نادي الفلسفة السوداني ينظم المؤتمر السنوي الثاني بعنوان الدين والحداثة
ياسر عرمان:نحو ميلاد ثانٍ لرؤية السودان الجديد قضايا التحرر الوطنى فى عالمم اليوم
مالك عقارا:اطلاق عملية تجديد و اعادة بناء الحركة الشعبية و الجيش الشعبي لتحرير السودان
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 10-22-2017, 07:10 PM الصفحة الرئيسية

مدخل أرشيف للعام 2016-2017م
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

بُوعزيزي سُوداني -بقلم سهير عبد الرحيم

02-12-2017, 11:40 AM

زهير عثمان حمد
<aزهير عثمان حمد
تاريخ التسجيل: 08-07-2006
مجموع المشاركات: 16178

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


بُوعزيزي سُوداني -بقلم سهير عبد الرحيم

    11:40 AM February, 12 2017

    سودانيز اون لاين
    زهير عثمان حمد-السودان الخرطوم
    مكتبتى
    رابط مختصر

    نهار يوم أمس وعقب خُروجه من الجامع الكبير ، تَوجّه شابٌ سُوداني إلى ميدان أبو جنزير وأضرم النار في جسده بغية الانتحار.. النار التهمت جسده بالكامل لدرجة تفحم أجزاء منه ، قبل أن يُحاول مُواطنٌ قريبٌ منه إنقاذه برشِّه بالتراب.

    لم تكن حادثة هذا الشاب الأولى، بل سَبقتها قبل فترة مُحاولة أب الانتحار على بوابة ديوان الزكاة بمنطقة الكلاكلة قبل أن يهب المُواطنون لإنقاذه ، ورغم أنّ التفسيرات وقتها كانت تتحدّث عن حاجة الرجل لمال لعلاج ابنته، إلاّ أنّ هناك رواية (جات من وين) عليمها الله، كانت تتحدّث عن أنّ الرجل مُصابٌ بمرض نفسي..

    نتوقع أيضاً أن يخرج غداً تصريح بأن الشاب انتقل الى رحمة مولاه بعد فشل الجهود المبذولة لأنقاذه وأن حروقه من الدرجة الاولى وانه يُعاني من مرض نفسي.

    الشاهد في الأمر أنّ الشاب خَرَجَ من المسجد، وأن إحدى يديه مازال بها (كانيولا) (فراشة الدرب) بمعنى أنه كان مريضاً أو أنه يتلقى العلاج.

    لن نتحدّث عن أسعار العلاج ، فالجميع يعلمها.. ولن نُفصِّل في الأوضاع الاقتصادية والتي يعلمها القاصي والداني.. ولكن ما ينبغي الوقوف عنده ارتفاع نسبة الاكتئاب عند الشعب السوداني..!

    نعم ليست لدينا أرقام محددة عن عدد المُصابين بمرض الاكتئاب والذي يفضي إلى اليأس والإحباط ومن ثَمّ الجنون أو الانتحار....... ولكننا نعلم جَيِّداً أنّ مُستشفيات الأمراض العقلية تُعاني من نَقصٍ حَادٍ في الأسِرّة وتشكو لطوب الأرض من الأعداد الكبيرة للمَجانين والتي لا تناسب قُدرتها الاستيعابية.

    كما أنّ عيادات الأطباء النفسانيين أصبحت تشهد قبولاً وازدحاماً غير مسبوق، أضف إلى ذلك الشوارع والتي أصبحت مكتظة بالمجانين بصُورة مُلفتة.

    حتى المُواطنين والذين لم يصلوا مرحلة الجنون تجد الكثيرين منهم يسيرون وهم يُحدِّثون أنفسهم وآخرين يسيرون من غير هدى..!

    يبقى الفرق مرحلة اليأس وحدة الاكتئاب، منهم من يحرق نفسه ومنهم من يحترق من دون وقود..!

    خارج السور:

    حين أحرق بُوعزيزي نفسه خرجت تونس عن بكرة أبيها تنتصر لذلك الجسد المحروق..!

    اهااا يا صناع الثورات ماذا تنتظرون ...؟؟


    *نقلا" عن التيار .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de