعين أينما ثقفوا.. ملاعين يفكرون في ظلم الناس حتى و هم في وضع القيام و الركوع و السجود! ملاعين.. و البشير ألعنهم.. و سوف نظل نتذكره ي غيابه و في حضوره و أمام العدالة غير العاجزة نذكِّره بكل شيئ.. كل شيئ!
    • إيقاع الحياة مختلف في حوارات الواتساب و الفيس بوك.. و جيل التكنولوجيا يتبادلون التهاني بالنجاح و يحللون الأحداث بال (هاشتاق) دون توقف.. و الفاعلون المؤثرون من الأحزاب لا بد و أنهم في الصورة.. صورة البرلمان و اعلان استقلال السودان في التاسع عشر من ديسمبر عام 1954 .. و هو التاريخ الذي يدور في أذهان الشباب الآن..
    • لقد أعددنا أنفسنا لمثل ذاك اليوم في ( 19/12/2016) لإزالة النظام، بإذن الله
    عثمان محمد حسن

                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de