مع القيادي بالحركة الشعبية د. محمد يوسف أحمد المصطفى حول التطورات الدراماتيكية في قطاع الشمال

حفل دعم الجالية السودانية بمنطقة واشنطن الكبري بالفنان عمر احساس
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 22-09-2018, 04:20 AM الصفحة الرئيسية

مدخل أرشيف للعام 2016-2017م
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
22-03-2017, 08:31 AM

زهير عثمان حمد
<aزهير عثمان حمد
تاريخ التسجيل: 07-08-2006
مجموع المشاركات: 19254

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


مع القيادي بالحركة الشعبية د. محمد يوسف أحمد المصطفى حول التطورات الدراماتيكية في قطاع الشمال

    07:31 AM March, 22 2017

    سودانيز اون لاين
    زهير عثمان حمد-السودان الخرطوم
    مكتبتى
    رابط مختصر

    حوار الزميل شبارقة
    - انقسام الحركة ليس من مصلحة الوطني وسيطيل أمد الحرب
    - استقالة الحلو كانت قمة لتراكم أخطاء وتعبير عن غياب المؤسسية
    - من رابع المستحيلات أن يضحي عقار بالنوبة من أجل عرمان
    - جبال النوبة تمثل للحركة الشعبية ما كان يمثله الجنوب في السابق
    - من المستبعد جداً حدوث انقسام
    - كل من يريد عمل انقسام لابد أن تكون لديه معلومات أو أوهام بأن الأغلبية ستكون معه
    - لو ساءت الأمور جداً يمكن لياسر أن يبتعد ويصبح عضوا عاديا ي الحركة
    - هنالك مبادرات لاحتواء الصراع.. سلفا مشغول بنفسه وأفضل لمصر أن تبقى بعيدة
    - لا يمكن أن ينحاز جقود لعقار وعرمان على حساب الحلو وليس من مصلحته
    - أصل المشكلة يرجع لوجود هدفين متناقضين للحركة يعملان في نفس الوقت.

    حاوره: فتح الرحمن شبارقة
    أمام التطورات المتصاعدة داخل الحركة الشعبية، والتحليلات التي حفلت بها صحف الخرطوم وكان بعضها يعبر عن أمنيات، بينما لم يخلُ البعض الآخر من (شماتة سياسية) أحياناً، كان لابد من استجلاء تلك التطورات عن قرب إن لم يكن من الداخل. ولذلك جلست (الرأي العام) أمس إلى الدكتور محمد يوسف أحمد المصطفى في مكتبه بجامعة الخرطوم، فهو عضو مجلس التحرير القومي للحركة ومن قادتها الذين لا يمكن المزايدة على مواقفه الصلبة، أو التشكيك في منطلقات قراءته لمآلات الأوضاع المرشحة للانفجار داخل الحركة، بجانب أنه يتكىء - بحكم تواصله المباشر مع قادة الحركة شمال- على معلومات وافرة حول جذور وتطورات ذلك الصراع الذي كان مكتوماً قبل استقالة الحلو وتوصية المجلس العسكري لجبال النوبة بإقصاء عرمان، فإلى افاداته بدون تجمّل:

    * ما الذي يحدث بالضبط داخل الحركة الشعبية شمال؟
    - في تقديري إن ما حدث داخل الحركة الشعبية في الأيام الماضية كان نتيجة طبيعية. فاستقالة عبد العزيز هي تعبير عن أزمة غياب المؤسسية، واحتجاح على هذا الغياب. فلم تكن هنالك مؤسسية في الحركة الشعبية وكلنا نعرف أن آخر مؤتمر حصل في الحركة الشعبية عندما كانت موحدة، لكن منذ أن حدث الانفصال و(فرز العيشة) وتكونت الحركة الشعبية شمال لم يحدث مؤتمر، وحتى الهياكل المؤسسية الموجودة داخل الحركة لم يحصل اجتماع بشأنها. وأنا عبرت عن ضيقي وأشرت الى خطورة هذا النهج في كثير من اللقاءات الصحفية، وهذا كان لابد أن يوصل الى نتيجة كهذه بأن يكتشف شخص مثل عبد العزيز الحلو أنه حتى المفاوضات تتم وهو بعيد عنها، وحتى الأفكار والتوجيهات والمقترحات التي يقولها يتم تجاهلها لأنه لا توجد مؤسسة. وتراكم هذه الأشياء وصل به الى أن يحتج ويقول إن هذه الطريقة تمضي بالحركة الشعبية إلى (حتة ما معروفة). وواضح من استقالة الرفيق عبد العزيز الحلو إنها كانت قمة لتراكم أخطاء من أطراف مختلفة، فهو شخص قديم داخل الحركة وعمل في مختلف المهام والجبهات ومن الصعب التعامل مع كلامه بعدم جدية وبالعمق الذي يريده.
    *على خلفية هذه التطورات كيف تنظر لمستقبل الحركة الشعبية بعد استقالة الحلو؟
    - الحركة الشعبية طبعاً كتنظيم وكجيش.. و(عضم الضهر) والأساس في الجيش هم أبناء جبال النوبة، وقطاع الشمال من الولايات الشمالية الأخرى ليس لديهم جيش فهي غير موجودة في معادلة الجيش الشعبي، والجزء الأصغر من ناحية التجربة والقدرات القتالية من الجيش الشعبي هو الموجود في النيل الأزرق، وبالنسبة لكوادر الحركة الشعبية السياسية موجودين في كل السودان الشمالي لكن منظمين في وحدات وهياكل في منطقة جبال النوبة، ونسبياً بصورة أقل في النيل الأزرق. لكن لا وجود لها أصلاً في الولايات الشمالية الأخرى، فمنذ أن تم حل الهياكل قبل خمس سنوات لم يعاد تشكيلها وتنظيمها، وبالتالي هي غير موجودة، والحركة الشعبية المنظمة التي لديها هياكل واجتماعات ومسميات موجودة في جبال النوبة، وبالتالي تمثل جبال النوبة الآن للحركة الشعبية ما كان يمثله الجنوب في السابق باعتبار أن فيها الوجود الفعلي للحركة بينما وجودها نظرياً في المناطق الأخرى..
    *نعود الى السؤال عن المستقبل.. هل يمكن أن تكون الحركة مقبلة على انقسام مثلاً؟
    - هذا مستبعد جداً، لأنه كما قلت لك إن الأساس والقاعدة الكبيرة للحركة الشعبية موجودة في جبال النوبة..
    * لكن هذا سبب يحمل للاعتقاد بأن الحركة ربما تكون مقبلة على انقسام لأن الحلو الذي يعبر عن أبناء النوبة في الحركة لديه رأي في الكيفية التي تدار بها الأمور في الحركة وفي قادتها والممسكين بملف التفاوض ؟
    - لو كانت هناك مجموعة ثانية تريد عمل انقسام، فإنها ستكون بمكون ضعيف جداً ليس لديه أثر على الحركة الشعبية، وكل من يريد عمل انقسام لابد أن تكون لديه معلومات أو أوهام بأن الأغلبية ستكون معه، لكن عندما يكون الشخص مطمئن إلى أن الأغلبية ليست معه وأنه لن يجد كثيرا من الناس، فيمكن أن يبتعد لكن سيكون من العبث أن يُقدِم على انقسام.
    *على خلفية ذلك، إلى أين يمكن أن تتجه الأمور بعد رفض عقار لإعفاء عرمان وإبعاده من ملف التفاوض حسبما قرر مجلس التحرير بجبال النوبة؟
    - لنكون واضحين، مجلس التحرير لجبال النوبة هو لا شأن له بإعفاء ياسر عرمان من ناحية دستورية بحكم دستور الحركة الشعبية، فهو يمكن أن يوصي للمؤتمر القادم أو لمجلس القيادة الذي يرأسه مالك عقار ويمكن أن يناقش هذه المسألة لأنه هو الذي عيّن ياسر أمينا عاما ورئيسا لوفد التفاوض، لكنه لا يتخذ قرارات انابة عنه. لكن أهمية قرارات مجلس تحرير جبال النوبة تأتي من أنهم هم الذين لديهم الثقل، ويبدو أنهم موحدون لأن كل شيء هناك يتم بالاجماع حتى رفض استقالة الحلو.
    *هل يمكن أن يضحي عقار بعرمان حتى لا يخسر مكوّن وثقل جبال النوبة في الحركة بقيادة الحلو؟
    - إذا اتفقت (أسوأ الحاجات مع أسوأ الاحتمالات) فلن يكون أمام عقار بديل غير التضحية بعرمان، لأنه لا يمكن أن يضحي بجبال النوبة، فهذا من رابع المستحيلات، وسيكون خبل سياسي لو ضحى بجبال النوبة. لكن المتوقع والمطلوب من عقار هو أن يعمل على معالجة لا يخسر فيها الجانبين..
    *معالجة مثل ماذا؟
    - يحتفظ بياسر حتى انعقاد المؤتمر، ثم المؤتمر بعد ذلك هو الذي يقرر..
    *ولكن الحلو لن يقبل بذلك على الأرجح؟
    - عبد العزيز الحلو الآن خرج وقال إنه لن يتعاون مع (عرمان وعقار) ولا يثق فيهما - رغم أنه حمل على ياسر- وطالب باختيار شخص آخر بديل له يمكن أن يتعاون معهما.. والمجلس تحدث عن مؤتمر في فترة (60) يوماً وهذا المؤتمر سيعقد وهو الذي يقرر ويمكن أن يختار أمين عام غير ياسر وتصبح مافي مشكلة.
    *إذا كان الحلو يستند على أبناء النوبة المقاتلين، فماهي الأدوات بين يدي ياسر عرمان حتى لا يخسر معركته في الحركة؟
    - ياسر يستند الى تاريخه الشخصي وتضحياته ومساهماته في الحركة الشعبية منذ ثمانينيات القرن الماضي، ويستند كذلك على علاقاته الدبلوماسية مع الجنوب والأثيوبيين والكينيين والدول الغربية، وهناك كثير من الأشياء استثمر فيها وأصبحت أصول هو يستفيد منها وكذلك الحركة الشعبية كانت تستفيد منها. والمطلوب الآن هو عدم تضييع هذه الأصول واعادة استخدامها بطريقة لا تسبب المشاكل التي تفجرت الآن في جبال النوبة.
    *في ظل هذه التطورات الكبيرة كيف تنظر الى مستقبل ياسر الشخصي.. وهل يمكن أن يترك الحركة، أو يتم تخفيض وضعه القيادي، أو يعود للحزب الشيوعي كما يقول خصومه؟
    - أستبعد أن يخرج من الحركة أو يرجع الحزب الشيوعي. ولو ساءت الأمور جداً يمكن أن يبتعد ويصبح عضو عادي لكنه لن يرجع.
    * عقب رحيل قرنق سبق أن ابتعد ياسر عرمان وسافر لأمريكا، فهل يمكن أن يفعل ذات الشيء مرة أخرى برأيك؟
    - بعد وفاته، عمل لفترة وكان رئيس للقطاع، ثم (حرد) بعد ذلك وسافر وقال إنه يريد أن يقرأ، ولكن تمت معالجة الأوضاع وعاد مرة أخرى، والآن يمكن أن يكرر ذات الحكاية.
    *ماهو أثر التطورات داخل الحركة الشعبية على التسوية السياسية الشاملة في البلد؟
    - ستعقد التسوية..
    * لماذا؟
    - لأن الملف أُدِير من طرف الفريق المفاوض بطريقة عبأت مكوّن الحركة الشعبية في جبال النوبة بصورة فهموا معها إن التسوية ستتم (على حسابهم)، وهناك كثيرون جداً يشاركونهم هذا الرأي بأن الحركة تمضي في مشروع الهبوط الناعم، والحلو عبّر عن خوف من التوصل لتسوية من غير أن تتم الاستجابة للمطالب النوعية لجبال النوبة. والفهم الآن الموجود لدى كثير من قيادات الحركة الشعبية خصوصاً من أبناء جنوب كردفان أنه ستتم تسوية سياسية يكون من نتائجها حل الجيش الشعبي من دون التأكيد على حل قضايا المنطقة المحددة والنوعية.
    *من المفارقات أن الحلو أشار الى عدم رضاه عن اتفاق (نافع - عقار) وهذا الموقف لم يعبّر عنه من قبل؟
    - نعم، هو قال بوضوح أنه كان متحفظاً عليه.
    *هل ترى أن ابتعاد ياسر عن ملف التفاوض لن يكون في مصلحة العملية السلمية؟
    - ياسر يعرف التحالفات، ويعرف الشيء الممكن وغير الممكن وهو ليس لديه مانع من انجاز تسوية أنداد متكافئة ومتفاوض عليها، والذين يتفاوضون معه يعرفون عنه هذا الشيء لكن من مصلحتهم أن يقولوا هو المتعنت ويتم تنميطه بأنه هو الذي يعرقل عملية السلام لأنهم لا يريدون تسوية بدليل رفض اتفاق نافع عقار، وابتعاد ياسر في الظروف الحالية ليس من مصلحة العملية السلمية.
    *برأيك هل يمكن أن يأتي ياسر أو عقار في حال حدوث تطورات محددة في هذا الصراع للتوقيع - بالقطاعي- على تسوية بعيداً من مكون جبال النوبة؟
    - هذا لن يحل المشكلة..
    *لكن عقار رجل براغماتي ويمكن أن يفعلها؟
    - براغماتية عقار مرتبطة بثقله الذي يجده من الجيش الشعبي، وأغلبيته من النوبة، ولو حاول عمل ذلك فإنه سيعطي جزءا صغيرا جداً من الكيكة وبدون أي ضمانة لاستمراره، لذلك فأنا أرى أن الاتقسام ليس من مصلحة السودان ولا حتى من مصلحة المؤتمر الوطني لأن ذلك سيطيل أمد الحرب ويعقد عملية الصراع ويضيف لها عوامل جديدة، والذين يأتون بمكونات صغيرة لن يكونوا إضافة ويمكن أن تفجر صراعات بين هذه المجموعات داخل السودان، فلمصلحة من يتم ذلك؟.
    * ألا توجد وساطات واضحة حتى الآن لاحتواء الصراع داخل الحركة؟
    - هنالك مبادرات ومحاولات من جهات كثيرة، لكن ليس من الحكمة الإعلان عنها الآن..
    * هل هي مبادرات خارجية أم داخلية؟
    - من كل الجهات، وهنالك مساعِ لجمع كل المبادارت في مبادرة واحدة، وهنالك دول محددة وكيانات إقليمية لديها رغبة في التدخل في هذه المسألة لاحتواء وتنظيم هذا الصراع حتى لا يصل لنقطة تخسر فيها الحركة الشعبية ويخسر فيها السودان.
    *هل يمكن لمصر أن تلعب دورا في التوسط باعتبار أن لديها علاقة بالقيادات واحتضنتهم بأراضيها في السابق؟
    - مصر طبعاً ممكن تلعب دورا كبيرا إن أرادت، لكن يا شبارقة لكي تتدخل في أي قضية لابد أن يكون لك الحد الأدنى من المعرفة التفصيلية بطبيعة الصراعات والمصالح. ومصر كانت تستقبل قيادات المعارضة من وجهة نظر أمنية، وهذه طبعاً وجهة نظر قاصرة دائماً ولا تتعمق في دراسة المشاكل وتفهمها حتى يكون لتدخلهم معنى وأثرا. وأعتقد أن مصر دولة شقيقة ولديها علاقات قديمة ومصالح في السودان ولكنها تفتقد للأدوات الضرورية للتوسط، ومن الأفضل أن يكونوا بعيدين.
    *هل يمكن أن يقف جقود في صف عقار وعرمان الذي تربطه بهما علاقة خاصة في مقابل الحلو؟
    - مستحيل.
    *لماذا؟
    - لأن العلاقة قوية وطويلة بين جقود وعبد العزيز الحلو ولا تسمح لأي سبب من الأسباب بأن يفارقه، ومن مصلحة جقود أن يلتزم مجموعته من الجيش الشعبي والحركة الشعبية هناك ولن يجامل لأي سبب من الأسباب.
    * أين سلفا كير من هذا الصراع ؟
    - سلفا كير مشغول بنفسه، لكن جذور هذه المشكلة من ناحية فكرية هي الأهداف التوأم للحركة الشعبية، وهما هدفان مجازان ولكنهما متناقضان ويعملان في نفس الوقت... الهدف الأول للحركة هو اقامة سودان جديد تعددي فيه حرية وعلمانية وفصل للدين عن الدولة والخ، وهذا هدف في كل السودان ولديهم مبرراتهم مثلما وضح في المنفستو الأول في 1983، والهدف الذي يناقضه جاء متأخرا ولكنه أصبح بموجب مقررات أجهزة الحركة وبعد صراعات طويلة فيها هو حق تقرير المصير، وقالوا لو فشلنا في عمل السودان الجديد فلكل جهة الحق في تقرير مصيرها..
    *يبدو أنك تتحدث عن أهداف الحركة الأم، لكن أنا أسألك عن الحركة الشعبية شمال لأن تقرير المصير سيكون من الخطورة بمكان إذا تم اعتماده كوصفة جاهزة لكل جهة توجد بها مشاكل؟
    - نفس فكرة الحركة الأم انتقلت للحركة شمال، وهذا واضح في المنفستو الخاص بها وهو يتحدث عن العمل على السودان الجديد وحق تقرير المصير. وهو التزام بمقرارت الحركة في المنفستو والدستور الخاص بها، وهذا هو التناقض.
    *ولكن التفاوض يستند على برتكول المنطقتين الذي أقرّ المشورة الشعبية وليس تقرير المصير؟
    - المشورة الشعبية آلية من آليات تقرير المصير إذا استعصى السودان الجديد. ويجب أن لا يتوهم الناس ولابد من الذهاب في طريق السودان الجديد حتى لا تكون هناك حاجة لتقرير المصير، وقناعتنا أن تقرير المصير لكل شعوب السودان ليس الحل، وإنما الحل في السودان الجديد.
    *السودان الجديد الذي تتحدثون عنه وضح بالتجربة العملية أنه غير قابل للتطبيق حتى الذين كانوا يطالبون به نسوه الآن في جنوب السودان؟
    - هو قابل للتطبيق، بل هو الفكرة الوحيدة الممكنة. لكن الحقيقة في الجنوب لم يحاولوا أصلاً أن يطبقوه، فالذين عملوا انفصال الجنوب هم المكوّن الانفصالي في داخل الحركة الشعبية وهم كانوا مع تقرير المصير ورافضين مبدئياً لفكرة السودان الجديد ولا علاقة لهم به تاريخياً.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de