جَمرُ العابِرِ

في دعم حملة علاج دكتور الباقر العفيف:- قليل من كثر خير من كثير من قلة
نداء أنساني بخصوص الدكتور الباقر العفيف
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 20-11-2018, 09:09 AM الصفحة الرئيسية

مدخل أرشيف للعام 2016-2017م
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
29-11-2016, 06:18 AM

بله محمد الفاضل
<aبله محمد الفاضل
تاريخ التسجيل: 27-11-2007
مجموع المشاركات: 8617

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


جَمرُ العابِرِ

    06:18 AM November, 29 2016

    سودانيز اون لاين
    بله محمد الفاضل-جدة
    مكتبتى
    رابط مختصر

    ـــــــــــــــ
    1
    وهذا اللُّهاثُ الحمِيمَ:
    شطُّ القلبِ، موسقةُ كُلُّ يومٍ
    ومِكنسةُ القلق..

    2
    كأني نسيتُ الشّارِعَ
    لمطحنةِ اللّيلِ
    فليس بجيبيّ اﻷنَ
    خلا النُّعاس..!!

    3
    كيف لكفيّ اهتدى الشّارِعُ
    وكفي أصابِعُ مغمورةً في الرّحيل..؟؟

    4
    الشّارِعُ ينهلُّ من ذِكرياتيّ ملامِحَها
    ويوزِعُ نبضيّ على السّابِلة..

    5
    بردٌ يبدِّدُ اﻷخيلةَ
    فيما الرُّوحُ تتأرجحُ بالرِّيحِ
    والشّارِعُ يسويّ هيئتَهُ..

    6
    أيُّ لِسانٍ اِحتملَ حُرقةَ الرُّوحِ
    أيُّ فضاءٍ تلقّفه..!!

    7
    والشّمسُ في يأسٍ تمدُّ لسانَها الطويلَ
    لتنهلّ ماءَ اليمِّ..
    اتكأنا على النّظرِ
    وشغفِ القلوبِ بالبحرِ
    وأجسادنا ثقبتَها الرّعشاتُ...
    لنرقبَ اِتساعَ حدقتيّ البحرُ
    وهو يقهقهُ من نزقِ الشّمسِ..!!
    ...
    حدثني البحرُ
    عن بناياتٍ تطعنهُ بالفضولِ
    وأنه يتوخى السّهو البشريَّ
    ليُهندمَ روحَهُ
    يضعُ عِطرَهُ
    يتهيأُ للغواية..!!

    8
    الأرصِفةُ رحيقُ الشّارِعِ
    وماءُ وجودِهِ النّميرِ
    ضحكتُهُ كذلك
    وشبابُهُ الأنيقِ...

    9
    الحياةُ جُرحُكَ المفتوحِ
    وأنت طبيبُهُ
    لن تنجوا حتى يندملَ
    بالحُبِّ والصّلوات.

    10
    الشّارِعُ المُنتزعُ من ضُروسِ الجبلِ
    تدلّى كلِسانٍ مشروخٍ بالعابِرينَ والقابِعينَ
    على أرصِفتِهِ.

    إلى نجوى دفع الله

    11
    أموسقُ بموسيقى اسمِكِ
    سمواتي
    فيما اتسلى بما تبقى في الكونِ
    من موسيقى تسعى نحو عينيكِ في سكون.

    12
    وتخرجُ في جُنحِ خَفاءٍ
    بحفيفِ الخطوِ وراءَ نداء
    فتراكَ نوافِذُ مُلئتْ بما
    نالتهُ من محياكَ الوضاء
    .
    .
    .
    روحُكَ يا أبتي
    هي نبعُ الأضواء.

    13
    جَمرُ العابِرِ
    ........
    كُنتُ من المارّة
    اتطلّعُ إلى وجهي في الشَّارِعِ
    أسوي هيئتَهُ على عينيهِ
    يقهقهُ من بُثُورِ الحُبِّ والاِرتباكِ
    يناولني ابتسامةً إسمنتيةً…
    أهرولُ إلى الحبيبةِ
    أنغام قِيثارٍ ولون.
    كُنتُ من المارّة
    أنصبُّ في مِقعدٍ قُبالة الشّارِع
    أهشُّ بالشُجونِ تمزُقَ الوقتِ
    على يدِّ المسافةِ
    نطمرُ هوةَ الأوجاعِ بالثرثرة
    نشيّدُ بِلاداً من الأمنياتِ
    ثم ندعُها أخر المطافِ لصبيّ المقهى
    ليغسلَها في كؤوسِ الشّاي
    بِلادي محضُ تبغٍ للأنس
    قهوةٌ للحنينِ والأخيلة
    كُنتُ من المارّة
    أطوي بقدمينِ من قلقٍ
    الشّارِعَ وتعرُّجاتَهُ
    حتى يلحقني حصاهُ بالرّمل
    يُسوي بدني بغبارِهِ الكالح
    خرائطَ مُدنٍ وأنهارٍ مقدسة
    كُنتُ من المارّة
    أقدسُ الأطلالَ
    أرنمُ قُبالتها رقصَ الدرويشِ
    وروحَهُ الظامئةَ لحورٍ في الخدورِ
    أمزقُ الحُجبَ بالتراتيلِ والنحيب
    حتى التحقتُ بالمُفترق
    كُنتُ من المارّة
    أضربُ بفُرشاةِ النّسيانِ
    على قُماشةِ الذّاكِرةِ
    عسى أن أبدّدَ الحليبُ والأزقةَ
    والبلد
    كُنتُ من المارّة
    أحترقُ
    وأحترقُ
    وما من مصبٍّ لرماديّ
    خلا الأرق.
    29/11/2015م

                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de