منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 15-12-2017, 06:42 AM الصفحة الرئيسية

مدخل أرشيف للعام 2016-2017م
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

المترفة

13-04-2017, 02:31 PM

درديري كباشي
<aدرديري كباشي
تاريخ التسجيل: 08-01-2013
مجموع المشاركات: 3278

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


المترفة

    02:31 PM April, 13 2017

    سودانيز اون لاين
    درديري كباشي-
    مكتبتى
    رابط مختصر

    المترفة
    رجل الأعمال الشاب الناجح .. في رحلة عمل لليابان . وفي إحدى جولاته التسوقيه .. لمحها .. حسناء سمراء شابة تجول مع صويحباتها من اليابانيات وتنطق معهم لغتهم كما ينطقونها تماما .. وتنطلق ضحكتها متزامنة مع ضحكاتهن في سيمفونية رائعة ..أعجب بها بل لم يستطع أن يلفت نظره عنها .. وهي كل مرة تلتفت ناحيته وتجده لازال ينظر إليها.أخيرا تبسمت وبادلته الابتسامة .. دعت صويحباتها للجلوس على إحدى المقاهي داخل المول للاستجمام .. وكذلك فعل هو .. وأصبح ينظران لبعضهما البعض .. أخيرا كانت هي أجرأ تقدمت نحوه .. وحيته بعبارة ( هاي ) الأجنبية .. ودخلت فيه بلغة عربية فاجأته رغم لكنتها (أنت من السودان ؟ ) .. ( ايوة من السودان ..وأنت سودانية ؟) ..سؤال باستنكار ودهشة .. ليس بسبب سحنتها لكن بسبب لكنتها الغريبة في نطق العربية ..هزت رأسها بالايجاب .. قبل أن يدعوها جلست .. ودارت معه الحوار بدأ فضوليا في الأول من الطرفين . عرف أنها ابنة وحيدة بعد ثلاثة ذكور هاجر والديهما لليابان في مطلع التسعينات وعملا محاضرين في إحدى جامعاتها .أما هي ولدت باليابان وزارت السودان مرة واحدة في طفولتها فقط . لكن تعلمت اللغة العربية من أسرتها .. أستأذن منها صويحباتها وذهبن تركنها معه .أما هو عرفها بنفسخ بأنه مهندس الكترونيات .. وعمل شركة خاصة في تجارة الالكترونيات وزار اليابان ليأخذ وكالات بعض الأجهزة .. سرقهم الوقت .. و لم يمانع أن توصله الى الفندق بسيارتها .. بعد أن طالت الجلسة بينهما تبادلا التلفون ووعد بزيارتهم في البيت ملبيا دعوتها والتعرف بالدكاترة وباقي الأسرة .. سلبت لبه وقلبه .. ونسى مشروعه وسبب جيته لليابان جلس في الفندق بعد أقل من ساعة . عاد واتصل بها ..وجدها كذلك في انتظاره متوقعة اتصاله .
    وفي قليل من الأيام وجد نفسه منصهرا تماما مع هذه الأسرة المتعلمة والمرفهة والراقية .. بادلوه إعجابا بإعجاب .. خطب البنية تمت الموافقة ..أجل الزواج .. لحسن الحظ صادف أنهم في الأيام الأخيرة في الغربة إذ قررت الأسرة العودة للسودان نهائيا .. بعد أن زار الوالد السودان واشترى فلة فخمة في أحد الأحياء الراقية . وتعاقدا في الداخل مع احدى الجامعات .وخاصة بعد أن تخرج الأولاد من جامعاتهم .لم يبقى لهما مبررا في مزيد من الأغتراب. كل الأمور أصبحت تصب في مصلحة المهندس عادل .. عاد بعروسة بدلا ان يعود بوكالة .. لكنه كان أسعد .. بشر أهله . وفي قضون شهور قليلة . كان هو كذلك في شقته الفاخرة يقضي ما تبقى له من شهر عسل .. ندى أو ندوية كما يسميها أهلها وبدأ يفعل هو كذلك .كانت دلوعة لدرجة الذوبان ..لم تسمع كلمة لا في حياتها أو على الأقل توجه لها ..
    من باب التباهي دعى أصحابه يوما لتناول العشاء ومحاولة تذوق الأكل اليابني من صنع محبوبته..
    أخبرها بأن اصحابه سيأتون للعشاء لازم تبدع وتدهشهم ..
    جلس في الصالون يتسامر مع أصحابه ويضحكون ... طال الوقت ولم تطلب منه الحضور لتناول العشاء .
    ذهب يتفقدها في المطبخ .. لم يجدها ..
    ندوية ندوية أنت وين ؟.
    وجدها في غرفة النوم راقدة على السرير لازالت ببدلة النوم الرياضية .. وتلعب بجهاز الآيباد ..
    - دا شنو يا مرة ؟ وين العشا ؟
    رفعت رأسها وبكل دلال قالت له .أطلبوا ديليفري أنا ما فاضية ليكم ؟
    أنفعل غضب غضبا شديدا لم يستطع أن يتمالك نفسه ذهب ناحيتها .. رفع يده بكل قوة ليلطمها على وجهها دون رحمة .
    ***************************************
    هذا كل ما يذكره من الموضوع . حتى الآن .
    فاق بعد دقائق من الغيبوبة .. وفتح إحدى عينيه التي تمكن من فتحها ليفهم الحاصل . اما العين الثانية يبدو أن الورم منعها من الفتوح .
    نظر ناحيتها وجدها لازالت راقدة في السرير مواصلة لعبها في جهاز الآيباد .
    أول ما شاهدته فتح عينه تناولت التلفون .
    بدأت تبكي بدلال وغنج وفي التلفون : و شفت يا بابا ..
    قام مسرعا يعرج ناحيتها خطف التلفون منها : عليك الله ما تناديهم عليك الله ما تناديهم ..خلاص أنا بشيل شنطتي أمشي بيت أبوي ..
    - تطلبوا دليفري ..
    - حاضر . ودليفري ليه ؟ نمشي ناكل في المطعم عشان ما نوسخ ليك البيت .
    - عسل يا حبيبي أنت ..
    وواصلت في لعبها .عادي
    ههههههههههههه
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

13-04-2017, 02:33 PM

درديري كباشي
<aدرديري كباشي
تاريخ التسجيل: 08-01-2013
مجموع المشاركات: 3278

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المترفة (Re: درديري كباشي)

    images33.jpg Hosting at Sudaneseonline.com

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

13-04-2017, 03:16 PM

sadig mirghani

تاريخ التسجيل: 03-03-2014
مجموع المشاركات: 2266

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المترفة (Re: درديري كباشي)

    الدرديري
    كلامك مسيخ
    داير تخرب لي بنياتنا
    اوعاك من الكونغ فو
    والجودو
    باقي الزول بطير
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

13-04-2017, 03:25 PM

درديري كباشي
<aدرديري كباشي
تاريخ التسجيل: 08-01-2013
مجموع المشاركات: 3278

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المترفة (Re: sadig mirghani)

    هههههههههههههههههه وأنت عايش هناك ولا شنو يا الصادق

    ما بالضرورة أنه البنت شكلها سوداني بحت كمان لازم يكون طبعها سوداني وهي تربت في دولة بعيدة جدا عن الأسلام والعرب والسودان .أهو صاحبنا أخذ قرصة صغيرة تخليه يرتب حياته بطريقة مختلفة ويتحمل نتيجة قناعاته على قول أخونا عاطف عولي الله يطراه بالخير
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

13-04-2017, 07:53 PM

عمر التاج
<aعمر التاج
تاريخ التسجيل: 08-02-2008
مجموع المشاركات: 5443

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المترفة (Re: درديري كباشي)

    وحات الله يا درديري عشت دور البطولة في قصتك دي باستمتاع ماعادي
    وقلت يعني نظام الود خلاص وجد محبوبته التي ضل طريقه اليها ردحا من الزمان
    وبديت أحلم بطعم الحياة المترفة والضحكات الطفولية المرحة
    ولكنك في ختام القصة نهيتني نهاية بطل ، وحطمت آمالي ياخ ..
    المهم استمتعت بالقصة وتمنيت مخرج أخير تعطي للرومانسية المصنوعة بره
    فرصة تواصل واستمرار بعيدا عن الكفوف والشلاليت
    يديك العافية يا حبيب ومليون تحية
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-04-2017, 05:13 AM

درديري كباشي
<aدرديري كباشي
تاريخ التسجيل: 08-01-2013
مجموع المشاركات: 3278

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المترفة (Re: عمر التاج)

    وحات الله يا درديري عشت دور البطولة في قصتك دي باستمتاع ماعادي وقلت يعني نظام الود خلاص وجد محبوبته التي ضل طريقه اليها ردحا من الزمان وبديت أحلم بطعم الحياة المترفة والضحكات الطفولية المرحة ولكنك في ختام القصة نهيتني نهاية بطل ، وحطمت آمالي ياخ .. المهم استمتعت بالقصة وتمنيت مخرج أخير تعطي للرومانسية المصنوعة بره فرصة تواصل واستمرار بعيدا عن الكفوف والشلاليت يديك العافية يا حبيب ومليون تحية

    --------------------
    سلام يا حبيب ما قصدته

    الرومانسية المصنوعة برة عايزة فهم ودراسة ومواكبة

    السحنة السودانية وحدها لا تكفي لتقول أن هذا الشخص سوداني

    يعني هي دي في عرفها وتربيتها أنه حدث مشابه لا يستحق أنه زوجها يرفع يده عليها وأن فعل فإنا لها
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de