منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 08-22-2017, 03:48 AM الصفحة الرئيسية

المنبر العام
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

شمائل النور

02-19-2017, 02:18 PM

طلعت الطيب
<aطلعت الطيب
تاريخ التسجيل: 12-22-2005
مجموع المشاركات: 5122

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


شمائل النور

    02:18 PM February, 19 2017 سودانيز اون لاين
    طلعت الطيب-Guelph, Ontario
    مكتبتى
    رابط مختصر

    تحذير
    هذا الخيط لا يتناول القضيه فى اطار الفعل ورد الفعل بين الاسلامويين والعلمانيين
    ولا يغفل ضرورة الاشاده بنساء بلادى ممن اقتحمن العمل الصحفى فى ظرف استثنائى تتعرض فيه المهنه الرفيعه لاشد انواع البلاء
    ولكنه لا يجنح للدفاع عن الاستاذه شمائل النور وتوقيع شيك على بياض تاييدا لكل ما كتبته
    واخيرا احاول هنا التوضيح بأن الصحفيه تتعرض لحمله ظالمه وغير صادقه .
    حمله يدعى اصحابها الغيره على الدين والقيم ولكنها لا تخلو من تجنى وسوء غرض وابتزاز ايديولوجى
    فى البدايه اتساءل هل اخطأت الاستاذه شمائل؟
    وكيف اخطأت؟

    (عدل بواسطة طلعت الطيب on 02-19-2017, 02:23 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-19-2017, 02:30 PM

طلعت الطيب
<aطلعت الطيب
تاريخ التسجيل: 12-22-2005
مجموع المشاركات: 5122

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: شمائل النور (Re: طلعت الطيب)

    الدعوه الى تسهيل استخدام الواقى الذكرى ونشره فى المجتمع فى تقديرى يعد اضعف حلقات المقال
    على الرغم من انه مقال جيد بكل المقاييس فكرته تقوم على نقد التطرف فى القيم لمجموعه سياسيه ظلت تنفرد بحكم البلاد قرابه الثلاثه عقود ومع ذلك
    اورثت البلاد اوضاعا كارثيه فى كل المجالات وهذا امر لا يحتاج الى توضيح فهو واقع يومى يعيشه الجميع
    قلق على مستقبل الابناء وخوف اصبح ملازما للجميع تقريبا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-19-2017, 02:44 PM

طلعت الطيب
<aطلعت الطيب
تاريخ التسجيل: 12-22-2005
مجموع المشاركات: 5122

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: شمائل النور (Re: طلعت الطيب)

    بغض النظر عن فائده استخدام الواقى لمنع الحمل والحد من انتشار الامراض فان استخدامه لم يكن معركه سهله ابدا فى المجتمعات التى اجازت فيه وزارات الصحه استخدامه ويبدو ان الصحفيه اغفلت تلك الحقيقه..
    وقد ظلت اعداد كبيره من الناس والمؤسسات الدينيه فى الغرب تعارض تلك السياسات .
    اذكر وقبل سنوات قليله ثار الرأى العام الكندى على قرار حكومه محافظه كولمبيا البريطانيه بكندا على تطبيق قرار وضع ممرضات وممرضين فى داون تاون فانكوفر من اجل حقن مدمنى المخدرات وذلك منعا لاتشار الايدز والامراض بينهم بسبب استخدامهم لابر غير معقمه
    ورغم ان حكومه المحافظه دافعت عن قرارها بأن تلك الاماكن سوف تستخدم كنقاط للتوعيه حول ضروره الاقلاع عن المخدرات ومراكز للمساعده الا ان القرار مازال يواجه النقد والغضب لدى قطاعات عريضه من المواطنين.
    اذا كان هذا حال الغرب فما بلك بحالنا فى السودان
    ورغم توفر حسن النيه لدى شمائل الا ان ذلك لا يعفينا من نقدها والقول بأن اقتراحها تجاوز كبير وضعف فى قدرتها فى التعامل مع كلما يتعلق بقضيه الحساسيه الثقافيه والدينيه

    (عدل بواسطة طلعت الطيب on 02-19-2017, 02:48 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-19-2017, 03:21 PM

حمد إبراهيم محمد
<aحمد إبراهيم محمد
تاريخ التسجيل: 08-20-2009
مجموع المشاركات: 4610

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: شمائل النور (Re: طلعت الطيب)


    السلام عليكم

    عزيزي طلعت ...

    بداية لا ينكر الا مكابر ان الاسلام يتعرض لهجمة عنيفة من قبل الغرب الصليبي العلماني ومن من شايعهم من علمانيين وملحدين تغربوا وتدثروا بالثقافة الغربية .

    ثم في كل صحيفة ، هنالك اجتماع يكاد يكون يوميا لهيئة التحرير ، ورئيس التحرير يعطي الخطوط العريضة للمحريين/ت للكتابة

    في موضوعات مختارة بعناية او حتى اقتراح من جانب المحرر، حسب ما تنضح به الساحة السياسية والادبية والاجتماعية، ثم لا

    يمر مقال او خبر الا باجازته من قبل رئيس التحرير .

    لذلك اقول ان صحفياتنا يتعرضن لاستغلال من قبل الصحف، بوضعهن في مقدمة المدفع باعتقاد ان المرأة في مجتمعنا تعامل برفق.

    انا لا اعفي رئيس التحرير من ما كتبته الصحفية شمائل، وان تغلف في هيئة الاصلاح ونقد قيم اجتماعية لكنها ولغت في عقيدة المسلمين

    وتعرضت حتى لركن من اركان الاسلام باستخفاف غير مسئول، مستغلة في ذلك مساحة الحريات ما بعد مؤتمرات الحوار الوطني، فوقعت في

    اعمالها.

    والغرب الصليبي يكافئ الكثيرون من من يهاجمون مجتمعاتهم وعقائدهم بزعم التحرر، بان يوفر لهم تاشيرة للاقامة والعمل في البلدان الاوروبية او الامريكية.

    فبئسة ما فعلوا وتعسا ما حصدوا.


    واليكم هذا المقال لكاتبه الدكتور الركابي :


    هوس (الرذيلة) ..!!
    ******
    (فماذا بعد الحق إلا الضلال) ؟! ، وليس وراء الحق إلا الباطل ، كما أنه ليس بعد الهدى إلا الغي والضلال .. وماذا بعد (الفضيلة) إلا (الرذيلة) !!
    عجباً لصحيفة تدّعي عبر الكتابات المتكررة لرئيس تحريرها وعدد ممن يكتبون معه (محاربة الفساد) أنها تنشر الفساد في أقبح صوره !! وأسوأ أشكاله!!
    لقد نشر في صحيفة التيار مقال بعنوان : (هوس الفضيلة) !! لكاتبة تدعى شمائل النور !! جاء فيه : (انشغال عقول الدولة الدائم بقضايا الفضيلة أكثر من اهتمامها بقضايا الصحة والتعليم والمعاش، وانغماسها في
    تربية الأفراد بدلا من إنتاج العقول، ينتج مثل هذا الهوس الذي يتربع على رؤوس الجميع. هل العقول التي تحمل هما كبيرا بشأن تربية الأفراد، وتعليمهم الصلاة، والحجاب وتطويل اللحى- هل بإمكانها بناء دولة عصرية كانت أو حجرية؟).
    من كان يصدّق أننا سنعيش حتى نقرأ مثل هذا الكلام منشوراً في صحيفة تصدر في بلادنا وتخاطب أفراد مجتمعنا ؟! وبهذه الجرأة ؟! إذ تدّعي أن الانشغال بقضايا الفضيلة و(الانغماس) في تربية الأفراد والاعتناء بها أكثر
    من قضايا الصحة والمعاش والتعليم ينتج (هوساً )!! بل هذا الهوس يتربّع على رؤوس الجميع ؟!
    أقول : عن أي هوس كتبت ؟! وأين مظاهر الهوس المدّعى؟! ثم يعقب هذا الكلام إدعاء آخر بأن العقول التي تحمل هماً كبيراً بشأن تربية الأفراد وتعليم الصلاة والحجاب وتطويل اللحى .. لا يمكن أن تبني دولة عصرية أو حجرية !!!
    عجباً !! لا يمكننا أن نصنّف هذا الكلام إلا في مستنقعه الملائم : (هوس “الرذيلة”!!).
    إن هذه الكلمات (المنتنة) (الآثمة) لتطعن طعناً واضحاً في منهج القرآن الكريم في التربية والتنشئة ، وتعيب منهج الرسل والأنبياء عليهم الصلاة والسلام في بناء الأفراد والمجتمعات ، وتخطئ هدي النبي صلى الله عليه والسلام
    الذي ربّى أصحابه أفراداً ثم جماعة ، وبالتالي تحكم على نهج السلف الصالحين من الصحابة والتالبعين وتابعيهم بإحسان الذين ينطلقون في إصلاحهم للدولة والمجتمعات بالبدء بتربية الأفراد ، وحملهم على عبادة الله تعالى
    والاستقامة على الدّين .. حيث لم يخلقوا إلا لأجل ذلك ، قال الله تعالى : (وما خلقت الجن والإنس إلا ليعبدون) ..
    إن الهمّ الأول والأكبر والأعظم لكل ولي أمر من حاكم وأب ورب أسرة ومعلم يجب أن يكون تعليم الإيمان بالله والصلاة والصوم والزكاة والحج والحجاب وإعفاء اللحية وكل ما ثبت في القرآن الكريم
    وصحّت به سنة النبي صلى الله عليه وسلم .. وليقرأ الأستاذ رئيس تحرير الصحيفة وكاتبة المقال لديه في سورة لقمان وليتأملا في وصايا لقمان لابنه وقد جعلها الله تعالى منهجاً في التربية ومنهجاً في ترتيب الأولويات
    وليتعرّفا على ماذا تكون التربية وما محل – العناية بالتربية على الإيمان والبعد عن الشرك وإقام الصلاة والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ومراقبة الله تعالى وخشيته والخوف منه وحسن الخلق ومعاملة الناس
    بالتي هي أحسن – في برنامج الوالي ولاية كبرى أم صغرى ؟!
    إن الصحة والمعاش وغيرها من الجوانب هي من الأمور التي ينبغي على الحاكم توفيرها بقدر المستطاع على رعيته ، كما أن الأفراد والممارسات والتجارب تخضع للتقييم والمحاكمة والتخطئة والتصويب إلا أن المقال
    تناولت عباراته شعائر ومقدسات !! وإن حقوق الرعية التي يجب على الحاكم الوفاء بها كثيرة ، لكن باتفاق علماء المسلمين أن من أهم حقوق الرعية : حفظ الدين وحمايته من المتربصين !!
    وممن ذكر ذلك العلامة ابن جماعة الكناني الذي قال في بيان هذا الحق : حفظ الدين على أصوله المقررة وقواعده المحررة ، والسعي للالتزام بأركان الإيمان والإسلام ، ورد البدع والمبتدعين،
    وإيضاح حجج الدين، ونشر العلوم الشرعية ، وتعظيم العلم وأهله، ورفع مناره ومحله ، ومخالطة العلماء الأعلام ، (النصحاء) لدين الإسلام ومشاورتهم في موارد الأحكام ، ومصادر النقض والإبرام .
    ومنع المتلاعبين بالشعائر الدينية ، والمبدّلين للسنة المحمدية.
    قلت : وفي زماننا هذا أصبح كف أذى بعض الكّتّاب الذين وجدوا أدوات النشر سهلة بين أيديهم فأخذوا يستهترون بمعالم الفضيلة والشعائر الدينية والأحكام الشرعية ويربطون بين العناية بها وبين الفشل والتخلّف
    من آكد حقوق الرعية التي يجب على الحكام القيام بها ..
    لعل قاعدة شرعية هي سنة كونية ماضية تخفى على هذه الكاتبة وهي أن بصلاح الأفراد والمجتمعات يفتح الله على خلقه من البركات ، وأن ضيق العيش والعقوبات المتنوّعة هي نتائج الكفر والفسوق والعصيان ..
    لم نتوقّع أن من يرفع راية محاربة الفساد (وهو يفسّر الفساد ويقصره على الفساد المالي لبعض المسؤولين) !! لم نكن نتوقع أن يتيح النشر في صحيفته لمقال كهذا يدّعي أن من يجعل هماً كبيراً في التربية والصلاة
    والحجاب وإعفاء اللحى لا يمكن له أن يقيم دولة عصرية أو حجرية !!
    الصلاة هي عماد الدين ، وفرضت في السماء ، وهي الركن الثاني في الإسلام ، والحجاب نزل بالأمر به آيات في سورة الأحزاب محكمة باقية غير منسوخة وهو لباس أمهات المؤمنين ونساء المسلمين \
    وإعفاء اللحية هو هدي النبي الخاتم عليه الصلاة والسلام وهو أمره وتوجيهه وهذه شعائر للدين فأي استهتار واستخفاف ينشر في (البلاد) ويكون (حديث المدينة) !!! أعظم من هذا يا أهل صحيفة التيّار ؟!!
    الحديث يطول .. والمنكر عظيم .. ونحن في انتظار اعتذار من صحيفة التيار .. وإلا فمن حق من شاء الرفع إلى الجهات المختصة لتقول العدالة قولها .
    د. عارف الركابي
    الانتباهة - النيلين
    ******







                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-19-2017, 03:24 PM

طلعت الطيب
<aطلعت الطيب
تاريخ التسجيل: 12-22-2005
مجموع المشاركات: 5122

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: شمائل النور (Re: حمد إبراهيم محمد)

    الحمله والغضبه المضريه التى يقودها الطيب مصطفى والجزولى واخرين تنطلق من افتراض ايديولوجى خاطىء مفاده ان شمائل جزء من مؤامره علمانيه صهيونيه ربما لهدم قيم المجتمع او قل هو التصور الايديولوجى الذى ظل اهل الاسلام السياسى يقدمونه لخداع الناس وتخويفهم من الانفتاح والتفكير وتجاوز الخطوط الحمراء
    وهى خطوط حمراء فى اغلبها ضاره جدا لانها ساهمت فى مصادره الحريات العامه والتضييق عليها لدرجه افقدت المجتمع وسائل الشفافيه والمساءله مما قاد الى استفحال الفساد وانتشاره بشكل خرافى فى السودان.
    ولذلك جاء خطابهم امتدادا للخطاب الاسلاموى المعروف خال من التسامح ومعتمدا على الاقصاء لشمائل ومصادره الحقوق والمواطنه على مستوى اللغه تمهيدا لتكريس ذلك فى واقعنا البائس اصلا.
    مع اننى انتقدت شمائل الا اننى لا اشك لحظه فى ان ماكتبته كان بدافع من حسن النيه لانها
    تنطلق من فرضيه صحيحه تماما وهى ان قدره اى مجتمع على حل مشاكله تبدأ من الاعتراف بتلك المشاكل
    لكن تكمل المشكله فى تلك القدره مقيده بواقع ثقافى محدد وربما يكون متغير فقط على المستوى البعيد وليس الان على الاقل,
    هناك اعتقاد بأن الاعتراف بالمشاكل واتخاذ وسائل للتعامل معها بناء على ذلك يحمل فى طياته مخاطر (القبول)
    وهذه معادله موجوده فى كل مجتمع ويذهب فيها الناس خطوات حسب ما تسمح به المفاهيم والاعراف السائده.
    يرى الكثير من الناس ان قيام الدوله مثلا بتوزيع الواقى الذكرى
    يحمل فى طياته اعتراف وربما تشجيع للشباب على
    ممارسه ال################ه

    (عدل بواسطة طلعت الطيب on 02-19-2017, 03:27 PM)
    (عدل بواسطة طلعت الطيب on 02-19-2017, 03:31 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-19-2017, 03:44 PM

أبوبكر عباس

تاريخ التسجيل: 03-04-2014
مجموع المشاركات: 6108

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: شمائل النور (Re: طلعت الطيب)

    موش لو عملت مقدمة جابتر كامل؛
    الدواعش أمامك
    ونحن البحر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-19-2017, 04:02 PM

معاوية الزبير
<aمعاوية الزبير
تاريخ التسجيل: 02-07-2003
مجموع المشاركات: 6440

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: شمائل النور (Re: أبوبكر عباس)

    تحياتي عزيزي طلعت الطيب
    كتبت في مداخلتك رقم 2
    ((تسهيل استخدام الواقى الذكرى ونشره فى المجتمع فى تقديرى يعد اضعف حلقات المقال))
    ثم اضفت في مداخلتك رقم 3
    ((ورغم توفر حسن النيه لدى شمائل الا ان ذلك لا يعفينا من نقدها والقول بأن اقتراحها تجاوز كبير
    وضعف فى قدرتها فى التعامل مع كلما يتعلق بقضيه الحساسيه الثقافيه والدينيه
    ))

    لا أرى في مقال الزميلة شمائل ما يبرر اتهاماتك أعلاه لها بأنها اقترحت تسهيل استخدام الواقي الذكري
    ونشره في المجتمع!
    انظر مرة أخرى ما كتبته شمائل
    ((من السهولة إسقاط الصرف على الصحة في الموازنة العامة للدولة،
    لكن يبقى عسيرا جدا أن نكسب معركة
    لمنح وزارة الصحة الحق في توزيع الواقي الذكري.
    ))
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-19-2017, 04:24 PM

طلعت الطيب
<aطلعت الطيب
تاريخ التسجيل: 12-22-2005
مجموع المشاركات: 5122

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: شمائل النور (Re: معاوية الزبير)

    شكرا يا حمد على المرور والمشاركه برأيكم
    ما اتاح الفرصه للقراء لمعرفه الراى المؤيد للحمله ضد الصحفيه شمائل
    كتبت يا ابوبكر
    الدواعش امامى والبحر خلفى (ليه يا مستنير تفترض استحاله الوقوف فى منزله بين المنزلتين كما قال اهلنا المتعزله قديما
    واستطاعوا تدشين تيار عقلانى فى تاريخنا رغم كل شىء!
    شكرا معاويه الزبير على الملاحظه والنقد المؤسس والذى سوف اعود اليه لاحقا لانه يستحق

    (عدل بواسطة طلعت الطيب on 02-19-2017, 04:25 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-19-2017, 04:17 PM

زهير عثمان حمد
<aزهير عثمان حمد
تاريخ التسجيل: 08-07-2006
مجموع المشاركات: 15737

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: شمائل النور (Re: أبوبكر عباس)

    في البداية علينا أن نتسال هل الاخلاق هي الدين
    هل الأخلاق بلا تدين أفضل ام التدين بلا اخلاق ...؟! ......مقال مجهول الكاتب لكنه اعجبني ...علينا الإجابة بصراحة بيننا وبين أنفسنا علي الأقل .....👇🏿👇🏿👇🏿👇🏿👇🏿إنفصام الشخصية المجتمعية
    هذا المقال يناقش ظاهرة ما يسميه علماء الاجتماع انفصام الشخصية المجتمعية
    (social schizophrenia) والذي اصبح طابع عام في مجتمعاتنا العربية وخاصة المجتمع السوداني . وهي ظاهرة تعكس الجهل التام بجوهر الأديان السماوية (holy ignorance)
    على مدى سنوات ، عملت فى هيئة حكومية كبرى تضم آلاف العاملين. وفى اليوم الأول بينما كنت أعالج أحد المرضى، انفتح باب العيادة وظهر شخص، قدم نفسه باسم الدكتور حسين الصيدلى، ثم دعانى لأداء صلاة الظهر جماعة، فاعتذرت حتى أنتهى من عملى ثم أؤدى الصلاة... ودخلنا فى مناقشة كادت تتحول إلى مشادة، لأنه أصر على أن أترك المريض لألحق بالصلاة، وأصررت على استئناف العمل.
    اكتشفت بعد ذلك أن أفكار الدكتور حسين شائعة بين كل العاملين فى الهيئة. كانت حالة التدين على أشدها بينهم. العاملات كلهن محجبات، وقبل أذان الظهر بنصف ساعة على الأقل ينقطع العاملون جميعا تماما عن العمل، ويشرعون فى الوضوء وفرش الحصير فى الطرقات، استعدادا لأداء صلاة الجماعة. بالإضافة طبعا إلى اشتراكهم فى رحلات الحج والعمرة التى تنظمها الهيئة سنويا.
    كل هذا لم أكن لأعترض عليه، فما أجمل أن يكون الإنسان متدينا، على أننى سرعان ما اكتشفت أن كثيرا من العاملين بالرغم من التزامهم الصارم بأداء الفرائض، يرتكبون انحرافات جسيمة كثيرة بدءا من إساءة معاملة الناس والكذب والنفاق وظلم المرؤوسين وحتى الرشوة ونهب المال العام.
    بل إن الدكتور حسين الصيدلى الذى ألح فى دعوتى للصلاة، تبين فيما بعد أنه يتلاعب فى الفواتير ويبيع أدوية لحسابه.. إن ما حدث فى تلك الهيئة يحدث الآن فى السودان كله ... مظاهر التدين تنتشر فى كل مكان، لدرجة جعلت معهد جالوب الأمريكى، فى دراسة حديثة له، يعتبر السودانيين أكثر الشعوب تدينا على وجه الأرض.. وفى نفس الوقت، فإن السودان يحتل مركزا متقدما فى الفساد والرشوة والتحرش الجنسى والغش والنصب والتزوير..
    لابد هنا أن نسأل:
    كيف يمكن أن نكون الأكثر تدينا والأكثر انحرافا فى نفس الوقت ؟
    فى عام 1664، كتب الكاتب الفرنسى الكبير موليير مسرحية اسمها تارتوف، رسم فيها شخصية رجل دين فاسد يسمى تارتوف، يسعى إلى إشباع شهواته الإنسان الرخيصة وهو يتظاهر بالتقوى.. وقد ثارت الكنيسة الكاثوليكية آنذاك بشدة ضد موليير ومنعت المسرحية من العرض خمسة أعوام كاملة.. وبرغم المنع، فقد تحولت مسرحية تارتوف إلى واحدة من كلاسيكيات المسرح، حتى صارت كلمة تارتوف فى اللغتين الإنجليزية والفرنسية، تستعمل للإشارة إلى رجل الدين المنافق.
    والسؤال هنا: هل تحول ملايين السودانيين إلى نماذج من تارتوف.؟.
    أعتقد أن المشكلة فى السودان أعمق من ذلك.. فالسودانيين متدينون فعلا عن إيمان صادق.. لكن كثيرا منهم يمارسون انحرافات بغير أن يؤلمهم ضميرهم الدينى. لا يجب التعميم بالطبع، ففى السودان متدينون كثيرون يراقبون ضمائرهم فى كل ما يفعلونه
    ولكن بالمقابل، فإن مئات الشبان الذين يتحرشون بالسيدات فى الشوارع صباح يوم العيد، قد صاموا وصلوا فى رمضان.. ضباط الشرطة الذين يعذبون الأبرياء، الأطباء والممرضات الذين يسيئون معاملة المرضى الفقراء فى المستشفيات العامة، والموظفون الذين يزورون بأيديهم نتائج الانتخابات لصالح الحكومة، والطلبة الذين يمارسون الغش الجماعى، معظم هؤلاء متدينون وحريصون على أداء الفرائض..
    إن المجتمعات تمرض كما يمرض الإنسان.
    ومجتمعنا يعانى الآن من انفصال العقيدة عن السلوك ..
    🎖انفصال التدين عن الأخلاق 🎖
    وهذا المرض له أسباب متعددة:
    أولها النظام الاستبدادى الذى يؤدى بالضرورة إلى شيوع الكذب والغش والنفاق
    وثانيا إن قراءة الدين المنتشرة الآن فى السودان إجرائية أكثر منها سلوكية. بمعنى أنها لا تقدم الدين باعتباره مرادفا للأخلاق وإنما تختصره فى مجموعة إجراءات إذا ما أتمها الإنسان صار متدينا.
    سيقول البعض إن الشكل والعبادات أركان مهمة فى الدين تماما مثل الأخلاق.. الحق أن الأديان جميعا قد وجدت أساسا للدفاع عن القيم الإنسانية:
    الحق والعدل والحرية.. وكل ما عدا ذلك أقل أهمية ... المحزن أن التراث الإسلامى حافل بما يؤكد أن الأخلاق أهم عناصر الدين. لكننا لا نفهم ذلك أو لا نريد أن نفهمه.
    هناك قصة شهيرة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم عندما قابل رجلا ناسكا منقطعا للعبادة ليل نهار.. فسأله:
    ـ من ينفق عليك.؟.
    قال الرجل:
    ـ أخى يعمل وينفق علىّ..
    عندئذ قال صلى الله عليه وسلم:
    أخوك أعبد منك..
    والمعنى هنا قاطع وعظيم .. فالذى يعمل وينفق على أهله أفضل عند الله من الناسك المنقطع للعبادة لكنه لا يعمل.
    إن الفهم القاصر للدين سبب رئيسى فى تردى الأوضاع فى السودان على مدى عشرين عاما، امتلأت شوارع السودان ومساجدها بملايين الملصقات تدعو المسلمات إلى الحجاب ..
    لو أننا تخيلنا أن هذه الملصقات كانت تدعو، بالإضافة للحجاب، إلى رفض الظلم الواقع على السودانيين من الحاكم أو الدفاع عن حقوق المعتقلين أو منع تزوير الانتخابات..
    لو حدث ذلك لكانت الديمقراطية تحققت فى السودان ولانتزع السودانيين حقوقهم من الاستبداد..
    إن الفضيلة تتحقق بطريقتين لاثالث لهما: إما تدين حقيقى مرادف تماما للأخلاق. وإما عن طريق الأخلاق وحدها حتى ولو لم تستند إلى الدين...
    مثال فى عام 2007.. وبغرض تجميل وجه النظام الليبى أمام العالم.. تم تنظيم جائزة أدبية عالمية تقام سنويا ، بقيمة حوالى مليون دولار، باسم جائزة القذافى لحقوق الإنسان.. وتم تشكيل لجنة من مثقفين عرب كبار لاختيار كل عام كاتبا عالميا لمنحه الجائزة.. وفي العام الاول قررت اللجنة منح الجائزة للكاتب الإسبانى الكبير خوان جويتيسولو البالغ من العمر 78 عاما..
    ثم كانت المفاجأة: فقد أرسل جويتيسولو خطابا إلى أعضاء اللجنة يشكرهم فيه على اختياره للفوز بالجائزة، لكنه أكد فى نفس الوقت أنه لا يستطيع، أخلاقيا، أن يتسلم جائزة لحقوق الإنسان من نظام القذافى الذى استولى على الحكم فى بلاده بانقلاب عسكرى ونكل، اعتقالا وتعذيبا، بالآلاف من معارضيه..
    رفض الكاتب جويتيسولو جائزة بحوالى مليون دولار ، لأنها لا تتفق مع ضميره الأخلاقى.. هل نسأل هنا: كم مثقف أو حتى عالم دين فى السودان كان سيرفض الجائزة..؟ ومن هو الأقرب إلى ربنا سبحانه وتعالى..؟!..
    هذا الكاتب الشريف الذى أثق فى أن الدين الاسلامي لم يخطر على باله وهو يتخذ موقفه الشجاع النبيل، أم عشرات المتدينين السودانيين الذين يتعاملون مع الأنظمة الاستبدادية ويضعون أنفسهم فى خدمتها متجاهلين تماما الجرائم التى ترتكبها تلك الأنظمة فى حق شعوبها.
    إن التدين الحقيقى يجب أن يتطابق مع الأخلاق..
    وإلا.. فإن الأخلاق بلا تدين أفضل بكثير من التدين بلا أخلاق..
    ( منقول )

    هل يمكن للملحد او اللاديني ان يكون شخص ذو اخلاق حميده وان يحترم حقوق الاخرين ولا يتجاوز على غيره ؟؟
    سيكون جواب المتطرفين الحمقى هو لا وذلك وببساطه لانهم سيقولون ان الملحد لا يؤمن بوجود الله وبالتالي لا يؤمن بقوانين الله في الاخلاق وعدم التجاوز على غيره او بعبارة اخرى لا يوجد حاجز يمنع الملحد من ارتكاب الجريمه ضد الاخرين لانه لا يؤمن بالله وبالتالي لا يخاف من الله , اذا سيفعل أي شيء !!
    هذا كلام خاطئ 100% وذلك لان صاحب هذا القول - او من يؤيد هذا الكلام - احمق وهو لا يفكر بعقله فقط يقلد ما جاء به له الدين وما ورثه من اهله ولم يستخدم عقله في يوم من الايام ليفكر ويسأل نفسه هل هذا التصرف صحيح ام خطأ ؟ هل سوف يسئ ( هذا التصرف ) الى الاخرين او لا ؟ هل سوف يكون فيه تجاوز عليهم ؟
    لذلك فهو يفترض بان كل من لا يقلد الدين في قوانينه لا يستطيع الوصول الى الصواب , لكن كل انسان عاقل يعرف بان الدين لا يمكن له ان يكون على صواب دائما لانه وضع من قبل بشر واستخدام العقل هو السبيل الوحيد للوصول ولمعرفة الصح من الخطأ , ( وطبعا المسلم لن يوافق على هذا الكلام ويقول بان الدين من الله وليس من البشر ! ) لكن مهلا لو افترضنا ان الدين من الله وليس من البشر , هل من الضروري ان يخاف الانسان من الله ومن عقابه حتى يبتعد عن الخطأ ؟ لا اعتقد ذلك بل اعتقد ان الجاهل فقط من يحتاج ان تخيفه بجهنم او تطمعه بالجنه حتى يفعل الصواب ويبتعد عن الخطأ
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-19-2017, 06:53 PM

Nasr
<aNasr
تاريخ التسجيل: 08-18-2003
مجموع المشاركات: 8070

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: شمائل النور (Re: زهير عثمان حمد)

    إجتهد الشهيد محمود محمد طه وتلاميذه إحتهاد شديد
    عشان يبعدوا الناس من الدين الشكلي (دين القشور)
    ويقربوهم من أصول الدين
    وهو السماحة في التعامل والرأفة بالبشر

    الصراع بين إسلام المظهر من حجاب ولحي وعلامة صلاة
    وقصير جلباب وسبح كهرمان
    (والغريبة أن من يحرص علي مثل إنتشار هكذا دين
    هم علماء دين كانوا دائما في خدمة سلطان ظالم
    فتأمل)
    وإسلام "إنما الدين المعاملة "
    صراع قديم ومتجدد

    صراع بين من يقول للناس
    أها شوفوني أنا مسلم تقي وورع
    تعالي وثقوا بي (زي اعطوني مالكم لأتاجر به
    أو ولوني علي هؤلاء القوم )
    وبين من يفوح عبق دينهم من ثنايا معاملاتهم
    ويحب الناس الدين بسبب من سلوكهم
    وليس من ما يلبسون

    صراع بين من "يتاجرون" بالدين
    وبين من يتخذونه منهجا وأسلوب حياة
    ولا يتكسبون من دينهم
    بل وينفقون من حلال مالهم لنشر الدعوة
    (زي المقارنة بين ناس جماعة التبليغ والدعوة
    الذين يهاجرون للتبليغ من حر مالهم
    وبين موظف يعمل في منظمة الدعوة الإسلامية
    ويقبض راتبه بالدولار)

    زمان في سبعينات وتمانيات القرن الماضي
    كانت الخدمة المدنية تحفل بالمسلمين
    من شتي الملل والنحل
    أخوان مسلمين وأخوان جمهوريين وأنصار الله وأنصار السنة
    كلهم كانوا يصلون الظهر بعد أن يرجعوا من مكاتبهم

    هسع وفي الهجير الشديد
    تلقي أمة محمد واقفة في شبابيك الوزارات
    لقضاء خدمة وتلقي في الناحية التانية
    محل الظل والكندشة
    تلقي الموظفين
    قد لبسوا سفنجاتهم لصلاة الظهر
    عادي زي الزبادي
    لا كأنهم ديل المواطنين ديل بشر
    كرمهم الله وحملهم في البر والبحر
    وأمر أولو الامر بالإحسان إليهم
    ولا كأن الموظفين سمعوا بحديث الرسول الكريم
    (من أخذ بالاجر حاسبه الله بالعمل )

    الزعلة من شمائل مش من مقال واحد كتبته
    زعلانيين منها لأنها تنتقد الديكتاتورية (المتحشمة) بالدين
    نقدا عقلانيا وبليغا
    وصار لها جمهور من القراء
    في ياتو ديكتاتورية أصوات حرة وذكية وفاهمة
    زي شمائل أستمرت كتير؟؟؟؟؟؟

    علماء الدين
    اللحم أكتافه من شرور السكوت
    علي ظلم الديكتاتور لخلق الله
    قطع شك زي شمائل دي بتعمل ليهم
    حساسية شديدة
    بتربصوا بيها
    وبلقوا ليهم فرصة عشان يقروها قراءة خاطئة وعن عمد
    ويسكتوها
    ويمشوا يستلموا العداد من الديكتاتور الظالم لأمته وشعبه
    (مسلمهم قبل كتابيهم )

    فيا ناس السلطة الديكتاتورية والحلف الداعم ليها
    جادلوا شمائل بالتي هي أحسن
    ولا تقمعوها
    وفي ذلك غيرة علي الدين ما بعدها غيرة
    وأحسن من ذلك كله تدبر أمر الله
    "إِنَّ اللَّهَ يَأْمُرُ بِالْعَدْلِ وَالْإِحْسَانِ وَإِيتَاءِ ذِي الْقُرْبَىٰ وَيَنْهَىٰ عَنِ الْفَحْشَاءِ وَالْمُنكَرِ وَالْبَغْيِ ۚ يَعِظُكُمْ لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ "
    شوفوا الظلم جاي من وين علي الناس
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-19-2017, 08:25 PM

حمد إبراهيم محمد
<aحمد إبراهيم محمد
تاريخ التسجيل: 08-20-2009
مجموع المشاركات: 4610

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: شمائل النور (Re: Nasr)


    جاء في فقرة من مداخلة زهير حمد :
    (لكن كل انسان عاقل يعرف بان الدين لا يمكن له ان يكون على صواب دائما لانه وضع من قبل بشر ...
    واستخدام العقل هو السبيل الوحيد للوصول ولمعرفة الصح من الخطأ.
    (وطبعا المسلم لن يوافق على هذا الكلام ويقول بان الدين من الله وليس من البشر !).
    لكن مهلا لو افترضنا ان الدين من الله وليس من البشر, هل من الضروري ان يخاف الانسان من الله ومن عقابه حتى يبتعد عن الخطأ؟
    لا اعتقد ذلك بل اعتقد ان الجاهل فقط من يحتاج ان تخيفه بجهنم او تطمعه بالجنه حتى يفعل الصواب ويبتعد عن الخطأ).
    -----------------------------------------


    السلام عليكم
    عزيزنا طلعت والمتداخلين الكرام...
    1/ امل ان يبين لنا زهير ان كان هذا الراي له هو ام لعثمان م. صالح "الموقوف" لازدراه للدين وتطاوله على خير البرية رسولنا الكريم محمد عليه افضل الصلاة واتم التسليم.
    2/ لا يمكن ان يكون هناك "عقل" لمخلوق مالم يهتدي لخالق الكون، عدا ذلك فهي غفلة وانحطاط بشري.
    3/ ربنا بعث سيدنا محمد برسالة الاسلام الخاتمة هدى ورحمة بالخليقة جمعاء، وما اوجد (الخير والشر، والجزاء والعقاب) الا لاختبار من يتبع هداه ومن يضل عنه،
    فمن اتبع شرع المولى عز وجل فهو الذي يعمر الارض بالخير والفلاح، ومن عصى شرع الله، فهذا هو الخسران المبين.
    4/ من ينكر وجود خالق الكون ويقول بالعقل فقط: فهو ملحد وسيصبح ذليل مهان في دنياه واخرته والعياذ بالله، الا ان يتوب ويتولاه الله برحمته التي وسعت كل شيء.

    تحياتي


                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-19-2017, 09:01 PM

حمد إبراهيم محمد
<aحمد إبراهيم محمد
تاريخ التسجيل: 08-20-2009
مجموع المشاركات: 4610

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: شمائل النور (Re: حمد إبراهيم محمد)





    هوس الفضيلة .. هذا نص مقال شمائل النور الذي اثار ضجة واسعة.
    ---------------
    (هوس الفضيلة)
    يتحدث الإسلامي التونسي عبد الفتاح مورو بثقة شديدة وثبات واضح حول اتجاه حركة النهضة التونسية إلى ما أعتقده البعض (علمنة) الحركة الإسلامية
    التي قدمت أنموذجا ناصعا في قضية التداول السلمي للسلطة.
    في حلقة بثتها قناة الشروق في برنامج (مقاربات) شخّص مورو بعض العلل التي تعاني منها تجارب الحركات الإسلامية، خاصة التي تحكم، أو جربت الحكم..
    ثم عرّاها- تماما- في بعض المسائل المتصلة بفرض الأحكام، وإنزال أنموذج اجتماعي محدد بقوة السلطة، وعرج على شهوة الإسلاميين في قيادة الدولة بمفهوم الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.
    أن تكون القضية السلوكية هي محور فكر الحركات الإسلامية فهذا الحديث ليس مجرد اجتهاد لرمي الخصم.. هي فعلاً قضية جوهرية، إن لم تكن الوحيدة في فكر الحركات، وتريد إنزاله بالقوة.
    نحن في السودان نلنا نصيبا وافرا من هذه القضية، وأوردتنا وأوردت أصحابها ما عليه الحال الآن.. على الدوام قضايا المظهر والتدين الشكلاني ظلت خطاً أحمر في فكر إسلاميي السودان..
    ويمكننا بالرجوع قليلاً إلى الوراء معرفة ان حجم القضايا التي تأخذ حيزها وتزيد، هي قضايا سلوكية.
    على مدى السنوات الطوال من حكم الإسلاميين الدولة تحوّل أكبر همومها، هو فرض الفضيلة وتربية الأفراد، ومطاردة الحريات الشخصية بقانون النظام العام.. ولنا أن نتوقف هنا، هذا القانون
    الذي لم يخلق فضيلة، ولن يفعل، هو من أكثر المسائل التي لا يجامل فيها الإسلاميون.. من السهولة إسقاط الصرف على الصحة في الموازنة العامة للدولة، لكن يبقى عسيرا جدا أن نكسب معركة
    لمنح وزارة الصحة الحق في توزيع الواقي الذكري.
    انشغال عقول الدولة الدائم بقضايا الفضيلة أكثر من اهتمامها بقضايا الصحة والتعليم والمعاش، وانغماسها في تربية الأفراد بدلا عن إنتاج العقول، ينتج مثل هذا الهوس الذي يتربع على رؤوس الجميع.
    هل العقول التي تحمل هما كبيرا بشأن تربية الأفراد، وتعليمهم الصلاة، والحجاب وتطويل اللحى- هل بإمكانها بناء دولة عصرية كانت أو حجرية؟.. التجربة السودانية- على وجه خاص-
    استغرقت من السنوات ما يكفي ويزيد، وفشلت حتى في مواجهة إخفاقاتها بالحجة، هل بإمكان من لا يزال يهتف بإيمان شعارات، مثل، أو ترق كل الدماء.. هل بإمكانه أن ينهض بنفسه دع عنك النهوض بدولة كاملة؟.
    بقلم
    شمائل النور
    التيار - النيلين
    ******




                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-19-2017, 09:16 PM

زهير عثمان حمد
<aزهير عثمان حمد
تاريخ التسجيل: 08-07-2006
مجموع المشاركات: 15737

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: شمائل النور (Re: حمد إبراهيم محمد)

    جاء في فقرة من مداخلة زهير حمد : (لكن كل انسان عاقل يعرف بان الدين لا يمكن له ان يكون على صواب دائما لانه وضع من قبل بشر ... واستخدام العقل هو السبيل الوحيد للوصول ولمعرفة الصح من الخطأ. (وطبعا المسلم لن يوافق على هذا الكلام ويقول بان الدين من الله وليس من البشر !). لكن مهلا لو افترضنا ان الدين من الله وليس من البشر, هل من الضروري ان يخاف الانسان من الله ومن عقابه حتى يبتعد عن الخطأ؟ لا اعتقد ذلك بل اعتقد ان الجاهل فقط من يحتاج ان تخيفه بجهنم او تطمعه بالجنه حتى يفعل الصواب ويبتعد عن الخطأ). ----------------------------------------- السلام عليكم عزيزنا طلعت والمتداخلين الكرام... 1/ امل ان يبين لنا زهير ان كان هذا الراي له هو ام لعثمان م. صالح "الموقوف" لازدراه للدين وتطاوله على خير البرية رسولنا الكريم محمد عليه افضل الصلاة واتم التسليم. 2/ لا يمكن ان يكون هناك "عقل" لمخلوق مالم يهتدي لخالق الكون، عدا ذلك فهي غفلة وانحطاط بشري. 3/ ربنا بعث سيدنا محمد برسالة الاسلام الخاتمة هدى ورحمة بالخليقة جمعاء، وما اوجد (الخير والشر، والجزاء والعقاب) الا لاختبار من يتبع هداه ومن يضل عنه، فمن اتبع شرع المولى عز وجل فهو الذي يعمر الارض بالخير والفلاح، ومن عصى شرع الله، فهذا هو الخسران المبين. 4/ من ينكر وجود خالق الكون ويقول بالعقل فقط: فهو ملحد وسيصبح ذليل مهان في دنياه واخرته والعياذ بالله، الا ان يتوب ويتولاه الله برحمته التي وسعت كل شيء. تحياتي
    المصدر : http://sudaneseonline.com/board/490/msg/%d8%b4%d9%85%d8%a7%d8%a6%d9%84-%d8%a7%d9%84%d9%86%d9%88%d8%b1-1487513911.html

    *يا أستاذ حمد تحياتي
    النص واضح جدا ولا يريد مني أجتهاد هو لو أن الدين من صنع البشر (لكن كل انسان عاقل يعرف بان الدين لا يمكن له ان يكون على صواب دائما (لو) أنه وضع من قبل بشر هنا سقط واو وهذا هو النص الصحيح
    المصدر : andlt;a href="http://sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi؟seq=postandboard=490andmsg=1487513911andrn=12" target=_selfandgt;Re: شمائل النورRe: شمائل النور
    خلاص عايزين تكفرونا ما مشكلة الكفر ما عيب عيب العيب
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-20-2017, 03:17 AM

أحمد محمد عمر

تاريخ التسجيل: 03-03-2010
مجموع المشاركات: 2002

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: شمائل النور (Re: زهير عثمان حمد)

    Quote: ليه يا مستنير تفترض استحاله الوقوف فى منزله بين المنزلتين كما قال اهلنا المتعزله قديما واستطاعوا تدشين تيار عقلانى فى تاريخنا رغم كل شىء!
    المعتزلة كيزان العصر العباسي عملو أكبر محنة فكرية في التاريخ الاسلامي .. أعملوا العقل في القول بخلق القرآن ثم أعملوا السيف في من يقول بغير ذلك
    أقول هذا وأعلم بعض الكتابات التي تحاول تبرئة المعتزلة من التأثير على الخليفة المأمون لكن لم أر في تلك الكتابات ما ينبي عن معارضتهم لقمع حرية الاعتقاد بعدم خلق القرآن !

    كلمة قالها الترابي في نهاية حلقاته مع أحمد منصور علقت بذاكرتي (الدولة الاسلامية رجاؤها خاب ونحن الآن نعمل الآخرين للحريات)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-20-2017, 04:59 AM

الصادق يحيى عبدالله
<aالصادق يحيى عبدالله
تاريخ التسجيل: 10-02-2009
مجموع المشاركات: 807

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: شمائل النور (Re: أحمد محمد عمر)

    Quote: سلمى التجاني

    تأجَّل التشكيل الوزاري عدة مرات وذلك لصعوبة تمرير التعديلات الدستورية التي تطال عدة قوانين من بينها قانون الامن والنظام العام والأحوال الشخصية . ولان هذه التعديلات الدستورية تحجِّم جهاز الامن وتحصر مهمته في جمع وتحليل المعلومات وتحرمه من أذرعه الاقتصادية التي تمكنه من احتكار العمل التجاري ، ولأنه لا يملك ما يدافع به عن مصالحه الاقتصادية وسلطاته التي أطلقت يده في قمع وتعذيب الشعب ومصادرة حرياته ، فاختار ان يختلق معركة بلا معترك مسرحها الصحافة . ولأن العلمانية التي اعتادت (دولة الفضيلة) ان ترفعها كالقطعة الحمراء في وجه الثور فيهتاج المهووسون ، اختار الطيب مصطفى مقال الزميلة شمائل النور بعد مرور اسبوعٍ على نشره ، ثم حوَّل القضية إلى محمد علي الجزولي ، فثار ورغى وازبد .
    الجزولي يعلم انه مجرد ترس في ماكينة القمع ، يقوم بدوره وهو سعيدٌ به ، فهو مجرد باحثٍ عن الاضواء وجد في التطرّف ضالته ، داعشيٌ ترفضه داعش ، وترى فيه تاجر دين يتسق في عقليته مع النظام الحاكم ، وترتبط مصالحه التجارية بالتسهيلات التي تقدمها له الحكومة ، ولا يرى في التعامل الربوي مخالفة للدين الذي يدعي المنافحة عنه .
    وحتى لا نلقي الحديث على عواهنه ، فإننا قبل ان ندافع عن حرية الكلمة ونزود عن الصحافة التي نصَّب الجزولي نفسه وصيَّاً عليها بعد ان أعلن في خطبة الجمعة الماضية انه بصدد مراقبة الصحافة ، فإنني ألقي بعض الضوء هنا على أحد مشروعات الجزولي التجارية ، والتي تغض الحكومة الطرف عنها وتقدم له التسهيلات حتى تستخدمه كالثور الهائج في معارك هوسها الديني .
    يقوم الجزولي ، وبتسهيل من بنك الخرطوم ، وعبر واجهة شركة إرادة ، بالحصول على اموالٍ طائلة ، يوزعها على المواطنين في منطقتي الشوك وود الحليو بشرق السودان في شكل قروض ، وبلا ضمانات سوى البطاقة الشخصية بأجل للاسترداد مدته ستة اشهر . يمكن لكل عشرة أشخاص الحصول مجتمعين على ثلاثماية مليون جنيه (بالقديم) ليوزعونها بينهم بواقع ثلاثين مليون لكلٍ ، لكن هذا المبلغ لا يصل كاملاً ، فللجزولي فيه سبعين مليون تُخصم قبل التسليم ، يسمونها (نصيب الجزولي) .
    قبل ان يحاسب الصحافة ويُنصِّب نفسه وصيَّا على الدين وتعاليمه ، من حقنا ان نسال الجزولي عدة اسئلة :
    من أين يحصل على هذه الأموال ، هل بقرضٍ ( إسلامي ) ، وما هو حكم السبعين مليون ( نصيب الجزولي ) التي يخصمها من القرض ، هل هو تعامل ربوي ، وأين تذهب ، وما هو المقابل الذي يدفعه للنظام نظير هذا المال السائب .
    المعركة اكبر من الجزولي ، الذي دخلها من باب التجارة التي يعلم فيها ان ( نصيب الجزولي ) حاضر ، ولكنها معركة مع النظام الذي من شدة استهوانه بعقول الشعب اصبح يتفنن في اثارة الغبار في الوقت الذي يشاء وكيفما أراد .
    سيظل قانون الامن معيباً ويكرس لحكم الدولة الأمنية ، ويظل قانون النظام العام فاضحاً للمشروع الحضاري الذي فشل تربية الحكام فأراد ان يربي المجتمع .
    كامل التضامن مع الزميلة شمائل النور .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-20-2017, 05:16 AM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 01-18-2005
مجموع المشاركات: 11815

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: شمائل النور (Re: أحمد محمد عمر)

    قديما ... كان (ما ليس يقال)

    فيما كل شيء الآن ... يقال

    فلنتحسس طعم الأشياء بالتبادي

    ولما ( إفرق كتييير طعم
    الحلو لو إبقى مر)

    نحن في حالة مخاض, أحس أن
    سوف نلد طبيعي, كما قرارة
    حبنا للحياة والحرية وأللي قدام

    شكرا للعالم ... طلعت الطيب,
    ولي في رحاب بوستك عوده

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-20-2017, 03:48 PM

كمال عباس

تاريخ التسجيل: 03-06-2009
مجموع المشاركات: 12381

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: شمائل النور (Re: HAYDER GASIM)


    .........شمائل النور لم تبدر الدعوة لإستخدام الذكري وإنما سبقها وزراء وزارات الإنقاذ وقيادتها فلماذا صمت الجزولي ومن لف لفه وقتها وضجوا بالكلام آلان؟ فلماذا التركيز علي الإستاذة شمائل ؟ هل لأنها إمراة أم لأنها تعارض كثيرا من سياسات الإنقاذ؟ ولماذا يبتلع البعض الطعم ليحول شمائل الضحية هنا لمخطئية في وقت هي مالم تببتكر الحديث في هذا الأمر وإنما سبقتها وزارات الإنقاذ وبعض المشائخ والأطباء ؟ خبر ومصدر:- لوزارة ساعدت في توزيع أكثر من مليوني واق ذكري .. مشادات داخل البرلمان والنواب يكشفون عن إدخال شركة امريكية لـ (147) ألف كرتونة واقي ذكري بالبلاد 06-06-2012 07:32 AM أم درمان: ثناء عابدين: أثارت قضية الشركة الأمريكية (d-k-t) العاملة في مجال الصحة الإنجابية بالبلاد جدلاً كثيفاً بالبرلمان بشأن طبيعة عملها، وطالب النواب بإيقاف الشركة ودارت مشادات كلامية بين وزير الصحة بحر إدريس أبو قردة والبرلماني دفع الله حسب الرسول أثناء رد الأول على مداولات النواب في الجلسة التي رأستها أمس الأول سامية أحمد محمد نائب رئيس المجلس حول رد الوزير على طلب الإحاطة الذي تقدم به الثاني حول جمعيات تنظيم الأسرة لكن أبوقردة كشف معلومات جديدة عن الشركة التي أثيرت حولها الشكوك وقال إن وزارته شريكة معها عبر اتفاق لتدريب وتأهيل الكوادر الطبية على استخدام جهاز الشفت اليدوي في عمليات الاجهاض، مبيناً أن الجهاز يتم استخدامه في المؤسسات الصحية فقط، واعتبر الأمر تطوراً طبيعياً لعمليات الاجهاض، لافتاً النظر إلى أن الشركة تحمل ترخيصاً من وزارة الاستثمار وتخضع لقانون المنظمات العاملة في المجال الصحي، وفي الاتجاه ذاته اتهم النواب منظمات أجنبية طوعية بالعمل لتدمير أخلاقيات المجتمع السوداني تحت ستار الصحة والأسرة والطفل لكن بحر أبوقردة استبعد أن تكون الشركة تابعة لجهات تهدف من خلالها الى تدمير أخلاقيات الشباب والنسل، مضيفاً أن ما أثير من اختصاص جهات أخرى. وأكد الزبير أحمد الحسن رئيس لجنة التشريع والعدل ضرورة إيقاف عمل الشركة، مشدداً على أن تحديد النسل من اختصاص الدولة، وأكدت سامية هباني رئيس لجنة الصحة أن قرار سودنة المنظمات لم يطبق، داعية إلى إعادة النظر في التعامل مع المنظمات الطوعية، وشن حسب الرسول هجوماً لاذعاً على وزارة الصحة لأنها ترى أن استخدام الواقي الذكري وسيلة لمحاربة الإيدز، كاشفاً عن أن الوزارة ساعدت في توزيع أكثر من مليوني واق ذكري خلافاً لتلك التي يتم توزيعها في الجامعات، وقال إن الوزارة أساءت للشعب السوداني، مؤكداً أن الشركة أدخلت عبر الجمارك (147) ألف كرتونة واقي للبلاد. آخر لحظة https://www.alrakoba.net/news-action-show-id-59542.htmhttps://www.alrakoba.net/news-action-show-id-59542.htm ***************8 (حتى تكتمل الصورة) راجعوا حلقات برنامج حتي تكتمل الصورة وفيه تجدوا الآتي د. إيهاب مدير البرنامج القومي لمكافحة الايدز: السودان يتصدر دول الإقليم في الإصابة بالايدز - سياستنا توزيع الواقي الطبي عبر المؤسسات الصحية)) د. يوسف الكودة رئيس حزب الوسط الاسلامي: - لا نجوز الواقي ولكن ننصح به الزناة - عدم استخدام الواقي من الشخص الزاني يجلب مفاسد كثيرة د.احمد البلال وزير الثقافة والاعلام: من يقول باستخدام الواقي لتقليل المخاطر ليس بكافر أو ناقل للكفر الدولة لا توزع الواقي بصورة خادشة للحياء ولكن توفره بالصيدليات د. محي الدين الجميعابي رئيس منظمة (أنا السودان): - نسبة الاصابة بالايدز في بعض الولايات (9) اضعاف النسبة العادية - الكوندوم بيجي في حاويات .. يجي في أخراج يعني؟ ************* مقتطف د. يوسف الكودة: جميل ومفيد ما قاله د. وهيب عن عدم الاعتماد على الـ (كوندوم) بصورة كاملة، بحسبان أن نسبة نجاحه بسيطة. د. الجميعابي: إن تابعت فهو لم يقل أن نسبة النجاح ضعيفة هو قال إن نسبة الفشل (10%) ونحن في الطب بناخد بالنسبة ونسبة النجاح (90%). وهيب –مقاطعاً-: (10%) لو كان استخدم بطريقة صحيحة. د. يوسف الكودة: بالعقل وحتى أن كان الـ (كوندوم) يقي بنسبة (0.5%) وما عندنا حل غيره دفع الله –مقاطعاً-: عندنا العفة د. يوسف الكودة يا أخي الكريم، الشرع لم يحصر العلاج لنازلة من النوازل في أمر واحد، وانما أيضا لا نستطيع أن نحرم معطيات العصر التي تعين على اتقاء الكثير من الشرور وإن كان الـ (كوندوم) يقينا الكثير من الشرور فالأصل فيه الاباحة ولا يستطيع الانسان أن يحرم أمراً الاصل فيه الاباحة. وإن حرمنا الواقي بحسب مطالبتكم ليقلع عنه المسلمون باعتبار صدور فتوى عن العلماء، أقول: إنسان لم تزجره الاية الكريمة (ولا تقربوا الزنا إنه كان فاحشة وساء سبيلا) هل من الممكن أن (يقرع) ومتنع عن الزنا بمجرد فتوى من الكودة، الزنا محرم ولا نحتاج أصلاً لفتوى أخرى تحرمه. http://www.sudanile.com/index.php؟option=com_contentandview=articleandid=44292:2012-09-06-18-14-37andcatid=43:2008-05-30-16-11-36andItemid=67 ......... المصدر :
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-20-2017, 05:04 PM

Nasr
<aNasr
تاريخ التسجيل: 08-18-2003
مجموع المشاركات: 8070

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: شمائل النور (Re: كمال عباس)

    في حكاية الواقي الذكري
    هذا ما قالته شمائل النور
    "هذا القانون الذي لم يخلق فضيلة، ولن يفعل، هو من أكثر المسائل التي لا يجامل فيها الإسلاميون.. من السهولة إسقاط الصرف على الصحة في الموازنة العامة للدولة، لكن يبقى عسيرا جدا أن نكسب معركة لمنح وزارة الصحة الحق في توزيع الواقي الذكري."
    لم أفهم أنها دعت لإستخدام الواقي الذكري
    (ولو أنها فعلت لناصرتها )
    ولم أفهم أنها قالت بعدم إستخدامه
    شمائل ضربت مثلا
    قالت أنه من السهل إسقاط الصرف علي الصحة في الميزانية
    (وكدي حاولوا تتخيلوا جسامة هذه الأمر)
    ولا نكسب معركة لمنح وزارة الصحة الحق في توزيع الواقي الذكري

    ما قالته هنا وفي كل الموضوع وفي كل كتاباتها
    ينبي عن نظرة فاحصة وناقدة لفكر الإسلاميين
    تعرية ولا أنظروا لمليكنا العريان

    ودي بالتحديد الحاجة المزعلة ناس الديكتاتورية :
    مش بس فشل مشروعهم الحضاري
    في إعادة صياغة الإنسان السوداني
    بل وفشلهم في المحافظة علي الدولة
    والأرض التي تقوم عليها
    والإنسان الذي يعمرها
    (والقانون الذي تحدثت عنه شمائل
    هو رأس الرمح في ذلك إعادة الصياغة الفاشلة هذه)

    المايقوما وأطفالها اللقطاء قالت كتير عن فشل المشروع الحضاري
    لكن أن تري ذلك وتقول به صحفية شابة
    مما يثير حنق الديكتاتورية ومناصريها وعقلهم الذكوري

    (وتحت تحت والبزعل مناصري الديكتاتورية من إسلاميين
    هو ما نقلته عن التجربة التونسية :
    "يتحدث الإسلامي التونسي عبد الفتاح مورو بثقة شديدة وثبات واضح
    حول اتجاه حركة النهضة التونسية إلى ما أعتقده البعض (علمنة) الحركة الإسلامية"
    أن تكون تجارب النجاح للإسلاميين هو في علمنة الحركة الإسلامية في تونس
    وتركيا ...... ودا إنقلاب فكري خطير ما مستعدين ليه )
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-20-2017, 08:32 PM

علاء سيداحمد
<aعلاء سيداحمد
تاريخ التسجيل: 03-28-2013
مجموع المشاركات: 5215

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: شمائل النور (Re: Nasr)

    Quote: الدعوه الى تسهيل استخدام الواقى الذكرى ونشره فى المجتمع فى تقديرى يعد اضعف حلقات المقال
    على الرغم من انه مقال جيد بكل المقاييس فكرته تقوم على نقد التطرف فى القيم لمجموعه سياسيه ظلت تنفرد بحكم البلاد قرابه الثلاثه عقود ومع ذلك
    اورثت البلاد اوضاعا كارثيه فى كل المجالات وهذا امر لا يحتاج الى توضيح فهو واقع يومى يعيشه الجميع
    قلق على مستقبل الابناء وخوف اصبح ملازما للجميع تقريبا


    الأخ / طلعت الطيب تحياتى

    للأسف قراءتك في المقال في الجزئية المقتبسة أعلاه ( الدعوة الى تسهيل استخدام الواقى الذكرى ونشره في المجتمع ) بعيدة كل البعد عن سياق المقال ..
    حيث انّ الكاتبة تتحدث عن : اسقاط الصرف على الصحـــة في الميزانية العامة للدولة واشـارة ذكـية من الكاتبة الى محاولة ادخال الحكومة للواقى
    الذكرى الى الدولة وحصول مخاشنات في البرلمان ..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-20-2017, 08:41 PM

علاء سيداحمد
<aعلاء سيداحمد
تاريخ التسجيل: 03-28-2013
مجموع المشاركات: 5215

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: شمائل النور (Re: علاء سيداحمد)

    Quote: واشـارة ذكـية من الكاتبة الى محاولة ادخال الحكومة للواقى
    الذكرى الى الدولة وحصول مخاشنات في البرلمان ..


    وانا بقصد بالإشارة الذكية هذه الجزئية من مقالها :

    Quote: لكن يبقى عسيرا جدا أن نكسب معركة لمنح وزارة الصحة الحق في توزيع الواقي الذكري."
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-20-2017, 11:56 PM

طلعت الطيب
<aطلعت الطيب
تاريخ التسجيل: 12-22-2005
مجموع المشاركات: 5122

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: شمائل النور (Re: علاء سيداحمد)

    االاعزاء نصر
    زهير
    احمد محمد عمر
    الصادق
    حيدر
    كمال
    علاء
    شكرا على المساهمه والكتابه هنا
    فى هذا الموضوع المهم
    ويبدو ان الحوار الان يدور حول هذه الجزئيه من المقال:
    (على مدى السنوات الطوال من حكم الإسلاميين الدولة تحوّل أكبر همومها، هو فرض الفضيلة وتربية الأفراد،
    ومطاردة الحريات الشخصية بقانون النظام العام.. ولنا أن نتوقف هنا، هذا القانون الذي لم يخلق فضيلة،
    ولن يفعل، هو من أكثر المسائل التي لا يجامل فيها الإسلاميون..
    من السهولة إسقاط الصرف على الصحة في الموازنة العامة للدولة،
    لكن يبقى عسيرا جدا أن نكسب معركة لمنح وزارة الصحة الحق في توزيع الواقي الذكرى)
    قراءتى للفقره اعلاه ان الاستاذه شمائل تنتقد حكم الاسلامويين لانه اعتمد على محاولات فرض الفضيله
    واعاده تربيه الناس وفق تصوراتهم هم للفضيله اضافه الى التضييق على الحريات الشخصيه.
    اى ان نقدها انصب على قانون النظام العام وعقليه النظام التى تقف من ورائه
    وفهمى لبقيه الفقره انها، اى الكاتبه، ترى ان طبيعه النظام وقوانينيه وممارساته اعطت الاولويه القصوى لفرض تصوراتهم الخاصه بالاخلاق والفضيله
    وذلك على حساب الصرف على الخدمات الاساسيه مثل الصحه وهى التى عاقت اعطاء وزاره الصحه الحق فى توزيع الواقى الذكرى.
    بمعنى اخر فان الكاتبه ترى ان من عيوب (هوس الفضيله) عند الاسلامويين
    اهمال الصرف على الصحه (وهو شىء نوافقها فيه بلا شك)
    ولكنها اضافت ما معناه ان من مالات طريقه تفكير النظام وطبيعه ممارساته
    انها منعت وزراة الصحه من توزيع الواقى الذكرى (وهو ما لا اوافقها عليه ولا اعتقد ان غالبيه الناس فى السودان يمكن ان يوافقوا عليه)..
    وبغض النظر عن مدى فاعليه الواقى فى منع الحمل والحد من انتشار الامراض المعديه مثل الايدز،
    فأن قرار الحكومه ومؤسساتها ربما يجد القبول من الناس ولا علاقه له اطلاقا بظاهره (هوس الفضيله) ،
    مع انها كظاهره فعلا موجوده عند الاسلامويين
    وقد اضرت كثيرا بنا لان الادعاءات الاخلاقيه هى التى منحت الاسلامويين الحصانه ومكنت للفساد.
    قرار منع وزاره الصحه من توزيع الواقع الذكرى ربما يكون من ضمن قرارات برلمان منتخب
    شمائل افترضت شىء غير صحيح فى مقالها
    القارىء للمقال يمكن بسهوله ان يفهم ان اخفاق وزاره الصحه
    فى توزيع الواقى يعود الى موقف الحكومه منه وهو ربما يكون معادل
    لاخفاقها فى الصرف على الصحه من حيث الاهميه وقد لا يقتصر الامر
    على الدلاله.


                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-21-2017, 00:19 AM

طلعت الطيب
<aطلعت الطيب
تاريخ التسجيل: 12-22-2005
مجموع المشاركات: 5122

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: شمائل النور (Re: طلعت الطيب)

    تأييد شمائل لقيام وزاره الصحه بتوزيع الواقى كما يحدث الان
    فى كثير من البلاد، واضح من السياق بأعتبار توزيع وزاره الصحه للواقى (كسب لمعركه) وان الاخفاق فى ذلك واحد من مالات (هوس الفضيله) عند الاسلامويين
    فى تقديرى ان هذه ثغره استطاع الطيب مصطفى والاخرين من
    النقاذ منها واعاده بث اعتقاداتهم وسط الناس بالتخوييف من الحكم
    المدنى التعددى و(العلمانيه) التى يمكن ان تفرض الاشياء عليهم فرضا
    مثل توزيع المانع الذكرى و(كل ما يفتح الباب للانحرافات وفتح البارات الخ)
    مع ان التشريع فى البرلمانات المنتخبه ينهض على مدى اجماع الناس
    فى كلما يتعلق بالقيم والاعراف السائده كما قال قديما فولتير

    (عدل بواسطة طلعت الطيب on 02-21-2017, 00:32 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-21-2017, 02:09 PM

كمال عباس

تاريخ التسجيل: 03-06-2009
مجموع المشاركات: 12381

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: شمائل النور (Re: طلعت الطيب)

    .......تحياتي أخ معاوية الزبير .
    Quote: قولك إن شمائل لم تبتدر أو تبتكر الدعوة لاستخدام الواقي الذكري يعني أنها دعت هذه الدعوة لكنها لم تكن أول من دعا لذلك أخشى أنك من حيث لا تدري تجاري الطيب مصطفى ومشايعيه في تزييفهم لكلام شمائل النور وقد وقع في نفس الفخ أخونا طلعت الطيب وقد لفت نظره لهذا الخلط في فهم كلام شمائل في البوست الذي افترعه بعنوان (شمائل النور) لكنه عاد ليصر على فهمه الخاطئ لكلامها بالقول : (تأييد شمائل لقيام وزاره الصحه بتوزيع الواقى كما يحدث الان فى كثير من البلاد، واضح من السياق) الأعزاء كمال عباس وطلعت الطيب ومن يسير في دربكم إن اتجاهكم للدفاع عن استخدام الواقي الذكري بافتراض أن الزميلة الصحفية دعت لاستخدامه اتجاه خطير يضر بقضية شمائل، --- ,
    يبدو أنك تسرعت في إطلاق الأحكام ولم تستوعب مقصد مداخلتي! مداخلتي المقصودة بها ضرب الطيب مصطفي ومن لف لفه والطعن في مصداقيتهم ومبدئيتهم وتعدد معائرهم ! فقد صمتوا علي موقف وزراء ومسؤولي الإنقاذ"والشيوخ " المؤيديين لإستعمال الواقي الذكري صراحة - ثم أطلقوا سهامهم المسمومة علي الصحفية شمائل النور والتي فهموا ومن خلال سطر وجملة عرضية أإنها تلمح لتأييد إستخدام الواقي الذكري -
    * هذا هو مقصدي من المداخلة ! وحينما تنسف مصداقية هولاء وتكشف تناقضهم ينهار موقفهم ويتهاوي هجومهم ! هذا هو مدخلي للدفاع عن شمائل ! أنا إناقشهم وفق منطقهم وعقليتهم ! لأبين حجم تهافتهم وسوء غرضهم !
    ** ثانيا وبإفتراض أن الإستاذة شمائل قد لمحت عرضا لأهمية حماية الشباب من الأمراض الجنسية المعدية وإنها نعت تلكو البرلمان في الموافقة علي تلك الحماية والوقاية فإنها لم تخطئ ولم ترتكب جرما - إنها ضحية في كل الأحوال لا خاطئية !وهي في هذا المضمار أتبعت الجهة الطبية والصحية -المختصة إي وزارة الصحة !
    إنتهي
    ومن ناحية أخري فإن الواقي الذكري قد وجه بمقاومة تماثل مقاومة حبوب منع الحمل والمكياج والخروج من دون ما يسمي بالحجاب ـ وفي النهاية سيكون مصيره مصير الظواهر التي قوبلت بمقاومة - الإستجابة للهوس والإبتزاز الديني والطرف سيقود لتنازلات جمة ويقود لسيادة - الهوس والتكفير علي حساب العلم والطب والصحة والحياة ! وإنتصار أمثال الطيب مصطفي !
    ** الواقي الذكري الحماية من الأمراض الجنسية المعدية ـ تطلب أكثر من الواقي الذكري تتطلب التوعية الإجتماعية والأسرية - والتوعية الطبية والصحية والدينية ( وإستبعد هنا السلفية المتزمتة لأنها منفرة والإسلام السياسي لسمة النفاق ) وأعني خطاب المتصوفة والإسلام الشعبي والمستنير ــ ودعاة الإصلاح - فكل هولاء ممكن أن يلعبوا دورا في التنبيه لخطورة الممارسات الجنسية المنفلتة والإستجابة للغريزة بصورة بهيمية ـ وشراء المتعة والجنسي السوقي والعابر - ....... المصدر :

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-22-2017, 02:48 AM

mustafa mudathir
<amustafa mudathir
تاريخ التسجيل: 10-11-2002
مجموع المشاركات: 3406

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: شمائل النور (Re: كمال عباس)

    Quote:
    بغض النظر عن فائده استخدام الواقى لمنع الحمل والحد من انتشار الامراض فان استخدامه لم يكن معركه سهله ابدا فى المجتمعات
    التى اجازت فيه وزارات الصحه استخدامه ويبدو ان الصحفيه اغفلت تلك الحقيقه.. وقد ظلت اعداد كبيره من الناس والمؤسسات
    الدينيه فى الغرب تعارض تلك السياسات . اذكر وقبل سنوات قليله ثار الرأى العام الكندى على قرار حكومه محافظه كولمبيا البريطانيه
    بكندا على تطبيق قرار وضع ممرضات وممرضين فى داون تاون فانكوفر من اجل حقن مدمنى المخدرات وذلك منعا لاتشار الايدز
    والامراض بينهم بسبب استخدامهم لابر غير معقمه ورغم ان حكومه المحافظه دافعت عن قرارها بأن تلك الاماكن سوف تستخدم كنقاط
    للتوعيه حول ضروره الاقلاع عن المخدرات ومراكز للمساعده الا ان القرار مازال يواجه النقد والغضب لدى قطاعات عريضه من
    المواطنين. اذا كان هذا حال الغرب فما بلك بحالنا فى السودان ورغم توفر حسن النيه لدى شمائل الا ان ذلك لا يعفينا من نقدها والقول
    بأن اقتراحها تجاوز كبير وضعف فى قدرتها فى التعامل مع كلما يتعلق بقضيه الحساسيه الثقافيه والدينيه

    أعتقد أن الأستاذ طلعت في هذه الجزئية، التي هي ليست qualified بما يقنع القارئ رغم أنها أهم نقطة في طرحه، يكشف عن موقف
    غير داعم لشمائل.
    فهي انما كانت تتحدث عن تناقض أهل النظام من حيث هيافة القضايا التي تشغلهم بينما قضايا أكبر مثل التعليم والصحة لا تجد منهم
    الاهتمام كحكام. وطلعت كأنه يقول لشمائل ياخي واقي شنو تتحدثين عنه في السودان إذا وجدت فكرته في مجتمع ديمقراطي متقدم مثل كندا
    معارضة.
    الكلام عن أي تشابه مع موقف كندي ليس هناك ما يسنده والاعتراضات، التي قال طلعت إنها من قطاعات عريضة، كانت كالعادة ايجابية وتدور
    حول مدى الحفاظ على خصوصية المواطن ورضاه بتوزيع الواقي وشوية معارضة من شوية اليمين المسيحي، لم نسمع بقضية خلافية أكير من
    قضية الخصوصية بل هي سياسات يجيزها برلمان وتترسم لها برامج تنفيذ وطلعت لم يعمل الاستطراد الواجب في نقل التجربة الكندية بشكل لائق
    ومفيد، بل ذهب ، عوضاً عن هذا، للطعن في قدرات شمائل في "التعامل مع كل ما يتعلق بقضية الحساسية الثقافية والدينية" وكان برلمان أهل
    الحساسية التي يريدنا أن نعمل لها حساباً هم من ناقش القضية. ف دي كوابح ليس إلاّ وتخذيل لنوع الصحفيات المصادمات من أمثال شمائل.
    ويبقى السؤال: ما قيمة أن تفتح بوست بإسم شمائل النور؟ والتحية لكم ولشمائل النور.


                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-22-2017, 03:58 AM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 01-18-2005
مجموع المشاركات: 11815

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: شمائل النور (Re: mustafa mudathir)

    ليس مقال شمائل بمنبت عن واقعنا السوداني, سياسيا كان أم إجتماعيا

    (عدل بواسطة HAYDER GASIM on 02-22-2017, 04:12 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-22-2017, 03:59 AM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 01-18-2005
مجموع المشاركات: 11815

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: شمائل النور (Re: HAYDER GASIM)

    فهو زفرة جرئية في معاينة هذا الواقع ... وعلى أمل العبور وأن يكون
    هناك حلول لما نجابه من مشاكل وقضايا وعلى كافة الأصعدة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-22-2017, 04:01 AM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 01-18-2005
مجموع المشاركات: 11815

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: شمائل النور (Re: HAYDER GASIM)

    فالإعلام هو السلطة الرابعة, والتي في حالنا السوداني العسر, يمكن أن
    تشكل الوعي الجمعي للسلطات الثالثة الأولى في ظل حالنا الإنتقالي الراهن
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-22-2017, 04:02 AM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 01-18-2005
مجموع المشاركات: 11815

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: شمائل النور (Re: HAYDER GASIM)

    وقد توسلت شمائل القلم وهو يعتمر فكرة ويرسلها إلى الناس, بل أرسلت
    فكرة خالية من أي مداعمة آيدلوجية بائنة, وهذا أفضل الصروح للإنطلاق
    إلى فضاء بلا حدود ... أي ... حيث كل الناس
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-22-2017, 04:03 AM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 01-18-2005
مجموع المشاركات: 11815

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: شمائل النور (Re: HAYDER GASIM)

    وقد لازمت شمائل شمائل العصر وإختارت من مجراه العريض ما شاءت
    ... وهذا من السقوف التي ننشدها ونحن نتطلع إلى الحرية والديمقراطية, حرية
    الرأي والتعبير ... كمادة أولى في دستور السودان المزمع ... فحين نتفوح
    بعضا من رحيق أحلامنا ... فلا ينبغي وأن نحيله إلى (كابوس)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-22-2017, 04:04 AM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 01-18-2005
مجموع المشاركات: 11815

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: شمائل النور (Re: HAYDER GASIM)

    نعلم أن واقعنا متخلف ويسير في ركاب الموج لا الموقف المتخذ, لكن هذا
    لا يعنى تخلف المجتمع عن العصر وعن إتخاذ سماته. فالشاهد أن أجيالنا
    الحاضرة تنتمي لقلب العصر وتتفاعل معه بشدة وبأصالة وبإستمرار. ولهذا
    سوف تحتل موائد حواراتنا الإجتماعية أجندة غير تقليدية وربما غير سيارة.
    فقط لنرتفع جمعيا لسقف هذا الواقع وتلك التحديات الجديدة, لا أن نلويها
    عنقا ومتنا ونحشرها حشرا في آلة تفكيرنا الواحد القديم ... المقدس
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-22-2017, 04:05 AM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 01-18-2005
مجموع المشاركات: 11815

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: شمائل النور (Re: HAYDER GASIM)

    ربما المؤسسة الدينية هي الأكثر إهتماما وعناية بما سعت شمائل, وحيث لا
    أزال أعتقد أن لتلك المؤسسة دورا في تأهيل وحراسة المجتمع, لكنه دور
    يحتاج لمراجعة ولمواكبة ولإجتهاد مختلف ولما تغيرت المفاهيم والعصور.
    فالشاهد أن (أعظم) تحدي يواجه كل الأمم اليوم, هو دلوها في صناعة وفي
    مسايرة الحياة المعاصرة, ولما غدا صرح الحضارة الإنسانية هو الأشمل
    وهو الأدعى وهو الأهم وهو المحضر اليومي في حياة الناس اليوم. أترك
    لتلك المؤسسة أن تفرد خيالها لإستيعاب وتحليل وتوقيع هذا الأمر, فقط
    أوصيهم بالعقل ... وبالمنطق وبالمسايرة الراشدة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-22-2017, 04:06 AM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 01-18-2005
مجموع المشاركات: 11815

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: شمائل النور (Re: HAYDER GASIM)

    أن يكون هناك (أي إحتمال) لكون وزارة الصحة طرحت موضوع الواقي
    للنقاش وعلى أي مستوى كان, فهذا في حد ذاته يمثل نقله موضوعية
    وتمثل عصراني ومسلك واقعي. فالصبية والصبيات يبلغون الحلم قبل
    العقل, ولهذا يحتاجون إلى معالجة وقائية قبل أن تكون تجريمية, بل وقبل
    أن يرى ويتحمل المجتمع تبعات قصور العقل عن إحتياجات الجسد. فهنا
    مسألة إنسانية مجتمعية تربوية في المقام الأول, وأرجو بهذا عدم تسييسها
    أو تديينها أو شخصنتها... وليكن حوارا مستمرا مثمرا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-22-2017, 04:35 AM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 01-18-2005
مجموع المشاركات: 11815

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: شمائل النور (Re: HAYDER GASIM)

    ويبقى السؤال: ما قيمة أن تفتح بوست بإسم شمائل النور؟

    دي إسمها حرية الرأي يا مصطفي,

    ومن حق طلعت أو أي شخص آخر
    أن يكتب عن شمائل, معها أو ضدها

    ظلال طلعت غبشت محتوى مداخلتك,

    فأصحى للون يا حبيب
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-22-2017, 06:03 AM

أبوبكر عباس

تاريخ التسجيل: 03-04-2014
مجموع المشاركات: 6108

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: شمائل النور (Re: HAYDER GASIM)

    يا حيدر، سؤال مصطفى دا ليس فيه حجر على التعبير
    أنا أجده أهم مداخلة كتبت من المتحاورين
    وأتحرق منذ بداية البوست اشوف طلعت داير يضيف شنو؟؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-23-2017, 03:58 AM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 01-18-2005
مجموع المشاركات: 11815

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: شمائل النور (Re: أبوبكر عباس)

    يعني يا أبوبكر عباس ما لقيت من كلامي ده كللوووو,
    إلا تعليقي على الأخ مصطفي مدثر ... حسبي الله

    وبعدين مالك يابا لاوي يد طلعت كده ... عشان إضيف؟؟؟

    مش كفاية إنو إجترح بوست (في موضوع صعب) وقال
    ما قال وعلق ما علق ... وأفسح المجال لكل من يود
    المشاركة ... تاني شنو؟ وهل بالضرورة أن يجيب
    صاحب البوست على كل شاردة وواردة؟ وأن يصل
    بموضوعة بوسته إلى أعمق بحارها أو آلق أنجمها؟

    هو حوار والسلام ... يتواصل برغبة الناس وكتاباتهم,
    وينقطع بجفاف مدادهم ... تمسي على خير
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-23-2017, 06:01 AM

أبوبكر عباس

تاريخ التسجيل: 03-04-2014
مجموع المشاركات: 6108

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: شمائل النور (Re: HAYDER GASIM)

    لسبب بسيط
    نقطتك دي وسؤال مصطفى ليهن علاقة بالشيء الساكيهو في البوست دا
    ومداخلتي الأولى تشهد بذلك وهي
    أين يريد طلعت أن يقف من القصة دي؟؟

    الحقيقة بقية مداخلاتك لم أعلق عليهن لأنو فيهن دغمسة شديدة ومنتظر أفهم موقفك كويس
    شايفك أقرب للطيب مصطفى من شمائل، لكن ما متأكد
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-24-2017, 01:10 AM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 01-18-2005
مجموع المشاركات: 11815

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: شمائل النور (Re: أبوبكر عباس)

    الحقيقة بقية مداخلاتك لم أعلق عليهن لأنو فيهن دغمسة شديدة ومنتظر أفهم موقفك كويس
    شايفك أقرب للطيب مصطفى من شمائل، لكن ما متأكد


    ليتك لم ترد ...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-24-2017, 03:35 PM

sadig mirghani

تاريخ التسجيل: 03-03-2014
مجموع المشاركات: 2258

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: شمائل النور (Re: طلعت الطيب)

    شمائل كبش فداء
    بوستات الطيب مصطفى والجزولي لاتعدو ذر للرماد في العيون
    الحكومة مطالبة بلجم الخطاب الديني المتشنج
    والاندغام مع الموجة العالمية من التماهي السياسي
    مع. ((الاعتدال)) هناك دكتور الجميعابي
    قال بنفس الاشياء والان الكودة
    ولم يتم تكفيرهم وانما تم التشهير بهم لقربهم من
    الاسلامين ولكن لان شمائل أنثى تم الاستفراد بها
    ومحاولة لجمها أو ربما استدراجا لمعركة يتم فيها تكفير
    أطراف يسارعون لحماية شمائل والتنديد بمحاولة اضطهادها
    وهؤلاء لهم صولات وجولات مع الطيب مصطفى والرجل لايصلح
    لشيء الا المناكفة وتم مسح الارض به من قبل عبدالباسط سبدرات
    في سلسلة مقالات لم تقم له قائمة. بعدها والطيب مصطفى
    والذي يعتبر نفسه من حراس الفضيلة لم نر له حمية على
    مدير عام وزارة الصحة في ولاية النيل الازرق حينما اتحفنا
    بأعضائه التناسلية في الاسافير وأظنه قد استحسن نقله للتخطيط في الصحة الاتحادية.
    تمرير قانون ولاية المرأة في البرلمان والجدل الكثيف الغرض منه
    شغل الدواعش من الإسلاميين بمعارك جانبية حتى لا يتفرغوا
    للحكومة والتطبيع مع اسرائيل ورجم عبدالحي يوسف للحكومة
    بتحريمه للجمارك واعتبارها من المكوث.
    ومحاولة أخرى لحشر مواد اخرى في الدستور ربما تؤطر لولاية ثالثة للبشير.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de