منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 16-12-2017, 01:19 PM الصفحة الرئيسية

مدخل أرشيف للعام 2016-2017م
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

معا ضد عقوبة الردة في السودان {المادة 126 }

11-10-2017, 01:59 PM

Sabri Elshareef

تاريخ التسجيل: 30-12-2004
مجموع المشاركات: 21080

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


معا ضد عقوبة الردة في السودان {المادة 126 }

    01:59 PM October, 11 2017

    سودانيز اون لاين
    Sabri Elshareef-USA
    مكتبتى
    رابط مختصر

    المادة 126 من القانون الجنائي السوداني لعام 1991 تشكّل انتهاكا صريحا للإعلان العالمي لحقوق الإنسان والذي تعلن المادة 18 فيه: "لكل شخص الحق في حرية الفكر والوجدان والدين، ويشمل هذا الحق حريته في تغيير دينه أو معتقده، وحريته في إظهار دينه أو معتقده بالتعبد وإقامة الشعائر والممارسة والتعليم، بمفرده أو مع جماعة، وأمام الملأ أو على حدة".
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-10-2017, 02:20 PM

Sabri Elshareef

تاريخ التسجيل: 30-12-2004
مجموع المشاركات: 21080

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: معا ضد عقوبة الردة في السودان {المادة 126 } (Re: Sabri Elshareef)

    Quote: تنص المادة (126) من القانون الجنائي السوداني : ( (1) يعد مرتكباً جريمة الردة كل مسلم يروج للخروج من ملة الاسلام او يجاهر بالخروج عنها بقول صريح او بفعل قاطع الدلالة. (2) يسستاب من يرتكب جريمة الردة ويمهل مدة تقررها المحكمة فاذا اصر على ردته ولم يكن حديث عهد بالاسلام ، يعاقب بالإعدام .(3) تسقط عقوبة الردة متى عدل المرتد قبل التنفيذ).
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-10-2017, 02:24 PM

Sabri Elshareef

تاريخ التسجيل: 30-12-2004
مجموع المشاركات: 21080

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: معا ضد عقوبة الردة في السودان {المادة 126 } (Re: Sabri Elshareef)

    السودان اليوم:
    كان لافتاً، أن توجه السلطات تهمة الردة ضد سلفي تكفيري، تخصصت دعوته في تكفير من هم داخل تياره وخارجه، ثم تخصص مؤخراً في تكفير الموتى.. فكيف يُكفَّر من تخصص في تكفير الآخرين، يبدو أن الأمر فعلاً ليس دقيقاً وأن هناك هجمة مرتدة.

    ليس مزمل فقيري وحده، من واجه تهمة الردة، لكن، حالة فقيري التي أحدثت انقساماً في التعاطف معه انطلاقاً من الموقف ضد المادة (126) أعادت الجدل حول استخدام سلاح هذه المادة ضد الخصوم.
    قصة فقيري قديمة، كان قد ألقى محاضرة أمام طلاب جامعيين، حاول تقريب الفهم في مسألة محددة باستخدام لغة الشارع المتعارف عليها عند الشباب، لكنه وقع في خطأ وضعه في وضع المسيئ للرسول، ثم عاد فقيري ونشر فيديو اعتذر فيه عن استخدام تلك العبارة، وانتهت القصة.
    قبل يومين اشتعلت مواقع التواصل بعد نشر الصحف ومنها (التيار) خبراً عن توجيه تهمة الردة للرجل، ليتضح أنها ذات القصة القديمة، إذ قام (محتسبون) بتدوين بلاغ ضده على خلفية ذات القصة، والعبارة موضع الشكوى لا يُمكن أن تندرج تحت المادة (126) بأي حال.
    القضية الأهم، هي سهولة استخدام مثل هذه المواد لتصفية الحسابات ضد الخصوم، وفي حالة فقيري واضحة، لأن الحيثيات التي بني عليها البلاغ، أضعف ما تكون، ولا ترتقي حتى إلى مرتبة (الازدراء) بالكاد يُمكن أن تكون (عبارة غير لائقة).
    صحيح أن فقيري تكفيري وخطابه مثير للكراهية وهو من مدرسة تستحق الوقوف عندها بعين الاعتبار.. صحيح أن هناك كُثراً فرحوا لما حدث، لكن إذا ما استمر هذا الحال، سوف تصبح بلاغات (الردة) مثل بلاغات (إشانة السمعة) لأن التكفير أصبح سلاحاً.
    أعتقد أن هناك خطأً في إجراءات فتح البلاغات لدى النيابة، ولدي تجربة في ذلك، قبل شهور معدودة، استدعتني نيابة الصحافة والمطبوعات كي أمثل في بلاغ دونه ضدي (محتسب) على خلفية مقال سابق، ذهبت النيابة، تفاجأت أن البلاغ مفتوح تحت المادة (125) من القانون الجنائي والتي تأتي تحت عنوان صادم (إهانة العقائد الدينية) والتي تقول نصاً “من يسب علناً أو يهين، بأية طريقة أياً من الأديان أو شعائرها أو معتقداتها أو مقدساتها أو يعمل على إثارة شعور الاحتقار والزراية بمعتنقيها ..إلخ”.
    مباشرة طرحت سؤالاً لوكيل النيابة، على أي أساس تم فتح البلاغ تحت هذه المادة، أين العبارة في مقالي التي كيّفت عليها هذه المادة، لكنه عجز عن الإجابة، وسارع إلى فتح كتيب ليريني نص المادة، قلت له، أعرف نصها تماماً، فقط أريد أن أعرف كيف تم تكييف المقال على المادة (125) فلم أجد عنده إجابة.

    +
    من الأهمية، أن نعي جيداً خطورة استخدام مثل هذه الأسلحة، لأنها لن تقف عند فقيري.

    شمايل النور
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

13-10-2017, 08:48 PM

اسماعيل عبد الله محمد
<aاسماعيل عبد الله محمد
تاريخ التسجيل: 26-08-2007
مجموع المشاركات: 2352

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: معا ضد عقوبة الردة في السودان {المادة 126 } (Re: Sabri Elshareef)

    الاخ صبري الشريف تحياتي
    حرية الاعتقاد مسنودة بآيات قرآنية صريحة وواضحة :
    إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا ثُمَّ كَفَرُوا ثُمَّ آمَنُوا ثُمَّ كَفَرُوا ثُمَّ ازْدَادُوا كُفْرًا لَّمْ يَكُنِ اللَّهُ لِيَغْفِرَ لَهُمْ وَلَا لِيَهْدِيَهُمْ سَبِيلًا (137)
    هنا لم يرد ذكر لقتل مرتد ولا لسحل من كفر , بل هنا حصر الله سبحانه العقوبة في حرمان المرتد من المغفرة و عدم الهداية ,,,
    وايضاً قوله سبحانه:لَا إِكْرَاهَ فِي الدِّينِ ۖ قَد تَّبَيَّنَ الرُّشْدُ مِنَ الْغَيِّ ۚ فَمَن يَكْفُرْ بِالطَّاغُوتِ وَيُؤْمِن بِاللَّهِ فَقَدِ اسْتَمْسَكَ بِالْعُرْوَةِ الْوُثْقَىٰ لَا انفِصَامَ لَهَا ۗ وَاللَّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ (256)

    (عدل بواسطة اسماعيل عبد الله محمد on 14-10-2017, 07:31 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-10-2017, 04:44 PM

محمد الحسن حمدنالله
<aمحمد الحسن حمدنالله
تاريخ التسجيل: 14-01-2016
مجموع المشاركات: 532

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: معا ضد عقوبة الردة في السودان {المادة 126 } (Re: Sabri Elshareef)

    العزيز Sabri Elshareef التحية والإحترام المادة ١٢٦ من القانون الجنائي ليست مخالفة للميثاق العالمي لحقوق الإنسان فحسب بل هي مخالفة للمادة ٣٨ من دستور السودان للعام ٢٠٠٥ الساري الآن وهي بالتالي مادة غير دستورية ويمكن لقاضي الموضوع شطب أي إتهام بناءً علي هذه المادة إستناداً إلي قانون تفسير القوانين والنصوص العامة لسنة ١٩٧٤ الذي أتاح للقاضي التدخل وإزالة التعارض بين القانون والدستور لمصلحة الدستور هذا من ناحية قانونية أما من ناحية دينية فحديث الردِّة حديث آحاد يقف في مواجهة عشرات الآيات المحكمة الدالة علي حرية العبادة وعلي مدار التاريخ الإسلامي فإن حد الردِّة تم إستخدامه من قِبل الحكام لتصفية خصومهم السياسيين
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de