رحلة البحث عن الجن - الحلقة الاولي

حفل دعم الجالية السودانية بمنطقة واشنطن الكبري بالفنان عمر احساس
سارة عبد الباقي الخضر ...فى الذكرى الخامسة لاستشهادك ...دمك دين علينا
هزاع عز الدين جعفر....لك التحية و الانحناء فى الذكرى الخامسة لاستشهادك
د.صلاح مدثر السنهوري....فى الذكرى الخامسة لاستشهدك ارقد مرتاح...ولن نترك السفاح
علم الدين هارون عيسى عبد الرحمن....فى الذكرى الخامسة لاستشهادك تارك فى رقابنا
بابكر النور حمد...فى الذكرى الخامسة لاستشهادك.....لن ننساك
وفاء محمد عبد الرحيم عبد الباقي...فى الذكرى الخامسة لاستشهادك.....دمك لن يذهب هدراً
محمد آدم على ابراهيم...فى الذكرى الخامسة لاستشهادك.....ودعطا لن نتركك ولو طال الزمن
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 18-09-2018, 06:30 PM الصفحة الرئيسية

مدخل أرشيف للعام 2016-2017م
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
18-10-2016, 02:27 PM

عوض الله نواي
<aعوض الله نواي
تاريخ التسجيل: 24-06-2013
مجموع المشاركات: 513

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


رحلة البحث عن الجن - الحلقة الاولي

    01:27 PM October, 18 2016

    سودانيز اون لاين
    عوض الله نواي-السودان الخرطوم بحري
    مكتبتى
    رابط مختصر

    رحلة البحث عن الجن

    ملتقي طرقهم
    عوض الله نواي
    [email protected]


    رحلة البحث عن الجن

    في يوم خميس نهاية أسبوع خرجت من الخرطوم علي علي مثن عربة دفع رباعي قاصداً ولاية نهر النيل ، الولاية التي خرج منها الفريق الهادي عبد الله الوالي السابق وهو مرفوع الرأس ، لم يطأطأ راْسه كما فعل بعض الولاية في انتخابات المؤتمر الوطني التي زرعت بعض الشتات في مؤسسات الحزب الحاكم بأمر الله .
    الفريق الهادي عبد الله هو رجل صديق كريم ورجل صادق في معاملاته فقدناه وفقدته ولاية نهر النيل حيث وطنّ الزراعة بولاية نهر النيل وطاف عدد من دول العالم وخاصة المملكة العربية السعودية التي له أصدقاء كثر فيها ، في عهده شهدت نهر النيل طفرة كبيرة خاصة محلية ابوحمد التي أصبحت مدينة التعدين الأولي في السودان ، وهذا تشاهده من خلال الحركة التجارية بالمدينة ونوعية السلع المعروضة وكثافة المعدنين الأهليين ، معظم هذا الفضل يرجع له ، ونحن نقص عليكم قصصه وهو مواطن عادي لا يشغل اي وظيفة نشكره علي عفته وتواضعه حيث كان نموزج الحاكم العادل المتقشف .
    رحلتنا وبحثنا عن الجن لم تبدأ بعد ، رحلتنا كانت تبدأ بزيارة لمنزل الوالي بالدامر بعد وجبة الكبسة بشوربة السمك المسبك ، لكن بعد مغادرة الفريق الهادي عبد الله ولاية نهر النيل ، شعرت بغربة في ولاية نهر النيل لكن الجن الذي نبحث عنه ربما ينسينا غربتنا ، فكانت الرحلة الي محلية ابوحمد حيث تغيرت المدينة بفضل التعدين ، شيد فيها بابكر عباس مسجد علي نفقته بمواصفات رفيعة واخرون شيدوا فندق بمواصفات عالية اطلق عليه سيدار يقدم أرقي الخدمات يعكس كرم وضيافة اهلنا الرباطاب .
    شهد السودان فترة سوداء من تاريخه الناصع ، في حقبة المستعمر البقيض ، حيث شُيدت سجون في مناطق نائية وكانت الأشغال الشاقة تلازم بعض السجون ، منطقة أم نباري هي محطة للتعدين عن الذهب في عهد الملكة فيكتوريا ، جائت شركة سُميت فيكتوريا تيمناً باسم الملكة في ذلك الزمان او ربما تملكها ، أشرفت هذه الشركة علي هذا المنجم الذي حفره اجدادنا تحت التهديد والضغط كعبيد ومساجين حسب الروايات المختلفة التي ينسجها المؤرخين .
    بمراجعة منجم ام نباري الذي يرجع تاريخه الي العام 1902 يتضح ان التعدين كان متقدم بشكل كبير وان مناطقه بعيدة عن سكن المواطنين ، هناك احواض ضخمة لفصل العناصر المركبة من التربة وحتى الان لم يكتشف المهندسين الجيولوجيين المواد المستخدمة وقتذاك في معالجة استخلاص الذهب ، الدهشة تعلو الحواجب والسؤال يطرح نفسه بلا تردد كيف يستقيم الامر ان يشهد السودان ثورة تعدين منذ اكثر من مائة عام ولم يطورها خاصة ان وسائل المعرفة لم تكن بعيدة عن السودانيين بعد خروج المستعمر .
    في منجم ام نباري توقفت الي جانب فوهة حفرة ضخمة ، هي احدـ الأبواب والمداخل المؤدية الي داخل منجم ضخم تم تاسيسه وتشييده بطريقة هندسية ، بداخله كتل خشبية ضخمة وألواح من الزنك كما تظهر عليه أسلاك كهربائية وهي تشبه أسلاك الانارة ، المنجم يحكي قصة حضارة سادت ثم بادت وأحواض التحليل والتصفية تشهد علي أطنان من الذهب سرقت من هذا البلد المنكوب والمغلوب علي أمره .
    الجن يسكن المناطق المهجورة عادة ويحب الذهب ويعيش في البعد الرابع والخامس ، تداول المعدنين عن وجود جنون داخل هذا المنجم ، حيث تصدر أصوات غريبة من داخل هذه الفوهات الكبيرة ، الي جانب فوهة هذا المدخل يجلس شباب علي خيمة صغيرة ، جاءوا من أقصي أقاصي دارفور ليسترزقوا من زرق الله ، فسألتهم عن مدخل ( خرطوم بالليل) وهو الاسم المتعارف عليه فلم يترددوا في توضيح سبب التسمية فقالو ان التسمية سببها ، تلك الأنوار التي تصدر وتشع من داخل المنجم ، الا انهم يدخلون هذا المنجم في رمضان وذلك لبرودة الجو بالداخل ، حيث طردوا الجن بتلاوة القران داخل المغارة .
    نتوقف هنا ونواصل في حلقك قادمة

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-10-2016, 02:35 PM

عوض الله نواي
<aعوض الله نواي
تاريخ التسجيل: 24-06-2013
مجموع المشاركات: 513

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: رحلة البحث عن الجن - الحلقة الاولي (Re: عوض الله نواي)

    نشوف الصور لو حملت معانا.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-10-2016, 02:36 PM

عوض الله نواي
<aعوض الله نواي
تاريخ التسجيل: 24-06-2013
مجموع المشاركات: 513

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: رحلة البحث عن الجن - الحلقة الاولي (Re: عوض الله نواي)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de